مستشارة برلمانية: الدعارة تساهم في اقتصاد المغرب

مستشارة برلمانية: الدعارة تساهم في اقتصاد المغرب
الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 12:28

قالت خديجة زومي، المستشارة البرلمانية عن حزب الاستقلال، إن “الدعارة تساهم في اقتصاد البلاد، ويجب أن تكون لدينا الجرأة للإقرار بذلك”، مؤكدة أنها ليست مع الدعارة، غير أنه لا يمكن تصيد النساء وحدهن فقط، تعليقا على شرطة “النهي عن المنكر” التي تقودها نساء أمنيات بمراكش.

وانتقدت زومي، التي كانت تتحدث اليوم في إطار الجلسة الشهرية لمجلس المستشارين، ما سمته اصطياد شرطة “الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر” بمراكش للنساء دون الرجل، رغم أن عملية الدعارة يشكلها الرجل والمرأة معا، مستشهدة بالقرآن الذي تطرق إلى الزانية والزاني.

وأبدت المستشارة البرلمانية عن حزب الاستقلال، استغرابها أيضا من عدد من التدابير التي تمس بكرامة المرأة وتشكل عنصرية في حقها، ومن ذلك ما قالت إنها دورية لوالي الرباط الذي أصدر قرارا بأن النساء اللواتي لديهن في بطاقات هويتهن الرسمية أنهن من الرباط لا يحق لهم المبيت في فنادق البيضاء مثلا.

النقابية الاستقلالية أوردت أن العنف في المغرب يطال الوزير والبرلمانية والصحافية والمحجبة والمتبرجة، مردفة بالقول “لا نطالب بتوزيع الهدايا على النساء دون استحقاق، لكن نطالب بالمناصفة”، مشيرة إلى أن مطالب الاستقلاليين في هذه الأخيرة “ملتزمة” بالمبادئ التي يتبناها حزب علال الفاسي.

وتساءلت زومي عن غياب الصحة الإنجابية واستمرار مخاطر وفيات الأمهات، في البرامج الحكومية، مضيفة أن المشاركة الاقتصادية للمرأة تخضع لـ”قسمة ضيزى”، على أن غالب رؤوس الأموال تعود للرجال، في مقابل أن القروض الصغرى تبقى للنساء فقط”، تضيف المستشارة البرلمانية عن حزب الاستقلال.

وأشارت المتحدثة إلى أن النقابات أعطت درسا في المناصفة مع الرجل، عبر الانتخابات العمالية، فيما طالبت الحكومة بإخراج المشاريع المتعلقة بتحقيق المناصفة بين الجنسين، في كافة القطاعات، على أن إنجازات الحكومة في المجال تبقى دون المستوى، على حد تعبير النقابية الاستقلالية.

المستشارة البرلمانية عن حزب الاستقلال استبعدت، رغم ذلك، دور الحكومة في قضايا المرأة، وقالت إن الملك هو من يحميها، قبل أن تستنكر إعلان بعض مباريات التوظيف بإسم ذكوري “لماذا تعلن عن مبارايات تبحث عن مدير.. أليس هناك امرأة قادرة على تولي هذا المنصب؟؟. تتساءل زومي.

‫تعليقات الزوار

119
  • IBNOBATOTA
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 12:40

    اذا لم تستحيي فقلي ما شئت اش بغيتي نديرو ليها قانون خاص بها لا حول و لا قوة الا بالله

  • م غيشات
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 12:42

    قالتها زومي التي تنتمي الئ حزب الاستقلال والاستغلال .الدعارة تساهم في اقتصاد البلاد. فما هو المنتوج يا ترى ايتها الاستقلالية?

  • أمير خطاب
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 12:43

    نعم صحيح كلامها نسبيا …فالدولة تستفيد من الدعارة إقتصاديا …يعني أن الدولة تقتل الأخلاق في عموم الشعب من أجل مصالح الطبقات البورجوازية التي تُتاجر بأعراض النساء أرامل كن أم عازبات أم مطلقات ..و هذا سيتطور مستقبلا إلى مهنة كباقي المهن المرخص لها …أي ستحمل العاهرة في بطاقتها الوطنية "المهنة :عاهرة"

  • صالح
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 12:45

    الحقيقة المرة هي أن المغرب يمثل السياحة الجنسية الأولى في المنطقة.
    أما ما جاء على لسان البرلمانية و لتي تدفع فيه عن النساء أقول لها هل أصبحتم تدفعون عن المرأة لمجرد مرأة لأنه من غير المعقول أن تبرروا كل ما تقمن به كنساء و تتظاهرن بالضعف و الحاجة إلى المساعة فالعدو الأول و الأخير للمرأة هي المرأة نفسها.

  • Soufiane
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 12:46

    يقال ان المغرب دولة اسلامية …… هل هذا صحيح؟ :3

  • samia
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 12:48

    عن أنس رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إن من أشراط الساعة أن يرفع العلم ويثبت الجهل ويشرب الخمر ويظهر الزنا.. رواه أحمد والترمذي.. وفي رواية لمسلم وابن ماجه بلفظ ويفشو الزنا، وفي رواية للبخاري نحوه وفيه ويكثر الزنا.
    وعن ابن مسعود رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: بين يدي الساعة يظهر الربا والزنا والخمر.. رواه الطبراني.
    وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: سيأتي على الناس سنوات خداعات الحديث وفيه وتشيع الفاحشة.. رواه الحاكم.

  • joe
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 12:50

    والله الكلاخ هذا,هل فلوس الحرام فيهم البراكة?الحرام لا يدوم وان دام لا ينفع

  • Abdellah
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 12:52

    تبارك الله على الاستقلال الحزب المحافظ!! البارح لحشيش ليوم الدعارة.. بئس الاقتصاد الذي يبنى على معصية الله..

  • LAMRABET
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 12:53

    اللهم جنب هذا البلد الفواحش ما ظهر منها وما بطن .

  • معجب
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 12:53

    أنا شخصيا أحيي حزب الإستقلال يدافع عن تقنين زراعة الكيف ويدافع عن الدعارة …. قريبا سيبحر المغرب ليكون جار البرازيل الشرقي

  • rami
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 13:05

    الدعارة نتيجة من نتائج عدم تطبيق احكام الشريعة الاسلامية…

  • karim
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 13:05

    افضل الحشيش و الهروين وكل انواع المخدرات تساهم في الاقتصاد الا الدعارة

  • driss
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 13:06

    حزب الاستقلال يستغل الدعارة لاسباب انتخابية , كما فعل البام مع الكيف

  • امحمد
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 13:07

    بنات الدعارة لم يختاروا هاد الميدان بمحض ارادتهم ولكن هناك الظروف القاهرة كالجوع والادوية واداء فواتيركم الغالية هاد الناس للي كيتكلمو على دعارة عمرو مشى الموقف وتصدق على هاد الفقيرات كلهم فقيرات والفقر معشش فيهم دعارة حرام على للي عننو باش يعيش وكيمارسها حتى طرقو جميع الابواب ولا يوجد من اعطاهم حتى درهم 1

  • احمد لحمداوي
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 13:20

    جميع اﻻحزاب في المغرب حتا الحكومة الحالية الجميع يساهم في الفساد ونتشار الفاحشة

  • لطفي
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 13:21

    و شتو حقوق المراة فين وصلاتنا

  • عبدالله
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 13:21

    سلام عليكم السيدة زومي المحترمة هي محقة في التمييز بين النساء والرجال هذا واقع ملموس ووجب النظر في الموضوع بشفافية ونحن اشرف امة امة الاسلام امة محمد(ص) الدي كرم النساء وحفظ لهم حقوقهم ولكن ياسيدتي يبقي الحلال بين والحرام بين فالاموال التي تاتي من الدعارة اواي مجال مشبوه لن يبارك الله فيها فالرسول (ص) بعث ليتمم مكارم الاخلاق لما كنا متمسكين بها رغم قلتنا كنا ارقى الامم تخلينا عليها انظري بنفسك لحالنا واحكمي وقارني ولك النظر…

  • مصطفى
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 13:23

    قرر العلماء أن نا بني على باطل باطل.
    وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم للشاب الذي طلب الرخصة في الزنا فقال له:
    «أتحبّه لأمّك؟» فقال: لا، قال: «وكذلك الناس لا يحبونه لأمهاتهم، أتحبه لأختك؟ قال: لا، قال: «وكذلك الناس لا يحبونه لأخواتهم، قال: أتحبه لعمتك؟» قال: لا، قال: «وكذلك الناس لا يحبونه لعماتهم، فاكره لهم ما تكره لنفسك، وأحبّ لهم ما تحب لنفسك
    وجاء الوعيد في النصوص والآثار على الأمة التي تفشو فيها الفواحش. قال عليه السلام: : " إِذَا فَشَا فِي هَذِهِ الْأُمَّةِ خَمْسٌ حَلَّ بِهَا خَمْسٌ: إِذَا أُكِلَ الرِّبَا كَانَتِ الزَّلَّةُ وَالْخَسْفُ، وَإِذَا جَارَ السُّلْطَانُ قَحَطَ الْمَطَرُ، وَإِذَا تُعُدِّيَ عَلَى أَهْلِ الذِّمَّةِ كَانَتِ الدَّوْلَةُ، وَإِذَا مُنِعَتِ الزَّكَاةُ مَاتَتِ الْبَهَائِمُ، وَإِذَا كَثُرَ الزِّنَا كَانَ الْمَوْتُ "

  • bilal
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 13:23

    الفقر والبطالة والجهل و و و و …. تنتشر انتشار النار في الهشيم، وأموال الشعب أحق أن تصرف فيما ينمي البلاد والعباد .

