مصالح فرنسا في الجزائر تمنع باريس من الاعتراف بمغربية الصحراء‬

مصالح فرنسا في الجزائر تمنع باريس من الاعتراف بمغربية الصحراء‬
صورة: أ.ف.ب
الأحد 31 يناير 2021 - 15:00

تسعى باريس إلى الحفاظ على حلفائها في شمال إفريقيا دون أن تثير غضب أي طرف من الأطراف، وهو ما يفسّر تأخر السّلطات الفرنسية في الاعتراف بمغربية الصحراء، فهي لا تريد أن تخلق “قطيعة” على مستوى علاقاتها مع الجزائر، كما لا تقدر على المغامرة بحليفها الإستراتيجي الرباط في لعبة التحالفات المعقّدة.

ومنذ الاعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء، مازال الصّمت هو سيد الموقف في المشهد الباريسي، بحيث تفاعلت السلطات الفرنسية مع الخطوة الأمريكية التاريخية بشكل محتشم، معلنة دعمها لمقترح الحكم الذاتي كآلية سياسية قد تفضي إلى حل تحت السّيادة المغربية، بينما تنتظر الرباط إشارات قوية من باريس، خاصة في ما يتعلق بالوحدة الوطنية.

ويرى المحلل السياسي مصطفى الطوسة أنه “منذ الاعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء وجدت فرنسا، مثل العديد من الدول الأوروبية، نفسها على تناقض وتضارب مع المغرب؛ كما لو هبطت إلى موقف أقل ملاءمة مع الوضع السياسي الجديد”.

وأبرز المحلل المقيم في فرنسا أن “باريس، منذ بداية اقتراحها، أيّدت بشدة خطة الحكم الذاتي التي اقترحها المغرب، باعتبارها السبيل الوحيد للخروج من أزمة هذا الصراع؛ بل إن دبلوماسيتها قامت بحملات نشطة في العديد من المحافل الدولية للتأكيد على أهميتها والدفاع عن قدرتها على البقاء”.

وقال الطوسة إن “المواقف الفرنسية المتخذة على المستويين الأوروبي والأممي كانت تدعم العملية السياسية المغربية، التي تتمثل في إيجاد حل يتم التفاوض عليه تحت السيادة المغربية لصراع إقليمي يعود إلى أكثر من أربعة عقود”، مبرزا أن “المشروع الفرنسي الذي تريده المملكة المغربية بشدة مازال بعيدًا ويواجه العديد من العقبات والكوابح المتعددة”.

وكان وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة أطلق دعوة للخروج من “المنطقة الرمادية المريحة” التي كانت تنتظر لسنوات عملية الأمم المتحدة، موردا: “يجب أن تكون أوروبا في ديناميكيات دولية. يجب أن يتحدى الموقف الأمريكي أوروبا بشأن درجة التزامها، بحيث يكون هذا الاتجاه الذي يسلكه المجتمع الدولي، وهو حل الحكم الذاتي تحت السيادة المغربية”.

وقال الطوسة إن “هذه الرسالة موجهة بشكل أساسي إلى عاصمتين قريبتين من الجغرافيا والتاريخ: مدريد وباريس، وما وراءهما إلى كامل الحكم الأوروبي”، مبرزا أنه “منذ أن اعترفت واشنطن بالطابع المغربي للصحراء ظهر الموقف الفرنسي فجأة متخلفًا كثيرًا في هذا الصراع، إلى درجة أن العديد من الأسئلة تثار من تلقاء نفسها: ما الذي قد يمنع الدبلوماسية الفرنسية من الاعتراف بمغربية الصحراء بطريقة مباشرة وكاملة وشاملة، مع العلم أنها من ناحية تدعم بشكل علني الخطة المغربية للحكم الذاتي ومن ناحية أخرى عقيدتها الدبلوماسية لا تؤمن بأي نجاح محتمل للقضية الانفصالية؟”.

وبالنسبة للكوابح التي تعرقل تطور الموقف الفرنسي من الصحراء المغربية، يقول الطوسة: “هي موجودة في جانب علاقتها الغامضة والإشكالية مع الجزائر. عن حق أو خطأ، يعتقد قصر الإليزيه أن الاعتراف الفرنسي بالطابع المغربي للصحراء كما فعلته الإدارة الأمريكية سوف ينظر إليه من قبل النظام الجزائري على أنه إعلان حقيقي للحرب والقطيعة”.

وزاد المتحدث ذاته: “فرنسا كانت مقيدة دائمًا في تعبيرها عن قضايا الجزائر والصراعات المرتبطة بها. سواء كان الأمر يتعلق بالتعليق على العشرية السوداء، أو الحراك الجزائري، أو الوضع السياسي الداخلي في البلاد، أو حتى تمويل الانفصال ضد المغرب الذي كان دائما من أولويات الأجندة الدبلوماسية الجزائرية”.

وأورد المحلل أن “الدبلوماسية الفرنسية لا تشعر بأنه مسموح لها بالتعبير عن نفسها بحرية، كما لو كان الأمر يتعلق بأي بلد آخر”، وزاد: “مازالت العلاقة الجزائرية الفرنسية الخاصة للغاية والقاسية للغاية تلقي بثقلها على مساحة فرنسا للمناورة في ما يتعلق بالجزائر”.

“على فرنسا أن تتجاوز كل هذه القيود النفسية والسياسية في ما يتعلق بالجزائر، وأن تتخذ قرارات تتفق مع رؤيتها للسلام والازدهار في منطقة شمال إفريقيا”، يقول الطوسة، مضيفا أن “أزمة البوليساريو هي أزمة مفتعلة يستعملها النظام الجزائري بشكل مصطنع لخدمة أجندة لا تعطي الأولوية لاستقرار ولا ازدهار المنطقة”.

الاعتراف الجزائر السّلطات الفرنسية مغربية الصحراء

‫تعليقات الزوار

168
  • samir
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:03

    باربس ومدريد وبروكسل وواشنطن وموسكو هي الاسباب الرىيسية لهذا النزاع.

    سياسة فرق تسد تقتضي اضعاف الدول الاسلامية واشغالها في صراعات لتمزيقها من جهة وللاستفادة من صفقات الاسلحة والابتزاز من جهة اخرى.

    في الماضي كانت المنطقة تعرف ببلاد المغ ب الاقصى ولم يكن هناك شيء اسمه تونس او الجزاىر او موريتانيا

  • سميرة
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:07

    واش لي ميربكان و إسرائيل معاه غايحتاج فرنسا ؟

  • التاغي
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:07

    بما أننا في زمن المصالح، فلنبحث عن مصلحتنا بعيدا عن فرنسا،،

  • جوجو
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:09

    كل شيء في اونه نتمنى الخير لبلدنا …لا اعداء دائمين ولا اصدقاء دائمين في عالم السياسة..

  • المعنوي
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:09

    فرنسا رغم تمتعها بخبرات و ثروات المغرب من فوسفاط و ذهب و صيد البحري إلا أنها ترفض الاعتراف بصحرائية المغرب

  • Mouatene
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:09

    ترامب فرش فرانسا, الدولة اللتي فشلت في صناعة اللقاح. قاليك انستيتي باستور .

  • منصف
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:11

    رغم مصالح فرنسا في الجزائر هو المانع من الاعتراف بمغربية الصحراء لكن موقفها موقف إيجابي في مصلحة المغرب حيث تؤيد الحكم الذاتي وتدعمه بقوة ولعل الاستتثمارات الكبرى في الصحراء مؤخرا خير دليل على موقفها قولا وفعلا مما يجعلها محط انتقاد العسكر الجزائري.

  • عبدالله
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:12

    عندها مصالح و تتحكم في الجنرالات و من يحميهم غيرها رغم انهم تسببوا في قتل الالاف

  • امريكا وبريطانيا
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:13

    على المغرب ان تكون له جراءة كبيرة ويتجه الى الانكلوسكسونية الواقعية والقوية ويتخلى عن عقدة الفرنكوفونية الاستمارية والمصلحاتية لفرنسا وخواتها عاى المغرب ان يركز كل تعاملاته المستقباية من مشاريع واسواق مع بريطانيا والولايات المتحدة الامريكية والصين لان اورويا بدا العد العكسي لنهايتها وتفرقها

  • أمازيغي مراكشي
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:13

    رغم كل شيء فرنسا كانت دائما إلى جانب المغرب رغم مصالحها في الجزائر.

  • مغربي
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:13

    راه من شحال هادي و فرنسا غير كاتنافق، و حنا مازال مستعمرين حيت كاتلقا الأوراق البنكية بالفرنسية و التعليم كايتقرا بالفرنسية ووووو…. محاولة منهم لكي نتخلى عن هويتنا و هذا ماتخشاه فرنسا من الدول ألا و هو تشبث الشعوب بهويتهم.

  • محمد المغربي
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:14

    فرنسا المنافقة تساهم في دعم تقسيم المغرب.

  • الرأي
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:14

    وما شأن الجزائر في قضيتنا .على فرنسا أن تعلم أن الجزائر ليست طرف كما تدعي وبالتالي فما عليها إلا أن تكون أما معنا أو ضدنا.

  • xtruex
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:15

    قل فرنسا هي المستفيد الاول من هذا الصراع المفتعل و تتبع مقولة فرق تسد بكل اختصار .

  • لمياء
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:15

    من يعتقد ات مشكلة الصحراء ستخل بين ليلة وضحاها فهو يحتاج الى بعض من الترويض او العلاج النفسي..

    ستجد في فرنسا من يدعم المغؤب ومن يدعم الجزاير..ونفس الشي تجده في اسبانيا وايطاليا وعموم الدول…

    هل امريكا تؤيد موقف المغرب؟ الجواب بصريح العبارة لا لان حتى في دواليب مجلس الشيوخ والييناتورات هناك من مع ومن مع ضد ونفس الشي مع المنضمات والهيئات المدافعة عن البوليزاريو كمنضمة كينيدي مثلا…

    ان تتعامل مع فرنسا او اسبانيا او جل القوى الكبرى فانت تتعامل مع قوى الاستعمار التي تعرف من اين تاكل الكتف..

    فرنسا تتعامل مع المغرب ومع الجزاير…وتريد ان تكون هي الرابحة وتجعل المغرب والجزاير يتخاصمان ويقدمان اخلى العروض لماما فرنسا من اجل الارضاء والخضوع..

    استنزفت الصخراء كل الموارد المالية البشرية الاقصادية وخربت العلاقات الثنائية بين بلدين يركعان الى جلادي الماضي…

  • الشهبندر الزرمدي
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:16

    المغرب في غنى عن موقف فرنسي مساند فهو حصل على مساندة دولة لها وزن ثقيل في تحريك الامور على المستوى الدولي. فرنسا واسبانيا في وضع غير مريح بعد مساندة أمريكا للمغرب لأن هاتين الدولتين تعرفان أن هناك شراكة اقتصادية كبيرة بين المغرب وأمريكا سترى النور قريبا وذات بعد إفريقي وشمولي وهذا ما يعني أن فرنسا واسبانيا قد يفقدان فرصة مستقبلية للشراكات الاقتصادية الكبيرة مع المغرب وهذا طبعا أمر مقلق لهم.
    ليس لدى الجزائر إمكانية وقدرة مجاراة المغرب في الشراكات مع افريقيا وطبعا هذا ما لايمنحها جاذبية واهتماما كبيرا من فرنسا واسبانيا.

  • مغربي
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:16

    ما يجب أن يعلمه العالم كله بأن الصحراء المغرببة،هي قظية كل المغاربة ونحن جنود مجندين وراء ملك البلاد ولن نتازل ولو عن حبة رمل. فمن أراد أن يعترف فمرحبا ومن أراد غير دالك فهو حر.

  • 3a ana
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:16

    فرنسا هي اصل المشكل، من اقتطع من دول الجوار بدون استثناء و ضمها إلى ما كانت تسميه الجزائر الفرنسية…… نريد صحراؤنا الشرقية!

  • foufoud
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:16

    إذن على المغرب أن يدخل اللغة الانجليزية في مقررات التعليم منذ الإبتدائي فكل الاباء والامهات سوف يحبذون الفكرة…..

  • فرنسا كوني مع الحق
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:16

    يافرنسا ان الأرض هي العرض لا تقبل مساومة ولا مجاملة ولا تردد إن المغرب يدافع عن أرضه وبالتالي عن عرضه ووجوده فلا يمكن للفرد أن يعبر لصديقه بأنه معه وفي نفس الوقت يتفرج في قاطع طريق يحمل سيفا يريد أن يبتر رجليه. اما أن تكون معي او ظدي في قضية وجودية وليست حدودية علما أن فرنسا تعلم علم اليقين أن إقليم الصحراء جزء لا يتجزأ من المغرب بل حتى موريتانيا حتى سنوات الستينات وهي كانت خاضعة للمغرب. تحية لليهود المغاربة الذين لم ينسوا دعم المغرب وحمايته لهم من النازية ومن الإستعمار الفرنسي ووقف شامخا مدافعا عن أرواحهم في عهد محمد 5 ولم ينكروا أبدا المواقف الشجاعة ولم يسلحوا انفصاليين من أجل الإنفصال عن الوطن كما فعل المسلمون المؤمنون الإخوة والجيران وهم يتلون الكتاب.

