مجهودات أطر الصحة ومحاصرة بؤر عائلية تقلص تفشي الجائحة بالمغرب

مجهودات أطر الصحة ومحاصرة بؤر عائلية تقلص تفشي الجائحة بالمغرب
صورة: و.م.ع
الخميس 17 دجنبر 2020 - 15:00

عرفت مؤشرات فيروس “كورونا” تحسنا ملحوظا خلال الأسبوعين الماضيين؛ فقد تراجع عدد الإصابات المؤكدة بشكل ملحوظ، إضافة إلى انخفاض “نسبة الإماتة” والحالات الحرجة مقابل ارتفاع نسبة الشفاء.

وفي هذا الإطار قال حمزة إبراهيمي، مسؤول الإعلام والتواصل بالنقابة الوطنية للصحة العمومية، إن تغير المنحنى الوبائي خلال الأسبوعين الماضيين المتسم بتراجع طفيف لمؤشرات الإصابة اليومية والإماتة وانخفاض الحالات المسجلة في صنف “الخطيرة” يعود أساسا إلى الإجراءات التي اعتمدتها السلطات والأجهزة المختصة لمحاصرة البؤر العائلية التي تفشت بشكل كبير خلال المدة الأخيرة.

وتابع الإطار النقابي ذاته قائلا: “كما لعبت الأطر الصحية أدورا مهمة للغاية في التكفل العلاجي وتتبع الحالات الحجر والمؤكدة، سواء الخاضعة للاستشفاء أو المتبعة لتدابير الحجر المنزلي”.

وأردف إبراهيمي: “يؤكد هذا الانخفاض نجاعة الإجراءات، وخاصة منها تجهيز المستشفيات بأجهزة وأسرة ومعدات إضافية وتشديد المراقبة والتتبع الإداري للإجراءات المفروضة على كل إقليم، وكذا الانخراط والتجاوب من قبل المواطنات والمواطنين؛ وهو ما يعني تنامي وعي جماعي وضمير مجتمعي حول خطورة الوباء من جهة، وكذلك أهمية التدابير الاحترازية من جهة ثانية”.

واعتبر المتحدث أنه “مع ذلك الانخفاض الملحوظ في المنحنى سالف الذكر، فإن الوضع الوبائي ما زال متسما بعدم الانضباط. ولا يعني بالمرة تراجع المؤشرات استقراره؛ ففي أية لحظة يمكن تسجيل انفجار في أعداد حالات الإصابة المؤكدة بمرض “كوفيد ـ 19″، كما شهدنا في ذلك في عديد الأسابيع منذ تفشي الجائحة شهر مارس إلى اليوم”.

أما بخصوص إجراء فحص PCR، فقال إبراهيمي إنه “يعد بالأولوية ذاتها التي كان عليها عند انطلاق المخطط الوطني للتصدي للجائحة، نظرا لتغير أنماط علاج المصابين بالفيروس وتحولها من الاستشفائي إلى الحجر المنزلي، واعتماد التشخيص بالسكانير كوسيلة أساسية كذلك للتشخيص، والاعتماد على الوضع الإكلينيكي والسريري لحالة التشخيص المباشر من طرف الأطباء”.

وأوضح المتحدث أنه جرى أيضا إيقاف العمل بالفحص التحليلي عند انتهاء مدة العلاج والفحص وتوقف التشخيص الجماعي، و”مع ذلك لا تزال منظومة الرصد واليقظة الوبائية تسجل يوميا ما بين 16 ألفا و18 ألف إجراء لفحص يومي؛ وهي تقارب المعدلات الكبرى التي سجلناها إبان حملات التشخيص الجماعي ما بين شهري ماي وغشت الماضيين”، وفق تعبير الفاعل النقابي.

وتابع مسؤول الإعلام والتواصل بالنقابة الوطنية للصحة العمومية: “يعتبر الإجراء الأهم اليوم الانخراط الجماعي، فرادى وجماعات ومؤسسات، في الحملة الوطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا المستجد التي ستنطلق قريبا، عبر اتباعنا الكامل للإجراءات التي ستوصي السلطات المختصة باتباعها؛ وهو ما من شأنه أن يساعد على محاصرة انتشار الوباء بشكل كبير جدا والحد من تفشيه، بحيث لم تعد المنظومة الصحية والبنية المجتعمية والمؤشرات الاقتصادية اليوم قادرة على استيعاب المزيد”.

