مجلس مدينة الرباط يُراجع اتفاقيته مع شركة الماجدي

مجلس مدينة الرباط يُراجع اتفاقيته مع شركة الماجدي
السبت 26 مارس 2011 - 16:38

شكل المجلس الجماعي لمدينة الرباط يوم الثلاثاء الماضي، لجنة موضوعاتية مؤقتة لدراسة الاتفاقية التي سبق إبرامها مع شركة الفتح الرياضي للتنمية عام 2008، وهي الاتفاقية التي كانت -حسب مصادر مطلعة- “مُجحفة”، تم عقدها في ظروف شابتها بعض الضغوط.


وستعكف اللجنة التي تتكون من جميع الأحزاب السياسية المُمثلة في المجلس الجماعي، على إعداد مشروع لمراجعة الاتفاقية، وتفعيل بعض بنود الاتفاقية، وهي مناسبة يقول محمد البورقادي، رئيس اللجنة المؤقتة والمستشار الجماعي عن حزب العدالة والتنمية بالمجلس المذكور، لإعادة النظر في هذه الاتفاقية، وبالتالي الوقوف عند أسباب عدم احترامها العديد من البنود المنصوص عليها، وهي أيضا فرصة لوضع تصور واضح وشامل للتحملات لتفادي الوضعية الحالية التي تتجاوز فيها تكاليف المجلس الجماعي بكثير المداخيل المحتمل تحصيلها.


ومن بين البنود التي ستعمل اللجنة على مراجعتها العقد الذي تم توقيعه بين المجلس والشركة، والمتعلق بتفويت أرض “بلفدير” التي توجد وسط الرباط، وتصل مساحتها إلى 8 هكتارات، عن طريق المُعاوضة، التي تنص على أن الشركة المذكورة، ستعمل على تجهيز قطعة أرضية ذات مساحة مماثلة خارج وسط المدينة، عن طريق بناء ملاعب رياضية شبيهة بالتجهيزات الرياضية الموجودة حاليا على الملعب موضوع التفويت، إلا أن الشركة لم تلتزم بذلك، وتجلى ذلك في اقتراحها تعويض المجلس بأرض غير منبسطة، توجد في مدخل الرباط (قرب المُركب الرياضي الأمير عبد الله)، ومساحتها لا تتجاوز 5 هكتارات.


ومن بين الملاحظات المسجلة على الاتفاقية المذكورة، هو إخلال الشركة بالتزام تعميم ولوج الأندية الرياضية الموجودة بالرباط إلى مختلف الشعب الرياضية، وإخلالها بضمان ولوج شباب الأحياء المجاورة بشروط تفضيلية مع تخصيص حصص لفائدة أطر وأعوان بلدية الرباط للاستفادة من خدمات المركب، وكذا القيام بكل الأعمال الكفيلة بتحفيز وتنمية الرياضة على المستوى المحلي، إلا أن الواقع عكس ذلك، حيث ظلت الاستفادة محصورة على فريق الفتح فقط.


وتجدر الإشارة إلى أن دورة فبراير للمجلس الجماعي الرباط، تداولت في موضوع انتخاب ممثل المجلس في مجلس إدارة المركب الرياضي حي النهضة، الأمير مولاي الحسن، المُقدرة مساحته ب27,900 متر مربع، والتي حدد دفتر التحملات الخاص بتدبيره المفوض، مدة استغلاله في ثمان سنوات قابلة للتجديد، على أن يتم وضعه تحت تصرف المفوض له، بشريط أن تبقى ملكية العقار في إسم المجلس الجماعي، ويتم استعادته بعد انتهاء مدة العقد.


إلى ذلك أفادت مصادر متطابقة أن نتائج الدراسة سيتم تقديمها خلال دورة أبريل المقبلة حسب القرار الذي اتخذه مجلس المدينة بالإجماع.