  • Marocain
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:17

    Alors Mr Macron je suis sur que vous avez toutes les preuves qui concernent la marocanite du Sahara marocain… Sans parler des frontières maroc. algerienne pourquoi ce silence la vérité ne se cache pas Mr le président de la république soyez courageux et dites la vérité il n’est plus question de la cacher… merci…

  • بوغافر
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:17

    دابا المغرب غايبقا يتسنا فرنسا تعترف بمغربية الصحراء ثم إسبانيا ثم إنجلترا…..من يريد الإعتراف ذلك شأنه ومن لايريد شأنه كذلك… المهم من تجرأ على حبة من رمالها غادي مايعاود.

  • ندى
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:20

    سواء اعترفت فرنسا أو لا لا يهمنا .فنحن في أرضنا لأن المغرب هو اقدم دولة وعمره أكثر من 14 قرنا. فنحن السباقين للوجود والتاريخ شاهد على ذلك .ولم يكن هناك وجود لدولة وهمية قبل الاستعمار الإسباني. إذن كيف احتل المغرب دولة لم تكن موجودة اصلا قبل الاستعمار الاسباني.اذن كما يقال دائما المغرب هو الأصل والباقي كله تقليد من الآخرين .

  • wind city
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:21

    ٱن الأوان كي تعترف فرنسا بإحتلالها الصحراء الشرقية وضمها للجزائر !

  • maroc
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:22

    إن سياسة مسك العصاة من الوسط تبرهن على ضعف فرنسا جيوسياسية و أن الإبقاء على هذا نزاع المفتعل يعطيها الحق في تدبير ه نظرا أن الجزائر كانت مقاطعة فرنسية(outre-mer )لبد تغيير استراتيجية البلاد اقتصاديا و التوجه نحو العالم الانگلوفوني مثل بريطانيا و الولايات المتحدة الاميركية ، النموذج الفرنسي فاشل بكل المقاييس

  • السوسي
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:22

    لماذا إستجداء الإعترافات ؟؟
    الصحراء مغربية و آنتهى الكلام.
    ب أو بذون إعتراف فرنسا أو أمريكا أو الكائنات الفضائية.
    إسبانيا واجهت الإنفصاليين بكتالونيا و الباسك
    بالصرامة و الحديد و النار
    و ليس بآستجداء إعتراف دول أجنبية.

  • الاعتراف الامريكي ..
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:24

    … بمغربية الصحراء بالشكل الصريح والواضح المعلن به عنه و المتمثل في قرار رئاسي سيادي ، ينوب عن كل البلدان الاوروبية التي باركت استئناف المغرب علاقاته مع اسرائيل.
    حتى الموقف الروسي ضعيف ومرتبك , حيث باركت خارجيتها استئناف علاقات المغرب مع اسرائيل و انتقدت في نفس الوقت الاعتراف الامريكي بمغربية الصحراء.
    المهم في الاتفاق الثلاثي المغربي الامريكي الإسرائلي هو جانبه الاقتصادي الذي سيحرر المملكة من الهيمنة الأوروبية خاصة الفرنسية والاسبانية ، كما تحررت بريطانيا من تعقيدات الاتحاد الاوروبي .
    هذا الاتفاق سيمكن المغرب من التفاوض مع اوروبا حول مصالحه من موقع القوة ندا للند.

  • الخميس
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:24

    فرنسا عليها أن تقول الحق والحق لا يغضب أحدا بل بالعكس سيصفي الأجواء بين البلدين والشعبين الشقيقين المغرب والجزائر وبين فرنسا التي هي أصل النزاع وعلى فرنسا أن تتحلى بالشجاعة وتقنع العسكر بالخروج من تندوف وتبتعد عن أرضنا في الجنوب.

  • azul hassan
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:24

    لاوجود لعداوة دائمة ولا صداقة دائمة بين الدول، وكذلك بين الأشخاص مهما كانت قرابتهم،… ولكن المصالح هي من يحكم العلاقات

  • مغربي من وجدة
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:24

    حان وقت الاختيار…

    الاتجار في ادامة الخلاف المغربي الجزائري والاستثمار في عداوة النظامين انتهت…

    ترامب وضع حد نهائي لها…

    إما دعم المغرب بصحرائه وبطريقة واضحة وصريحة وإما دعم الجزائر والاعتراف بالجمهورية الوهمية وتحمل التبعات…

    استمرار انهاك البلدين والشعبين وتضييع فرص النمو أكل عليه الدهر وشرب…

    المغرب والمغاربة مع الوحدة الترابية للبلاد ومستعدون حتى للخيار الصعب أي الحرب…

  • jamal
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:24

    الامور واضحة فرنسا دائمآ تتعامل مع مستعمراتها على أنها فئران تجارب واضحا جدا أنها تلعب ورقة المتفرج همها الوحيد ثروة المستعمرات مع العلم أن جنرالات الجزائر همهم الوحيد الثراء الفاحش على حساب الشعب .
    الحل الوحيد بيد الشعب الجزائري لانهاء هذه المسرحية التي عمرة طويلا.

  • الهيبي
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:25

    ها المناسبة لي تسمح أينا رجعوا للساعة القديما ، فينكم صحاب التهليل ان فرنسا هي لي أرغمت علينا زيادة ساعة على التوقيت الذي كان معمول به

  • Massi
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:26

    المعادلة سهلة حين ستعترف بريطانيا بمغربية الصحراء ستصبح فرنسا خارج اللعبة مما سيؤدي بها الى خسارة نفودها في افريقيا

  • مغربي حر
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:26

    لم تعد مصالحنا متعلقة لا بفرنسا و لا باسبانيا انتهى زمن العبودية في المغرب

  • Adam b
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:26

    لمادا تعتدر فرنسا للجزائر وهي من زرعتها في المنطقة بل على فرنسا أن تعتدر ليس فقط للمغرب بل لكل دول المجاورة لما يسمى الجزائر وكدالك لشعب الطوارق والازواد ولشعب القبائل في حين اعتدرت فقط للحركي وهو ماكان يعرف بالزواف في حقبة الدولة العتمانية في الجزائر ومن هنا يجب على الجزائر ان تشكر فرنسا التي زرعتها في المنطقة و مطالبة اردوغان المراوغ بالاعتدار على الاضطهاد العتماني الانكشاري الوجقي لمدة 320 سنة كاملة وسلمت الجزائر لفرنسا بسبب مروحية لا غير .
    كل هدا يجعل الأمور متوترة بين فرنسا والجزائر واليوم المعادلة تغيرت بتدخل الولايات المتحدة الأمريكية في المنطقة ولهدا تخاف فرنسا من الوضعية الجديدة وتحاول أن تصفي علاقاتها مع الجزائر لكي تنحاز لها لكن الحراك الشعبي وعقلية الجنرالات المتحجرة تقف وراء عدم تقدم العلاقات الفرنسية الجزائرية والأيام القادمة ستوضح موقف فرنسا النهائي.

  • مغربي وافتخر بمغربيتي
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:27

    الاعتراف الامريكي بمغربية الصحراء وضع النظام الفرنسي والاسباني في زاوية محددة وواحدة بحيث هما المسؤولان الرئيسيان والوحيدان في اختلاق مشكل الصحراء المغربية من الاول لأن فرنسا هي التي اقتطعت الصحراء الشرقية من الاراضي المغربية واضافتها لمستعمراتها الجزائرية وبسبب طلب المغرب لارضه الشرقية من الجزائر بمناورات جنرالاتها خلقوا هذا المشكل للمغرب لكي ينشغل به ولم يكن لذيه استقرار لكي لا يطلب ارضه الشرقية كذلك إسبانيا لم تخرج من الاراضي المغربية الجنوبية إلا بمرارة وشقة انفس وخلقت مع الجزائر هذا الكيان الوهمي المرتزق ليستنزف المغرب لكي لا يستقر ويكمل تحرير اراضيه الشمالية سبتة ومليلية والجزر الجعفرية والبحرية. ولوزن المغرب وتقدمه ولعبه بعدة اوراق كالهجرة والامن والإرهاب والاقتصاد وموقعه الاستراتيجي الممتاز ففرنسا واسبانيا ليس من مصلحتهم التضحية بالمغرب لذلك فهم يناورون ويتعاملون معه بحذر ولكن يجب على المغرب أن يغير من سياسته تجاههم وأن يتعامل معهم بلغة المصالح اعطيني اعطيك وانتهى.

  • بورادة -كندا
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:27

    لو تعلق الامر بمصالحها في الجزائر لهان الامر لان مصالح فرنسا الاقتصادية والهيمنة السياسية على المغرب اكبر بكثير منها في الجزائر لان أي قرار يتخذ من طرف فرنسا لصالح المغرب لابد ان يكون متلائما مع قرارات الاتحاد الاوروبي ومحكمة العدل الاوروبية فليست كل دول الاتحاد لها موقف مؤيد للحكم الذاتي واعلان فرنسا لهذا الخيار معناه انهيار سمعتها داخل الاتحاد فهناك دول فاعلة في اوروبا منها ألمانيا والسويد والنرويج وايطالياواسبانيا وخارج الاتحاد بريطانيا هذه الدول كلها لها نفس اللغة وهي تفعيل قرار مجلس الامن باجراء استفتاء تقرير المصير ،،وفرنسا تعرف بأنها قدمت للمغرب أكثر مما تستطيع في هذه القضية ولا تريد المغامرة اكثر فليست هناك الجزائر وحدها فوراء الجزائر هناك الاتحاد الافريقي ،وهناك أيضا مشكل عويص يتعلق بالذاكرة وبالاعتذار عن جرائمها في الجزائر وهي لا تريد تعميق الجرح لان خسارتها لو تقدمت خطوة ستكون فادحة حيث هناك خمسة ملايين جزائري من مزدوجي الجنسية الذين لهم ارتباط وثيق بوطنهم الاصلي ولهم تاثير في الاستحقاقات الانتخابية ،،المغامرة تعني الضربة القاضية لفرنسا فيما يخص سياستهاتجاه الجزائر

  • simohamed
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:27

    يجب أن يحسم الجيش المغربي واصحاب القرار مع العدو الشرقي بحرب حقيقية في الميدان نسترجع من خلالها الأراضي المغربية التي سلبتها فرنسا من المغرب وضمتها الى مستعمرتها القديمة. الشعب الجزائر ي الشقيق في غالبيته القصوى ينتظر فقط نهاية الحجر الصحي ليعودا الى الحراك ومعه سيتم القضاء على العصابة.
    احسن طريقة للدفاع هي الهجوم.
    مادا ننتظر من اعداء لايفكرون الا في القضاء علينا

  • Mouhssin Zoubair
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:28

    فرنسا لها اليد العليا على عصابة جنرالات الجزائر الذين يجدون في البوليزاريو الشماعة الوحيدة لمواجهة الحراك والازمة الداخلية ، وهو ما يفسر موقف فرنسا التي يريحها الوضع الحالي رغم كل ما تدعيه من مساندة للمقترح المغربي . على فرنسا ان تحسم امرها برفع الدعم عن عصابة الجنرالات و عدم التدخل في الانتقال السلمي للسلطة الى المدنيين و ان توضح موقفها من الصحراء المغربية.

  • متتبع
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:30

    المشكل خلقه الاستعمار الفرنسي والإسباني. حيث استعمرت اسبانيا الجنوب والشمال باتفاق مع فرنسا استعمرت باقي المناطق .دافع الأحرار حتى خرجت فرنسا .وخرجت اسبانيا سنة 1975من الصحراء المغربية .وبقيت سبتة ومليلية. الشعب المغربي سيسترجع جميع مناطقه .الحق يعلى ولا يعلى عليه.

  • عنتاب بريك
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:30

    فرنسا دولة منافقة انتهازية تريد حلب دول شمال افريقيا فهي تساند لوبيات التحكم في هذه البلدان لنهب ثرواتها وتتحكم في كل شيء عبر تدخلها المباشر في شوون هذه الدول وسيطرة شركاتها مستفيدة من انعدام الديمقراطية في دول شمال افريقيا كما تفعل في دول جنوب الصحراء !! فرنسا بدون مستعمراتها تصبح دولة مثل رومانيا او اليونان !!كما صرح بذلك وزير خارجية ايطاليا
    رغم ذلك يظل لوبي التحكم في المغرب عبر سياسته واعلامه يهتف بفرنسا ويعتبرها الوحيدة في الكون !!

  • pfj
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:30

    لا نحتاج لأعتراف فرنسا الخبيثه المغرب إسترجع أقاليمه الجنوبية المغربية الصحراوية من يد الإحتلال الإسباني قبل نصف قرن وانتهى الأمر ولا لتفريط فصحراءنا الشرقية بشار القنادسة تباله حاسي بيضه العبادله و يجب على فرنسا أولا أن تعترف بالأراضي الصحراء الشرقية المغربية التي سرقتها وسلبتها من المملكة المغربية الشريفة وضمتها الى مستعمرتها المفضلة المسمات جزاير

  • د.عبدالقاهربناني
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:31

    هذا الطرح غير صحيح لأن فرنسا تعلم بأن أطروحة الجزائر لن تنطلي عليها لأنها هي أصلا من خلقت دولة الجزائر من لا شيء واليوم العالم يشهد بان الجزائر تتحرك من أجل ثني الدول على عدم الإعتراف بمغربية الصحراء وكأنها تتفاوض على أرض سليبة لها.

