مرصد مغربي يتقدم بمشروع قانون إلى البرلمان لتجريم التطبيع

مرصد مغربي يتقدم بمشروع قانون إلى البرلمان لتجريم التطبيع
السبت 18 ماي 2013 - 18:55

أعلن المرصد المغربي لمناهضة التطبيع، عن تقديمه لمشروع إلى البرلمان، لتجريم التطبيع مع إسرائيل. جاء ذلك خلال ندوة فكرية نظمها المركز يوم أمس (الجمعة) بمدينة الرباط، بمناسبة الذكرى الـ65 لاحتلال فلسطين، والحلمة العالمية للعودة، سلّط فيها الضوء على مفهوم التطبيع، وتعريفه.

وقال أحمد ويحمان، رئيس المرصد المغربي لمناهضة التطبيع في تصريحات صحفية إن الندوة تروم المساهمة في مناقشة مفهوم التطبيع وتحديده، وتقديم مشروع قانون لتجريمه، مضيفا أنّ المركز يواصل فتح حوار مع المنظمات والهيآت الحقوقية، وجهات سياسية وبرلمانيين، في أفُق التصويت على قانون تجريم التطبيع والتعاطي مع الكيان الصهيوني”، معتبرا أنّ “أي تطبيع هو خيانة”.

من جهته قال منسق لجنة العمل من أجل فلسطين، خالد السفياني، إنّ مشروع قانون تجريم التطبيع له أهمّية كبرى، لكون التطبيع صار عملا تنفق عليه القيادة الإسرائيلية والإدارة الأمريكية ملايين الدولارات، من أجل تقويض القضية الفلسطينية، وهو مشروع متكامل يذهب في اتجاه تهويد القدس، وتقليص الحقوق الثابتة للشعب الفلسطيني.

وأضاف السفياني أنّ “المشروع الصهيوني يتهاوى ويندحر، لذلك تُعطى له حقن التطبيع، حتى يصبح أمرا واقعا مُعتَرفا به، الأمر الذي لا يمكن أن نقبله، لأن الكيان الصهيوني سرطان، إما أن نفتك به أو يفتك بنا، وهو سرطان لم يجد بعد علماء الطب له دواء، وإذا تساهلنا معه فسوف يفتك بنا، ويتغلغل في جسد الأمة”.

وذهب السفياني إلى القول إن التطبيع جريمة كبرى، مضيفا “هناك من يتحدث عن أنّ لدينا مغاربة في إسرائيل، ونحن نقول إنّ اي شخص اختار الجنسية الإسرائيلية فهو إسرائيلي، والتطبيع معه ممنوع ويشكّل جريمة”.

وجوابا على سؤال لهسبريس حول ما إن كان مشروع تجريم التطبيع الذي تقدم به المرصد المغربي لمناهضة التطبيع سيحظى بالتصويت الإيجابي في البرلمان، قال السفياني إن البرلمان المغربي عندما يجتمع من أجل قضية فلسطين تعبّر جميع الكتل البرلمانية عن دعمها للقضية الفسلطينية، ورفضها للتطبيع، “والآن حان الوقت ليعبروا عن تضامنهم مع فلسطين بشكل ملموس”، وأضاف، “أنا متفائل، ولو لم أكن متفائلا لانفجرت منذ عشرات السنين”.

إلى ذلك قال عبد القادر العلمي، نائب المرصد المغربي لمناهضة التطبيع، إنّ اختيار موضوع مفهوم التطبيع ومناقشته يأتي بهدف الخروج برؤية واضحة ومشتركة حوله، “لأنّ هناك من يحاول تحريف المفهوم وتمييعه من الجهات الضالعة في عملية التطبيع مع الكيان الصهيوني الغاصب”.

ووصف العلمي كل عمل تطبيعي مع إسرائيل بمثابة “ضلوع مع الكيان الصهيوني الغاصب في أعماله الإجرامية التي يقوم بها على أرض فلسطين.

وأضاف أنّ التطبيع أصبح يتسرب من مجالات متعددة، تحمل لَبُوس التبادل الثقافي أو الرياضي أو التجاري والفني، “وهذا يفرض علينا مواجهة فيروس التطبيع مع الكيان الصهيوني الذي بنى مجْده على سرقة أرض الغير وتهجير شعب بأكمله”.

‫تعليقات الزوار

54
  • patriot
    السبت 18 ماي 2013 - 19:11

    c'est une idee vraiment imbecile et stupid…les palestiniens et les israeliens accept le concept de deux etats vivant cote a cote ( ecept hamas et les fanatics israliens qui sont une tres petite minorite)..
    cette initiative fait du maroc un etat refuznik comme Iran et les extremists de hamas..

  • بوعزة
    السبت 18 ماي 2013 - 19:25

    ليست هده هي المشكلة ايها الشياطين و امثالكم الدين يتاجرون بقضية بعيدة عنكم و معقدة للغاية و تقومون باستعداء شعب من اخير و اقدس الشعوب عند الله كم تلقيتم من الدولارات لتحرضوا المواطنين على شيء لا يهمهم ان كنتم صادقين في عملكم ابدؤا باصلاح انفسكم و افضحوا الفاسدين و المفسدين الدين ينخرون اقتصاد وطنكم و يضلمون اهاليكم اين سيدهب هدا الشعب لوكنتم تتمتعون ببعد النضر و اخلاق اجدادنا الاقحاح لاستظفتموهم في بيوتكم لانهم ابناء عمومتكم و احفاد الانبياء و الرسل و السلام….

