مكتب الصرف يعتبر ممتلكات المغاربة في الخارج بمثابة استثمارات

مكتب الصرف يعتبر ممتلكات المغاربة في الخارج بمثابة استثمارات
الخميس 30 يناير 2014 - 12:14

أفاد المدير العام لمكتب الصرف، جواد حمري، أنَّ المغرب يتعاطَى مع الممتلكات العقارية بالخارج باعتبارها استثمارات مغربية في الخارج.

حمري أوضحَ في حديث لصحيفة “ليكونوميستْ” أنَّ تلك الممتلكات العقارية قانونية، تعد قانونيَّة في كثير من الحالات، سيما حين يبعثُ بعض المغاربة أبناءهم إلى الخارج بغرض متابعة الدراسة، ويضطرون إلى تأجير مساكن لهم”.

المتحدث ذاته، أردف أن عدد التراخيص الممنوحة من قبل مكتب الصرف لشراء ممتلكات عقارية في الخارج “ضئيل”، ذاهبًا إلى أن الأمر يتعلق بالنشاط المهني، بصورة مباشرة، الذي يستلزمُ كثرة السفر والإقامة لفترة طويلة.

في نطاقٍ ذي صلة، زادَ الحمرِي أن مكتب الصرف يتابع تلك العمليات، شريطة تقديم تصاريح سنوية للمداخيل المحتملة؛ ذات الصلة بالإيجار أو نقل وترحيل المنتوجات.

كما قال المسؤول “إن الأمر ليس مقترنًا بتشجيع اقتناء منزل ثان، ولا بشراء منازل فاخرة، لكن عندما يتم استيفاء الشروط، وتظل قيمة الملك العقاري في مستوى مقبول، يبقى قرار المكتب للترخيص بشراء عقار، من الناحية الاقتصادية، معقولا، لتمكين بعض الأسر من عدم اللجوء إلى الممارسات غير القانونية”.

أمَّا فيما يتعلقُ بتسوية النفقات المتصلة باستغلال شقة في الخارج ، فأجابَ الحمرِي بأنَّ “امتلاك شقة في الخارج يمكن أن يكون مشمولا من خلال المداخيل الناتجة بواسطة الملك العقاري ذاته، أو عن طريق التحويلات من المغرب لحساب بنكي، بالدرهم القابل للتحويل، مدعوم ب75 في المائة من الأصول السائلة المحولة”.

وبشأنِ التدابير التي تفرض على المغاربة المقيمين في الخارج، ممنْ اقتنوا عقارات في الخارج عبر قروض، شرحَ المسؤول ذاته أن المغاربة القاطنين بالخارج يستفيدون من خطة للصرف تمكنهمْ من استخدام حسابات بالعملة الأجنبية أو بالدرهم القابل للتحويل، فتتيحُ لهمْ التصرف في كافة مدخراتهم أو جزء منها خلال ممارسة أنشطتهم في الخارج.

‫تعليقات الزوار

32
  • hamid
    الخميس 30 يناير 2014 - 12:25

    Si les propriétés ne sont pas déclarées ,il s'agit d'une fraude fiscale laquelle est punissable de 7ans de prison et un remboursement de 60% de la somme non déclarée.je vous laisse deviner combien de riches se retrouveraient en prison .mais malheureusement il manque une prise de conscience de l’intérêt d'appliquer les lois en générale au Maroc.

  • youssef
    الخميس 30 يناير 2014 - 12:28

    و لماذا لا نعتبره تهريبا للاموال العامة المنهوبة وتبييضا لها في العقار والاستثمار يجب أن يخضع ناهيبوها للمساؤلة القانونية ويطلب من سلطات البلد التي توجد به باستردادها كيبان ليكم غير صندوق المقاصة أ نشري يا هسبريس

  • yassine
    الخميس 30 يناير 2014 - 12:35

    il ne manque plus que le nom de yasmina baddou ! تلك الممتلكات العقارية قانونية، تعد قانونيَّة في كثير من الحالات، سيما حين يبعثُ بعض المغاربة أبناءهم إلى الخارج بغرض متابعة الدراسة، ويضطرون إلى تأجير مساكن لهم"

    C'est une honte que tout un système d'état est mobilisé rien que pour couvrir et servir son élite ! il y'a pas de justice au maroc

  • حسن اشمها
    الخميس 30 يناير 2014 - 12:38

    اقتناء بيت او شقة في اروبا ليس استثمارا , بل هو تهريب الاموال , لان من اقتنى البيت في اروبا سيؤدي عليه الضرائب و taxes , وسيؤدي فواتير من غاز وهاتف ,وماء , وكهرباء , وواجب النظافة , cheffage centrale اذاكان فيها السخان الشامل , و انارة العمومية المشتركة, …حسب الاقامة التي يقتني فيها الشقة .
    لهذا فاني ارى ان الموظف في المغرب لن يستطيع اقتناء البيت في اروبا ولو كان وزيرا , ما عدا اذا كان شفارا , مخارا , خطافا , مهربا , سراقا, محتالا ,.