  • الهاشمي
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 13:24

    الله يحب ان يرى اثر نعمته على عبده لا ان يرى الجهر بمعصيته الله يستر مغربنا من أمراض القلوب يا رب

  • حسن
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 13:24

    من نتائج مخططات الماسونية هو فعلا واقع لايجب نسيانه

  • وأفوض أمري إلى الله
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 13:26

    ان على كل من يعيش ويتاجرفي هدا الميدان أن يدافع عن ممارسيه .إن تسعين في المائة من بنات المغرب تعشن بعرق الجبين والكد والجد وعلى الكفاف والعفاف .أما انت وحزبك المعروف باﻻنتهازية والرذيلة والدي حكم البﻻد ﻻ زيد من خمسين عاما واوصل البﻻد والعباد إلى الحالة التي نعيش حاليا من أمية و فقر وانحﻻل خلقي هم المسؤولون اﻻولون أمام الله والعباد . نتمنى من حزبكم الوطني إرسال بناته واخواته و…..إن اقتضى اﻻمر دلك حتى تستفيد خزينة الدولة اكتر وليس دلك على حزب اﻻستغﻻل بغريب .انشري هسبريس

  • يوسف
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 13:28

    الدعارة من المحركات الاساسية للملاهي و فنادق و المقاهي التي تعتمد على الدعارة من اجل استقطاب زبنائها من داخل المغرب و من خارجه و 70% من السياحة يكون غرضها الاساسي البحث عن الجنس اضافتا على ذالك المخدرات تعتبر من المحركات الاقتصادية ايضا , ولكن قولنا للحقيقة لا يجعلنا من المناصرين لها لانها مرفوضة دينيا و اخلاقيا لكنها موجودة مند القدم ليست مهنة جديدة الفرق الوحيد انها تطورت في وقتنا الحالي و اصبحت مأطرا من طرف اشخاص و شبكات وطنية و دولية .

  • صفصف
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 13:28

    وراه بصاح هدا هو الواقع عندها الحق

  • اضسسضى
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 13:29

    الدعارة و المخدرات هما الذان يساهمان في اقتصاد الوطن هذه هي الحقيقة المرة لا حول و لا قوة الا بالله هذا هو الانفتاح .

  • علي بابا
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 13:33

    رغم ان التصريحات النسائية للبرلمانيات و أعضاء مجلس المستشارين من العنصر النسوي و اللفاعلات الجمعوية و غيرهن من النساء تحاول كسب ما أمكن من الانتصارات على الرجل فإنها بهذه المحاولات لا يمكن لها ان تحقق خيرا لهذا البلد فالمرأة خلقها الله تعالى و جعل في خلقها مجموعة من الاختلافات عن الرجل ليكون هذا الأخير خادما لها على امتداد العصور.
    غير ان الناداة بالمساواة بين الجنسين لن يمكن لها ان تحقق على أرض الواقع باعتبار ان المرأة لها من الخصائص الفسيوليوجيا ما يجعلها غير قادرة على القيام بنفس ادوار الرجل، ترى هل تستطيع المرأة تحمل ضروف الحمل و هي تعمل تحت المناجم و الحقول و هل يمكنها ان تسوق شاحنة لمدة اربع ايام متتالية عذرا لطفا تم لطفا تم لطفا بالمرأة

  • maroc
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 13:33

    لا حول و لا قوة الا بالله كيف لهذه الظاهرة ان تساهم في اقتصاد البلاد ربما هناك مساعي لتقنينها كما فعلو مع صحاب الحشيش المنكر
    تجيدون الكلام الفارغ و انهاك جيوب المواطن الفقير بالزيادات و سن قوانين لانتهاك حقوقه
    يجب القضاء على هذه الافة و الضرب بيد من حديد لو بقينا على تعاليم ديننا الاسلام لما كان هناك وجود لهذه الظاهرة
    اولا يجب البحث في اسباب هذه الظاهرة و المعروفة و اولها الفقر المحيط الاجتماعي(الاسرة…) الجهل
    تحسين الظروف القتصادية و الاجتماعية
    سن قوانين عقوبات قاسية
    و في الاخير الله اهدي الخلق

  • rachid
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 13:34

    حزب الاستقلال يريد اضفاء المشروعية على المخدرات.و اليوم يريد اضفائها على الدعارة.كل هدا من اجل الانتخابت.هدا غريب من حزب مرجعيته الاسلام.لو كان المرحوم علال الفاسي حيا لتبرئ منكم…..المغاربة شعب دكي يا ايتها الاحزاب السياسية…..كل الاحزاب السياسية…….

  • simplement-moi
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 13:34

    الدعارۃ موجودۃ في آغلپيۃ الدول العربيۃ، بما فيہا الدول المجاورۃ غير آن الفرق بيننا وببين باقي الدول الاخری ہو آن الاعلام المغربي والمواطن المغرپي لا يقبلون ھدہ الممارسات وبالتالي يفضحونہا پينما في نفس الوقت يقع نفس الشيء في دول اخري ،لکن لا نسمع شيء لان في ہذہ البلدان الحکومۃ ہي التي تسير الاعلام کالدميۃ…

  • سلمى
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 13:43

    حكومة فاشلة لم يجني من ورائها المغاربة الا الفقر والذل والتهميش

  • med ali
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 13:44

    c est quand une nation arrive a ce nurire a travers o l honneur de leur people c est la fin de monde

  • Driss
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 13:44

    Rendre légal la culture du cannebis, rendre legal la
    prostitution , voilà de quoi nous gratifient nos élus
    Les écoles , les hopitaux , le travail, ne figurent pas dans les agendas des élus du peuple
    Bientot il vont demander la codification pour le métier de souteneurs
    Les maisons closes ont un grand avenir

  • هشام
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 13:46

    إلى soufiane هل ستزايد في اسلام بلدنا ام ماذا .طبعا المغرب بلد اسلامي .هل لديك شك في هذا ام انك اصبحت من جماعات التكفير التي تكفر كل الناس .هناك بعض الظواهر الخارجة عن الاسلام نعم لكن ليس كل المغاربة هكذا .فهناك والحمد لله شرفاء في هذا البلد .والله أعرف ناس لا يملكون شيء و لكنهم شرفاء لا يقبلون لا الدعارة و لا غيرها .فلندعو للجميع بالهداية .

  • مهاجر
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 13:50

    أقول للمستشارة المحترمة كلام جميل في حق المرأة والمطالبة بالمناصفة.لكن أتسائل وأقول لها كم من سنة تعاقبتم على الحكومات من عهد علال الفاسي الله يرحمه.لو هذا الحزب شتغل بصدق لمصلحة المغرب لما كان حال المغرب هكدا لكن الحمد لله بفضل ملك المغاربة وسيسته الر شيدة .كدلك الحكومة الحالية قفزنا شوط كبير حقوق المرأة واﻹقتصاد وووواﻷمثلة كثيرة.أقول لها ولحزبها إستحيوا فالمغا ربة لا ينسوا من تعاقب على الحكومات المغربية.ويعرفون كل صغيرة وكبيرة على بلدهم.

  • ساخط عن الوضع
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 13:55

    النفاق المجتمعي

    لم ارئ في حيا تي بلاد منافق قكبلدي!
    التحرش بالنساء رقم قياسي
    الاغتصاب رقم قياسي والاطفال ايضا مستهدفون
    الرشوة رقم قياسي والمرتشين يهللون ليلا نهارا هدا من فضل ربي
    المساجد مملؤون ولكن كل واحد وضع حداءه امام اعينه
    النساء عاهرات والرجال ملاءكات
    الكل ياكل من الحرام ويحلله بالايات والاحادت
    الشريعة حين تخدم اجندة البعض والقانون في احيان اخرئ
    العنصرية نعيشها يوميا بين المغاربة هدا شريف وداك شلح او عروبي
    الامتياز نعبده ونقدسه بدون حرج
    الخ……..

    بهده الطريقة لا يمكن ان يتقدم البلد والتعليم لا يؤدي مهامه !

