مقطع فيديو يسبب توقيف تلميذة قاصر بسطات

مقطع فيديو يسبب توقيف تلميذة قاصر بسطات
صورة: أرشيف
الخميس 25 فبراير 2021 - 20:20

أفادت مصادر هسبريس بأن عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة سطات أوقفت تلميذة قاصرا تبلغ من العمر 16 سنة، الخميس، للاشتباه في تورطها في قضية تتعلق بحيازة السلاح الأبيض في ظروف من شأنها تهديد سلامة الأشخاص والممتلكات.

وأوضحت المصادر ذاتها أن مصالح اليقظة المعلوماتية بولاية أمن سطات رصدت مقطع فيديو على صفحات التواصل الاجتماعي صباح الخميس، تظهر فيه المشتبه فيها وهي تتحوز سلاحا أبيض تهدّد به فتيات بالقرب من إحدى المؤسسات التعليمية غرب مدينة سطات.

وأضافت المصادر أن القاصر تنحدر من إقليم سطات، وقد ظهرت في شريط الفيديو وهي تهدد فتيات عدة بسبب خلافات سابقة بينهن، وذلك قبل أن تمكّن الأبحاث والتحريات المنجزة على ضوء هذا الشريط من تشخيص هويتها وتوقيفها في اليوم نفسه.

وأمرت النيابة العامة المختصة بالدائرة القضائية سطات بالاحتفاظ بالمشتبه فيها القاصر تحت تدبير المراقبة، رهن إشارة البحث التمهيدي الذي تباشره عناصر الضابطة القضائية بعاصمة الشاوية قصد الكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية، قبل عرضها على ممثل الحق العام لاتخاذ القرار القانوني المناسب في حقها.

السلاح الأبيض سطات فيديو قاصر

‫تعليقات الزوار

16
  • Naima
    الخميس 25 فبراير 2021 - 20:32

    اودي ياودي على تلاميذ آخر الزمن مابقينا عرفناهم مدارس ولا ساحات قتال ..ماعرفتش انا واش هاد لجنوس ماعندهم واليدين ولا غا ولد وطلق وخلي الزنقة تربي او بالاحرى تفسد ماشي تربي..

  • Naoual Ismail
    الخميس 25 فبراير 2021 - 20:36

    اللهم لا تبتلينا في أولادنا ولا ترينا فيهم سوء اللهم بارك في أعمارهم وفي أرزاقهم اللهم اجعلهم ذرية صالحة لنا في الدنيا والآخرة اللهم آمين.

  • key West
    الخميس 25 فبراير 2021 - 20:39

    mineure ou pas il faut qu,elle soit puni par la justice

  • هورنهوب
    الخميس 25 فبراير 2021 - 20:40

    بعد هذا الفيديو ستطل الجمعيات والمنظمات الحقوقية من جحورها مرة اخرى للمناداة بحرية حمل المرأة للسلاح للدفاع عن نفسها كما فعلت سابقا مع فيديو مماثل يظهر فتاة في وضع فاحش مع عشيقها ما تسبب لها بشهر حبسا نافذا نادت على اثره المنظمات الباطلة بالعلاقات الرضائية.

  • sami
    الخميس 25 فبراير 2021 - 20:56

    ودصرو البارهش لي حفات ليه اهز جنوي و….الدولة خاصها تدخل خاص عقوبة تقيلة..قلة الترابي..احسن حاجة اديروها المزاليط هي ميولدوش

  • عببد
    الخميس 25 فبراير 2021 - 21:18

    من خلال المعطيات الواردة بالمقال الفتاة يبدو انها تعرضت لاعتداء لاتعرف سببه من طرف زميلاتها وارادت فقط الدفاع عن نفسها بحمل سلاح ابيض لاظهار شجاعتها
    غالبا ما يكون العنف المدرسي من طرف زملاء سببا في مشاكل نفسية للتلميذ او التلميذة مما يسبب احباط خطير لهم خصوصا وانه ليس هناك جهاز كما باوروبا داخل المؤسسات التعليمية للدفاع وانصاف المعتدى عليه
    اضافة الى ذلك فغالبا ما يكون هذا العنف سببا لاصياد الضحية وتعاطيه للحبوب المهلوسة لاكتساب شجاعة لحظية للدفاع عن نفسه
    المرجو فتح تحقيق معمق مع هذه التلميذة لمعرفة حيثيات الموضوع قبل الحكم عليها دون بينة والتهجم عليها زورا

  • مروان
    الخميس 25 فبراير 2021 - 21:18

    لا مجال للتسامح والتعاطف اكل من سولت له نفسه ان يحمل سيف ويهدد الناس ولو بالمزاح

  • مجيد
    الخميس 25 فبراير 2021 - 21:18

    تدكير ….. أفضل عمل تطوعي ممكن ان يقدمه المغاربة لهدا الوطن هو تربية أبناءهم او بالأحرى تربية أنفسهم قبل الانتقال للأبناء !!!!!!

  • ana
    الخميس 25 فبراير 2021 - 21:25

    السبب الحقيقي وراء ظهور هده السلوكات الخبيثة هي تجريد المعلمين من دورهم في التربية الحقة التي كانت في السبعينات والثمانينات : الفلقة الفلقة الفلقة .المرجو اعادة تطبيقها وانهاء مهام الجمعيات العقوقية التي تطالب بالحقوق وتنسى الواجبات وسترون النتيجة في خلال موسم دراسي واحد فقط

  • شاه مسعود
    الخميس 25 فبراير 2021 - 21:46

    وماذا بقي للتلميذ؟ ؟!!ادا كانت هذه تلميذة؟ ؟!! غياب تام لدور ومسؤولية الأسرة.