  • ودادي تسعينات
    الخميس 30 يناير 2014 - 12:39

    هل سويسرا فقيرة لكي تهرب اموال البلاد سمح لي اسي بن كيران راه ولينا في صراع امع طرف لخبز كنتمنى منك اصلاح صندوق المقاصة با امول المهربة وليس من جيبي تم ما دنبي انا بموازين وما دنبي انا بكاس العالم وبمهرجانات اخرى الى كان مستشفى جامعي ب 2 مليار راه اباغية كتجي كتسبنا وتديها سلمت امري لله احب وطني ولا اريد تخريبه

  • hamouda
    الخميس 30 يناير 2014 - 12:44

    على من تضحكون ،اذن شقتي ياسمينة بادو تعد استتمار ،المشكل ليس هو امتلاك العقارات بالخارج ،المشكل هو كيف حصلوا على كل هذه الاموال ،فاذا كانت مشروعة ام لا هذا هو المشكل وكيف اخرجوها الى الخارج

  • Marrakchi
    الخميس 30 يناير 2014 - 12:56

    كثير من المغاربة يملكون بيوتا في اوروبا…والمغرب لا يستطيع منعهم من ذلك…الفساد يتمثل في سياسي حصل على 300 مليون في وقت وجيز واشترى بيتا…من اين حصل على هاته الاموال…مال الشعب بطبيعة الحال…

    انا املك بيتا في المانيا واشريته ب523 مليون , ولم تسالني وزارة الضرائب عن ذلك, لانهم يراقبون اموالي كل سنة…ويعلمون مصدرها جيدا…من 0 اورو الى ملايين اورو والحمد لله, فقط العمل الصالح المخلص…

    وهذا امر عادي…الغير عادي هو سياسي باجرة محددة يحصل على 300 مليون…هل يصنع شيئا ام يستثمر في تجارة, اذن فدار الضريبة لزمها معرفت ذلك…والا فهو شفار او هي شفارة…

    والمغرب ليس ملك لبعضنا…والقضاء فوق الجميع…

    اناشد قضاة المغرب, ان لا يلقوا بالمغرب الى حرب اهلية بظلمهم, فعدلهم ولو قطعت رؤوسهم هو راحة بلادنا…وجزاكم الله خيرا …

    ان لم تر ان رزتك كفنك ,فاعتزل القضاء والسوق واسع…

  • متتبع
    الخميس 30 يناير 2014 - 12:58

    ضربة قاضية لبنكيران الذي يحاول إلهاء المغاربة عن عدم الالتزام بالوعود الانتخابية لحزب العدالة والتنمية الذي جيئ به لتجويع الطبقة الفقيرة والمتوسطة من خلال القرارات اللاشعبية التي يتخذها يوميا ضدا على ارادة المغاربة

  • belkacem
    الخميس 30 يناير 2014 - 12:59

    " أنَّ تلك الممتلكات العقارية قانونية، تعد قانونيَّة في كثير من الحالات، سيما حين يبعثُ بعض المغاربة أبناءهم إلى الخارج بغرض متابعة الدراسة، ويضطرون إلى تأجير مساكن لهم".
    on nous prends pour des idiots.. il ya quand meme une diffence entre un locataire et un proprietaire n ''est ce pas??

