"مجلس حقوق الإنسان" يجدد رفض عقوبة الإعدام‎

"مجلس حقوق الإنسان" يجدد رفض عقوبة الإعدام‎
صورة: منير امحيمدات
الأربعاء 24 فبراير 2021 - 16:13

جددت آمنة بوعياش، رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان، موقف المجلس الثابت والراسخ إزاء إلغاء عقوبة الإعدام “باعتبارها الانتهاك الأشد خطورة على الحق في الحياة”؛ وذلك خلال النقاش رفيع المستوى بشأن عقوبة الإعدام، المنظم عن بعد، يوم الثلاثاء 23 فبراير الجاري، في إطار مشاركة المجلس الوطني لحقوق الإنسان في أشغال الدورة السادسة والأربعين لمجلس حقوق الإنسان بجنيف، والذي سلط المشاركون خلاله الضوء على انتهاكات حقوق الإنسان المتصلة بتنفيذ عقوبة الإعدام.

وشددت بوعياش على أن المجلس الوطني لحقوق الإنسان وكل مناهضي الإعدام مقتنعون بأن هذه العقوبة غير رادعة وغير فعالة، وليس لها أي أثر على الحد من الجريمة؛ بل على العكس من ذلك، “فتطبيقها سيؤدي إلى إثارة المزيد من مشاعر الظلم والتعطش للوحشية والعنف، بالإضافة إلى أن القضاء على الشخص لن ينصف عائلات ضحايا القتل ولن يعزز معركة المجتمع في كفاحه ضد العنف”.

ولم يفت رئيسة المجلس، خلال هذا اللقاء، التذكير بالفصل 20 من دستور المملكة الذي ينص على الحق في الحياة دون أي استثناء، “وانطلاقا من ذلك، فإن المشرع ملزم دستوريا بحماية هذا الحق من أي انتهاك”، مضيفة أن المجلس الوطني لحقوق الإنسان “يعترض على الحجة التي يستخدمها بعض المسؤولين السياسيين بعدم إلغاء عقوبة الإعدام تحت ذريعة رفض الرأي العام لهذا الإجراء”.

وبناء على ذلك، فإن المجلس، الذي اتخذ باستمرار موقفا واضحا وحازما إزاء إلغاء هذه العقوبة، “يعتبر أنه لا توجد عوامل اجتماعية وثقافية خاصة بالمجتمع المغربي من شأنها أن تبرر مراعاة أي خصوصية تتعلق بإلغاء عقوبة الإعدام”، تضيف بوعياش.

وإلى جانب تقديم توصية للبرلمان بخصوص مشروع القانون المتعلق بالقانون الجنائي، ذكرت بوعياش بأن المجلس قد دعا في دجنبر 2020 الحكومة المغربية إلى التصويت على قرار الجمعية العامة بشأن الإلغاء الشامل لهذه العقوبة.

ولفتت المتحدثة الانتباه، في الأخير، إلى أن المجلس “حريص على ضمان تتبع وحماية حقوق الأشخاص المحكوم عليهم بعقوبة الإعدام، بما في ذلك ضمان المتابعة والزيارات المنتظمة، إلى جانب العمل على تنشيط وإغناء النقاش الوطني حول هذه القضية وتقديم الدعم للمنظمات غير الحكومية وشبكات المحامين والصحافيين والأساتذة والبرلمانيين”، مؤكدة في الآن ذاته أنه، على المستوى الدولي، يلعب المجلس دورا مهما خاصة على مستوى شبكات المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان من أجل الإلغاء الشامل لهذه العقوبة.

آمنة بوعياش المجلس الوطني لحقوق الإنسان المغرب عقوبة الإعدام

‫تعليقات الزوار

79
  • red1
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 16:20

    القاتل يقتل. ماذا عن سلبه حياة القتيل. أين حق القتيل في الحياة. يجب تطبيق الإعدام في حالات القتل العمد و اغتصاب الأطفال

  • dina
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 16:22

    والله هؤلاء لا حياء لهم.
    على حسب قول هذه السيدة فإن العصابة التي قتلت أسرة كاملة في سلا منها أطفال ورضيع لم يتجاوز ستة أشهر لهم الحق في الحياة.
    فعلا ان لم تستحيي فافعل ما شىت

  • بشير
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 16:25

    قال تعالى”النفس بالنفس” الا ان يعفو اهل القتيل. اهل القتيل هم الطرف الوحيد الذي يحق له العفو عن القاتل. اذا الحكم واضح في الإسلام. فما بالكم بالذي قتل ستة أفراد دفعة واحدة وبدم بارد وتريد ون عدم تطبيق حد الإعدام في حقه. أين كانت رحمته بتلك الأرواح حتى نرحمه؟

  • احمد
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 16:26

    رانك غالطة يااستاذة الاعدام هو الردع وتطبيقه هو الراي الصايب . امربكا التي تحكم العالم تطبقه ولماذا انت لا توافقي عليه ؟؟؟

  • محمد
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 16:26

    جل المغاربة ينادون بإعدام المفسدين وهذه الجمعية تقول لا للاعدام وعلى رأسها السيدة المذكورة هذه هي الحكرة بعينها ، الاعدام الاعدام الاعدام لكل من سولت له نفسه التعدي على الآخرين والسلام.