  • slimane
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 14:00

    أمور حسم فيها الواقع و زكاها كبراء القوم:
    – الفقر بنيوي في جل البلدان و العربية أكثر
    – الرشوة ظاهرة بنوية في بلادنا السعيد
    – الدعارة كذلك بنيوية في المغرب
    و كذلك الغش و الكذب و النفاق و ما إلى ذلك من الأمراض الإجتماعية المتأصلة فينا و التي تستدعي تفكيرا عميقا و موضوعيا للحد منها و من خطورتها قدر الإمكان بتوفيق من الله

  • masoudi
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 14:01

    واخيرا …هنيئا لحزب للاستقلال بطرح مفاهيمه الحقيقية ..التي يتبناها..

  • باسم الشويكي
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 14:01

    انتو ما بتعرفو اش بتقصد في اثاره مثل هيك موضوع 1 جلب لساح 2 كثرت الامراض 3تشغيل الايدي العاملع من نساء ورجال مثل البلطجه كثر الوقاحه مثل قيل اخشا ما اخشاه ان تصبح الوقاحه وجهه نضر كل هادا يعود علا البلاد بلخير والفايده

  • الرواج الاقتصادي
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 14:06

    C'est vrai en plus. puis il n'y avait pas que la prostitution qui aide les familles au Maroc il y'a aussi d'autres moyen que l'état n'est pense même pas et ne savez même son interet quel jouent en sa faveur. il y'a des personnes ou des gens qui son rémunérer comme fonctionnaire ou presque tout les mois en reçoivent une solde sans etre pris en charge par l’état. tout ce beau monde a de quoi a vivre presque tout les mois sans que l’état n'intervient a leurs faveurs. imaginer s'il y'avait pas ces aides que va t-il devenir la situation ces concitoyens et c'est l'état devrait le reconnaître

  • azoul
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 14:07

    إلى 22
    الفقر ليس المحدد الرئيسي، وإلا التجأت إلى الدعارة الملايين من النساء المغربيات الأرامل و المطلقات و العازبات اللواتي يعملن في المقاهي و المزارع و الحقول…منهن من تعول أيتام و أخريات لا يستفدن من النفقة، أو يعلن آباء عجزة لا معيل لهم. من جهة أخرى أنا متفق تماما مع البرلمانية، حتى أفغانستان طالبان لم تقض على الدعارة بترسانة الحدود المتشددة.
    بعيدا عن العاطفة و الأيديولوجية الدينية، أفضل أن تمارس في الضوء و يتم التحكم في عواقبها كالأمراض الخطيرة على أن تمارس في الظلام و ما ينتج عن ذلك من انتشار للأمراض الجنسية كالسيدا.
    الجنس مطلب طبيعي لا تستطيع أية قوة أن تحد منه، فقط القانون يقننه لجعله في خدمة المجتمع، إذن فالأصل أن الجنس ليس مدنسا كما تنظر إليه الأديان حيث ينبغي مثلا الاغتسال قبل الصلاة…فقط الجنس الفوضوي يؤدي إلى عواقب صحية و اجتماعية…
    و بالتالي، ما المانع أن يمارس الإنسان الجنس خارج الزواج إذا اتخذ كافة التدابير لتفادي الأمراض أو تفادي حدوث حمل؟ الجنس ضروري و الزواج ليس الحل الأوحد فلا يعقل منعه على من لا يريد الزواج لظرف معين اقتصادي أو نفسي أو اجتماعي…

  • abdellah
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 14:07

    حزب الاءستقلال يشجع علي زراعة الكيف والدعارة لكسب اصواتهم في الاءنتخبات وقال علال الفاسي رحمة الله عليه ولي امة منكودة الحظ لم تجد سبيلا الي العيش التي تتطلب وقال وما ساءني في القوم الا عقولهم وظنهم ان المعالية توهب حزب الاءستقلا ل كان حزب عريق والاءن اصبح غريق رحم الله شهداء حزب الاءستقلال واخيرا ملكنا وشعبنا لما فيه الخير للبلاد والعباد

  • karima
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 14:14

    اصبحت الدعارة تساهم في اقتصاد البلاد نمثل الفوسفاط والثروات البحرية والفلاحية وووو..فيجب تقنين هاذا المورد الاقتصادي مثل تقنين زراعة الحشيش ووضع وزارة تسهر على حفظ حقوق العاملين في هذه المجالات
    الله يلطف بينا و صافي تلهدرة بزاف والسكات احسن

  • مصطفى ........
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 14:19

    للأسف بلادنا تسير وبخطى ثابتة نحو انحلال أخلاقي فظيع..أمثال هؤلاء ممن يصل صوتهم عامة الناس بحكم مناصبهم لا يجدر بهم التفوه بمثل هذه السفاسف من الأمور…لأنم بهذا يجرون البلد نحو منحدر خطيير…التهويدة صافي غير اللع يلطف بنا وصافي

  • idrissa tall
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 14:20

    لا يا سيدتى رجاءا لا تفضحي المغرب امام الاعدائه الذين يسيعون الوجه المغرب فى وسائل الاعلامهم بمثل هذه عبارات ارجوك كل رجاء ان لا تشجعي هؤلاء الاعداء ضد المغاربة الشرفاء متثبتين باخلاقهم الديني الاسلامى وشكرا

  • رضوان
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 14:23

    كيف قال جدي الله اواليه برحمة الله . ها فلوس الربا ها القمر الدعارة ها فلوس الشفرة تخلط الحﻻل مع الحرام حتى مشات منهم البركة فترى الشعوب ضايعة فاﻻزمة او على شفيرها

  • Montrealais
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 14:25

    لقد قامت مجموعة من الدول الغربية بمحاربة هذه الآفة الاجتماعية. في المغرب هناك انعدام الوعي و انعدام التخطيط للمستقبل عند الدولة المغربية. المغاربة سيصبحون عما قريب 90 مليون وسيكون قد فات الأوان . التخطيط العائلي = التخطيط الإجتماعي والإقتصادي وووووووووو……
    الأحزاب دمرت المغرب وكل في فلكه يسبح ……..

  • موح برياح
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 14:27

    الاقتصاد المبني على الزنا الله يقتلو.

    علينا على الأقل ألا نرضى به، إذا لم نجد له حيلة.

  • ١محمد١
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 14:29

    أصبح القراء يستهلكون قراءة المواضيع بسرعة و التعليق عليها بدون فهم للموضوع… واضح أن معظم المعلقين لم يقرأوا جيداً ما قالته المستشارة البرلمانية:

    قالت خديجة زومي، المستشارة البرلمانية عن حزب الاستقلال، إن "الدعارة تساهم في اقتصاد البلاد، وبأنه يجب أن تكون لدينا الجرأة للإقرار بذلك"، مؤكدة أنها ليست مع الدعارة، غير أنه لا يمكن تصيد النساء وحدهن فقط في هذا الصدد.

    الإعتراف بالمشكلة هو بداية لحلها… أما إخفاء الرأس في الرمل مثل النعام لكي لا ترى المشكلة فهذا الأسلوب لا يحل المشاكل…

  • م س
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 14:31

    نعم هذا رأيها وكثير من الناس من يعجبه هذا الرأي لأنه ما أكثر القلوب المريضة الـي تحب مثل هذه الآراء يقو ل الله عز وجل "في قلوبهم مرض فزادهم الله مرضا " بدل أن نتكلم على تحصين الشعب المغربي من الإنحرافات وانحلال الأخلاق نتكلم على الدعارة واعتبارها موردا اقتصاديا من موارد المغرب اللهم إن هذا منكر قال الشاعر "إنما الأمم الأخلاق ما بقيت إن هم ذهبت أخلاقهم ذهبوا.

