مفهوم المواطنة عند والي بنك المغرب

مفهوم المواطنة عند والي بنك المغرب
الأربعاء 14 يوليوز 2010 - 18:26

بعد انعقاد مجلس البنك بتاريخ 15 يونيو 2010 ، عقد والي بنك المغرب لقاء صحفيا حول ما أثير في هذه الدورة بخصوص تشجيع الإدخار الطويل الأمد ، و الحفاظ على سعر الفائدة المديري في حدود 3.25 في المائة ، و توفير السيولة اللازمة لتفادي العجز المحتمل لدى الأبناك ، مع ورود إمكانية التخفيض الإحتياطي الإجباري الذي هو حاليا بنسبة 6 في المائة ، بالإضافة إلى بعض التعيينات على مستوى الإدارة المركزية للبنك . و في هذا السياق ، و من خلال حديثه عن المجهود المبذول لتعميم الإستبناك ، وضبط سعر الخدمات البنكية المقدمة من طرف المؤسسات البنكية ، أكد والي بنك المغرب بإلحاح و انفعال ” المدافع ” عن المواطنة ، على أن الولوج لأبسط الخدمات البنكية و المالية ، وفق شروط جد ملائمة و مريحة ، هو حق لكل مواطن .


إن مثل هذا التصريح يدعو فعلا إلى الإستغراب ، في الوقت الذي يصر فيه هذا المسؤول على ضرورة حماية المواطن ، و يحرص على استفادته من أبسط الخدمات البنكية في ظروف مواتية ، نجده بالمقابل يتمادى داخل المؤسسة في محاربة مجموعة من المواطنين ، و ذلك بهضم حقوقهم الأساسية في العيش الكريم ، ومنعهم من ممارسة حقهم في الاختلاف ، و في إبداء الرأي ، و في الانتماء النقابي …


وفي هذا الإطار بادر والي بنك المغرب منذ انعقاد المؤتمر التأسيسي للنقابة الديمقراطية لبنك المغرب ، العضو في الفيدرالية الديمقراطية للشغل بتاريخ 2 دجنبر 2006 إلى اتخاذ مجموعة من الإجراءات التعسفية في حق كافة أعضاء المكتب الوطني ، بعد تحفظهم على بعض مضامين التصميم المديري الجديد للموارد البشرية ، و تعرضوا مقابل ذلك ، منذ ثلاث سنوات لمسلسل عقابي مفتوح غير معلل : إنذارات ، توبيخات ، تجريد من المسؤولية ، الترتيب في النظام الجديد في أسفل السلم و تنقيلات تعسفية بالجملة … و تسببت هذه الوضعية غير السليمة في إلحاق العديد من الأضرار المعنوية ، المادية ، المهنية و الأسرية و الصحية الجسيمة لجل أعضاء المكتب النقابي . بالإضافة إلى إقصائهم المقصود من الدعم اللوجستيكي والمادي ، رغم توفرهم على تمثيلية واسعة ، لأن والي بنك المغرب لا يحترم العمل النقابي ، و هذا ما أكده تقرير الكونفدرالية النقابية الدولية لسنة 2007 ، و ظهر جليا بعد أن خير مجموعة من الأطر بين ممارسة العمل النقابي و ممارسة المسؤولية ، و هذا وجه آخر من أوجه التعسف و التمييز و الإقصاء ، في الوقت الذي استمر في دعمه للنقابات الموالية .


فهل يمت هذا المفهوم الذي تحدث عنه الوالي حول المواطن و المواطنة بصلة مع ما اتخذه من قرارات تعسفية السالفة الذكر داخل مؤسسة بحجم بنك المغرب التي يسهر على تسييرها ؟؟ و هل المواطنون درجات في اعتقاد هذا المسؤول ، رغم تساويهم دستوريا في الحقوق و الواجبات ؟؟ يحرص على بعضهم في الإستفادة من أبسط الخدمات البنكية ، و يصر على حرمان البعض الآخر داخل البنك من أبسط الحقوق الإجتماعية و المهنية ؟؟.


تنضاف إلى هذه المأساة وضعية المستخدمين غير المدمجين التي أصبحت تتطلب تسوية إدارية و مهنية عاجلة ، بإلحاقهم بصفة شفافة بالنظام الداخلي للمستخدمين ، و تمكينهم من الإستفادة من المكاسب الواردة في هذا النظام ، و تحسين أوضاعهم ، و إعادة النظر في هزالة أجورهم الجامدة ، و الكف عن اللعب على المصطلحات و خلط الأوراق ، تارة يطلق عليهم إسم ” مؤقتون ” و تارة أخرى إسم “متعاقدون ” حان الوقت لفك الحصار المضروب على هذه الفئة ، التي فاق البعض منهم عشرون سنة من الأقدمية بهذه الصفة ، و إدراجهم في نظام التقاعد الذي يعتبر من الشروط الأساسية للمواطنين العاملين .


فهل يعتبر حماية حق المواطن في الإستفادة من أبسط الخدمات البنكية أكثر أهمية من توفير أبسط الحقوق للعاملين بالبنك ، من بينهم هذه الفئة ؟؟.