  • rachad hadri
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 16:29

    هذا المجلس لا يمثل إلا نفسه ويسعى جاهدا لإرضاء أسياده في الخارج . الموضوع يجب ان يخضع للاستفتاء واستشارة كل الشعب لأن الإعدام في بعض الجرائم مثل قضية الطفل عدنان يعتبر أقل عقوبة بعيدا عن المبررات الحقوقية الجوفاء لأن الحق في الحياة يكون للضحية كذلك وليس للجاني فقط

  • ياسين فضولي
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 16:29

    أعضاء هذا المجلس لم يقتل أحد أبنائهم ولم يغتصب أحد أطفالهم ولم يعذب أحد أقاربهم فهم يمثلون أجندات أجنبية التي تعارض ماتوصيهم به .
    حقوق الإنسان أين هو هذا الإنسان الذي تريدون أن تحفظوا حقوقه كلنا نكيد في بعضنا ونشمت في بعضنا ربع الشعب يتعاطى المخدرات والربع الثاني أمي والربع الثالث يستيقظ صباحا وينتظر الليل ليعود لسباته بقي الربع الأخير الذي يحرك عجلة البلاد

  • طارق
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 16:31

    أ لالا بوعياش واش نتي ماتايهمكش رأي الشعب راه قالوليك السياسيين بأن الرأي العام يرفض إلغاء هاد العقوبة. حنا راه خاصنا المطالبة بتنفيد الإعدام وليس إلغاؤه.

  • سعيد
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 16:32

    ما جزاء من قتل عائلة بأكملها . الله يعطينا وجهكم باز

  • الأربعاء 24 فبراير 2021 - 16:34

    استغرب امر هؤلاء الذين يدافعون عن إلغاء عقوبة الإعدام. فبعدما يكون المجرم قد حرم شخصا ما رجلا كان او طفلا بريئا..مع سبق الاصرار والترصد يطالبون بتمتيعه بالسجن مع توفير جميع لوازم الحياة له .وربما يوما سيخرج ليبحث عن ضحية اخرى.
    لي اليقين التام ان هؤلاء الذين يدافعون عن الغاء عقوبة الإعدام لو تعلق الامر لا قدر الله باحد اقاربهم لتفهموا المسالة جيدا وغيروا مواقفهم وربما السباقين لقتل الجاني قبل سجنه.
    لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.

  • الأربعاء 24 فبراير 2021 - 16:35

    الحق في الحياة للجلاد والضحايا ليس لهم حق في الحياة
    ويعتبرون عدالة العقاب عبارة عن انتقام.
    هذا هو منطق المختلين

  • ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 16:35

    واللذين يُقتلون ليس لهم الحق في الحياة؟؟؟؟؟؟؟؟

  • الإنسان فيه و فيه
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 16:36

    * عقوبة الإعدام قد تلغى أو ملغاة في الأحكام على عموم المواطنين .

    أما بالنسبة لخاصة الناس هناك مليون تهمة جاهزة ، و مليون طريقة

    لتنفيذ الإعدام دون أحكام أو محاكم ، لأن الإنسان فيه و فيه .

  • مغربي
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 16:36

    أين أنتم من قوله تعالى ” ولكم في القصاص حياة يا أولي الألباب ” أسأل هؤلاء الذين ينادون بإلغاء عقوبة الإعدام
    ماهو عقاب مرتكب جريمة حي الرحمة بسلا التي راح ضحيتها ستة أفراد من عائلة واحدة ؟
    إتقوا الله في أنفسكم فإن أكبر الدول تطبيقا لحقوق الإنسان لم تلغي عقوبة الإعدام والله أعلم.

  • alamitakimed
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 16:38

    ونحن كذالك نجدد ابقاء الاعذام لان هادى شرع الله في القاتل .ونءكرك بقول الله تعالى .زاللذين يسعون في الارص فسادا ان يقتلوا او يصلبوا او تقطع ايذيهم وارجلهم من خلاف او ينفو من الارض. هاده هي حقوق الانسان ولن اقول للضالم حقه في الحياة.وذالك جزاء الضلمين .