  • fatine lahlou
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 14:31

    كﻻمها صحيح لمادا تعاقب المراة وتحتقر دون الرجل حسبي الله ونعم الوكيل زيادة على استغﻻل الشرطة للبنات باﻻبتزاز وووووو ماخفي كان اعضم

  • انس
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 14:40

    الدعارة مشكلة يجب حلها وليست حل لزيادة في نمو اقتصاد المغرب ادا كان الفقر والجهل اهم أسباب الدعارة فالمشكلة ادن في اقتصاد المغرب الذي يصرف المال في الخزعبلات ولا يستطيع الاستثمار في تعليم و تشغيل هده الفئات التي يمكن ان تنتج اكثر في الحلال وتساهم بشكل اقوي في الاقتصاد في المجال الصناعي والفلاحي …. مادا ستجلب الدعارة للمغرب غير البؤس و الامراض و أولاد الزنى و استهلاك الكحول ثم حوادث السير…

  • تازي
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 14:43

    كلام صحيح في ظل مغرب تفشت فيه ظاهرة الفساد وانحطت فيه القيم وأصيب الإقتصاد بأزمة انعكست سلبا على الحياة الإجتماعية، أصبح الشباب يهاب الزواج أمام انعدام التشغيل وقساوة مدونة الأحوال الشخصية التي أنصفت بشكل كبير المرأة وأدلت الرجل.الدولة العاجزة عن حل المعضلات الإجتماعية لا تجد سبيلا لإقرار السلم الإجتماعي من ترك الحالة على ما هي عليه، "أخوك مكره لا بطل…"

  • من هو الدّيوث
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 14:49

    لقد كان أهل الجاهلية الأولى – رغم جاهليتهم – كانوا يرفضون الزنا ، ويرونه عاراً ، ولم يزِد الإسلام ذلك إلا شِدّة ، إلا أن الإسلام تمم مكارم الأخلاق وضبطها بضوابط الشريعة .
    فالرجل الجاهلي كانت تحمله الغيرة على دفن ابنته وهي حيّـة ، فجاء الإسلام وأقرّ الغيرة ، وحرّم وأد البنات .وكانت الغيرة خُلُـقـاً يُمدح به الرجال والنساء .
    فيقول الشاعر مُفتخراً بالغيرة :
    ألسنا قد عَلِمَتْ معـدٌ *** غداةَ الرّوعِ أجدرُ أن نغار>وكان ضعف الغيرة علامة على سقوط الرجولة بل على ذهاب الديانة .
    ولذا كان ضعيف الغيرة يُذمّ ، حتى قيل :
    إذ لا تغارُ على النساءِ قبائلُ *** يوم الحفاظِ ولا يَفُون لجـارِ+وكانت العرب تقول : تموت الحُـرّة ولا تأكل بثدييها
    وقالت هند بنت عتبة – رضي الله عنها – وقد جاءت تُبايع النبي صلى الله عليه على آله وسلم ، فكان أن أخذ عليها في البيعة ( وألاّ تزنين ) قال : أوَ تزني الحُـــرّة ؟؟؟ ولقد جاء الإسلامُ مُتمِّماً لمكارمِ الأخلاق ، فجعل الغيرةَ من ركائزِ الإيمان ، بل جعلها علامة على قوّة الإيمان .

    وفاقِدُها – أجارك الله – هو الدّيوث . الذي يُقرُّ الخبثَ في أهله ، فالجنةُ عليه حرام ؛

  • kamal
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 14:56

    الدعارة هي ضاهرة كباقي الضواهر الفسادالاخرى ،بتالي فقليل من بعض القرارات الصارمة تكفي لتقليل منها لا لحدها لان lلحدي منها فهو أمر مستحيل

  • مصطفى
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 14:59

    الحقيفة ان التعليقات المنشورة قد استنزاف جميع ما يمكن ان اقوله. لكن بقي لي شيء واحد اقوله للمستشارة (المحترمة). اتقوا الله يا ايها الاستقلاليون الحقتم بالمغرب الحبيب الفساد الكبير و مازلتم .هاته المداخلات تستوجب تدخل الملك فورا و قطع الطريق امام كل مستهزء بدستور المملكة و اللدي نص على حرية المرأة لا عبوديتها و اسلامية الدولة لا زندقتها و كفرها…. نستعيد بالله منكم و من امثالكم

  • ولد حميدو
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 15:00

    بدا المغرب يتصدى لهده الظاهرة بشرطة النهي عن المنكر و يبدو ان حزب الاستقلال لم يعجبه دلك و عن اي اقتصاد تتكلم هده النائبة فهل العاهرات يؤدين الضرائب او ينتجن فالزأني ادا لم يصرف على العاهرة سيشتري مواد استهلاكية لان الاموال لا يمكن توفيرها سواء بالفساد او بدونه و بعض الاشخاص يتركون ابناءهم بدون اكل و يبدرون في الزهو و الخمر فلو كانت سياحة نظيفة فان عدد السياح سيتضاعف و ليس العكس لان العديد من الاثرياء لا ياتون الى المغرب من اجل الاشاعات التي تطلق عليه

  • خبير اقتصادي
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 15:02

    سبحان الله أصبح جهالة يتكمون عن اﻹ قتصاد عليكم ان تستشيروا الخبراء ليؤكدوا لكم كم ستخسر الدولة امحاربة انعكسات و امراض الدعارة : أطفال الشوارع، نساء عازبات، دور العجزة، أبناء الزنا اللدين يتحولون إلى مجرمين ضنا منهم انهم ينتقمون من المجتمع، بالله عليكم كم تخسر الدولة على الامراض المعدية الناتجة عن الزنا : السيدا، سيفيليس، …….وغيرها. الغريب هو انه كيف لأناس بهذا المستوى من الجهل بقواعد الاقتصادية ان تفوض لهم أمور الامة.

  • nouini mohammed
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 15:04

    الدعارة تفقد قداسة المراءة المغربية عيب وعار ان تضعي النساء المغربيات في هذا الخندق انهن ارفع من هدا المستوا انت يا سيدتي مرضة نفسيا او لديك هدف شخسى او لست مغربية ان كانت لديك مشكلة مادية او تردين الترقية لا تتكلمي بصغت الجمع نساء المغربيات في اماكن مقدسة محاولة تسميم المجتمع سيدنا الله ينسرو دعم المرءة لان لديها تاريخ ايجابي في بناء المغرب لما هو عليه الان ولم تحضى بالرعيا الكاملة من لدن الدولة ان القتصاد لن ولن يبنى او يساهم قط من الدعارة اما تعرف ومعنى وتقنين الدعارة عند دوي التخصص .لاتنا قش في البرلما

  • imane
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 15:13

    للأخت فاتن الحلو لماذا المرأة وليس الرجل الجواب بسيط لأنها في حالة مهينة كهذه هي السلعة والرجل المشتري،أما ما قالته هذه البرلمانية فهو من ضمن الرأسمالية أي الكسب والربح والمتاجرة بكل شيء حثى الإنسان وإستغلال الفقير لإغناء المتطلع للربح السريع والغنى الوفير، طبقة تعيش على حساب طبقة أخرى ،هناك فقراء كثر يعيشون بجبينهم وكرامتهم فالكرامة لا تشترى وتباع ماذا بقي للإنسان عندما يبيع نفسه لغيره ويكون وسيلة لإدخال مال ليس فيه بركة قليل أو كثير ٠نحن نعيش بكرامتنا حثى إذا لم نتوفر على شيء لكن كرامتنا مرفوعة ونرفض جملة وتفصيلا هذا الرأي٠

  • عقبة بن نافع الفهري
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 15:17

    ا لسلام عليكم ورحمة الله بسم الله الرحمان الرحيم ما بعد
    ان الذعارة افة معروفة من قدم الزمان ولن تخلوا اي حضارة منها على طول التاريخ لكن الفرق كان اما علانية او متخفية او في وقتنا الحاضر في بعض الدول الغربية اصبحت مهنة مقننة تخضع للقوانين الضريبية كجميع باقي المهن.
    اما السيدة المحترمة المستشارة البرلمانية عن حزب الاستقلال فتخلط كل الاوراق كما لو انها تريد ان تقول لنا يجب علينا في المغرب ان نتخد الدعارة كمهنة اسوة بالدول الغربية لانها تنمي الاقتصاد عوض التنبيه عن خطورة هده الافة الاجتماعية وايجاد حلول لها .سيدتي المحترمة ربما ليست لك اي علاقة بالاقتصاد اتركي هذا الميدان لاصحابه وكوني على علم بان الدعارة تدمر الاقتصاد المغربي اكثر مما تنفعه فعدد المواطنين المرضى بالسيدا يتزايد كل عام كما ان نظام التقاعد في المغرب يعاني فعدد الانجاب الاطفال في انخفاض لان الزواج اصبح صعب المنال مماادى الى زيادة الدعارة.
    اخيرا اقول لك ايتها البرلمانية انك في ذلك المكان لان المواطنيين المغاربة يريدون ان تدافعي عنهم وعن حقوقهم ولا تنسي اننا مسلمون ولاحاجة لنا بك ان تدافعي عن حقوق الدعارة فاحترمي الامانة

  • عبدالحق بوعزة-الغماري-
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 15:23

    الصلاة على الجنازة يرحمكم الله (جنازة حزب الاستقلال) لا شك ان عاللم المقاصد(الأستاذ علال الفاسي) يقرأ الفاتحة اللحظة على حزبه في قبره.
    ياللعار!! كلام ساقط يقال في هذه الأيام (ما احترمتش حتى العواشر) إلى أي قاع تريدون أن تصلوا بسياستكم -العوجاء-إليه؛ أهذه هي المساواة التي تطالبون بها أيتها البرلمانية ؟؟!! المساواة حتى في الفاحشة من الذي يؤدي بالرجل إلى الفاحشة؟ -بصرف النظر عن الوازع الديني- أليست تلك اللحوم المعروضة على قارعة الطرق على مرأى ومسمع من الناس؟..
    والله العظيم لوأن مؤسس هذا الحزب لازال حيا للقنك قول الله عز وجل:(إن الذين يحبون أن تشيع الفاحشة في الذين ءامنوا لهم عذاب أليم في الدنيا والآخرة) فلو قام علال الفاسي من قبره لشرحها لك كلمة تلوى الكلمة.
    ما آسفني وتعجبت منه أن البرلمانية قالت في بداية كلامها:(أنا لست مع الدعارة) وكأن بهذه الإشارة تريد استباق كلام من سيعارضها ويناقضها؛ لأنها تعلم علم اليقين أن ما تطالبين به كلام سياسي تضليل زائف أريد به الباطل.
    ولا أقول ما قاله أحد المعلقين قبلي-حق أريد به باطل- هذه قاعدة لها موطنها لايجوز إعمالها هنا…