  • الجوهري
    السبت 18 ماي 2013 - 19:37

    اتحداكم إن مررتم هذا القانون فالتطبيع عندكم على اعلا مستوى والمعاملات التجارية تفوق حتى مع من هم ملاسقين معكم في الحدود الم تقرؤو قبل يومين ماذا قال رئيس المساد اي جهاز المخابرات الاسرائيلية قال في العلن ان المغرب اكبر دولة عربية مخترفة من المساد اي يمكن انتلقى وزير او حتى مفتي كما حصل لتونس في اواخر الربعيينات عندما هاجر مفتي تونس لاسرائيل واكتشفوا ان من كان يحلل ويحرم ما هو الا عميل المساد المهم في نظري ان هؤلاء يريدون احراج بن كيران وليس و ليس القطع مع التطبيع فالسؤال لماذا لم يطرحوا هذا القانون لما كان الاتحاديين و التستقلالييين في الحكومة على كل حال اتمنى ان يمر هذا القانون وان يفعل وشكرا

  • dahbi salah
    السبت 18 ماي 2013 - 19:44

    انصج هؤلاء الذين يبدو ان لا شغل لهم الا الركوب على القضية الفلسطينية لتحقيق مآرب شخصية أن يبحثوا لهم عن عمل وحرفة أخرى بدل استغلال المشاعر العاطفية والدينية لبعض المغاربة البؤساء ، واقول لهم من أنتم حتى تفرضوا وصايتكم وافكاركم البالية علينا؟ والله انكم متخلفون أقدام ! ما الذي سنربحه من مقاطعة اسرائيل ؟ وما الذي استفدناه من دعم فلسطين من اموال الشعب الفقير ؟ كفانا ديماغوجية قومجية فارغة ! نحن نعلم لمن يعمل هؤلاء الذين يستغلون سذاجة هذا الشعب المسكين الامي المقهور. اسرائيل هي التي تدافع عن المغرب في المحافل الدولية وتزوده بالمال والتكنلوجيا . ولماذا يريد هؤلاء ان يكونوا ملكيين اكثر من الملك؟ الفلسطينيون يعملون في اسرائيل وعملتهم هي الشيكل الاسرائيلي ، وعباس واعضاء حكومته يأكلون ويشربون ويمرحون في تل أبيب كل يوم ، ويأتي هؤلاء الانتهازيون لفرض أجندة قطر الداعمة لحركة حماس الارهابية علينا! اليهود تربطنا معهم علاقات انسانية قديمة ولم تعتدي علينا اسرائيل ولو مرة واحدة في تاريخها ، فلماذا نعاديها نحن؟ هل من اجل سواد عيون السفياني وويحان وكل المتاجرين بالقضية الفلسطينية؟ فليذهبوا الى الجحيم!

  • jadovitcho
    السبت 18 ماي 2013 - 19:44

    وفقكم الله و لا للتطبيع مع الكيان الصهيوني

  • مغربي
    السبت 18 ماي 2013 - 19:45

    هدا المرصد هو سرطان لم يجد بعد علماء الطب له دواء، وإذا تساهلنا معه فسوف يفتك بنا.من أعطاكم الحق أيها الفاشيون حتى تقررون في من يطبع ومن لا يطبع.أتسائل متى تعلنون عن مرصد لمناهضة التطبيع مع الجزائر ومرتزقتها البوليزاريو.

  • AMAZIGH
    السبت 18 ماي 2013 - 19:47

    ان تفرض على نفسك امرا ما فذلك شيئ يهمك اما ان تفرضه على الغير فذلك منتهي المس بحرية الآخرين فلايعقل ان تفرض علي مع من اتعامل و مع من لا يحق لي ذلك فأ ذا كانت لكم مشكلة مع اسرائيل و يحتم عليكم ذلك المشكل ان تقاطعونها فذلك حقكم ولن نخوضوا فيه بل ستجدونا محترمين لقراركم الذي لا يلزم ألا انتم اما انتفرضه على كل المغاربة فالمغرب ليس ضيعة خاصة بكم بل هناك شعب اسمه الشعب الأمازيغي لا مشكل له مع دولة اسرائيل تماما مادامت تمارس سيادتها فوق اقليمها بأعتراف القانون الدولي

  • Loi inapplicable
    السبت 18 ماي 2013 - 20:03

    Comment on va faire pour appliquer une telle loi???
    les parlementaires et toute la classe politique marocaine sont les premiers qui visite Israël.
    certains veulent être palestiniens plus que les palestiniens eux mêmes.
    il faut d'abord condamné la pauvreté, le chômage…chez soi!

  • Stylo 7mer
    السبت 18 ماي 2013 - 20:17

    Je suis vraiment choqué par les commentaires, c comme l'article était publié sur un site juif!! Si les palestiniens acceptent les israéliens c kil n'ont pas tellement le choix, et c en grande partie à cause de notre position lâche! Ce courant nombriliste qui veut k l'on ne pense k à notre pays va détruire le peu qui reste aux pauvres palestiniens, on finira par ressembler au peuple américain ki ne sé même pas ce ki se passe hors de ses frontières, & kon manipule aussi facilement k un troupeau de bhayem! Nous sommes musulmans & arabe avant d'être marocains ou palestiniens. & je corrige: Le qatar est un bras d'israel & non du 7amas, si le 7amas avé le soutien des à flouss qataris il aurait au moins pu tenir tête israel!