*الكاتب العام للنقابة الديمقراطية لبنك المغرب

‫تعليقات الزوار

5
  • لنس لبو وردة
    الأربعاء 14 يوليوز 2010 - 18:34

    لي انا الاخر نظرة ووجهة نظر تستحق الاخذ بعين الاعتبار وبالاخص ان كانت تصب في اتجاه الدفاع عن المستضعفين.وذلك ان ما يتبناه بنك المغرب (الممثل الحصري للبلاد) من التعامل ب”الربا” بمسمى الفائدة الكاذب على الذمم والذقون.حيث ان المال المستفاد من المعاملة التجارية مثلا يعود ربحه على طرف لم يجتهد قط في تنميته.وعين الربا هو ما يصرح به الوالي المسكين ب3.25في المائة.فلم نقحم دائما طرفا ثالثا مسترزقا يذهب ببعض مافي ايدينا بالرغم منا .فاما ان تاخد المال كعامل واجير عند القارض واما ان تضل بدون مال او رواج. والله تعالى يدافع عن الذين ءامنوا فجعل القرض بدون اجر دنيوي .وجعل المعاملة بين طرفين ءاخذ ومعطي يدا بيد ومثلا بمثل .فلا زيادة ولانقصان.واقصى الطرف الثالث مصاص الدماء.وءاذنه بالحرب دون غيره من العصاة كونه يتسبب في تعطيل المصلحة من المعاملات النقدية .الا وهي تحصيل المنفعة وتقوية القدرة الشرائية للمواطن لاتعطيلها .”ياايها الذين ءامنوا اتقوا الله وذروا مابقي من الربا ان كنتم مومنين فان لم تفعلوا فاذنوا بحرب من الله ورسوله وان تبتم فلكم رؤوس اموالكم لاتظلمون ولا تظلمون.وان كان ذو عسرة فنظرة الى ميسرة وان تصدقوا خير لكم ان كنتم تعلمون واتقوا يوما ترجعون فيه الى الله..

  • SAMI
    الأربعاء 14 يوليوز 2010 - 18:32

    معروف في المغرب أن المؤسسات التي تدعي المواطنة هي الأولى من يطحن المواطن

  • Ibrahim
    الأربعاء 14 يوليوز 2010 - 18:28

    Salam!
    It is true. the rate should be 0%, the global financial crisis is just because of RIBA!
    I know that it is hardto believe it if it comes from a Moslem or a sheikh with a beard but many honest japaneese and European bankers have said it, japan have canceled the int.rate to 0% is keeping it under 1%.
    on 2008,european bank

  • Moha Adordour
    الأربعاء 14 يوليوز 2010 - 18:30

    – يجب التفريق بين أخذ الربا أضعافا مضاعفة و ذلك محرم شرعا و بين ما نسميه “الفائدة” نظير خدمات بنكية في حدود 2 في المائة.
    – مبادىء الإقتصاد الاسلامي و تطبيقاتها الحديثة حاولت تحليل المعاملات البنكية بشتى المناورات و البهلوانيات و لكن عفريت السوق و الرأسمالية و العولمة الإقتصادية عصية عن التدجين كما سيبقى :”المال بدون رائحة”!..

  • نقابي
    الأربعاء 14 يوليوز 2010 - 18:36

    ان هذا الوالي الظال العبد لسيده الراسمالي الاول عدو لكل كادح شريف يناضل من اجل تحسين وضعه المعنوي والمادي وانظر اليه وهو يقف حائط صد في وجه الاستثمار في المعاملات البنكية الشرعية حماية للوبي الكولونيالي الفرنسي ولانه تربى في احضان ثقافة الظلم الليبرالي المتوحش فهو ضد ثقافة الحقوق ولايعرف الا لغةالاستبداد والابتزاز والتنكيل بمن يشق عصا الطاعةثم انظر اليه وهو يحذر من اي زيادة للموظفين المساكين خوفا من تقل مصاريف بذخ اسياده ولم يحرك ساكنا لحجم للاموال المهربة والهدر الفظيع لمال الشعب من طرف امثاله في المسؤولية و التبذير السفيه لامال طائلة على مهرجانات الفسق والفجور .والويل والثبور لمن يطالب بحقه في عيش كريم عفيف يعف نفسه عن الرشوة ومد اليد .فلا نامت اعين الجبناء ومن هنا نعلن تضامننا المطلق واللامشروط مع اخواننا في النقابة الديمقراطية المنضوية تحت لواء الفيدرالية الديمقراطية للشغل .وتحية نضالية.

صوت وصورة
فضاء نجوم سوس يؤطر الإبداع
الإثنين 18 يناير 2021 - 13:49

فضاء نجوم سوس يؤطر الإبداع

صوت وصورة
سفير أمريكا قبل مغادرة المغرب
الإثنين 18 يناير 2021 - 12:55 1

سفير أمريكا قبل مغادرة المغرب

صوت وصورة
الفرعون الأمازيغي شيشنق
الأحد 17 يناير 2021 - 22:38 26

الفرعون الأمازيغي شيشنق

صوت وصورة
وداعا "أبو الإعدام"
الأحد 17 يناير 2021 - 21:20 31

وداعا "أبو الإعدام"

صوت وصورة
قافلة إنسانية في الحوز
الأحد 17 يناير 2021 - 20:12 3

قافلة إنسانية في الحوز

صوت وصورة
مسن يشكو تداعيات المرض
الأحد 17 يناير 2021 - 18:59 13

مسن يشكو تداعيات المرض