  • EL FAHLA DZ
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:31

    يودي انهو المشكل بسلام والحلال بين والحرام بين ومن اراد أن يعيش مطمئن فاليتقدم ويقول أنا هنا اما اللف والدوران وتضييع الوقت لا يزيدكم الا المعانات

  • عبد النبي
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:32

    La France et l’Espagne sont les 2 puissances colinisatrices du Maroc. Elle ont unété responsabilité direct sur ce que vit le Maroc avec les dirigeants militaires algériensur comme obstacle à son unité territorivale. Sans l’annexion de la France d’une partie orientale du Maroc à son algerie française, il n’y aurait jamais de guerre du sable,ni de conflit sur le Sahara marocain si l’Espagne à reconnu ses atrocités au Rif et son occupation de different-shirts tterritoires marcains

  • لا مشكل
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:33

    اظن انه تحليل خاطئ، لان فرنسا تلعب دائما على الوترين ومصلحتها في ابقاء هذا النزاع لانه اذا تم حله فسيقفز المغرب الى الامام ولن يبقى للدول الاوروبية اي ورقة ضغط ضد المغرب.
    فرنسا لا تكترث لردة فعل الجزائر لانها تعتبرها مقاطعة تابعة لها وهذا ما اكده مأخرا ماكرون عندما قال ان فرنسا لن تعتذر للجزائر. فلو كانت لفرنسا نية صادقة لاعترفت بمغربية الصحراء من اليوم ولن تتجرأ الجزائر على الرد لان الصوت لا يعلو على امهاتهم.
    الجزائر ينطبق عليها المثل المغربي يخافو مايحشمو وهذا ما أكده موقفها عندما زار شينكر الجزائر وقال من العاصمة الجزائرية ان القرار الامريكي هو قرار سيادي ولا حل غير الحكم الذاتي، لم تتجرأ على الرد ولا حتى التكلم عن اعتراف القدس عاصمة ابدية لاسرائيل. اين هي ظالمة ومظلومة؟

  • حسن انجلترا
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:33

    فرنسا واسبانيا هما سبب تاخر تسوية مشكلة الصحراء المغربية بحيث انهما يشجعان النظام العسكري الشيوعي في مساندة الكيان الوهمي باسم المساعدات الانسانية للساكنة مخيمات تندوف وهم بعرفون جيدا ان اخواننا الصحراويين معتجزين ولكن الاعتراف الامريكي بكامل سيادة المغرب على اقاليمه الجنوبية وفتح قنصلية في مدينة الداخلة انقلبت الطاولة على سياسة مدريد وباريس ويجب عليهم ان ينخرطوا في الحل الواقعي والنهائي بالحكم الذاتي الموسع تحت سيادة المغرب.

  • مواطن بسيط
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:35

    الدول الغربية هي المستفيد الأول من غباء الدول الإسلامية فكل الحروب والتطحنات والتورات نحن موطنها، بعكس ذالك هم يعيشون في النعيم والإستقرار ويستغلون ترواتنا وأموالنا ومواطننا لكي ينعموا بهذا النعيم،لهذا يجب على الأمة الإسلامية أن تستفيق وتتوحد فوالله الغرب لن يرضوا عنكم ولن يستريحو حتى يرونكم في شتات، فأقرب متال الجزائر والمغرب وطن وجسد واحد ولكن أطماع الغرب قامت بتشتيتهم، أفيقوا يا أمة ضحكت من جهلها الأمم.

  • مغربي من الريف
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:35

    يجب عل فرنسا أن تصحح خطأها التاريخي باقتطاع مناطق مغربية وضمها إلى الجزائر كاقليم فرنسي آنذاك لان فرنسا تعرف جيدا أن الصحراء الشرقية كانت مغربية وتابعة للملوك المغاربة في كل شئ لذا وجب على فرنسا أن ترجع إلى وثاءقها التاريخية وترد الدين للمغرب على مناطقها الشرعية لان ملوك المغرب كانوا يحكمون المملكة المغربية حتى وادي السينغال.كل هذا في انتظار مطالبة الجزائر المحتلة العدوة بالصحراء الشرقية المغربية.
    والله لا تفكتي معنا الجزائر العدوة وستزيد عقدة عن عقدة.
    لان المغرب عقدوكم رئيسا وحكومة وشعبا الذي يدور في فلك مخابرات العسكر الجزائري.
    عاش المغرب موحدا قويا.تسقط الجزائر العدوة.

  • jawad.douairi
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:36

    بلد استعماري انتهازي استغلالي. لازال يسود ويحكم مستعمراته.ويشعل فيها فتيل الحروب والانقسامات ليعيش وينهب خيراته.من ثروات طبيعية..وينشر الجهل ويدعي العلم امام الصحافة الدولية..بل يقدم مساعدة خيرية لدول نهبها تماما ولازال

  • Oujdi
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:46

    يجب الرد على موقف فرنسا بقوة
    اللغة الثانية و لغة التدريس هي الانجليزية .
    لن نريد ان نبقى على الاستعمار الفرنسي الاقتصادي للمغرب ، اذا ارادت الحزائر ان تبقى على ذلك فهو شانها لانه كانت تعتبر فرنسية مدة 150 سنة !
    على المغرب ان يبني اقتصاد استراتيجي مع الصين ، اليابان ، كوريا الجنوبية ، الهند ، و انجلترا و كندا و الولايات المتحدة .
    فرنسا تحلب من المغرب و الجزائر و تونس و تريد ضم ليبيا .
    فرنسا تريد ان تلعب دور اكبر منها

    فرنسا 2021 ضعيفة كل الضعف ، و اقتصادها سينهار مثل جارة الشر

    المغرب يجب ان يعتمد على ابنائه في الخارج و الطاقات الفكرية و العلمية و الحرفية

  • trnsi
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:48

    أعجبني تعليق ندى . . .
    المغرب هو الأصل فلمادا يحتاج الفروع

  • مهتم
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:49

    الجزائر هي الابن الغير الشرعي لفرنسا اتاحت له ماما فرنساأرضا شاسعة بعد اقتطاعها من تونس وليبيا و المغرب وبعد ما اصبح يفتح عينيه انقلب على ماما فرنسا و استولى على كل شيء لهذا تجد دائما تلك الحساسية المفرطة. بين الجانبين بين الأم و الابن العاق لا شيئ يرضيه

  • عبدالكريم بوشيخي
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:50

    نتفهم دوافع موقف فرنسا الخفي من قرار امريكا المزلزل لكن نثمن دعمها لوحدتنا الترابية و للحكم الداتي الذي اقترحه المغرب لانها سبقت امريكا بهذه المواقف الثابتة و هي تعرف ان النزاع المفتعل بين طرفين رئيسيين هما المغرب و الجزائر لذالك تحافظ على التوازنات خدمة لمصالحها و هذا لا يؤثر على المغرب ما دام في صحرائه فلو كانت المشكلة مع اقزام تندوف و جمهوريتهم الوهمية لما ترددت باريس بالجهر بالحقيقة فهي لا تريد اغضاب الجزائر حتى لا تفقد مصالحها لكنها تؤيد المغرب سريا و احيانا علنيا و ترفض اطروحة النظام الجزائري لكن السيد مانويل ماكرون يفكر في مصالح بلده و شعبه كما هو حال المغرب عكس اغبياء المرادية الذين صرفوا من قوت شعبهم ملايير الدولارات على مليشيات البوليساريو الارهابية فهذه لعبة المصالح بين الدول الذكي يربح و يفوز و الغبي يخسر دون مقابل فرنسا تربح و المغرب يربح و الجزائر تخسر فلا مانع بالنسبة لنا ان تستمر هذه اللعبة او ان تخفي باريس موقفها الرسمي من اعتراف امريكا بمغربية الصحراء و الترحيب به و لا مانع ان تحافظ على مصالحها مع اغبياء المرادية و لا مانع ايضا للمغرب ان يقبل بهذا لانه مرتاح و لن يخسر

  • مغربي
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:53

    على المغرب أن يقلب الطاولة على الجميع و ان يمر إلى سياسة الهجوم بداية بقطع جميع العلاقات مع الجزائر و طرد سفيرها و الإعتراف بجمهوربة القبائل و المطالبة بالصحراء الشرقية و متابعة النظام الجزائري في المحاكم الدولية على جرائمه في حق المغاربة وعلى رأس ذلك قضية المغاربة المطرودين من الجزائر سنة 1975 و عددهم 350 الف…كبرانات الجزائر لا يفهمون لغة المهادنة و الديبلوماسية و حرب خاطفة عليهم هي التي ستسقطهم..

  • Reality
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:56

    اسبانيا وفرنسا اخر من يعترف بمغربية الصحراء لان المصالح اكبر بكثير من الاعتراف انه بكل صراحة فرنسا واسبانيا الصحراء المغربية يدخل في امنها واقتصادهما الاستراتيجي على المدى البعيلنه مستقبل اجيال لاتكدبوا على الشعب المغربي هناك من في المغرب يخدم مصالح فرنسا واسبانيا ان الصحراء المغربية دجاجة تبيض ذهبا في المغرب وخارجها الحقيقة المرة هناك مغاربة ليسوا وطنيين يريدون الوضع كما عليه لمصالحهم ويخدمون ماما فرنسا .
    تحية لملكنا العظيم حول وجهته نحو امريكا واسرائيل وننتظر بريطانيا تم الصين الاقتصاد يحكم السياسة كورونا عرت الواقع ننتظر مابعد كورونا تحالفات جديدة ونظام عالمي جديد أسهم فرنسا واسبانيا في الحضيض المغرب سيصبح رقم صعب يخيف فرنسا .

  • hypocrisie
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:57

    بعض الدول تستفيد كثيرا من الخلاف المغربي الجزائري و تبتز الطرفين معا. كيف لا و قد ساهمت كثيرا في نشوء الخلاف بين الدولتين الشقيقتين لا سيما و ان المغرب لعب دورا مهما في مساندة الثورة الجزائرية حيث كان قاعدة خلفية لها بل و هناك مغاربة ماتوا من اجل استقلال الجزائر و دفع المغرب و لازال فاتورة دلك الدعم.
    أيادي حكام الجزائر ملطخة بدماء الجزائريين الذين قتلوهم خلال العشرية السوداء و هم في موقف ضعف. و لو كانت القوى العظمى ترغب في نظام غير عميل في الجزائر لرفعت دعاوى ضد حكامها في المحكمة الجنائية الدولية.
    لكن الاستفادة من خيرات الجزائر اهم من كل ذلك بالنسبة لهم.
    الاتحاد الاوروبي لا يريد شمال افريقيا متحدا . كيف يمكن تفسير منح معونات “انسانية” لعصابة تندوف رغم علم الاتحاد الاوروبي بتهريبها و بيعها و تحويل جزء منها الى اسلحة تستعمل ضد المغرب، اكثر من ذلك، فمن غي المنطقي تقديم مساعدة لمجموعة بشرية لا يعرف عددها رسميا و غير مسجلة ضمن لوائح رسمية للاجئين. هده سلوكات تدخل ضمن السياسة النيوكولونيالية الاوروبية.
    ان النجاح الباهر للديبلوماسية المغربية بعثر اوراق فرنسا و اسبانيا و دول اخرى.

  • med
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:58

    لماذا تختبأ الجزائر وراء البولياريو..هل من أجل كسب المصالح من جهة وعرقلة مخطط الدبلوماسية المغربية من جهة أخرى سؤال ولو كان هدف الجزائر الشقيقة في هذا الاتجاه بالنسبة لي هي جبانة لاتريد المواجهة في عدة لقاءات سياسية ومن هنا المغرب غير الاتجاه والسياسة مصالح والاعتراف الامريكي والتطبيع مع إسرائيل كافي لاجبار الاعداء تغيير موقفهم في هذه القضية والصحراء مغربية ولايمكن لاحد المس بها لانها جزء من أراضي الدولة المغربية منذ القدم

  • آية
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:58

    على من تكذبو أنتوما لي عندكم مصالح مع فرنسا أكثر من الجزائر و انفهمكم علاش ماتعتارفش بمغربية الصحراء لأنها تحلب في الفوسفات و السمك و تريد إبقاء المشكل لأنه في صالحها…..المهم كلشي اتلصقوه في الجزائر !!! الكل يعرف ان فرنسا قريبة جدا من القصر الملكي إذا حلوها بيناتكم

  • Benaissa
    الأحد 31 يناير 2021 - 15:59

    فرنسا دولة انتهازية وتلعب على على كلا الطرفين سياسة النفاق وخاصة هدا ماكرون نحن لانعلم مايدور بينه وبين النظام العسكر اما عن المصالح فعلى المغرب أن يعرف مصالحه لوكان اظن ساركوزي أعتقد سيعترف بمغربية الصحراء لكن قوة المغرب على ان يبحث من يتضامن معه فرنسا واسبانيا لاننتظر منهم شيء يردون المغرب تحتهم لكي نكون واقعيا فرنسا لمادا تعارض تركيا لانها دولة اسلامية ولايردونها أن تصبح قوة كدلك المغرب هده سياسة فرنسا واسبانيا وعلى المغرب ان يبني اتحاد قوي أين اصحاب من يدعون عندنا الدفاع عن العروبة والجامعة العربية كان عليهم أن يتحالفون من دول الخليج وكدلك الدول الافريقية الصديقة وليس الممثلين برلمان العربي وحدهم حتى المثقفون والصحافيون وهنا يتم الضغط على فرنسا وحتى من داخل فرنسا أين الكاتب الطاهر بن جلول وهنا نعرف من معنا ومن ضدنا

  • جزائري
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:00

    خلية استراتيجي!!!؟؟؟ تعجبني كي تعطي لروحك قيمة !
    حليفة السياحة ال………

  • محمدين
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:00

    فرنسا هي السبب الرئيسي في ضياع الأراضي المغربية كالصحراء الشرقية التي ضمتها للجزائر حتى موريتانيا كانت جزء من المغرب وقد ضغطت على بورقيبة حتى لا تكون جزء من المغرب في الوقت الذي كانت فيه الجزائر غير معارضة لذلك.. وفرنسا ما زالت تعرقل مساعي المغرب لاسترجاع أراضيه المحتلة رغم أنها تستفيد من الصفقات الكبيرة في المغرب الخاصة بالبنية التحتية.. يجب على الدولة المغربية أن تعرقل مصالح فرتسا الاقتصادية في المغرب حتى تعود إلى جادة الصواب

  • بكل وضوح
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:01

    فرنسا هي الطرف الرئيسي في إفتعال مشكل الصحراء المغربية، أما الجزائر فتأتي في المرتبة الثالثة ، والمتآمرون ثلاثة بالترتيب على الشكل التالي ؛فرنسا الرتبة الأولى، إسبانيا المرتبة2، ثم الجزائر وهي مفعول بها وهي دمية متحركة، وأخيرا البوليزاريو وهي جماعة لا رتبة لها ليست فاعلة بل مفعول فيها وبها ، هذه هي حقيقة من وراء تأخر الوطن المغاربي مدة قرن من الزمن.