  • مغربي قح
    الخميس 30 يناير 2014 - 12:59

    جميل جداً ما صرح به المسؤول الأول عن قطاع المعاملات الصرفية بالمملكة الشريفة ، و لكن مل هو اجمل و أنفع هو ما طرح السيد وزير الاقتصاد و المالية بخصوص المساهمة الإبراءية و الذي اسال الكثير من المداد ، و هنا أرى ان هذا الطرح جد صحي و مفيد لا بالنسبة للمستفيد منه و لا لخزينة الدولة ، بيد انه سيظل مجرد طرح مادام انه ليس هناك قانون صريح يبن فيه المشرع الإجراءات المسطرية الواجب اتباعها لحفظ الحقوق المترتبة عنه و بالتالي و كجميع المغاربة المحبيين لهذا الوطن الكبير من طنجة الى لكويرة تحت القيادة الرشيدة لمولانا المنصور بالله دام له العز و التمكين ، أرى انه ان الأوان ، و في إطار القوانين الوطنية و الدولية التي تقنن المعاملات الصرفية و كذا حق التملك داخل و خارج ارض الوطن و تماشيا مع حق الاستفادة من جنسيات أخرى ،و في إطار اتفاقيات الشراكة و التعاون التي تربط المملكة الشريفة و مختلف الدول الأخرى،أرى انه ان الأوان للتفكير الى سن قانون إجبارية التصريح بالممتلكات بالخارج اسوة باجبارية التصريح بالممتلكات بالداخل و بالتالي سيعطي طرح المساهمة الإبراءية أكله و سينتعش الاقتصاد الوطني و الله ولي التوفيق .

  • Observateur
    الخميس 30 يناير 2014 - 13:08

    La position de l'Office des Changes est claire au sujet du patrimoine des nationaux à l'étranger, où tout est limpide maintenant.Il faut néanmoins noter que La plus grande fuite de devises se fait par le petit commerce entre Sebta et Mélilia , où des tonnes de marchandises passent nos frontières et innondent nos marchés en produits divers ( riz,fromages,produit d'entretien,papier hygiènique, couche pour bébé, moutarde …) et condamnent l'industrie et la production locale. Un frein doit être fait à cette contrebande qui ruine notre économie

  • hatta ana
    الخميس 30 يناير 2014 - 13:08

    بالنسبة للمهاجر الذي يمتلك عقار بالمهجر لم ياءتي ولو بدرهم واحد من المغرب! شراء العقار هنا يتم على طريق البنك الممول والمحكمة وليس هنا في اوروبا من يشتري عقار بدون قرض من البنك حتى اذا توفر على المبلغ يمرعلى طريق بنك . ولا نتهم احد بتبييض الاوال اما ما نملك نحن في المغرب فهدا استثمار خارجي صحيح لان قيمته جاءت من الخارج ! كفى من المغالطات. مكتب الصرف يعلم كل شي ولا يقوم بائ شيء.

  • khalid
    الخميس 30 يناير 2014 - 13:16

    j ai herite une villa de mon pere a casablanca , je suis MRE , je veux la vendre et sortir mon argent du Maroc pour acheter une maison en europe comment faire ? est ce que j ai le droit de faire ca , me benefier de l heritage de mon pere , apres la mort de mon pere je n ai personne au Maroc donc je ne veux pas ni visiter ou vivre au Maroc, mes enfants , mon travail c est en europe, j ai pose cette question au bureau de change ils m ont dit : impossible!!!!!!!!!!!!!!!est ce qu il ya deux genre de lois : une loi lakrouch lahram , et des lois sur wlad chaab!!!!!!!!!!!!!!

  • العزة لله
    الخميس 30 يناير 2014 - 13:17

    ياللعجب العُجاب، نضحك حتى لا نبكي، المغرب لم يستطع حتى تغطية صحة شعبه، أدمغة الشباب المغاربة صدئت، حيث ولو جامعة واحدة قومية مغربية تتخصص في التكنولوجيا، رونو الفرنسية؛ سامسونغ الكورجنوبية؛ سوني توشيبا طويوطا ….اليابانة؛ السيارات الألمانية؛ نوكيا الفينلندية؛ فولفو السويدية؛ دراكادوس الإسبانية؛ البنيات التحتية التركية والصينية…………هذا مايمكن تسميته بإستثمار قومي في بلدان أجنبية، أما المغرب فليس له إلا أبناك ربوية دخلت في اللعبة الإفريقية، حيث العواقب الوخيمة المنتظرة، وشجرة الآركان التي سرق نبتتها إسرائيل لتستحود على سوق المكياج والإغواء في العالم، ويبقى المغرب في سباته الأزلي…..

