من أسامة إلى أوباما : لن تحلم أمريكا بالأمن

من أسامة إلى أوباما : لن تحلم أمريكا بالأمن
الإثنين 25 يناير 2010 - 13:46

من أسامة إلى أوباما : لو أن رسائلنا تحملها الكلمات لما حملناها بالطائرات


أطلق زعيم تنظيم القاعدة، أسامه بن لادن، تسجيلاً صوتياً قصيراً أمس الأحد أعلن فيه مسؤولية حركته عن محاولة الطالب النيجيري عمر الفاروق عبدالمطلب، الفاشلة لتفجير طائرة أمريكية أثناء أعياد الميلاد، وتوعد فيها بمواصلة استهداف الولايات المتحدة في ظل استمرار دعمها لإسرائيل.


واستهل بن لادن كلمته المقتضبة التي بثتها قناة “الجزيرة”: من أسامة إلى أوباما. السلام على من اتبع الهدى.. لو أن رسائلنا تحملها الكلمات لما حملناها بالطائرات.. الرسالة المراد إبلاغها عبر طائرة المجاهد عمر الفاروق هي تأكيد على رسالة سابقة بلغها أبطال 11 سبتمبر”، في إشارة للهجمات الإرهابية على الولايات المتحدة عام 2001.


وتوعد زعيم تنظيم القاعدة في أول تسجيل صوتي له منذ سبعة أشهر، والأول هذا العام، أمريكا بالمزيد من الهجمات: “لن تحلم أمريكا بالأمن حتى نعيشه واقعاً في فلسطين.”


وتابع: “ليس من الإنصاف أن يهنأ الأمريكيون بالعيش ما دام إخواننا في غزة في أنكد عيش.”


وأردف: بإذن الله غاراتنا عليكم ستتواصل مادام دعمك للإسرائيليين في غزة متواصل.”





وفشل الفاروق في تفجير طائرة تابعة لشركة “نورثويست أيرلاينز” الأمريكية أثناء هبوطها في مطار “دتريوت” في 25 دجنبر الماضي.


ورجح مسؤولون أمريكيون تلقي الطالب النيجيري تدريبات في معسكرات القاعدة باليمن.


وكان بن لادن قد أطلق في شتنبر الماضي شريط فيديو بمناسبة الذكرى السادسة للهجمات على الولايات المتحدة شرح فيها للشعب الأمريكي أسباب تلك الضربات.


ويذكر أنه خلال العام الفائت أطلق زعيم تنظيم القاعدة، الذي تعتقد الاستخبارات الغربية أنه يختبيء في المناطق الجبلية الوعرة بين الحدود الأفغانية والباكستانية، ستة تسجيلات صوتية.


وتزامن التسجيل الصوتي الأخير، الذي لم يتسن لـCNN التأكد منه بصورة مستقلة أو منفصلة، مع تحذير أجهزة استخبارات غربية من تدريب القاعدة لانتحاريات لضرب أهداف غربية.


ويقول التقرير الذي نشرته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية أن الانتحاريات، يحملن جوازات سفر غربية أفلتن من ضربة جوية استهدفت مركز تدريب للقاعدة في اليمن.


ويعتقد أن الضربة الجوية الأمريكية على المعسكر أودت بحياة عدد من الانتحاريين تلقوا تدريبات هناك، حسب التقرير.


وينظر مسؤولو الاستخبارات الغربية بان استخدام انتحاريات بملامح غربية لشن هجمات في الولايات المتحدة وأوروبا أمر “حتمي” ولا مفر منه.

‫تعليقات الزوار

52
  • Ahmed
    الإثنين 25 يناير 2010 - 15:22

    من الضحايا ؟ أبرياء لا صلة لهم بالسياسة.. الرجال تحارب ندا لند

  • qlq1
    الإثنين 25 يناير 2010 - 15:18

    اسامة دمية صنعتها امريكا كحجة للسيطرة على العالم… لماذا لم نسمع ابدا تهديدا مباشرا للصهاينة.

  • الله اعلم
    الإثنين 25 يناير 2010 - 15:00

    هل تعلمون من هو بن لادن
    في رايي ان الامركيين المعرفون في الدبلوماسية بتعبيرهم عن الاشياء بواسطة رسائل messages فهم عندما يريدون ان يقولون ان المسلم يفكر في امر ما او عندما يريدون الكشف عن مؤخرته كما يحصل الان في المطارات الامريكية فهم يعبرون بواسطة شخصية بن لادن
    فمن هدا فانه لاو جود لا لبن لادن و لا هم يحزنون
    المهم اننا كمسلمين و عرب غير مرغوب فينا في بلادهم و نحن نتكالب على بلادهم و على خدمتهم
    الله يعفو على العرب اوصافي

  • سعيد الجديدي
    الإثنين 25 يناير 2010 - 15:10

    عاش شيخنا أسامة البطل ومزيد من الإنتصارات إن شاء الله على الصليبيين.يا رب أنصر شيخنا وكل المجاهدين في أفغانستان والعراق وفلسطين وكل أراضي المسلمين يارب حرر بيت المقدس من الصياهنة الأشرار وآحفظ لنا ملكنا محمد السادس من الأعداء المتربصين

