نيويورك تايمز تستعرض "مخاوف" مغربيات من حزب بنكيران

نيويورك تايمز تستعرض "مخاوف" مغربيات من حزب بنكيران
الجمعة 20 يونيو 2014 - 09:20

لمْ يمضِ تقديرُ رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، داخل البرلمان، لمَا ينبغِي أنْ يكُون عليه وضعُ المرأة في المجتمع المغربي، دونَ أنْ يبلغَ الصحافة الأمريكيَّة بالجدل الذِي احتدم في أعقابه، لتسير صحيفة “نيويورك تايمز” الواسعة الانتشار، إلى القول بأنَّ العدالة والتنميَة؛ باعتبارهِ حزبًا ذا مرجعيَّة إسلاميَّة، لمْ يفلح منذُ دخوله إلى ائتلافٍ حكومي، في نوفمبر 2011، مع ثلاثة أحزابٍ أخرى، في أنْ يذر إديلوجيته خارج مضمار السياسة.

“نيويورك تايمز” أردفتْ أنَّ مخاوف مغربيات لا تزالُ قائمةً في المغرب من حزب بنكيران، لكونه انتصبَ من أشدِّ المعارضين سنة 2004 لمدونة الأسرة، نظرًا إلى تخويلها النساء بعض الحقوق في جانبي الزواج والطلاق، كما أن هناك مخاوف من عودة إلى الوراء، سيما أنَّ النساء اللائي يستاء بنكيران من عملهن لا يمثلن في الأصل سوى 26 بالمائة من القوة العاملة، حسب المندوبيَّة السامية للتخطيط.

إيثارُ بنكيران ملازمة المرأة المغربية البيت عوض الخروج إلى العمل، أحدث ردود فعل كثيرة على مستوَى مواقع التواصل الاجتماعي، بين منْ يقولون إنَّ على رئيس الحكومة أنْ يحل المشاكل الاقتصادية لا مشاكل النساء، وآخرين سارُوا إلى بيان حقيقة أجندته الحزبيَّة المحافظة، تقول “الصحيفة الأمريكيَّة.

“كلامُ بنكيران تهديدٌ ومسبَّة لكلِّ النساء المغربيات ولكلِّ النضالات التي جرت منذ عدة سنوات”، تقول خديجة الرويسي، العضو في حزب الأصالة والمعاصرة، مردفةً أنَّ الجمِيع واعٍ بالمخاطر المطروحة على النساء وإنَّ هناك حاجةً للتحرك إزاءها”.

وتوردُ “نيويورك تايمز” أنَّ مراقبِين، يرصدُون مع اقتراب الانتخابات الجماعيَّة في المغرب، محاولةً من رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، عبر شعبيَّة خطابه بالدارجة، خطب ودِّ الناخبِين المحافظِين، الذِين يشكلُون الأغلبيَّة في المغرب، فيما أضحى لدى حزب المصباح عددٌ من النساء يفوقُ كلَّ الأحزاب الأخرى.

بيد أنَّ الرؤية التي يدافعُ عنها بنكيران، والتي ترى في المرأة عنصر تكميل بعيدًا عن المساواة، تقعُ على خطِّ تماسٍّ مع ما يعتقدهُ أغلب المغاربة، يقول يوسف بلال، الأستاذ الباحث في جامعة كاليفورنيا، مردفًا أنَّ كلام بنيكران حول المرأة لا ينذرُ بالتراجع تشريعيًّا عن المكتسبات التي تحققت في السنوات الماضية.

الأكاديميُّ المغربيُّ أوضحَ أنَّه على صعيد السياسات والتشريع، لمْ يصدر عن حزب رئيس الحكومة ما يمسُّ بمكتسبات الماضي، وإنْ طفت بعض الخلافات الصغيرة حول السن الأدنى للزواج، الذِي ظلَّ إحدى الثغرات الكبيرة في ثنايا مدونة الأسرة.

‫تعليقات الزوار

60
  • soufiane new zealand
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 09:35

    c'est fini l'occident,leurs jounaux s'occupent just de qu'est ce qu'il a dis ce musulman ,qu'est ce qu'il a dis ardogan,benkiran ,el ghanouchi….c'est vraiment degueulasse ,au lieu de s'occuper de leur problems ,ils so'occupes des problems des autres. finalment ,la mentalite anglosaxon est tellment malade ,je travaille avec eux et toujours ils doivent trouver quelque chose a critique! ce qu'as donner une maladie mentale a leur societe qui s'apelle la deprission

  • salman towa
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 09:36

    وماذا يانيويورك تايمز عن معاناة الطبقة المتوسطة والفقيرة التي جائت هذه الحكومة المشؤومة لتفقيرها؟
    هذه الحكومة خدمت مصالح أغنياء المغرب وعفت عن سارقي أموال الدولة ليدفعها أولاد الشعب المقهورين

  • العدالة و التنمية و النساء
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 09:37

    حزب العدالة و التنمية يضم اكبر عدد من النساء مقارنة مع باقي الاحزاب ،لذا على الذين يدعون الدفاع عن النساء ان يستقطبوهم الى احزابهم اولا عاد يهدرو عليهم ،
    المانيا توصلت مؤخرا الى دراسة جديدة مفادها ان من الاحسن للمراة ان تبقى في البيت لتربية ابنائها على ان تشتغل خارج البيت ،

