مغاربة الخارج خارج المؤسسات الدستورية

مغاربة الخارج خارج المؤسسات الدستورية
الجمعة 22 يناير 2010 - 22:45

صادق مجلس النواب يوم الخميس 21 يناير 2010 على مشروع القانون التنظيمي رقم 60.09 المحال من الغرفة الثانية، والذي يحدث بموجبه المجلس الاقتصادي والاجتماعي باعتباره مؤسسة دستورية ذات أهمية خاصة في استكمال البناء المؤسسي للدولة.


وقد أجمع المتابعون على أن كلمة فريق العدالة والتنمية التي ألقاها المحامي بنعبد الصادق كانت قوية واستحضرت المناخ السياسي العام الذي صدر فيه هذا النص التشريعي والمتسم بالاضطراب والتراجع والتخبط، بما يعكس حالة صراع الإرادات بين معسكر التطوير الديمقراطي للبلاد ومعسكر الردة والرجوع إلى الوراء.


ولأهمية المداخلة أفسح المجال، استثناء، لفقرة هامة منها، تاركا للقراء حق التعليق على ما جاء فيها:


“لقد كان بودنا أن تكون هذه اللحظة التشريعية لحظة مكتملة التألق بانخراط ما نحن بصدده، من إنتاج هذا النص التشريعي وإخراج هذه المؤسسة الدستورية إلى الوجود، في سياق تصاعدي للمسار الديمقراطي لبلادنا بما هو تكامل وتعاضد بين بناء المؤسسات الدستورية من جهة، وإعطاء هذه المؤسسات مصداقية واحتراما كبيرين من جهة ثانية.


إنه، للأسف الشديد، لا يمكن لأحد يحترم ضميره ويحترم نضال الشعب المغربي بكل فئاته من أجل مغرب الحرية والديمقراطية وتكافؤ الفرص، وينظر لمستقبل هذا الوطن بالمسؤولية اللازمة ألا يعبر عن قلقه من تعدد الممارسات المسيئة لديمقراطيتنا الناشئة ومصداقية مؤسساتنا المنتخبة من خلال عودة أساليب الماضي في التأثير على نزاهة ومصداقية العمليات الانتخابية واصطناع الأحزاب وبث الفتنة في الحياة السياسية من خلال استغلال رموز وثوابت البلاد ومحاولة جعلها أصلا تجاريا في ساحة التنافس السياسي ومن خلال تسخير بعض الأجهزة المحسوبة على الدولة لصالح مشاريع ملتبسة، وكذا بالإجهاز الممنهج والعدواني على الأحزاب والانتقال من الحالة المرفوضة لترحال البرلمانيين إلى حالة أسوأ هي ترحيل البرلمانين وبناء تكتلات برلمانية بدون طعم ولا رائحة ولا فعالية تذكر.


إنه في ظل هذا المناخ التراجعي والملتبس يشاء القدر أن يتم إخراج مؤسسة دستورية من سباتها الطويل بتوجيه ملكي سامي ومباشر وسط ترحيب وتفاؤل كل الإرادات الخيرة والديمقراطية الحقة، التي تعلم علم اليقين أن استقرار واستمرار هذا الوطن الغالي قويا وموحدا في ظل ثوابته الخالدة، إنما يتحقق بأسباب عديدة من أهمها امتلاكه لمؤسسات دستورية راسخة وقوية وتحظى بالاحترام والمصداقية لدى النخب كما لدى عموم الشعب.


إن هذا الحدث التشريعي الهام يؤكد من هذه الزاوية أن صراع الإرادات في وطننا لم يحسم بعد وبشكل نهائي لصالح التطبيع مع الديمقراطية، وانفتاح الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية على التنافس النبيل والمنضبط لقواعد المنهجية الديمقراطية التي يساهم في وضعها الجميع ويحترمها الجميع، وينتفض الجميع ضد من يخرقها أو يدوس عليها بالجملة.


إننا في فريق العدالة والتنمية، وبهذا الوضوح في الرؤية والانحياز المطلق للاختيار الديمقراطي الضامن للتعدد والمنظم للاختلاف بين مختلف الفرقاء السياسيين والاقتصاديين والاجتماعيين، ومن منطلق إيماننا بأن قوة الدولة في قوة مؤسساتها ونخبها وأحزابها ومجتمعها، صوتنا وسنصوت لصالح هذا المشروع آملين أن يكون خروج هذه المؤسسة للوجود تعزيزا لفرص البناء الديمقراطي لبلدنا وتمتينا لقواعده وضمانة إضافية لتقليل فرص نجاح مساعي الإرادات النكوصية والارتدادية الخارجية والداخلية التي تتربص ببلدنا الدوائر…”، مؤكدا أنه جاء ببعض التعديلات التي “قدرنا أهميتها في إعطاء هذا النص قوة أكبر، وانسجاما مع المقاصد النبيلة المرتبطة بفلسفة إنشاء هذه المؤسسة الدستورية التشاورية، التي نؤمّل كمشرعين أن تكون آراؤها وخبرتها سندا قويا للحكومة والبرلمان بغرفتيه في إعطاء العمل التشريعي والتنفيذي جودة أعلى تعزز شروط التنمية الشاملة والسلم الاجتماعي لبلادنا“.