  • Ahmed FAKIHI
    الإثنين 25 يناير 2010 - 15:24

    Oussama Bin Laden et sa Al Kaida contre les USA, Israël et les pays occidentaux. Vous croyez ça vous ?. Moi non. Je devrai être vraiment un dérangé pour faire face à ces pays avec des moyens qui ne sont pratiquement rien devant ceux de mes ennemis. Donc en y pensant je me dirai que si je dirigerai des actions contre ces pays, alors je ne ferai rien d’autres que de faire du mal aux musulmans qui seront considérés des terroristes à mettre sous l’œil. Considérant le rapport de force et ma situation, je me rendrai à l’évidence je me retirerai pour réfléchir à autre chose, que de pousser des personnes à se faire sauter et faire sauter aussi des innocents. Cela ne se fait pas en Islam, c’est une lâcheté. Les américains qui tuent les civils avec leurs drones sont aussi des lâches, ainsi que tous ceux qui font le commerce de la mort. La mort ; oui ; et Oussama Bin Laden est mort ; il ne reste plus que son non pour les besoins de faire régner la terreur en subtilisant aux citoyens leur droits et leurs libertés. Les vrais terroristes on les connaît bien, ils sont des vampires, des psychopathes et des assassins sans état d’âme. Dans toute cette histoire de terrorisme et de lutte contre le terrorisme ; posons nous la question. A qui profite le terrorisme ?

  • محمد لغليض
    الإثنين 25 يناير 2010 - 15:02

    تبا لأمريكا ولكل من يشك في وجود بن لادن لأن هدا الأخير فعل مالم يقدر على فعله الملايين من الغيورين على الدين والوطن العربي
    والويل للجاحدين

  • ابو غطاط
    الإثنين 25 يناير 2010 - 15:12

    حفظ الله الشيخ وجزاه ربي عن الإسلام وأهله خيرا
    قائدنا والله إنا جنود مجندون ورائكم ماضون حيت تأمرون فأبشر بما يسرك شيخي فداك أبي وأمي ونفسي

  • LAHCEN
    الإثنين 25 يناير 2010 - 15:26

    تُكرر كثيرا في عدة مقالات العبارات التالية…(نصرالعرب ، العرب كدا وكدا…الخ). وانا اقول كفى عنصريةً لان قضية الاسلام تجمعنا جميعا عرب وعجم لهذا دافع باسم الاسلام وليس باسم العرب. فالعرب بالنسبة لي هم الحادرون من الجزيرة العربية اما شمال افرقيا فهم عجم ومسليمين ولله الحمد. كفى تخليطاً للوراق وكفى عنصرية.

  • Mohamed
    الإثنين 25 يناير 2010 - 15:16

    Ils faut vous réveiller, ben laden joue un role precis qu’on lui a attribué, tout comme les autres gouverneurs arabes (mobarek, …). il y a bcp de sionistes parmi les musulmans et on en voit de plus en plus. je parie que ben laden est en train de vivre dans un palais qq part aux us ou autre pays qui lui plait …

  • Iman
    الإثنين 25 يناير 2010 - 15:06

    السلام عليكم، غريب هو حالكم ياعرب غريب هو حالكم يامغارب، بالله عليكم لماذا نحن أغبياء أو بالأحرى لماذا ندعي الغباء، أعلم علم اليقين أنكم تعلمون أن أمريكا وحلفائها هزموا حق الهزيمة في العراق وهاهم يهزمون في أفغنستان مرة أخرى، وبعد خيبة أملهم وتورطهم في المجازر ضظ الأبرياء العزل من المسلمين، لم يجدوا إلا منهجا جديدا يتجسد في الحرب الإعلامية،و ذالك بإبتكار قصص توضح أن المسلمون هم الذين يقومون بزعزعة السلام في العالم، ولذالك يجب القيام بملاحقة هذه الطائفة المسمات بالإرهابيين ولو تطلب الأمر قتل أطفال عزل وهتك أعراض نساء لاحول ولا قوة لهم، ياعرب يامسلمون أصبحنا فئران تجارب لمخططات الصهاينة ومن والاهم من أمريكيين…، بعد حصول أوباما على جائزة نوبل لسلام (لاأدري أي سلام هو) فما وجد باراك أوباما إلا قصة الصبي النيجيري الذي أراد أن يفجر بزعمهم الطائرة…، والله حتى الكثير من أبناء الغرب ضحكوا من غباء هذه القصة المفبركة، ولكن أبى الكثير من المسلمون إلا أن يصدقوها ولو تبين حقيقة إبتكارها.
    بالله عليكم، لماذا لايريد الكثير منا تقبل أن الحرب القائمة ضد المسلمون بتواطئ مع حكام الدول الإسلامية، أن هذه الحرب صليبية 100% ، ألم يذكر ذالك الصهيوني بوش عليه من الله مايستحق ذالك ؟؟؟ في هذه السنة تم إكتشاف أن جل الأسلحة البريطانية تحمل عبارات من ´´ الإنجيل المحرف“ تحرض على قتل من خالف المذهب المسيحي، من أراد التحقق فليبحث في موقع الجزيرة أو GOOGL، أرادونا أن نحقد على بعدنا البعض، بحربهم الصهيونية الإعلامية، صوروا لنا أن أمريكا ماتريد إلا السلام، وأن الإسلام مايدعوا إلا إلى العنف والكراهية والحقد، من يشك في حق وصدق كلام الله عزوجل ؟؟؟؟ فعلم رحمك الله أن الله جل في علاه، الذي يعلم ماكان وقبل أن يكون وماهو سائر وماسيكون إلى يوم البعث، يقول ربي وأحق الكلام كلام ربي جل في علاه ´´وَلَن تَرْضَى عَنكَ الْيَهُودُ وَلاَ النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ قُلْ إِنَّ هُدَى اللّهِ هُوَ الْهُدَى وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءهُم بَعْدَ الَّذِي جَاءكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللّهِ مِن وَلِيٍّ وَلاَ نَصِيرٍ {120}“ الإسلام بعيد كل البعد عن المجازر الرتكبة في حق الإنسانية، المسؤول الوحيد هو طمع الغرب في خيرات المسلمين، فتاريخ أمريكا بني على الذبح والقتل والسلب، عند إكتشاف أمريكا قاموا البيض الذي جيئ به من سجون أروبا بذبح وقتل الهنود الحمر بإسم المسيحية وعلى يد القساوسة، إقرئوا التاريخ فإنه طريق للوصول إلى الحقيقة، لاأسعى لتحقيد شخص على شخص ولكني أسعى لإبعاد من هو غافل على الحقيقة لأن لايقع في أعراض المسلمين، نعلم علم اليقين أن الكثير من المعلقين هم مجندون من الأنظمة العلمانية المتصهينة أم ممن يعادي دين الله جل في علاه. اللهم إني بلغة فشهد ´´ش´كرا لنشر هذا التعليق“

