مظاهرة في مونريال ضد تقتيل مزابيّي الجزائر

مظاهرة في مونريال ضد تقتيل مزابيّي الجزائر
الأحد 23 فبراير 2014 - 15:05

نظمت لجنة القبايل للتضامن مع الأمازيغ المزابيين، أمس السبت مظاهرة بكيبيك بكندا، من أجل التنديد بالعنف والتقتيل الممارس ضد المزابيين بولاية غرداية بالجزائر، و”تحيز” السلطات في هذه المواجهات الطائفية.

ورفع المتظاهرون، خلال هذا الوقفة التضامنية، التي نظمت بساحة إيميلي غاملين، وسط مدينة مونريال لافتات كتب عليها “أوقفوا إبادة المزابيين”، “اللامبالاة هي مشاركة في الإبادة”، “لا للإفلات من العقاب”، “الصمت يقتل”، “حافظوا على ذاكرة المزابيين”، “أوقفوا الإبادة العرقية في حق المزابيين”، “حافظوا على سلامة المزابيين”، و”أين هي الأمم المتحدة”.

وأوضحت لجنة القبايل للتضامن مع الأمازيغ المزابيين، في بلاغ تلي بالمناسبة، حصلت وكالة المغرب العربي للأنباء على نسخة منه، أنه “منذ 17 دجنبر 2013 حين تم نهب وسرقة متجر في ملكية أحد المزابيين، تزايدت حدة المواجهات بين الشعانبة (العرب المالكيون) والامازيغ المزابيين تحت الأنظار المتواطئة للأجهزة الأمنية الجزائرية”، مشيرة إلى أن “اعتداءات العرب على الأمازيغ مروعة وغير إنسانية، وأن المزابيين يرزحون تحت نير الرعب والإذلال”.

وأكدت اللجنة أن “ستة شباب مزابيين قتلوا بوحشية، فيما تم نهب وحرق عدة منازل وتضررت العديد من العائلات، كما تم تدنيس المقابر والمآثر التاريخية” خلال الاحتجاجات، مبرزة أن “الصور والفيديوهات التي تروج في المواقع الاجتماعية لا يمكن دحضها”.

وأضاف البلاغ أن “هذه المظاهرة تندد بالعنف الوحشي ضد جماعة مسالمة، كما تشجب الإفلات من العقاب الذي يتمتع به المجرمون والمتواطئون مع الأجهزة الأمنية الجزائرية، التي انحازت إلى جانب المعتدين”.

ولاحظت اللجنة أنها “ليست المرة الأولى التي تشهد فيها منطقة غرداية موطن المزابيين مواجهات بين العرب المالكيين من جهة، والمزابيين من المذهب الإباظي”، مذكرة بموجات العنف العرقي والطائفي التي اجتاحت المنطقة سنوات 1985 و 1991 و2008 و2009 و2010 و2013.

وأبرز منظمو هذه المظاهرة أن “بذور الأزمة ترعاها السلطات المركزية بالجزائر العاصمة، كما أنها تصب الزيت على النار في كل مرة يتم فيها التصدي لمخططاتها من أجل الهيمنة”، معربين عن أسفهم لكون السلطة الجزائرية “غير واعية بحجم هذه الأحداث وخطورتها”، ولكون أن “دعوات الاستغاثة التي يطلقها المزابيون ذهبت أدراج الرياح لحد الساعة”.

وخلصت اللجنة إلى أن هذه المظاهرة تعد “مناسبة للتضامن مع المزابيين والتنديد بالعنف الممارس عليهم، وشجب تواطؤ السلطات الجزائرية”.

يذكر أن المزابيين، المقدر عددهم بحوالي 300 ألف نسمة، يقطنون منذ عدة قرون بوادي مزاب وأساسا بولاية غرداية، التي تعتبر واحة بالصحراء الجزائرية، والمعروفة ببنيتها الاجتماعية السلمية ولغتها وتقاليد عيشها المستوحاة من فضائل الإباظية، التي تعتبر مذهبا مختلفا عن مذهب غالبية المسلمين الجزائريين.

وصارت ولاية غرداية، التي تقع على بعد 600 كلم جنوب العاصمة الجزائر، مسرحا لأعمال العنف المتكررة ضد المزابيين الأمازيغ من المذهب الأباظي، وبين العرب الشعانبة من المذهب المالكي.

واندلعت شرارة موجة العنف الجديدة يوم 22 نونبر الماضي عقب مباراة كرة قدم محلية بجماعة غرارة، 130 كلم عن غرداية، مخلفة وفاة شخص وجرح العشرات، وإحالة حوالي 30 آخرين على العدالة.

ثلاثة أسابيع بعد ذلك، طالت أعمال العنف عاصمة الولاية، لتندلع موجة من السلب والنهب وحرق المتاجر والسيارات وكذا تدمير الممتلكات الخاصة.

