مقتل خمسة مدنيين في انفجار قنبلة شرق الجزائر

مقتل خمسة مدنيين في انفجار قنبلة شرق الجزائر
صورة: غوغل
الخميس 14 يناير 2021 - 18:32

قتل خمسة مدنيين وأصيب ثلاثة آخرون الخميس بانفجار قنبلة محلية الصنع لدى مرور سيارتهم في منطقة تبسة في شرق الجزائر، وفق ما أفادت وزارة الدفاع في بيان.

وتحدثت الوزارة في البيان نفسه عن “تصفية” جهادي في منطقة خنشلة المجاورة في إطار جهود مكافحة الإرهاب، من دون إقامة صلة بين الحادثين.

الجزائر انفجار قنبلة مقتل مدنيين وزارة الدفاع

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار

50
  • مغربي وأفتخر
    الخميس 14 يناير 2021 - 18:40

    فمن يريد إشعال النار في جيرانه تبدأ به و تشتعل فيه. الجزائر العسكرية تحتضر ولو بعد حين.

  • الهواري
    الخميس 14 يناير 2021 - 18:43

    لاحول ولا قوة إلا بالله الجنرال تسلم مهامه وبداية العشرة اللهم ألطف بعبادك

  • مرشيد
    الخميس 14 يناير 2021 - 18:43

    لا أستغرب خروج الشورق والنهار ان المغرب هو السبب

  • الجنرالات نحو الهاوية
    الخميس 14 يناير 2021 - 18:46

    بدا الجنرالات احداث البلبلة للتغطية على فشلهم الذريع سياسيا واقتصاديا واجتماعيا وطبعا الضحية هو الشعب المستضعف رحم الله الضحايا وربما الصقوها فالمغرب

  • الشريف
    الخميس 14 يناير 2021 - 18:47

    بعد ان شعر جنيرالات العسكر ان تهمت الارهاب اصبحت تلاحقهم .هاهم الان يسارعون الى القيام بعمليات ارهابية بطريقة هوليودية على شاكلة الافلام اللتي بتثها قناتهم الرسمية حول الحرب المزعومة في الصحراء.الخناق اصبح يضيق عليهم شيىا فشيئا والأدلة اللتي تؤكد علاقتهم بحزب الله الارهابي ومجموعة من العناصر الإرهابية اللتي تنشط بالساحل والصحراء لا غبار عليها .وامامحاولتهم نزع التهمة عنهم بافتعال عمليات إرهابية هنا وهناك ومحاولت اقناع الراي العام الدولي انهم يحاربون الارهاب فلن تجدي نفعا.

  • sami
    الخميس 14 يناير 2021 - 18:50

    هذا مايقع لان الدولة هناك تنشغل بجيرانها وبنصب الدسائس والمكائد عوض الاهتمام بامنها الداخلي.

    وكما تدين تدان

  • محمد
    الخميس 14 يناير 2021 - 18:51

    منورات عصابة العسكر بدات تتحرك باساليبها المعروفة ،خوفا من تجدد الحراك. المخابرات اخدها الحنين الى العشرية السوداء. يقتلون شعبهم باسم الارهاب. لم يكفيهم تخويف الشعب من الخطر الخارجي المتمتل في المغرب الان يهددونهم بالخطر الداخلي المتمتل في الارهاب. عصابة من العسكر الكهول و العجزة سرطان اصاب الجزائر و المنطقة.

  • ما ميساج
    الخميس 14 يناير 2021 - 18:52

    هاد الانفجارات مبانو حتى ارجع الجنرال خالد نزار والعصابة اديالو الجزائر. … وفيقوا يا شعب الجزائر من النعاس…. !!!!!!!!

  • Mosi
    الخميس 14 يناير 2021 - 18:52

    أولا و قبل اي كلام رحم الله القتلى و تسكنهم في فسيح جنانه و الهم دويهم الصبر و السلوان و آنا لله و إنا اليه راجعون.
    ثانيا هذا عمل خسيس و جبان لت يقوم به الا الارهابيبن الجبناء كيفما كانو…
    ثالثا سيقول الاعلام المريض في الجزائر ان المغرب هو من زرعها.
    طبعا فالنظام المجرم الفاسد الحاكم في الجزائر مستعد لقتل الشعب الجزائري بكامله من اجل احلامه التافهة التي لن تتحقق ابدا.
    رابعا انا شبه متأكد ان من قام بذلك الفعل الجبان هم عصابة قطاع الطرق البوليزاريو بالتواطؤ مع نظام العسكر الحاكم.
    خامسا سيتدرع النظام الجزائري الفاسد بالارهاب دائما لكي يسكت الشعب…
    فإن تحدثت في الجزائر اما تكون ارهابيا او مخربا متعاونا مع العدو الكلاسيكي لضرب الاستقرار.
    نظام مجرم لم يرى منه الشعب الجزائري الا الفقر و البؤس و الويلات.