  • بلادن 2
    الإثنين 25 يناير 2010 - 15:30

    لا وجود لابن لادن ,.امريكا تريد ان تجعل قضية فلسطين تدخل في محو الارهاب و التهديد لذى فلا بد لها ان تدخل بلادن في القضدية لتعطي للصهاينة الضوء الاخضر لتنفيذ جرائمها الجديدة . وهذا ما وقع في العراق و افغانستان ……فبلادن هو دمية او قضية تظهر في مقدمة تنفيد اي مخطط اسرائيلي امريكي.فالمخطط االقادم هو جعل حماس جزء من القاعدة . والسلام

  • ابو عبد الله اشضاية مروان
    الإثنين 25 يناير 2010 - 15:20

    الحمد لله رب العالمين و صلي اللهم و سلم على نبينا الامين محمد ابن عبد الله و على اله و صحبه اجمعين
    اسامة خارجي شق عصى المسلمين و احدث الفتن و القلاقل في بلادهم زعزع اللامن و روع المعاهدين مع حكام المسلمين و كفر حكام المسلمين اهلك نفسه عندما انحاز ايام الجهاد مع جماعة التكفير فماذا عندنا نحن الجعجعة و الحماس الفارغ و كل من اراد احداث الثوراث و الانقلابات يتمسح بالاسلام و اقول لهؤلاء الذين يخرجون على حكام المسلمين باسم الجهاد و الاسلام الان العلمانيون احسن منكم و اشرف لمذا لان دعوتهم لا تتمسح بالاسلام اما انتم فقد شوهتم الاسلام و شوهت انفسكم و شوهتمونا معكم اللهم انا نبرا اليك من سبيل هؤلاء اما بالنسبة للاصحاب الجهاد الفارغ فتجدهم و الذي نفسي بيده اهل دنيا و تكالب عليها ان اعطي رضي و ان لم يعط سخط هدفهم الكرسي لا غير لا جهاد و لا اسلام ولا تغتروا باللحية و العمامة و الرشاش فان النصر ليس بالسلاح كما يعتقد هؤلاء الفجرة فالنصر يكون مع طلب العلم الشرعي الصحيح و الذي و الله المستعان يذهب حملتهم الواحد تلوى الاخر و ان لله و انا اليه راجعون فما ظهر هؤلاء و اخرجهم الا اتباعهم من الرعاع اتباع كل ناعق فهاهي نتائجهم عندنا في البلاد شباب يقحمون انفسهم في المهالك و سط الصحاري و القفار يتصيدون فرصة ليقتلوننا و الجهلة عندنا يزمرون و يطبلون قد لا يعلمون انهم قد يصبحون في يوم من الايام اشلاء او معطوبين اثر انتحار احد هؤلاء بنسف او غيره او تصبح نسائه و محارمه سباياهم و امواله غنائمهم فكم عاتوا في جارتنا الجزائر فسادا كم قتلوا كم اغتصبوا كم ذبحوا باسم الاسلام و الشريعة
    اللهم انا نعوذ بك من جهد البلى و درك الشقى و سوء القضى و شماتة الاعداء و صلي اللهم و سلم على نبينا محمد و اله و صحبه اغادير10 صفر 1431

  • رحمة
    الإثنين 25 يناير 2010 - 14:12

    لا أفهم لماذا يصر العرب على الذهاب الى بلد لا يسمح لهم بدخوله حتى يفتشوا بل تفتيش يصل الى حد اهانة الكرامة.هم لا يريدوننا فلماذا هذا التشبث بهم.لا حول و لا قوة الا بالله.

  • اسامة القاسمي
    الإثنين 25 يناير 2010 - 14:14

    هكدا هي المقاومة عاشت المقاومة بكل اشكالها من القاعدة مرورا بحزب الله وانتهاءا بحماس.الموت لامريكا والموت للكيان الصهيوني.تحيا فلسطين تحيا غزة المألومة وتحيا العروبة ويحيا دين الاسلام الدي دائما سيبقى علمه مرفرفا بادن الله تعالى.

  • elbouhali
    الإثنين 25 يناير 2010 - 14:36

    سمعوني يالحباب
    انا بوهالي راحل فالبلاد
    نسال او ردو لي الجواب
    قولو لي شكون سايق العباد؟
    من كندا حتى لتنجداد
    غزة ولات حبس بلا باب
    كل بوم اموتو اولاد بلا عداد
    او بن لادن من الغار مسفط الخطاب
    هذي نار تشعل اولا رماد
    على عينيك ياولد البلاد
    قولو لبن لادن عيينا من الناب
    عمرو صيفت قرطاسة لذيك البلاد
    ياك ما فاسرائيل حرام الجهاد
    او فكينياحللتوه يا لجواد.
    انا غي بوهالي.