  • mohammed
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 16:38

    السيدة آمنة بوعياش، رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان،ماهو موقفك و الحكم الذي ترضين ان اغتصب ابنك و قتل امام عينيك

  • kinany
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 16:42

    المرض هذا خاص حتى يتقتل شي واحد فعائلتهم عاد نشوفو الرأي ديالهم

  • ميد
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 16:43

    سيدتي ،
    تخيلي معي ، لا قدرالله ، وقام أحدهم بإختطاف احد المقربين إليك و قام بإغتصابه ، ثم تقطيعه اربا اربا ، و تقديمه طعاما للكلاب ،
    ثم سلم نفسه للسلطات و اعترف بكل شيئ و حكم عليه بالاعدام ،
    علما ان هذا الشخص لا يعاني من ازمات نفسية ولا ماضي اليم ،
    هل سوف تدافعين عنه او سوف تكوني من اول المطالبيين بتنفيذ إعدامه ؟

  • مواطن من المغرب
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 16:44

    يجب تطبيق عقوبة الإعدام على كل من يُحكم عليه ب18 سنة فما فوق ويكون تنفيذ الحكم في الأسبوع الأول من صدور الحكم لان اذا استمر في السجن سيكون عالة على الدولة. أكله وشرابه وتطبيبه.. كما يجب إعادة النظر في عقوبة الاغتصاب وجعله حكمها الإعدام وكذلك السارق إذا تكررت جرائمه

  • امين امين
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 16:47

    سيماهم في وجوههم . يجب تطبيق حكم الاعدام عن اين حق تتكلم هده الجمعية ومن خول لها تطبيق قوانين بدون موافقة الشعب

  • عبده
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 16:48

    الكلمة الأولى والأخيرة تبقى للشعب وليس لجمعية معينة محدودة العدد ولا تمثل إلا نفسها…يمكن مثلا إجراء ايتفتاء شعبي….لأن مثل هذه الأفكار لهذه الجمعية يشجع على الإجرام…ويشجع المجرمبن….

  • أبو طارق
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 16:53

    لها الحق في القول ماشائت. انها لم تذق مرارة فقدان عزيز ابن ،أب اواغتصبت اختها وقتلت أو…..الخ

  • azizi
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 16:55

    لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم هادو تيشجعو الاجرام بشتى الطرق وكفى الله ياخذ فيهم الحق

  • karim
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 16:56

    السلطة في يد الشعب و الشعب يريد تطبيق عقوبة الإعدام…. رفعت الأقلام و جفت الصحف.

  • ahmed
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 17:05

    تدافعون عن المجرمين وتهملون حقوق أخرى شرعية .
    انتم هناك فقط لتهدروا أموالا طائلة بلا فائدة.

  • الاعدام هو الحق لا شييي غيره
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 17:13

    إنك ياسيدتي انت ومن حولك تشجعين المشرمليم والمجرمين وذوي السوابق والارهابيين على ارتكاب المزيد من الجرائم . لهذا السبب كثرة الاجرائم وزادت حدة التقاتل بين الشباب في الشواع وفي الاسواق الشعبية .

  • alamitakimed
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 17:13

    ابو عياش.لمادى تذافعين عن المجرمين .الم تذرسين القراااان. كلام الله وااااضح كالشمس في علاها حتى لا يثرك على الارض من المجرمين ذيارا.ويعيش الانسان عيسة هنيءة بذون رعب ولا خوف .الله سبحانه وتعالى يءافع عن المؤمنين وانت تذافعين عن المجرمين سبحان الله.التقي الله في نفسك ان ارواح المضلومين على اكتافكم تلى يوم البعث .والله المستعان على ما تصفون.

  • b.a
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 17:13

    انا شخصيا لا تمثلني هذه الجمعية ومبرراتك واهية عن اي حق فالحياة تتكلم،سبحان الله كأن الضحايا لم يكن لهم الحق في الحياة بعد اغتصابهم وقتلهم وحرق جتتهم والتنكيل بها،فهل لمثل هؤلاء المجرمين الحق فالحياة بأي منطق تحكمون.الاعدام تم الاعدام وأمام الملأ

  • مريض نفساني ...!
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 17:21

    حقوق المجرمين والقتلة والبدوفيل والمرتشين واﻻرهابيين مضمونة…!! بينما الضحايا من الأطفال واﻻبرياء بدون حق …!! سنقول لك ايتها ….! سياتي يوم ستكون انت اول من ينفذ في حقه اﻻعدام .. ﻻنك انت ووزارتك سبب انعدام اﻻمن وانتشار الفوضى والقتل والجرائم والاغتصاب. .. !! من يسفق اليوم سيبكي غدا.

  • الحق ولو كان مر
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 17:24

    بسم الله الرحمان الرحيم (إن الله يصلح عمل المفسدين) لا تلوموا هذه الجمعيات بل من يأخذ بلوم هو الدولة وحاكمها

  • ايت كوبي البشير
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 17:34

    أريد أن أطرح سؤالي على هؤلاء الناس مادا لو المجريم دبح ابنك فهل سيكون ردكي هاكدا لا لاعدام باركة من الكذوب

  • نكتة
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 17:45

    حقوق الانسان؟؟؟؟؟ نكتة في المغرب

  • chakib
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 17:47

    الحجة التي بررت بها هذه السيدة إلغاء الإعدام،هي حجة غبية و معكوسة،
    إسمعي،سوف اشرح لك بطريقة الخشيبات،نحن كمواطنين نسعى للحفاظ على الحق في الحياة،و بالتالي يجب ان نشرع و نطبق عقوبات مشذذة لكي يتعظ ويخاف كل من يفكر في إزهاق روح بشرية،وكما هو معروف فالعقوبات الحبسية أثبتت فشلها،مع ماتكلفه من مصاريف كبيرة،من اجور الموظفين و إيواء و تغذية المسجونين…..و بالتالي ليس هناك حل سوى الذي نادى به الله سبحانه و تعالى و ينادي به 40 مليون مغربي ،وهو تطبيق عقوبة الإعدام فعلا و ليس قولا فقط،و اليوم قبل الغذ.

