مواقف "صقور الإيديولوجيا" بسبب الاتفاق الإسرائيلي تهز كيان "البيجيدي"

مواقف "صقور الإيديولوجيا" بسبب الاتفاق الإسرائيلي تهز كيان "البيجيدي"
كاريكاتير: عماد السنوني
السبت 23 يناير 2021 - 06:00

دون أن يهدأ “البال الداخلي” لحزب العدالة والتنمية، تتواصل مساعي كتم السجال وسط التنظيم الإسلامي؛ فبعد تداعيات شفوية صاحبت استئناف العلاقات المغربية الإسرائيلية، انتقل “صقور الإيديولوجيا” إلى مرحلة تجميد العضوية بشكل معلن للجميع.

ويتجه الحزب عقب تواري أوجه عديدة، آخرها المقرئ الإدريسي أبو زيد، إلى فقدان الطابع الإيديولوجي الهوياتي، الذي طبع تفسيره لعديد من التحولات على المستوى الوطني والدولي، وهو ما ينذر باستمرار الخلافات القائمة.

ومنذ الولاية الثانية للتنظيم الإسلامي، اتقدت نار الصدام بشأن كثير من القرارات الحزبية، خصوصا أنها تعكس تحولا جذريا على مستوى المواقف المعلن عنها في البرامج الانتخابية، والحديث هنا عن القضايا الأخلاقية والعلاقات الدولية.

وحسب الباحث في الحركات الإسلامية أحمد عصيد، فإن ما يحدث داخل حزب العدالة والتنمية من انسحاب أو تجميد للعضوية أو صراع وارتباك، أمر طبيعي يعود إلى ثلاثة أسباب رئيسية؛ أولها الصراع الخفي الذي يجري في كواليس الدولة بين الحزب والسلطة.

وبدا واضحا، وفق المصرح لجريدة هسبريس، أن ذوي القرار لم يعودوا يحبذون استمرار الحزب الإخواني على رأس الحكومة في ولاية ثالثة، وقد ظهر هذا في التفكير في تغيير نمط الاقتراع، وكذا محاولة إلزام الحزب بعدم تغطية كل الدوائر.

ورصد عصيد تزايد الصراع والتصادم بين تيار الاستوزار وتيار الممانعة الذي يستقوي بشبيبة الحزب، والتيار الدعوي، وهو صراع إما أن يؤدي إلى تنازل التيار الثاني للحفاظ على وحدة الحزب في الانتخابات القادمة أو إلى تفككه وضعفه.

وأكد المتحدث أن توقيع رئيس الحكومة الذي يمثل قيادة الحزب على الاتفاق المغربي-الإسرائيلي لتطبيع العلاقات، أحدث زلزلة داخل الحزب وذراعه الدعوي، حيث جعل الحزب اليوم يطرح بجدية أكبر مدى ضرورة التمسك بالإيديولوجيا الإخوانية بحذافيرها، التي يسميها “المرجعية الإسلامية”.

وعاش الحزب منذ توليه إدارة الشأن العام سنة 2011 تصادمات بين مبادئه واختياراته الكبرى المتعلقة بهويته الإيديولوجية، الدينية تحديدا، وبين منطق التدبير المؤسساتي ومنطق السلطة وطبيعة النظام السياسي الملكي من جهة أخرى، يردف المتحدث.

والنتيجة هي أن الضربات التي تلقاها الحزب خلال هذا التصادم أدت إلى بوادر انشقاقات غير مأمونة العواقب، وفي هذا الإطار تدخل التشنجات الأخيرة بسبب اختلاف أعضاء الحزب بين البراغماتيين الذي يستطيعون امتصاص الصدمات وإيجاد مسوغات للاستمرار في العمل المؤسساتي.

وفي المقابل، هناك متشددون يتميزون بتصلب إيديولوجي ينتهي إلى جعلهم خارج الإطار الحزبي، وربما حتى خارج العمل السياسي، بسبب اكتشافهم للهوة الكبيرة التي تفصل مبادئهم الرومانسية عن العمل السياسي الواقعي. ومن المنتظر في حالة ما إذا لم يجد الحزب حلا لهذه الخلافات، أن يعرف مسلسلا تدريجيا للتفكك كما حدث للاتحاد الاشتراكي.