  • n'importe quoi
    الإثنين 25 يناير 2010 - 15:04

    pourquoi alors!!! il n’orient pas ses troupes !!directement vers israel!!! au lieu de ce cinema

  • ابن الوليد المغربي
    الإثنين 25 يناير 2010 - 14:18

    والله لاتسعني الارض من الفرحه بسماع صوت اسد الجهاد شيخنا الحبيب اسامه حفظه الله
    اسأل الله ان يقر عينك ياشيخنا بنصر الاسلام والمسلمين وانهيار امريكا عاجلاً غير اجل .
    ودمت ممرغاً لــ أُنوف الصليبيين واذنابهم …
    وقسمك الشهير ياشيخنا منذ ثمان سنين قد تحقق فإلى يومنا هذا وامريكا لم تذق طعم الراحه
    متى يا عزيزي يكون المنى …. وتشرق شمس الهدى من جديد
    بكاء الثكالى ودمع اليتامى …. بغزة يدمي فؤاد الصمود
    لماذا فقط أمتي تشتكي …. ولم يشتك الظلم يوما يهودي؟
    علينا فقط كل هذا العذاب …. أما من آسامة بين الجنود؟
    وهل عمر الخير في الناس أم ….. يكو لنا خالد بن الوليد؟
    آسامة عجل رعاك الإله …… لنهر جرى بعد طول جمود
    يفل الحديد حديد التقى …. وربك يحمي الشجاع العنيد

  • الإثنين 25 يناير 2010 - 14:30

    بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    حفظك الله ورعاك يا شيخنا اسامة
    اللهم انصر المسلمين في كل مكان
    وانشاء الله في القريب العاجل نسمع ونرى هجومات اخرى لبلادن على الولايات المتحدة الامريكية والصهاينة
    والله انك رجل ليس كباقي الرجال والخونة رجل يقتدى به اللهم انصر الاسلام واعز المسلمين واخذل من خذل الدين

  • سانتاكروزي
    الإثنين 25 يناير 2010 - 14:32

    اضن ان الصوت ليس لي بن لادن.

  • simo
    الإثنين 25 يناير 2010 - 14:06

    كل المجاهدين بالدول العربية ولا واحد فيهم قال ان بن لادن موجود

  • ch3ayba
    الإثنين 25 يناير 2010 - 14:38

    جزاك الله ألف خير مني ومن صديقي من الأمة الأسلاميةجمعاء الله هم أعنكم على القضاء على أسرائيل وكل حلفائهاومن العرب ألى غير العرب
    جزاك الله خيرا

  • abcd
    الإثنين 25 يناير 2010 - 14:22

    سلامعليكم راه مكاين لا اسامه لهم يخزنون هدشي كلو صانعنو الملاعين دياول الصهاينه والامريكان باش يكاملو المصالح دياولهوم في ارض فليسطينن والعرق الخ هده الايام شفت في ليوتيب بلادن مزور في المكسيك وفي يده السلاح حتئ هدا لي قالو بغا يفجر نفسو في امريكا من الاعيب اليهود كيفاش حتا وصل المطار شبح هو لحماق راه حتى الي وقع في امريكا للبرجين من صنعهم كيف يعقل ان تدخل الىداخ المطار وثسرق تلاتة طاىرات وتفجرهم ومباشرة غزو العراق ادخلو هده الكمة في اليوتيب لتعرفوهم القادمون

  • عبد الرحيم
    الإثنين 25 يناير 2010 - 15:14

    أوجه نصيحة لكل المهتمين بهذا الموضوع بأن يصرفوا النظر عنه. لأنه مجرد لعبة سياسية تخدع بها الولايات المتحدة الأمريكية الجميع من أجل دعم مشروعها الإ رهابي وتبرير أعمالها الوحشية بحجة الإرهاب.فهل ستحرر القدس بالأقوال و بالرسائل!!!!!!!!!!.

  • farid
    الإثنين 25 يناير 2010 - 14:10

    عاش ابن لادن وعاش الاسلام والمسلمون

  • The Observer
    الإثنين 25 يناير 2010 - 14:24

    This TERRORIST letter can be read from various angles : I have read it this way : From a world terrorist to a US democratically elected president – from a blood thirsty man to a president who have mobilized a whole country to save the Haitian people from the recent disastrous earthquake – from the dark ages and backwardness to the United States, the land of progress and civilization – from a rat hiding somewhere in the caves of Pakistan or Afghanistan to a President, who have recently allowed TARIQ RAMADA to come to USA and teach in one of its outstanding universities – from a man, who massmurder and maim, innocent people by hijacking airplanes and blowing up civil airliners to a country which saved Iraq from a life long dictator – from nut to a smart and well educated president – from bunch of terrorists to a state which made information available to all the world at no charge – from caves of Afghanistan to the white house- from a hopless aging man – to a young president aspiring to maintain the US as the most powerful country – from LOBABA to OBAMA – from KOLABA to OBAMA- from qashaba to obama… from siwak to the cigar

  • The Observer
    الإثنين 25 يناير 2010 - 14:26

    From Osama ALKALBIII to Obama AL HABASHI

  • عبد الله المغربي
    الإثنين 25 يناير 2010 - 13:54

    الصوت مفبرك والمقلد يتكلف في تقليد صوت بن لادن
    ولتعلم امريكا ان المسلمين ليسوا اغبياء فالمسرحية مفضوحة وكفى لعبا بعقول الناس