  • سعيد
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 15:28

    حان الوقت للاعتراف والاقرار بظواهراجتماعية نافذة في المجتمع وضرورة التفكير بجدية وموضوعية وعقلانية في ايجاد حلول وقوانين منظمة لها بعيدا عن الغوغائية الظلامية او المزايدة المقيتة لتي تختزل الامور في حزمة من الاتهامات الجاهزة مع ان الشمس لا يمكن حجبها بالغربال و الاعتراف بالحق فضيلة

  • zzarzour
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 15:33

    Morocco is a Muslim country we have a tradition of Religion and we can not let such a woman who is university graduates, at first she should show how? thank you fur; hespress;

  • حقوقي
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 15:52

    جميع المحرمات شرعا نسمع اليوم عن اباحتها و تقنينها حزب الاتحاد الاشتراكي أراد ادخال تغييرات في مجال الإرث والورثة المنصوص عليهما في القران الكريم حزب الأصالة والمعاصرة أراد تقنين زراعة الحشيش واليوم حزب الاستقلال يقول ان الدعارة تساهم في اقتصاد البلاد في الوقت الذي نشاهد ونسمع عن بعض الدول الغير مسلمة وخاصة الأوربية محاربة جميع انواع الفساد ونطلب من الله عز وجل ان ينزل رحمته علي عباده ويصلح ما أفسدوه والسلام.

  • تناقضات
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 15:57

    لكن الزاني و الزانية وآكل رمضان يحاكمون من أجل مخالفة أوامر الله ، أما لعب الميسر و ترك الصلاة وهي أولى الأولويات فلا يحاكم عليها بل يرجأ أمرها لله سبحانه ، فليرجأ الأمر كله لله سبحانه ما دام الفعل صادر عن إنسان عاقل ، حرية
    الإنسان العاقل في جسده لا حكم عليها ، فحرمان الفتاة العاقل في التصرف في جسدها لا يهمنا فهي أولى من غيرها مما تريده فلا يجب إكباح جماحها فهي كائن حي ما دام أصبح في خبر كان .
    هناك حساب في الآخرة فلماذا نتولى أمر الله حتى يحتسب لنا شرك فهو من يعذب من يشاء ويغفر لمن يشاء ، نعم العاقل تدخل الفندق مع من تحب ، فالزنا في كابريهات المدن الكبرى فلماذا لا يسائلون ، لديهم رخصة مسلمة .
    أن تطبق المحرمات كلها أم تترك كلها حتى لا نكذب على أنفسنا ، نعم ما قالته النائبة صحيح ، أولى أن يتم تنظيم الدعارة المقننة و إخضاعها للمراقبة الصحية ، ما دامت متفشية و ستبقى أبد الدهر شئنا أم أبينا ، قد تخف حدة الدعارة عند إزدهار الظروف الإقتصادية للشباب .

  • معربي من زمان
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 16:14

    اوﻻ بعض الاخوان الدين علقوا على الموضوع سامحهم الله يريدون ان تسود الفاحشة في المجتمع ،وارادوا ان يقننوا الدعارةمثل الدول العلمانية ونسوا ان شرع الله فوق جميع القوانين .اما فيما يخص صلب الموضوع فانا اريد ان اسال سؤالا واحدا و اريد الاجابة بكل صراحة.هل مستوى الفقر والجهل كان اعلى في السابق اي عند اجدادنا ام في الوقت الراهن؟ انا سوف اجيب بطريقة سهله جدا.1 المغرب كان افقر والجهل اكتر من الوقت الحالي .لكن المغاربة كانوا قنوعين ولهم الشهامة و عزة النفس وتلغيرة رغم ان الاغلبية كانت جاهلة.اما الا ن فان كل من يتعاطى الدعارة سواءا كان رجﻻ او امراة فنه ليس بفقير او فقيرة ولكن التغلبية تريد ان تعيش في الغنى بغض النظر على الطريقة التي يحصل بها على دلك.

  • abdelghani benrahmoune
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 16:15

    الدعارة تساهم في اقصاد البلاد?ووقيد السبع والشمع يساهم في اقتصاد البلاد,زراعة الكيف,صنع الخمر,السياحة الجنسية,المثلية الجنسية,الأمهات العازبات,اتفاقية الصيد البحري,تدشين القطاع السريع,السيارات الفاخرة لبن كيران وجماعتو,كلشي ادشي يساهم في اقتصاد البلاد.ولكن الخير ديال البلاد شكون مستافد منو عبدة ولا دكالة,موالين الطاكسيات ولا عمال مناجم جرادة ولا المعطلين, إلى كان المغرب فيرمة مالكاها العفاريت والتماسيح وغالبية الشعب قطيع من الخرفان تدبح وتسلخ يوميا:عن أي اقتصاد تتكلم هذه المرأة?آجي نكول ليك حاجة" ديري ألالة ماخورولا جوج ولا ثلاثة واعتزلي السياسة.بداي نتي اللولة وغاديين نشوفو من هنا ليوم القيامة واش المغرب ادي ولي هو ألمانيا ولا غادي يبقا هو هو.التعليم التعليم ثم التعليم ولا شيء غير التعليم هو لكيوصل الحاجة.شوفي دابا غير بن كيران ياك وزير حكومة في المغرب وكوليلينا اللالة آش من جامعة تخرج منها بدبلوم في السياسة إلى كان غير بن كيران لموجود نجيبو في بلاصتو فقيه ديال جامع احسن

  • Hamid
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 16:23

    انا متفق مع الوزيرة فيما يخص شرعنة الدعارة بالمغرب لكن شرطي الوحيد والاوحد هو شرعنة باقي الجرائم كالسرقة والاعتداء والقتل والتحرش…أمة ضحكت من جهلها الامم

  • je suis ce que je suis
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 16:25

    Tout ce qu’elle a dit cette femme c’est la réalité, pourquoi vous critiquer les choses qui sont juste et vous laisser ce qui doit être critiquer, il faut distinguée les choses, il faut laisser notre religion de coter et de chercher ce qu’elle doit faire ces femmes pour faire nourrir ces enfants ces parents qui sont pauvre, pas de travail. Critiquez au moins les voleurs, les escrocs, les putes de classe personne ne va justement les chercher ou elles passent leur nuits et avec qui SVP. Arrêtez de critiquez n’importe quoi, il faut chercher comment faire développer notre pays, mais la prostitution ça existe depuis l’existence de notre vie.

  • Soumia
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 16:34

    انها الحقيقة المرة التي تستمر في طبع وصمة العار…و ما يسمونه في اطار القطاع غير المهيكل…ما بالكم يا قوم بهذا الواقع?? كيفما كانقولو حوتة وحدة كاتخنز الشواري…ما يجعل باقي الدول مؤكدة على نظرتها للدعارة في المغرب, للاسف! لنكن اكثر من ذلك! لنساهم, لنجدد, لنطور…,فقدراتنا تتعدى بكثير مجرد بعض الممارسات الحيوانية

  • بن محمد
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 16:46

    اذا صح ما قالته هذه المستشارة عن منافع الدعارة اقتصاديا على البلاد.فلتتقي الله عن اقوالها تتوب اليه.

  • مغربي
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 16:46

    نداء لجميع المغاربة بحكم معرفتي للامر فالسوريون الذين نستقبلهم الان هم اكثر الناس استغلال للمغربيات بترهيبهن و تجويعهن حتى يلين ثم تقديمهن للوحوش الخليجية فكل الشعوب ترد بالمثل الا المغاربة فعلينا رحمة اخواتنا المغربيات عوض تقديم العون للسوريين و الافارقة. كما يجب الاحتياط من المصريين و الاردنيين. يجب على التلفزة المغربية ان تلعب دورها الرئيسي بالتنبيه لهذه الظاهرة و كذالك اضهار انواع التعديب و الاستغلال الذي تتعرض له المغربية في الخليج. و كما في الشام يجب تطبيق الموت بالشرف و عدم السماح للمراة ان تسافر بدون محرم. و الا نحن ذيوتيون في هذا العالم.

