‫تعليقات الزوار

30
  • محب لتارودانت
    الإثنين 17 فبراير 2014 - 21:52

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    جزاكم الله خيرا أخي الحبيب عبد الرحمان الريس على هذا الابداع ، والتفاتتك الى هذه المدينة العريقة من اجل بث الروح في الضمائر الميتة من اجل احيائها والمحافظة على ما تبقى فيها من اصالة كانت اجمل .

  • Roudani in Arizona
    الإثنين 17 فبراير 2014 - 22:03

    اسوار عمرها مئات السنين دمرت و تلاعبو بميزانية ترميمها. مسجد عمره على اقل تقدير 500 سنة احرق و دمر و تم نسيانه و تجاهل التحقيق في ما وقع. مدينة تاريخية لا احد اهتم و يهتم بها. ياتي الغريب و يصبح ذا شان و ابنها يهجرها دون رجعة.

  • abou
    الإثنين 17 فبراير 2014 - 22:06

    إذا كان الإنسان هو الذي يشيد ويخلد المآثر العمرانية ويجعل منها تراثا حضاريا قد يبلغ درجة التقديس أحيانا، فانه في نفس الوقت قد يتحول إلى عامل اندثار وتدمير لهذا التراث.
    تارودانت الغالية مشت

  • tetouania
    الإثنين 17 فبراير 2014 - 22:12

    هؤلاء من بنو مراكش وفاس وجل مدن الاندلس, لانها اقدم منهم …وهذا يكفي للاعتزاز بها…تارودانت يرجع تاريخها إلى العهود القديمة…قبل الروم والفنيقيون ….
    تارودانت غنية بتاريخها الاسلامي العريق

    فلم جميل جدا….افضل مما تنتجه التلفزة التي فارقتها 15 سنة … والحمد لله

  • abdellah
    الإثنين 17 فبراير 2014 - 22:16

    My City is Dying……………………………………………..

  • عزيزة الفارس
    الإثنين 17 فبراير 2014 - 22:22

    آه آه آه يا درب لعفو وياٍب الخميس وياـ باب الزركان وياـ باب تارغوت واه ياعطر تارودانتْ الحبيبة العطر يفوز من خلف أسوار وأبواب آه يا سيد وسيد آه مذا فعل الدهر با أحلى وأشهى وانقىى كم اشتقت الى فشفاشـ القصبة وعطر الزيتون من خارج الأسوار وياـ اهل تارودانتْ يا اهل السخاء والحياء والبساطة والجمال والكرم وحسن الضيافة والسخاء والنقاء آه آه يا معهد محمد الخامس وياـ ابن سليمان الرو داني وياـ جامع الكبير يا رباه اين جامع لكبير للهم من حرق الجامع الكبير احرق قلبه ماذا فعلتم بعروسة سوس لقد دنستها أقدام البراني يا أيها الدخيل على مدينة تارودانتْ رفقا رفقا رفقا بحرمت الشام المغربية الكلام كثير والاشتياق يبكيني فوالله قلبي يتقطع على شام المغرب ياروادنا لحرار فيقواُ من السبات هذ ثراث حضارة معلمة آه آه آه حسبي لله ونعم الوكيل

  • hassan
    الإثنين 17 فبراير 2014 - 22:25

    تحية صادقة لك٠هده حقيقة المدينة خرا ب تلو الخراب و ترميمه خراب افضع يا هيهات على احدى عواصم المغرب القديمة لمن لا يتذكر

  • طالبة باحثة
    الإثنين 17 فبراير 2014 - 22:32

    تحية لك صديقي عبد الرحمان الريس..فالمغرب بحاجة لشباب مثلك الذي اختار آلة تصويره لإيصال رسالة إلى كل المعنيين لإنقاذ تراثنا الذي يتعرض للتدمير دون ان تحرك الدولة ساكنا…أين هي الميزانية لترميم المدن التاريخية التي كانت رمزا لحضارتنا العريقة…لك الله يا وطني
    واصل مسيرتك يا أخي عبد الرحمان..أنت كما عدناك متألق دائما و أتمنى لك باسمي و اسم كل أصدقائك بماستر تراث و تنمية المزيد من العطاء و النجاح … تحياتي في انتظار الفيلم الوثائقي الكامل..
    aicha

  • عمر
    الإثنين 17 فبراير 2014 - 22:35

    تعتبر النظافة مظهراً حضارياً يدل على رقي المدينة والمقيمين فيها .كما أنها وسيله من وسائل تقبل المجتمع للفرد وإعجابهم به والأهم من ذلك فإنها من أهم الطرق في حماية الأفراد من الإصابة بالأمراض .