و”إذا كانت الحكومة لم تتجاوب مع هذه التعديلات، فإننا نتشبث بها مؤملين أن يحين الوقت الذي يتأكد فيه جدوى ما تقدمنا به، ومن ذلك: تعديل المادة 11 بإضافة فئة جديدة، ويتعلق الأمر بالمغاربة المقيمين بالخارج بتخصيص 6 مقاعد لهم للأهمية التي لا تخفى لهذه الشريحة في اقتصاد البلاد واجتماعها البشري وعملا على تصحيح الصورة السلبية التي خلفها إقصاء هذه الشريحة من المواطنين من التمثيل في مجلس النواب“.


انتهى كلام الفريق.


أترك التعليق للقراء الكرام على أداء حكومة ترفض تعديلا يرد بعض الاعتبار لحوالي 5 ملايين مواطن مغربي لا يجادل أحد في مغربيتهم أو تأثيرهم القوي على اقتصاد البلاد واجتماعها البشري


*مدير نشر جريدة المصباح، ونائب برلماني

‫تعليقات الزوار

31
  • hassia
    الجمعة 22 يناير 2010 - 22:47

    comment parler de la democratie quand on exclu 10%de la population de son droit civil,nos voisins accordent le droit de vote a leurs ressortissants ou ils sont,il faut que nos partis politiques s,il y,a vraiment se deplacent et s,occuppent de cette communaute importante,resoudre ses probleme qui sont pas si immense se limite dans les problemes administratives et culturelles,nous voulons y participer voter pour le parti qui nous semble plus credible et proche de nos saucis,les immigres sont vraiment descrimines et personne ne s,en occuppe,meme si on est bien integre dans les societes d,accueil on reste marocain et on va pas cesser de reclamer nos droits,il n,est normal que des etats comme la hollande ext accorde le droit de vote aux etrangers residents non naturalise dans les communales et nous comme citoyens marocains entiers on est exclu par notre propre pays

  • دادا
    الجمعة 22 يناير 2010 - 23:13

    حتي مغاربة الداخل هم ايضا خارج التشكلة حيت ستكون المناصب لبعض المقربين والمحظوظين اوالدين لم يتقدموا للانتخابات وخاصة الجماعية اوالغرف المهنية وخاصة الدين يعنبرون اليد اليمني للسلطة. وكنا ننتظر ان يشمل التنافي حتي اعضاء هده المجالس

  • salah de paris
    الجمعة 22 يناير 2010 - 23:39

    c’est çà un gouvernement dominé par des bons à rien, des voleurs, des escrocs des profiteurs, des hypocrites, des hors la loi, des féniands .. etc. Les marocains résidents à l’étranger sont tout juste bon pour remplir les caisses de l’état en devises pour que les voleurs ci-dessus se servent allègrement. J’invite tous les MRE à manifester devant tous les consulats et ambassades du maroc à travers le monde, et d’arrêter le tranfert d’argent et tout investissement au maroc pendant un semestre, comme un avertissement ; et si la situation ne change pas reconduire ce geste et partir en vacances pendant l’été en tunisie ou en espagne , c’est moins cher; au moins on sera pas emmerdés par la mendicité de la police et l’administration marocaines  

  • مهاجر
    الجمعة 22 يناير 2010 - 23:09

    الان كل شيء اصبح واضح مغاربة المهجر سيشكلون خطر على السلطات لمدا لانهم سيحاولون تطبيق الديمقراطية التي نعيشها هنا وفضح الهشاشة السياسية بالمغرب
    اود اعرف اين هو السيد كاتب الدولة المكلف بالجالية هده هي النقطة المهمة التي يجب ان يدافع عليها كما قال جلالةاالملك في نونبر 2005الحق في الترشح والتصويت
    لكن للاسفاالشديد ليس من تطبيق وكلام الوزير مركز فقط على الاستتمار في المغرب
    تليماالاطفال حب الوطن تحويل النقود كلام المؤتمرات والتجمعات كلها فارغة
    هل هناك من معقول كما اود ان اعرف من هي الوزارة للتي يجب ان تتبع لها الجالية الخارجية او السياحة اواالداخلية او التعاون والشؤون الاجتماعية اواالتجارة ام مدا احب اناععرف الجواب شكرا

  • حميد
    الجمعة 22 يناير 2010 - 23:41

    أعتقد شخصيا ان المغاربة القاطنين بالخارج خاصة بأوروبا, هي الأمل الوحيد للمغرب ليخطو خطوات إلى الأمام في درب التقدم و النماء فكما كانت لحماية الفرنسية دور هام – وما من أحد سينكر هذا- في دخول المغرب باب الحداثة سيكون للجالية المغربية النصيب الأور في الدفع بعجلة التنمية في بلادنا و هذا سيكون بالأساس عن طريق نقل تجاربهمإلى بلدهم الذي يريد الكثيرو إبعادهم عنه لكن دون جدوى لأن الررجوع إلى الأصل أصل.