  • المهاجر الحر
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:02

    فرنسا قادرة على قمع النظام البوخروبي العقيم لأنها هي التي صنعته وتعرف تفاصليه وتعرف نقط ضعفه ومكامن الخلل فيه، وأقلها ما نهبه الجنرالات وأزلامهم من المدنيين الذين يشتغلون عندهم من ثروات التي كدسوها كلها في فرنسا على شكل ودائع بنكية وأملاك عقارية وشركات خاصة بأفراد أسر العصابات التي تعاقبت على حكم الجزائر
    فقط فرنسا تنافق وتبتز المغرب كغيرها من جول العالم التي تعرف حقيقة مغربية الصحراء التاريخية وتعامى عليها لإبقاء المغرب يتسول رضاهم ويمنحهم امتيازات للسكوت على ما هو مغربي أصلا.
    وعليه فالحل يكمن في الندية وعدم الخنوع والثورة على فرنسا وغيرها من الدول الخسيسة التي تعيش على ابتزاز الشعوب ونهب ثرواتها.

  • الاتحاد المغاربي
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:04

    “مساعي فرنسية لتقريب وجهات النظر المغربية-الجزائرية” هل سبق أن سمعنا أو قرأنا مثل هذا العنوان؟ هل كانت الجزائر ستسمح لفرنسا بالاستفادة من ثرواتها لو أن فرنسا كانت فعلا مدعمة للمصالح المغربية؟ أخشى ما تخشاه فرنسا أن ينشأ اتحاد مغاربي، لأن آن ذاك سوف تعجز عن التحكم في المنطقة. وقد سبق أن تم إفشال المشروع الاقتصادي الأمريكي إنزطاس في المنطقة.

  • جلال
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:04

    العلاقات المغربية المستقبلية يجب تكون الاولوية امريكا الاسراءيل الصين الهند الامارات حتى قطر السعودية موقفهم كانت متقلبةالسعودية لم تدعم المغرب كما كان في السابق في عهد الملك الحالي سلمان وابنه ابن سلمان الدول حليفة دعمت المغرب اعترفت بالسيادة الصحراء المغربية يجب يكون لها السبق الاولوية في المشاريع كبرى اول العقاب يجب تتلقاه فرنسا حرمانها من مشروع تيجفي القطار مراكش اكادير اسالت عليه اللعاب فرنسا تمشي دير القطار في تندوف مصالح فرنسا مع دولة فاشلة منهارة متل الجزاءر اصبحت اهم من المغرب القطار تيجفي يجب يعطي الصين تعترف بالسيادة المغرب على الصحراء حتى الاستثمارات المغربية يجب ان تذهب فقط الدول دعمت المغرب فتحت القنصليات في الصحراء المغربية هذه تخدم القضية الوطنية الدول الافريقية مازالت تدعم الوهم ترى الفرق كبير بين الدول يدعمها المغرب الدول تدعمها الحزاءر

  • Adam b
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:04

    الصحراء الشرقية المغربية:

    لاتزال الجزائر الشيوعية التي تدعي الإسلام تحتل الصحراء الشرقية المغربية تحت ذريعة الأمم المتحدة وتصفية الاستعمار وبالتالي تخدم أجندة الصليبيين بتقسيم المغرب بعد سقوط الأندلس ومساهمت الجزائر الشيوعية بافتعال مشكل الصحراء الغربية المغربية وتبني قضية وهمية لقمع نهوض الامبراطورية الشريفة المغربية من جديد .

    فرنسا لم تتحكم في نفوذ الصحراء الشرقية إلا بعد 1900، لأنها قبل ذلك كانت في ملك المغرب، وبعد استقلاله قامت فرنسا بسحب تلك المناطق وأعطتها للجزائر، ولما اضطرت إلى منح الجزائر استقلالها أعطتها الصحراء الشرقية. لما نبحث في جزئيات كيفية احتلال فرنسا للصحراء الشرقية نرجع إلى تاريخ مهم، هو مؤتمر مدريد، الذي شاركت فيه عدد من الدول الأوروبية: فرنسا، إسبانيا، البرتغال وبريطانيا لتقاسم احتلال إفريقيا.

    في هذا المؤتمر قررت تلك الدول تقاسم مناطق الاحتلال، لكنها فشلت في طريقة تقاسم المنطقة لأن بريطانيا لم تحتل بعد الهند، والفرنسيون لم يحتلوا بعد شمال إفريقيا، والإسبان لم يكونوا منخرطين معهم في الاتفاق السياسي، ولكنهم انخرطوا في مسألة احتلال المغرب، بناء على توصية لملكتهم

  • مصالح فرنسا ...
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:05

    …في الجزائر قليلة .
    الأسلحة تشتريها الجزائر من روسيا .
    مشاريع تركيب السيارات الفرنسية فشلت .
    ليس في الجزائر قطاع خاص نشيط يمكن للقطاع الخاص الفرنسي الدخول معه في شراكات تجارية.
    الاقتصاد الجزائري منهار بسبب البيروقراطية الناتجة عن اختيار نظام الحزب الواحد والاقتصاد الاشتراكي منذ الإستقلال و الذي فشلت تحربته في العالم منذ سقوط جدار برلين سنة 1989.
    المقاولون الجزائريون في السجن ولا يمكن لارباب المال والأعمال الفرنسيين التواصل معهم.
    المصلحة الوحيدة لفرنسا في النظام الجزائري هو اثارة الفتن بين الجيران و تعطيله الاتحاد المغاربي حتى تبقى بلدانه تحت النفوذ الفرنسي .

  • مواطن مغربي
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:06

    يا سبحان الله !!! و من سبب هذا المشكل في الأصل غير الإستعمار الفرنسي و حليفه الإسباني ؟ ألَيْسا هما من وزّعا الأراضي و الأقاليم المغربية بينهما حسب مصالحهما کأنها كعكة ؟ و بِسبقِ إصرارٍ و ترصُّد حتى يَضْمَنا استمرار النزاع و بالتالي ، استمرار ابتزاز مستعمرتهما أطول مدة ممكنة….. إنّ الإستعمار الفرنسي أخطر إستعمار ، يتعمّد أن تبقى تبعاته المدمرة حتى بعد خروجه من البلد…

  • آية
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:07

    إلى المسمات 3a ana
    اسمعي مليح حابة اترجعي ارضك راه قدامك سبته ومليلية أما الجزائر أرضها ماتو عليها الرجال ربي يرحمهم لما كانت بلادك محمية فرنسية إذا الأرض تنسب للذي ضحى من أجلها ماشي بالشعارات و المسيرات

  • soufian
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:12

    تبارك الله على ماما فرنسا ناكرات الخير هاذا هو الوقت لخاص المغرب يمحي شي حاجا سميتها فرنسا نتمنى نبداو تعوض اللغة الفرنسية بالإنجليزية…

  • جلال
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:13

    انا بالنسبة لي المغربي العلاقات مع دولة الاسراءيل اهم مليون مرة مع العلاقات مع اسبانيا وفرنسا لا فاءدة ترجى العلاقات معهما بلدين الانتهازيين مبتزيين سعيدين البقاء الخلاف الصراع المغربي الجزاءري الى الابد بلدين اكثر الاستفادة اطالة النزاع المفتعل الصحراء المغربية العلاقات مع الاسراءيل يضمن المغرب ولاء مليون اليهودي المغربي بي اضافة اليهود المغاربة داخل امريكا مؤثرين كندا وغيرها الاسراءيل هي امريكا وامريكا هي الاسراءيل اذا كانت علاقاتك جيدة مع الاسراءيل تكون جيدة مع امريكا عكس صحيح الاغلبية الادراة بايدن اصولهم اليهودية من وزير الخارجية جديد انت هابط اسبانيا فرنسا دول خروطوا لا فاءدة منهم ماهي قيمة دولة متل اسبانيا في العالم حتى اروبا الاقتصادها ماطيشة والسياحة جذب الاستثمارات متل المغرب تماما معروفة الريال المدريد برشلونة

  • يآ إخواني المغاربة....
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:13

    ….نحن من يهمنا موضوع وحدتنا الوطنية والترابية قبل غيرنا ولا ينبغي أن تعير اهتماما لمن هو ضدنا… ف من أراد أن يتعامل معنا من طنجة ل لكويرة فمرحبا ومن أراد يبتزنا أو يقتربنا بسؤء لن يلقى إلاّ المعاملة بالمثل و النار الحمراء في انتظاره مهما كانت قوته وجبروته…

  • عبده
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:13

    وهذا مايوضح وبالملموس أن البوليزاريو ما هي إلا أكبر أكذوبة وأن المعني بالأمر هي الجزائر التي لها أطماع في الصحراء المغربية..وعلى العالم أن يتحلى بالشجاعة الأخلاقية ويعلن أن الجزائر دولة إرهابية تشجع الإرهاب وبتصرف عسكرها الطائش أدت إلى إجرام دولي منذ 1975..وعليها اعتبار هؤلاء العسكريين الجزائريين مجرمين حرب…

  • عبدالله
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:16

    حان الوقت لنعرف من هو معنا ومن هو ضدنا لمنظمة معاملاتنا ولنعطي كل ذي حق حقه اصحاب المغرب ظهروا لامريكا بريطانيا اعداءنا معروفين زمن يدور في فلك هم المنافقين اسبانيا وفرنسا.

  • وجهة نظر:
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:19

    _ التاخر في اعتراف فرنسا او اسبانيا ليس في صالحهما على المدى البعيد ، كما ان ضبابية المشهد السياسي في الجزاىر ليس في صالح المجموعة الاروبية ككل ، فسياسة الاتحاد الأوروبي مازالت تقليدية بصفة عامة ، بسبب العجز والتقاعس الاقتصادي واللغوي ، وايضا على مستوى البحث العلمي ، وهو ما دفع المملكة البريطانية للخروج من اتفاقية الاتحاد الاوروبي لانه في غير صالحه اقتصاديا اولا وقبل كل شيى ، واعتقد ان تطور التكتلات العالمية الجديد ،ليس في صالح المجموعة الاروبية ككل ، بالتالي تبقى منهجية التطور الاقتصادي و البحث عن شركاء جدد ، منهجية ناجحة بكل المقاييس .
    اعتقد ان مجاملة دولة الجزاىر و عدم مصارحتها بالأمر الواقع لا يزيد الا في تازمها اقتصاديا و اجتماعيا و سياسيا ، وهو نوع من النفاق السياسي أو عدم التوقع بما يمكن ان يحصل بسبب صدمة الجزاىر سياسيا و اقتصاديا ، وهي حقيقة ستظهر بوضوح في المستقبل القريب ، فبالتالي لا فاىدة من عدم الاعتراف بالحقيقة لدولة الجزاىر . السبب في مشاكلها هو جهل ونكران امر الواقع ….