    فكثيرا من الأمراض كالاسهال والدوسنتاريا والتيفوئيد والكوليرا والتهاب الكبد الفيروسي والجرب ناتجة عن عدم توفر النظافة .

  • maroc-france
    الإثنين 17 فبراير 2014 - 22:57

    c'est lamentable comment la ville de Taroudant perd ses monuments,la faute n'est pas pas seulement celle des gens qui respectent pas ces lieux mais aussi celle des autorités qui doivent lancer une compagne de réhabilitation des monuments historiques de la ville à l'instar de Marrakech ou Fès, parce que c'est la mémoie de la ville qui est en danger.

  • عبدالله
    الإثنين 17 فبراير 2014 - 23:18

    لا يمكن أن تعرف تارودانت أي تقدم مادامت مافيا العقار التي تشتغل في الدارالبيضاء و في إقليم تارودانت و تزنيت و أسفي تجد من يحميها في الإقليم …
    أملنا بعد الله في أبناء إقليم تارودانت أن يدفعوا عنهم الجبن و الخوف و يعلنوا بأعلى أصواتهم عن أسماء التنظيم الإجرامي الذي ينهب إقليم تارودانت بمدينته …

  • آل يوسف الإدريسي
    الإثنين 17 فبراير 2014 - 23:27

    إلى :10 – أحمد
    اتق الله يارجل
    هل تعني ما تقول؟؟؟
    تارودانت قضيت بها طالبا في معهد محمد الخامس 6 سنوات هي زهرة عمري مع اصدقاء من المملكة المغربية، ومن صحراءنا الحبيبة ومن جنسيات متعددة
    كما تعرفت على أهالي تارودانت من سوق السكر وتالمقلات ،وعشت بينهم معززا مكرما ، لاأذكر الأشخاص لأن منهم من التحق بالرفيق الأعلى
    وما تقوله أنت لايمت بصلة لإنسان في كامل قواه العقلية.
    أحب تارودانت ، وأحب أهلها ,احب مسجدها الأعظم، واسراك، وباب تارغونت ، ومستر جاكسون .
    وكل السينغاليين والموريطانيين وغيرهم من الأمم الذين تعلموا الدين الإسلامي المعتدل في معهد محمد الخامس الذي تخرجت منه أطر عليا احتلت قمم المجتمع المغربي.
    قولك مردود عليك ايها الشخص وينم عن جهل مقصود، أو تعميم مردود.

  • rodani
    الثلاثاء 18 فبراير 2014 - 00:22

    i love Taroudant,, please save it

  • houari kaymout 3La taroudant
    الثلاثاء 18 فبراير 2014 - 00:59

    je vis maintenant à taroudant de tous les cotés ;poubelles et cries et bagares presque chaque jour les gents chargés de se debarasser de la poubelle font leur travail comme il faut et font l'impossible pour atteindre les quartiers les plus courts et serrés mais les citoyens jettent la poubelle n'importe ou pour les rénovations elles se font mais comment c'est ça la question n'oubliez pas l'exemple de la grande mosqué juste un mois après les dernires renovation on a remarqué le gonflement de la terasse et des mauvais herbes qui apparaissent la meme chose pour la grande mureille billah 3alaykom une gigantesque muraille s'ecroulle à cause des vents wallah j'ai vu ça de mes yeux ;de quelle renovation on parle il faut (mourakaba)

  • Salma
    الثلاثاء 18 فبراير 2014 - 02:05

    شكرًا سيدي على هذا الفديو وشكرا على الإلقاء الجيد.فعلا عمل رائع.
    اللوم كل اللوم على ساكنة تارودانت التي أهملت المدينة. من يقوم بالتبول في الشارع ومن يلقي بالازبال؟ لاظن السلطات!! لماذا نطالب الحكومة بكل شيء اذا كان الوعي منعدما!!
    لقد دمر فالماضي القريب بابان يعتقد أنهما من مآثر الرومان، على ماظن في بداية التمامينيات ولم يحرك احد ساكن. البابان كانا بحي او درب الأندلس.
    على العموم لن يتوقف الهدم واللامبالاة عند هذا الحد…