  • الحياة في شرع الله
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 18:01

    القاتل عمدا : يقتل قصاصا إلا إن عفى عنه أولياء المقتول أو رضوا بالدية ؛ لقوله تعالى : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِصَاصُ فِي الْقَتْلَى الْحُرُّ بِالْحُرِّ وَالْعَبْدُ بِالْعَبْدِ وَالأُنْثَى بِالأُنْثَى فَمَنْ عُفِيَ لَهُ مِنْ أَخِيهِ شَيْءٌ فَاتِّبَاعٌ بِالْمَعْرُوفِ وَأَدَاءٌ إِلَيْهِ بِإِحْسَانٍ ذَلِكَ تَخْفِيفٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَرَحْمَةٌ فَمَنِ اعْتَدَى بَعْدَ ذَلِكَ فَلَهُ عَذَابٌ أَلِيمٌ ) البقرة / 178 وقوله : ( وَلَكُمْ فِي الْقِصَاصِ حَيَاةٌ يَا أُولِي الْأَلْبَابِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ ) البقرة / 179
    سؤالي هو :
    شرع الله أولى، أم شرع المجلس الوطني لحقوق الانسان؟

  • ⴻⵍⴱⴰⵀⵉ ⴻⵍⵀⵓⵓⵙⵙⴰⵉⵏⴻ
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 18:05

    من أعطى لأمينة بوعياش الحق أن تنوب عن المغاربة نحن لم نوكلك لنا قوانيننا و لسنا الغرب أما عن قولك بأن عقوبة الإعدام لا تردع لماذا إذن تناهضيها أعطينا حلا أو نظرية تحد من القتل أما أن تطلقي الكلام هكذا لا هناك في الولايات المتحدة الأمريكية من ألغت عقوبة الإعدام و عادت إليها القاتل يقتل مجرم دبح أسرة بكاملها في منزلها و قتل طفل ورضيع ونتركه حيا من أين أتيت بهذا القانون أم فضلت أموال الغرب على أرواح الأبرياء تريدين كسب تعاطف الغرب لا ينفعك معنا الحل هو إستفتاء و الشعب يقول كلمته
    حقوق الإنسان هي أن تحميه من المجرمين لا الدفاع عن المجرم

  • مواطن
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 18:11

    ونحن نطالب ونتشبث وندعم حكم الإعدام على المجرمين والقتلة ومغتصبي الاطفال وحاملي السيوف والمعتدين والارهابيين

  • مع الاعدام
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 18:13

    بغيت غير نفهم كيف يفكر هولاء اذا حكم شرعه الله هو القصاص العين بالعين والسن بالسن ومن قتل يقتل وعموم الشعب يريدون تنفيد حكم الاعدام في حق المجرمين والمغتصبين من تكون هذه المومياء الشمطاء حتى تمثل الشعب باسم جمعية تدافع عن القتلة ضد الضحايا نحن كالشعب مغربي نريد ونطالب بعودة بشكل عاجل تنفيد حكم الاعدام في حق المجرمين

  • تايكة غرماد
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 18:14

    يبدو ان هذا المخلوق في كوكب وهموم ومتطلبات الشعب في عالم اخر يسبح في الخيال ويهلل لمن خلقه ويموله ويستفيد اعضاؤه من الريع !! بحيث يطرح مساءل لا علاقة لها بحل مشاكل الشعب الكبير والمتنوعة اولها وضع دولة المؤسسات واستقلال القضاء وربط المسوولية بالمحاسبة وحرية المعارضة والتعبير والديمقراطية ومحاربة الرشوة والفساد كل هذه المشاكل لا علم بها من طرف هذا المخلوق السلطوي !! صافي سلينا من مشاكل الشعب بقى لينا غير الغاء عقوبة الاعدام ؟؟!!!!

  • aziz
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 18:15

    لا يستقيم الأمر و دحر المجرمين إلا بتطبيق الإعدام و في ساحة عمومية. كيف لمجرم ان يقتل النفس البريئة ثم يحتفظ به في السجن تحت المراقبة الطبية و الأكل ووو. المشقة هي الحل.

