ممرضون يهددون بالتصعيد ويرفضون منع الاحتجاج

ممرضون يهددون بالتصعيد ويرفضون منع الاحتجاج
الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 15:20

في سابقة هي الأولى من نوعها وفي الوقت الذي تبذل فيه الأطر التمريضية مجهودات كبيرة خلال شهور جائحة كورونا، تم جزاؤهم بفض احتجاجاتهم السلمية بعنف؛ وهو التدخل الذي وصفه الممرضون بـ”القمعي والهمجي”.

ووصف الممرضون التدخل بـ”أكبر مهزلة حقوقية”، مطالبين بضرورة فتح تحقيق في الموضوع، مهددين بالتصعيد في حالة ما إذا لم تستجب وزارة الصحة لمطالبهم.

وانتقد الممرضون تزامن الهجوم الذي تعرضوا له مع تدخل الجيش المغربي في الكركرات، مؤكدين أن صورهم وهم يُعتدى عليهم جالت العالم؛ وهو ما “يسيء إلى الوطن”.

وفي هذا الإطار وصف يونس جوهري، عن حركة الممرضين وتقنيي الصحة، تدخل الأمن لفض الاحتجاج الذي دعت إليه الحركة بـ”حدث غير مقبول شكلا ومضمونا”.

وأكد جوهري، ضمن تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن الحركة “ستخوض معارك نضالية تصعيدية، في ظل غياب حوار حقيقي للوزارة مع الممرضين”.

وتابع قائلا: “في الوقت الذي كنا ننتظر فيه أن يتم إنصاف الممرضين نشهد تدخلا قمعيا للقوات العمومية وغير مبرر في حق هذه الفئة التي ضحت بالكثير خلال هذه الجائحة منذ مارس الماضي في ظل ظروف مزرية وأمام خصاص مهول”.

وأردف المتحدث ذاته: “هؤلاء الممرضون اقتطعوا من وقت راحتهم لإسماع صوتهم للتعبير عن مطالبهم، وفي الوقت الذي كانوا ينتظرون فيه أن يجدوا آذانا صاغية لمطالبهم، خاصة أنهم احتجوا بشكل سلمي، واجهوا تدخل القوات العمومية لتمارس سياسة القمع وصلت إلى حد الضرب والشتم وحتى الصفع”.

وقال جوهري إن الأمر يتعلق بـ”أكبر مهزلة حقوقية نعيشها اليوم سببها التعاطي السلبي لوزارة الصحة مع المطالب المشروعة للممرضين”، وأضاف: “نتمنى أن يكون الأمر مجرد حادث معزول وليس سياسة ممنهجة”، مطالبا بضرورة فتح تحقيق في الأمر وأيضا “محاسبة من قام بهذا العمل المشين الذي يضرب صورة البلاد” حسب وصفه.

وأضاف المتحدث ذاته: “ماضون في الاحتجاج حتى تحقيق المطالب المشروعة وأهمها التعويض في الإنصاف عن الأخطار المهنية.. الممرض اليوم معرض لتمييز صارخ في مقدار التعويض عن الخطر، أمر غير مقبول، خاصة أنهم هم الأكثر عرضة للخطر المهني والأكثر قربا للمريض”.

ومن ضمن المطالب التي ذكرها جوهري ضرورة إخراج الهيئة الوطنية للممرضين، ومراجعة شروط الترقي، وإدماج الخريجين المعطلين “لمواجهة الخصاص المهول الذي نعاني منه اليوم، خصوصا في ظروف الجائحة”، مشددا أيضا على وجوب إنصاف ضحايا المرسوم الأخير وإخراج قوانين منظمة للمهنة.

وأكد الإطار التمريضي أن هناك “احتقانا كبيرا في صفوف الممرضين، خاصة في ظل هذه الظروف التي ينال فيها التعب منهم، أمام عدم منح الرخص الإدارية وتزايد عدد الحالات الحرجة التي تتطلب عناية خاصة”.

من جانبها، قالت فاطمة الزهراء بلين، المتحدثة باسم الحركة، تعليقا على التدخل لفض الاحتجاج: “لا نجد كلمة للتعبير عنه… إلى حد الساعة، لم أستفق من هول الصدمة”.

وأشارت بلين إلى أن الممرضين تعرضوا لـ”تدخل عنيف بطريقة غير مبررة، خاصة أن الأمر تعلق بوقفة سلمية وعدد المتظاهرين غير كبير، في احترام تام لشروط التباعد وارتداء الكمامات وأيضا مختلف الشروط الاحترازية”.