  • cheikh gogo
    الخميس 30 يناير 2014 - 13:31

    على الدولة وقف سرقة اموال الشعب في داخل المغرب بدل نفخ الرؤوس بالكلام عن اموال في الخارج

  • نريد بلدا مخلصا
    الخميس 30 يناير 2014 - 15:04

    مكتب الصرف معه الحق ان يقول ماشاء لكن عليه ان يصرح ان من اقتن الشقق للدراسة هم الفئة التي لا تجد صعوبة لا في الداخل او الخارج وطبعا لان اموال الشعب بين ايديهم والادارات تحت تصرفهم لا من يحقق ولا من يحاسب ولا من يعاقب طبعا …فكفى كفى كفى من التلاعب و التضليل والتزييف ان الشعب بدا يفقد صوابه لانه حرام ان تعيش طبقة فوق المستوى الرفيع واخرى تتصارع مع الفقر…

  • حميد االزاهر
    الخميس 30 يناير 2014 - 15:16

    Merci au commentateur n° 3
    Tout est dit

  • Kaddour
    الخميس 30 يناير 2014 - 15:21

    Je connais des gens qui ont travaillé toute leur vie en France et tout leur argent a connu une seule destination qui est le Maroc, dans l’espoir que les conditions de vie dans ce dernier s’améliorent un jour. Malheureusement rien de ça. A présent ils sont contraint de vivre dans les cités HLM avec les risques que cela peut causer sur l'éducation de leurs enfants. Pourtant ils ont de l'argent au Maroc de quoi payer en cache des pavillons en France. Mais malheureusement, le Maroc n'autorise pas de faire sortir l'argent à l'étranger. Il y a l'autre façon illégale mais là il va falloir expliquer et justifier aux autorités françaises l'historique de cet argent avec des risques de poursuites judiciaires. Par ailleurs, la plus part d'entre eux pense que le dirham convertible est une mauvaise à faire et du coup depuis quelques années leur argent reste en France.

  • toto12
    الخميس 30 يناير 2014 - 15:24

    y'en a qui ferait mieux de se taire ou de démissionner…! probablement il se sent concerné car il est dans le même cas ….

  • موحـــــى أطلس
    الخميس 30 يناير 2014 - 15:26

    الغريب عندنا هو أن الذين لا يساهمون في إنتاج الثروة الوطنية حتى بدرهم واحد في السنة ولا يدفعون الضرائب هم اكثر "حرصا" على "أموال الشعب" ! الأموال التي لا يشاركون في إنتاجها أصلا !
    يعتقدون بان ثروة المغرب تسقط من السماء أو نغترفها من "جوج بحور" أو من الفوسفات ويعتبرونها "رزقهم" وملك لهم !! يجهلون أن عائدات الفوسفات والبحور وكل الثروات الطبيعية المغربية لا تشكل سوى 14 % من إنتاجنا القومي ولا تغطي حتى ميزانية وزارة التعليم !
    فمن أين لكم الحق في أموال لا تشاركون في إنتاجها ؟
    معدل ما ينتجه كل واحد منكم 3500 دولار في السنة ويستهلك كل فرد منكم 4000 دولار! مما يخلق لنا عجز سنوي في الميزانية ونضطر لتسول المساعدات ونكمل بالقروض؟
    حينما تصبحون مواطنين مفيدين للوطن وتشاركون في إنتاج ثرواته، وتوقعون شيكات سنوية لخزينة الدولة لأداء الضرائب واشتراكات الصناديق الاجتماعية وحينما تستطيعون شراء الخبز والغاز والسكر بثمنه الحقيقي وبدون دعم من الدولة حينها سيكون عندكم حق مسائلتها عن الأموال التي تعطونها إليها !! أما اليوم فإني ادعوكم لكي تستمروا في استهلاك الخبز المدعم من أموال أولياء نعماكم واصمتوا !

  • il est sorti de son silence
    الخميس 30 يناير 2014 - 15:34

    تلك الممتلكات العقارية قانونية، تعد قانونيَّة
    ça c'est la première phrase
    حين يبعثُ بعض المغاربة أبناءهم إلى الخارج بغرض متابعة الدراسة، ويضطرون إلى تأجير مساكن لهم
    ça c'est la seconde phrase
    Ces deux phrase sont contradictoires car l'appartement loué n'est pas une propriété

    Or Mr le directeur de l'office de change il n y a aucune circulaire ou instruction qui permet à un marocain d'exporter des devises vers l'étranger pour acheter un appartement personnel comme le cas de yasmina badou qui dans ce cas il ne s'agit pas d'investissment d'une société

    voila une belle déclaration de mr le directeur
    qui l'implique dans cette affaire d'exportation illégal des devises
    il dit que la décision de l'office de cahnge reste valable pour donner son accord pour achat d'un appartement à l'étranger

    Mais à qui vous donnez ces accords : aux riches à la classa à la mafia
    يبقى قرار المكتب للترخيص بشراء عقار، من الناحية الاقتصادية،

    stop

  • نعمان
    الخميس 30 يناير 2014 - 16:31

    و هذا بالضبط ما ينطبق على ياااااااااااااااااااااسمينة بادوووووووووووووو سبحان الله غير صدفة !!! إيوا و الشكلاط ديال السيد الوزير !!!!