  • RIF IDURAR
    السبت 18 ماي 2013 - 20:35

    اسرائيل لم تاخذ لنا ارضا ولم تقتل لنا شعبا , فهي دولة اسيوية ونحن في افريقيا , وفي هذا الظرف بالذات يجب على دولة الmaroc كسب الصداقات لا خلق الاعداء. وعوض مناقشة مفهوم ´´التطبيع´´ وتحديده وجب عليهم مناقشة مفاهيم ..الفقر والامية والجهل والتهميش وايضا معضلات الغزو السلفي الوهابي والاخواني الاجنبي ومعضلات الاستيلاب الهوياتي والايديولوجي واللغوي والانتمائي … ويجب التركيز اكثر فاكثر على موقع الmarocعلى الخريطة وهو شمال غرب افريقا , فزمن الالهاء بالكوفية وبالشعارات قد انتهى , فالوطن اولا …. skandinavia

  • kamal zwin
    السبت 18 ماي 2013 - 20:53

    officiellement le MAROC n'a pas de relations diplomatiques avec l'Etat d'Israeil sans oublier que des Etats Arabs ont des représantants de part et d'autres de cet Etat; cela n'empeche d'échanger avec cet Etat reconnu, des transactions et profiter de son essor technologique et de sa démocratie interne; concernant cette requéte d'incriminer toute forme de collaboration avec Israel n'est qu'une preuve d'existance d'un fait accompli et devant lequel on ne peut dire que le peuple palestien a le droit d'exister et au méme titre que le peuple juif sans qu'on touche à notre particularité de marocain pays moderateur et de paix avec tous les peuples

  • Samir Ait Shaq
    السبت 18 ماي 2013 - 20:55

    Israél est un très beau pays qui se respecte avec une technologie extraordinaire et une mentalité des lumières.Il suffit de regarder les applications de vos mobiles phone, une technologie purement israélienne

    Regardez aussi vos clés USB , une conception israélienne . Pourquoi donc ne pas suggérer au parlement d’emprisonner chaque marocain qui ose acheter un Iphone qui comporte une technologie israélienne, leur proposer aussi d’arrêter chaque marocain trouvant dans ses poches une clé USB .

    C'est du n'importe quoi monsieur soufiani et ouihmane, vous êtes des commerçants de cette cause perdue d'avance, cassez pas nous les pieds avec votre disque rayé

  • أما نحن فمع التطبيع
    السبت 18 ماي 2013 - 21:05

    من خول لكم التحدث باسمنا نحن مع التطبيع في إطار الاحترام المتبادل لو استغل المغرب يهوده الذين هاجروا للدول العظمى لشكل لوبيا قويا يواجه به كل أعداءه و خاصة من بني جلدته الذين يتربصون به في كل وقت و حين و ينتظرون الفرصة المواتية للانقضاض عليه لا داعي للركوب على القضية الفلسطينية و هي تهم بالدرجة الأولى الفلسطينيين و الإسرائيليين نحن مع التطبيع لأننا سنستفيد منه اقتصاديا و سياسيا

  • marocain
    السبت 18 ماي 2013 - 21:05

    Présentez le projet et je peut vous garantir si le projet passe, vous pouvez dire byebye à l'image d'ouverture dont bénéficie le maroc et vous pouvez dire aussi byebye aux aides alimentaires américaines, et soutien de la france sur le sahara marocain, allons nous vers le mur pour vous plaire vous et vos reves monsieurs ….

  • marocain
    السبت 18 ماي 2013 - 21:12

    هؤلاء يريدون ان يكونوا فلسطينيين اكثر من الفلسطسنيين مانتخبهم احد ولا يعلم بهم احد ولايمثلون بثاتا احد مجموعة من الفضوليين يريدون الاضواء ويتاجرون بالقضية الفلسطينية لااقل ولااكثر وما اكثر الفضوليين

  • salim
    السبت 18 ماي 2013 - 21:23

    هل تستطيع هذه الشرذمة ان تمنع الدولة من التطبيع .؟ لأن الدول هي المعنية بالتطبيع وليس الاشخاص . اما اذا ارادوا مواصلة الارتزاق بالقضية فذاك اسلوب رخيص . مواجهة بني صهيون تستدعي تسليح متطوعين لاسترداد الارض المحتلة .

  • Ahmed France
    السبت 18 ماي 2013 - 21:24

    السلام عليكم
    أقوى واكبر دول العالم أوروبا أمريكا روسيا الصين وغيرهم لهم علاقة مع اسرائيل فين جا المغرب. أو تظن ان اسرائيل غير تسمع المغرب لا يطبق معها غادي تبات بلا نعاس
    سيروا يلا عندكم شي شغل آخر لي ينفع البلاد اما هاد الخبر الخاوي عودو لي جدتك اذا كانت على قيد الحياة
    أنا شخصيا أريد العلاقة مع اسرائيل لنستفيد من علمهم وخبرتهم في جميع المجلات وانهم يقفوا إلى جنبنا في وحدتنا الترابية أكثر من الأشقاء ومن خلق لنا الفتنه في وحدتنا الترابيه ليس اسرائيل
    أقفوا النفاق والتبوحيط نحن نبحث عن كل من يساهم في تطوير البلاد ومساعدتنا لأننا ضعفاء وفقراء ومتخلفين بسبب أمثالكم
    ماذا أنجز تم في 60سنه مند الاستقلال انظروا ماذا أنجزت اسرائيل في60 سنة ثم حل عاد حل فمك
    والسلام

  • Nour Anwar
    السبت 18 ماي 2013 - 21:33

    Même la Palestine a des relations politiques, commerciales et culturelles avec Israël. J'ai beaucoup voyager à l'étranger et je connais pas mal de personnes de la diaspora palestinienne, qui parlent des israéliens. Ceci m'avais surprise au début, mais j'ai vite compris que les relations entre ces deux entités est plus complexes que nous pourrions penser. Sur le fond, je ne suis donc pas d'accord avec cette proposition de loi. Sur le principe, qui peut juger de ce qui relèverait de la "normalisation" de ce qui ne l'est pas ? On va ouvrir une porte à la dénonciation, à la délation… en un mot le temps de l'inquisition serait de retour.i