وأضافت: “قبل حتى انطلاق موعد الوقفة، تدخلت قوات القمع بالسب والشتم والدفع والسحل وبجميع الاعتداءات الجسدية والنفسية”.

وقالت: “بعد ستة أشهر من الخدمة الدؤوبة التي قدمناها عن قناعة وليس منا، بروح وطنية عالية والضمير المهني دفعتنا إلى التضحية والعمل المستمر.. واستمررنا في العمل رغم استنزاف الطاقة الجسمية والصحية والمشاكل اللوجستيكية وحاولنا أن نقدم كل ما يملك”.

وأكدت: “السياسة الصحية بشكل عام وفي ظل تسيير أزمة كورونا كانت دون المستوى، ورغم ذلك حاولنا جاهدين تحقيق انتظارات المواطنين”.

وتابعت بلين: “الاعتداء سيظل وصمة عار على جبين الوطن الذي يجازي الأطر التمريضية التي قدمت الكثير؛ فثقافة العرفان لن تستحق منا ولو درهما واحدا، لكن السلطات المغربية فضّلت أن تجازينا بالضرب والصفع والتنكيل”.

وأردفت المتحدثة: “حتى الحيوانات اليوم لا تصفع، فما بالك بالإنسان ومواطن بجميع حقوق المواطنة، وأكثر من ذلك ممرض مغربي ضحى بالكثير مقابل الأمن الصحي للوطن”.

وقالت بلين: “لا يشرفنا أن نتعرض لهذا النوع من التصرف بالتزامن مع تدخل الجيش المغربي في الكركرات؛ فنحن كمواطنين مغاربة نعتز بمغربيتنا ووحدتنا الترابية، ولا يشرفنا أن صور الممرضين وهم يتعرضون للاعتداء تجول العالم في هذا الوقت؛ ولكن للأسف السلطات لم تكن في الموعد، ولا في المستوى المطلوب”.

‫تعليقات الزوار

18
  • demnati alae
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 15:38

    الممرض كيبدا ب 6500 درهم ويقدر يوصل تال 16000 درهم قبل التقاعد ومحامدينش الله ! دايرين بحال حركة "فيمن" البكاء والشكا على طول العام على اتفه الاسباب !

  • حسن
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 15:49

    سبحان الله تقريبا 95 % من الاحتجاجات يقوم بها المدرسون و الممرضون و دائما يتباكون و ينتحبون على ظروف اشتغالهم كأنهم هم الموظفون الوحيدون في هذه البلاد من يضحي رغم وجود قطاعات كثيرة تعمل بجد و دون ضجيج و بهرجة و على رأسهم الجيش

  • رأي
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 15:54

    كاتشدو تقريبا بحال الطبيب و مازال طامعين، على الوزارة طرد هؤلاء و الاستعانة بممرضين جدد

  • وجدي
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 15:59

    يجب يجب إيقاف هذا العبث.الأساتذة يقولون أنهم ضحوا بالغالي والنفيس من أجل إنجاح الدراسة في زمن الجائحة.والممرضون يقولون بأنهم يواجهون الفيروس بضراوة ويبذلون جهودا استثنائية.وهذا ما يبرر احتجاجاتهم وإضراباتهم من أجل تحسين الراتب ونيل المنح والترقيات.ولكن واقع الحال يكذب ادعاءاتهم وترهاتهم وأنا أقصد القطاعين معا.الجميع يعلم مدى تدني مردوديتهم وخدمتهم للصالح العام.الكل مطلع على نواياهم الحقيقية ولو أنه لا يعلم النيات إلا الله تعالى.

  • مواطن
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 16:04

    نحن في حربين حرب ضد كورونا وحرب ضد البولساريو لماذا لا تطبق حالة الطوارئ على هؤلاء المضربين ومحاكمتهم .كانوا غير كيتسراو فالكولوارات خدموا هاذ 4 أشهر صدعونا
    بحال يلا راهم كيداوونا من كورونا.راه لي غيموت
    وخا تتجمعو انتم وأطباء العالم ما تنقدوهش.
    ولي غا يعيش وخا يضربون كل الفيروسات لي
    فالعالم راه يعيش.