  • spiritou
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 09:41

    ليس النساء فقط الذين يتخوفون من بنكيران بل كثلة هائلة من الشعب المغربي ، لأن سي بنكيران وحكومته الموقرة دخلت في سياسة الإقتراض المهول الذي لم تعرفه حكومة من قبل . وهذه السياسة الإقتراضية ستدخل المغرب لامحالة إلى نظام التقويم الهيكلي الذي يرهن البلاد والعباد و"بشروط الخزيرات " . وترى هذه الكثلة أن ما يهدد الإستقرار في المغرب هو الإصلاحات الإرتجالية التي لا ترتكز على أسس مثينة ،وكان آخرها ما صرح به في إطار إصلاح نظام التقاعد . وثاني نقطة هو عدم قدرته على إنزال الدستور على علاته ، مثل ربط المسؤولية بالمحاسبة ، واللعب بالأموال العمومية التي تستثمر دون أن يستغيد منها أصحابها : مثل استثمارات صندوق الإيداع والتذبير الذي تصب فيه صناديق التعاعد . أما النقطة الثالثة التي ستفيض الكأس وتهدد الإستقرار فهي عدم ربط المسؤولية بالمحاسبة التي أكد عليها الدستور المغربي .

  • l'enfer du pjd
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 09:46

    le pijidi est un parti islamiste fasciste qui nie à la démocratie son role premier pour l'accès à la dignité,la démocratie qui assure les libertés est l'ennemi principal du pijidi,
    le pijidi veut faire des gens des esclaves et non des etres avec des droits,
    le pijidi est un parti dangereux aussi bien pour les femmes et pour les hommes,
    c'est pour cela,que le roi doit régner et gouverner pour limiter les ambitions des fascistes du pijidi,
    ce parti se déclare ouvertement son appui total aux freres musulmans sources de malheurs du peuple égyptien,syrien,et irakien,
    n'oublions surtout pas que les islamistes algériens ont semé la mort et les destructions pendant 10 ans de guerre civile en algérie,
    alors éloignons nous du pijidi qui a ruiné les gens avec la vie chère qu'il a instaurée,
    c'est un parti à isoler!

  • ابو عصام
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 09:55

    تعتبر المرحلة السياسية الراهنة في المغرب حلقة تاريخية هامة بالنسبة لكافة المغاربة وخاصة لنساء وشابات المغرب اللائي خضن نضالات طويلة من اجل المساواة والحرية والكرامة توجت بجملة من الحقوق المكفولة بمقتضى دستور 2011 ومدونة الاسرة الرائدين في محيط المغرب العربي والاقليمي وحتى الدولي.
    وعلى هذا الاساس لا يمكن التراجع عن مكتسبات المرأة في المغرب نظرا لأهمية المكانة التي بلغتها وارتباطها بالثقافة العربية الاسلامية التي تثمن مكانة ودور المراة في المجتمع على عكس ما يتصوره البعض.
    ومع حكومة العدالة و التنمية ، ازدادت المخاوف بسبب الاختلاف الواضح بين الاحزاب السياسية المغربية حول دور المراة المغربية وهو ما يرى فيه البعض سعيا واضحا من طرف حزب العدالة و التنمية الى تهميش مدنية الدولة وضربا لمفهوم سيادة الشعب الذي ثار برجاله ونسائه في وجه الظلم والطغيان و من اجل الكرامة و العدالة و الانصاف..
    ان ما يجري الان في المغرب من جدل حول مصير حقوق المراة خاصة بين الاطراف المتشددة يمينا او يسارا، ما هو الا ارتداد ظرفي لا يمكن ان يغير من مكانة المراة في المجتمع المغربي الا في اطار احترام حقوقها .

  • 3emepole
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 09:58

    قالكفيصل بن عبدالعزيز يرحمه الله
    {المرأة تعمل في المملكه معلمه ولايحق لها العمل في أي وظيفه كانت}

    (إن الذين ينادون بحرية المرأة ،لا يريدون حريتها بل يريدون حرية الوصول إليها)

    امرأة في ( مصر) مراقص !
    امرأة في (اثيوبيا) تُعذب !
    وأخرى في ( سوريا ) تُغتصب !
    وثالثة بـ ( الصومال ) تئنّ جوعاً !
    ورابعة في ( أراكان ) تهان !
    وخامسة في سجون ( العراق ) تذل !
    ولم يقلق الغرب إلا على امرأة لا تقود السيارة بـ ( المملكة ) أو غيرها !

    فهل من عاقلة تعي ماذا يريدون منها !
    وهل علمنا أن المراة ليست همهم،
    بل سلخها من إسلامها وحجابها هو أول اهدافهم،

  • أحمــــد
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 10:11

    هذه هي سياسة الغرب. دائما يحاول التخويف من الإسلام والمسلمين. وهذا ما حدث في مصر، والآن تشاهدون النتائج، لا تنجروا وراء حقدهم للإسلام والمسلمين.