العلاقات المغربية الإسرائيلية المقرئ الإدريسي أبو زيد تجميد العضوية حزب العدالة والتنمية

‫تعليقات الزوار

31
  • مغربي وأفتخر
    السبت 23 يناير 2021 - 06:55

    لل صقور ولا;;;;; نحن الشعب المغربي وراء ملكنا السلطان سيدي محمد السادس نصره الله و هو الملك الرائع الهادي الذكي و المحنك. نثمن غاليا كل ما يقوم به هذا السلطان الكبير و من هو غير راض من الباجدة او غيرهم فلبذهب إلى حال سبيله ويترك السياسية لانه لا يفهم ولا يفقه شيئا و هو مففل. اقول الباجدة شيري كولو الشعارات الباءدة المرجعية الباليىة ديالكم. من يريد السياسة لا يختبيؤ وراء الدين من آجل قضاء مآربه. اللي بغا الدين و الشعارات يبقى فدارو.
    المغاربة اختاروا سيدنا محمد السادس نصره الله و نحن معه في كل شيء وهو القائد و ريان السفينة.
    عاشت العلاقات المغربية الأمريكية الإسرائيلية. مغربي وأفتخر

  • lahcen
    السبت 23 يناير 2021 - 06:55

    ليس حقيقي مايقال عن الحزب بل هو مايشبه الثمتيل لسبب بسيط الانتخابات القادمة يعني الحزب اصبح معارض للحكومة رغم وجوده فيها ولكن هدا طكتيك ليرجع لمكانته السابقة ليكسب ود الناخب ثم النجاح في الانتخابات المقبلة لان الاحزاب الاسلامية في جميع الدول لا تركز الا على المال والسلطة اما الاخلاق وغير دالك فهي الطريقة السهلة والخفية لان بين الساسة والدين يسكن الشيطان بين المصلحة والاخاق ٠٠

  • مصطفى ملو
    السبت 23 يناير 2021 - 07:02

    واش هاد عصيد عايش معنا واللا مع غانا؟؟
    كاليك: “الصراع الخفي في كواليس الدولة بين ااسلطة والحزب”
    يعني يريد أن يقول بأن السلطة تحارب حزب تجار الدين وهي نفس أسطوانة المظلومية التي ظل تجار الدين يكررونها ، وكأن السلطة ستجد أفضل منهم في تمرير القوانين والسياسات التفقيرية التي لم يمررها حزب قبلهم، فكيف للسيد(السلطة) ان تحارب خادما وعبدا أمينا مطيعا؟!!

  • متتبع متتبع
    السبت 23 يناير 2021 - 07:11

    هذه الاديولوجيا تسمى في عرف السياسة المغربية التى لا تشبه اي سياسة في العالم الانتخابات والانتخابات فقط فالاديولوجيا تكون لها مبادئ تابعة لكنها في خدمة هدف اسما لكن في المغرب هي مجرد شعارات للانتخابات وعندما تنتهي يصبح الجميع في صف واحد ضد المواطنين البسطاء حزب العداء والتسمقيلة انتهت صلاحيته كما انتهت شعبوية بنكيران ووقت الذئاب الملتحية انتهى لقد اغتنوا واصبحوا من الديناصورات

  • عبدالله
    السبت 23 يناير 2021 - 07:14

    واش الشعوب العربية باقا ما بغاتش تفيق او تعيق بان الأيديولوجية بال عليها الزمن وان اجيال عالمنا هادا هو عالم الديجيتال ، عالم العلم والمصلحة وتحسين حياة الشعوب .
    واش هاد الشعوب ما بغاتش تفهم بان الغرب عاش فترة الأيديولوجية وفترة الكنيسة وعدم فيها العلماء والفلاسفة .
    الغرب عاق او فاق لانه اتجه للعلم وتوعية شعوبه واتجه الى المدرسة والبحث في التيكنولوجية وفرق السياسة والدين .
    الشعوب العربية لن تريد ان تتعلم من الغرب لانها دول فاسدة ولن تريد توعية شعوبها لانها لقات المرقة في التكلاخ.
    استفيقو يا ناس ولن تخلطو الدين والسياسة لانهم لن يتلاقو أبدا وبالاخص في عالمنا هاذا.
    واش الغرب ولى ديوتي؟ طبعا لا، باقا الكناءس ويؤمنون بالالاه سبحانه وتعالى .
    البيجيدي او غيره من هاته الجماعات الاسلامية كلهم من طينة واحدة يضربون على مصلحتهم الشخصية وتعجبهم المرقة لا غير .
    الجوامع عطاهم الله او السياسة لاصحابها او باراكا من النفاق السياسي راه يعطل تنمية الشعوب .
    مصلحة البلاد هي الاولى والدين هو شيء شخصي كل واحد بينو او بين مولاه.