  • Amghribi
    السبت 18 ماي 2013 - 22:19

    لَو أُخِدت القضية الفلسطينية من واجهتها الإنسانية لما أَخدت مَنحا مختلفا أفظل عما هو عليه الأن.المشكلة هنا والكثير يدرك ذالك أن هذه القضية أرادها العرب أن تعيش فقط في بيتهم وذالك لإستغلالها لأغراض سياسية وقومية مَحضة كما يستَغلُّون الدين ويلصقونه بالعروبة.حلفاء إسرائيل المقربين بعد أمريكا هم الأنظمة العربية حيث قطر ذهبت إلى حد تمويل الحملة الإنتخابية لِناطانياهو ب3,5 مليون دولار بتصريح لِيفْني العلني.هذه القضية أستغلت لعقود كثيرة لإثارة المشاعر السادجة لِالبسطاء من الناس كي تُوحِّدهم قَوميَّا وتَخلُق لهم وعَدُوًّا يلهيهم عن مشاكلهم مع أنظمتهم الديكتاتورية الفاسدة ومشاكلهم المتراكمة من تخلف ديموقراطي وإقتصادي وإجتماعي.هذه القضية لا تتجاوز المشاعرالجيَْاشة عند كثير من المغاربة, بينما المخزن العروبي يتفرج ويقطف نتائج هذا التَّوجِيه الشعبي المُظلل ويتعامل مع إسرائيل دبلوماسيا وإقتصاديا.

  • القسطالي
    السبت 18 ماي 2013 - 22:23

    ولما لم يتمكن منا سم 20 فبراير
    ولما لم تتوفق الجزائر في خلق البلبلة في بلادنا
    ولما لم يوفق ما يسمى بالبوليزاريو في زرع الفتنة لدينا
    ولما لم يوفق الصحفيون الأسبان وآخرون من الدول الاسكندنافية في الصحراء لزرع الفتنة وتسجيل ما يسمى بحالات حقوق الانسان
    وأمام قرار الأمم المتحدة بأن تبقى مهام المينرسو مقتصرة فقط على الرقابة
    وبعدما لم تؤثر عوامل داخلية كموضوع انسحاب حزب الاستقلال من الحكومة
    هناك من الأذكياء من أفتوا بتجريم التطبيع مع إسرائيل يعني بحث عن مشكل مع الولايات المتحدة الأميركية
    أقول وبالفم المليان وأنا مسلم عربي أغار على ديني وعلى وطني وعلى أهلي وفي صف الفلسطينيين نحن لسنا في مستوى إعلان الحرب على أمريكا هل سنحاربها بعلمنا أم بطكنولوجياتنا هل باتحادنا : بماذا إذن
    نحن المغاربة ناس على قد الحال اتركونا نعيش لا تجعلونا كما قالت أعرابة توصي ابنها …. إياك والتعرض للعيوب فتتخذ غرضا فقلما اعتورت السهام غرضا إلى كلمته حتى يهي ما اشتد من قوته
    لما نصل إلى مستوى مواجهة أمريكا والصهاينة سيتحقق ذلك

  • سعودي
    السبت 18 ماي 2013 - 22:36

    ان جل التعليقات تنتقد هاذا القانون وتشتم اصحاب هاذا القانون حتى يخيل لك اننا في اسرائيل لم يكذب مدير المساد اي المخابرات الاسرائيلية لما قال ان المغرب مخترق حتى للاذنين من جهاز المخابرات الاسرائيلية و خير دليل غضب المتدخلين اتاسف لهاذا الشعب الذي فقد هويته فهل انتم عرب او فرنسيين او اسرائليين او باناشي او ماذا رجوع لله الناس

  • Marocain
    السبت 18 ماي 2013 - 22:37

    Je suis choqué par vos commentaires , vous dites qu'il faut avoir des relations avec l'Etat criminel d'Israël afin de bénéficier de leurs progrès et de leurs expériences dans tous les domaines , mais c'est du n'importe quoi , ils tuent chaque jour des enfants et des citoyens innocents et vous voulez avoir des relations avec eux . On est des musulmans et il faut aider nos frères palestiniens avec tous les moyens
    (Free Palestine)

  • marouane
    السبت 18 ماي 2013 - 22:48

    أنا أرغب في زيارة القدس المحتلة و زيارة هذه المدينة المقدسة حلم لي كمسلم…شنوا!!! حتى العلاقة ديالنا بها نقطعوها و نخلوها للصهاينة، حاجة أخرى شنوا كنعرفوا على إسرائيل و لا غير ملي كتهجم و لا كتقتل كتقال فالتلفازة مع العلم أن اللغة العربية لغة رسمية في إسرائيل تدرس في المدارس العمومية. نصيحة مني أنا إنسان كنشوف الأمور بموضوعية و عقلانية هديك الأرض خصنا نرتبطوا بها باش نحسوا و نبينوا راها ديالنا ماشي نقطعوا معها.و زعم المغرب غادي يجرم التطبيع مع إسرائيل غادي يبقاو بالجوع!!!!!!!!!

  • محمد
    السبت 18 ماي 2013 - 22:50

    يكفي ان تحرم التطبيع على نفسك. نحن مع الحوار. اكثر من 50 سنة من العداوة والانغلاق على اسراءيل لم تأتي بثمارها. بل العكس هي النتيجة: زاداسراءيل قوة وتعاطفا دوليا واخرت العرب. والنتيجة تناقض الحكام مع الشعب والثورات التي تخيف المستثمرين لعدم الاستقار السياسي.