  • هدهد سليمان
    الجمعة 22 يناير 2010 - 23:37

    علمتنا التجربة أن نعرف عن يقين تام بأنهم هناك في المغرب ـ أولائك الذين يطلق عليهم إعتباطيا تعسفيا بالأحزاب و الساسة ـ أنهم كلما تكلموا عن حق من الحقوق أو أدرجوه في مناقشاتهم الجوفاء( وهي مدفوعة الثمن) ثم دفعوا به ليتناوله الإعلام و الصحافة، إلا وكان هذا “الحق” مجرد فتح طريق لمزيد من الإستغلال البشع لهذا المعني بذلك الحق.
    سوف لن يكون كافيا العد على أصابع أيادي المغاربة جميعا لتحديد تلك الحقوق ـ الوعود الكاذبة ـ( حق الطفل، حق المرأة، حق الأم العازبة، حق المهاجر، حق المعاق ، حق السجين، ……) منذ عهد ما يعرف بالإستقلال و إلى الوقت الراهن.
    و تجدر الإشارة إلى أن إدراجهم الكلام الديماغوجي عن “الحق” أو ” المستحقات” لا يأتي إلا بالمناسبات. نرى ذلك الآن يأتي بطغوطات من جهات خارجية لا وطنية ـ و بتوجيهات و إرشادات و أوامر منها ـ و لهذه الجهات الخارجية المصلحة في إستغلال شعب المغرب و خيرات أرض و بحر و جو المغرب؛ و ذلك بإيهام المغاربة و محاولة إشغالهم بالحقوق الوهمية التي لم يعرف لها المغاربة من معنى إلا فيما تردده جنبات مجلس البرلمان الشكلي وتعيد أصداءه الصحافة الرسمية و شبه الرسمية.
    كل ما أعرف:
    الثورة الفرنسية المعروفة (الثورة = حقوق المواطنين) ما كانت لتنجحها أفكار جون جاك روسو و فولتير و مونتيسكيو و لا كل أفكار و نظريات مفكري و لا فلاسفة عصر التنوير وحدهم؛ لولا تدخل المهاجرين الفرنسيين المقيمين في أمريكا الشمالية ـ كندا بالذات ـ بأفكار جديدة، وعلى رأسهم الضباط و الجنود.
    و كلي أمل:
    في أن يحدث نفس الشيء عندنا في المغرب. فالحقوق لا تعطى، بل هي تؤخذ عنوة.

  • Basidi M
    الجمعة 22 يناير 2010 - 23:19

    Si la commnunauté marocaine à l’étranger constitue 10% de la population marocaine, leur représentation au parlement marocain devrait être de 10% si on veut être démocrate. sinon, cela reviendrait à dire que les Marocains de l’étranger sont moins marocains que les autres, ce qui n’est vraiment pas le cas, vu leur participation à l’économie et au rayonnement de leur pays d’origine. On devrait donc leur réserver 33 sièges à la Chambre des représentant et 27 à la Chambre de conseillers. ces 60 sièges devraient être répartis équitablement sur tous les pays qui abritent une communauté marocaine suffisamment importante. le gouvernement ne devrait pas avoir peur de ces nouveaux représentants imbus de démocratie occidentale, bien au contraire, ils apporteront une fraîcheur dont le pays a grandement besoin.

  • bachir
    الجمعة 22 يناير 2010 - 23:31

    puisque les parlementaires n’arriveront pas à acheter les votes des imigrés,alors ils les ont exclus du jeu.Les imigrés sont les seuls qui peuvent voter util et sans corruption.