  • توت عنخ امون
    الإثنين 25 يناير 2010 - 13:56

    طغيان امريكا وظلمها للمضطهدين والضعفاء يولد العنف والارهاب فعلى امريكا وحلفائها ان يتحملوا المسؤولية

  • أحد المسلمين
    الإثنين 25 يناير 2010 - 13:58

    أمريكا أكبر الإرهابيين هي و حلفائها!!!
    يدعون محاربة الإرهاب!!!
    لقد أصبحنا عاجزين عن التحرك و النهوض و الدفاع عن كرامتنا و شرفنا
    الإسلام بريء من كل حاكم لم يفعل شيئا لإخوانه
    الإسلام بريء من كل خائن
    لننتظر قدوم حاكم أو شخص ينقد المسلمين من هده المذلة العظيمة

  • sims
    الإثنين 25 يناير 2010 - 14:02

    اسامة بن لادن مات او قتل من زمان .. هذه التسجيلات مزوره تنتجها المخابرات الامريكيه لاهداف معروفه ..
    الدليل ان اسامه مات انه لم يرد على الفيديو المسرحيه الذي انتجته CIA المليء بالاخطاء

  • البعياشي
    الإثنين 25 يناير 2010 - 14:00

    بسم الله الرحمن الرحيم والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
    حفظ الله ورعلى كل من قال وفعل ، لا أعتقد أن الشيخ اسامة بن لادن هو المهدى المنتظر ، حيث انه لا توفر فيه الشروط لكي يكون، لكي يكون، لايجب أن يكون عربي ، حيث من طبيعة العرب أن يكون خائنا ولا فاتحا ، وذالك ما أثبته التاريخ حسب أرشيفهم وتاريخنا، أما أحداث 11 سبتمبر”، في إشارة للهجمات الإرهابية على الولايات المتحدة عام 2001.فلا علاقة له بلموظوع ، ذالك كانت حربا تجاريتا بين الأصدقاء أصبحوا أعداء ، بوش عدوا الله سرق أموال عائلة بلادن وهاذا إنتقم من العباد ، فكان سبب في إشعال فتنة بين المسلامين ،أما الرسال من أسامة إلى أوباما. السلام على من اتبع الهدى ، فمرادها الله يعلم ولم يبقانا إلا أن نقول
    اللهم انصر المسلمين في كل مكان
    وإنشاء الله في القريب العاجل نسمع ونرى هجومات اخرى لبلادن على بلدانا الخربية التي خربة الاسلام وسفكة دم المسلمين ، وخرب الأنظمة في الولايات المتحدة الامريكية الداعمة للصهاينة المجرمين
    والله انك تعلم وترا إن كان بلادن رجل ليس كباقي الرجال والخونة ورجل يقتدى به اللهم انصره ،الله أنصر الاسلام واعز المسلمين واخذل من خذل الدينف والسلام على من إتبعى الهدى

  • جلال
    الإثنين 25 يناير 2010 - 15:28

    أستغرب من بعد الأغبياء اللدين يمجدون هدا المجرم الإرهابي، الدي قتل من المسلمين في العراق وفي الدول الإسلامية الأخرى أضعاف الأضعاف من غير المسلمين.
    بالله عليكم قولوا لي كم من عملية فدائية قام بها في فلسطين المحتلة، ولاشيء….??!!!!!!!!!
    كم من صهيوني قُتل من طرف عصابته ولاواحد…..??!!!!!!!!

  • MAROCAINE
    الإثنين 25 يناير 2010 - 13:48

    salam,
    à chaque apparaition d’une vidéo personnelement j’attend une catastrophe contre pays arabes car le but de ces vidéos c’est nuire à l’islam et au certains peoples , je n’arrive plus à avaler ce k’on appel “moujahidine” car ce ke je remarque c’est ke les choses deviennent extrement mal envers les musulmans europe et en vers les pays colonisés voilà , et l’utilisation de ce nom c’est epouvantail à nous avant USA car il nuit à islam et aux musulmans ni palestine libre ni iraq et ki sait koi au future encore estimons bien “allah yaltaf bina”

  • De la famille
    الإثنين 25 يناير 2010 - 14:50

    Ossama est un frère d’obama, et tout le monde le sais surtout FBI. Et c est pour cela qu on a fait tout pour qu Obama gagne les elections, Et pour pouvoir convaincre Ossama beladen de se devoiller. Mais Ossama veut plutot convertir Obama a l Islam avant de se mettre a table

  • angel
    الإثنين 25 يناير 2010 - 15:32

    lors de l’attentat sauvage perpetre par les amis de ben laden ,contre les etats-unis, tout le groupes islamistes disaient que c’est l’amerique qui a declenche cette affaire pour acuser ben laden ,qui est innocent , depuis pas mal du temps l’assassin ben ladin se declare de sa responsabilite tout les attentats que ce soit en europe ou dans le monde par ses fidels d’al “qaiida” dans peu de temps vous allez ecouter la fin de ce sanguinaire, comme a ete la fin de plusieurs autres , et l’amerique et le monde libre continueront