  • badr
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 10:35

    Mais qui est cet analphabète à qui on a donné la responsabilité du premier ministre?e jamais je n'ai vu "un opporrtuniste qui marchande le sacré!!un" politique qui se querelle avec des propos bas avec d'autres un vrai language de rue, je n'aime plus entendre parler de ce nothing j'espère ne plus le voir , le peuple doit choisir d'autres qui seront vraiment au niveau de leur responsabilité , le pjd est un parti de d'opp

  • خا لد
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 10:39

    السلام
    سوف يرى الجميع بان هذا الحزب دو
    مرجعية اسلا مية ولا أعارضه بل المغرب في
    عهد الملك محمد السا دس حفضه الله وفي شعبه
    الوفي اجتاز جميع المراحل الصعبة
    ولكن لكي نكون واقعيين فان حزب العدالة ليست
    له التجربة الكا ملة فهو يريد ان يتدخل في كل
    شيء لكي يتحكم في كل شيء في الا مور الداخلية وفي وفي وفي
    أنا كمواطن مغربي لم يكن هنا تغيير كبير في الأمور
    الاجتماعية وبخصوص المرأة المغربية الحرة التي
    لها في الفضل في إنجاب رجالاتها قي هدا البلد العزيز الذي يظرب له المثل في العالم في استقراره
    فكل الأحزاب لها سلبيا ته ولها الإيجابية
    فأرجو من الله ان تتوحد الأمور ونسير في طريق
    كل واحد منا يحترم الاخر ولو اختلف معه الرأي
    وفي الأخير أتمنى لكل واحد رمضان كريم
    والله المستعان

  • علي. Ali
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 10:45

    ليس مغربيات وحدهن يتخوفن من بنكيران و
    " الإخوان " بل كل المغاربة و معهم البشرية .
    المشروع الإخواني الوهابي الماسوني يشكل خطر على الجميع .

  • lion du sahara
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 11:02

    ا لنموذج الذي تقدمه الاعدالة واللتنمية رجعي ويتناقض مع نمط عيش المغاربة

  • مسللم
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 11:09

    الإجابة: قال صلى الله عليه وسلم: "صنفان من أهل النار[ ] لم أرهما بعد: قوم معهم سياط وأذناب البقر يضربون بها الناس، ونساء كاسيات عاريات مائلات مميلات رؤوسهن كأسنمة البخت المائلة لا يدخلن الجن[ ] ة ولا يجدن ريحها"، وفي رواية عند أحمد: "العنوهن فإنهن ملعونات"، هذا حديث عظيم وجليل، وواقعنا شاهد عليه، وفي هذا الحديث إشارة إلى أن الظلم[ ] السياسي والفساد الخلقي قرينان، ووجهان لعملة واحدة، فمتى وجد الظلم[ ] السياسي يكون معه الفساد الخلقي، فإن الإنسان المغموس في حمأة الشهوة[ ] المشغول بالنظر لتبرج النساء[ ] فإنه لا يجرأ أن يقول للظالم إنك ظالم، ولا بد أن يعاقب بأقوام معهم سياط يجلدون الظهور، والإشارة في الحديث ظاهرة، وذكر هذين الصنفين في الحديث ليس من عبث إنهما وحي من الله عز وجل. أما هؤلاء العلمانيين لا يريدون دين الله ان يكون حكما بيننا يريدون لعق أحدية الغرب

  • Saliha
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 11:10

    "كلامُ بنكيران تهديدٌ ومسبَّة لكلِّ النساء المغربيات….
    الاسلاميون عموما يحتقرون المرأة ويعتبرونها اشد فتنة على الرجال وعورة وناقصة عقل ودين وحلال ضربها يجب اخفاؤها في البيت وتغطيتها بالبرقع..الغرب تقدم حين استفاد من النصف الاخر من المجتمع وهو المرأة وبنكيران يريد ارجاعنا الى القرن 1 هجري تنفيذا لاجندات بلاد الخليج الوهابية التي مازالت تحرم المرأة من التصويت والسياقة ومازالت تحت نظام الولاية…لا نريد شريعتكم وقوانينكم المتخلفة فمجتمعنا مجتمع امازيغي كرم المرأة ففي الوقت الذي كان فيه اجدادكم العرب يدفنونهن وهن صغيرات كانت لدينا ملكة امازيغية ديهيا ونوميديا..

  • bostonian
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 11:13

    أعيش في أمريكا أكثر من 15 سنة, هنا أعطوا الحقوق كاملة للنساء, فالنتيجة وقعوا في مشاكل كثيرة.
    1_ الرجال لا يريدون الزواج, يمكن أن يعيش معها حتى يمل ثم يبحث عن اخرى.
    2_ المتزوجين يعيشون بالحساب ( أنا نخلص الضو انت تخلصي الماء, )…..
    3_ لها الحق تطرد من الفراش….
    4_ أن وجدتها مع عشيق هدا حقها , لا يحق لك ان تتكلم,( تمسها الحبس ).
    وزيد …….
    هنا النساء أكثرهم يريدون الجلوس في البيت, وأغلبهم يحن إلى سنوات اجدادهم…….