  • محمد حسين
    الجمعة 22 يناير 2010 - 23:23

    عن أي تمثيلية تتحدثون؟ ألم يصبح أفراد الجالية المغربية بالمهجر في حيرة من أمرهم للحسم في الأشخاص النزهاء الذين سوف يتحدثون باسمهم. هل انتهت الصراعات والتطاحنات والتكالب بين العديد من الجمعيات أو ما يسمى بالمؤسسات غير الحكومية ولم يعد سوى مباركة الأسماء التي وقع اختيارها. الكل يعلم أن من يدعي الدفاع عن أفراد الجالية المغربية لم يكن شغله الشاغل في واقع الأمر سوى قضاء مآربه الشخصية والتحايل على المستضعفين. وما أكثر هذه الكائنات الطفيلية والتي يعرفها الأخ الكريم عبد المجيد صاحب التعليق أعلاه. هل فعلا يوجد شخص أو مجموعة من الأشخاص تمثل فعليا أفراد الجالية المغربية في أي بلد أوروبي. أتحدى أي كان أن يدلني ولو على شخص واحد مجرد من الانتهازية والوصولية ويكرس ولو جزء يسير من وقته في سبيل الصالح العام. وللتذكير، فإن عددا لا يستهان به من الجمعيات والتكتلات فرخت في الآونة الأخيرة طمعا في الوصول إلى أي هيئة أو مجلس لتمثيل الجالية المغربية بالخارج. مع العلم أن عددا منها جمد بسبب خلافات نشبت بين أفرادها منذ البداية عن من يحق له الترشح باسمها. عدد الجمعيات المغربية في هولندا أصبح أكثر عددا من عدد جمعيات الأقليات بأكملها. ومع ذلك فالأهداف والغايات تصب كلها في التبناد والتصنطيح والهضرة الخاوية بلا فايدة. المخزن عارف آش كايدير أيوا اجمع وطوي أمعلم.

  • مغربي حتى الموت
    الجمعة 22 يناير 2010 - 23:35

    شكرا للعداله و التنميه
    لكن لدي تعليق صغير على ما جاء في تدخل النائب المحترم
    قال النائب:”التي نؤمّل”” كمشرعين”” أن تكون آراؤها وخبرتها سندا قويا للحكومة والبرلمان”
    لكن المشرع هو الله

  • jaouad
    الجمعة 22 يناير 2010 - 23:21

    Je n’ai qu’un souhait, un seul pas plus, si tous les MRE ne rentrent pas au pays cet été, comme ça , on va bien montrer aux voleurs, et aux mafiats marocaine du plus petit des conseillers municipales au plus grand des ministres en passant par les parlementaires. Je suis sûr qu’ils vont venir embrasser les mains. Ils nous prennent pour des cons, aller montrez les qu’on est des penseurs et que c’est eux les vrais cons. Le mistre des MRE, vient ici en europe, amerique pour nous dire qu’il veut construire des instituts culturels Marocains , en gros veut un budjt à mettre dans sa poche et les poches de ses proches. On va construire un institu à Montreal qui va couter 300 million ou je ne sais pas quoi, mais en verité, ils vont construire quelques mur et ramener quelques tables et cela ne demande même pas 0,1 pour cent du bedjet qui est reclamé. Alors on a bien compris le système, continuez à voler l’argent du peuple marocains et remplir vos compte. On ne vous fait plus confiance, vous n’êtes qu’un mafiat dangeureux.
    La seule solution est de vous combattre dans tous les pays à l’etrangers et de vous denoncer auprès des medias au niveau intenational. C’est vous le premier responsable qui ne laisse pas les Marocains s’integrer dans les pays d’acceuil pour rester vos esclaves.
    S.V.P, publier. merci

  • rachid nederland
    الجمعة 22 يناير 2010 - 23:29

    الأجيال القادمة لن تكون سخية، و بهذا الإقصاء سنحقق المواطنة الكاملة لهم ونحرص لهم على الإحتفاظ بالروابط الروحية والسياسية مع البلد الأم ، شكرا جزيلا.

  • الجرتل مان
    الجمعة 22 يناير 2010 - 23:45

    المهاجر بالنسبة إليهم ليس إلا عملة صعبة وبرامج نلفزيونية تافهة تظهر وتختفي مع كل موسم عبور..بعض المهاجرين ما ابقاو باغين والو ولاو باغيين غا التيقار..على الأقل إذا كانوا لايريدون لك دورا حقيقيا فعالا يورطك في التشبث بمصير بلدك في السراء والضراء،عدا إرسال العملة والعودة الصيفية الروتينية محملا بالهدايا البليدة من قهوى وصابون وعطر رخيص..فليكفوا عن وضع العراقيل التي تصادفك منذ ولوج بوابة الجمارك وترافقك في كل مشوارك بأرض وطنك..

  • عبد الله
    الجمعة 22 يناير 2010 - 23:11

    أحسن ما سيساهم به المهاجر هاد الساعة في بناء مغرب جميل هو أن لا يتمادى مع المفسدين خلال العطلة الصيفية وألا يمد يده إلى جيبه بزهوٍ من أجل إرشاء البوليس والجادارمية والمقدمين.
    يا أيها الذين هاجروا لا تمدوا أيديكم إلى جيوبكم لإرشاء المفسدين فتصبحوا على ما فعلتم نادمين (من عندي)
    ترجلوا شويا واحترموا القانون و اللي هضر معاكم خرجوا عينيكم و جيبو ليه محامي يتكلف بالموضوع. ماتخافوش الملك راه صافي كعا حتى هو من الشطط ديال المخزن. هكذا واحد بواحد نبنيوا بلاد زوينة.
    بالنسبة للتمثيلية في الانتخابات مزيانة ولكن المهاجرين ماشي بحال بحال. فيهم ذهب و فيهم الكارشير كثير حتى فالنخبة واخا بانوا ليا شي دراري شباب في ميريكان فيهم الضو اوباغين الخير.