  • خالد
    الخميس 25 فبراير 2021 - 21:47

    أوافق على هذا التعليق أسفله للمعلق “6”، لأنه بدل الاستنكار فقط أعطى فهما موازيا آخر بعد قراءة المقال، يأخذ بعين الاعتبار السن الحرجة للفتاة، أي أنها مراهقة وقد تكون تعرضت لمضايقات فظنت أنها ستدافع عن نفسها بهاته الطريقة الخطرة. الحمد لله أنها جرى توقيفها حتى لا تؤذي نفسها و غيرها، ولعلها تكون بداية حياة أفضل لها، فرب ضارة نافعة :
    “””
    من خلال المعطيات الواردة بالمقال الفتاة يبدو انها تعرضت لاعتداء لاتعرف سببه من طرف زميلاتها وارادت فقط الدفاع عن نفسها بحمل سلاح ابيض لاظهار شجاعتها
    غالبا ما يكون العنف المدرسي من طرف زملاء سببا في مشاكل نفسية للتلميذ او التلميذة مما يسبب احباط خطير لهم خصوصا وانه ليس هناك جهاز كما باوروبا داخل المؤسسات التعليمية للدفاع وانصاف المعتدى عليه
    اضافة الى ذلك فغالبا ما يكون هذا العنف سببا لاصياد الضحية وتعاطيه للحبوب المهلوسة لاكتساب شجاعة لحظية للدفاع عن نفسه
    المرجو فتح تحقيق معمق مع هذه التلميذة لمعرفة حيثيات الموضوع قبل الحكم عليها دون بينة والتهجم عليها زورا “””

  • عبيد
    الخميس 25 فبراير 2021 - 22:07

    اضافة لفهم مغزى تعليقي الذي لم يعجب البعض ماذا لو ان ابنك او ابنتك تعرض لاعتداء من طرف زملائه ولم تنصفك اي جهة سواء المؤسسة أو الشرطة وذهب ابنك ليدافع عن نفسه لا تهم الوسيلة. في أوروبا تعالج مثل هذه الحوادث بطرق قانونية تحمي الضحية من اي اعتداء ولو بنقل الجاني إلى مؤسسة اخرى او فصله عن محيط التلاميذ اذا تبين انه عدواني يشكل خطرا على غيره لذلك قلت اقرأ والهم قبل أن تعلق وتهاجم

  • أحمد
    الخميس 25 فبراير 2021 - 22:15

    يجب الضرب بيد من حديد و عدم التسامح مع مثل هذه القضايا حتى عبرة لمن سولت له له نفسه أو نفسها.

  • المخدرات
    الخميس 25 فبراير 2021 - 22:20

    بحكم عملي في مؤسسة تعليمية أؤكد أن على المصالح الأمنية مراقبة مروجي المخدرات (البزنازا) فهم أصل كل شر (لا تتعجبوا من هذا فإني أشاهد يوميا فتيات في مقتبل العمر يتعاطين الحشيش و الجوانات في الحدائق و المقاهي المجاورة للمؤسسات التعليمية و في جنبات أسوارها أما الذكور فحدث و لا حرج (الكيف، السبسي، الحشيش، الشراب و كل أنواع الموبقات)، الغريب في الأمر أني في بعض الأحيان أصادف بعضهم رفقة آبائهم في الطريق و هم كالملائكة. حصل أن راسلت الشرطة بهذا الصدد و أخبرتهم بأماكن تواجدهم و المقاهي المعنية فقالوا أنهم سيكثفون الدوريات الأمنية لكن شيئا لم يحصل. تقنين الحشيش أظن أنه سيزيد الطين بلة (أدعو الآباء إلى مراقبة أبنائهم خاصة في أوقات فراغهم و الأماكن التي يرتادونها ولو ظهروا لكم كالملائكة فوالله إني لأرى يوميا العجب العجاب).

  • النبتة الفاسدة.
    الخميس 25 فبراير 2021 - 23:47

    هل هو مشكل رفع ايدي الآباء عن تربية ابنائهم. هل هي المدرسة التي لم تقم بدورها التربوي ولا اظن ذالك. هل هو تغيير نفسي معكوس او بمعنى آخر مرض اثبات الذات. هل هو الشارع بتدخلاته وتشعباته البعيدة عن أعين المراقبة والتوجيه. انها ظاهرة النبتة الفاسدة

  • issrae
    الخميس 4 مارس 2021 - 15:49

    la radio qui ressemble à rien document Jérémy

صوت وصورة
آش كيدير كاع: طبيب الأسنان
السبت 17 أبريل 2021 - 23:00 6

آش كيدير كاع: طبيب الأسنان

صوت وصورة
مع سهام أسيف
السبت 17 أبريل 2021 - 22:00 4

مع سهام أسيف

صوت وصورة
كوبل زمان .. مودة ورحمة
السبت 17 أبريل 2021 - 21:00 14

كوبل زمان .. مودة ورحمة

صوت وصورة
أساطير أكل الشوارع: أمرعاض الشهيرة
السبت 17 أبريل 2021 - 18:00 8

أساطير أكل الشوارع: أمرعاض الشهيرة

صوت وصورة
أمكراز: ماقلبتش على بنكيران
السبت 17 أبريل 2021 - 17:28 5

أمكراز: ماقلبتش على بنكيران

صوت وصورة
استمتع بدرجات اليقين الثلاثة
السبت 17 أبريل 2021 - 17:00 4

استمتع بدرجات اليقين الثلاثة