الأطر الصحية الحالات الحرجة بؤر عائلية فيروس كورونا

‫تعليقات الزوار

19
  • ضحك على الذقون
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 15:07

    كل ما في الأمر أن نسبة الفحوص قلت إلى النصف تقريبا و التصريح بعدد وفيات أقل لغاية في نفس يعقوب ربما يهيئون الناس للقاح صيني لم يرخص له بعد حتى في الصين، و للمفارقة الصين نفسها طلبت 100 مليون جرعة لقاح أمريكي، و كل الدول تراجعت عن فكرة اللقاح الصيني إلا دار المخزن فلها رأي آخر.

  • رضوان
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 15:09

    هذه النتائج تستدعي منع الاحتفالات والتجمعات في راس السنة…الخطر كبير ويجب الاحتراز…منع السفر…منع التجمعات العائلية…منع السهرات في المطاعم والفنادق…منع الزحام لشراء الحلوى….

  • متطوع
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 15:09

    الانخفاض راجع الى خفض عدد التحاليل اليومية من 21000 تحليلة الى اقل من10000

  • متتبع
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 15:09

    يبدو أن المغرب باغي يطبق نظرية “ترامب” في القضاء على كورونا، حيت كان قال ، باش نسالي مع كورونا نوقفو التحاليل
    هادشي لي بالي كيدير المغرب ،،، واش ما بين 9000 و 15000 تحليلة في النهار كافيين

  • مرباح
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 15:11

    نشكر كل الاطر الطبية على المجهودات المبدولة، لاكن على ما اظن ان انخفاظ عدد التحاليل اليومية، يعود إلى كوننا كنا نعمل ازيد من 20الف تحليلة يوميا، والان مابين 12الف و 16الف يوميا
    على العموم مجهودات وزارة الصحة جبارة و نتمنى من الله ان يعينهم في هذه المسؤلية الصعبة، وان يرفع الله سبحانه وتعالى هَعنا هذا الوباء

  • abdousaid
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 15:20

    اودي راه الناس ولاو كيخافو يمشيو لتطيب والله شحال من واحد مشى يدير التحليلة ومبغاوش يديروها ليه بنادم ولا تيقول نموت فالدار ولا عذاب المستشفيات لي مفيهومش حتى ابسط الوسائل الاستشفاء

  • sarbout
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 15:26

    تحية تقدير و إجلال لكل الاطر الصحية (أصحاب الوزرة البيضاء).
    أقف بكل تواضع و إحترام أمامكم سيداتي و سادتي.
    الدوام لصحتكم والأجر الموصول لمجهوداتكم و الشكر الجزيل لعائلاتكم

  • هحسن
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 15:28

    هناك انخفاض في عدد التحليلات المخبرية ليس إلا.

  • مغربي
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 15:32

    تحية خالصة لاطر وزارة الصحة الاحرار والشجعان على المجهودات التي يبدلون من اجل مساعدة المواطن المغربي في هده الظروف الصعبة التي يمر من منها المغرب وباقي دول العالم، بدون مقابل وبدون ابتزاز.

  • بالعكس
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 15:34

    ليس هناك تراجع في إصابات كورونا….هناك تراجع في عدد الفحوصات اليومية…..التراجع في فحص المخالطين…. كورونا اصبحت منتشرة بقوة كبيرة و كبيرة جدا …

  • مواطن من الدارالبيضاء
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 15:40

    تلك الصورة المرفقة مع المقال من ذكريات الايام الأولى لكورونا كان كل من يخرج من المستشفى يجد ترحابا كبيرا من كل الاطر. أما الآن فلم يعد يبالون بالمرضى ويتركون خلف الأبواب

