مغاربة العالم والإصلاحات الدستورية

مغاربة العالم والإصلاحات الدستورية
الإثنين 21 مارس 2011 - 17:47

تعدادا يشكل مغاربة الخارج عُشُر سكان المغرب، اقتصاديا يشكلون المصدر الثاني للعملة الصعب،- إن لم يكونوا المصدر الأول حيث يُعدون أيضا من السياح- ، اجتماعيا يمثلون الدعم الأساسي للآلاف من العائلات المغربية وربما المخرج الوحيد أحيانا من الفقر المدقع، لكن سياسيا عدا مجلس الجالية ذي الصبغة الاستشارية والاستشرافية يصدق فيهم المثل الذي يقول “جعجعة ولا أرى طحنا”.


مطالب مغاربة الخارج وانتظاراتهم تتمثل أساسا في التعامل معهم كمواطنين مغاربة لهم ما لهم من حقوق، وعليهم ما عليهم من واجبات، مبتغاهم أن يُتعامل معهم كمواطنين كاملي المواطنة بدون زيادة أو نقصان، أهم ما تتوق إليه أنفسهم هو الحفاظ على هويتهم خاصة الثقافية والدينية منها، هدفهم الأسمى خدمة وطنهم، غايتهم الأعلى المساهمة في تنمية بلدهم، غرضهم الأرفع إفادة وإعانة إخوانهم في الداخل، وسيلتهم ومرامُهم لتحقيق ما ذكرنا تتجلى في إشراكهم في الأوراش الكبرى للمغرب وذلك من خلال إدماجهم في العملية السياسية والإصلاحية والتقويمية.


قد يقول قائل أن مطلب المشاركة السياسية والمساهمة في التدبير ليس المطلب الأساس لمغاربة الخارج، وهذا صحيح وحقّ للقائل أن يصرح بذلك إذ الواقع يُبين أن هناك مطالب أكثر إلحاحا وأجدر تحقيقا ولا أحد يجادل في هذا الشأن، لكن ألا يَـصدُق هذا الأمر على كافة المغاربة؟ أليس البحث عن لقمة الخبز في المقام الأول وتأتي من بعد الرغبة في العيش الكريم، وفي ضمان الأمن والأمان والحرية والتعليم، وفي العدل والقسط والعدالة الاجتماعية وغير ذلك؟ أيعقل أن ننتظر الإنجاز الكامل لجميع الأولويات للقيام بتحقيق المشاركة السياسية؟


من البديهي إذن أن المشاركة السياسية لم تكن أبدا أولى الأولويات ليس لمغاربة الخارج فقط بل حتى في داخل المغرب، وما العزوف الانتخابي إلا دليل واضح لما أقول، لكن اعتبار مشاركة مغاربة الخارج مجرد ترف سياسي فهذا اعتداء على حقهم في المواطنة الكاملة، ولهذا يجب القطع مع التعامل المتردد مع القضية والقيام أولا بتطبيق ما جاء في الخطاب الملكي في 5 نونبر 2005 الذي أحدث قفزة نوعية في الاهتمام بأبناء المغرب القاطنين بالخارج ، وإلا شهدنا تراجعات في هذا المضمار كما شهدناها في ميادين أخرى وهو ما وقع فعلا في انتخابات 2007 حيث أن الحكومة تعذرت تارة بمشاكل تقنية وتارة بغيرها وتلكأت ولا تزال في الاستجابة الواضحة لما ورد في نفس الخطاب.


إنه إذا كان إشراك مغاربة العالم في الأوراش الاقتصادية والتنموية والاجتماعية لا جدال فيه ولا غبار عليه ، فإن الجدال والسجال يكمن في المجال السياسي ،وهو مجال يود العديد من مغاربة الخارج بكفاءاتهم العلمية وتجربتهم السياسية المتعددة في بلاد عريقة في الديمقراطية والحداثة الانخراط فيه، وإذا كان المغرب يجتهد في تبادل التجارب مع بعض البلدان الصديقة فمن باب أولى أن يتبادل التجارب مع بنيه القاطنين في الخارج ويفتح لهم أبواب المساهمة الفعالة.