  • Nouri
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:20

    فرنسا تلعب على الحبلين مع مستعمراتها سابقتين. فهي في مصلحتها ان تبقى مستعمرتين متخاصمتين. وكل واحدة تعطيها اكتر من اخرى. ويبقى تنافس بينهما من يرضي فرنسا اكتر. موقف فرنسا متل حرباء تتلون حسب الضروف فهي ليس في مصلحتها ان تنتهي قضية الصحراء المغربية. بنهاية القضية سوف يصبح المغرب حرا طليق. ويبحت عن مصالحه خارجها وينافسها. هي الان انصدمت. لان امريكا اخدة موقعها وزد على دالك تجديد علاقتنا مع إسرائيل وما ادراك واسراءيل. فهم متخوف من ان نصبح دولة قوية حتى عسكريا. هي واسبانيا. ندرة المستعمر تبقى داءما مستعمر لهدا يجب علينا خلط الاوراق وتنويع حلفاء والمستعمرين. متل تركيا. هي مع روسيا ومع امريكا ومع المانيا

  • إفلاس الفرنكوفونية ــــ الإنجليزية كأفق
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:20

    ضيع المغرب 120سنة مع فرنسا حماية،استقلالا.لم تتقدم أية دولة خضعت للاستعمار أو النفوذ الفرنسيين!الفرنكفونية,نخبها, مهندسوها، لم تقدم أية إضافة غير اصطياد الديبلومات في المدارس والجامعات الفرنسية،الاغتراب،العودة لتقسيم كعكة الفساد واصطياد المناصب السمينة؛بناء شبكات المصالح العائلية والاقتصادية بدون مردودية!أخذ بدون عطاء و إنتاج!فقط التطبيل للعلمانية بدون الديموقراطية وقيم ومبادئ الأنوار!الفرنكوفوية عبئ حقيقي وحاجز منيع أمام التقدم و الاستقلالية!حان الوقت للانفتاح على الثقافة الأنجلوساكسونية بتشعباتها الجرمانية،الإنجليزية والأمريكية؛ مع رد الاعتبار الحقيقي لمكونات الهوية الوطنية! هذا لا يعني إحلال حماية قديمة بأخرى جديدة بالقواعد العسكرية أوالهيمنة الامبريالية التطبيعية!فرنسا ستدفع ثمن تحجرها العلمانياتي غاليا!بدأ انكماشها القاري مع التمدد الصيني،الصعود التركي والجنوح الأمريكي للعودة الوشيكة وبقوة؛بشرط تجاوز جروح,كوارث ترامب بمذهب العلاج بايدن هاريس!العلاقات بين إليزابيت الأولى والمنصور الذهبي كانت ممتازة!اقترحت عليه غزو الهند معا!انشغل بذهب إفريقيا!ضاعت فرصة تاريخ ذهبي مع الذهبي نفسه!

  • يونس المغربي
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:21

    الملاحظ هو أن فرنسا من خلال ذراعها الإعلامي فرانس 24تحس من خلال تقديمها للمشكل أنها تدعم و تدافع عن أطروحة الإنفصال و تنفخ فيها إعلاميا.

  • علي نايت عمر
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:22

    فرنسا ما تقدر ان تعترف بمغربية الصحراء حاليا مع انها لها المفتاح لحل هذا المشكل الذي تركه الاستعمار الفرنسي و سبب ترددها و خوفها هو اذا حظر مفتاح الحدود و الخرائط بين المغرب و الجزائر و اعترفت بمغربية الصحراء سوف يكون حرب بفرنسا بين جميع الجاليات الموجودة بفرنسا خاصة الجالية الجزائرية الموجودة بفرنسا و الشعب الفرنسي و بقية الجاليات و و و

  • mon œil
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:23

    فرنسا لا ترى مصلحة في إنهاء مشكل الصحراء،لوكانت ترى ذاللك لاقامت الذنيا وما فيها من أجل إنهاء مشكل الصحراء.ومن الممكن انها تلعب دورا في تعقيد الأمور لكي تستفيد من المغرب ومن الجزائر.وتبيع الوهم للجزائر ما دام الجزائر تنفق على حلمها المشؤوم.انصح الجزائر أن ترجع إلى صوابها ومصلحة الجزائر هي الإتحاد مع المغرب وكلاهما يتغلبان على الأطماع الخارجية لأن المغرب والجزائر شعب واحد كالمانيا الشرقية والمانيا الغربية لا جدار من أجل القوة والتعاون

  • Imad
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:23

    بلتي حتا يتجهزو القنصليات وكملو فلبني وغتسمعو مفاجئة تلوا الاخرا المغرب يعمل في صمة اسحبليهوم المغرب توقف في سياسة القنصليات المفاجئات قادمة.

  • الفلاح
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:27

    نعم بعد تفطن لعبة جزاير تستعمل نفس طريقة لمملكة مغربية نفوذ ولوبيات خاصة يهود جزاير تستعملهم ورقة ضغط على فرنسا منهم مشاهير الذين يريدون عودة إلى جزاير ومنهم يريدون تعويض املاكهم وشروط جزاير لعودة تخلي نهاءيا على جنسية اسراءيلية هذا حاجز مقابل جنسية جزايرية واغلبية ساحقة قبلت بدعوة
    خاصة سنوات أخيرة نرى بعض يهود وفرنسيبن مولدين في وهران رجعو بكثرة الى املاكهم اصلية وبعض تم تعوضهم في أماكن اخرى منها نطحات الغيوم أربعة واجهة بحر بوهران بشقق فاخرة
    ديبلوماسية مغربية نجحت في سيطرة على 90دقيقة تم تسجيل عليها في ثواني أخيرة
    المنيرصو ترجع بقوة وتصدم بموقف مغربي رافض تقرير مصير.

  • ن.ن
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:32

    الحكام العسكريه من اكبر المفسدين والخونة للمغرب وهم يحاولون خلق الاكاديب وصنع انفصالين حتى ينسى المغرب المناطق المحتلة الصحراء الشرقية و طرد المغاربة من الجزائر فالمغرب لاينسى وسوف يفضحون ان شاء الله لحسدهم وبغضهم وحقدهم وها هو الشعب الجزائري يفضحهم بالعصابة و يزورون التاريخ بالإعلام الفاسد وخلق شعوب انفصالية وحقدهم كان المغرب حكم الغرب العربي وافريقيا وإسبانيا والبرتغال أيام الإمبراطورية الأوروبية والموحدين والسعدية حتى الدولة العلوية الشريفة اقراؤ التاريخ

  • رضوان
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:34

    والله فرنسا هي السبب في كل هده المشاكل لي مايعرفون المغرب فهما لي اخدوا الصحراء الشرقية وضمها للجزائر واليوم هم من يساعدون البوليزاريو
    بمساعدتهم الكابرنات ديارهم في الجزائر فلا تنتظروا
    من فرنسا خيرا فهم يساعدون الكابرنات من التحت

  • ابراهام
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:42

    ومصالحها في المغرب الا يجب أن تدفعها للاعتراف بمغربية الصحراء ؟

  • فيلالي سجلماسي
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:43

    الموقف الفرنسي ليس ابديا كل استطلاعات الراي تشير الى فوز ساحق لليمين المتطرف بزعامة لوبين الانتخابات المقبلة في وهاته الاخيرة معروفة بعدائها الشديد لكل ما هو جزائري ولو عرف المغرب كيفية التعامل معها لكبح جماح اللوبي الجزائري بفرنسا

  • الجن والإنس
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:46

    حتى لو اجتمع الجن والإنس والاحياء والأموات تبقى الصحراء في مغربها والمغرب في صحرائه وقضي الأمر قضي الأمر بقوة التاريخ والجغرافية وروابط البيعة واجماع كل المغاربة حولها وبحكم محكمة لاهاي وبافتتاح القنصليات العربية والافريقية الصديقة والشقيقة وكذلك العظمى ومن يدعي عكس مغربية الصحراء فهو جاهل أمي عليه بتناول المسكنات ليرتاح ضميره قليلا من التفكير، ونحن نعمل دون أن ننتظر اعتراف اي كان نعمل من أجل مصلحتنا اولا ولو على حساب فرنسا نفسها لا يهم الأهم بالنسبة لنا مستقبلنا ومستقبل ابنائنا.

  • البيضاوي،
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:47

    المغرب في صحراء ه والصحراء في مغربها ،،
    تعترف فرنسا او لا تعترف فدالك لا يهمنا في شيء ،، تعترف امريكا او لا تعترف فدالك لا يهمنا ،،
    وللي راجل يجي ياخد الصحراء،
    انتهى الكلام،،،

  • العادي
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:47

    فرنسا واسبانيا والدول الاستعمارية.تلعب دور الشيطان الاخرس.تعرف اراضي المغرب الناريخية.اكثر مما نعرفها.ليس في صالح هده الدول .ازدهار وقوة دول شمال افريقيا.الان نصرف على السلاح ثلت الميزانية. اضطرارا.ونهمل التنمية والتعليم.والبحت العلمي.الشيوعيون.في المغرب والجزائر اصل اامشكل.لا مشكل لديهم في تفتيت اراضي الوطن.من اجل مشروع ماركس ولينين.

  • ali
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:48

    لم ولن نتوقع من فرنسا الاعتراف بمغربية صخرائنا. بالرغم من أن هذا البلد له حق الفيتو. لاكن أمريكا تنوب عن باقي دول العالم. ومن ناحية أخرى لا يمكن لفرنسا ان تطالب أمريكا بسحب اعتراف ها كذالك خوفا على مصالحها مع المغرب.

  • mourad canada
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:51

    ياسبحان الله كتشوف المملكة المغربية الشريفة كتخدم بوحدها باش تحمي المغرب العربي من التوغل التركي الصيني والجزائركتحاول تكسر هاد الجهود لي كيسهل المؤمورية للأتراك والصين باش يستعمرونا وكذلك تونس وموريتانيا لي عارفين الحقيقة وساكتين كشيطان أخرس.

  • محند
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:52

    لا اعتقد ان السبب هو اثارة غضب جنرالات الجزاءر بقدر ماهو ابقاء النزاع على ماهو عليه من اجل الاستفادة منه في ابرام صفقات الاسلحة وترك المغرب يستنجد داءما بفرنسا. ففرنسا او اسبانيا ليس لهما اي ربح في انهاء النزاع

  • Ali
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:59

    ما دامت فرنسا تؤيد دائما حل الحكم الذاتي ،فليس هناك اي مشكل مع موقفها. ثانيا على فرنسا ان لا تتردد في اعترافها بمغرب الصحراء. الجزائر لم تعد الا جمهورية موز لا اقل و لا أكثر.

  • Alami
    الأحد 31 يناير 2021 - 16:59

    يجب على المغرب ان يعتمد التعليم باللغة الانجليزية . ففرنسا لن تنفعنا في المستقبل لا من ناحية الاقتصاد و لا من ناحية التقافة.والعلم

  • ولد لبلاد
    الأحد 31 يناير 2021 - 17:01

    اما معنا او ضدنا و لدالك تعطى الاولوية للتبادل الحر والاستتمار آت رابح رابح للدول التي تعترف بمغربية اقاليمنا الجنوبية بدون لف ودوران مرحبا ومن من الدول التي تعيد نفس الاصطوانة متل فرنسا وإسبانيا وبعض دول الخليج العربي والدول العربية كتونس لا موقع لها في الاستثمار في بلادنا وخاصة اقاليمنا الجنوبية وفرنسا وإسبانيا هم سبب مشاكلنا وهم يعرفون جيدا من خلق المرتزقة ولكن يريدون استمرار المشكل لابتزاز المغرب و كبرانات فرنسا الإرهابيين واهلا مرة أخرى باي بلد مع مغربية اقاليمنا الجنوبية متل أميركا وإسرائيل ودول أفريقية التي فتحت قنصليات لها باقاليمنا الجنوبية

  • محمد المربع
    الأحد 31 يناير 2021 - 17:02

    إما أن تكون فرنسا في خندق المغرب، أو في خندق الرويبضة الإرهابيين قطاع الطرق.

  • juba
    الأحد 31 يناير 2021 - 17:05

    la France semble nous dire : JE SUIS AVEC VOUS TANT QUE LE PROBLEME PERSISTE.

  • محمد جام
    الأحد 31 يناير 2021 - 17:07

    و أخيرا منبر اعلامي يتحدث عن فرنسا و القليل من اسبانيا.

    على الاعلام المغربي الضغط يوميا على فرنسا و اسبانيا لمسؤوليتهم التاريخية على القضية.

  • ناصح
    الأحد 31 يناير 2021 - 17:09

    حان الوقت لتبدليل اللغة الثانية الفرنسية بالإنجليزية حالا.

  • الحل هو بناء قوتنا الاقتصادية
    الأحد 31 يناير 2021 - 17:15

    إني اتفق تماما مع االطرح البراكمتي والواقعي لأخ Reality انها هي خقيقة الامور التى نعيشها الان على ارض الواقع ويجب على الدبلماسية المغربية ان تغير من استراتيجيتها لان العالم يتغير لصالح اامغرب وخصوصا بعد اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بمغربية الصحراء والإعتماد على بناء قوتنا الاقتثادية معها ومع المملكة المتحدة البريطانية وافريقيا وكدلك مع القوة العملاقة الصاعدة في الشرق الاقصى الدي يتزعمها التننين الصيني،

  • amin
    الأحد 31 يناير 2021 - 17:22

    علينا أن نطالب فرنسا برد الاراضي المغربية الشرقية التي سرقتها و اعطتها للجزائر

  • يوسف
    الأحد 31 يناير 2021 - 17:36

    اصل المشكل كله هو فرنسا لما احتلت الجزائر كان حاكم مصر و باي تونس من الدين ايدوا هدا الاحتلال بخلاف المغرب الدي هب لنصرة الجزائريين و فرنسا هي التي قسمت المغرب و اقتطعت منه اراضي شاسعة و ضمتها الى مستعمرتها التي كانت تظن انها لن تخرج منها لاها في الاصل لم تكن سوى مقاطعة تركية التي اخدتها بدورها من المغرب الكبير فلولا فرنسا لما كانت الجزائر التي استقلت بمرسوم و استفتاء مشين و التي جعلت منها فرنسا كيان لضرب وحدة و تقدم الدول العريقة اهدا لن نعجب ادا راينا الجزائر تسارع الى تقسيم الدول بينما القبايل و التوارك و المزاب يرزحون تحت نير و اضطهاد الجنرالات اما عن فرنسا فلها اتفاقية سرية مع حكام الجزائر لن تنتهي الا سنة 2043 و التي تمكن فرنسا من استغلال كل الثروات التي في باطن الارض.