  • طبيب انهكته كورونا
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 15:41

    اللهم ابعد عنا هذا الوباء .. الأطر الصحية بصفتي واحد منهم عياااااات بزاف … الستريس …الخوف…الإرهاق … الكونجي مزال مستافدنا منو ….قريبا انطلاق حملة التلقيح مايعني أننا سنشتغل يوميا بما في ذلك يوم السبت مايعني ارهاق أكثر .. الأطر أصابها احتراق وظيفي زائد كل مرة كيتوفا زميل ديالنا بهاد المرض اللعين كنتمنا من المسؤولين يشوفو فينا بعين الرحمة و يلقاو شي حل …اللهم أغثنا بلطفك ورحمتك …

  • مواطن مغربي
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 15:47

    الناس مبقاوش تيديرو تحليلة لغالية مجرد تتبان لأغراض تياكلو الدواء فقط وهدا لكل المخالطين …
    بلا 700درهم ديال تحليلة

  • رشيد
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 16:00

    اضن ان الفيروس بدا بفقد الكثير من قواه لان الاجسام المضادة لدى الانسان ساهمت في جعله ضعيفا و غير مكتمل البنية

  • أساطير.
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 16:04

    حكايات جميلة للسرد. الحديث يجب أن يكون حول أين هو اللقاح ؟ إن لم يكن موجودا متى بالضبط سيكون جاهزا للحقن؟ هذا هو الحل أما انخفاض الأرقام جاء للتخفيف فقط و من باب إعطاء بعض الأحلام الجميلة. و إن افترضنا أن السلطات آمنت بهذا الإنخفاض لفتحت على الأقل التنقل الداخلي بين المدن بدل السدود التي أتعبت المواطنين و الأمنيين.

  • طارق حتى لأولاد علي
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 16:19

    على الدولة ان تفرض حجرا صحيا يمتد لشهر كامل قبل البدء في عملية التلقيح…
    فهذا الحجر ضروري لفرز المصابين وعزلهم عن قائمة من سيتلقى اللقاح. لأن اللقاح مع الإصابة ربما يعقد الأمور. ولذلك لجأت دول مثل هولندا و بريطانيا للحجر الذي امتنعوا عن تطبيقه حتى في بدايات الأزمة…
    انتبهوا

  • مواطن
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 16:46

    السلطات الصينية تقدمت بطلب شراء مئة مليون جرعة من لقاح كورونا، الذي طورته شركة بونتياك الألمانية بالتعاون مع فايزر الأمريكية…الخبر منتشر اليوم…
    نعم الخبر صحيح للأسف

  • Med
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 19:56

    شكرا جزيلا للأطر الصحية العمومية على مجهوداتها الكبيرة مع قلة إمكانيات الوزارة الوصية .كما ندعو لكل الأطباء والممرضين والتقنيين الذين غادرونا لدار البقاء شهداء الواجب ندعو لهم بالرحمة والمغفرة كما نتضرع للمولى عز وجل أن يبشرهم بالفردوس الأعلى.

  • ملكي
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 21:39

    تحية تقدير و إجلال لكل الأطر الصحية (الجيش الأبيض). أقف بكل تواضع و إحترام أمامكم سيداتي و سادتي.
    الدوام لصحتكم والأجر الموصول لمجهوداتكم و الشكر الجزيل لعائلاتكم وحفظكم الله من كل داء وجعل وقوفكم مع المرضى هو الدواء.

صوت وصورة
نداء أم ثكلى بالجديدة
الإثنين 25 يناير 2021 - 21:55 3

نداء أم ثكلى بالجديدة

صوت وصورة
منصة "بلادي فقلبي"
الإثنين 25 يناير 2021 - 20:45 6

منصة "بلادي فقلبي"

صوت وصورة
ورشة صناعة آلة القانون
الإثنين 25 يناير 2021 - 19:39 4

ورشة صناعة آلة القانون

صوت وصورة
انطلاق عملية  توزيع اللقاح
الإثنين 25 يناير 2021 - 17:02 20

انطلاق عملية توزيع اللقاح

صوت وصورة
الإخوة زعيتر يساعدون تبقريت
الإثنين 25 يناير 2021 - 10:31 20

الإخوة زعيتر يساعدون تبقريت

صوت وصورة
تخريب سيارات بالدار البيضاء
الإثنين 25 يناير 2021 - 10:05 36

تخريب سيارات بالدار البيضاء