    بامكان اسراءيل تدمير كل الدول العربية بقنابلها النووية التي لا يملكها العرب. فكفافم الضحك على انفسكم

  • مناقش
    السبت 18 ماي 2013 - 22:55

    قضيتنا الاولى هي الحفاظ على وحدتنا الوطنية. واجبنا أن نضع نصب أعيننا مصلحتنا الوطنية، و نحن لا نمتلك غاز و لا بترول نواجه بها ملا يير الجزائر الموضوعة رهن إشارة اللوبيات العالمية بقصد تشتيت شملنا…
    أما القضية الفلسطينة، فالإخوان الفلسطينيون أدرى بشؤوهم، و هم يجتمعون و يناقشون مع إسرائيل و يوقعون اتفاقات جبائية وأمنية… و مصر المرسي لها علاقات مع إسرائيل و يستقبلون سياحهم باستمرار، و مصر تزود اسرائيل بغاز سيناء… و قطر و ….
    و الجزائر لا هم لها إلا إشعال النار في جلبابنا…

  • مسلم
    السبت 18 ماي 2013 - 22:59

    أطلبوا العلم ولو في إسرائيل
    الحكمة ضالة المؤمن يبحث عنها أنا وجدها ولا يهمه من أي وعاء يستقيها
    أليس في هذا دعوة إلى التطبيع مع الانسانية؟

  • amahrouch
    السبت 18 ماي 2013 - 23:03

    Voilà un peuple sous-développé qui a besoin d aide et auquel ces gens demandent de la refuser!un enfant qui a faim et qui a un grand besoin de nourriture pour sa croissance et que l on incite à la repousser!Bizarre,non?Dieu nous dit de consommer une chose,meme prohibée,à condition d etre guérissante.Recevoir des savants qui viennent nous épauler et nous instiller des connaissances est un devoir avant d etre une courtoisie

  • ولد حلالة
    السبت 18 ماي 2013 - 23:29

    تذكرة و الذكرى تنفع المومنين لدينا مواثيق وعهود قمة اللاءات الثبات قمة الخرطوم
    تاريخ الانعقاد 29 غشت 1967
    مكان الانعقاد الخرطوم
    نوع القمة مؤتمر قمة
    قمة اللاءات الثلاثة أو قمة الخرطوم هي مؤتمر القمة الرابع الخاص بجامعة الدولة العربية، عقدت القمة في العاصمة السودانية الخرطوم في 29 أغسطس 1967 على خلفية هزيمة عام 1967 أو ما عرف بالنكسة. وقد عرفت القمة باسم قمة اللاءات الثلاثة حيث خرجت القمة بإصرار على التمسك بالثوابت من خلال لاءات ثلاثة: لا صلح ولا اعتراف ولا تفاوض مع العدو الصهيوني قبل أن يعود الحق لأصحابه.

  • Bop35
    السبت 18 ماي 2013 - 23:34

    اولا جرمو التطبيع مع من يوسيء اليكم ليلا نهار ويخترقون الحدود لشعل نار الفتنة في بلادكم ,اما القدس ليست قضية المغرب وحده لاكن جميع الدول العربية والاسلامية او ديال مليار ونصف مسلم..
    المغرب خصو ينسحب من تسيير لجنة القدس ويسلمها لهذا سي العريان يتكلف بها…

  • non et non et mille fois non
    السبت 18 ماي 2013 - 23:39

    ça fait presque un mois que je consulte ce site "Hespress . Parfois j'ai été choqué par les réactions de certains de nos concitoyens , mais si je continue de respecter les avis des autres que ne partagent pas, mais j'avais toujours un doute sur que certains des participants et de leurs objectives, et j'arrive à la conclusion suivante avec un seuil de confiance de 95% que des sionistes se fassent passer pour des marocains, et on sait à quel point ces sionistes essayent d'améliorer leurs images dans le monde . Je leur dit c'est une cause perdu d'avance , car un criminel restera toujours un criminel, et les marocains sont beaucoup plus intelligents que vous pour croire à conneries. VIVE LA PALESTINE LIBRE.

  • Free Thinker
    السبت 18 ماي 2013 - 23:39

    Ces gens sont devenus plus palestiniens que les palestiniens.
    Je suis contre la politique d'Israel, bien sur, mais je sais que vous ne soutenez les palestiniens que parce qu'ils sont arabes musulmans, (alors qu'il y a des chrétiens palestiniens mais vous vous fichez d'eux)
    Quand les musulmans massacrent les autres, les volent et violent leurs femmes, ils appellent ça "foutou7at" mais quand d'autres font la meme chose, ils disent que c'est injuste.
    Vous êtes motivés par des sentiments sectaires, et c'est pour ça que je suis contre vous. Je soutiens les palestiniens par humanisme, et non parce qu'ils sont musulmans, mais ça, vous ne pouvez pas le comprendre.

  • محمد بن بركة -تنغير
    السبت 18 ماي 2013 - 23:42

    نعم للتطبيع مع أختنا إسرائيل ، إسرائيل فين وأنتما فين؟؟؟ ولا للتطبيع مع الجزائر ، أنتم خونة هذا الوطن ، و أول من يبحث عن ود إسرائيل هم أنتم ، ولا سبيل لإنارة الطريق الذي نبغي سلوكه ، سن قوانين تجرم ؟؟؟ تجرم من ؟؟؟ تجرم كل من يتعامل معكم ، أما مع إسرائيل فهي وطننا الثاني بلا منازع ، وعندما أحصل على التقاعد أول دولة ديموقراطية سأزورها هي إسرائيل إن شاء الرب الكريم ، هذاهو الحلم الذي يراودني.