‫تعليقات الزوار

16
  • elhayyani
    الأحد 23 فبراير 2014 - 15:39

    Le Maroc est appele de soutenir ce peuple innocent contre son oppression et extermination par le regime Algerien qui se targue de soutenir le peuple sahraoii pour affaiblir son concurrent le Maroc Ou est notre Diplomatie qui doit le faire devant ttes les Organisations Etrangeres des droits de l homme et les instances internationales Une belle occasion a ne pas laisser

  • fouad
    الأحد 23 فبراير 2014 - 15:52

    هدا هو التقسيم الدي لم يحسب له الاخوان الجزائرين حسابا !! ينظرون الى المغرب كبلد مستعمر ولا زالو ينفقون ثرواتهم على الانفصاليين والعتاد وانواع الاسلحة لتقسيمنا باوامر الصهاينة ونسوا العدوا ستنتشر الى بلادهم كما نرى الان!! كما قال حسني مبارك مهما كان عداءه للمغرب ;ان حكام الجزائر يلعبون بالنار لا يعرفون لهيبها ونخاف ان تنتقل الى الجيران!! وهادا ما نراه الان !!حكام الجزائر دفععوا بلادهم الى الهاوية وشردوا شعبهم ولا يعرفون الاتجاه الصحيح للخروج من هادا المازق !كل هادا يدل على سياستهم الفاشلة وليس تدخل الجيران في مشاكلهم الداخلية وزعزعة الاستقرار كما تتهمنا حكومتهم !!لكن الحقيقة هو ترك المجال للشباب لتسيير البلاد والوقوف بالاقتصاد ! استريحوا وتمتعوا بتقاعدكم واموالكم واعطوا الفرصة للشباب الجزائرين قبل فوات الاوان!! ان الله يمهل ولا يهمل وكما تدين تدان !! نطلب الله يهدينا ويهدي حكم العرب اجمعين ويستر الشعب الجزائري من هاؤلاء العجائز !

  • marocain from montreal
    الأحد 23 فبراير 2014 - 16:00

    heureusement que le Maroc est loin de la région mzab sinon monsieur fa9a9ir va réagir sévèrement contre le Maroc et va dire que les émeutes de mzab sont provoqués par les autorités marocaines allhoma la chamata.

  • OUEJDI
    الأحد 23 فبراير 2014 - 16:34

    والله العضيم إلا غانحماق …
    علاش المغرب ساكت على المجزرة اللتي أرتكبت في حق إخواننا الأمازيغ بغرداية الجزائرة ؟علاش مانستقبلوش الإخوة الأمازيغ الجزائريين للمطالبة بكحم داتي والإستقلال عن الجزائر الفرنسية؟

  • moha
    الأحد 23 فبراير 2014 - 16:35

    a bas le regime sioniste algerien, au diable la junte criminelle,ls vieux loups racistes doivent payer leurs crimes des deux decennies passeés,ils ont tué des milliers d algeriens sans froncer les sourcils et les voila qui divisent le peuple en sectes ennemies

  • حمزة الامازيغي
    الأحد 23 فبراير 2014 - 16:42

    انها سياسة تنهجها الدولة الجزائرية على السكان الاصلين لوطنهم من اجل ردعهم على عدم المطالبة باللاستقال

  • ⴰⵎⴰⵣⵉⴳ
    الأحد 23 فبراير 2014 - 16:49

    لا للقتل والإعتداء على إخوتنا الأمازيغ الجزائريين. أينكم أيها الأمازيغ لقد وصلت الأمور إلى حد لا يطاق, هذا هو الإستعمار الحقيقي بنكهة أعرابية وبرعاية أعرابية. إستيقظو أيها الأمازيغ وصححو ما أخطأ فيه أجدادنا الله إسامحهم, لقد أخطؤا خطأ فادحا والكل يعلم ذلك,

  • Aghiles
    الأحد 23 فبراير 2014 - 16:52

    C'est quand l'indépendance du pays kabyle et les autres berbers?le régime militaire réprime nos Freres,il faut soutenir les amazighs contre le colonisateur algérien

  • Ahmed France
    الأحد 23 فبراير 2014 - 17:20

    السلام عليكم
    المزابيين يستحقون بطاقة الإقامة المغربية كالسريين
    المزابيين شكلهم شكل سواسة المغرب انهم اكبر تجار الجزائر
    يجب على المخبرات المغربية تستغل جميع الأوراق التي تتاح لها ولا تفوت اي فرصة لان عسكر الشرق شرير وسياسته أضعاف لمغرب سياسيا واقتصاديا والله يقول لا يفلح الضالمين حيث أتى
    صدق الله العظيم

  • Benali B
    الأحد 23 فبراير 2014 - 17:28

    Justice divine ,ce que veulent les Algeriens pour le Maroc sont en train de le vivre. Les spoliateurs du pouvoir en Algerie n'ont de respect pour qui que ce soit ,ni pour quoi que ce soit. Que Dieu nous en preservent