لا شك أن التعديلات الدستورية من شأنها منح المغرب مجتمعا أكثر ديموقراطية وفضاء أوسع حريةً وقضاء أكبر نزاهة، بيد أنه لابد أن تطال التغييرات أيضا كل ما من شأنه أن يزيل العوائق التي تحول دون الإشراك الفعلي لمغاربة الخارج في عملية الدمقرطة والإصلاح والمساهمة في الحكامة الجيدة والتمثيلية السياسية والبرلمانية، وعلى سبيل المثال يجب أن تسمح التغييرات المقترحة بالمشاركة في الغرفة الثانية علاوة على الأولى، وأن ترفع مستوى مجلس الجالية إلى موقع المؤسسة المُنص عليها دستوريا شأنه في ذّلك شأن باقي المجالس المذكورة في الدستور الحالي .


لجنة تعديل الدستور تضم شخصيات وازنة منها من له كامل المعرفة وعميق الخبرة بشؤون الهجرة والمهاجرين ،وتضم أسماء عرفت بدفاعها العتيد عن حقوق الإنسان وعن الديمقراطية، مما يجعلني لا أشك لحظة في تطرق اللجنة لموضوع تمكين مغاربة المهجر من التمتع بمواطنتهم الكاملة غير الناقصة، التامة غير المبتورة الشاملة غير الجزئية ؛ لكن الكل يعرف أن البعض يعارض تلكم المشاركة لأسباب منطقية وغير منطقية، ولأغراض مختلفة ولدوافع متعددة ،مما يجعل الحذر مشروعا لكن بدون تشاؤم، واليقظة واجبة دون غفلة والحرص لازما دون إهمال، عسى أن يُؤخذ الموضوع بكل الجدية الضرورية ويُعطى الاعتبار المنشود.


إنها لمناسبة فذة وفريدة على مغاربة الخارج استثمارها بل استغلالها لإسماع صوتهم وإبلاغ مطالبهم وتبيان رغباتهم، فنحن على مرمى حجر من تحقيق الهدف إذا حضرت الرغبة الأكيدة والإرادة الصادقة وقام كل بدوره في التعبئة الميدانية أولا ثم في تحسيس ذوي الأمر بالقضية ثانيا، وما الإشراك المنتظر لمغاربة الخارج في الاستفتاء المنتظر على التعديلات إلا فرصة ودليل على إمكانية تجاوز كل الحواجز وتخطي كل العوائق و والقفز على جميع المحبطات التي منعت وتمنع ما يصبو إليه قدرٌ معتبر من مواطني المغرب القاطنين بالخارج.


وختاما نرى أن اللجنة مدعوة للإنصات لصوت مغاربة المهجر من مفكرين وخبراء وجمعيات وقوى حية قصد إشراكهم في المناقشات والحوارات التي ستجرى لتغيير الدستور، كما يمكنها أن تطلب منهم تزويدها بالاقتراحات والآراء التي ستمكن من تحقيق مطلب المشاركة الحقيقية لا الرمزية، النشيطة لا الخاملة، الإيجابية لا السلبية لكي ينخرط الجميع في ورش الإصلاحات السياسية وهذا من جهة، أما من جهة ثانية فعلى الجمعيات والهيئات التي تعمل في ميدان الهجرة أن تنظم ورشات عمل تشاركية تمكنها من استقراء الرأي وتجميع المقترحات والتعامل بكل إيجابية وحكمة ورجاحة عقل مع اللجنة مما سيمكن من رفع الهمم والمساهمة الفعالة الهادفة والدفع إلى الأمام في سبيل تحقيق هدف المواطنة الحقة الكاملة والله من وراء القصد وهو يهدي السبيل.


*باحث في العلوم السياسية مقيم بباريس

‫تعليقات الزوار

14
  • مهاجر
    الإثنين 21 مارس 2011 - 18:07

    اخيرا بدات افكر في المقاطعة.يقلقني ان ارى كثرة الوعود لا تتحقق بل وارى الفساد يتفشى بسرعة فائقة.لقد اكسبت تجربة استثمار في المدن الكبرى وكدلك في القرى بنفس المشاكل والعوائق .اشتكيت عائقا الى محمد عامر واجابنى ما عندي ما نكول ليك.المشكل الاخر هو ان اولادي بداوا يفهمون اللعبة ويبتعدون رويدا رويدا.اما السياسة المغربية فهي لا تهمني بتاتا لسبب واحد انها مبنية على المصالح يعني السياسة = التجارة

  • مهندس مغربي كره الجمل و ما حمل
    الإثنين 21 مارس 2011 - 18:13

    الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله
    بعد تفكير طويل لا أجد من الكلام سوى القول : أيها الملك ، أيها الشعب، يا شباب 20 فبراير، أيها الأحزاب، ارحمونا و ارحموا هده البلاد من كل هذه المزايدات الفارغة،