  • ام عبد الرحمن
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 16:50

    أنا صراحه متفقه معها فيما قالته : " وانتقدت زومي، التي كانت تتحدث اليوم في إطار الجلسة الشهرية لمجلس المستشارين، ما سمته اصطياد شرطة "الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر" بمراكش للنساء دون الرجل، رغم أن عملية الدعارة يشكلها الرجل والمرأة معا، مستشهدة بالقرآن الذي تطرق إلى الزانية والزاني. "
    علاش الشرطة تابعه المرأة فقط هاد العمليه مشاركين فيه بجوج المرأة والرجل فبالتالي وجب اصطياد الاثنين الزانية والزاني . ماشي نتبعو الزانيه ونخلو الزاني مع عمرنا غادي نشوفو نتيجة لان حتى شي الرجال فيهم البليه وكيعجبوهم الحرام فخصوهم حتى تابعوهم الشرطه باش واخ المرأة تخرج للشارع ماغاديش تلقى طلب ونرتاحو من هاد المرض. والله يعفو ويهدي الجميع

  • ekram
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 16:51

    مرة تفرجت على برنامج تحقيق حينما قامو بامساك فتاة تمارس مشروع الدعارة .
    نفتخر الشرطة بامساك هذه الفئة من الناس .
    ولكن الصدمة الكبرى .
    والشيئ المضحك هو أن عقوبة هذه الزانية السج لمدة شهرين .،في حين أن العقوبة التي تطبق على هذه الأخيرة هي الجلد .
    أما الشعب فهو ساكن لا يتحرك ولا يطالب بتطبيق الأحكام الشرعية .

  • جورج المغربي
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 17:00

    السلام .
    وهل ألمانيا تعتمد على الدعارة في إقتصادها؟
    اللهم ان هذا منكر .

  • said
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 17:11

    الدعارة أحد أسباب التوزيع الغير المتكافئ لثروات البلد وعدم توفير فرص شغل يكف بها المرأ دماء الوجه‎ ‎

  • khalid
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 17:19

    du nimporte quoi au lieu de demander dassurer une assistance socialme pour les plus demunis et incapable de produire et dencourager le travail au femme necessiteux avec des formations adaptés elle encourage lexploitation des filles a des fins scandaleux s il ya des filles qui aiments leurs corps elles qu a travaille comme hotesses et non prostitues notre pays a

  • تيمولاي اوفلا
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 17:21

    انصح النساء اللواتي يردن الكرامة والعيش الحر ان لا يطالبن بالحقوق لا من النساء مثلهن ولا من الرجال ايضا ولكن يقصدن الله تعالى فقد كفل لهن حقوقا لازال الرجال يحسدونهن على تلك الحقوق ما ألطفك الاهي بالمرأة شرفتها مذ كانت جنينا حتى تصير رميما ثم وعدتها الجنة بعد خمس الله اكبر من اعماق قلبي اليك اختي المرأة نسأل الله ان يصلح الاحوال

  • elyoussi
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 17:21

    من تقنين زراعة واستهلاك الحشيش إلى التطبيع مع الدعارة : متى سيُقدِّم حزب الإستقلال مقترحات قوانين لتنظيم الرشوة والفساد والغش والكذب و النفاق السياسي والنصب والاحتيال …؟!!!
    واش هذا هو الحزب ديال علال الفاسي أو أنا غالط فالعنوان ؟!!!

  • llah ihdih
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 17:35

    عن أنس رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إن من أشراط الساعة أن يرفع العلم ويثبت الجهل ويشرب الخمر ويظهر الزنا.. رواه أحمد والترمذي.. وفي رواية لمسلم وابن ماجه بلفظ ويفشو الزنا، وفي رواية للبخاري نحوه وفيه ويكثر الزنا.

  • rayane
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 17:43

    ضحى جيل كامل من اجل بلد حر ديموقراطي ,لنصبح في بلد يتبجح بالتفتح و الوعي المستنير في حين نحن في مصاف الدول مثل السعودية ايران…. شرطة "النهي عن المنكر" .رب دعارة مقننة خير من فكر شمولي متزمت.

  • alami ouazzani
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 17:45

    est notre parlementaire dispose des statistiques pour evaluer l.impacte économique fe la prostitution sur notre pays ou on parle pour parler?

  • sara
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 17:50

    وكما العادة الكل اخد العنوان كمرجع ليحلل ويناقش ولم يقرؤا بقية المقال لذلك نحن شعب العنوانين فقط انا لا ادافع هن هذه او غيرها
    ولكن بقرائتي للمقال اجد شيئا من الحقيقة فنع الدعارة موجودة في المجتمع ويقوم بها الجنسين على حد سواء ويجب ان يتساوو ايضا في العقاب اذا نظرنا بطريقة اخرى فاي سلعة ادا لم يكن عليها الطلب لن توجد كما هو الامر بالنسبة للخمر والمخدرات والدعارة كذلك لولا طلب الرجال لندثرت منذ امد بعيد ختى اصبح البعض يتصل على بعض الاذاعات ويحكي مغامراته بدون اي خجل ….
    وايضا مما تطرقت اليه عدم المساواة في الاجر مع اننا نعلم ان المراة تكون اكثر جدية وانتاجية في الوظائف اذا فما هو السبب في عدم مساواة اجرها وطبعا هي هنا تتكلم عن المهن الشريفة
    اطلب من القراء الكرام ان يقرئو اكثر ويتجاوزوا العناوين ليفهموا فحوى النص والمراد منه فليس هناك ما اودى بنا للهاوية اكثر من الجهل والتغاظي عن مشاكلنا واكتفائنا بالانتقاد فقط ربما ياتي شخص لينتقدني انا ايضا ولكن اقول مسبقا لا يهمني اي حزب تنتمي اليه هذه الوزيرة
    الله يهدي الجميع ويتبتنا

  • fkikoo
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 18:03

    لا بارك الله في اقتصاد يأتي من الدعارة…

  • كمال
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 18:18

    هل نحن فعلا دولة اسلامية؟  اللهم اهدينا لدينك و رد بنا ردا جميلا

  • oued amlil city
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 18:48

    la prostitution au maroc regadre les deux sex.puis elle est pour consomation interne,tutistique, sans oublier l'export .
    la femme et l'homme marocain se vendent souvent pour argent,et doit etre controlée et taxée,mais elle existe une petite clique qui le fait pour le propre plaisir sans but lucratif.

  • HASSAN
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 18:56

    دعارة كلها مشاكل من ملاء دار الأيتام أليسا أولادهن المتخيلة عنهم أطفال شوارع …… هذه أسباب الفساد يا سيدتى

  • ali el primo
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 18:58

    الملاحضة التي لا يختلف فيها اثنين هي أن بعض الظواهر ا لمشينة كالدعارة و الكريدي(الربا) و التشرميل(السرقة بالسلاح الابيض) قد ازدادت بطريقة مهولة إبان الحكومة الحالية التي ارغمت كثير من المواطنين و ذلك بالزيادات المتكررة في جميع المواد الاستهلاكية لطبقة الضعيفة و حتى المتوسطة، و الارجح أن في الماضي كان شخص واحد يتمكن من اطعام بعض افراد عائلته أما الان فلا يستطيع اطعام نفسه.

  • Nehro
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 19:20

    أخيرا تسقط الاقنعة ،ترتفع اصوات لتدعو بان الدعارة تساهم في الناتج الخام للاقتصاد الوطني و يحب الاعتراف بها.
    نعم، أخيرا تعترفون وهذا شيء جميل، اللهم أني اقترح على كل الاحزاب التي تدعو لهذا و حتى تكسب مريدا من الأصوات في الانتخابات ان تناضل من أجل تقنين هذه المهنة الدنيءة و تفتح ماخورات باسم احزابها و تشغل بها بنات و امهات و زبجات مناصليها. افتحوا ماخورات باسم الحزب لصبغ الذة اكثرها للون السياسي و جلب زبائن اكثر مما يزيد في رصيد المناضلين.
    هذا ما أوصيكم به حتى تصونوا أصوات الناخبين لأنكم ناضلتم من أجلهم في تحليل حرام.
    الحرام في الدين حلال في سياسة الاحزاب. و لا حرام في السياسة ما دام السياسيون يقسمون بالله على الإخلاص و يموتوا الأمانة، و نهب المال خير دلبل.
    كفى متاجرة بفقر المغاربة و اتركوا هذا لزيجاتكم و بناتكم و أمهاتكم حتى نصفق على نضالكم الخسيس.
    اللهم احفظنا مما بريده لنا ساستنا من ذل وعار و أبعدهم من محيطنا و طريقنا.
    الذل حرفة الدنيء

  • عبد الله
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 19:23

    لا حول ولا قوة الا بالله هذا هو مستوى حزب الاستقلا ل الأمس يبحث لتقنين الاتجار بابمخدرات واليوم تقنين الزنى واستغلال جسد المرأة بدعوى المساوات وحقوق المرأة وكل ما تدعيه الجمعيات الحقوقية للمرأة ( الماسونية ) بالمغرب لافساد المجتمع بافسادهم للمرأة التي تعتبر مدرسة للأجيال فجسد المرأة أصبح سلعة يتهافت عليه الاعلام والاشهار والسنما وووو فيا نساء المغرب انهضوا من غفلتكم فالاسلام أعطاكم كل الحقوق وكرم المرأة احسن تكريم فالا مم تستتمر عقول شعبها للأزدهار واحتلال الصدارة في الصناعةوالعلوم ونحن ننبش في الفواحش لجلب العملة (الصعبة) عار على مسؤولينا.

