مرض غامض يُقعد أربعة أشقاء في ضواحي بولمان

مرض غامض يُقعد أربعة أشقاء في ضواحي بولمان
الجمعة 11 دجنبر 2020 - 10:15

“كلما بلغ أحدهم من العمر 12 سنة شُلت رجلاه وأصبح غير قادر على الوقوف والمشي واضطر لمغادرة المدرسة، ومع الأيام يتفاقم مرضه ليعيق قدرته على تحريك يديه والنطق بسلاسة، فيصبح عالة على الأسرة وفي حاجة لمن يناوله الطعام ويحمله إلى المرحاض وإلى خارج المنزل لرؤية أشعة الشمس”، هكذا لخصت خديجة المرصوف المرض الغامض الذي أصاب أشقائها الأربعة محمد وأحمد وجمال واسعيد، الذين تتراوح أعمارهم حاليا ما بين 34 و50 سنة.

قصة إنسانية نُسجت فصولها بدوار تايروت بجماعة إيموزار مرموشة بإقليم بولمان، محولة على مدى عقود بيت أسرة المرصوف الفقيرة المتواجد بهذه القرية النائية، التي ترزح هذه الأيام تحت وطأة الثلوج والبرد القارس، إلى محنة حقيقية، فاقمتها وفاة رب الأسرة مبكرا ليخلفه في مهمته الصعبة في التكفل بأفراد العائلة المكلومة النجل الأصغر ميمون.

“والدتي كبيرة في السن وتعاني من مرض على مستوى القلب، وأستعد الآن لمرافقتها إلى المستشفى”، تقول خديجة، في اتصالها بهسبريس، مضيفة، وهي لم تقو على حبس بكائها، أنها تقوم بأعباء البيت ورعاية أمها وأشقائها الأربعة، كما تذهب للبحث عن الحطب والماء وتساعد شقيقها ميمون في الأعمال الفلاحية.

من جانبه، أوضح ميمون المرصوف أن والده الهالك قصد المدينة للبحث عن علاج لشقيقه البكر الذي ظهرت عليه أعراض المرض لأول مرة، موضحا أن الأطباء أكدوا له أن ابنه في حاجة إلى الكثير من التحاليل، بعضها يجرى خارج المغرب، لتحديد طبيعة مرضه.

“علاج أشقائي من مرضهم كان يتطلب حينها مصاريف باهظة لم يكن بمقدور والدي الفقير توفيرها”، يوضح ميمون، الذي قال إن الحالة الاجتماعية لأسرته تعمق جراح محنتها في التكفل بأشقائه المقعدين وتوفير الحاجيات الضرورية لهم.

“لقد حرمهم المرض من العيش حياة طبيعية، والتمتع بطفولتهم وشبابهم”، يقول ميمون والحزن يعتصر قلبه، مبرزا أنه اضطر بعد وفاة والده ليأخذ مكانه في تحمل أعباء الأسرة وتوفير لقمة العيش لها، والبقاء بجانبها كل هذه السنين الطويلة، مناشدا دعم أسرته للتخفيف عنها هذا الحمل الإنساني الثقيل.

للتواصل مع هذه الأسرة، يمكن ربط الاتصال بشقيقة المقعدين خديجة المرصوف على الرقم التالي: 0650115924

‫تعليقات الزوار

18
  • بوحاطي
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 10:51

    الله يكون في عونكم و في عون الاسرة و رزقكم الله الصبر حتى يجازيكم خير الجزاء

  • الوطنية
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 10:52

    الله يكون معاك آصرة الأخوة تجعلك تعتني باخوانك جازاك الله خيرا والله يجعل المحسنين يشوفو فيهم بعين الرحمة ويتكفلون بالمساعدة

  • المسفيوي
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 10:55

    الله يشافيهم مساكن.الله يشوفهم بعين الرحمة.هذا الخبر لن تجد عليه تعليقات كثيرة مهما تدمي حكايته القلب.يجب أن ننتظر حتى يضهر خبر عن المرأة كي نعلق بكثرة لأن اخبار المرأة هي التي تسيل لعاب وتستهوينا وتكون مادة دسمة لنا لي ننفث فيها كل سمومنا واحقدنا التي نخبؤها في قلوبنا تجلهها

  • أم جيهان
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 11:06

    الله يشافيهم ويعافيهم بقاو فيا مساكن نتمناو توصلهم مساعدات المحسنين

  • مصطفى
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 11:21

    اللهم اشفيهم وفرج كربتهم وعلى ما يبدو فإنه مرض وراثي

  • عبدالله
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 11:31

    اللهم اشفهم وكن في عون اهلهم . امين

  • عبد الله
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 11:39

    لاحول ولا قوة إلا بالله،كان الله في عونهم،نسأل الله لهم الشفاء العاجل،؛على الأقل جمعية من المجتمع المدني تتحرك لأجل منحهم كراسي متحركة وأغطية ومؤونة.

  • oussama
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 11:56

    التطبيب في المغرب مجرد إشاعة لا علاقة لها بالواقع ومهما طال الزمن فسنزيد تيقنا بهذا الأمر الحتمي.
    ليكن الله في عون هذه الأسرة المسكينة وأتمنى أن يتدخل المحسنون لإعانتهم وتخليصهم من جزء من معاناتهم اليومية.