  • hicham
    الأحد 23 فبراير 2014 - 17:36

    c grave ce qui se passe a Ghardaia. honte au gouveenement algerien

  • ميلود
    الأحد 23 فبراير 2014 - 17:59

    المنظمات الحقوقية انفضحت بالكامل،الرياضي و بقية الفريق يخلدون للسبات حينما يكون الخرق الحقيقي للحقوق اما هنا فيتخيلون اشياء لم تقع و ينفخون فيها

  • Kouider
    الأحد 23 فبراير 2014 - 18:04

    Le regime militaire assassin des harkis entretient depuis 1975, quatre decennies durant, le polisario avec argent, armes et soutien diplomatique aussi pour destabilser le Maroc dans le but de l'affaiblir et de l'amputer de son sahara pour l'annexer un jour a l'algerie,en se servant des traitres et pretentieux du polisario.
    Un reve fou,utopique et impossible herite de feu Boukharoba.
    Le Maroc,fidele a lui meme opte pour une politique de dos rond durant quatre decennies entieres sans reagir vivement comme il se doit aux provocations incessantes des tyrans ce qui qui a exacerbe la colere du peuple marocain qui se sent capable avec son armee de donner une tres bonne lecon aux harkis assassins meme de leur propre peuple.

    Pourquoi ne pas soutenir les peuples amazigh Kabyl, Mzab et Toureg dans leur lutte contre le regime barbare des harkis?
    Pourquoi cette passivite inexplicable qui s'est installee bizarrement en nous face aux barbares de harkis ,oulad franca?

  • درع الامة
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 01:36

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الى الرد 7 – ⴰⵎⴰⵣⵉⴳ
    رغم انني لم افهم تلك المربعات لاكن اريد ان اوضح شيئا
    عندما دخل العرب شمال افريقيا لم يكن للامازيغ السكان الاصليين الا الانصياع لهم فالامة التي قسمت دهر الفرس و الروم ومصر لن يصعب عليها شيئ بعد ذالك …
    الاسلام جاء لكي يفك اغلال الجاهلين و التائهين و يحارب العصبية الجاهلية و يقضي على مكامن الشر في العالم ويحرر النساء و الاطفال و الشيوخ من الاعمال الشاقة و العبودية و العنصرية فلا فرق بين عربي و لا عجمي الا بالتقوى ففتح الله البلاد على ايدي الصحابة الكرام و المجاهدين في سبيل الله فوصلت فتوحات المسلمين حتى حدود فرنسا فاصبحت تهدد الممالك الصليبية وكل هذا حصل دون اي تحزبات او قومجيات لاكن الغريب في الامر هو اصرار بعض المرضى المعقدين من الاسلام اقحام العرب في الموضوع حتى يبلعو نشوة الكفر بسلاسة دون غيرهم من عامة المسلمين ما احد قال بقولكم هذا وما سمعناه من قبل من ابائنا واجدادنا وحتى لو قمت باستخدام العنصرية القومجية يجب ان تبني افكارك على اسس متينة وعلمية دقيقة لا عن طريق كتب الفها العرب انفسهم وبلغة العربية نفسها لكي تقيمو حجة باطلة لا اساس لها

  • محمد البشاري
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 10:06

    الغريب ان الأشقاء المغاربة يتحدثون عن أشياء يجهلونها، عن أي تقتيل يتحدث صاحب المقال ولم تسقط ضحية واحدة على يد السلطة والقتلى الثلاث الذين سقطوا منذ بداية العنف كانوا بسبب تصفيات حسابات بين عصابات الشارع، ومن يتحدث عن انفصال غرداية يكون حاله فعلا مضحك، ثم إن الميزابيين هم أمازيغ شأنهم شأن السواد الأعظمن من الجزائريين القبايل والشاوية والشلوح والشنوية والمزابية والترقية..

  • امازيغي 47
    الإثنين 24 فبراير 2014 - 22:18

    اقول للبشاري انها ليسه تصفيه حسابات هو اجرام بعينه القتل من اجل القتل ادخل اليوتيب لتشاهد مدى حقد بعض من اعراب غردايه على الميزابيين والكل يعرف مدى تربيه واخلاق الاباضيين بمدينه غردايه .

صوت وصورة
آراء مغاربة في لقاح كورونا
السبت 23 يناير 2021 - 15:41 20

آراء مغاربة في لقاح كورونا

صوت وصورة
أسرة تحتاج السكن اللائق
السبت 23 يناير 2021 - 14:52 9

أسرة تحتاج السكن اللائق

صوت وصورة
كروط ومقاضاة الداخلية لزيان
السبت 23 يناير 2021 - 13:31 9

كروط ومقاضاة الداخلية لزيان

صوت وصورة
محمد رضا وأغنية "سيدي"
السبت 23 يناير 2021 - 11:40 2

محمد رضا وأغنية "سيدي"

صوت وصورة
صرخة ساكنة "دوار البراهمة"
الجمعة 22 يناير 2021 - 23:11 10

صرخة ساكنة "دوار البراهمة"

صوت وصورة
عربات "كوتشي"  أنيقة بأكادير
الجمعة 22 يناير 2021 - 20:29 31

عربات "كوتشي" أنيقة بأكادير