  • متتبع
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 16:42

    ما لا يؤخذ بالنضال لا يأتي إلا بمزيد من النضال الاطر التمريضيه لا تسعى إلا إلى الحصول على مطالبها المشروعة هناك الكثير من الملفات لم تغادر رفوف الوزاره الوصية التي تنهج سياسة الاذان الصماء ولا تحرك ساكنا مما سينعكس سلبا على قطاع الصحه ككل

  • Mohamed
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 16:53

    السلام عليكم اتمنى ان تقوم الدولة بفتح تحقيق في النازلة .لان الاحتجاج حق مشروع لكل فئات الشعب فمابالك بفئة ضحت بالغالي و النفيس في سبيل الوقوف فوجه الجائحة . وانا اقول ان حرمان هده الفئة من حقها في الراحة و احباطها بسياسة الوزارة الفاشلة ناهيك عن تعاليق خارج النص التي تنبع عن اشخاص يساومون في و طنية الأطر الصحية لن تزيد الا في تأزم الوضع لا قدر الله. انا مع تحفيز الأطر الصحية و احيي كل من ساهم من قريب او من بعيد لصد هده الجائحة والله يهز علينا هد الوباء

  • مواطن
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 16:54

    ينبغي انصاف الجنود الذين يحاربون كورونا داخل المستشفيات

  • ام يحيى
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 16:58

    حشومة و عيب و عار انو الدولة في ازمة مع المرتزقة الي بغاو ياخدو اراضينا ضلما و عدوانا و تنوضو ديرو مضاهرات باش يشوفها زعما العالم بدل متبينو للغادرين اننا شعب متماسك رغم الظروف كلها كتبنو للعالم العكس.على الاقل خليو حتى دوز هاد الاوقات العصيبة الي كتمر منها البلاد و ديك الساع ديرو مظاهرات كيف بغيتو

  • متتبع الشأن الصحي
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 17:05

    في الدول التي تتحرم مواطنيها وتسعى لتحقيق الأمن الصحي تهتم كل الإهتمام بالموارد البشرية الصحية من ممرضين وأطباء وتقنيين وإداريين وتعمل على تحسين وتجويد ظروف إشتغالهم فهم الصمام الآمان عند كل وعكة صحية تصيب العباد والبلاد
    لكن في بلدنا العزيز للأسف الشديد تبقى لغة القمع والتهميش والتسويف سائدة علما أن موظفي الصحة حرموا لحد الآن من حقهم في الرخص الإدارية وغياب أي تحفيز يذكر وهم لازالوا مرابطون في الصفوف الأولى لمواجهة جائحة كورونا

  • مغربي
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 17:46

    السلام عليكم,من حقهم ان يحتجوا و يطالبون بكل ما يشعرون به ولكن الا يستغلوا فرصة الجاءحة و لينتظروا على الاقل يفك الله هذه المحنة على العباد و لهم الحق في يريدون (ما تلويوش يد الحكومة عالجو الناس اولا وفي الاخير ارا ما تحتجوا ولكم الف بةسة)

  • ميموني
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 17:50

    و أن كان من حقهم الاحتجاج ظروف البلاد لا تسمح لهم بذلك عليهم الصبر حتى تنفرج الحالة الوباءية

  • ممرضة متقاعدة
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 18:54

    بعنادكم هذا وفي عز الأزمة مع اعداء الوطن ستبقى وصمة عار على جبين الممرضين. لن نسمح لكم إلى يوم الدين . هزلت

  • عبدالرحمن
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 20:05

    اخوتي في المغرب ومن اي موقع كنتم ومن اي جهة تتبنون افكارها واديولوجيتها، اقول لكم وبصدق عندما تنهار منظومة الصحة ينهار كل شيء. الممرض ينظر اليه باحتقار من طرف وزارة الصحة التي لم تحسن تدبير ملفه فيما يخص التعويض الذي تلقاه زميله في العمل ولم يتلقه هو. ماذا يعني هذا؟ التمييز بكل ما تحمله الكلمة من معنى. لماذا لا ننتقد الوزارة التي تتنكر لتضحيات الممرضين والممرضات؟ لماذا نحقد عليهم؟ لماذا لا نبتعد في تعاليقنا عن المغالطات وقول الزور؟ رفقا بمن كانوا وكن بعيدين عن عوائلهم في الوقت الذي كنا نحن في حجر صحي في ديارنا وقرب فلذات كبدنا.

  • طبيب
    الثلاثاء 17 نونبر 2020 - 23:06

    الممرض أصبح في المغرب احسن من الطبيب، فالممرض متخرج بعد ثلات سنوات بعد البكالوريوس بأجرة 6500 درهم وبعد سنتين الحيازة على الماستر اي سلم 11 بأجرة 13000 درهم مقابل الطبيب 8300 درهم الذي دزس 8 سنوات بعد البكالوريوس !!!!