  • سعيد
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 18:18

    نتمنى عقوبة الإعدام مع التنفيذ المعجل الإعدام الإعدام لا رجوع الأعدام أمام الملأ حتى يكون عبرة للقتلة لأنهم دسروا بزاف

  • عمر
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 18:22

    ماذا ستقول السيدة آمنة بوعياش لو وقع لعلئلتها لا قدر الله ما وقع لعائلة حي الرحمة بمدينة سلا

  • مراد
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 18:22

    أفحكم الجاهلية يبغون ومن أحسن من الله حكما لقوم يؤمنون

  • ام أدام
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 18:38

    يجب على هؤلاء الدين يعارضون تنفيد عقوبة الإعدام ان يذوقو نفس مرارة أولئك الأشخاص الذين فقدو فلذة كبدهم او عائلتهم و حينها سوف يايدون تنفيد عقوبة الإعدام

  • saad
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 18:40

    مثل هؤلاء يجب أن تمر عليهم التجارب التالية ان تغتصب جدتها او امها أو ابنتها او ترمى سيارتها بالحجارة وهي في الطريق السيار ترى سيارتها مليئة بدما الموتى او يعترض طفلها مجرم ليغتصبه ويدفنه بدون رخمة ومنهم من يترك لك عاعة مستديمة لمجرد سرقة بضع دراهم لا غير من طرف مجرم همه الوحيد المخدرات والقرقوبي والخمر والسرقة لا هدف له في هذه الحياة سوى التربص لضحايا كم اتمنا ان تصادفي هذه المواقف لأنه بما أنك لم تتعرضي لهذه المواقف فلن تشعري بالضحية

  • مغربي
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 19:09

    قال تعالى.. وكتبنا عليهم فيها ان النفس بالنفس. والعين بالعين والانف بالانف والاذن بالاذن والسن بالسن والجروح قصاص….صدق الله العظيم..

  • مع الاعدام حضوريا
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 19:12

    باامنة حقوق الانسن الخاصة بالمواطن. مثل سلب العقارات والاراضي السلالية والاراضي الفلاحية. من اصحابها ضلما وعدوانا …الخ اما قاتل الاطفال. الصغار والكبار. له الحق فالاعدام عاجلا. بحضور. عاءلة. المقتول لكي يشفى غليله. ياامينة. انت قلبك وعقلك مع القاتل. او. مع عاءلة المقتول. فكري مزيان…..؟؟

  • نورالدين المعتدل
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 19:15

    مجلس حقوق الإنسان” يجدد رفض عقوبة الإعدام‎

    وما جزاء من سلبت منه حقه في الحياة؟ وأول حق رباني للإنسان هو حقه في الحياة !! ما البديل ؟ ذلك أو اؤولاءك الذي (ين) ذبحوا أسرة بكاملها بسلا من بينهم صفلة ذات الشهرين !!! ما جزاءهما؟ اسالة كثيرة تتبادر إلي الذهن !!! ما جزاء متهم قتل وتشويه جثته للطفل عدنان ؟ العدول عن إدانة الإعدام سيستفحل الظاهرة.

  • alfa
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 19:18

    شيء مظحك 40 مليون مغربي يطالبون بلاعدام لكل من تبث في حقه انه قاتل. ونتيا والجماعة ديلك تقولون لا له الحق في الحيات اوا لوكان شي واح يقتلك ولدك ولا بنتك ولا زوجك مادا يكون ردك ولا نتوما (الحقوقيون) مكتتزوجوا مكتولدوا عايشين

  • مغربي
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 19:20

    ما اضحكني تلك كلمة الحق في الحيات.مجرم تطلب له الحق في الحيات.ولما لاتطلبون الحق في الحيات لؤلاؤك المتشردين في الشوارع عوض تشجيع المجرم…….ام تلك الفئة ليست لديهم الحق في الحيات.

  • حميد زبيرات
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 19:28

    نعم لا يحكم بالإعدام على من إذا قدر الله قتل طفلتك أو طفلك أو جميع أفراد عائلتك . عنذئذ نستمع إليك …

  • فدواششش
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 19:43

    اول مرة لا أتفق معك الأستاذة بوعياش .. القاتل له الحق في الحياة كما تقولين … والضحية المقتول بدم بارد ونية مبيتة من طرف الجاني، ليس له الحق في الحياة؟؟؟ .. اية معادلة هذه !!!.
    وجب تنفيذ حكم الاعدام في حق كل من ازهق روحا أو ارواحا بشرية عن قصد .. عدد من الدول المتقدمة تطبق وتنفذ حكم الاعدام… وهو قرار يحد من ارتكاب جرائم القتل ، كما أنه قرار ينهي حياة المجرمين الطغاة .. لا داعي للركوب على هذه القضية .. وجب الحد من ظاهرة القتل العمد ، بتنفيذ حكم الاعدام في الجاني، لينعم المواطنون بالأمن والأمان.. رفعت الجلسة..

  • mohamed
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 19:47

    مجلس حقوق الإنسان تعارض شرع الله في الأرض

  • الاعدام هو الحق لا شيئ غيره
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 19:50

    إنك ياسيدتي انت ومن حولك تشجعين المشرمليم والمجرمين وذوي السوابق والارهابيين على ارتكاب المزيد من الجرائم . لهذا السبب كثرة الاجرائم وزادت حدة التقاتل بين الشباب في الشواع وفي الاسواق الشعبية .