  • المخابرات العسكرية الارهابية
    الخميس 14 يناير 2021 - 18:53

    لقد بذا العسكر يلعب بالنار لتخويف الشعب الجزائري. هاهم يقتلونهم ليخوفوهم من محاولة الانظمام لأي حراك قادم في المستقبل. لا يوجد ارهابيون ولا هم يحزنون، فالارهابيون هم المخابرات العسكرية لتخويف الشعب الذي يعيش بذون رئيس ،وها هي الجزائر تزور الفترة السياسة الفارغة التي عاشتها منذ جلوس ببوتفليقة على كرسيه المتحرك

  • ben
    الخميس 14 يناير 2021 - 18:54

    والله العظيم كلاام أمير ديزاد والعربي زيطوط صحيح؟لقد اكذوا انه بعد رجوع خالد نزار( الجزار)وخروج توفيق ( رب دزاير) من السجن، سوف تبداء تلفيق انفجارات ارهابية؟وها هي أولي البشاير نراها؟الله ارحمك يادزاير؟مشيتي فيها ثاني!!!

  • soubbaihabdallah
    الخميس 14 يناير 2021 - 18:55

    اللهم الطف بنا فيما جرت به المقادير انك على كل شيء قدير
    اللهم احفظ بلدنا وسائر بلاد المسلمين .وارحم موتانا وجميع موتى المسلمين امين.

  • البهلول المصطفى
    الخميس 14 يناير 2021 - 18:56

    ذنوب المغرب فلا تستغرب يا اهلا الجزائر و القدم اسوء

  • المكناسي
    الخميس 14 يناير 2021 - 18:56

    العصابة الحاكمة بدأت منذ فترة من التخلاط مباشرة بعد الموت المفاجىء و الغير بريء لقائد الجيش السابق عودة الجينيرال المتقاعد و وزير الدفاع في التسعينات خالد النزار إلى الجزائر و العفو عنه بعد تسبب في مجازر في التسعينات و جرائم مالية في عهد بوتفليقة و الحكم عليه بعشرين سنة غيابيا و عاد بطائرة رئاسية قبل شه.بدأت هذه الأحداث الإرهابية التي يجيدها هذا الوحش الآدمي بكل براعة، نتمنى الخير للشعب أما حكامهم فإلى الجحيم

  • جمال
    الخميس 14 يناير 2021 - 18:56

    مع رجوع الجزار خالد نزار و تبرئة التوفيق، الإرهاب بدأ ينشط. هههه

  • Observateur
    الخميس 14 يناير 2021 - 18:58

    Nezzar et Toufik se mettent à là tache, Les 90s dé retour. Llah yaster

  • ولد حميدو
    الخميس 14 يناير 2021 - 19:00

    رحم الله الضحايا و لكن لمادا رجوع العمليات في هدا الوقت بعد ان صرح النظام بانه قضى على الارهاب

  • dra
    الخميس 14 يناير 2021 - 19:07

    أشتم رائحة المخابرات الجزائرية في تصفية المعارضين للنظام أو تصفية الحسابات بين الجنرالات أنفسهم مع المحسوبين عن القايد صالح من مدنيين وعسكريين … !
    وذالك سيتبين حسب الأشخاص الذين اِستهدفوا … !

  • عبدالصمد الأندلس
    الخميس 14 يناير 2021 - 19:07

    ورجع الجزار خالد نزار !!!
    اللهم احفظ إخوتنا في الجزائر وفي كل مكان وأخذ عنهم عصابة الشر الحاكمة أخذ عزيز مقتدر .

  • مغربي قح
    الخميس 14 يناير 2021 - 19:09

    منذ عودة نزار والعمليات الارهابية ترتفع بالجزائر، اكيد انه عشرية سوداء ثاتية تنتتظر الشعب الجزائري مع العصابة العسكرية الهرمة الحاكمة.