‫تعليقات الزوار

7
  • بتدبيره المفوض، مدة استغلاله ف
    السبت 26 مارس 2011 - 16:50

    بتدبيره المفوض، مدة استغلاله في ثمان سنوات قابلة للتجديد، على أن يتم وضعه تحت تصرف المفوض له، بشريط أن تبقى ملكية العقار في إسم المجلس الجماعي، ويتم استعادته بعد انتهاء

  • kutar
    السبت 26 مارس 2011 - 16:52

    j’invite la mafia italienne à faire un recyclage auprés des grands bandits marocains en l’occurence les nommés el majidi, el himma et les brigands des fassi fihri quisont entrain de detruire ce pays qui hélas n’a plus de gardien.

  • youness
    السبت 26 مارس 2011 - 16:40

    إلى متى سيستمر نهب المال العام و المحسوبية والعنصرية و الجمع بين المال و السلطة في مغربنا العزيز ٠ ليعلم كل مسؤول مهما عظم شأنه أن زمن الخوف و التخاذل قد ولى بفضل هذه والثورات المباركة و أن التغيير قادم لا محالة و أن المسؤولية تكليف قبل أن تكون تشريف حيث لا مكان للمفسدين فيها٠

  • العروبي
    السبت 26 مارس 2011 - 16:42

    فريق الفتح بدون جمهور ومن أين يأتي بالموارد؟
    فريق الجيش بدون جمهور ويسير بالموارد المالية لجمعية للقوات المسلحةالملكية ، لكن الفريق يمثل العاصمة ويحمل إسما رمزا لكل المغاربة ، هلا غير إسمه و مدينته كان أحسن أما إذا أراد أن يحافظ على إسمه فمكانه في البطولة التي تجري مابين الحاميات العسكرية . وجود فريق عسكري في بطولتنا الوطنية غير مقبول فالمغرب ليس سوريا أو العراق أو مصر مبارك أو غيرها من الدول العسكرية أما فريق الفتح إذا تبث بأنه يعيش من أموال دافعي الضراءب فوجب حله .

  • AMAGOUS
    السبت 26 مارس 2011 - 16:46

    JE CONSEILLE LES ELUS DE RABAT DE NE PAS COMMETTRE CE CRIME.IL NE FAUT PAS CEDER A LA MAFIA.IL NE FAUT PAS AVOIR PEUR DE CE Mr QUI DEFIGURE TOUTE NOS VILLE AVEC SA SOCIETE D’AFFICHAGE.

  • halloumi
    السبت 26 مارس 2011 - 16:48

    Franchement, je crois qu’il faut dire les choses correctement…Nos élus sont incapables de gérer la vie sportive au Maroc. Ils sont incapables de gérer les installations sportives. Au moins, le FUS a mis en place de nouvelles installations il faut juste les mettre à disposition de tout le monde

  • maghribi
    السبت 26 مارس 2011 - 16:44

    Il viendra un jour où ce Majidi paiera de ses délits ” mafiosis ” ,,,rien ne perdure et rien n’est éternel ,,,la malédiction du peuple le poursuivra là où il se trouve,,,A vrai dire on en a marre de ces pratiques qu’il faut éradiquer pour toujours car ces façons de faire ne font que porter préjudice à la monarchie et à toute volonté de changement et d’innovation politique révélées par le discours royal  

صوت وصورة
صبر وكفاح المرأة القروية
الخميس 21 يناير 2021 - 20:50 2

صبر وكفاح المرأة القروية

صوت وصورة
اعتصام عاملات مطرودات
الخميس 21 يناير 2021 - 19:40 2

اعتصام عاملات مطرودات

صوت وصورة
مشاكل التعليم والصحة في إكاسن
الخميس 21 يناير 2021 - 18:36 8

مشاكل التعليم والصحة في إكاسن

صوت وصورة
منع وقفة مهنيي الحمامات
الخميس 21 يناير 2021 - 16:39 15

منع وقفة مهنيي الحمامات

صوت وصورة
احتجاج ضحايا باب دارنا
الخميس 21 يناير 2021 - 15:32 11

احتجاج ضحايا باب دارنا

صوت وصورة
توأمة وزان ومدينة إسرائيلية
الأربعاء 20 يناير 2021 - 21:50 21

توأمة وزان ومدينة إسرائيلية