  • عبد اللطيف
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 11:16

    التايمز ادرى من المغاربة فيما يجرى في المغرب اما الحكومة والبرلمان مجرد كراكيز ومجرد صورة للخارج والهدف منها تمرير قوانين قد يصعب على الحاكم الحقيقى اتخادها حتى يظن البعض ان البلد يهتم بالديموقراطية وامريكا نفسها قد بنت ديموقراطيتها على ابادة السكان الأصليين والتاريخ سيعيد نفسه يوما

  • New York
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 11:31

    ماكاين لاحزب العدالة ولا بنكيران ولاهم الحمد لله انه عندنا ملك ..وليطمءن الجميع ان اي حزب يخرج عن الطريق او اي شخص سخن عليه راسوا ..راه كاين اللي يرضهوم لصوابهوم
    عاش الملك
    اطمئنوا يا نساء المغرب

  • المجندة
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 11:46

    بن كيران يدعوا المرأة ان تعمل في بيتها ، اقول لك ان العاهرات ايضا يشتغلن في بيوتهن السي بن كيران ، و اللي بغا يفهم يفهم، الاسلام لم يحرم عمل المرأة خاصة في هذه المرحلة التي قهرتمونا بزياداتكم التي ستؤدي بنا الى الهاوية ، راجعو مخططاتكم فالشعب يكره الزيادات و يكره شي حاجة سميتها بزز ، انا غادي نخدم لحقاش خاصني الفلوس ، الا درتي لينا خُلصة للعاطلين غادي نجلس

  • boujemaa
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 11:46

    il faut dire au etat unie l'ennemie numero un de l'islame qu'elle garde ses conseilles pour elle le maroc est un paye islamic et il va le rester pour ce que tout connaient vos ojectifs

  • عزالدين
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 11:57

    الإسلام اعت للمرأة الكرامة والعزة حت سمية سورة النساء إلا أن جاء الاستعمار الذي خرج وترك السموم ديالو في الأمة الإسلامية صار التشبه بالغرب كتر الفساد الخلقي والبطالة

  • mostafa
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 11:59

    ردا على الاخت صليحة.مدا بينا لو رجعنا الي ق 1 من الهجرة كنا نحكم انفسنا بما شرعه الله بل و بعد ذلك حكمنا العالم بشعار.الامر بالمعروف والنهي عن المنكر ونسائ ذلك الزمان التاريخ لا زال وسيضل يذكرهم اما الان ندافع عن جريدة غربية ونهاجم رئيس حكومتنا

  • آيت وعلي . الرشيدية
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 12:03

    تحية لجنود العدالة والتنمية في الأنترنيت. اضغطوا ديسلايك لكل من يحاول تشويه صورة حزبنا.
    العدالة والتنمية جائت في فترة الأزمة ومخلفات الحكومات السابقة ،والأمور اليوم تتحسن

  • أم كلثوم
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 12:10

    الحقيقة التي بدأت تزعج المغاربة بعدما كانت هي النقطة التي كانت تحتذب انتباههم إلى الحقل السياسي هو الخطاب الجديد الذي جاءت به الحكومة.ولكن للأسف انحصر أداء الحكومة فقط على مستوى الخطاب على حساب العمل وخدمة مصالح المواطنين،بل أكثر من ذلك بدأ توظيف الخطاب وأحيانا أساليب الحلقة للدفاع عن برامج تضر بمصالح الفئات الفقيرة والهشة.
    إن المواطن اليوم لا يحتاج إلى البلا بلا و إنما للعمل و العمل فمتطلبات الحياة قد ارتفعت و بدأ صدر المواطنين يضيق ضرعا جراء السجالات العقيمة التي لا تسمن ولا تغني من جوع.

  • سعد
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 12:15

    السلام عليكم ماذا تريد التايمز من النساء المغربيات هل ستدافع حقا عنهن ؟ام كما عودنا الامريكان دس السم في العسل اذا دعونا من هؤلاء فلن يتركوا دسائسهم التي اصبحت ظاهرة للعيان المغاربة رجالا و نساء قادرين على ارساء منظومة للحقوق من جهة اخرى ،الحقيقة ليس هناك قضية للمراة في المغرب وانما هناك قضية الانسان المغربي المشتت بشكل عام هذه المسالة التي يحاول الجميع القفز عليها .

  • الله أعلم
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 12:17

    أسدي العدالة و التنمية عندهم الحق لمعارضتهم لمدونة اﻻسرة فشنوا جابت لينا هاذ اﻻخير غير عزوف الشباب عن الزواج و انتشار الدعارةو ارتفاع نسبة الطلاق في مجتمعنا إلخ…الهذف من المدونة الحقيقي وصلنا ليه بإرداء الخارج لكن العواقب كانث وخيمة و الثمن يدفعونه شابات وشباب المغرب.المركان مترديهم حتى انتبناو ديانتهم

  • somiya
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 12:31

    بنكيران لايعرف بان العالم قطع أشواطا مهمة من أجل المرأة والدفاع عن قضاياها يريد ان يتحكم في كل شيء لكنه لن يفلح ولم يفلح في أي شيء انسان فاشل بامتياز

  • علي. Ali
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 12:47

    لاحظنا اليوم ان " الباجلطجية "الفيلق الإلكتروني بنكريان و من معه انبعثت فيه الروح اليوم و بدؤوا يوزعون " لايكات " على من معنا و من ضدنا . فبعد فضيحة بنكريان و صحبه في انقاد مكتب ال الفهري الفاسي من الإفلاس و ما تبعه من فضائح البريمات و الحفلات .
    المشروع الماسوني الإخواني لن يمر بالمغرب . اصبح " الخوانجية " مثل الجرثومة الخبيثة التي تعمل حسب الطلب . الأمن الروحي و الاجتماعي لن نسلمه للعابثين المضللين الظلاميين الماسونيين الجدد ؛ هذه الجرثومة الخبيثة لا تخوف النساء فقط بل الجميع .