  • moumene
    الأحد 31 يناير 2021 - 17:37

    وما مصلحة الجزاءر في قضية هي قضيتنا ؟

  • غيور على الحق
    الأحد 31 يناير 2021 - 17:45

    فرنسا هي التي شجعت العسكر الجزائري أن ينقلب على الحق ويقتل اكثر من 250000 مواطن جزائري بريء. ان انسى التدخل السافر لفرنسا بعد اجتياح الجبهة الاسلامية للانقاذ للإنتخابات 1990. فبعد ان تأكد الفوز ، جاء جيش من الصحافة الفرنسية وحرضت على الانقلاب ضد الحق ، وضدا في الاسلام. نعم العدو الكبير ضد الحق وضد الاسلام هي :فرنسا. فهي تحب التفرقة بين الاخوة وتنشر الفساد بما اتيت من قوة ودهاء.
    ابد ان يفتطن المسلمين لهذا الحقد الصليبي الذي تقوده فرنسا وراء ستار مثقوب.

  • Major
    الأحد 31 يناير 2021 - 17:46

    يجب قطع التبعية لكل ما هو فرنسي والبداية باللغة الفرنسية التي لاتصلح لاي شئ

  • سعيد
    الأحد 31 يناير 2021 - 17:49

    فرنسا تريد بقاء الابتزاز لطرفي النزاع المغرب و الجزائر. الغرب لا يريد اي تسوية. الحمدلله المغرب يعمل على أساس الغالب المتحكم. نحن موجودون على أرض اجدادنا و من لايعجبه لون السماء فليدهب الى المريخ. سيضل المغاربة قاطبة على صف واحد مستعدين لاي طارئ.
    الى الامام كل واحد من موقعه

  • Fadi
    الأحد 31 يناير 2021 - 17:53

    مشكل الصحراء أصلا سببه فرنسا كون جنرالات الجزائر يدينون بالولاء للأم فرنسا

  • الرأي المستقل
    الأحد 31 يناير 2021 - 17:53

    الصراع في المنطقه هو صراع واقتتال بين المسلمين. و لا غرابه في ذالك . فهو جاري به العمل منذ قرون
    اصلحو انفسكم بدلا من انساب مصائبكم وما تقترف ايديكم لغيركم.
    ابتعدو عن التطرف والا سيأدي بكم جميعكم الى الهاويه لا محاله.

  • عبدالله
    الأحد 31 يناير 2021 - 17:55

    لا يعقل ان تاتي امريكا من بعيد واعترفت بالحق المغربي على صحراءه وفرنسا واسبانيا الذئن يعرفون حقا ان الصحراء مغربية ولم يعرفوا بها هنا يظهر جليا بان فرنسا لا زالت تحتل الجزائر وهي من تامرها اما اسبانيا فلا زالت تمشي على خطة الفتكان وازبيلا كتوليكا لا تريد للمسمين جنوبها ان يتحدوا بان لا يكونوا تهديدا لها من بعد ويبقى الجزائرين مجرد بغال تجرهم فرنسا اين ما ارادت وهي سبب مشاكل المسلمين في شمال افريقيا الم يحن للعرب ان يفهموا.

  • عباس عبد الله
    الأحد 31 يناير 2021 - 17:56

    اكثر من 45 سنة مرت على موضوع النزاع وخلال هذه المدة كلها لم تعترف فرنسا
    بمغربية الصحراء وتفسرون ذلك بمصالحها وكأن فرنسا ليس لها مصالح في المغرب
    فرنسا لم تراعي هذه المصالح في الأمم المحدة حين كانت تقف الى جانب المغرب
    وتراعيها اليوم ……تفسير فيه تلاعب بالعواطف المغربية .

  • متتبع
    الأحد 31 يناير 2021 - 17:58

    يكفي المغرب دعم فرنسا في مجلس الامن ودعمها العسكري . فالمغرب يتفهم مصالح فرنسا في الجزاءر.
    والاعتراف الفرنسي سيحين وقته عندما تتضرر مصالحها من طرف كبرناتها في الجزاءر . فالمرحلة الآن مرحلة استنزاف للاقتصاد الجزاءري في حرب عبثية ستخرج فيها الجزاءر خاوية الوفاض وقد تكون لاقدر الله مناسبة لتقسيم هذه الدولة إذا حاولت الزح بنفسها في حرب مباشرة ضد المغرب حيث سيعمل حلفاء الجانبين للتدخل المباشر كما حدث في سوريا والعراق وليبيا واليمن. والبقية غنية عن التعريف

  • omar.dz
    الأحد 31 يناير 2021 - 18:01

    ترامب المنتهية ولايته اعترف بمغربية الصحراء مقابل التطبيع ولكن فرنسا ماذا ستحصل باعترافها بمغربية الصحراء

  • سعيد
    الأحد 31 يناير 2021 - 18:07

    اذا فننقص او نلغي امتيازات فرنسا في المغرب

  • بزو
    الأحد 31 يناير 2021 - 18:15

    مادام المغرب اتجه لبشعار رابح رابح فلا مشكل مع ماما فرنسا من وجهة نظري نتركها (وهذه قوتنا) هكذا في الدرجة الثانية ولتشتغل كما هو معهود فيها بالاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة ولتسعى للتضامن الدولي والشرعية الدولية مع قضايا المغرب المختلفة وسيفرض المغرب نفسه عليها لان المصالح الاستراتيجية لفرنسا ستسقط لوحدها بدخول شركاء آخرين مع المغرب وتبعا لهذا الاطار ستخاف ماما فرنسا على مصالحها وستخرج من عباءة الجزائر ببرمجة مشاريع تنموية بالصحراء كما فعلت هذه الأيام وهذا كاف لان اتفاقيات إيفيان مع الجزائر تسمح لها بالتعاون الإقتصادى والمالي وإعلان مبادئ التعاون من أجل الإستثمار… هذان المكسبان وما يترتب عنهما تمنع الجزائر من التعاقد مع دول أخرى الا بترخيص من فرنسا وهذا ما تخاف عليه فرنسا العميقة ….
    فعلى المغرب أن لا يضغط أكثر، فصيد السمك الكبير له تقنيات معروفة وأفضلها أن تتركها تجر خيط النيلون (السبيب)ويسبح وبعد التأكد من أنه ابتلع الطعم، تسحبه إلى الى الخارج..
    ملحوظة: السمكة تكون حذرة جدا وذكية فلا تتركها تنحرف الى تجاويف الصخور، فمصيرها في الاخير القلي بقليل من الصبر ..
    اللهم بارك ..

  • مغربي
    الأحد 31 يناير 2021 - 18:19

    و مع ذلك سوف يستمر المغرب في عبادة فرنسا !!! هي تعويدة و لن يستطيع اي كان ازالتها

  • عبدالسلام mr
    الأحد 31 يناير 2021 - 18:19

    ردا على من عنون تعليقه 0mar, dz

    فرنسا ربحت في الماضي عندما استعمرتنا 40 سنة واستعمرتكم انتم 150 سنة،،
    اما الصحراء فهي في مغربها والمغرب في صحراءه منذ ان استرجعناها سنة 75 وهذا هو الاهم في الموضوع،

  • جزائري
    الأحد 31 يناير 2021 - 18:34

    نصيحة الله…الأراضي التي سبقتها دماء الجزائريين أراضي جزائرية حتى يرث الأرض ومن عليها
    لا تسمعوا إلى حكامكم فإنهم يلهمكم ويكذبوا عليكم لانهم يعرفون انها من المستحيلات
    ايعقل أرض تموت عليها وبعد ذلك نعطيهالكم؟؟؟؟!!! يا لها من سذاجة

  • عثماني
    الأحد 31 يناير 2021 - 18:37

    سواء اعترفت فرنسا واور باا. بمغربية الصحراء ام لا فءن ذلك لا يضيف للقضية اي قيمة لان الدبلوماسية الفرنسية والاوروبية بشكل عام ضعيفة ولاترقى الى تطلعات المملكة كما نلاحظ ذلك في العديد من القضايا الداخلية وكذلك القضايا الدولية ولا ادل على ذلك من موقف فرنسا واوربا في ملف ايران النووي حيث رأينا انها لم تقدم ولم توخر ولم تؤثر في القرار الأمريكي الذي يبقى هو سيد الموقف في الاخير. فرنسا واوربا تعودوا ان يصطادوا في المياه العكرة ومن مصلحتهم إطالة امد الصراع وحلحلة الخلاف بين المغرب والجزائر ليس في مصلحتهم والملكة الفصل في هذه القضية وفي الاخير هي للإدارة الأمريكية. والصحراء مغربية

  • walldrif1
    الأحد 31 يناير 2021 - 18:41

    نعم هم من يزرعون الخلافات بين العرب كي يستغلَوا الأغبياء من هنا وهناك ، تارة يقولون لهؤلاء نحن معكم وتارة يقولون لأولئك نحن معكم وهكذا… لكن العيب ليس فيهم بل العيب فينا ألم تسمعوا لجواب ترامب حين سئل عن حكام أفريقيا فأجاب أفريقيا كلها عبارة عن مراحيض، نعم هكذا ينظرون إلينا.

  • محمد
    الأحد 31 يناير 2021 - 18:41

    مشكل الصحراء المغربية هو من مخلفات الاستعمار الفرنسي و الاسباني و من مصلحة هذين البلدين ان يظل المشكل الى ما لا نهاية لابتزاز المغرب …لقد سقطت الاقنعة.

  • Amedov
    الأحد 31 يناير 2021 - 18:42

    اذن فلنقم بمقارنة و موازنة العلاقات مع هاته فرنسا و موازنتها مع امريكا ما تستفيده فرنسا منا اكبر مما تستفيده امريكا منا و مع ذلك امريكا كانت واضحة رغم ان هذا العتراف مبني ايضا على مصالحها لكن المغرب يستفيييد بالمقابل من قوة الاعتراف الامريكي و من الاسقاطات و الحسابات التي اتت مع هذا الاعتراااف على الاقل ورقة ضغط قوية في صالحه…لكن ماذا جنى المغرب من فرنسااااا ؟ ان لم تكن واضحة في قراراتها التي نتائجها مرتبطة بسيادة المغرب فمالذي يمكن ان يجنيه المغرب من مراوغااات فرنسا..؟ فلنعد حساباتنا و لا نبقي رهائن لتاريييخ مضى الكل يبحت عن موقع قوى و عن تحالفات قوية لذلك مصلحة المغرب في مرااجعة قوية و موازنة لها مع كل هاته الدول….

  • نورالدين المعتدل
    الأحد 31 يناير 2021 - 18:47

    فرنسا أساءت للعالم الإسلامي ككل وبكل مكوناته ، وكيف لها الا تسيء للمغرب على صحراءه ،هي دائما مع مصالحها ولنأخذ الحيطة والحذر منها.ويكفينا اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية ونحن مستعدون لحماية وطننا من كل الأعداء.

  • أزغوذ
    الأحد 31 يناير 2021 - 18:55

    خافت على مصالحها في الجزائر و لم تخاف على مصالحها في المغرب ؟؟؟؟ القضية فيها إن و أخواتها و خاللاتها و أعمامها .فرنسا و إسبيانيا سبب بلاء المغرب .الدولتات المستعمرتان للمغرب سابقا .لا زالا لم يخرجا بعد من المغرب .انيسابهما لا زالت مغروسة في جسد المغرب .ربما ينتظران الرئيس الأمريكي الجديد بايدن موقفه من اعتراف اطرانب بمغربية الصحراء .

  • او لعروف
    الأحد 31 يناير 2021 - 19:01

    ستعلن فرنسا قريبا و حتما عن اعترافها بمغربية الاقاليم الجنوبية للمملكة واعلانها سيادي لن يجرا اي بلد على معاكسته لمادا لان فرنسا تعرف مسبقا ان الاتحاد الاوروبي سائر في نفس الاتجاه وتريد فرنسا ان تكون سباقة في الاعتراف بمغربية الصحراء المغربية وفتح قنصليتها بها بالنظر الى حجم الاستثمارات الفرنسية باقاليمنا الجنوبية و التي تعول عليها فرنسا لرفع تبادلها التجاري مع افريقيا عبر بوابة العمق الافريقي للمملكة

  • غضبان
    الأحد 31 يناير 2021 - 19:07

    نحن اذيال فرنسا من قديم..وحكوماتنا لا تتمشى بمحض ارادتها ..فالاستعمار لا زال ناشر اجنحته علينا ويغطي عنا نور الاستقلال الحقيقي..لا نفعل شيءا الا بموافقة فرنسا ولا نبيع ونشتري الا بارادتها حتى من الوقت اخذت علينا وعدا واطعناها فكانت للمغرب ساعة زائدة عل جرينيتش ….فنخاف ان نقول شئءا على فرنسا فتغضب…نعطيها كل شيء على الا تقلق..اليست هي من تاخذ نصيبها من ثروات المغرب بمعاهدات كتبت وابرمت ايام الاستعمار.ولا زالت سارية المفعول ؟ …ختى ولو لم تقبل ولم تعترف جهرا بمغربية الصخراء فلن نعاكسها ابدا…رغم اننا اليوم والحمد لله بإمكاننا ان نقف في وجوه كل من اراد بنا نكالا…سواء اكانت دولة او اشخاص…ولكن سنين الاستعمار تركت فينا حب فرنسا وكانها امنا الثانية رغم انها لاتكن لنا اي محبة بل لها فينا مصالح..وكثيرا ما تاخذها بالقوة او الابتزاز..وحال كل العرب هو هذا مع الدول التي سبق وان استعمرتها…..فانهضوا من سباتكم يا عرب.