  • ولد الدرب
    الثلاثاء 18 فبراير 2014 - 07:33

    انا من الدار البيضا زرتها في الصيف الماضي فإذا بها أيضاً تحتضر
    أزبال هنا وهناك وازدحام لا يطاق وان نظرت الي كثير من مدن المغرب فالحال لا يسر
    القاسم المشترك ثقافة المواطن التي تتدني وتخلو من المسؤولية، ويغلب عليها العبث والعشوائية ولهلا يقلب
    ثقافتنا كمغاربة لا بد ان تتغير

  • الرامي
    الثلاثاء 18 فبراير 2014 - 08:58

    روعة ـ بل احتضرت منذ سنوات فالمسؤلون عن تارودانت لايهمهم إلامصالحهم وحصولهم على امتيازات وعقار وديار فكلهم يقف مع الآخر في مصالحهم ، مستشقى ، محافظة ، بلدية ، عمالة …. كمارأيتم سورالمدينة دائما خراب ودمار ودائما في طور الاصلاح ، وهذا الاصلاح لاينتهي لآنه كلما أصلح جانب فإذا بالجانب المصلوح سابقا يخرب ويدمر من جديد ، وهذا لصالح البلدية ليستفيد المسؤلون فيها من نهب أموال الترميم طول الزمن ، وإلا لماذا لايصلحونه بالأسمنت ولابريك والأحجارمرة واحدة فقط وبهذا يستمر ويصمد 4000 عام كسور مدينة أصيلا مثلا وشكرا لك ولهسبريس

  • العربي
    الثلاثاء 18 فبراير 2014 - 10:09

    ما يثير اعصابي و يرفع ضغط دمي لدرجة الخبث هو ان جميع المغاربة يستنكرون التبول و التبرز حيثما الحت علينا حاجتنا البيلوجية لفعل دلك هدا جميل وكل اقطار المعمور تحدث مراحيض عمومية مجانية واخرى مادى عنها حتى تعم النظافة التي هي طبعا من الايمان على عكس بلدنا الحبيب الدي نجد العفن و القرافة يعمان مدنه لان احداث مراحيض عمومية وحتى على المدى البعيد لا يخطر على بال مجالسنا المنتخبة على مختلف اختصاصاتها حتى ان البول والغائط اضحت سمة كريهة يعرف بها المغرب في الخارج او ليس السياحة من مصادر دخلنا

  • Facebook/dardachatt Taroudant
    الثلاثاء 18 فبراير 2014 - 10:18

    اللذي لم افهمه حتى الان..لماذا انتم بارعون في تشويه صمعة هده المدينة التي اصبحت موضوع فقط-للسلبيات حتى اصبح العالم يعرف تارودانت بالجرائم ان المغرب كله خالي من الجرائم او من لوحات ممنوع البول او رمي الازبال..

  • rodanii
    الثلاثاء 18 فبراير 2014 - 11:39

    أجزاء مهمة من السور تتآكل وتصمد في انتظار من ينقذها ويرد لها الاعتبار

  • رودانا
    الثلاثاء 18 فبراير 2014 - 15:04

    لك الله يا رودانا الحبيبة يا مهد سوس العالمة

  • marocain54
    الثلاثاء 18 فبراير 2014 - 15:48

    salam alicom
    j'ai passer tout ma jeunesse a bab targount a dérbe malem Mohamed exactement
    même c chui loin, je pense toujours revenir
    un grand bonjours a les gens de taraudant et au Maroc en général
    merci a tous

  • norddine
    الثلاثاء 18 فبراير 2014 - 17:21

    une très belle présentation , rien à dire j'e n'ai plus les mots ….

  • mohssine
    الثلاثاء 18 فبراير 2014 - 17:25

    كان من الاجدر بالمسؤولين المحليين والحكومة ايضا الاهتمام بهذه المدينة القديمة بدل تهميشها تارودانت مدينة تحتاج الى اولويات لان تتقدم اهمها انشاء مصانع ومعامل لتشغيل البطالة المتفشية في اوساط الشباب وقد استبشرنا خيرا بعد ان سمعنا في الاونة الاخيرة انشاء معمل لصناعة الحديد قد يشتغل به ازيد من 2000 شخص لكن ذلك لم يتحقق بعد ولم نعرف السبب لماذا ? الم تستحق هذه المدينة العناية بها مع العلم انها حطمت الرقم القياسي في عدد الجماعات التي تنتمي الى اقليمها وعددها 89 جماعة محيطة وساكنتها الباقية الباقية بدات تهاجر قراها نتيجة الجفاف وتنتقل غالبيتها الى مدينة تارودانت للبحث عن لقمة العيش وقد لاحظنا ذلك مؤخرا في الازدحام الذي نراه بين ازقتها اولا كما ازداد ثمن البقعة الارضية للمدينة وانتشرت البنايات العشوائية في بعض الاماكن .