  • مغربي
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 11:57

    الله إعازونهم ويكون معاهم إقليم بولمان كله مهمش الله إصاوب وصافي

  • benkassem.mouni
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 12:24

    على الدولة المغربية التكفل التام بهاته العائلة و ليس المحسنين، أين الدولة المغربية؟

  • غيور
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 12:39

    اين هي وزارة التضامن ؟ التي تغدق اموال للجمعيات الموالية لأصحاب الحال. اين هي الجمعيات الموالية لرؤساء الجماعات والدين يلعبون بمزانيات الدعم؟ اين، اين………. الا يستحق هؤلاء مادونية للتخفيف عن معاناتهم ومعانات. أختهم وأخيهم المغلوب على أمرهم.
    لا حول ولا قوة الا بالله العضيم..

  • rachida
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 12:51

    السلام عليكم.أولا الله يستفيد هاته العائلة ويفك عليها حربها وشدتها ومرضها.ثانيا للذي يطلب من المجتمع المدني أن يساعدهم وما دورك أنت إذن.ألا تقولون أنكم مسلمين والإسلام قال لجميع المسلمين أن يتضامنوا مع بعضهم البعض في المحن وفي وقت الشدة ولم يقله للمجتمع المدني وحده.ستقول أنك فقير ولكن الإسلام يقول حتى إن كانت عندك ثمرة واحدة فقط وقسمتها مع الفقير ستدخلك الجنة مصداقا لحديت أمنا عائشة رضي الله عنها حين أتتها إمرأة وابتيها واعتطهن ثلاثة ثمارات واحدة لكل منهن وفسمت الأم ثمرتها التي جاءت في نصيبها لابنتيها الاثنين وقال فيها الله إن الله قد أوجب لها بها الجنة أم تنتظرون دائما من الآخرين أن يقوموا بما أمر به الاسلام كل المسلمين وليس فقط المجتمع المدني أم تريدون الجنة دون مقابل.انا فقيرة جدا ولا أملك حتى قوت يومي وإن انتهى لي البصل مثلا أعرف أني سأجد ثمنه بصعوبة لأشتري بصل آخر ولكن أقسم بالله إن طلبته مني جارة أعطيها لها دون تردد بالرغم اني أعلم جيدا اني لا املك نقودا لشراء بصل آخر والله شاهد على ما أقول لأني كما أنا محتاجة أحس باحتباج الناس كذلك

  • Simo casa
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 13:02

    السلام عليكم، حالة انسانية تدمي القلوب، مثل هذه الحالات تتكفل بها الدولة و المجتمع المدني مع حفض كرامة وكبرياء هؤلاء الإخوة. اللهم فرج كربهم

  • الرد على رشيدة
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 13:23

    وا ختي رشيدة وا السيد قال غا الحق

  • farissrabia
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 14:48

    هذه الحالات تذمي القلوب… الله يرطب قلوب المحسنين على هذه الاسرة المكلومة في حياتها والله لايضيع اجر المحسنين … وعلى الجهات المعنية و المسؤولة ان تخصص راتب شهري لهذه الاسرة لان الامر يشكل استثناء كبير وجبت فيه المساعدة والاهتمام الفوري .

  • سميرةةة
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 15:28

    لا يسعني الا ان اقول لا حول ولا قوة الا بالله.اين هي الدولة من هذه المأساة؟ام ان دولتنا لا تعترف الا بالمهرجانات التافهة والفاسدة ! اللهم حنن قلوب المحسنين عليهم واشفهم وكن عونا لهم في محنتهم.امين يارب

  • مواطن مغربي
    الجمعة 11 دجنبر 2020 - 15:43

    من عمر 12 سنة حتى ل 50 عاد لقات اللي يوصل صوتها. لاحول ولا قوة الا بالله.

  • محمد
    السبت 12 دجنبر 2020 - 08:47

    أنا أتساءل هل تقدمت أم هؤلاء المعاقين إلى السلطات لطلب مؤدونيات (كريمات) ؟ فمعاق واحد في العاءلة والحالة العاءلة ميسورة تجدهم يعيشون في كابوس من القلق .فما بالك بأربعة معاقين والفقر خامسهم وايتام الاب. الله يكون في عونهم يا رب. فالمرأة من اي قريب لهذه العاءلة التقدم لدى مصالح العمالة قصد طلب الحصول على مؤدونية ( كريمة) لكل معاق. لانهم يحتاجون لمصاريف وأدوية وتحاليل يوميا ، اذن فهم لا يحتاجون لمساعدة ضرفية بل دائمة يعيشون بها مكرمين

صوت وصورة
مشاريع تهيئة الداخلة
الأربعاء 27 يناير 2021 - 21:40

مشاريع تهيئة الداخلة

صوت وصورة
انفجار قنينات غاز بمراكش
الأربعاء 27 يناير 2021 - 20:24

انفجار قنينات غاز بمراكش

صوت وصورة
أشهر بائع نقانق بالرباط
الأربعاء 27 يناير 2021 - 13:54

أشهر بائع نقانق بالرباط

صوت وصورة
انهيار بناية في الدار البيضاء
الأربعاء 27 يناير 2021 - 13:30

انهيار بناية في الدار البيضاء

صوت وصورة
مع بطل مسلسل "داير البوز"
الأربعاء 27 يناير 2021 - 10:17

مع بطل مسلسل "داير البوز"

صوت وصورة
كفاح بائعة خضر
الثلاثاء 26 يناير 2021 - 21:46

كفاح بائعة خضر