  • ألضميـــر *** ألغائـــب
    الجمعة 22 يناير 2010 - 23:17

    عندما نتكلم عن دولة الحق والقانون , توازيها تشريعات وقوانين تحفظ للموطنين كرامتهم… عندما نتكلم عن المساوات , وجب على الدولة توفير حاجيات المواطن ومصارحته حتى يكون نسيجا من مكونات المجتمع … عندما نتكلم عن الديمقراطية , كان على الملك ومؤسساته الضرب بيدى من حديد, على كل من تسول له نفسه المساس بالمكتسبات السياسية … أللعبة ألتى تصاغ هنا وهناك , وألإنقلابات الخزبية وتغير التوجهات من جماعة فلان إلى جماعة علان ,,, قمة ألإنحطاط السياسى فى بلادنا!!! لا يعقل لشخص يدعى يمنيته فى حزب ما, تجده بقدرة قادر , يسارى التوجه فى حزب اخر !!! هل نتق فى مثل هذه ألأشكال لثمتلنا فى قبة البرلمان والحكومة ؟؟؟ المغرب ذاهب الى الهاوية , ما دام هناك تمييز!!1 المغاربة كلهم اصحاب حق فى بلدهم ,,, أعطيكم مثال بسيط : خريجوا جامعة ألآخوين , وظائفهم السامية جاهزة وهم يدرسون!! لماذا , لإنهم أبناء مغاربة!! ونحن أبناء ألزبالة!! أما خريجوا ألجامعات ألتى تحمل أسماء رموز مغربية ,, عند تخرجهم و بعد معاناة ,,, يجيدون رجال العنيقرى فى إنتظارهم!! إن الله لن يسامحكم,, أخطائكم , لن ترفع بجرة قلم ,أو ظهير ,أو قانون ما دمتم تتعالون عن الخالق , لإرضاء فئة تربت فى كنف ألإستعمار ,,, أطال الله نومك يا أخونا!!!!

  • arbi
    الجمعة 22 يناير 2010 - 23:47

    سلام عليكم .
    شكرا للعداله وتنميه التي تفكر دائما في مشاكل البلاد والجاليه بالخصوص التي لا تقيم لها الحكومه وزنا الا في شهر اغسطس من كل سنه.
    وجدنا اراضي توزعت بعد عودتنا من المهجر .
    واعطيت الرخص النقل.
    انحن اليوم نعيش الازمه من يساعدنا في اعاده الاندماج في المغربنا الحبيب الدي يحيا في وجدننا’?
    الله الوطن الملك

  • marocain a l'etranger
    الجمعة 22 يناير 2010 - 23:25

    ils ont voté pour la descrimination des marocain reside a l’etranger parceque il savent que 5mil peuvent changer plusieurs chose, ils peuvent pas les manupiler ou maquiller notre vote.

  • مواطن يؤدي الضرائب
    الجمعة 22 يناير 2010 - 23:01

    سيكون مصيره الى الفشل الذريع….وبدون تفعيل حقيقي….كغيره من المجالس والمؤسسات والهيئات الرسمية الاخرى….مجرد واجهة….لاننا بكل بساطة في المغرب.

  • être humain déraciné
    الجمعة 22 يناير 2010 - 22:57

    انا جئت لاروبا من أجل الدراسة(الدوكتوراه)، عندي إقامة سنة اجددها كلما إنتهت. في الصيف كنت في المغرب، طلبت شهادة سكنى من “المقدّم” فكتب لي فيها انني اقضي عطلتي الصيفية بمحل سكنى والدي. بالنسبة لي هذا إقصاء تعرضت له من طرف الدولة. أنا الأن تزوجت هنا ولولا وجود الوالدين لن اعود ابدا الى بلد يقصيك بمجرد خروجك من أجل العلم.

  • boutaina
    الجمعة 22 يناير 2010 - 22:59

    je suis d accord. j allais dire la meme chose. il n ya rien å ajouter. bravo et merci.