  • باحث
    الإثنين 25 يناير 2010 - 14:34

    السلام عليك يا أسامة بن لادن
    من مسلم مغربي في بلاد المهجر الى الزعيم تنظيم القاعدة
    من انت كي تحارب العالم كله باسم المسلمين
    لاحق لك ان تحارب باسم جميع المسلمين ولا ان تسالم باسمهم
    إسلامك او إسلام أي شخص في العالم لا يعطيه الأحقية بمخاطبة العالم بسم الإسلام المسلمين
    سواء منفردا او جماعة أو حزب او مؤسسة أو دولة او مجموعة من الدول
    هناك مسلمون في جميع دول العالم بدون إستثناء يمارسون حقوقهم وواجباتهم حسب القوانين والأعراف المعمول بها في كل قطب على حدة
    هل يحق لبن لادن تمثيل السعوديين والتكلم بإسمهم
    هل يحق لأسامة بن لادن التكلم بسم عائلة بن لادن
    هل يحق لبن لادن التكلم بسم الخليجيين
    هل يحق لأبن لادن التكلم بسم الدول العربية
    أدن كف تجرا الرجل على تمثيل الإسلام ومخاطبة العالم بسم الدين والولي على المسلمين ومحاربة أمريكا بأسم الإسلام

  • Soufiane
    الإثنين 25 يناير 2010 - 13:50

    وأردف: بإذن الله غاراتنا عليكم ستتواصل مادام دعمك للإسرائيليين في غزة متواصل.”
    على ماأعتقد،لم يسبق للقاعدة أن ضربت في إسرائيل،وأن جل ماجناه العرب و المسلمون منذ ظهور هذا التنضيم المشبوه النوايا والأهداف سوى القتل والدمار..لم نجني من تنضيمك ياشيخ سوى أفغانستان في حروب و عراق محتل…فما هي أهدافك الحقيقية؟؟أو أهداف من صنعو تنضيمك إن هو موجود أصلا…

  • ALBOU3AYACHE
    الإثنين 25 يناير 2010 - 13:52

    بسم الله الرحمن الرحيم والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
    حفظ الله ورعلى كل من قال وفعل ، لا أعتقد أن الشيخ اسامة بن لادن هو المهدى المنتظر ، حيث انه لا توفر فيه الشروط لكي يكون، لكي يكون، لايجب أن يكون عربي ، حيث من طبيعة العرب أن يكون خائنا ولا فاتحا ، وذالك ما أثبته التاريخ حسب أرشيفهم وتاريخنا، أما أحداث 11 سبتمبر”، في إشارة للهجمات الإرهابية على الولايات المتحدة عام 2001.فلا علاقة له بلموظوع ، ذالك كانت حربا تجاريتا بين الأصدقاء أصبحوا أعداء ، بوش عدوا الله سرق أموال عائلة بلادن وهاذا إنتقم من العباد ، فكان سبب في إشعال فتنة بين المسلامين ،أما الرسال من أسامة إلى أوباما. السلام على من اتبع الهدى ، فمرادها الله يعلم ولم يبقانا إلا أن نقول
    اللهم انصر المسلمين في كل مكان
    وإنشاء الله في القريب العاجل نسمع ونرى هجومات اخرى لبلادن على بلدانا الخربية التي خربة الاسلام وسفكة دم المسلمين ، وخرب الأنظمة في الولايات المتحدة الامريكية الداعمة للصهاينة المجرمين
    والله انك تعلم وترا إن كان بلادن رجل ليس كباقي الرجال والخونة ورجل يقتدى به اللهم انصره ،الله أنصر الاسلام واعز المسلمين واخذل من خذل الدينف والسلام على من إتبعى الهدى

  • اوباما
    الإثنين 25 يناير 2010 - 14:04

    اذا كان هذا فعلا صح فكل من كتب أي رد مخالف فهو مجرم فهو في الحقيقة أن هذه الرسالة فيها شك
    ويقوم هذا الشك على العقل كثير منا يقول أنها كذوب قال عنه الشيخ عمر بكري :
    «” لقد أحيا الشيخ أسامة فريضة الجهاد بعد أن كانت غائبة فجزاه الله خيراً “»

  • Ilhame Ahmed
    الإثنين 25 يناير 2010 - 14:28

    The observer said it all, seriously guys read his comment, it’s kind of funny but it s true.
    Ben laden is a criminal, him and bush are twins in my opinion….damn it, i could have been on that NWA flight from AMS TO DTW, to those who are supporting him, before u open up ur little mouth and deffend him,think of all those innocent people who got killed because of him, what if your loved one was one of them, would u still say he is great and mojahid and talk sh*ty talk

  • From osama to obama
    الإثنين 25 يناير 2010 - 15:36

    اين هو القطيع من المحيط الى الخليج الذي هلل وطبل وزمر لفوز المرتد عند دين الاسلام دين أبيه وأجداده اوباما في كرئيس للويلات المتحدة الامريكية امبراطورية الشر التي هي حتما الى زوال انشاء الله,اذ هاوهو يخلف وعوده بارسال مزيدا جنوده الى مقبرة أفغانستان ولم يغلق معتقل غوانتانامو كما قال..الا تدرون ان الرئيس في امريكا ما هو الى أداة تنفد قرارات صقور البيت الابيض الذي يسيطر عليه اللوبي الصهيوني اليهودي المتحكم في زمام الامر بما في الاقتصاد والسياسة..
    بفضل الشيخ اسامة حفظه الله استنزفت امريكا و اتباعها بسبب هظه الحرب الشيئ الذي خلق هذه الازمة العالمية,فجندي امريكي واحد يكلف دافعي الضرائب في امريكا 100000 دولار سنويازد على ذلك الاسلحة والعتاد والطائرات الذي لا يعلم تكلفتها الا الله.
    انها حرب أنت فيها الخاسر يا أوباما لان المنتصر هو اسامة.
    اللهم انصر المجاهدين في العراق وافغانستان وفلسطين زفي جميع بلاد المسلمين.
    أميـــــــــــــــــــن.