  • ولد حميدو
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 19:25

    و اجور البرلمانيين تساهم في تدهور الاقتصاد

  • مسلم
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 19:29

    يوما بعد يوم نكتشف حقيقة الاحزاب ،ومنها حزب الاستقلال الذي كان الكثيرون يعتقدون انه حزب محافظ اسلامي لكن اتضح بما لا يدع الشك انه حزب ضد القيم الاسلامية والانسانية، مافتئ يشجع على المنكر وانتشار الفاحشة في هذا البلد.فالدعارة مرفوضة انسانيا ودينيا ومن يرى انها عمل محمود ومقبول عنده يرضاه لنفسه ولاقربائه فنقول له هذا سلوك حيواني لا سلوك بشري. ادم وحوا عليهما السلام لمابدت لهما سواتهم اخذا سقطفان من ورق الشجر يستران عورتيهما وكانا اثنين لا ثالث لهما بعد الله فهذه هي الفطرة السليمة للانسان التي فطره الله عليها….

  • med
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 19:32

    بماذا نبدأ هل نحن فعلا نعتبر من الدول الاسلامية نعم فقط بالاسم اما الافعال فلا حول ولاقوة الا بالله اولويتنا الان نحن المغاربة والاحزاب هو العمل على استرجاع ارضينا المحتلة من الاسبان (سبتة ومليلية ) كدا يﺠﺐ ﺍﻟﺒﺤﺚ ﻓﻲ ﺍﺳﺒﺎﺏ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻈﺎﻫﺮﺓ ﻭ ﺍﻭﻟﻬﺎ ﺍﻟﻔﻘﺮ ﺍﻟﻤﺤﻴﻂ ﺍﻻ‌ﺟﺘﻤﺎﻋﻲ(ﺍﻻ‌ﺳﺮﺓ…) ﺍﻟﺠﻬﻞ …وعلاجها وليس تقنينها

  • مصطفى
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 19:44

    هذه هي نتائج الإبتعاد عن الدين

  • abdou
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 19:52

    ذات يوم أبدى لي أحد الأجانب الأمريكيين عن انبهاره بما شاهده في المغرب وسألني "هل المغرب دولة مسلمة حقا أم ماذا" فسألته لما طرح هذا السؤال فأجاب " لقد طفت بمدن عدة ورأيت كثرة المساجد في كل مكان يحج إليها غفير من الناس" ولكن أيضا كثرة البيران والملاهي الليلية تزدحم بروادها وفتيات في كل مكان ليلا ونهارا". فأجبته "وماذا ظهر لك" فأجاب "المغرب أجمل بلد زرته فكل حر في أن يتوجه إلى المسجد أو إلى الحانة ولكن ليس هذا هو الإسلام الذي قرأنا وسمعنا عنه" فأجبته مبتسما "لا أحد يعرف هل المغرب يلد مسلم أو شيئ آخر… المغرب هو المغرب بكل بساطة" فقهقه كثيرا ثم طوينا الموضوع.
    إن مايحز في النفس هو أن معظم فرص "تصوير الخبز" في المغرب هي في التسمسير والقوادة والمخدرات والدعارة ومسح الأحذية وبيع الضيطاي وحراسة وغسل السيارات في كل زنقة من المغرب. ناهيك عن بيع الهندية … فهذه المهن المهينة تشغل مئات اللآف أو ملايين من المغاربة دون أدنى شروط الكرامة….. في بلد مسلم.

  • الرأي المحايد
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 20:44

    المرأة وهي نصف المجمع وهي من حقها أيضا أن تتمتع بجميع الحقوق، ويبقى دورها الأساسي في هذا المجتمع هو حماية بيتها وبالخصوص الأمهات لأن الأطفال قد لا يتحملو ذلك التقصير بما قد يتحمله الزوج لا يمكن أن ننكر بـأن المرأة قادرة على ابراز وجودها خارج البت الى أن المرأة التي تحب أطفالها لايمكن أن تسمح لنفسها بالبعد عنهم سواء بجسدها أو بذهنها

  • SADKI
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 20:45

    que represente celle qui propose ceci,il faut dissolution son parti car le maroc est un pays musulman,on ne joue pas de l honneur de n importe,respect aux autres

  • Mohamed
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 20:50

    "ولا تكرهوا فتياتكم على البغاء ان اردن تحصنا لتبتغوا عرض الحياة الدنيا ومن يكرههن فان الله من بعد اكراههن غفور رحيم"هل القران الكريم اجاز البغاء للامة وهي الفتاة كما جاء في ايات اخرى,ما دامت غير مكرهة عليهةوهل يغفر الله للامة المكرهة على الدعارةةولكن الاية لم تاتي بالعقوبة التي يجب ان تؤخد في حق السيد الدي يكره امته على البغاء وللاشارة,فهده الاية نزلت في المدينة بعد الاسلام في حق عبد الله بن ابي بن سلول الدي كان له ست اماء يكرههن على البغاء لكنها لم تاتي بالعقوبة التي يجب ان تؤخد في حقه لانه كان من وجهاء الانصار قوم يثرب.ولكم ان تعودوا الى تفاسير فقهاء الدين والى اسباب نزول الاية كما على المسلم ان يتدبر القران لمعرفة الحقيقة ولكن نحن مع الاسف تربينا على قراءة وحفظ القران دون ان نعي ما نقرا وهدا سبب تخلفنا.

  • MAROCAIN
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 20:52

    العلوم والتكنولوجية والصناعة الثقيلة والنانو تكنولوجيا والرياضيات والفيزياء ووووو هي ادوات لبناء الحظارات.

    الدعارة الخمور المثلية السجارة المخدرات الربا الميسر الغش السرقة خيانة الوطن الطائفية ووووووو هي ادوات لهدم الحظارات.

    الاندلس خير مثال.
    لو حكم الملك العظيم يوسف بن تاشفين الاندلس بقبضة من حديد لما عرفت النهضة الاوربية النور ليومنا هذا ولاستمرت الحظارة الاسلامية في انتاج العلوم والعلماء ولاعتنق العالم باسره الاسلام لاكنه خان العهد ورجع بجنوده إلى المغرب وترك الزريابيين يعيثون فسادا في ارض الكتب والمختبرات.
    اخذ الفرنسيس علوم الاندلس
    واخد الاندلس زنا الفرنسيس.
    والتاريخ يعيد نفسه.

  • Ramidoo
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 20:53

    La plus part des gens critiquent sans lire l'article. Ils se contentent de lire le titre, qui est d'ailleurs assez racoleur à mon avis.

  • بنادم
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 21:04

    الصمت احيانا يكون ردائاً أنيقاً وجميلاً — وهو أفضل من تعري الحديث عند البعض -إياكِ أعني وافهمي يا جارة —-(:

  • مغربي في المهجر
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 21:10

    حزب الاستقلال حكم المغرب مند فجر الاستقلال وهو المسؤول على كل كبيرة وصغيرة في هده البلاد من فساد ودعارة ورشوة وتشريد للمغاربة اعضاءه قسموا ثرواث البلاد في ما بينهم وضفوا ابناءهم في اعلى المناصب داخل البلد وخارجه وهاهم الان لازالوا مصممين على تشبتهم بكل شيء عازمين على عرقلة اي تنمية تخرج المغرب من عنق الزجاجة

  • بلقاسم
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 23:02

    أدرجت العائدات التي تدرها أموال المخدرات والدعارة وتهريب التبغ والكحول في معايير المحاسبة التي تدخل في تحديد اجمالي الناتج الداخلي. وقيم بنك ايطاليا في 2012 حصة ما سماه "الاقتصاد الاجرامي" بنحو 10.9 في المئة من اجمالي الناتج الداخلي.

    وبذلك يرتفع اجمالي الناتج الداخلي الايطالي وينخفض العجز العام المترتب عنه نسبياً، وذلك مصدر ثراء في ازمنة التقشف الحالية.