  • مرباح
    الخميس 14 يناير 2021 - 19:09

    لا يوجد مشكل اسمه الارهاب في الجزائر، وانما يوجد نظام عسكري يتحكم في السلطة صنع الحركات الارهابية الداخلية للجزائر ، حيث تتم تصفية كل من يعارض النظام العسكري تحت غطاء محاربة الارهاب، حيت يتم جلب من يريدون تنحيته الى الشرق الجزائري او الغرب ويتم قتله، ويتم تقديمه للمجتمع المدني انه استشهد اثناء القيام بواجبه المهني، في محاربة الارهاب …..

  • عبدالله
    الخميس 14 يناير 2021 - 19:12

    هانه هي الا علامة العشرية السوداء التي سوف تقسم بلاد العصابات الى دويلات، الله يزيدهم ويضرب الظالمين بالحاقدين والمنافقين بالأغبياء ، اللهم فرجنا في الاعداء وأحرجنا منهم سالمين.
    غادين يبقاو شي تا يقتل شي حتى تنهناو من هاد الكونصير الخبيث.

  • جلب الإنتباه
    الخميس 14 يناير 2021 - 19:12

    مع عجز جنرالات الجزائر في مجارات سرعة ونجاعة وذكاء الدبلوماسية المغربية، لجأووا إلى فبركة واختراع أحداث إرهابية وهمية لخلق توازن في علاقة الغرب مع الجزائر والمغرب، ولكن رغم كل هذه الأفلام فلا قدرة للجزائر في مجارات المغرب.

  • الموريسكي
    الخميس 14 يناير 2021 - 19:13

    الجزائر تترك مشاكلها و تحشر أنفها في ما لا يعنيها. عوض أن تتقرب من المغرب ليعلمها كيف تحارب الإرهاب تضع العراقيل أمام المغرب و تخلق لنفسها عدوا خياليا مثل دونكشوت. سبحان الله لا حياة لمن تنادي !!!

  • youssef youssef
    الخميس 14 يناير 2021 - 19:14

    مجرد فيلم هندي قديييييييييييييم لإلهاء الشعب المطالب بالحكم المدني والتخلص من حكم العسكر المقيث الجاثم على صدور الجزائريين…. و تحية لجمهورية القبايل الصديقة كما نطالب الأمم المتحدة بالتدخل لتنال استقلالها ونطالب مسؤولينا بالسماح لهم بفتح قنصلية بالمغرب…

  • المذغري
    الخميس 14 يناير 2021 - 19:17

    يبدو ان الجنرال توفيق مدين بدأ عمله بشكل سريع عبر حركات تسخينية كهذا الحادث الذي يؤشر ءالى ان الجزاءر مقبلة على عشرية سوداء اخرى بعد عودة توفيق مدين والجنيرال نزار،وطرد الرءيس تبون للعلاج في ألمانيا من السلالة الجديدة التي ظهرت في قصر المرادية والتي يعتبر كسر على مستوى الأرجل احد اعراضها،كما ان ذلك يؤشر ءالى ءاقبار لاءي تحرك لاءعادة ءاحياء اي حراك جديد في هذا البلد الغامض والمحير والفريد من نوعه في العالم.

  • Fixible
    الخميس 14 يناير 2021 - 19:22

    هم مجرمون و الجهاد من جاهد نفسه في عبادة الله
    اللهم ارحمهم و ارزق أهلهم الصبر و السلوان

  • السوسي
    الخميس 14 يناير 2021 - 19:28

    مكاين لا تصفية و لا جهاديين ولا هم يحزنون.
    الجنرال السفاح القتال الذي قتل 260 ألف جزائري فالعشرية السوداء عاد إلى الجزائر على متن طائرة الرئيس رغم أنه محكوم عليه غيابيا بعشرين سنة سجن.
    الشعب الجزائري حماضت عندو القضية و أراد إعادة الحياة لحراك الشارع في ذكراه السنوية يوم 22 فبراير.
    لكن الجنرالات القتلة لهم رأي آخر :
    يُريدون إقبار الحراك مُجدداً كما فعل القايد صالح. و ذلك بإرعاب الشعب و إلهائه بجرائم إرهابية وهمية.
    و للقيام بذلك أعاد الجنرالات زعيمهم الدموي خالد نزار بسبب تجربته الطويلة في القتل و التعذيب و التفجير وسط الأحياء الشعبية.