  • محسن
    الإثنين 25 يناير 2010 - 14:16

    هدا حق ان كان المتحكم في القرار الدولة الامريكية . لاكن يخفى علينا ان الدولة الامريكية ومتخدي القرار في البيت الابيض ماهم الا وسيلة او لعبة في يد اللوبي الصهيوني المتحكم في القرار الامريكي والعالمي وبالتالي فضرب الوسيلة لايغني من الامر شيئ هدا ان كان ضربا كهدا يعد ضربا .لكنه في الواقع ليس الا اضفاءا للشرعية على ما ذهب اليه العدو الصهيوني من مبررات في ضرب الاسلام واهله .

  • مصطفى
    الإثنين 25 يناير 2010 - 14:46

    مادام (القادة) المسلمين لا يحركون ساكنا للدفاع عن الاف ابرياء المسلمين الذين يتم قتلهم في غزة او غيرها على يد اعظم ارهابيين في التاريخ، ويكتفون باسماعنا تلك الاسطوانات المشروخة في الوقت الذي تصرح فيه امريكا بدعمها الكامل والغير مشروط لهاؤلاء الارهابيين وتمدهم باحدث انواع الاسلحة
    فلا يسعني سوى ان ادعو لك بالتوفيق ايها القائد الهمام.

  • younes agadir al irhabi
    الإثنين 25 يناير 2010 - 14:44

    تحية لكل من يفكر و لو بقليل من المنطق لكل من ميزه الله عن الحيوانات بالعقل… ادا كان التعاطف مع شهداء غزة ارهابا فانا افتخر ان اكون ارهابياادا كان الاستيقاض لصلاة الفجر ارهابااداكان من يعاني الاستعمار القهر التقتيل الاغتصاب… ضلاميا..ارهابيا..و عزة الله ..وشرف امي الحبيبة اني افتخر ان اكون ارهابيا

  • maorccain
    الإثنين 25 يناير 2010 - 14:40

    هههه تبدع امريكا كعادتها في افتراء الكدب يا اخواني كل هدا من صنع الامريكيين لتشويه صورة الاسلام و المسلمين و الله كلكم تتدكرون 11 سبتمبر لدي برنامج اعدوه خبراء من عائلات صحايا 11 سبتمبر كشفوا فيه كل الحقائق بالادلة المقنعة و الله اندهشت لمل رايت هده الحقائق الفاضحة لن يهنأ البانتاكون pentagon مادام هناك دين اسمه الاسلام.

  • كمال
    الإثنين 25 يناير 2010 - 14:42

    إننا حين نتحدث عن بلادن فيجب التحدث عن فكر إرهابي إقصائي يؤمن بالعنف وتكفير الآخر الذي لا يحمل نفس الأفكار والتوجهات. إنه الإسلام السياسي بشتى ألوانه الذي يستغل الدين مطية من أجل أهدفه السياسية ومصالحه التي هي فوق الدين وفوق الإنسانية وكل اعتبارات الشفقة والإخاء والمحبة. إنه شعار العنف ثم العنف ثم العنف. لكن بعض الحركات الإسلامية تستعمل النهي عن المنكر أولا بالقلب ثم باللسان ثم بالقوة أو العنف في الأخير. ففي كل المجتمعات نجد ملاييين بلادنات يحملون فكرا شعاره العنف والكراهية ورفض الآخر ولن يغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم.

  • مصرى
    الإثنين 25 يناير 2010 - 14:58

    السلام عليكم شرف لنا كمسلمين بان نكون كلنا اسامه ابن لادن فيما يداع عنه ولكن للاسف اظن ان سمه اتفاق بين ابن لادن واسرئيل وامريكا بدليل ان من ضرب امريكا هم اليهود ومنهم 3الاف موظف يهودى لم يتواجدوا فى يوم ضرب ابراج امريكا وفرح ابن لادن بالصاق التهمه له حتى صدق نفسه انه ضرب امريكا وهو المهدى المنتظر الدى سيحرر المسلمين وفلسطين من اليهود وتوالت الصاقات امريكا بابن لادن كلما ارادت التواجد وسط البلاد الاسلاميه وهو لغبائه فرحان ويلقى بتصريحاتها المساعده للامريكان واليهود فى انه هو من يضرب ويقصف كل مكان ضربته اليهود فقد اضر المسلمون ضررا كبير وهو برئ من ضرب حتى جندى امريكى واحد اين هو الان فهو ان كان حى فيوجد فى الجبال وعنده من الزوجات الكثير يلهوا بينهم ويتفاخر ربنا يرحمنا ويرحم المسلمون جميعا منه ومن امثاله

  • مصرى
    الإثنين 25 يناير 2010 - 14:54

    السلام عليكم شرف لنا كمسلمين بان نكون كلنا اسامه ابن لادن فيما يداع عنه ولكن للاسف اظن ان سمه اتفاق بين ابن لادن واسرئيل وامريكا بدليل ان من ضرب امريكا هم اليهود ومنهم 3الاف موظف يهودى لم يتواجدوا فى يوم ضرب ابراج امريكا وفرح ابن لادن بالصاق التهمه له حتى صدق نفسه انه ضرب امريكا وهو المهدى المنتظر الدى سيحرر المسلمين وفلسطين من اليهود وتوالت الصاقات امريكا بابن لادن كلما ارادت التواجد وسط البلاد الاسلاميه وهو لغبائه فرحان ويلقى بتصريحاتها المساعده للامريكان واليهود فى انه هو من يضرب ويقصف كل مكان ضربته اليهود فقد اضر المسلمون ضررا كبير وهو برئ من ضرب حتى جندى امريكى واحد اين هو الان فهو ان كان حى فيوجد فى الجبال وعنده من الزوجات الكثير يلهوا بينهم ويتفاخر ربنا يرحمنا ويرحم المسلمون جميعا منه ومن امثاله