  • amssakul
    الأحد 19 ماي 2013 - 00:04

    هناك في إسرائيل مواطنون مغاربة لا زالوا يعتزون بوطنيتهم أكثر من قاطنيه خصوصا ألائك الدين ينهبون ثرواته يوما بعد يوم، وكأن إسرائل هي من ينهب المال العام، ويستنزف جيوب من لا يعلم بوجود إسرائيل أصلا.

  • didane
    الأحد 19 ماي 2013 - 00:27

    j ai lu l article j ai lu aussi les commentaires …. Hélas la plupart des gens qui ont commente s averent des sionistes … je felicite cet observatoire

  • أمازيغي من القصيبة
    الأحد 19 ماي 2013 - 01:00

    تحية تقدير للإخوة في المرصد، وبارك الله عملكم، وها أنتم قد أخرجتم المطبعين مع الكيان الصهيوني الإجرامي من جحورهم، فسارعوا في حملة مفضوحة للتعليق حيث أصبج المرصد المبارك يقض مضاجعهم ، وهم معروفون بانعدام الحياء والضمير، وفي مقدمتهم بعض المتسلطين الذين يزعمون أنهم أمازيغيين، وما هم بأمازيغيين، لأننا نحن الأمازيغ الحقيقيين أبرياء منهم لأنهم أعداء الإسلام، أي أنهم أعداء الحق والإنسانية. نعم يجب تسريع اعتماد وتطبيق هذا القانون الذي يعاقب المطبعين الخونة، ومن تم تخليص الوطن منهم وإزالة الكيان الصهيوني بعد جمع شمل الأمة الإسلامية بحول الله عز وجل.

  • تحياتنا واصلوا
    الأحد 19 ماي 2013 - 01:00

    إن البرلمان المغربي عندما يجتمع من أجل قضية فلسطين تعبّر جميع الكتل البرلمانية عن دعمها للقضية الفسلطينية، ورفضها للتطبيع، "والآن حان الوقت ليعبروا عن تضامنهم مع فلسطين بشكل ملموس"
    نعممممممم حان الوقت لنحاسب اسلاميي العدالة والتنمية وحديثها عن العداء للصهاينة… وحان البوقت لنعرف الاحزاب الخائنة من بين الاحزاب الوطنية التي تقول ما يقوله 33 مليون مغربي وهو العداء التام مع الصهاينة وتجريم اي اعتراف بالصهاينة .. واعتبار فلسطين من النهر الى البحر ويجب تحريرها بالقوة مهماطال الزمن واي تنازل عن شبر واحد من فلسطين هو خيانة للدين وللعدالة وللتاريخ وللشعوب

  • عبداللطيف المغربي
    الأحد 19 ماي 2013 - 01:01

    كلمة تطبيع مع اية دولة في العالم بما فيها اسرائيل اصبحت متجاوزة.العالم تغير واعادة عقارب الساعة الى الوراء ضرب من الجنون.العالم تحكمه المصالح.لا صداقة دائمة ولا عداوة دائمة.لو وفرتم وقتكم ومجهودكم للدفاع عن الوحدة الترابية وتقدمتم بمشروع قانون يجرم خيانة الوطن في صحرائنا لصفقنا لكم…اسرائيل لا تحتل لنا ارضا ولا تنازعنا في اي شيء…نعم للحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني الشقيق ولكن الوطن اولا…ارجو من السادة النواب المحترمين عدم التصويت على المشروع فلنا 800 الف مغربي باسرائيل لا يزالون يدينون بالولاء للعرش والوطن ويمكن ان يحتاجهم الوطن في اية لحظة للوقوف بجانبه بعلاقاتهم الخارجية ووو.فوطننا العزيز يتعرض لمؤامرات لن تنجح انشاء الله بتماسك المغاربة مسلمين ويهود داخل وخارج الوطن…عاش الملك وعاش الشعب المغربي المغوار والعزة للوطن والخزي والعار لاعداء الوطن….

  • Marocain
    الأحد 19 ماي 2013 - 01:21

    لا للتطبيع مع الكيان الصهيوني، و نحن كمغاربة سنقاتل العدو الإسرائيلي لتحرير القدس المحتلة

  • مسلم أمازبغي
    الأحد 19 ماي 2013 - 02:08

    المتصهينين ماعندهوم مايدار مقابلين التعاليق التي لا تمثل الشعب المغربي المساند لفلسطين و الكاره لدولة الصهاينة الجميع يعرف أن المغاربة ضد التطبيع خليكم مع سياسة العام زين او بعدوا من الخوض في مجال القضية الفلسطينية

  • amido
    الأحد 19 ماي 2013 - 02:16

    نعم للتطبيع مع اسرائيل لا للتطبيع مع العراقيل
    نعم لاختراق المساد لا لاختراق الفساد

  • عبدالله
    الأحد 19 ماي 2013 - 02:23

    التطبيع ، التطبيع ، التطبيع ….جميع المشاكل سويت لم يعد يهم إلا التطبيع …..لا حول و لا قوة إلا بالله ، أسألكم بالله عليكم ، هل أنتم من أهل المريخ ؟؟؟ أم أنكم عميتم الى هذا الحد ؟؟؟ أسألكم مرة أخرى : بالله عليكم ما موقف اسرائيل من قضية الصحراء المغربية ؟ و ما موقف كل دولة من الدول العربية و الإسلامية ؟؟ و ما موقف تياراتكم التي تحرككم كالماريونيتات ؟؟ …..أناس خارج التاريخ و الواقع و المستقبل …