  • راعي البيت
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 12:54

    هل تعلم ان الاعلام الامريكي يتحكم فيه اللوبي اليهودي الصهيوني ونييورك تايمز واحدة من تلك المنابر ..اما هاؤلاء الدين لايفرقون بين السياسة والواقع افيقو لاتكونو كالببغوات العجماء ترذدون ما يقولون فان هده الصحافة لاتمثلنا كمسلمين وكمغاربة بصلة …اما بخصوص المراة هناك صنفان صنف متحرر من الدين وهده الفئة مع نييورك تايمز اما الصنف المحافظات فهن لا يعرن للامر اي اهتمام لانهن محصنين بديننا الحنيف انشري هسبريس

  • tajani
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 12:56

    تمثل سي بنكيران لمقاربة النوع وخاصة النوع الإيجابي لا يعطيها إهتمام،فهو بنزوته التحكمية لازال يعتقد أن دور المرأة هو المنزل

  • بائعة
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 12:57

    بنكيران اساء للنساء كثيرا لانه يحمل عقلية رجعية هدامة

  • omar
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 13:00

    وما الهدف من تذكيرنا بما تنشره نيويورك تايمز إلا إذا كانت هناك رسالة يريد أن يمررها صاحب هذا المقال و مع ذلك فهي تحمل تناقضات مرة ينتقد بنكيران من خلال نيويورك تايمز و يقول أنه لا مساس لمكتسبات حقوق المرأة تارة أخرى وهذا في صالح حزب العدالة والتنمية . هذا أولا أما ثانيا فماذا تريدون للمرأة من حقوق ؟ أن يرضع الرجل إبنه و يحمل في تسع ؟ فكل ما يمارسه الرجل من أعمال أصبحت المرأة تضاهيه ، ثم أنا لا أدري ما هذه الإنتقادات الجوفاء و التى لا تصب في صالح المواطن . اللهم أن هناك أجاندة حزبية تنتهجونها للإحائة للرأي العام بأن الحزب الحاكم غير مرغوب فيه ، وهو العكس أن الآخر هو الذي غير مرغوب فيه .

  • مايا
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 13:15

    لماذا تدافع نيويورك تايمز عن المغربيات الم تنسى ان هناك كثير من النساء في العالم حالتهم مزرية يتطلعون ان تنظر اليهم الصحافة ليرووا معاناتهم ولماذا المغربيات بالضبط ام ان الحزب الذي يرأس الحكومة حاليا حزب ذو مرجعية إسلامية انظروا ماذا فعلتم أيها الأمريكيون بنساء الهند الحمر استعبدتموهم أين حقوق المرأة

  • سيمو
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 13:17

    النمودج السويدي يفسر كل شيء عن ما يسمى بتحرير المرأة خروج هذه النسوة والمطالبة بتوفير الازواج لتكوين أسرة وابناء ومللهن من العزوبية ،والعمل بالنسبة للمرأة ضروري ولكن ليس على حساب الاطفال،والغرب مبتغاه هو نزع الحجاب والايمان وهدم المرآة لأن الدين هو الاساس وهو عقد بين الانسان وربه

  • soussi
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 13:29

    هنا المغرب وهناك أمريكا فرق كبير كولا وحد ايديها فراسوا إكلو لي عجبهم وندروا لي بغينا …..

  • ارحل
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 13:38

    من يضن بن كيران نفسه اي امراءة مغربية تسير دولة احسن منه

  • femme marocaine
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 13:42

    Q’est ce qu’il a dit le chef du gouvernement il n’a tout de même pas dit que les femmes ne devraient pas travailler il a juste fait le constat que certains enfants souffraient de l’absence des parents à cause de leur travail tout les deux. Et ce constat est vrai. Et ces commentaires qui veulent montrer que le PJD veut empêcher les femmes de travailler c’est du n’importe quoi et cette khadija rouissi qui l’attend toujours au tournant. Mais si vous lutter pour le droit l’un des droit des enfants c’est le droit à la sécurité. Alors travaillons, sans oublier la sécurité et la santé mentale de nos enfants. Voilà sans plus.

  • maroc
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 15:00

    هذا تدخل في شؤون البلاد من طرف مدعي الديموقراطية
    لقد فقدت المرأة المغربية بريقها و اصبحت مجهولة الملامح
    اصبحت هجينة كما ارادها الغرب لعبة في ايدي الساسة
    مستغلة و لا تدري تبتغي العزة في غير دين الله فاذلها و اضلها الله