  • un humain
    الإثنين 25 يناير 2010 - 14:56

    on doit voir la verité en face , ce benladen n est qu un acteur americain qui joue les 2 roles pour donner toujours des raisons pour lutter contre les terroristes par les etats unies ,il est engagé par CIA depuis tres longtemps depuis la guerre afghane contre la russie , regarder son fils qui traine deriere les femmes et les Pds vous allez pouvoir demasquer ce monstre !!! fakker min jadid

  • khalid
    الإثنين 25 يناير 2010 - 14:48

    أنا أستغرب لهدا الجبان بن لادن فهو يهدد بزحق أرواح المدنيين بإسم الإسلام علانية بدون أدنى درة خجل و حياء بالروح التي خلقها الله هل توجد وقاحة أكثر من هده في حق كل مسلم غيور على سمعة دينه الحنيف، رحم الله صورة الإسلام قبل 11سبتمبر لقد دمر هدا العميل لأمريكا صورة الإسلام في الغرب بالكامل ، حتى أصبح المسلمون كاليهود منبدون و غير مرغوب فيهم أين حل و إرتحلوا وبالتالي إنقلبت علينا آيت أصبح اليهود محترمون ومرغبون فيهم و ويويله لمن يعادي السامية اليهودية ، لأن اليهود دافع عن قضاياهم الغير العادلة بدكاء دون عنف و سيطروا على المناصب سياسية و الإقتصادية عالمية وأيضا على السينما والأدب والإعلام الغربي ليكونوا جماعات ضغط يحسبوا لها مليون حساب
    أما المرتزقة طالبان فهم يقتلون الأبرياء ويدبحون المدنيين باإسم الإسلام و الإسلام بريئ منه ومن أفعالهم

  • أبو الوليد
    الإثنين 25 يناير 2010 - 15:38

    لحمد لله الذي ينبغي الحمد الا له الصلاة والسلام على رسول الله خاتم النبوة و الرسالة أما بعد.
    يقول صلى الله عليه وسلم (ليبلغن هذا الأمر ما بلغ الليل والنهار ولا يترك الله بيت مدر ولا وبرٍ إلا أدخله هذا الدين بعز عزيز أو بذل ذليل، عزاً يعز به الله الإسلام وذلاً يذل به الكفار) . رواه أحمد والطبراني وقال الهيثمي رجاله رجال الصحيح ( المدر: أهل القرى والأمصار، الوبر: أهل البراري والمدن والقرى ) .
    فليتق الله فينا المدعو أسامة بلادن فليتق الله في المسلمين فمعظم إخواننا,تركو الالتزام بعد فتن التي أججها هذا الرجل،الله المستعان على ما يأولون من الايات عن غير مواضعها,

  • أســـــامة
    الإثنين 25 يناير 2010 - 14:52

    السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
    أما بعد إخواني الكرام
    أسامة بن لادن لم يعد سوى إشاعة – حسب رأيي – المهم أنا أعتقد أنه قد لقي حتفه أو
    بالأحرى توفي في إحدى السنوات 2003-2004-2005-2006 أو 2007 على أبعد تقدير.
    أما عن هذا التصريح فأعتقد أنه صناعة أمريكية 100% وهذا واقع.
    والمغزى من هذا ربما هو عدم الخروج من العراق و فلسطين وباكستان …إلخ أو حتى أن يدخلو إلى بعض الدول الأخرى والله أعلم من هي هذه الدول التالية وهذا وراء حجة القبض على بن لادن ومحاربة تنظيم القاعدة.
    و حتى وإن إفترضنا أن أسامة لا يزال حيا يرزق فبأي حجة يردي بالآلاف من البشر لا دخل لهم بما يجري والأبشع هو إرداء عدد لا يستهان به من الأطفال واللذين لا يعرفون لا بن لادن ولا فلسطين ولا مصطلح الحرب وما يعنيه حتى .
    فعلا هكذا تصريحات يجب أن يدقق فيها الإنسان وأن يدرسها دراسة شاملة ومعمقة حتى يبدي رأيه.
    وأسأل الله أن ينصر إخواننا في العراق وفلسطين وفي كل البقاع العربية وأن ينصر المسلمين في كل مكان.
    تبقى هذه وجهة نظري ولكل وجهة نظره
    والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

صوت وصورة
أسر تناشد الملك محمد السادس
الأربعاء 20 يناير 2021 - 10:59 4

أسر تناشد الملك محمد السادس

صوت وصورة
"قرية دافئة" لإيواء المشردين
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 22:30 5

"قرية دافئة" لإيواء المشردين

صوت وصورة
فن بأعواد الآيس كريم
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 21:40 1

فن بأعواد الآيس كريم

صوت وصورة
مشاكل دوار  آيت منصور
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 18:33 1

مشاكل دوار آيت منصور

صوت وصورة
ركود منتجات الصناعة التقليدية
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 16:33 5

ركود منتجات الصناعة التقليدية

صوت وصورة
تحديات الطفل عبد السلام
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 12:30 14

تحديات الطفل عبد السلام