  • انزكان
    السبت 23 يناير 2021 - 07:16

    العدالة و التنمية أغرقت الشعب في البطالة و الدولة في المديونية و التحالف بين العدالة و التنمية و تل أبيب راجع لعدم ضياع أجورهم و سيارتهم الفارهة يريدون الجنة في الدنيا و الآخرة وجدو بصيص من الخير و الزهد لانهم عاشو الفقر و الدي عاش الفقر يطغى و يتجبر عندما يمتلك المال بعض البرلمانيين لم يعودوا يرد لنا السلام كأننا لسنا مغاربة و هم يعيشون من ضراءبنا و يدرسون أبناءهم في فرنسا و تركيا كان همه هو الشهوة و النساء و التعدد لانهم عاشو الفقر يقول المتل عنداك من المشتاق الى فاق سيسجل التاريخ أن كل الأحزاب المغربية رفضت التطبيع مع اسراءيل إلا حزب حكومة حزب يصف نفسه بالاسلامي هو من طبع مع المحتل صبرا و شاتيلا و قاتل محمد الذرة انه البيجيدي الحزب الليبرالي الخفي

  • اليزيدي
    السبت 23 يناير 2021 - 07:18

    ان مقاربة السيد عصيد_تحترم_،ولكنها تمنح الحزب نوعا من الهالة ،والمكانة التي لايستحقها،فهو مسنود من طرف ذوي القرار،بهدف تدويخ “المداويخ” ،والركوب على الايديولوجيا الدينية،وقد نجح في ذلك ،باستحقاق لابأس به،ولولا تزكيته من طرف “المخزن” ،لما عرف شأنه_علما أنه حزب اداري _،جرى تأسيسه للتصدي ل”اليسار”الراديكالي،وكانت انطلاقته بالجامعات(الراباط وفاس)،في اطار حركة “التوحيد والاصلاح” ،
    لذلك ،لايجب أن نعتبره ،حزبا مستقلا،فخرجاته الماضية والحالية”شعبوية”،لدغدغة احساس “المداويخ” ،و”المخزن”هو صاحب قرار ،تعويضه أو الحفاظ على استمراريته ،فالاهداف مسطرة مسبقا،في اطار وضعية محددة.

  • علي الطنجاوي
    السبت 23 يناير 2021 - 07:21

    مكاين لا إيديولوجيا و لا أخلق …
    فقط ان اللي مزال مستافذ راه محنزز هذاك اللي استافذ ، صراع المصالح لا غير … فليس في القنافذ أملس

  • اطلنتكي
    السبت 23 يناير 2021 - 07:41

    قضيتنا الاولى والمقدسة هي وحدتنا الترابية؛ وما دون ذلك لا يهمنا؛ وما دخل فراخ البيجيدي في امور تهم سيادتنا الترابية ؛ فلتذهب هذه الفراخ المغفلة الى الجحيم؛ ونحن جميعا وراء ملكنا الشهم الهمام ايده الله ونصره ؛ والذي يهمنا بالدرجة الاولى هو وحدتنا التراببة وانصح هذه الفراخ ان تبتعد عن الامور البعيدة عنها وانتهينا

  • Hamid
    السبت 23 يناير 2021 - 07:50

    السلام عليكم ..
    عاش حزب البيجيدي رغم كل التحديات .. وشكرا.