  • خسن
    الجمعة 22 يناير 2010 - 23:03

    ليس فقط المغاربة المقيمين بالخارج هم وحدهم المقسيين من التمثلية داخل مثل هده المجالس بل حتي شريحة واسعة من المواطنيين القاطنيين داخل المغرب ومن ضمنهم التجار الصغار ومند الان تتداول اللسنة ان بعض المحضوضين هم الدين سيمثلون هده الشرائح ومن ضمنهم من هو الان يشغل منصب داخل الغرف وبعض المجالس المنتخبة .ولكن لكي يكون هدا المجلس دات المصداقية يجب اختيار اعضائه خارج هده المجالس وبعيدا عن الزبونية والقرابة والانتماء الحزبي فهل من ادان صاغية

  • المهاجر،المانيا
    الجمعة 22 يناير 2010 - 22:55

    لو احصينا عدد المجالس واللجن في المغرب لوجدناها تفوق عدد السكان في المغرب كلشي جالس شي جالس على كراسى غير متحركة وشي جالس قراعي متحركة،فهنيئا للمغاربة بمجالسهم،
    اما نحن مغاربة الخارج فلا تقحمونا في مجالسكم لاننا لا نؤمن بها ولا نعترف بها نحن سعداء في دولنا التي تحتضننا،

  • مهاجر من مدة طويلة
    الجمعة 22 يناير 2010 - 23:07

    بسم الله الرحمان الرحيم
    أولا وقبل كل شيء أتحدى كل الوزراء وأغلبية البرلمانيين أن واحد منهم له غيرة على هذا الوطن أو المواطنين وبالأخص المهاجرين الذين يساهمون بقسط كبير في إقتصاد المغرب حيث الدولة بأكملمها تتخذهم كبقرة حلوب لجلب العملة لاكن لا أحد ينظر إلى مشاكلم لا الداخلية و لا الخارجية ولي تجارب كثيرة من الحدود إلى عمق المغرب عنصرية إقصاء تخلف غباء و و و و لماذا يا مغاربة كل هذا الحقد الدفين على مواطن كان بالأمس القريب يعيش بينكم وغامر المسكين وعمل كل ما في وسعه لجلب العملة الصعبةلأرض الوطن وساهم في تطوير الإقتصاد الوطني بل حتى في دخل المواطن البسيط لماذا ياحكومات الذل والعار ياخونة والله ليست لكم غيرة على هذا البلد الجميل وخصوصا في هاته اللحظة كون ملك البلاد واقف على قدم وساق لألدفع بالمغرب إلى الأمام لكن أنتم إنتهازيون تجرون إلى الوراء وأنا أنصح المهاجرين كل المهاجرين بأن يتوقفوا لجلب العملة والمساهمة في إقتصاد المغرب حتى تتسوى وضعية المهاجر وشكرا للعدالة والتنمية

  • حسن من قمة الحرية المانيا
    الجمعة 22 يناير 2010 - 22:53

    اليوم قررت مع نفسي ان اتنازل على الجنسية المغربية. وبما ان المغرب لن يتنازل عني في كل مرة تطا قدمايا ارضه فانا ساعطيه التساع الى الابد… حين اشتاق الى والداي ساستدعيهما كما فعلت دائما الى المانيا ام نلتقي في بلاد جميلة كجنوب اسبانيا مثلا. قررت ان اصبح المانيا بجميع جوارحي وان اعيش و ادفن هنا حيث اصبحت انسانا. مع السلامة ايها المغرب احببتك كثيرا لكنك لم تحبني. سنوات عمري على وجه الارض معدودة و كان علي ان اقرر واخترت الشقراء التي احبتني. مع السلامة كتاب ,قراء ومعلقي هسبرس واعتذر ان كنت اسات لاحد منكم .فمن الان لايهمني ما يحدث في المغرب was mich interassiert ist nur noch Deutschland Tschüß

  • ali
    الجمعة 22 يناير 2010 - 23:43

    هدا عار هداعار
    المؤسسات الهرطقية للحكومة المغربية تتنكرللمغاربة المصدرالثاني للعملة الصعبة لمزانية المغرب ولكن في ظل حكم 4فواسة هدا عادي شينهار يصدرو قرار حق التصويت فقط لال الفاسي. في الواقع فعلوا خيرا لان المغاربة اصلا لايعترفون بنتاءج الغرف لانهم يعرفون chef cuisinier مزيان والوصفة لها تاريخ عريق تاريخ الخبزو المرقة.
    افقر شعوب العالم تمنح لمهاجريها حق التصويت, بوليفيا بيرو الخ
    ولكن هده الحكرة تطال جميع المالات, اعطيكم مثال قنصلية المغرب ببرشلونة, يبدو وكان القنصلية مرت منذ ثوان من كارثة طبيعية, البناية باضءة ضعيفة جدا الجدران منبوشة والبشار عل الجهد ولامن يخبر ولامن ينضم ,وفي الباب دورية الشرطة الكطلانية المتهكمة باستمرار
    ولاحول ولاقوة الا بالله على تبهديلة. هل المسمومين المغاربة مكلخين ولاكتكلخوعلينا . الديمقراطية والحري و المملكة السعيدة, لمغاربة قالوها
    وعايعودها فالانخابات القادمة كولوها بالروز.