  • عبدالصمد جاحش
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 15:01

    مغربيات يستقوين بالغرب نوع من النساء يحلمن بأن تخرج المرأة عن دينها وتقاليدها يطلبن لها التحرر الكامل من ربقة الاعراف المغربية وييرنها كالمراة المغربية إنه لايمهن وضع المرأة في حد ذاتها بل يهمهن أفكارهن وإيديولوجيتهن المعارضة لكل ماهوديني ولأن الغرب يحارب الاسلام فإن هوؤلاء المغربيات وجدن ضالتهن عند الغرب ولأن حزب بن كيران يستند إلى مرجعية دينية ولذلك فالمغربيات الذين أبدين تخوفهن لأمريكا ليسوا كلهن المغر بيات وهذا التعميم مجانب للصواب لأنهن جمعيات علمانية فهن فقط المغربيات العلمانيات اللواتي يحاربن كل أشكال الممارسات الدينية في بلد للأسف يعتبر مسلم فهناك مائات المغربيات ينظوين في إطار جمعيات يشتغلن وفق المنظومة الدينية والمنظومة الكونية مالم تعارض التوابث المغربية والمتخوفات من pjd يساريات علمانيات يشتغلن خارج المنظومة الدينية داخل المنظومة الكونية فقط لدا وجب لدا فهن لايمثلن المغربيات وإنما هن جزء من المجتمع مهمته محاربة المجتمع المحافظ لسلخه عن حضارته وقيمه ودينه واعرافه وتقاليده وجعله تابعا مهيمنا بفتح الميم عليه من قبل الغرب مستهلكا إستهلاكا عولميا ليفقد قوته وتوازنه وسيادته

  • أم أيمن
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 15:08

    كل المغاربة خائفين من سياسة البيجيدي التي تستهدف الضعيف الاسلام بريء منهم

  • راضية
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 15:26

    انا كامرة وموظفة والكثيرات مثلي يحنون الى المكوث في البيت فادا استطاعت اي حكومة مساعدة المراة وتعويضها عن عملها خارج البيت والله سنكون سعيدات من اجل تربية اولادنا والاعتناء اكثر بازواجنا ونبتعد عن كل امراض العصر التي سببتها المدنية الحقيرة للنساء.

  • fatim
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 15:48

    بنكيران لازال لم يفطم بعد ومازأل يتذوق حليب امه بل مازال يعتبر نفسه طفلا قاصرا.استفق فانت على راس حكومة والمفروض ان تتحلى بالحنكة والتسامح وبعد الرؤيا لتوحيد المواطنين لا تقسيمهم بابتداع المواضيع التي تزيد في الهوة بيننا.رأيك الشخصي معروف .اما راي الوزير فتحكمه مصلحة الوطن.تحب الخرجات البهلوانية بل تتغذى منها .ربما كانت منهجهية ناجحة لك في الحزب الذي لاتخدمه بتاتا.لكن الشان العام لن تنفع معه بهلوانيتك.انت تعجل ذهأبك وياريث كان العثماني مكانك لما تراجعت قوة حزبك.لن يرحمك التاريخ وستلفظك نساء و رجالك ايها الاهبل. المرأة نصف المجتمع وعملها ضروري لتابية رغبات الاطفال بل حتى ألرجال لايرغبون في ربات البيوت لان المعيشة صعبة خاصة في ضل حكومتك النوقرة.فاصمت او اترك المجأل لمن يراسنا من حزبك حتى يحين وقت الانتخابات.

  • ahmed
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 16:08

    هناك تيار عالمي يرى ان التطرف الاسلاموي لها وجهان خطيران
    – الوجه الاول هو الارهاب الواضح مثل بوكو حرام و طالبان
    – الوجه الثاني هو كل من يعتقد ان من واجبه ارغام جميع الدول على اعتناق دينه
    ان المجتمعات المتقدمة تستعد لهاته الحرب
    شكرا

  • عربي بيغى الديمقرطيه والحريه
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 16:20

    وينك عن بقيت الدول حتى انتخاب ملجس بلادي مافيه اذا فيه الا بموفقة والي الامر والانتخابات الاترى حضرة الصحفيه الموقره انهاء متاحمل لعل ولتشوف الابعين المصلح بس يمكن حكومة المغرب الدفع قليل ادفوع تمام تحصلو على صمت كامل تمام الاقل عند المغاربه انتخبات ورئاسة وزراء ونكان لك عليها وفيهامافيها وينك الان ملية دتستوريه الان في القرن الوحد والعشرين حرام الانتخابات والدمقرطيه حرام في بعض البلادنا فتوى تخرج حرام بس بس خارج ارض اوطان هؤلا عادي بل يباركونها وانتقادت هي حلها عاد من ذولاء والله لو فيه تفع لعلاقات التلمعي كل شي تبن لكم ايهاء الكذابون على كذبكم طيب شوف الحكومات الغير دمقرطيه وقاطعوها ولاتعملون معها واعتبروها خارجه عن النظام الدولي الحالي في القرن الواحد والعشرين الافيه الثالثه وكذاء تكون تمام على الاقل لكم مصدقيه بس يعمي الي يدفع لكم تبيعون ابو الدمقرطيه واحرية الاختيار وابو المراءه وغيرها هذ بس ماام فاضى حتى تقاطعو هذا الدول ولاتتعاملون معها حتي يكون رياسة وزارء نساء وخارجيه ودخليه ودفاع غيره كذب كذب تحامل ونتقاء للبتزاز وبس ومن دفع فقد اغضوت الطرف بس حقيقه وهذاء مانشوفه ونعيشه

  • Houssine
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 16:41

    Benkirane doit commencer de balayer devant sa porte d'abord avant de demander aux femmes de rester au foyer faire la cuisine. Il doit demander d'abord à ses femmes parlementaires de rejoindre les cuisines de leurs maris et de s'occuper des enfants.. demander aussi à sa ministre hakkaoui de retourner preparer le couscous à son mari.