  • الرشيدية
    السبت 23 يناير 2021 - 07:57

    ماذا سيقولون في الشارع في الانتخابات بعد 4 أشهر ره فلسطين غير محتلة … هيل صوتو علينا رحنا تهلينا فراسنا دابا تهلاو فيكو دابا باك زدنا في التدخين على المعطلين و الشعب المقهور و زدنا في المازوط اتزوجنا اكتر من 3 نساء وووووو اخدمنا اولادنا في المناصب العليا و الاساتدة ديالنا ردينتهم اساتدة جامعيين لتعبئة الطلبة بأهمية اكدوبة البيجيدي … الشعب أصبح اكبر عدو له هم الاسلامويييين … قبر العدالة و التنمية سيكون بعد 4 أشهر … الحملة الانتخابية مادا يقولون دمرنا الشباب ببرنامج 10 الف اطار و محضر 20 … و 25 الف اطار ووو و

  • visiteur
    السبت 23 يناير 2021 - 08:01

    كما دمرت مهزلة التناوب التوافقي حزب الاتحاد الاشتراكي وحولته إلى مجرد دكان انتخابي مهجور .ستصيب لعنة التطبيع حزب العدالة والتنمية وسيخبو مصباحه كما ذبلت وردة الاتحاد .سيرحل عنه كل الشرفاء والوطنيين .ولن يستطيع الانتهازيون المهرولون وراء المخزن أن يقنعوا الناخبين …وبئس المصير

  • متتبع متتبع
    السبت 23 يناير 2021 - 08:07

    هذه الاديولوجيا تسمى في عرف السياسة المغربية التى لا تشبه اي سياسة في العالم الانتخابات والانتخابات فقط فالاديولوجيا تكون لها مبادئ تابعة لكنها في خدمة هدف اسما لكن في المغرب هي مجرد شعارات للانتخابات وعندما تنتهي يصبح الجميع في صف واحد ضد المواطنين البسطاء حزب العداء والتسمقيلة انتهت صلاحيته كما انتهت شعبوية بنكيران ووقت الذئاب الملتحية انتهى لقد اغتنوا واصبحوا من الديناصورات

  • martin pres du kiss
    السبت 23 يناير 2021 - 08:07

    le niveau d’huile qui alimente la petite lanterne du P J D. commence à diminuer.il est au minimum .provocant la sécheresse progressive de la mèche qui a son tour assombri la lumière déjà sombre d’une lanterne qui a connue un temps meilleur dans le passé..maintenant il y’a plus de fumée que de lumière.une lumière qui engendre un sauve-qui peut chez ses propriétaires. et ceux qui l’entoure .c’est l’asphyxie .LE ..P.J.D. comme les nomade la mauvaise saison est proche ..il commence à faire ses bagages.rassemlant ses bêtes brebis chèvres chameau et surtout ses ânes et mulets,ainsi que ses chiens qui aboient toujours faisant des ronde autour de ces nomades qui diront bientôt ” Adieu ” à une vie. meilleure que celle qui les attend ailleurs……Bon débarras..

  • المراقب
    السبت 23 يناير 2021 - 08:16

    منذ متى كان السيد عصيد باحثا في الحركات الاسلامية، وهو المعادي لكل المظاهر الاسلامية.
    على العموم ما يعيشه حزب البيجيدي يعبر عن بنية الاحزاب في بلادنا وطبيعة تشكلها وعدم استيعابها لمدخلات ومخرجات السياسة عندما تنخرط في العمل السياسي الرسمي، في مشهد ليست لك فيه كامل الحرية في اتخاذ القرارات ولو حصلت على معظم اصوات المنتخبين.

  • 24434 كافية
    السبت 23 يناير 2021 - 08:38

    يأكلون مع الذئب و يبكون مع الراعي هادا هو حال الشبه إسلامية. كشول القدس الذي كان يرتدوه أعضاء حزب العدالة و التنمية ف المظاهرات و المحاضرات حول فلسطين و القدس سيطرحونه ف مزاد العلني بإسرائيل. و جوطية درب غلف

  • صحراوي
    السبت 23 يناير 2021 - 09:04

    مجرد تساءل.
    ماهي ديمقراطية الواجهة !!!؟؟؟
    مصيبة الدول العربية بدون استثناء أن سياساتها مبنية على مصالح الأنظمة وليس الشعوب. ظاهرها ديمقراطية لكن حقيقتها ديكتاتورية فرد أو عصابة غايتهم مصالحهم.
    ومادمنا في المغرب والمثل ينطبق على الأخرين بصفة أو أخرى، نرى أن حزب العدالة هو المنتخب من طرف أغلبية الشعب لكنه لا يستطيع تنفيذ برنامج الذي انتخب من أجله، بل يُجبر على تنفيد برنامج غيره.