    سنة سوداء تنتظر الجزائر و ستنفجر البلاد ذاخليا فيما الجنرالات يستنزفون آخر دولارات الخزينة لشراء الذِّمم و عَلْف عصابات البوليزاريو.

    يجب على المغرب أن يُحكم إغلاق حُدوده لأن الجنرالات القتلة قد ينقُلون القلاقل إلى خارج ملعبهم الجزائر.

  • حبلية عسكرية
    الخميس 14 يناير 2021 - 19:29

    اولا نترحم على الموتى والصبر والسلوان لاسرهم . والعسكر بدأ يلعب لعبة الارهاب. لكي يوهم العالم على انه في حرب ضد الارهاب. كما فعل قبله بشار و السيسي.

  • باااااينة من الطيارة ..
    الخميس 14 يناير 2021 - 19:34

    زعما الشعب الجزائري ما زال ما بغا يفيق ويعرف بأن هاذ القنبلة وانفجارها من ألاعيب مخابرات العصابة الحاكمة !! شغل الحركي الدموي نزار بدا يبان !! عصابة العسكر عرفت أن الحراك الشعبي قريب يخرج للشارع, إذاً حاجة معروفة أن لهم 2 أكاذيب يخدعو بيهم الشعب ويرهبوه حتى ما يبقاش يخرج من داره بالخوف , الأكذوبة 1 هي ” عنداكم المروك غادي يهجم علينا ” !!! والأكذوبة 2 هي ” محاربة الإرهاب ” !! بما أن المملكة المغربية هرست ليهم الأكذوبة 1 اللي كانو يستحمرون بها الشعب الجزائري, بدبلوماسيتنا الحكيمة أمام العالم , بقا ليهم ” محاربة الإرهاب ” اللي فالحقيقة هوما اللي صنعوه ليوظفوه وقت ما أرادو !! ودابا جا الوقت لخططهم الذنيئة واللي الآن كايعرفها القاصي والداني ..

  • قاسم
    الخميس 14 يناير 2021 - 19:49

    جاؤوا بالجنرال خالد جزار وأطلقوا سراح الجنرال توفيق مهندسي العشرية السوداء 1 ليقوموا بإخراج عشرية
    سوداء 2 لإسكات صوت الشعب الجزائري وحراكه
    بالنسبة لي يجب إسكات كل الجزائر أتمنى لهم الصمم
    باش يخليو المغرب عليهم فالتيقار

  • المهدي
    الخميس 14 يناير 2021 - 19:54

    هذه علامات نزار و مدين !!!! و هذا إنذار غير مشفر للحراك !!! ومعنى هذه الأعمال الإجرامية هو ان يختار الجزائريون بين حكم العسكر و عشرية دموية أخرى !! اللهم الطف بإخواننا في الجزائر و انصرهم على الظالمين ..

  • كمال
    الخميس 14 يناير 2021 - 20:01

    خير امه أخرجت للناس تأمر بالمعروف والنهي عن المنكر .

  • peur sur la ville
    الخميس 14 يناير 2021 - 20:06

    le retour de l,enfer ce n,es que le debut. rahe oullah ma tkadrou a la lmrarkas.

  • موغرابي
    الخميس 14 يناير 2021 - 20:08

    سيناريو قديم او ورقة محروقة يلعبها الجيش للبقاء و الضحية الشعب مثلما حدث خلال تسعينيات القرن الماضي او ما يسمى بالعشرية الدموية التي راح ضحيتها الآلاف من الجزائريين الأبرياء المثقفون و الفنانون و من منكم لا يتذكر مغني الراي الشاب حسني و كذا هجرة الآلاف إلى أوروبا و الخليج غالبيتهم إعلاميون لازالوا يزاولون مهامهم إلى حدود الساعة

  • عبدالله
    الخميس 14 يناير 2021 - 20:12

    يجب على الحراك الجزاءري ان يشنق العصابة الحاكمة كلها في ساحة امام العالم اجمع كي يرتاحو من هادا الخبث الغبي ولا ينسو اي جرثومة مختبءة في اي مكان .
    الاعدام امام العامة هو مصيرهم الى بغيتو تبنيو دولة مدنية ماشي عسكرية، كل الجنيرالات وخادمتهم في المشنقة يا جزاءر.