  • الحسن ابعمران
    الأحد 31 يناير 2021 - 19:19

    في السياسة ماكاين باك صاحبي .في نظري المتواضع ولست محللا سياسيا ، فرنسا تتريت في موضوع الصحراء فإن اكدت الإدارة ااامريكية الجديدة قرار إدارة ترامب ستكون من الاولين لانها ايضا من التابعين لجدتنا امريكا .وان اعترضت إدارة بايدن على قرار ترامب ،فمامتنا فرنسا تخشى أن تبقى خارج السرب العالمية المتحكم وكذا بريطا نيا . والله اعلم

  • ولد علي
    الأحد 31 يناير 2021 - 19:26

    لقد دقت ساعة الحسم:
    يجب على فرنسا ان تعترف بمغربية الصحراء فورا دون تأخيرأو الأعتذار الغير مقبول، المغرب ليس بحاجة بكلام الخاوي والنفاق، يجب على المغرب ان يكون صارما في هذه المسئلة ولا يقبل بأي عذر مهما كان نوعه، اذن اذا كانت نيت فرنسا صادقة مع المغرب فيجب ان تعترف بمغربية الصحراء اليوم قبل الغد.

  • med sai
    الأحد 31 يناير 2021 - 19:27

    fo chercher ses vrai alies et ne pa doner des avantages au hypocrite soit avec moi ou contre moi

  • Hicham
    الأحد 31 يناير 2021 - 19:27

    الآن يجب على المغرب فرض رخص التنقل أو التأشيرة على كل الأوربيين كما يفرضونها على المغاربة. وأهلا بكل من يقف في صف المغرب بدون تأسيرة.

  • Rachid
    الأحد 31 يناير 2021 - 19:28

    كل مشكل التي تعيشها منطقة المغرب العربي من تحت رأس فرنسا و إسبانيا جنيرلات الجزائر مجرد دواميا متحرك من طرف مستعمير سابق

  • NabiL
    الأحد 31 يناير 2021 - 19:36

    ,Morocco should avoid Dealing with France We are in the age of interests, and we should Inserte english in education from primary school as
    A primary language , let’s stop Dependency of France.

  • Salim
    الأحد 31 يناير 2021 - 20:00

    فرنسا وإسبانيا هم سبب المشكلة الذي بين المغرب والجزائر، جنرالاتهم نصفهم فرنسيون لايريدوننا ان نتحد، يخلقون الفتن والمشاكل… الله ياخد فيهم الحق، نهاية قريبة من الداخل

  • اسماعيل
    الأحد 31 يناير 2021 - 20:10

    حان الوقت.لفرنسا أن تؤكد علانية على مغربية الصحراء، وتخرج من المنطقة الرمادية خصوصا أن لها مصالح كثيرة في بلدنا. فالعالم يشهد الآن تغيرات جيوسياسية كبيرة ستغير خريطة التحالفات الدولية مستقبلا. الاعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء دليل على هذا التوجه. فالمغرب هو البوابة الرئيسية لإفريقيا وفيه سوف تنزجز أهم المعاملات الاقتصادية والتجارية العالمية. والمغرب عنصر فعال في استسباب السلم والأمان في منطقته وفي العالم. هذه عناصر تؤهله لكي يحضى بمرتبة جد متقدمة في المستقبل القريب. وبناءا على ما قيل فعلى بلدنا أن يخطط بشكل جيد وبرغماتي لعلاقاته الخارجية وأن يختار حلفاء جدد كبريطانيا مثلا وغيرها . فالمغرب ينظر إلى الأمام، ومر إلى السرعة القصوى.

  • ابن الاندلس
    الأحد 31 يناير 2021 - 20:22

    عندما يتكلم العقلاء في الجزائر…. مقال للصحفي الجزائري وليد كلير

    مقال ممتاز الصحفي وليد كبير وجهه للسيد عبد القادر بن قرينة منتقدا ما تضمنه مقال هذا الاخير حول معاهدة إيفران وتابعاتها و عدم التزام الطرف الجزائري بمحتوياتها و كذا كل اخطاء قيادات الجزائر تجاه المغرب و احتضانهم لكيان وهمي و عداء غريب و ممنهج تجاه المغرب .
    مع الاسف لا يسع المجال هنا لانزال المقال كاملا

  • محمد الحمداوي
    الأحد 31 يناير 2021 - 20:25

    فرنسا تفضل ان لا تاتي الضربة من عندها مباشرة بل تفضل ان يكون اعترافها بسيادة المغرب على صحراءه ضمن دول الاتحاد الاوربي والسبب هو فرنسا لا ترغب في ان تعطي الجزائر مبررا التملص من الاتفاق السري بينها وبين الجنرالات واقول الجنرالات لان الدولة الجزائرية لم تكن ولن تكون مدنية في يوم الايام.وبمقتضى الاتفاق السري تحصل فرنسا على نصيبها من البترول والغاز الجزاءري مجانا.
    كما أن فرنسا تنتظر خطاب الرءيس بايدن غدا الاثنين والذي سيعلن فيه السياسة العامة الخارجية لبلاده.

  • abdo
    الأحد 31 يناير 2021 - 20:49

    هذا مايفسر أن الدول المؤثرة مصلحتها هو إستنزاف وتحايل على الطرفان لكن في الواقع مادمت الجزائر ليست طرف في النزاع فلمذا تجري وتناور وتستنزف أموالها في قضية هي أمام الأمم المتحدة ثانيا لنكون واقعين هل الجزائرإذاخيرنها بين المغرب أو بوليساريو من في مصلحتها يقول عاقل المغاربة قاوموا معنا المستعمر والأخرون ماذا قدموا للجزائر عصابة من كل الأجناس حتى إفترضنا الجزائر تريد دويلة 40ألف لاتتوفر فيها أي شرط تم من أنتم حتى تدعموهم ما هو المبرر أو أنتم تكنون عداء للمغرب أو لكم أطماع في الصحراء لكن المغاربة الصحراويون هم متواجدون أكترمن45سنة وأدعوكم أن تزوروها وتشاهذون تنمية خيالية في كل المجالات وتظنون أنهم يسلمون طبق من ذهب لي عصابة ومرتزقة ولو بقوا على أراضيكم 100سنة أخرى الصحراويون المغاربة يموتون على راملهم

  • Ahmed
    الأحد 31 يناير 2021 - 21:11

    la france tout ce qui l’interesse c’est de nous fourguer sa camelote a prix fort mais c’est la faute de nos gouvernants . pourquoi on achète leurs produits parfois sans appel d’offre comme le TGV et les satellites , le Maroc doit se développer en comptant sue ses propres moyens et ne plus faire ce genre de corruption déguisé pour plaire aux locataire du qui d’orsay tout contrat d’achat doit etre avec un appel d’offre internationale et exiger le transfert de technologie comme le font si bien les turques .

  • شكرا ...135
    الأحد 31 يناير 2021 - 21:16

    … ابن الاندلس على تذكيرك قراء جريدة هيسبريس الغراء بمقال الاستاذ الفاضل الجزائري وليد كبير الذي يستحق الاشادة والتنويه ردا على السيد عبد القادر بن قرينة .
    انه فعلا مقال جدير بالقراءة لانه صادر عن قلب انسان مخلص وصادق للشعوب المغاربية.

  • مغربي حر
    الأحد 31 يناير 2021 - 21:31

    نحن لا نحتاج لا الى فرنسا ولا الى أمريكا و لا حتى أوروبا كلها ، نحن نحتاج الى أن تتوحد الأمة الاسلامية كما كانت ولكن أمة تساير هذا العصر الذي نحن فيه أمة إسلامية ديمقراطية عادلة و هنا أتحدث عن إتحاد جميع الدول الاسلامية بدون استثناء و سنرى هل هناك من يستطيع أن يهين أي مواطن مسلم في أي رقعة من الارض ….لكن هيهات هيهات كل مجتمعاتنا مملؤة بالخونة و الفاسدين ، مستعدون لبيع أوطانهم من أجل حفنة من الدراهم التي لا تغني و لا تسمن من جوع …. تمتعوا في الدنيا و عند ربنا سنلتقي و الكل سيلقى حسابه و هناك الكثير من يلقى حسابه في الدنيا قبل الآخرة

  • zerrou abdellatif
    الأحد 31 يناير 2021 - 21:32

    الأرگوز الفرنسي المتحكم في اللعبة وهو من أسسها وهو المستفيد الأكبر من هاذا النزاع

  • مغربي قح
    الأحد 31 يناير 2021 - 21:35

    أولا ردا على السؤال الذي جاء بالمقال عن ما الذي يمنع الدبلوماسية الفرنسية من الاعتراف بمغربية الصحراء؟؟؟ الجواب وهو أن الجزائر صناعة فرنسية وقبل أن تمنح فرنسا استقلالها الصوري للجزائر قامت باستفتاء الجزائريين للتصويت على شروطها قبل أن تمنحهم الاستقلال المزعوم وأول ما اشترطته عليهم إبقاء التبعية لها واقتسام ثرواتهم معها في النص يعني %50 من الثروات الموجودة بالأراضي المسروقة بالجزائر هي لفرنسا و 50% للجزائر بالاضافة لشروط أخرى سرية بينهم سيأتي اليوم ليفصحو عنها المهم بما أن فرنسا والجزائر يستفيدون من الثروات المسروقة من الغير فمستحيل أن تعترف فرنسا بمغربية الصحراء الغربية لأنها تعلم أن بمجرد ما يطوي المغرب ملف صحرائه الغربية سيفتح ملف صحرائه الشرقية التي ينهبون ثرواتها فيما بينهم وستفقد فرنسا الامتيازات التي تحصل عليها والصحراء الشرقية تحت حكم السارق الجزائر ولهذا لا تريد أن تغامر بكل ذلك وكذلك لأن الجزائر من صنعها وجزء منها فكيف ستقف مع المغرب الغريب عنها ضد من هو جزء منها؟؟
    وردا على رقم1
    أمام الله ستتحاسب الجزائر والجزائريين وليس الدول التي ذكرتها لأنهم هم الذين ينفدون الأجندات الغربية

  • Lym
    الأحد 31 يناير 2021 - 21:46

    الاخوةً بين المسلمين نجدها غير في الاقول و خطب المساجد .اما في الواقع العكس

  • مهتم
    الأحد 31 يناير 2021 - 22:12

    مصالحها مع المغرب مهمة وهي الشريك الاول للمغرب في العالم لكن ليس لها الشجاعة الكافية لاعلان مغربية الصحراء مع علمها بذلك وكان أحرى بها أن تكون أول المعلنين عن هذه الحقيقة التاريخية والواقعية

  • وخا لالة
    الأحد 31 يناير 2021 - 22:15

    أغلب التعليقات عندما يتحدثون عن فرنسا واسبانيا تظن انهم يمقتون هاتين الدولتين وشعوبها ،لكن الواقع يظهر العكس تماما بل المؤكد انهم لو سنحت لهم الفرصة لَمَ بقي في المغرب الا العجائز ،لماذا هذا النفاق ؟ هذا مجرد ترويج عن النفس من كبت داخلي مر فتراهم يدعون الوطنية وانهم لن يتخلوا عن حبة رمل واحد ة من ارضنا ونحن على استعداد للتضحية بارواحنا ،،فأمرنا يا سيدنا وستجدنا اول المقاتلين ،،قد يصدقهم من لا يعرفهم ،،قالك لو كان ما نعرفكش ،،أ.ز….نحسبك مدفع،،هناك وقائع تكذب هذا وسأذكر لكم منها اثنان ،،لقد أقسموا امام زعيم الريف الزفزافي بانهم لن يتخلوا عنهم ابدا ،،وكان شعارهم الموت ولا المذلة ،وعندما حقت الحقيقة تركوه يقابل ٢٠سنة سجنا ورضوا بالمذلة ..
    الحادثة الثانية أثناء الحجر الصحي في بداية الشهور الاولى حيث رأينا كيف ان القايدات .يفرقن الرجال ويفرون امامهم كالخرفان وتجد الرجل طويل عريض كعمود النور يفر من امام امراة وقد تنهره وتسمعه ما لا يليق برجولته وتجده مطأطيئ الرأس صاغر منكمشا ..وخا لالة..
    ..هل بالله عليكم مثل هؤلاء من يسترجعون الصحراء الشرقية او سبتة ومليلية ،،هل فهمتم لماذا المغر

  • ريفي مغربي
    الأحد 31 يناير 2021 - 22:29

    نعم الأوربيين او الغرب لا يريد حل لمشكلة الصحراء المغربية، حفاظا على مصالحه،
    لذلك قلت مرارا وتكرارا من هذا المنبر أن الخطة الشريرة والضربة القاضية املكها، والله إن طبقت خطتي لا نحتاج لفرنسا ولا للاسبانيا،ولا لأحد .
    إذن الخطة الجهنمية التي ستحرق الشرق والغرب بين يدي.
    المرجوا الإتصال
    أخوكم من بلجيكا

  • jamal
    الإثنين 1 فبراير 2021 - 00:00

    من يحكموننا تابعون لفرنسا ويخذمونهم وثرواتهم في فرنسا

  • mohasimo
    الإثنين 1 فبراير 2021 - 00:25

    نحن مصلحتنا مع أمريكا وتركنا فرنسا للجزائر, فرنسا لازم تعيد التفكير في علاقتها معنا فكري يافرنسا فكري في الأموال اللي سوف تضيعيها معنا واللي يتلهف منافسوك للإنقضاض عليها خاصة أمريكا وبريطانيا وزي ما يقول اخوانا المصريين اعمل عقلك في راسك تعرف خلاصك والدنيا حظوظ.