  • ABDOU_ de_ CASA
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 16:52

    إلى رقم22 آيت وعلي

    اخرج من قوقعتك الضيقة إلى المغرب الفسيح والكبير ؟؟
    بالله عليك! وبماذا سيفيدكم ديسلايك وحتى هذا الجيش الإلكتروني الدي تفتخر به وهو معروف اصلا عند معظم القراء انه يتكون بين الألف إلى ألف وخمسمئة شخص فقط في المغرب كله؟
    كيف يستطع جيشكم هذا الدي تفتخر به مواجهة ملايييييين المغاربة غدا في الإنتخابات ولنا في سيدي إفني ومولاي يعقوب لا الحصر بالطبع أمثلة على ذلك؟
    غدا لا محالة الشعب سيلقي بكم لمزبلة التاريخ علما أن الغالبية الساحقة من المغاربة قد ملوا من سياستكم الغبية والفاشلة شعبا ونخبا سياسية وثقافية وفكرية وصحافية وإعلامية وحقوقية الخ..
    هل يمكن لك أن تقول للقراء كم بقي لكم اليوم من ذلك المليون ونصف ناخب الدي كان قد صوت لكم من اصل 20 مليون ناخب مغربي، بعدما كذبتم عليه ولم تحققوا حتى خمسة في المئة من تلك الوعود الكثيرة عندكم.

    يا سيدي الحمد لله الدي فضح تجار الدين وعرى عوراتهم وأظهر أكاذيبهم أمام الجميع ومنى عليهم بالفشل الذريع في كل الميادين اقتصاديا اجتماعيا وسياسيا، هذا دون أن نتطرق للمديونية الربوية التي أغرقتم المغرب بها! بحيث لم يسبق للبلد تاريخيا أن عرف مثلها.

  • مونية
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 17:07

    انا لا اعرف نية هذا الرجل وباطنه, الله يعلم حسنها او سوءها, لكن ما يدعو له لا يمس للواقع بصلة, اذ مثلا كيف يطلب من طبيبة او مهندسة او من درست ما فيه الكفاية ان تعمر المنزل و تجلس تحت رحمة ذكر يعنفها و يخونها هو و امه و اخوته و اخواته وفي الخير تضطر للطلاق حاملة اطفالها و يبدا مسلسل طلب النفقة التي لا تكفي حتى ل بومبرس للاطفال و التي لا تتوصل بها الا بعد ان يموتوا كلهم جوعا
    اسمح لي فا نت لا تعرف مشاكل المراة و الشعب,

  • نعيمة كمرادي
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 17:52

    لقد غادرت هذا الوطن العزيز منذ 18 سنة آملة عند العودة وجود مغرب راقي و مواطنين راقيين في أفكارهم و معاملاتهم. أنا لست من رعاة أي حزب لكن كوني هاجرت البلد و عدت اليه منذ أقل من سنتين فقط، لاحظت أن المغرب كما تركته منذ 18 سنة، لازال الحال على ماهو عليه وبالتالي المشكلة ليست في الحكومات ومن يقودها، بل في المغاربة أنفسهم. أنا لا اعمم طبعا. الاغلبية و حتى المثقفين لا يساعدون على التغيير والنهوض بالبلاد الى الامام. ليس هناك احترام للافراد وخصوصا للمراة. الرجال يتعاملون مع المراة بغلظة شديدة كما يتعاملون مع الرجل. الاطفال ليست لهم اي اهتمامات في المشاريع الوطنية. المكان اللذي تذهب اليه مع اسرتك، تندم كونك ذهبت لعدم توفر شيء اسمه service après vente. حتى لو ذهبت الى فندق 5 نجوم، تتفاجا بخدمة فندق 3 نجوم. المهم كل شيء في هذا البلد يدعو إلى النفور وبالتالي العودة للمهجر مرة ثانية كما هو الحال بالنسبة لي ولاسرتي هو القرار السليم.لا مستقبل في هذا البلد للاسف. بنينا أحلام العودة للوطن لكن يا أسفاه.

  • مريم
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 17:56

    لا أمانع أبدا من المكوث في البيت لأربي أولادي، لكن أين هو هذا الرجل بمعنى كلمة رجل الذي سيكرمني و يحسن إلي لأضعه بعيوني؟ من ذا الذي لن يذلني بلقمة عيش و لن يهينني بمجرد أنه متوتر أو "معصب"؟ من ذا الذي سيعاملني كشريكة حياته و ليس كخادمته لمجرد أني أمكث في البيت؟ من ذا الذي سيؤمنني من غدره بعد سنين عشرة طويلة إذا ما ارتأى لنفسه امرأة أخرى أصغر و أجمل لأن القانون لن ينصفني! إذا كُنْتُمْ تقارنون النساء في عهد الرسول بنساء اليوم، فقارنوا أولا رجال عهد الرسول بأنفسكم، ألستم الأصل؟ فابدأوا الإصلاح من أنفسكم أولا و سترون كيف سنتجاوب معكم دون حتى أن تشيروا لذلك.