  • الحسن
    الخميس 14 يناير 2021 - 20:19

    عاد الإرهاب مع عودة جينرالات العصابة النزارية التوفيقية ، وقد يعتقلون نشطاء الحراك بتلفيق تهمة الإرهاب لهم، وهذا الإنفجار وقع لمحاصرة الحراك إضافة إلى حصار الوباء.

  • مغربي حقيقي
    الخميس 14 يناير 2021 - 20:27

    العصابة الحاكمة في الجزائر مستعدة لقتل نصف الشعب الجزائري من أجل منع كل حركة إحتجاجية للشعب الجزائري
    كبرنات الجزائر يحاولون إرهاب الشعب الجزائري حتى لا يفكر في المطالب السياسية وحتى يقول الشعب نريد فقط الأمن هههه خطة شيطانية من العصابة الحاكمة في الجزائر والتي تتكلم عن تقرير المصير في الصحراء ل80 ألف صحراوي وتمنع 40 مليون جزائري من تقرير مصيره بأبشع الطرق

  • hicham
    الخميس 14 يناير 2021 - 20:37

    بوادر عشرية سوداء تلوح في الأقق، و عودة خالد نزار القاتل السفاح تؤكد، العسكر من جديد يلعب ورقة الإرهاب ليقتل شعبه و يستفرد بالحكم.

  • فؤاد ألمانيا
    الخميس 14 يناير 2021 - 20:45

    إنها أول شرارات العشرية السوداء الثانية الني تنبئ بها معظم الخبراء أو بالأحرى حرب أهلية في الجارة الشرقية

  • محمد الحمداوي
    الخميس 14 يناير 2021 - 20:54

    اكاد اجزم بأنه مسرحية جزائرية كلاسيكية من اخراج الثلاثي الدموي شنقريحة ونزار الجزار وتوفيق،وهي طبق الاصل لمجازر العشرية السوداء في حق خصومهم سواء من المحسوبين على قايد صالح او من الحراك الشعبي.
    وتؤكد بأن هذه البداية لان العصابة كما سماها قايد صالح،متعودة على الدماء واسعة الى لحن الحراك الشعبي بتذكيره بالعشرية السوداء.

  • بلورة
    الخميس 14 يناير 2021 - 21:09

    بلد هو أصلا مهد الإرهاب و هذا معروف عند العالم أجمع. كل الشطحات “الديموقراطية و بلا بلا…” هي لعب صادر من إرهابيين يحكمون إرهابيين. لكن الحمد لله العالم يعي كيف يتعامل مع هذه العقلية المريضة عند هؤلاء العفن في كوريا الشرقية… يتبع

  • الخيانة من الجيران
    الخميس 14 يناير 2021 - 21:18

    عودة جنرالات متهمين بجرائم ابادة عودة الرئساء والعفو عن رموز مرحلة بوتفليقة . وتصفية جنرالات معارضين وتقارب شديد مع ايران وتنفيذ هجمات ارهابية متعمدة هنا وهناك وعودة تبون لالمانيا . كلها مخططات لتحويل الجزائر لعراق جديدة تحت النفوذ الايراني .
    وذلك تحول جذري يفسر حضور وفد امني امريكي للجزائر .
    هذا ان دل على شيء انما يدل على مخطط جديد للجزائر لتهديد المغرب عبر تحريك مليشياتها وزرع البلبلة في الاقليم عامة والمغرب خاصة .
    قادم السنوات سيظهر للجميع ماذا يخطط له النظام الجزائري في المنطقة . “ايران شمال افريقيا” وامريكا لن تبقى مكتوفة الايدي امام تمدد النفوذ الايراني الى شمال افريقيا عبر قاعدتها الجزائر . والخاسر هو هم الجزائريون .
    اما تونس فرئيسها لا يخفي عدائه للوحدة الترابية للمغرب فهو من اشد مناصري الفكر الانفصالي رغم انه لا يظهر ذلك . وقد يبيع حيادية بلاده التي عينت في العضوية غير الدائمة في الامم المتحدة للجزائر مقابل اللقاح .
    اصبح اعداء المغرب هم دول المغرب العربي . فليبيا وتونس وموريتانيا لطالما كانو ضد المغرب في وحدة اراضيه .