  • صيكوك السمين
    الخميس 30 يناير 2014 - 17:36

    المطلوب هو معرفة نوعية هؤلاء المغاربة الدارسين بخارج المغرب. فإنهم على عددهم القليل يتوزعون بين من تنقله طائرته الخاصة كل يوم بين المغرب وبعض العواصم أوروبية، ومنهم من اضطر لشراء فيلات فاخرة، أما أفقرهم فقد اكتفى فقط بشراء شقة ممتازة.
    لكنهم ـوالحق يقال ـ هم أبناء الطبقة الممتصة لعرق جبيننا ودم عروقنا.
    والسيد المدير العام لمكتب الصرف الصحيح، الباحث الخبير في شؤون تحويل المال العام بالعملة الصعبة، لم يجب عن هل هؤلاء الطلبة النوعيين في حاجة لصرف الدرهم بالأورو أو بالدولار وهم في غنى عن ذلك (لأن كل شي ديالهم).

    إن استفهامي ب(هل) يكاد يخرج مني لساني وكل أحشائي دفعة واحدة. أما سؤالي ب(لماذا) فقد أجابت عنه الشيخة المطربة الشعبية بقولها:( ديروا السباب ونرجع كراب، نجي بالويسكي حتى لفم الباب) والكراب هو السقاء يحمل الماء في قربته، لكن في استطاعته حمل الويسكي بدل الماء بشرط إيجاد السبب فقط لذلك.
    لكن مادام كل شيء متاعا لهم يتصرفون فيه كما يشاؤون، فإنني أردد ما قاله الفنان رويشة:(إذا اعطاتك الأيام دير كاطريام). أو سيزيام؛ تماشيا مع التطورات التي تعرفها تكنلوجيا سرعة وصناعة محركات السيارات الحديثة.

  • سعيد من الريف
    الخميس 30 يناير 2014 - 18:04

    أن يكون الشخص مقيما بدولة أوروبية مع عائلته ويملك شقة أو سيارة فهذا مقبول أما أن يكون الشخص مقيما بالمغرب ويملك منازل وفيلات في أوروبا فهذا يعتبر تهريب أموال إلى الخارج بطريقة نصف قانونية

  • Ideeologue suede
    الخميس 30 يناير 2014 - 18:43

    Jusqu a quand l etat marocaine cache les malfaiteurs en confirmant qu il s agit d investssement.OK ,mais comment est constitue´ ces capitaux?.Nous devons revolter au maroc maintenant princpalement contre la famille royale qui tolere et laisse aller ces abus.C est la meme histoire de ali baba et les 40 voleurs . C est a dire si tu es nommé´par le roi pour une responsablite´ quelconque dont tu jure d etre fidele ,il est possible d etre au dessus de la loi tant que tu embrasse la main du roi.J en ai marre , j en ai marre de ces scenario et mensoges et propaganda. Nous voulons un maroc paradis grace a la justice qui s applique meme au roi et sa famille et son entourage.Nos parents ont ete des martyrs pour l independence au maroc et c est malheureux de voir encore ces traitres comme ahardane de nous raconter un memoire deforme´et non fonde´´. Basta , jusqu a quand nous viverons avec le the et le pain nu. ,

  • Bent Lamdina
    الخميس 30 يناير 2014 - 19:32

    من مغربة حرة الرأي.

    إلى الأخ جواد حمري, أنت تقول بأن المغرب يتعاطَى مع الممتلكات العقارية بالخارج باعتبارها استثمارات مغربية في الخارج.

    و كيف هو تعاطف المغرب مع المغربي المهاجر المستثمر ذا خل البلد الأم ؟

    من فضلك ديها فرا سك, لا تضحك علينا, تتكلم عن شيء يسمى بي جريمة و يسمى بي إ ختصاب القانون المغربي.