  • معركة نوال
    السبت 23 يناير 2021 - 09:16

    العاب قوى الحركات الاسلامية و حكوماتها العوبة اهداف لعبة استراتيجية على قائمة برامج السياسة الدولية و خدعة لعبة ارانب سباق الماراطون لكتيبة الكاميرونيين لن تغر سعيد عويطة لانه بالخبز و اتاي حطم ارقام قياسية دولية تبقاو على خير

  • ز.عثمان
    السبت 23 يناير 2021 - 09:18

    لنكن أكثر واقعية و نسمي الأمور بمسمياتها. متى كانت للأحزاب مصداقية أو توجه سياسي أو برنامج انتخابي ؟تتعاقب الأحزاب و الحكومات بأشكالها و ألوانها و النتيجة واضحة و جلية.تنتج حكومات فاشلة و وزراء أشباح بقراراتهم الأحادية.و غالبا ما تنتهي ولايتها بإحداث تبصم عن بطشها و فشلها و هكذا توالي.فلا عجب ان شهدنا غدا أخنوش رئيسا للحكومة أو غيره من الوجوه البارزة في لعبة السياسة

  • م المصطفى
    السبت 23 يناير 2021 - 09:44

    الإسلام دين المسلمين المغاربة كافة، ولا أحد يتفوق على الآخر في هذا الجانب إلا بتقوى الله.
    وبلادنا لن تتخلى أبدًا عن القضية الفلسطينية والتاريخ شاهد على ذلك، والمكالمة الهاتفية لجلالة الملك محمد السادس مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس خير دليل على تشبث جلالته بهذه القضية.
    والمغرب يعي جيدا ما يفعل أو ما يقدم عليه كفتح العلاقات مع إسرائيل .
    وفتح العلاقات هذا أتى بطلب من الجالية اليهودية والذي سيكون له وقعه الإيجابي على القضية الفلسطينية بحول الله.
    ومصلحة البلاد فوق أي اعتبار.

  • حماد
    السبت 23 يناير 2021 - 09:45

    بما أنمهم يفكرون في الحزب عوض البلاد لمادا لا يستقيلوا من الحكومة و يهنؤننا من صداعهم و مشاكلهم الداخلية

  • محمد
    السبت 23 يناير 2021 - 10:15

    في المغرب الايديولوجيا شيء مطاطي يتمدد و يتقلص حسب المصالح والمناصب

  • الحسين
    السبت 23 يناير 2021 - 10:31

    المخزن المغربي والدولة العميقة لا تضع ثقتها في حزب العدالة والتنمية. فلولا الهدية التي قدمه هذا الحزب لدولة العميقة في الربيع العربى لكان في خير كان.
    فالحزب العدالة والتنمية لم يعارض المخزن يوما ما ما يعتقد انه
    يتعارض مع مرحعيته .كاالتعديلات التي أضيفت إلى مدونة الاسرة…والتدريس باللغة الفرنسية وإبعاد اللغة العربية . واخيرا التطبيع مع الكيان الصهيوني.
    فهذه الأمور كلها تتعارض مع أدبيات الحزب الإسلامي
    ومع ذالك تنازل عنها بضغوط من مركز القرار.
    فلم يبقى للحزب وقادته ما يقدمونه للمغاربة سوى الانسحاب من المشهد السياسي .

  • Znassni
    السبت 23 يناير 2021 - 10:33

    الأحزاب المغربية كلها . تلعب داخل سقف المقدسات . و هذه هي حدودها . و أصلا كلهم أصحاب مصالح . و المخزن يريد هذا .

  • Marocain
    السبت 23 يناير 2021 - 10:58

    شكرا يا سيد أحمد عصيد.
    الغربال المغربي بدأ يعمل في صمت و هدوء ليكشف المستور و يفضح المكبوت. طريقة عملية علمية تستحق التنويه . ” سل الشعرة من العجينة “.