  • ssiimmoo
    الخميس 14 يناير 2021 - 21:21

    هذا العمل الإجرامية يحمل بصمات الجيش الذي يحاول خلط الأوراق لإثبات شرعيته والبقاء في السلطة لمدة أطول وإلا فمن له مصلحة في قتل الأبرياء.هذا يذكرنا بالعشرية السوداء

  • rado
    الخميس 14 يناير 2021 - 21:31

    بما أن هدا البلد يعمل ويكد ليل نهار من أجل تقسيم بلدي، وكل ما يضر بلدي يتلج صدره، ما عسايا إلا أن أقول لمتل هته الكوارت، الهم بارك وزد في ذلك إلى اقصى الحدود.

  • moutine
    الخميس 14 يناير 2021 - 23:54

    يجب على الشعب الجزايري التخلص من الجنرلات العجزة لانهم هم سبب الفتنة الطائفية ويجب إعطاء فرصة للشباب ويحيدوا العجزة او الموعواقين ديال العسكر لأن جميع الوضاؤف الإدارية والمالية في يد العجزة وحتى الاعلام باختصار الجزاير جل مسييرها العجزة المجرمين لاشغل لهم سوى الفتنة العرقية والترهيب بأشكاله المختلفة

  • هل ستكون عشرية أخرى؟؟؟
    الجمعة 15 يناير 2021 - 08:16

    قد تعرف الجزائر عشرية جديدة مختلقة من النضام العسكري الذي فشل على جميع الواجهات وربما تلقى تعليمات خارجية بتدشين عشرية أخرى تلهي الشعب عن الحراك وتغيير جلد النضام هذا ما ستكشفه الأيام القادمة.

  • مشارك
    الجمعة 15 يناير 2021 - 09:03

    هناك كتاب لشاب وشابة (شقيقين) من مدينة مكناس تم طبعه في عام 2010 عنوانه -_-موت الموت-_- والكثير من الروايات والمشاهدات في مكناس خلال العشرين سنة الاءخيرة تتحدث عن اشخاص توفوا في اءحياء معينة وهناك من رءاهم في اءحياء اءخرى بمكناس اءو في مدن اءخرى بل هناك من شاهدهم في بلدان اءخرى مثل سويسرا مثلا ما يجعل الميت يكون اءحيانا مجرد فقيد ضاع واختفى عن اءهله اءو يكون راحلا عن منزله .

  • BOUALEM
    الجمعة 15 يناير 2021 - 12:20

    Chers voisins marocains arrêtez de mettre de l’huile sur le feu. Il y a certes une haine entre nos deux pays mais nous ne devons pas participer à la mascarade des deux régimes. Pour les attentats de Marrakech le Maroc a accusé les services algériens jusqu’à ce que la vérité éclate. aujourd’hui des gens sont morts à cause d’une mine et je n’ai pas vu ou lu que l’Algérie accusait le Maroc. vos supputations ne sont pas honnêtes et laissez les Algériens tranquilles et dans leurs problèmes. Vive le
    Sahara libre. Merci Hespress de publier.

  • Mostafa Kamil
    الجمعة 15 يناير 2021 - 17:42

    رحم الله الشعب الجزاءري مسبقا، لقد عاد السفاح نزار، وخروج الزبانية من السجن، مع رءيس عاجز كليا.. فاءنتضرونا على م بس تو، عفوا الشروق الظلامية.

صوت وصورة
مؤتمر دولي لدعم الصحراء
الجمعة 15 يناير 2021 - 22:35 6

مؤتمر دولي لدعم الصحراء

صوت وصورة
قافلة كوسومار
الجمعة 15 يناير 2021 - 21:34

قافلة كوسومار

صوت وصورة
مع نوال المتوكل
الجمعة 15 يناير 2021 - 18:19 6

مع نوال المتوكل

صوت وصورة
رسالة الاتحاد الدستوري
الجمعة 15 يناير 2021 - 17:55 1

رسالة الاتحاد الدستوري

صوت وصورة
العروسي والفن وكرة القدم
الجمعة 15 يناير 2021 - 15:30

العروسي والفن وكرة القدم

صوت وصورة
أوحال وحفر بعين حرودة
الجمعة 15 يناير 2021 - 13:30 3

أوحال وحفر بعين حرودة