  • عبدالرحمان البيضاوي
    الأحد 19 ماي 2013 - 03:07

    أنا مع التطبيع مع إسرائيل في حالة إذا ما تم مقارنتها مع الجزائرلأن 1- الجزائر تكره المغرب كراهية شديدة بسبب حرب الرمال 2 -الجزائر تقف في وجه الوحدة الترابية للمغرب 3 – الجزائر تحارب كل المجهودات التي يقوم بها المغرب من أجل تنميته الإقتصاديةوالإجتماعية 4 – الجزائر تعرقل كل المساعي الحميدة التي تقوم بها الدول الشقيقة والصديقة لفتح الحدود 5 – الجزائر تريد أن تكون لها السيادة على منطقة شمال إفريقيا لوحدها 6 -الجزائر تنفق أموال نفط الشعب بسخاء على الدول الإفريقية الضعيفة للوقوف ضد كل تقارب إفريقي مع المغرب لكل هذه الأسباب أفضل إسرائيل على الجزائر

  • me too
    الأحد 19 ماي 2013 - 06:55

    je suis pro isael aussi et c'est la logique des chose.
    انا مع التطبيع ولا يهمني لا مرصد ولا منصة .
    yes for full relations with israel .

  • el fassi
    الأحد 19 ماي 2013 - 08:14

    ya tellement de chose a penaliser monsieur!!!faut d abord criminaliser le ait d imposer des probleme aux marocains qui ne leur appartienent pas, le fait d arabisation force des amazighs,meme l islamisatin force aussi ..etc voila pour quoi il faut commencer aux lieu d interdire les esprits libres a chercher une solution pacifique entre les peuples juifs et arabes,la normalisation va certainement contribuer a la paix entre ces deux peuple frere par ailleurs

  • MOUTATABIE
    الأحد 19 ماي 2013 - 09:39

    بسم الله وعلى بركة الله ابدي وجهة نظري . تجريم التطبيع يجب ان يكون مع
    الجارة الجزائر التي تكن لنا العداوة والبغضاء فهم بامتياز جيران السوء . ولتجنب كيدهم علينا ان نتعض بالمثل الشهير الباب لي يجيك منه الريح اغلقه
    وترتاح

  • siham hamidi
    الأحد 19 ماي 2013 - 12:21

    vous pouvez aussi proposer des lois contre la misere et des lois exigeant a toute personne ayant plus 18 ans de quitter la famille si les extrimïstes sont contre je leur repond l economie dêpasse la tradition

  • متتبع ومصلح
    الأحد 19 ماي 2013 - 13:19

    مشروع لنهش لحم البشر
    فلماذا لم تطلبوا بمشروع يجرم الذين يتعاملون مع الذين يريدون تقسيم المغرب،ولماذا لم تطالبو بمشروع يجرم الذين يتعاملون مع انظمة القومية العربية
    التي ارتكب مجازرا في العراق ضد الاكراد وفي سوريا حيث النظام يرتكب مجازر مروعة ،ولا يتكلم عليها هؤلاء بل راينا البعض من هؤلاء في وسائل اعلام هذا النظام ويدافع عن هذا النظام بطريقة مباشرة وغير مباشرة ،
    اما الفلسطينيين فندعوهم الى الايمان بالاختلاف ورص صفوفهم لتحرير بلادهم وعدم المراهنة على فكر هؤلاء واتحداهم ان يذهبوا الى فلسطين ان كانوا يومنون بهذه القضية بدل الاقتصار على شحن الاخرين ،
    لذا فشروع هؤلاء هو نهش واتهام الاخرين ظلما وعدوانا كما فعلوا مع اعمال فنية تناولت التاريخ المغربي في تنغير مثلا ،فهؤلاء يحملون فكرا غير ديموقراطي ويبحثون عن فرص لملاحقة الاخرين
    لذا فان كان لا بد من مشروع فمن الاحسن التفكير في مشروع قانون يجرم الذين يتعاملون مع من يريد تقسيم المغرب والذين خلقهم الفكر القومي العروبي والذين يعملون على تكوين جمهورية عربية صحراوية باقاليمنا الجنوبية

  • حسن فرات
    الأحد 19 ماي 2013 - 14:26

    تجريم التطبيع مع اسرائيل ما هو الا شعار من بين الشعارات الفضفاضة التي لم تزل تأثر علينا،واعتباركم ان العائلات المغاربية الذين يحملون جنسية اسرائيلية لاينبغي التعامل معهما،في هده الحالة يجب ارجاع العائلات المغربية "اليهودية" التي تم تهجيرهم من طرف المخزن الى ارضهم الاصلي و ان يرجع لهم اراضيهم و ممتلكاتهم.وفي هذا الإطار"تجريم التطبيع "يمكن للسلطة القضائية ان تبدأ بالنظام المغربي الذي يتواطؤ مع النظام الاسرائيلي.ام انهم يعتبرون دلك حرام علينا و حلال عليهم؟

  • تنجدادي
    الأحد 19 ماي 2013 - 14:31

    سي ويحمان لا تهمه إلا الكراسي ، و مكبرات الصوت و الكوفية الفلسطينية و الثرثرة في المقاهي ، و مع بعض القنوات البائدة ، متناضل ، متياسر يخاف ظله ، عليك بمعانقة النضال الحقيقي ، أما فلسطين فلها فصائلها الثورية ، و لا تعول على أي عربي أو مسلم .اللهم بارك في الجبهة الشعبية ، و حماس ـ و,,,,,,
    تنجداد