  • نورالدين المعتدل
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 19:56

    مع كل احتراماتي لشخصك وليس لمقاربتك التي تعاكسين فيه صلب حقوق الإنسان، _والمقاربة الناجعة: *لا قاتل ولا مقتول* قمة حقوق الانسان ،أما إذا وقع الفعل من الفاعل ،فالفعل يصبح فاعل بقوة القانون والمشرع ادرى بنا كلنا وله مسؤولية عظمى في هذه الوصفة. وبمفهومي البسيط المتواضع : حقوق الإنسان يجب أن تنكب بدون انحياز وبحياد تام على استرجاع الحق للمظلوم عوض الظالم وإلا سقطنا في المقاربة التي تدعو إلى :”انصر أخاك ظالما أو مظلوما”.

  • إلى أبو عياش
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 20:11

    وأنا أقول لك العكس فتطبيق حكم الإعدام سيؤدي إلى عدم إثارة المزيد من مشاعر الظلم والتعطش للوحشية والعنف، بالإضافة إلى أن القضاء على الشخص سينصف عائلات ضحايا القتل و يعزز معركة المجتمع في كفاحه ضد العنف. مصداقاً لقوله تعالى:( ولكم في القصاص حياة يا أولي الألباب).صدق الله العظيم
    شكراً هسبرس على نشر هاذا الرّد لتوعية عقولهم

  • محمدالحياني
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 20:45

    لا يانبيلة منيب لن يتفق معك احد . في هذه القضية

  • حمزة
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 20:46

    أنا في رأيي يردون استفزاز عائلات الضحايا والمواطنين ولكن سيءدون الثمن عاجلا ام اجلا

  • Rajae
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 21:05

    اقول لبوعياش هاته والمجرمين الذين يحرمون الاخرين من حقهم في الحياة ماذا نفعل بهم نطعمهم ونسمنهم ونقيهم البرد ونعتني بهم مثل الافعى الكبيرة (الاناكوندا )
    والعصابة التي قتلت ستة نفوس واحرقتهم لا نعدمها بل نرسلها الى بوعياش
    والذي هتك عرض طفل وقتله وسلبه حقه في الحياة اوا ليس لهذا الطفل حق في الحياة
    وعدد الاجرام الذي يزداد والقتلة الذي يطرد باستمرار الا يسلبون الناس حقهم في الحياة
    اذن السؤال الى لالة بوعياش كيف تحكمون ؟ ميزان عدلكم من اين اشتريتموه ؟ قانونكم ودستوركم من اين اقتبستموه واستنبطتوه ؟
    اللهم ان هذا منكر
    يتحاكمون الى الطاغوت
    كيف بقاتل ان ينعم بالحياة وضحية تحت التراب مالكم كيف تحكمون
    اعتقد انتم تقولون للقتلة اقتلوا ونحن ندافع عن حقكم في الحياة

  • ف.ح
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 21:23

    لا لالغاء عقوبة الإعدام نعم لتنفيذها.

  • نورالدين
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 21:40

    حتى لو طلب كل المغاربة بتنفيذ عقوبة الإعدام
    فهذه السيدة ستبقى شاردة لوحدها
    انها تمثل وتخدم شعبا آخر غير المغاربة.

  • fouad
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 21:43

    لا صوت أو راي لك أو لمجلسك يعلو على إرادة الشعب. والشعب لا يريد الإلغاء فقط بل يطالب بتطبيقها.

  • سعيد
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 22:10

    اهديك لله اسيدة بوعياش تتحدن لله تبرك وتعالى عقبوبة الاعدام نزالة من فوق السبع السموات النفس بى النفس هل الملك الراحل عندما نفاد الاعدام فى المجرم السفاح المسمى تابت هل كان على ضلال لالة منى بوعياش نعلى شيطان بركا من هد الكلام الفرغ نفيد الاحكام فى المجرمن حت يرتاح المجتمع ولله العضيم الى هد عيب

  • استغراب
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 22:15

    هناك جرائم قتل وذبح وحرق في الشهور الأخيرة بالمغرب. اليست هناك حقوق لهؤلاء الضحايا الأبرياء.. غريب أن تدافع هيئة حقوق الإنسان بالمغرب عن رفع الإعدام. والله جد غريب. ولو تم استشارة المغاربة لأيدوا إعدام قتلة الضحايا الأبرياء من النساء والأطفال والشيوخ. ولاستغربوا كذلك

  • Mounia
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 22:26

    من هي هذه المرأة حتى تتكلم بلساننا ؟؟؟؟؟ لماذا تدافعين عن المجرمين و القتلة و المغتصبين بدعوى أن لهم حق في الحياة؟ و تنسي الضحايا كأن ليس لهم حق في الحياة؟
    أريد جوابا من هذه المرأة : هل عائلة سلا ليست لها الحق في الحياة ؟ هل المجرم الذي قتلهم هو من له الحق في أن يعيش؟؟؟؟
    الله يلاقيك بشي مجرم لا يرحم باش تحسي شوية و ديري عقلك

  • محمد
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 22:33

    المهم ، حتى طهرت اروبا بلدانها من القتلة والمجرمين وحققت التطور الاقتصادي ، عاد اقرت منع القصاص ، وهذا المنع حديث الوقوع حيث طبقته فرنسا مثلا في عهد الرئيس ميتران بمبادرة من وزير عدله … لا مجال تماما للمقارنة ..