  • صفير البلبل
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 23:07

    إن رذيلة الدعارة بصفة خاصة و الزنا بصفة عامة من أهم أسباب دمار و هلاك اﻷمم، فهي نتاج للإنحلال الخلقي. و إن من أهم أسباب امتهان الدعارة من طرف النساء هو الفقر، لذا كان لابد على دولتنا توفير فرص شغل لهذه الفئة على المدى البعيد و ذلك من أجل القضاء على هذه اﻵفة أو على اﻷقل تتقلص.
    هذا لا يعني أن ممتهنات الدعارة لهن الحق في مزاولة الرذيلة و إرجاع اﻷسباب إلى سوء اﻷوضاع. فهذا غير مقبول!!.
    اللهم ارحمنا فوق اﻷرض و تحت اﻷرض و يوم العرض

  • سكينة
    الثلاثاء 17 يونيو 2014 - 23:28

    ماتبقاوش دافعو على المرأة الي كاتزني تحت ضغوط اقتصادية أو اجتماعية راه الحرام كايبقى ديما حرام . او السلام. او فلوس الحرام عمرها ماتنفع الدولة اقتصاديا بتاشي شكل من الاشكال ، و شكرا

  • حسين
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 00:06

    أعتقد ان أكبر ما يواجه الافراد هو غول الفقر والجهل والبطالة ,لو سألنا رب عائلة عن حال عياله سيجيب وبلا شك أنهم في الهم سوى كانوا اناثا او ذكورا ,ان حقوق والواجبات مرتبطة بثوابث الامة ,الكلام خارج هذا الاطار قد يعتبر بدعة.

  • محسن بن عمر
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 00:56

    ﻻحولة وﻻقوة اﻻ بالله هاد الشي كيخلع بدينا نحشمو نقولو حنا مغاربة

  • المساوي
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 01:00

    اضم رأيي الى السيد صالح (تعليق4) لأنني بدوري ارى بأن لا مشكلة للمرأة مع الرجل،وأرى أن كل المشاكل التي تعترض المرأة تكون سببها امرأة أخرى.واليكم بعض الأمثلة أحب أن أقرأ هنا ردودا عليها من قبل نساء موضوعيات.
    -الأخت تكره زوجة أخيها.
    -الأم تهين عروستها(زوجة ابنها).
    -الصديقة تستحود على زوج صديقتها.
    -السكرتيرة تسيطر على رئيسها المتزوج.
    -الجارة تحسد جارتها وتكيد لها المكائد.
    -المصليات في المساجد(خلال صلاة الجمعة أو التراويح)
    يتنازعن وبأصوات عالية عن أماكن الجلوس(سيري اللهيه هدي را بلاصة صاحبتي هي دابا تجي).
    -الزوجة تكره أم الزوج أو أخته.
    -الشابة لا تحب أن تلبس صديقتها أحسن منها،أو ان تكون متفوقة في دراستها أكثر منها….
    -من يحضرن حفلا يكثرن من التقريع والنقد في صاحبة الحفل وفي الأكل وفي الأثاث وفي التنظيم….
    —-ان دكرت هده الحالات فأنا لاا أعمم،لأن المرأة منها أمي وأختي وزوجتي…وانما هي ظواهر موجودة في كل المجتمعات حتى المتقدمةمنها وكان لابد من الاشارة اليها،لكي أبين أن الصراع ليس بين الرجل والمرأة….الا في حالات خاصة.

  • Hassan
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 01:27

    كل الخبث قد يساعد في اقتصاد البلاد.
    فلاداعي لتحضير الاصوات بالدفاع عن الذل.
    هذا لن يساعد البلاد. لااقتصاديا ولاسياسيا ولاشئ.
    الذي قد يساعد البلاد وبشكل شرعي هو تخفيض مرتباتكم الضخمة.

  • Amine
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 02:14

    لنقل ان الدعارة تساهم في اقتصاد الدولة فما مصير ديننا الاسلامي ؟

  • souhail
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 03:47

    ا كون اولا اكون? كيفاش امكن تكون مفتخر بمغربيتك قدام هاد فساد اخلاق نساء كاسيات عاريات وزيد قدام كنت كتمنا الدولة تحارب الزنا بحال كت حارب ارهاب

  • أحميدوش أحمد
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 04:53

    اذا كنا نستنكرتردي الخلقي والانحلال والاباحية.التي آل اليها مجتمعنا بسبب الاختلاط الأهوج الذي يبتعد عن الآداب الاسلامية والعفة . فهاهو حزب الاستقلال ذي المرجعية الاسلامية . يسعى جاهدا الى تقنين الاتجار بأجسام النساء.واطفى على العهر صبغة رسمية.ليعيش عليه أثرةالاثراء الفاحش على حساب أخلاق وكرامة المواطنين.لتمتد أياديهم الى شرف الأبرياء واستباحة أعراضهم بلاقيود!
    ألايكون من العبث أن يجيء اليوم من يخرج عن هذه القاعدة الأزلية بالنسبة لضوابط الشريعةالاسلامية.ويرى فيها وفي القيود والالتزامات التي وضعتها. لتنظيم حياة الناس . في هذا الجانب الدقيق . المتعلق بحفظ العرض والأسر بالذات.وينبذها وراء ظهر الاعبار! بقط النظر عما ينبثق عنها من أفواج والأجيال المدفوعة الى الوجود.بالتماجز الاعتباطي ليس فيه أب أو أم يحتكر
    أحدهما صاحبه . في جو من الاتسام بالتمرد على الانتظام . والثورة على الحياء.والسعي بنشاط لتخريب المجتمع.ونسف الاقتصاد كما تفعل القواريض.
    وأخطر من ذلك الجم الغفير من اللقطاء الذين تعج بهم المؤسسات ا لخيرية
    واضحوا على الدولة عبئا باهضا وثقيلا.

  • chouf
    الأربعاء 18 يونيو 2014 - 12:25

    م ا قالته البرلامنية عين الحق.لماذا الهروب من الحقيقة .الدعارة موجودة في الجنس الانثوي والرجال ولا يمكن ان نخفي الحقيقة با لغربال.يا معشر من تدافعون عن الاسلام فين انتم والاسلام.الاسلام محتاج الي من يرفعه قولا وعمل.ولا غاربة في ما يقرا في الجرائد بمن يتمون الي الاسلام وافعالهم يستحيي منها الشيطال .اللهم ردنا الي دينك رداجميل امين ولا حولة قوة الاالله العلي العظيم .السلام.

  • مبارك ومسعود
    الخميس 19 يونيو 2014 - 22:09

    كأن لم يبق لنا موضوع يناقش إلا الدعارة؟!!!!!!!
    المناصفة،المناصفة عن أين مناصفة تتحدثين و نحن نسمع بمصطلح مختلق يدعى "التمييز الايجابي" رغم ان التمييز ليس فيه مناصفة مهما بلغ مقدار الفرق في هذا التمييز
    اتقوا الله و شمروا على سواعد الجد و العمل و اريحونا من كثرة كلام لا يسمن و لايغني من جوع

  • عبد اللطيف الراجي
    الأربعاء 23 يوليوز 2014 - 06:50

    قامت القيامة ولم تقعد عندما قالت عنا المذيعة المصرية ما قالت! ولكن سبقتها في ذلك المستشارة المغربية خديجة زومي فماذا فعل المغاربة معها؟

  • Chaymae
    الثلاثاء 23 شتنبر 2014 - 21:56

    C'est trés extraordinaire c'est pour çela il n'a pas de devllopment dans le Maroc quand une personne me dis que toi est une femme qui est éducatif est une 'femme qui travail et tu es marocaine je dis que son des mensonge olala

  • souhail zaki
    الثلاثاء 4 نونبر 2014 - 12:50

    اقول لرومي نحن في بلد اسلامي وعار علينا ان نربط الدعارة بالاقتصاد

  • اقتصادى
    الأربعاء 28 يناير 2015 - 09:04

    احترم هذه السيده الشجاعه..إنها تحدثت بالحقيقة السياحه فى المغرب هى سياحه الدعاره ومن ينكر هذا فإنه يضع رأسه فى الرمال لكل سيده فى الدعاره رجل يبتذها ولكم الحقيقه حتى الدعاره فى إسرائيل لا تخلوا من المغاربه

  • جمال
    الجمعة 24 أبريل 2015 - 14:06

    ‏‎ ‎عند كثرت الدعارة كثرت الموت صحيح إنتشار السيدا وأمراض جنسية عديدة

صوت وصورة
مؤتمر دولي لدعم الصحراء
الجمعة 15 يناير 2021 - 22:35

مؤتمر دولي لدعم الصحراء

صوت وصورة
قافلة كوسومار
الجمعة 15 يناير 2021 - 21:34

قافلة كوسومار

صوت وصورة
مع نوال المتوكل
الجمعة 15 يناير 2021 - 18:19

مع نوال المتوكل

صوت وصورة
رسالة الاتحاد الدستوري
الجمعة 15 يناير 2021 - 17:55

رسالة الاتحاد الدستوري

صوت وصورة
العروسي والفن وكرة القدم
الجمعة 15 يناير 2021 - 15:30

العروسي والفن وكرة القدم

صوت وصورة
أوحال وحفر بعين حرودة
الجمعة 15 يناير 2021 - 13:30

أوحال وحفر بعين حرودة