  • Nour- Suisse
    الأحد 19 ماي 2013 - 14:39

    Dans l'histoire, quand l'empire musulmane de l'Andalousie est tombée aux mains des Chrétiens et leur tête Chaterine la chrétienne à Grenade en 1493 de l'hégire, les Espagnoles ont brûlé vifs des Marocains et des Juifs, parceque les juifs etaient fidéles à l'administartion Marocainne à l'époque des Almohades en Andalousie, ceux qui se sont évadés une grande partie s'est installer au Maroc et les a acceuillis en tant que des êtres humains et ils sont reconnaissants à nos jours, depuis l'Espagne nous détéste aussi pour notre cause du Sahara Marocain, et le pire c'est que un pays voisin et musulman s'est mit à son côté contre notre droit sur le Sahara, de ce fait, suis ouvert non seulement pour une normalisation avec Israel, mais une relation ouverte avec Israel, car au moins les juifs ont une bonne mémoire, on plus on a un passé on commun avec eux

  • كفى من السمسرة في فلسطين!!
    الأحد 19 ماي 2013 - 16:19

    معظم هده التعاليق للإخوة القراء هي ضد آرائكم ، وهدا إن دل على شيء انما يدل على أنكم لاتمثلون المغاربة.
    ياسيدي من أعطاكم الحق أولا وخول لكم التكلم باسم الشعب المغربي؟؟
    ومن قال لكم بأن المغاربة اصلا هم ضد التطبيع مع دولة إسرائيل؟ علما أن معظم المغاربة قد ملوا من هده الأسطوانة المشروخة حتى تلك المظاهرات من أجل فلسطين التي كنا نشاهد في السيتينات حتى الثمانينات لم نعد نراها بتلك الكثافة، اللهم من بعض القلة القليلة من القومجيين ومن اليسار البائد وكدلك بعض مريدي الإسلاميين وهم جميعهم لايشكلون بالطبع حتى ثمانية في المئة من الشعب المغربي.

    شكرا لكل الإخوة القراء الذين أعطوا دروس في الوطنية للسماسرة القضية الفلسطينية وعلى غيرتهم واهتمامهم الكبير بمصالح بلدهم العليا أولا وثانيا وأبدا…

  • سفراد
    الأحد 19 ماي 2013 - 16:56

    من أنتم حتى تتقدموا بمشروع قانون للبرلمان؟ من انتخبكم؟ من أعطاكم الحق للزج بالشعب المغربي و النطق باسمه في تجارتكم هذه؟ هل أنتم عملاء لفلسطين في المغرب؟ ما الذي يجمعنا كمغاربة مع فلسطين؟ لماذا منظمة التحرير تطبع مع إسرائيل إلى أبعد حد و أنتم تسوقون لهذا المشروع الإيراني هنا في المغرب؟ لماذا تطبع دول عربية إسلامية كانت في حرب مع إسرائيل، و نحن المغاربة الذين لم يكن بيننا و بين إسرائيل إلا التعاون نقوم و "نجرم" التطبيع؟ ما موقفكم من 700.000 مغربي الذين يعيشون هناك؟ هل ستمنعونهم من زيارة قبور آبائهم و أجدادهم؟ لا ليس هناك أحد بمقدوره هذا الأمر. ما يجب أن تطالبوا به كمغاربة هو كالتالي
    – إقامة علاقات دبلوماسية رسمية.
    – فتح تعاون استراتيجي و اقتصادي.
    – إنشاء خط جوي يومي . مطار محمد الخامس – مطار بن كوريون.
    – فرض الوساطة المغربية لحل قضية السلام في الشرق الأوسط.
    – إقامة مهرجانات و أنشطة ثقافية لليهود المغاربة لعدم نسيان ثقافتهم الأم.
    هناك 30 ساحة، شارع، زقاق أو مرفق عمومي في إسرائيل تحمل إسم المغفور لهما، العادل بين الأمم محمد الخامس طيب الله تراه، و الملك الحسن الثاني الهمام. انتهى.

  • عبداللطيف المغربي
    الأحد 19 ماي 2013 - 17:35

    الى رقم 38 خطاب الحماسة لسنوات الخمسينيات تجاوزه الزمن مصر والاردن تقيمان علاقات دبلوماسية مع اسرائيل ونحن في المغرب لا يزال بعضنا يحن لخطابات …اذا كانت مصالح وطني العليا مع اقامة علاقات دبلوماسية مع اسرائيل فاليكن اليوم قبل الغد…كمغربي لا ياتينا من المشرق العربي الا صداع الراس…

  • citoyen
    الأحد 19 ماي 2013 - 18:17

    Je dis à ces gens que le parlement marocain a d'autres choes importantes à traiter au lieu de perdre de temps sur des questions d'ailleurs. Ces gens se mettent à la place des phalestinien e. nous sommes pour la légalité et le respect du droit internationnal et pour aider tous les peuples du monde, sans exception, qui ont en besoin, mais nous avons aussi nous prblèmes à résoudre. je rappele à ces gens qu'il y des marocains qui vivent dans des situations èconomiques et sociales plus dificile que celle des phalestiniens. alors soyons marocains d'abord .

صوت وصورة
مشاريع تهيئة الداخلة
الأربعاء 27 يناير 2021 - 21:40 3

مشاريع تهيئة الداخلة

صوت وصورة
انفجار قنينات غاز بمراكش
الأربعاء 27 يناير 2021 - 20:24 13

انفجار قنينات غاز بمراكش

صوت وصورة
أشهر بائع نقانق بالرباط
الأربعاء 27 يناير 2021 - 13:54 22

أشهر بائع نقانق بالرباط

صوت وصورة
انهيار بناية في الدار البيضاء
الأربعاء 27 يناير 2021 - 13:30 5

انهيار بناية في الدار البيضاء

صوت وصورة
مع بطل مسلسل "داير البوز"
الأربعاء 27 يناير 2021 - 10:17 11

مع بطل مسلسل "داير البوز"

صوت وصورة
كفاح بائعة خضر
الثلاثاء 26 يناير 2021 - 21:46 14

كفاح بائعة خضر