  • سعيد
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 22:39

    ءواش هداك الضحية ما عندوش الحق في الحياة. مين تهدرو على الحق . عرفو علاش هاد عقوبة الاعدام . واخا اسيدي العقوبة تكون بالمثل . صافي

  • سعيد
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 22:57

    الاعدام يجب ان يكون قاسيا كما يرعبون ضحاياهم . ليتك تحسين ذلك الرعب و تري تلك الخناجر الطويلة و هي تمر أمام رقبتك . %100 سيكون لك رأي آخر .

  • الحسين
    الأربعاء 24 فبراير 2021 - 23:20

    نسال بوعياش وغيرها متى طبقنا عقوبة الاعدام في بلادنا حتى نحكم عليه بالفشل . وان الاعدام غير رادع ؟
    كل المحكوم عليهم بالاعدام في المغرب منذ الاستقلال إلى يومنا هذا حصلوا على العفو وخرجوا من السجن في آخر المطاف.

  • محمد
    الخميس 25 فبراير 2021 - 00:03

    هد الناس كيعرفو أحسن من الله القصص مدكور في القرأن

  • محمد
    الخميس 25 فبراير 2021 - 00:07

    هل الآن نزكي جريمة القاتل ونبارك له في الحق في الحياة . ادا المقتول عمدا لم يكن له الحق في الحياة . نعم لا للاعدام في القتل الغير المتعمد . اما القتل المتعمد متل الذي قتل اسرة كاملة ورضيعا دون شفقة ولا رحمة ، كيف نرحمه وندافع عن حقه في الحياة . اي منطق وعدل وعلم هادا . هل نريد رضا القاتلين بالدفاع عنهم . قصد غير مفهوم . واين حق المقتول عمدا . هل نحن اصدق من الله سبحانه وتعالى ، هو العالم الخبير الذي خلق الكون والحياة وخلق معهم الحكم في هاده الأمور. فعلمنا وتفكيرنا مهما تخيلناه لن يصنع اصغر ما خلق الله في هاد الكون . العلم بتقنياته المتقدمة يستغل قوانين الكون التي خلقها الله في الكون ( كسرعة الضوء للاتصالات والطاقات و… ا) ولا يخلق شيئا جديدا لم يكن في الكون . فالله هو اصدق الحاكمين

  • abdo casa
    الخميس 25 فبراير 2021 - 01:03

    بغيت غير نفهم واش هد الناس حماقة ولا اشنو كيطالبو بعدم تنفيد الاعدام ياربي تستر معامن ولينا عايشين ياربي السلامة
    يتدخلون في العدالة وكانهم هم من يحكمون اصبح كل من هب ودب يتدخل في القانون يدافعون عن المجرمين والقتلة والفساد والرديلة

  • النفس بالنفس
    الخميس 25 فبراير 2021 - 01:09

    لا تعدم غيرك حتى لا تعدم
    ومن يبتغ غير الاسلام دينا فلن يقبل منه

  • نورالدين المعتدل
    الخميس 25 فبراير 2021 - 07:45

    السلام عليكم الإخوة والأخوات عبر هذا المنبر الشيق،أود أن أثير انتباهكم إنه تبادر إلى خاطري أن اعمل على قراءة التعاليق كما وليس كيفا ،يعني عدديا وليس مضمونا لأن المضمون واضح،واستخلصت ما يلي إلى حدود كتابة هذه السطور ان:من بين ٧٢ (اثنان وسبعين تعليقا ) أن هناك تعليقين اثنين (٢) لا ثالث ولا رابع لهم من لا يؤيدون الإدانة بالإعدام وتطبيقها :٢/٧٢. بنسبة ٢،٧٧% ،يعني تقريبا ٩٨% هم مع الإدانة وتطبيق الإعدام في حق القاتل العمد المتعمد ،فهذا أن دل على شيء فإنما يدل على أنه استفتاء جزئي لكن ممثل جدا وله وزنه وثقله يستخلص منه العبر ،ومن جهة أخرى يتبين ويتضح وضوح الشمس بالنهار أن الأستاذة المحترمة ربما تفتقد إلى الصواب والنجاعة في تدبير أمور بريئة كل البراءة مما ينسب إليها من جنوحات ،فتبقى الإدانة بالإعدام وتطبيقه مسألة غالبية الآراء، *وما اجتمعت أمة عن ضلالة*. وهذا التعليق يضاف من وجهة نظري إلى التعليق المؤيدة ليصبح العدد ٨٣/٢.. ويومكم خير وسلم وسلام.

  • راي
    الخميس 25 فبراير 2021 - 08:04

    لا حقوق انسان لمن ليس انسان. الاعدام أراف له.