  • لعروسي عبد الرحمان - بباريز.
    الجمعة 22 يناير 2010 - 23:49

    بسم الله الرحمان الرحيم والصلاة و السلام على
    اشرف المرسلين(ص).
    رسالة خاصة الى صاحب الجلالة
    سيدي اعزكم الله
    انه ليسعوني الا ااكد للسدة العالية بالله صاحب
    الجلالة محمد السادس حفظه الله بما حفظ به الذكر الحكيم ، عن ولاء و إخلاص الجالية المغربية
    المقيمة بفرنسا و عن ارتباطها المتين بأهداب العرش العلوي المجيد، و من هذا الموقع ياسيدي
    لنؤكد لكم عن مدى حبنا و ارتبلطنا لمقدسات بلادنا
    (الله الوطن الملك) و ليعلموا كل المغاربة في شمال وفي جنوب المملكة المغربية وفي شرقها و غربها
    بان هذه الجالية برهنت في عدة مناسبات بالارتباط المتين بينها و بين العرش العلوي المجيد
    وليعلموا كذلك بان حبنا و ارتبلطنا بأرض الوطن
    و بوحدة ترابه لهو دليل قاطع و نابع من حبنا و اخلاصنا لامير المومين و رمز وحدة الشعب المغربي من طنجة الى الكويرة حفظكم الله يامولاي
    و رعاكم و حفظ والي عهدكم الامير الجليل مولاي الحسن و كل افراد الاسرة الملكية انه سميع
    الدعاء .
    سيدي ان الجالية المغربية لقد فقدت كل التيقة و المصداقية من كل الهيآت السياسية و الاقتصادية
    و حتى من هيآت المجتماع المدني ، فمنذ خطابكم
    السامي للمسيرة الخضراء لسنة 2005 حيث اعلنت جلالتكم بمشاركة الجالية المغربية في
    الانتخبات البرلمانية لنفس السنة الا ان بعض الاحزاب رفضت الاقتراح الملكي و جاء ذلك
    على لسان الكاتب العام للاتحاد الاشتراكي
    السيد محمد اليازغي و على لسان كذلك الكاتب العام لحزب الاستقلال السيد عباس الفاسي و هانحن نرى اليوم كذلك نفس الرفض لمشركتنا في الاستحقاقات المقبلة لسنة 2012 اننا يا سيدي
    لا ندري لماذا يتخوفون من مشركتنا في هذه الاستحقاقات و هل فعلا يعدوننا مواطنين مغاربة ام أجانب ؟ سيدي اعزكم الله رجاؤنا فيالله و فيكم الا يخيب هذه المرة آمال هذه الفيئة من الشعب المغربي. و السلام على المقام العالي بالله
     

  • أسد الأطلس الصحراوي
    الجمعة 22 يناير 2010 - 23:51

    يلاحظ أن انتخابات أسرة المقاومة وجيش التحرير التي أجريت سنة 2006، ولم يكن لها أي حظ للعمل ودون شيء يذكر بسبب الزور والتزوير والرشوة والقبلية التي حطمت معنوية الباقية من الكمقاومين الأحياء وهم في طريق الانقراض، وأولائك المنتخبون بالزور والرشاوي والقبلية الذين وصلوا لعضوية المجلس الوطني وقدمهم المحروب عفوا المندوب السامي ل جلا لة الملك عندما قدم جلالته مبلغا ماليا قدره ثلاثين مليار من حسابه لتعاضدية أسرة المقاومة ولمداواتهم ، إلا أن جلا لة الملك لم أية أهمية لأولا ئك الذين قدمهم الكثيري ، ولم يعطي جلالته أمره باكتمال أربعين من المقاومين لاكتمال النصاب .
    واليوم جرت انتخابات لمكاتب لجان أسرة المقاومين وبما جرت الانتخابات السابقة من تزوير واهميش للمقاومين الحقيقيين ..لذلك فالمقاومون الحقيقيون يرجون من جلالة الملك حل كل المجاليس وتبديا إسم المندوبية السامية با سم الجمعية الوطنية لأسرة المقاومةى وجيش التحرير وإبعاد المندوب لكتيري ونوابه بكل الأقاليم من أجل إعادة الاعتبار لأسرة المقاومة ، حتى يعملوا على تقديم الخونة والدخلاء في صفوف أسرة المقاومة لمحاكماتهم ومحاكمة من كانوا وراءهم للحصول على بطاقة صفة مقاوم بالزور والرشاوي ، ونصر كلمة الحق ، والعمل على تعيين من تبقى على قيد الحياة من رؤساء المنظمات ونوابهم ورؤساء خلايا المقاومة حتى يتسن لهم دراسة ملفات الخونة والدخلاء في صفوف أسرة المقاومة وجيش التحرير ، وإعطاء كل ذي جق حقه ، لأنه ماتبقى على قيد الحياة من المقاومين الحقيقيين إلا ما يزيد على ألفين مقاوم ومثلهم من أعضاء جيش التحرير ، والأغلب منهم توفوا إلى رحمة الله تاركين وراءهم أسرهم يعيشون عيشة مضنية ،
    لذا يرجوا المقاومون الحقيقيون الباقون على قيد الحياة ، إبعاد الدخلاء وعدم الانتباه لمن انتخبوا مؤخرا لأنهم إنتخبوا بالزور والتدليس خصوص إقليم بني ملال الذي ساند هذه الانتخابات من خلف الستار حتى يصل الدخلاء لرئاسة المكاتب واللجان الإقليمية والمجلس الوطني حتى يسيرهم مصطفى الكثيري على طريقته المعهودة ضد