  • عممار الدجبلي
    السبت 23 يناير 2021 - 11:08

    يبدوا ان النظام يحاول بكل ما يملكه من اليات ( الاحزاب الفاسدة التي صنعها) لخلق صوة
    للاسلاميين وكانهم العدو الماكر الدي يجب محاربته لانه فشل في تحقيق العدالة الاجتماعية التي يطالب بها المواطن العادي . كان على النظام ( لانه هو من يحكم وليس الحكومة) ان يحارب الفقر الدي تفشى داخل المجتمع. الاحزاب الفاسدة الموالية للنظام تتمثل في خدمة اجاندا المخزن وحاشيته غير واعية بالدور الدي تلعبه في مصلحة هدا الاخير. ان العدو الحقيقي للمواطن المغربي هو الفقر والاقصاء وانعدام الامل في غد أفضل. هده اللعبة هي لعبة الثورة المضادة. ٢١ فبراير اتية والكل يترقب هل ما ادا كانت ارادة للمواطنين ان يصطفوا وراء القوى الشعبية لإخضاع النظام لرغباتهم

  • تتميز الصقور ...
    السبت 23 يناير 2021 - 12:25

    …بحدة البصر والنظر بعيدا .
    أنسي هؤلاء أنهم لما أسسوا حزبهم سنة 1996 كانت للمغرب علاقات مع اسرائيل منذ 1994 في نطاق اتفاق اسلو ، و أن الحسن الثاني كان قد توسط بين مصر وإسرائيل بعد هزيمة 1973 ، وأنه استقبل شيمون بيريز 1986 للتحاور معه حول إقرار السلام بن اسرائيل و الفلسطينيين وأن المؤتمرات العربية التي قبلت حل الدولتين انعقدت في المغرب ، وأن المملكة المغربية هي البلد المغاربي والعربي والإسلامي الوحيد الذي حرص على إبقاء التواصل مستمرا مع اليهود المغاربة الذين هجرتهم وغررت بهم الصهيونية بسبب ما أبدوا من وفاء لوطنهم الأصلي ورغبتهم في خدمة مصالحه وإفادته بما لهم من علاقات دولية وخبرات في مجالات المال والأعمال ، وأن هذا التعامل من ثوابت المملكة ، وأن الحسن الثاني اوكل هذه المهمة إلى المستشار ازولاي ؟.
    فمن المفروض إذا كان لهم رأي مخالف الا يشاركوا في السياسة وأن يرفضوا تولي المسؤوليات الحكومية في الدولة المخزنية والإصطفاف مع الرافضين المعارضين.

  • magabdiحسن
    السبت 23 يناير 2021 - 12:51

    الوطن قبل الايديولوجيا العفنة التي تركب على قضايا وطنية وجودية لخدمة مصلحة حزبوية .البيجيدي يسعى بهذا النشاز والشعار الاجوف بالوقوف ضد استئناف العلاقات م اسرائيل الى ترميم صورته المهتزة بعد توليه الحكومة.المغاربة مع التطبيع وكل مايخدم وطننا وكرامة المغربي فنحن معه.عاش اخواننا اليهود المغاربة لانهم اوضح في دعم وحدتنا من البيجييين الانتهازيينياكلون الغلة بالملايين ويتنكرون

  • اضافة الى التعليق 27
    السبت 23 يناير 2021 - 13:14

    … وان العلاقة مع إسرائيل لم تكن موضوع تحاور بين الحسن الثاني و احزاب الكتلة حين بدأ التفاوض حول التناوب ، وان الاستقلالي بوستة لم يشترط قطع العلاقة مع اسرائيل لقبول قيادة حكومة التناوب انما اشترط ابعاد الوزير البصري فاخر التجربة 5 سنوات الى ان قبل الاتحادي اليوسفي المهمة سنة 1998 بمشاركة البصري ولم يعترض اي حزب من الاحزاب المشاركة في حكومة التناوب على العلاقات القائمة مع اسرائيل في ذلك التاريخ.
    اراء الاخوان الرافضين لاستئناف العلاقات مع اسرائيل ليست مغربية وانما هي مستوردة ، ويا ليتهم اقتدوا بحزب العدالة والتنمية التركي الذي استمر في التعامل مع اسرائيل كما كان الحال في دولة عسكر اتاتورك.