  • chakib
    الخميس 25 فبراير 2021 - 12:08

    من يغتصب طفلا ثم يقتله و كل من قتلا عمدا،فهم لا ينتمون إلى فصيلة الإنسان،لأن الإنسان ليس فقط الجسد،بل هو الروح قبل كل شيء،ولهذا يجب ان يرموا إلى اقفاص الأسود.

  • سعيد
    الخميس 25 فبراير 2021 - 14:38

    سيدة بوعياش دخالة فى حرب مع لله عندما تدفع عن المجرمين ونكرات الضاحياء استغفيري لله هل المملكة العربية السعودية التى تنفد حكم الاعدام هل هيا على ضلال والعديد من الدوال الاخرا اضربو اعنق المجرمين حت يكون المجتمع فى امن وامان

  • قوانين وضعها البشر
    الخميس 25 فبراير 2021 - 16:19

    الإعدام ردع للقتل وليس العكس ولا يحكم به القاضي إلا في حالات القتل العمد أو قتل أكثر من شخص … كما أن الإعدام لا ينبغي أن يكون شنقا لأن فيه تعذيب للمعدم بل ينبغي أن يكون رحيما … لأن الهدف منه أيضا التخلص ممن تعود على القتل يمكنه معاودته… مما أن حقوق الإنسان ينبغي أن تسلط الضوء على المهم والأهم مثل تطبيق الديمقراطية و ملفات الفساد و الرشوة والتطبيع مع الصهاينة لأن المغرب لا يطبق من للشريعة إلا ما يحلو له وإلا فلماذا يتم للترخيص لبيع الخمور و العلب الليلية والتعري في الشواطئ… هذا دليل على أن هذه الهيئة ليست سوى لذر الرماد في العيون وإشغال الناس عن بعض القضايا الكبيرة.

  • نورالدين المعتدل
    الخميس 25 فبراير 2021 - 16:44

    فلسفيا وفي وجودنا الادراكي هناك ، أمران : الحياة مقابل الموت او العدم = الخروج من الحياة يعني ان تمضي إلى العدم = منزلتان من خلالهما يحدد الإدراك الحسي الشعوري و الاادراك العدمي الاشعوري ،من هنا نجزم أن القتل المتعمد ،كيفما كانت الأسباب والدوافع هو أقدام الفاعل لانتقال بخصمه من العالم المادي الادراكي إلى العالم الخيالي الغير الادراكي وهذا فعل لفاعل من الفصيلة البشرية إلى نفس الفصيلة ،وليس له الحق مطلقا أن يخرج اخا له بنفس الفصيلة من الواقع إلى العدم،أنها من أقصى صلابة القلوب البشرية وغباوة عقلها ،ومن هنا يجب على المشرع أن يتجاهل كل العواطف ويجرد من كل المؤثرات لشرعنة وتطبيق إدانة الإعدام في من تعمد القتل ،لا سيما ونحن في دولة الدين الإسلامي وإلا كيف في الدول التي تتدعي الدموقراطية الحقة كالولايات المتحدة الأمريكية تحكم بالإعدام.(هي دولة ديموقراطية وتحكم بالإعدام وما بالنا نحن المسلمون). خلاصة القول أنها معركة شرسة وحامية الوطيس بين الخير والشر ،وإن شاء الله الخير سينتصر ،لأن الحق يعلو ولا يعلا عليه.

  • مواطن
    الجمعة 26 فبراير 2021 - 18:29

    قال الله في كتابه الكريم، الفتنة اشد من القتل يا اصحاب حقوق الإنسان. تتكلمون وتدافعون عن عقوبة الاعدام، هذا جيد ولكن اين المواطن من معيشته اليومية، اين المواطن من العمل، اين المواطن من التعليم والصحة؟ اين المواطن من الوقوف أمام الإدارة لعدة ساعات. أن الإعدام في حق مجرم افظل له أن يبقى وراء القضبان طوال حياته. عقوبة الإعدام لا تطبق بل تخيف المجرم.

صوت وصورة
آش كيدير كاع: طبيب الأسنان
السبت 17 أبريل 2021 - 23:00 6

آش كيدير كاع: طبيب الأسنان

صوت وصورة
مع سهام أسيف
السبت 17 أبريل 2021 - 22:00 4

مع سهام أسيف

صوت وصورة
كوبل زمان .. مودة ورحمة
السبت 17 أبريل 2021 - 21:00 14

كوبل زمان .. مودة ورحمة

صوت وصورة
أساطير أكل الشوارع: أمرعاض الشهيرة
السبت 17 أبريل 2021 - 18:00 8

أساطير أكل الشوارع: أمرعاض الشهيرة

صوت وصورة
أمكراز: ماقلبتش على بنكيران
السبت 17 أبريل 2021 - 17:28 5

أمكراز: ماقلبتش على بنكيران

صوت وصورة
استمتع بدرجات اليقين الثلاثة
السبت 17 أبريل 2021 - 17:00 4

استمتع بدرجات اليقين الثلاثة