  • كارهة للتمريض
    الأربعاء 18 نونبر 2020 - 00:03

    السلام عليكم أعلم سبب كرهكم لمهنتي و التي كرهتها أيضا لسنوات لكن ما جعلني أحبها أنتم المرضى فبصيص أمل شفاء مريض يحييني و سماع أن حياة المريض بيد الله و ما بيدنا حيلة يشلني كونوا على علم أننا لا نبدأ بالمبلغ الذي ذكرته الأخت منا كثر هناك من أحسن إليه مواطنون لكي لا يموت جوعا ليس فقط بسبب المادة و لكن لتعييننا بمناطق بعيدة عن الأسواق و الأسوء أماكن لا يحتاجنا فيها أحد أناس لا يؤمنون بفائدة الطب و يرفضون زيارة المستوصف كان على نشر الوعي و ثقافة العيش بينهم بينما هنالك من هو بحاجة لخدماتي في أماكن أخرى أخبركم يا من تجهلون خبايا الأمور كله منهم لو أصلحوا القطاع و أحسنوا توزيع الموارد مادية و بشرية ما وجدتم شاكي أو باكي ما وجدتم راشي أو مرتشي و ما وجدتم مسؤولا طاغيا لا يرحم فرأفا بنا نحن كرهنا تقبلنا مكرهات انتمائنا لهذا القطاع الذي لو خيرنا لتركناه كان ذلك أرحم على صحتنا التي ضاعت في عز شبابنا لكن صبرنا كوننا نقول إن انسحبنا من يعالج عائلتنا و يعالجنا فيما بعد أنترك الساحة لمن اشترى شهادة لا يعلم حتى معنى التخصص الذي درسه و الله شاهد على ما أقول

  • ممرض مغربي
    الأربعاء 18 نونبر 2020 - 00:44

    حشومة وعار أن وزارة الصحة و من ورائها الحكومة المغربية لا تلبي مطالب هؤلاء الشباب الممرضين جنود الصف الأول ضد فيروس كورونا !! هل تعلم عزيزي القارئ أن الممرض المغربي هو أول من تطوع لمواجهة الفيروس في شهر مارس وأبريل عندما كانت جميع الفئات الأخرى في وزارة الصحة تختبئ خوفا من الفيروس ؟ هل تعلم عزيزي القارئ أن الممرض المغربي يواجه أمراضا فتاكة ومعدية أخرى كالسيدا و الالتهاب الكبدي في ظروف اشتغال كارثية ؟
    هل تعلم عزيزي القارئ أن أكثر من 1000 ممرض أصيب بكورونا جراء عمله سواء في مصالح كوفيد أو باقي المصالح ؟ هل تعلم عزيزي القارئ أن أكثر من 20 ممرض توفي نتيجة مضاعفات كورونا ؟
    من حق الممرض أن يطالب سلميا بتقنين المهنة و تحسين ظروف الاشتغال و تحفيزه ماديا و معنويا .

  • سوسي
    الأربعاء 18 نونبر 2020 - 02:37

    لماذا كل هذا العنف والاحتقار للمواطن المغربي علاش داك القايد خفيفة عليه اديه باش اصرفق ممرض كان ممكن انه انقد حياة فرد او افراد من عائلته ويمكن ان يكون من سيطعم صاحب السلوك الهمجي وفعلا استغل اعداء الوخدة الترابية تلك الصورة الحقيرة للصفعة لتشويه المغرب حشومة عيب في ظل تعبئة الجبهة الداخلية ايجي مردة ولا قايد اخسر كولشي ورونها لاش السبان والتصرفيق لاش؟! مهامن خدامين هاد الممرضين ملي وزارة الصحة لاتريد الاستجابة لهم حسب علمي الحوار الاجتماعي الوحيد الذي لم يجد طريقا للحل هو ديال الصحة تعاقب عليه 3وزراء بدون فائدة فالى متى هذا الاحتقان اذن؟!

صوت وصورة
الإخوة زعيتر يساعدون تبقريت
الإثنين 25 يناير 2021 - 10:31

الإخوة زعيتر يساعدون تبقريت

صوت وصورة
تخريب سيارات بالدار البيضاء
الإثنين 25 يناير 2021 - 10:05

تخريب سيارات بالدار البيضاء

صوت وصورة
وصول لقاح أسترازينيكا
الإثنين 25 يناير 2021 - 00:52

وصول لقاح أسترازينيكا

صوت وصورة
ستينية تقود "تريبورتور" بأزمور
الأحد 24 يناير 2021 - 16:20

ستينية تقود "تريبورتور" بأزمور

صوت وصورة
انهيار منازل في مراكش
الأحد 24 يناير 2021 - 15:32

انهيار منازل في مراكش

صوت وصورة
آراء مغاربة في لقاح كورونا
السبت 23 يناير 2021 - 15:41

آراء مغاربة في لقاح كورونا