  • بزو
    السبت 23 يناير 2021 - 18:51

    إللي منّاك ما هنّاك
    الأحزاب الدينية لا تصلح أن تدير الحكومات أو تدبر شؤونها نظرا لتضارب أهدافها وخلفياتها الدينية مع السيادة وسياسات الحكومات الوطنية لأنها لا تفصل الدين عن الدولة أو عن السياسة حين ممارستها للسلطة، فالحزب السياسي‏ الديني قائم على مبادئ وأهداف مشتركة، بهدف الوصول إلى السلطة، ويضم مجموعة بشرية متجانسة في أفكارها، ويمارس مختلف النشاطات السياسية وفقا لبرنامج عام، هذا البرنامج الذي لا يحيد عن ثوابت النظام العام وصون السيادة والعلاقات الخارجية ولا يكون نشازا وفي بيان له عقب إعلان المغرب التطبيع مع إسرائيل، انبرى البيجيدي ليقول لنا أنا لن أوقع مع إسرائيل اتفاقية تطبيع كانه يقول انا في حل من التزاماتي الحكومية لان اهداف الحزب تمنع ذلك ولكنه أمام الحقائق الدستورية وقع وهم مطأطأ الراس ولم اجد صورة للسيد العثماني وهو يبتسم ويظهر توقيعه لوسائل الاعلام وهذا حز في نفسي كثيرا … كأن على رأسه الطير…
    وما يجب على الباجدة علمه هو أنهم يترأسون حكومة تحت نظام ملكي مسؤول اللي كال لهم الملك ادبروه خاصهم اديروه وليس مثل الأحزاب الانقلابية في الوطن العربي تقرر ما تريد تبعا لشعبويتها الحزبية

  • امين
    السبت 23 يناير 2021 - 22:56

    ليس هناك صقور في العدالة التنمية جناح واحد هو الذي يتحكم في الحزب و هو الذي قرر توقيع التطبيع مع اسراىيل بدون الرجوع لقواعده لقد كانوا يركبون على القضية الفلسطينية واوجعوا الحرم الجامعي و الشارع السياسي بشعارات فارغة وكاذبة فلو كان لديهم الصدق و الشجاعة السياسية -فالتطبيع و على لسان امينهم العام خط احمر و هذا ما صرح به ايام قلاىل قبل ان يتم توريطه في التوقيع -لقدموا استقالتهم من المشهد السياسي لان الذي له المام بالبرنامج الانتخابي لحزب المصباح تعد القضية الفلسطينية من صميم اولياته دون ان ننسى محاربة الفساد و اقتصاد الريع و كذا تحقيق التنمية و الحصيلة انخراطهم كذلك في الاستفادة من اقتصاد الريع كحصول امينهم العام السابق على 9 ملايين من المال العام و كذا بناىهم لمقر في حي الرياض الذي لا يسكنه الا اثرياء المغرب و عدم جديتهم باخراج قانون الاثراء بلا سبب للوجود رغم مرور ثماني سنوات من تراس الحكومة اليوم دون ان نغفل مشاركتهم و موافقتهم في تصفية معاشات البرلمانيين وباضافة الفواىد لنخلص في النهاية ان تجربتهم باءت بالفشل خصوصا بتعيين العاهل المغربي لشكيب بن موسى لاعداد برنامج تنموي جديد .

صوت وصورة
الصقلي .. نقاش في السياسة
الأحد 7 مارس 2021 - 21:49

الصقلي .. نقاش في السياسة

صوت وصورة
العزلة تقتل بإقليم الحوز
الأحد 7 مارس 2021 - 17:45

العزلة تقتل بإقليم الحوز

صوت وصورة
عسكريات المصالح الاجتماعية
الأحد 7 مارس 2021 - 17:30

عسكريات المصالح الاجتماعية

صوت وصورة
فيضان في القصر الصغير
الأحد 7 مارس 2021 - 11:59

فيضان في القصر الصغير

صوت وصورة
مأكولات في أكياس مفيدة
الأحد 7 مارس 2021 - 10:59

مأكولات في أكياس مفيدة

صوت وصورة
حفل المعهد الموسيقي بسلا
السبت 6 مارس 2021 - 22:52

حفل المعهد الموسيقي بسلا