  • مغربي مسفيوي
    الإثنين 21 مارس 2011 - 18:15

    بكل صراحة أعلن استغرابي و دهشتي من بعض الردود و المداخلات التي تنكر و تحرم على مغاربة المهجر النقاش في الشؤون السياسية لبلدهم المغرب . و كم أندهش و أستغرب أكثر حينما يتم الثناء و التثمين على الدور الإقتصادي الفاعل الذي يلعبه مغاربة العالم في دعم الإقتصاد المغربي من خلال تحويلاتهم المالية و استثماراتهم ببلدهم الأم المغرب في حين ينكر عليهم المشاركة في الشؤون السياسية لبلدهم الأم المغرب . إنه لمنتهى التناقض أن يتم التهليل و الترحيب بأموال و استثمارات مغاربة المهجر و اعتبار دورهم هذا قمة الوطنية و التعلق بالوطن في حين يتم تعليق و مصادرة هذه المواطنة و الضرب فيها و في مصداقيتها كلما تعلق الأمر بالشؤون السياسية للمغرب ، و ملعوم أيضا أن مغاربة المهجر هم المصدر الأول للعملة الصعبة للإقتصاد المغربي حتى قبل القطاع السياحي ، و مغاربة الخارج هم أنفسهم ينشطون القطاع السياحي المغربي . و إني لأستغرب لمن يقبل بالمهاجرين المغاربة ” كمواطنين مغاربة ” فقط حينما يتعلق الأمر ” بالأخذ ” و ” بالمصالح المادية” و يتنكرون لهم ” كمغاربة” حينما يتعلق الأمر بمشاركتهم بالإدلاء بآراءهم و انتقاداتهم حول الشؤون السياسية لبلدهم المغرب . فهل جواز سفرهم و جنسيتهم تنتهي صلاحيتها و قيمتها بمجرد مغادرتهم للتراب الوطني للمملكة ؟ هل يجب الإعتداد بهم كمغاربة فقط حينما يدعمون عوائلهم و أهلهم بالمغرب ماديا و معنويا و يقومون بمشاريع و استثمارات تنشط اقتصاد البلاد ؟؟ و يرضى المغاربة المقيمين حاليا بالمغرب أن نصادر وطنيتهم و حقهم في التعبير عن آراءهم السياسية اتجاه المغرب بمجرد اضطرارهم لمغادرة التراب الوطني لكسب لقمة العيش التي لم تساعفهم الظروف لإيجادها و توفيرها في بلدهم ؟؟ أليس للمغاربة المقيمين بالخارج نفس الحقوق و عليهم نفس الواجبات التي على المغاربة المقيمين بالمغرب ؟ أو ليس مغاربة الخارج أهل و إخوان و أبناء للمغاربة المقيمين بالمغرب
    ؟ أم أن علاقتهم بالمغرب لا تتعدى الدولارات و الأورو ؟؟

  • Témoin Trocadéro
    الإثنين 21 مارس 2011 - 17:53

    Les manifestatnts étaient50 à peine tous des communistes NPA,PCF,CGT eh oui même la CGT syndicat dont le chef est un ignare niveau 3ème
    ces gens sur la photos pour la plus part ne sont même pas marocains
    ils ne représentent pas les marocains de France contrairement à ce que raconte le pseudo article
    Hier la même jeune femme que le mois dernier a été prise à parti par les manifestants , je peux vous assurer que dés que la jeune femme à dit “parlez pas au nom des marocains” ils lui sont tombés dessus ils voulaient la taper
    eh oui ces mecs que vous voulez défendre ont voulus taper une femme marocaine devant les gendarmes qui étaient témoins , la jeune femme marocaine n’est pas partie mais les gendarmes l’ont mise à l’abri des coups mais les menaces n’ont pas cessés
    ceci dit ces gens là sont des criminels qui n’hésitent aucunement à nuire à leurs citoyens marocains même les femmes n’échapent pas à leurs vindictes
    Je peux vous assurer que en France tout les marocains sont à cent pour cent avec le Roi et le Maroc

  • moha
    الإثنين 21 مارس 2011 - 17:51

    استفيقو أيها المغاربة من نومكم علينا أن نقوم بتورة ضد أعداء الوحدة الترابية للوطن