  • non merci
    الجمعة 22 يناير 2010 - 23:53

    si on va elir des representants pour defondre un sois disant droit de nous envoyer des enseignants pour nous apprendre l arabe, je vous dis merci. on vous fait cadeau de votre democratie.
    vous avez bien fait de nous oublier.
    Il ya des prorité, occupez vous des marocains de labas c est deja assez

  • Jaouad de Montreal
    الجمعة 22 يناير 2010 - 22:51

    Ce que je veux dire aux associations des Marocains à l’étranger, militez vous dans les pays d’accueil et arrêtez de chercher à dénicher ce qui tombe des bouches de vos frères loups au Maroc, vous êtes comme eux, je ne vois pas de différence. Vous n’avez pas fait preuve de défendre les intérêt des Marocains dans les pays d’accueil et vous voulez aller chercher une chaise avec les autres au parlement Marocain, allah yanaale lomayahchame, ça y’est khlitoha hna à l’étrangers. ya un proverbe arabe qui dit lamkhayare foulade lkalba jrou. Les voleurs laissent derrière eux des voleurs. Vous savez, moi j’aime bcp mon pays le Maroc, et la meilleur chose pour lui remercier est de s’intégrer professionnellement dans les pays d’accueil. Vous savez, ici en Europe ou en Amérique si vous voulez défendre vos compatriotes, vous n’avez pas besoin des places au parlement marocain, ici les associations peuvent faire ce que les parlementaire ne peuvent pas le faire. Ici, ils respectent bien les associations, et je connais par inexpériences, il y’avait des associations qui ont annulé même des projets de lois.
    Alors si vous voulez vraiment défendre vos compatriotes à l’étranger faites le ici à étrangers et arrêtez de chercher des places au parlement marocain. Galou chhale taaténi oianhayade rachouia. Iwa baze makathachmouche.

  • محمدكاتالونيا اسبانيا
    الجمعة 22 يناير 2010 - 23:15

    انا كمواطن مغربي اريد المساهمة في البناء الدييموقراطي لبلادي .هنا في اسبانيا كل الجاليات لهم الحق في ادلاء في صنادق الاقتراع لبلدانهم الا نحن المغاربة.كان للمغرب ان يتيح لكل المغاربة اينما كانوا دون التفريق بينهم .سواء كانوا في اوروبا او افريقيا او امريكا اينما كانت هناك قنصلية او سفارةمغربية

  • hassan
    الجمعة 22 يناير 2010 - 22:49

    je suis contre la representation des RME au parlement,ceux qui veulent representer les immigres marocains sont des arrivistes ,opportunistes. ils n’ont aucun lien avec les marocains a l’etranger, en plus ces ecrits de quelques RME qui insultent la maroc, je reponds , qu’est ce que vous avez apportes au maroc? l’argent que vous envoyez, vous l’envoyez a vos familles, ou a la construction des villas ou des batiments,qui beneficie seulement a vos poches, ou est le pauvre marocain dans tout cela .je n’ai jamais ecoute un seul RME qui a revolutionne son quartier, ou sa ville natale en lui donnant une image a l’europenne, pendant les vacances ,ils viennent avec des voitures de luxes pour se montrer importants “m’as-tu vu” devant leur collegues et filles . en plus peu de RME travaillent dans la legalite, la plupart ,a part les etudiants,se dediquent a la vente de drogue, au marche noire, au vol, prostitution

صوت وصورة
قرار نقابة أرباب الحمامات
الأربعاء 20 يناير 2021 - 17:40

قرار نقابة أرباب الحمامات

صوت وصورة
معاناة نساء دوار قصيبة
الأربعاء 20 يناير 2021 - 16:40

معاناة نساء دوار قصيبة

صوت وصورة
مطالب بفتح محطة ولاد زيان
الأربعاء 20 يناير 2021 - 15:33 6

مطالب بفتح محطة ولاد زيان

صوت وصورة
منع احتجاج موظفي التعليم
الأربعاء 20 يناير 2021 - 13:32

منع احتجاج موظفي التعليم

صوت وصورة
أسر تناشد الملك محمد السادس
الأربعاء 20 يناير 2021 - 10:59 5

أسر تناشد الملك محمد السادس

صوت وصورة
"قرية دافئة" لإيواء المشردين
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 22:30 5

"قرية دافئة" لإيواء المشردين