"ملاوي" الوفا و"كومير" بزيز

"ملاوي" الوفا و"كومير" بزيز
الأربعاء 12 فبراير 2014 - 16:05

توالت تهديدات أرباب المخابز بالإضراب، وتوالت بالمقابل تهديدات الحكومة بـ”اتخاذ اللازم” في حال تطور الأمور في هذا الاتجاه، بل إن الوزير الوفا أكد بأن الحكومة لن تخضع للابتزاز، وذهب أبعد من ذلك حين جزم بأن المغاربة سيقلبونها “ملاوي”..

هذا التجاذب أعاد إلى الأذهان مجموعة من الحقائق التي تكشف حجم التحول الذي عرفه المجتمع المغربي في العقود الاخيرة..

فتجبر أرباب المخابز مرده إلى شبه انقراض عينة من “مولات الدار” كانت ترى في خبز السوق إهانة لـ”حداكتها”، بل إن المثل الفاسي القديم كان يرى أن هذا النوع من الخبز لا يصلح سوى لـ”البراني” أي عابر السبيل أو المسافر.

ولا يبدو هذا مستغربا، فعلاقة المرأة المغربية بالعجن والخبز أصبحت تقريبا من قصص الماضي، لأن خريجات المسلسلات التركية والمكسيكية لا يملكن القوة العضلية الضرورية التي يتطلبها دلك الدقيق، كما أن آخر شيء تحتاجه صاحبات الأظافر الطويلة الملونة هو خشونة “الكصعة” ولونها القاتم من طول “الدعك والمعك”..

بل إن فلاحين من أبناء البادية أصبحوا يفضلون بيع منتوجهم من الحبوب رغم شهور طويلة من “العشرة” الممزوجة بالعرق، من أجل شراء “الدقيق الوطني”، ليس فقط تخفيفا عن “مولات الدار” العصرية التي لم يعد وقتها وانشغالاتها الكثيرة بغسل الحبوب وتنقيتها وغربلتها بعد طحنها قبل استعمالها، بل أيضا من أجل تحصيل الفارق المادي بين “فرينة الوطنية” و”فرينة غير الوطنية”..

ولهذا فالسؤال الموجه إلى الوزير الوفا الذي هدد أصحاب المخابز بأنه في حال إضرابهم فإن المغاربة سيقلبونها “ملاوي”.. هو من سيصنع هذه “الملاوي”، إذا كانت الأيدي الناعمة عاجزة حتى عن إعداد الخبز العادي الذي لا يحتاج كثيرا من الجهد؟

خرجة وزير الشؤون العامة والحكامة ..و”الملاوي”، ذكرت البعض بنكتة كان قد تضمنها عمل ساخر للثنائي بزيز وباز قبل أن تفرقهما الدنيا و”وسخها”، وذلك تعليقا على توالي سنوات الجفاف نهاية سبعينيات القرن الماضي حيث جاء في ذلك المشهد حوار بين من لا يهتم بعدم نزول المطر بما أنه سيعتمد على “الكومير”، وبين من ذكره بأن “الكومير” هو أيضا يصنع من القمح وليس من القطن..

[email protected]

‫تعليقات الزوار

2
  • Politicien
    الأربعاء 12 فبراير 2014 - 20:23

    Bientot sur vos ecrans: les martyrs du melwi, chouhada almelwi.

  • ملاوي
    الأربعاء 12 فبراير 2014 - 20:35

    لسن بحاجة للقصعة الله يخلف على الشينوا
    هناك مكينات "للعجين وما تلخبيطوش" وهناك مكينات عطيها الدقيق والماء والخميرة والملحة ودور دورة تعطيك بان دومي ولبغيتها غير اتعجن غير امر
    نصف الساعة تعطيك عجينة ديربها خبز او ملاوي ا وبيتزا او بينيي او حتى شفنج
    لماذا لا نسال كم نسبة المغاربة التي تتقوت من المخبزات?
    اكثر من منتوجات المخابز بين الحلويات وخبز يستعمل لسندويتشات ويتهربون من الضرائب وليس لعمالهم اية حقوق فلماذا يتباكون كون ما عندهم الرباح كاع متلقى مخبزاتهم كلها رخام
    السيد مبغى يتشرا ليهم لفي التعليم دابا بغاوا ييرو ليه العجينة في المطور
    يوما حضر ممثلين لاصحاب الذجاج الى القصر يطالبون بتمتيعهم باعفائات الضريبة التي ينعم بها الفلاحة الكبار, فاعتقدوا ان ن سيستقبلهم احد اصحاب المكاتب المكيفة والسيكار ولايعرف عجينتهم ولما بدا يسرد لهم المصائب التي هم ابطالها من دجاج ميت لتريتورات والبيض الفاسد هربوا من الاجتماع
    بعض اللوبيات الفوا وزراء يسايرونهم ولما جاء امثال الوفا راهم باغيين يطارطقوا

صوت وصورة
آراء مغاربة في لقاح كورونا
السبت 23 يناير 2021 - 15:41

آراء مغاربة في لقاح كورونا

صوت وصورة
أسرة تحتاج السكن اللائق
السبت 23 يناير 2021 - 14:52

أسرة تحتاج السكن اللائق

صوت وصورة
كروط ومقاضاة الداخلية لزيان
السبت 23 يناير 2021 - 13:31

كروط ومقاضاة الداخلية لزيان

صوت وصورة
محمد رضا وأغنية "سيدي"
السبت 23 يناير 2021 - 11:40

محمد رضا وأغنية "سيدي"

صوت وصورة
صرخة ساكنة "دوار البراهمة"
الجمعة 22 يناير 2021 - 23:11

صرخة ساكنة "دوار البراهمة"

صوت وصورة
عربات "كوتشي"  أنيقة بأكادير
الجمعة 22 يناير 2021 - 20:29

عربات "كوتشي" أنيقة بأكادير