  • عبد الله أبودرار
    الثلاثاء 18 فبراير 2014 - 18:07

    هنيئا لك سي الرايس بهذا الفيلم التوثيقي الدال والمختزل. نرجو ان يكون وسيلة للحياة وإعادة الحياة لمدننا التراثية التي يحتضر الكثير منها بسبب المظاهر التي ركزت عليها.
    شكرا لك على هذا العمل

  • simo
    الثلاثاء 18 فبراير 2014 - 18:07

    I just wanted to correct the tittle: my city dying
    it should be: My City Is Dying

  • حسن
    الثلاثاء 18 فبراير 2014 - 22:18

    اه يا تارودانت المسؤولين خربوك .الجندارم يختبئون في حدائق الرومبات كل يوم يتصيدون المواطنون الابرياء وخاصة الفلاحون بدعوى السرعة ويطلبون منهم رشاوي خيالية 200درهم على الاقل -رمبة اولاد سعيد قرب هوارة-اما البوليس فلا يراقب سوى السيارات من اجل الرشوة.الشفارة مايشدوهم والمخدرات مايحربوهم عملهم عرقلة السير بدل تنطيم السير.

  • noureddine de sidi bennour
    الثلاثاء 18 فبراير 2014 - 22:27

    شكرا لك يا اخي العزيز على هدا العمل الرائع لعل وعسى ينظر المسؤولون الى حال هده المدينة الرائعة التي عشت في احضانها 5 سنوات.

  • بدوي تحضر
    الثلاثاء 18 فبراير 2014 - 23:01

    أظن أن ظاهرة( بدونة المدينة ) المتمثلة في نزوح اعداد كبيرة من سكان البوادي الى المدينة , هي التي أصابت كالسرطان الخبيث كل مجالاتها بالخراب؛ المعمارية منها والحضارية والثقافية ؛وشوهت القيم المدنية و العلاقات الاجتماعية الراقية ؛ونشرت مكانها ثقافة البدو المبنية على الانا البدائية البهيمية ؛ وسببت في استفحال ظواهر الانحراف وترويج المخدرات والدعارة والسرقة و الجريمة …. وقد حدث هدا في جل المدن المغربية العريقة . وأظن أن مسؤولية هدا الانهيار الاجتماعي تعود الى الجهات الوصية على المجتمع (لأنه ادا مرض فعليها تقع مسؤولية علاجه) ا المسييرين للشأن العام والسلطة .يجب عليهم ان يعملو ا على تطبيق القوانين (الموجودة أصلا) لردع كل المخالفين مدنيا وجنائيا .لأن ثقافة البدو مبنية على العنف و القهر كسلوك فطري .ولا يفهمون ثقافة غبرها

  • عبد الحفيظ فهمي
    الثلاثاء 18 فبراير 2014 - 23:11

    نحن أبناء ترودانت اول المعنين بل والمسؤولين المباشرين عن كل ما تعيشه مدينتنا من جمود، وكل من ينتظر ان يصلح حال مدينتنا على أيادي غير أيادي أبناءها فهو واهم.
    نحن أبناءها، وهي آمنا، ولن نتخلى عنها أبدا.

صوت وصورة
دار الأمومة بإملشيل
الجمعة 22 يناير 2021 - 18:11

دار الأمومة بإملشيل

صوت وصورة
متحف الحيوانات بالرباط
الجمعة 22 يناير 2021 - 13:20 2

متحف الحيوانات بالرباط

صوت وصورة
صبر وكفاح المرأة القروية
الخميس 21 يناير 2021 - 20:50 3

صبر وكفاح المرأة القروية

صوت وصورة
اعتصام عاملات مطرودات
الخميس 21 يناير 2021 - 19:40 4

اعتصام عاملات مطرودات

صوت وصورة
مشاكل التعليم والصحة في إكاسن
الخميس 21 يناير 2021 - 18:36 8

مشاكل التعليم والصحة في إكاسن

صوت وصورة
منع وقفة مهنيي الحمامات
الخميس 21 يناير 2021 - 16:39 16

منع وقفة مهنيي الحمامات