  • mohamed bo3o
    الإثنين 21 مارس 2011 - 18:03

    حثا حنا بغينا انساوتو فألإنتخابات او نعطيو ارأي تاعنا ماشي غير مالنا٠٠٠

  • محمد العبدوني
    الإثنين 21 مارس 2011 - 17:55

    شكرا أخي العزيز على هذا الموضوع الهام جدالأبناء الجالية المغربية المقيمة بالخارج.
    لقد كشفت النقاب عن قضية طالها النسيان في ظل الصراع السياسي الذي تعرفه بلادنا ،حيث لم نرى إخواننا في الداخل يرفعونا الشعارات تطالب كذلك بإشراك هذه الفئةفي عملية الإصلاح السياسي،ولم يتحرك مغاربة الخارج حتى الأن (عشرة ملايين مواطن)للتعبير عن مطالبهم المشروعة.
    كما قلت أخي المرابط ، أهم هذه المطالب هي المساهمة في إختيار ممثلي الأمة ، وهو حق لايمكن أن نتنازل عنه.
    وحتى نساهم بشكل فعال في هذاالإصلاح السياسي المرتقب لابد من التركيز على مايلي:
    1-ظرورة إشراك الجالية المغربية في الإستفتاء على الدستور
    2 -ظرورة تمثيل المهاجرين المغاربة في لجنة تعديل الدستور
    3-حل مجلس الجالية المغربية بالخارج
    4_ إختيار مجلس الجالية المغربية بالخارج عن طريق الإنتخاب المباشر
    5-تمثيل الجالية المغربية داخل البرلمان،واختيار ممثليها بشكل مباشر .
    هذه بعض المرتكزات والمطالب التي ينبغي الجالية أن تقف من أجل تحقيقها . وهذه فرصة علينا ألا نضيعها .
    والبقية تأتي
    مجمد العبدوني ألمانيا

  • chabab alwatan
    الإثنين 21 مارس 2011 - 17:57

    مغاربة الخارج يااخي غيرمعترف بهم لا قي الخارج ولافي الداخل,نحن مجردمهاجرين مغتربين.حكومتناتنتظرناالا في الصيف للدخول بالعملة الصعبة.نعم للتغيرنعم لمحاسبة الفاسدين

  • عبداللطيف
    الإثنين 21 مارس 2011 - 17:59

    مقال وتحليل في صلب الاشكلية سوف لن ارد لان الموضوع ينم على مهنية عالية.نعم كمهجر عفوا مهاجر حسب الرواية الرسمية لي ابناء بالدرسة الابتداءية مستواهمولله الحمد يفوق زملاءهم الالمان.اين المشكلة اذن؟:غياب الجهات المعنية التي لاتتوانا في فتح افواهها. في الولاية الت اعيش بها لا وجود لمدرس الغغ العربية المدرس السابق تقاعدمنذ السنة الدراسية السابقة.نعم مدرس جديد يتطلب وقت و ميزانية حسن. لا ياسادة ثلاث طلبات لاساتذة رسميين حاصلين على الكفاءة والاقدمية بالمغرب يعيشون فوق التراب الالماني باقامتهم الداءمة هذه الطلبات موضوعة منزمان بين ايدي سيادة السفير؟ للعم بمدرسة ابناءي مثلا جالية قليلة ولهم مدرس اللغة الفارسية جالية تركية لهم مدرس اللغة التركية.اين هو السيد السفير اين هو الوزير….المهاجرين. اي الخارجية .اين التعليم.

  • rachid
    الإثنين 21 مارس 2011 - 18:01

    المهاجرون يريدون إسقاط مجلس الجلية و يطالبون بالمشاركة السياسية

  • jabri de lille
    الإثنين 21 مارس 2011 - 18:09

    bonjour a tous
    je pense que en tant que homme politique élu et miltant associatif engagé en france depuis 20ans c est bien le moment de faire participer les mre aux prochaines evolutions de la constitution et les nouvelles attentes demcratiques
    car les marocaines d eurpe elu et engagés avec leur experiences peuvent ramener benaucoup de leurs asvoir afin de mener avec les nationaux le chemin de la mdemocratie
    alors j attends enfin on attend tous
    merci de vos reponses.

  • محمد من كندا
    الإثنين 21 مارس 2011 - 17:49

    أنا مواطن مغربي أعيش في كندا، أريد أن أصوت على التعديلات الدستورية القادمة. يكفي أننا مجموعة تنتمي إلى نفس العائلة و هي محرومة من هذا الحق الذي أعتبره أساسي، كما أريد أن أشارك في إنتخاب البرلمان لإختيار الحكومة المغربية.فأنا كمغربي لدي الحق في إختيار من يحكم وطني و أنا كمغربي لا يمكن تصور أنني غير متصل بوطني الأم، فإختياري سيكون له تبعات في كل ما يتعلق بوطني و حتى في ما يتعلق بالمصالح القنصلية في الخارج. أدعوا الجالية المغربية أن تخرج و تطالب بهذا الحق،
    شكراً

  • brahim charafi
    الإثنين 21 مارس 2011 - 18:11

    le gouvernement Marocain nous a toujours considéré comme une manne financière qui est dépourvue de tout moyens intellectuels pour pouvoir participer activement dans les choix politique de notre pays. nous sommes plus que jamais obligés de faire entendre notre voix …les MRE sont entrain de souffrir de l’exclusion que les pays d’accueil exercent.