    وياك من حماية الخونة يا مكتب الصرف!

  • Adil New Zealand
    الخميس 30 يناير 2014 - 20:05

    السلام عليكم، سبحان الله كولشي ساهل ماهل عندهم، لقاوليها الحل و الطريق. بقا ليه يقول لينا ايلا كانت سميتك بادو ولا ياسمينة راه عندك الحق تشري دار فالخارج. واش غي اجي و اشري دار. اتقوا الله يا عباد الله. راكوم ركبتو فينا العصب و الضغط و السكر و جميع الامراض المزمنة. انشر ا خاي عافاك.

  • tamir
    الخميس 30 يناير 2014 - 21:48

    salamo alaicom honnetement je n' arrive pas a comprendre ce monsieur, en disant que le crime financier (l'exode fiscal et financier) devient un investissement a l'étranger au lieu d'investir dans le pays mere. je voudrais juste clarifier une chose c que les voleurs qui ont des capitaux et des biens a l'étranger sont deux parties. la 1ere n'ont pas confiance dans le systeme politique et socioéconomique. la 2eme partie c qu'ils ont gagné ces sommes collossal dans des affaires douteuses a savoir(la corruption ds ttes ses formes ,faux et usage de faux ds les marchés publiques,falcification des factures) tt ca avec la complicité de certains dirigeants des pouvoirs publiques(l'office de change,la douane,,,etc) car la problématique de la corruption au maroc est quasi général et c le makhsen qui a laissé faire pour son propre intéret et ca dure jusqu'a aujd'hui et c pour ca nous le peuple misérable on a plus confiance dans aucune institution de l'état car chacun d'eux soutient l'autre

  • muwaten
    الخميس 30 يناير 2014 - 21:52

    هدا يعنى أن شي ناس فهاد البلاد يمكن لهم تهريب الملايير لشراء عقارات خارج البلاد فدالك قانوني … بينما أنت المواطن البسيط إدا كنت تريد أن تسافر خارج البلاد للسياحة فممنوع عليك إخراج مصاريف السفر !!!!! انشري يا هسبريس

  • hiba
    الخميس 30 يناير 2014 - 22:10

    si l'exportation de devises al'etranger deviennent des investissement, pourquoi nous les mre vous nous refusez de faire sortir notre argent qu'on a ramené de l'europe par avant quand on est dans le besoin,ou quand on veut transferer notre argent dans le pays de résidence habituel aprés avoir vendu nos biens ou le bien de nos parents via l'éritage ;pourquoi pour eux c'est hallal et pour nous c harram alors que nous on a ramener cette argent de l'etranger en tte légallité

  • hicham amsterdam
    الخميس 30 يناير 2014 - 22:15

    Les hollandais veulent savoir tous les details sur nos biens au maroc… hahaha et les marocains veulent savoir les pauvres immigres possedent … bizzzzzar on vas achete des biens dans l ocean .
    .et merci

  • خ /*محمد
    الجمعة 31 يناير 2014 - 00:30

    مكتب الصرف يجب عليه مراقبة تحويل الارباح نحو الخارج لانه من مهامه هو مراقبة هذه العمليات: في غياب أجهزة الحكامة والمراقبة، عمد مدير مكتب الصرف إلى تطبيق النصوص المنظمة للصرف بدون مراقبة أو تتبع، وكذا ممارسة مهام تتجاوز مجال اختصاصاته.

صوت وصورة
الطفولة تتنزه رغم الوباء
السبت 16 يناير 2021 - 22:59 3

الطفولة تتنزه رغم الوباء

صوت وصورة
حملة للتبرع بالدم في طنجة
السبت 16 يناير 2021 - 22:09 1

حملة للتبرع بالدم في طنجة

صوت وصورة
عوامل انخفاض الحرارة بالمغرب
السبت 16 يناير 2021 - 17:11 6

عوامل انخفاض الحرارة بالمغرب

صوت وصورة
جولة ببحيرة الكاسطور في مونتريال
السبت 16 يناير 2021 - 15:55 10

جولة ببحيرة الكاسطور في مونتريال

صوت وصورة
مؤتمر دولي لدعم الصحراء
الجمعة 15 يناير 2021 - 22:35 8

مؤتمر دولي لدعم الصحراء

صوت وصورة
قافلة كوسومار
الجمعة 15 يناير 2021 - 21:34 1

قافلة كوسومار