  • ahmed faras
    الإثنين 1 فبراير 2021 - 00:43

    La France devrait annoncer la marocanité du Sahara et la saharanité du Maroc ,et que la résolution de ce conflit est seul la l’autonomie sous la souveraineté du Maroc est la seul solution final et crédible, alors que l’Algérie ils vont rien dire si la France reconnait le sahara du Maroc, car les le gouvernements algériens disent toujours nous nous supportons pas le front polisario , nous nous les aidons pas a les armées- le front polisario-, c’est les Nations -unis qui vont juger, nous on n’est pas derrière le front polisarion

  • Sniper
    الإثنين 1 فبراير 2021 - 01:25

    فرنسا وسياستها فهي تمسك الجزائر بيدها اليمنى وتقول للمغرب لاتخف باليد اليسرى ولا تريد ان تخسر مصالحها في الجزائر اولا والمملكة ثانيا ويجب على المغرب ان يكون انانيا فالعدو الاكبر لفرنسا هو انجلترا وبحكم تكوني في الغة الانجليزية تخصص لسانيات يتبين لي انها لغة الانفتاح ولغة ضم الاخر ولغة ايجاد الحلول والمعادلات ولغة الاتزان عكس الفرنسية التي هي لغة اقصائية للاخر وسياسة فرنسا اعتمد روادها على الارض المحروقة بعد قتل كلما فيه حياة من بشر واطفال وشيوخ وسبي النساء عمدت فرنسا الى حرق الارض لكي تضع حدا للحياة ما بعدها وهاته سياسة جهنمية عكس بريطانيا التي رغم انها استعمرت دولا لكنها اعطتهم فرصة الانفتاح والتطور كالهند والباكستان وكندا وبيوزيلاندا وجنوب افريقيا لذلك اظن ان المغرب يجب ان يتقن الانجليزية ويمرر خطابا لفرنسا لتعلم انها ليست ام للمغرب وان الحبل السري يجب ان يقطع فحتى الخليج ذهبت دويلاته بعيدا عندما اختارت الانجليزية كبديل لها وهذا يعني اننا نختار على الاقل انجلترا وبنتها امريكا وهما من لهما الحل والعقد في العالم في جميع الميادين الحياتية

  • مصالحنا مع USA والأصدقاء الشجعان
    الإثنين 1 فبراير 2021 - 01:54

    إعتراف ألولايات المتحدة الأمريكية بمغربية الصحراء بالنسبة للمغاربة له مذاق جد جد خاص و رائع ممزوج بعبق التاريخ و التقدير و الإحترام : قرار صريح وعادل و سليم يصب في الأمن و السلم في المنطقة، ليس كموقف الدول الإستعمارية والإمبريالية (إسبانيا و فرنسا،…) المبني على الإبتزاز والإستغلال الغير الشرعي و زرع الفتن، أو موقف الجزائر الناكرة للتاريخ و للجميل المتخوفة من مطالبة المغرب بجزء من الصحراء الشرقية.

    بالنسبة لنا نحن المغاربة : صحراءنا قضية وجودنا، وألولايات المتحدة الأمريكية ستبقى دوما في قلوبنا و وجداننا.
    مصالحنا مع ألولايات المتحدة الأمريكية والأصدقاء الشجعان

  • Aguelmam
    الإثنين 1 فبراير 2021 - 04:59

    رغم كل شيء فرنسا كانت دائما إلى جانب المغرب رغم مصالحها في الجزائر.

  • ردي الى رقم 1
    الإثنين 1 فبراير 2021 - 06:21

    درتوا و دودرتو و رجعتوا الى نصيحة جارة السوء الشرقية كما تسمونها … جميع الدول التي ذكرتها ماعدا بريطانيا التي تحالفتم ضدها مع امريكا و اكنت اول من هلل لها هي نفسها الدول التي ارتميتم في احضانها و على راسها محور الشر بلد الغال التي ابتزتكم و ستظل على منوالها … قصر الايليزيه ليس في مصلحته ان تكون الصحراء صحراءكم و الا تتوقف مشاريعها الخاوية في بلدكم … نحن مهما كان نمدغوكم و ما نسرطوكمش و الذي يجمعنا اكثر مايفرقنا ..

  • مواطن2
    الإثنين 1 فبراير 2021 - 06:40

    من الواضح ان الرئيس السابق للولايات المتحدة الامريكية وضع العالم امام الامر الواقع باعترافه صراحة وعلنا بسيادة المغرب على جميع مناطقه الجنوبية….بل احرج عدة دول بالاخص التي تظهر الود للمغرب وامام مصالحها في الجزائر لم تستطع الاعلان بصراحة وبكل وضوح عن دعمها لتصريح الرئيس الامريكي. دول تجعل مصلحتها قبل اي اعتبار.الى حد الآن عدة دول تظهر الود للمغرب ولم تعبر عن موقفها في قضية الصحراء المغربية وهذا امر يكشف عن مدى النفاق الذي تتعامل به تلك الدول مع المغرب.سكوت فرنسا واسبانيا بالاخص لا يبعث على الارتياح.

  • mohamed elayane
    الإثنين 1 فبراير 2021 - 06:54

    الصحراء مغربية من قديم الزمان . قبل التاريخ

  • Khelifa
    الإثنين 1 فبراير 2021 - 07:32

    ستبقى الصحراء الغربية ملك الصحراويين إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها.

  • خديجة
    الإثنين 1 فبراير 2021 - 07:40

    ومن يعترف بفرنسا ؟؟؟؟عاد نقدرو نسولوها واش معتارفة بالصحراء المغربية

  • الحمداوي
    الإثنين 1 فبراير 2021 - 08:25

    اتمنى من اخواني المغاربة أن ينظروا الى تاريخ الجزائر بتمعن وليس بالعطلة عند التطرق إلى العداوة الجزائرية تجاه المغرب.فكما معروف فنا فرنسا قبل ان تخرج من الجزائر وقعت اتفاقية مع العسكر الجزائري وهم في الاصل ضباط في الجيش الفرنسي.وبمقتضى هذه الاتفاقية في جانبها السري ان تنال فرنسا فرنسا نصيبها من البترول والغاز الجزائري وان تجري تجارب أسلحة كيماوية في الصحراء وهو ما تم بموافقة بومدين ومقابل ذلك ان تدعم فرنسا سيطرة الجيش الجزائري على السلطة وكذلك وهو الاهم ان تسكت فرنسا عن الاراضي المغربية التي ضمنها الى الجزاير،هذه هي الحقيقة،وبالتالي لا يمكن بتاتا ان تفرط فرنسا في هذه المصالح كما لا يمكن العسكر الجزائري ان يترك السلطة.
    والحل هو امريكا.

  • فلسطيني
    الإثنين 1 فبراير 2021 - 08:49

    لم افهم جملة جاءت في احد كتب التاريخ الا من خلال تعلقات القراء، هذه الجملة:

    ( حـــــــــــــــــــــــــمايـــــــــــــــــــــــــــــــة أســــــــــــــــــــــــرة ، واســــــــــــــــــــــــــتــــــــــــــــــعـــــــــــــمار شـــــــعـــــــــــــــــب)

  • yamin
    الإثنين 1 فبراير 2021 - 08:55

    علاقات فرنسا بالملك قوية جدا – فلا يمكن لفرنس
    ا ن لا تساند المغرب- ثم
    أن الموضوع منتهي – فامريكا
    إعترفت- كفانا من الكلام الفارغ- موضوع الصحراء أ
    غلق
    ا

  • خريبگي
    الإثنين 1 فبراير 2021 - 09:17

    لقد أخطأت اخي ستبقى تيندوف مخبئا للمرتزقة إلى أن نسترجعها نحن المغاربة مع كل الأراضي الأخرى اي كل صحراءنا الشرقية على أي حال الخطأ قد يحصل لأي بشر وكل بني آدم خطاؤون وخير الخطائين التوابون كلامي موجه ل 156 khelifa

  • alfa
    الإثنين 1 فبراير 2021 - 09:36

    علاش الجزاءر مستقلة من فرنسا ابدا .لازالت فرنسا تصول وتجول في الجزاءر والحجة ان كل وطني حر يسجن اويقتل اويبعذ بوخروبة سجن وقتل وابعد .كل الدول اللتي ساندت الجزاءر في الحرب هي العدو للجزاءر حسب مزاعم حكامها .المهم خلي هداك جمل بارك..كما يقول المثل

  • MORO
    الإثنين 1 فبراير 2021 - 09:58

    le maroc est une creation de leauty le francais avant n existe pas pas un pays maroc existait imarat fes et marakech l algerie etatit le centre du maghreb tarek ibn ziad algerien jugurta algerien augustus algerien la position de l algerie le permettra rest toujours le maitre de la region

  • حان الوقت (فرصة ذهبية) للتحرر من الإستعمار الفرنسي و الإسباني
    الإثنين 1 فبراير 2021 - 10:58

    علاقة ألولايات المتحدة الأمريكية بالمغرب مبنية على التقدير و الإحترام والإعتراف بالجميل وحب الخير، عكس علاقات الدول الإستعمارية والإمبريالية (إسبانيا و فرنسا) المبنية على الهيمنة اللغوية و… وآلإبتزاز والإستغلال الغير الشرعي والعمل على تخلفنا و زرع الفتن في دول منطقة شمال إفريقيا.
    حان الوقت (فرصة ذهبية) للتحرر من الإستعمار الفرنسي و الإسباني

  • Argaz
    الإثنين 1 فبراير 2021 - 11:19

    La France est l´ennemie le plus farouche des arabes et des musulmans en particulier. La France a toujours la main mise sur l´Afrique francophone et sur les pays de Maghreb en particulier. L´hypocrisie française et la langue française tardent le développement des pays qui ont des relations étroites avec la France. Les Français sont des jaloux par excellence et sème la zizanie partout au Monde et surtout dans le monde arabe et musulman : Le Maghreb, le Liban, la Turquie…, etc. Je vous invite à suivre l’exemple du Ruanda qui s’est débarrassé de la langue française. Et actuellement, le Ruanda escompte les fruits de cette audacieuse initiative

  • Tanger 2021
    الإثنين 1 فبراير 2021 - 11:32

    كما إنقلبت علينا فرنسا
    سننقلب عليها
    وهذه أحسن فرصة

    سنوطد علاقتنا مع الولايات المتحدة الأمريكية
    ستحل الإنجليزية مكان الفرنسية .
    وستعلم الإنجليزية مكان الفرنسية

    سنعيد الأطر المغربية الموجودة في فرنسا لكي ينتفع منها الشعب المغربي
    سنتحول إلى بلد أنجلوفوني
    توطيد العلاقة مع المملكة المتحدة و الولايات المتحدة الأمريكية .

    يجب إغتنام هذه الفرصة فورا .

    الصديق المخلص هو الذي لاينقلب

  • صحراوي
    الإثنين 1 فبراير 2021 - 16:54

    فرنسا ابتلعت الطعم الأمريكي ٢٠١٥ ، وليس البارحة ، عندما دست رأسها في التراب أثناء التصويت على توسيع صلاحيات المينورسو، والتداعيات التي شملت توقيف التعاون القضائي ، بالفعل خرجنا من عنق الزجاجة كما صرح صاحب الجلالة ، حاليا خرجنا بحمد الله من الدائرة الفرنسية المغلقة وبقي النظام العسكري الجزائري عالقا بها ، ونتوقع مواقف باردة من فرنسا مستقبلا ، لكن سقفها محدود جدا …..

  • Abdou
    الإثنين 1 فبراير 2021 - 21:34

    الى اعترفت غير امريكا واسرائيل فرنسا تمشي نبك فرنسا عندها الربح الى الوضع متوتر باش تبيع سلاح ديالها

صوت وصورة
أوزون تدعم مواهب العمّال
الإثنين 19 أبريل 2021 - 07:59

أوزون تدعم مواهب العمّال

صوت وصورة
بدون تعليك: المغاربة والأقارب
الأحد 18 أبريل 2021 - 22:00 13

بدون تعليك: المغاربة والأقارب

صوت وصورة
نقاش في السياسة مع أمكراز
الأحد 18 أبريل 2021 - 21:00 6

نقاش في السياسة مع أمكراز

صوت وصورة
سال الطبيب: العلاقات الأسرية في رمضان
الأحد 18 أبريل 2021 - 19:00

سال الطبيب: العلاقات الأسرية في رمضان

صوت وصورة
شيخ يبحث عن النحل وسط الشارع
الأحد 18 أبريل 2021 - 17:36 14

شيخ يبحث عن النحل وسط الشارع

صوت وصورة
علاقة اليقين بالرزق
الأحد 18 أبريل 2021 - 17:00 10

علاقة اليقين بالرزق