  • "هيئة مغاربة الخارج لتعديل الد
    الإثنين 21 مارس 2011 - 18:05

    البيان التأسيسي
    إيمانا منها بضرورة رفع الحيف عن أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج والتهميش الذي طالهم منذ استقلال المغرب من حيث المشاركة في الحياة السياسية المغربية وصنع القرار، وبغية إشراك هذه الشريحة المهمة التي تشكل أكثر من عشر أبناء الشعب المغربي، وحرصا منها على عدم تفويت هذه الفرصة التاريخية المتاحة للشعب المغربي لبناء صرح ديمقراطية حقيقية وتحقيق المواطنة الكاملة بكل ما يحمل هذا المفهوم من معاني العيش الكريم والمساواة وتكافؤ الفرص بين كل المواطنين المغاربة، قررت ثلة من الأطر والفعاليات المغربية المقيمة بعدد من البلدان تأسيس “هيئة مغاربة الخارج لتعديل الدستور” وذلك يوم الاثنين 21 مارس 2011.
    وحرصا منها على إشراك أكبر عدد ممكن من أفراد الجالية المغربية بكل ربوع المعمور بمختلف مشاربهم الفكرية والثقافية والسياسية والإيديولوجية ويقينها التام بأن هذه الجالية تضم طاقات وكفاءات على مستوى عال من التكوين والخبرة والحنكة في كل مناحي الحياة السياسية والفكرية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية، قررت الهيئة فتح الأبواب أمام كل المغتربين المغاربة للانخراط في هذه المبادرة الشعبية للتفكير والنقاش من أجل الخروج باقتراحات موضوعية وقابلة للتطبيق تستجيب لمطالب أبناء الشعب المغربي التواقين للعيش في إطار دستور يضمن حكم الشعب للشعب وكرامة المواطن واستقلالية القضاء وفصل السلط وحرية التعبير والرأي وحرية العمل السياسي والنقابي والمساواة الاجتماعية والاقتصادية والمساواة أمام القانون وتكافؤ الفرص.
    بناء على كل هذه المطالب المشروعة التي عبر عنها الشعب المغربي في أكثر من مناسبة، خاصة خلال المسيرات السلمية التي شهدتها مختلف مناطق البلاد يومي 20 فبراير و20 مارس، وبعد القرار الشجاع الذي اتخذه العاهل المغربي الملك محمد السادس استجابة لهذه المطالب وذلك بفتح الباب لإدخال تعديلات جذرية على الدستور الحالي، ارتأت مجموعة من الأطر المغربية المغتربة بتكوين النواة الصلبة ل”هيئة مغاربة الخارج لتعديل الدستور”، مع فتح الباب أمام كل أبناء الشعب المخلصين المقيمين بالخارج للإسهام في هذه المبادرة البناءة وذلك بتوسيع قاعدة اللجنة

صوت وصورة
"أكاديمية الأحرار" لمنتخبي الغد
الإثنين 18 يناير 2021 - 18:40 113

"أكاديمية الأحرار" لمنتخبي الغد

صوت وصورة
ساكنة تطلب التزود بالكهرباء
الإثنين 18 يناير 2021 - 16:50 1

ساكنة تطلب التزود بالكهرباء

صوت وصورة
الاستثمار في إنتاج الحوامض
الإثنين 18 يناير 2021 - 15:50 3

الاستثمار في إنتاج الحوامض

صوت وصورة
فضاء نجوم سوس يؤطر الإبداع
الإثنين 18 يناير 2021 - 13:49

فضاء نجوم سوس يؤطر الإبداع

صوت وصورة
سفير أمريكا قبل مغادرة المغرب
الإثنين 18 يناير 2021 - 12:55 10

سفير أمريكا قبل مغادرة المغرب

صوت وصورة
الفرعون الأمازيغي شيشنق
الأحد 17 يناير 2021 - 22:38 45

الفرعون الأمازيغي شيشنق