  • oussama
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 18:05

    الأم مدرسة إذا أعددتها أعددت مجتمعا طيب الأعراف. كفانا من المشرملين و العاهرات و الفاسدين، أين دور الأم من كل هذا.
    ما يريده الغرب هو أن تخرج المرأة و تتمرد على دورها في إعداد رجالات و نساء يسترجعون للأمة عزتها.
    ما قاله بن كيران هو الأصل، أما التمرد على الأصل فهو من إختيار المرأة. فكلكم راعي و كل راعي مسؤول عن رعيته.
    أصحبحت لدى هذه الفئة من المتمردين على الأصل حساسية مفرطة إتجاه من يجهر بالأمر بالمعروف و النهي عن المنكر. يريدون أن يستبدوا بآرائهم التي تتمرد على الأصل.

  • جمال
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 19:42

    للمرأة في المغرب الآن حقوق تفكيك الأسرة فوضعو الطلاق بيدها لترفه كالسوط على الرجل الغيور وتهدده به ليركع لتفاهاتها وألاعيبها التي اكتسبتها من الأفلام والبرامج الهدامة للأسرة والأخلاق أما حزب الاستحمار والشواذ فاليدفعو بالنساء في الانتخابات المقبلة بدل شواديهم لنرى حجم التأييد الشعبي لأخلاقهم ونفاقهم(سياستهم)

  • Un citoyen Maghrébi
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 19:53

    Qu'on arrête de rapporter des dires fabriqués destinés à semer le K-O dans notre pays. Il faut savoir que les occidentaux et à leurs tête les comploteurs judio-maçonniques s'allient avec les détracteurs ou les ennemis de la tendance conservatrice musulmane modérée, pour diffuser des mensonges et monter les marocains les uns contre les autres. Donc, ce que je peux dire, il est temps d'arrêter de jeter l'opprobre sur le PJD et sur l'image de l'islam car sans l'islam on ne verra que le pire, on serait une nation perdue, une nation sans repère, un peuple qui serait aux abois et à la merci des méchantes convoitises.
    Regarder ce qui se passe à l'heure actuelle en Irak… Ya t-il quelque chose derrière tout ça? Une machination? À méditer

    Un grand merci à Hespress pour ces articles intéressants

  • Hanae
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 21:42

    WE need more education, and we need to listen more than we talk .we need the practice Benkirane just talks a lot .

  • Leila Alaoui
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 22:04

    How many women work in Morocco? ?Who wants Mr Benkiran to stay home ? who wants to work. doctors women stay home or teachers or the women who work at farms ? the women who have children or who are responsible for many members of the family

  • hossam maroc
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 22:49

    وما الذي قدمته تايمز للمرأة الأمريكية والغربية حتى تتدخل في شؤون المغربيات أليس حال نسائكم أسوأ من أحوال نسائنا وهل تعتقدون أن أسراركم لازالت مجهولة عندنا ومن هم النساء الأحسن والأفضل اللواتي يربينا الأجيال في البيت ويعملنا حتى خارجه لتسديد حاجيات الحياة أو اللواتي يتسكعنا في الحدائق للبحث عن أحاسيس مفقوذة ويحركنا عجلات السيارة للإيجاد رجل لقضاء ليلة حمراء لكون فكرة الزواج عند الغرب مسألة عبثية وذكرى خرافة بغطاء النسل والإنجاب،إذن ما العمل مرأة مع رجل يسود بينهم الوئام أو مرأة مع كلب تربيه ينسيها في سنوات الشباب والجمال الضائع،

  • إدريس زبوج
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 22:54

    ما أكثر المتوكلون السيباستيانيون في زمننا هذا كلما همشهم الشعب ورمى بهم إلى مزبلة التاريخ إلا ويستنجدون بحفدة سيباستيان على غرار جدهم المتوكل لينصرهم على إرادة الشعب بالحديد والنار !!!!!!!!!!!!

  • bassma
    الجمعة 20 يونيو 2014 - 23:04

    دعوا بنكيران يقول ما يشاء فأنا كلي يقين بأن كلامه لا ولن يغير أي شيء
    في واقعي وفي حياتي كمغربية

  • المجتمع المتماسك
    السبت 21 يونيو 2014 - 00:34

    هؤلاء أسميهم اتباع ابليس أو بالأحرى شياطين يكنون الكراهية للمرأة المسلمة كرههم يزداد ولن يرتاح لهم بال( مثل ابليس) حتى يخرجوها عن الاسلام وعن حجابها الذي هو بمتابة قمة الحضارة والتطور والتقدم لأن الإنسان البدائي كان عاريا وكلما مرت السنين يستر القليل من جسد حتى اصبح ما عليه الان ؛ فالمرأة الغربية تسير شبه عارية حاليا اي انها تشبه الانسان البدائي اذن فهي بدائية عكس ما يدعون التطور اما بخصوص الحرب التي يشنونها على المرأة المسلمة لأنهم يعلمون انها ستنجب انسانا مسلم لديه هوية وحظارة يعتز بها ويستحيل السيطرة عليه اي بمعنى اخر انسان يخاف منه الغرب وخصوصا عندما يكون متمسكا بدينه فالغرب افسد مجتمعه واصبح بدون هوية فالمراة لديهم كسلعة تستغل وترمى انظروا الى الشتات الاسري الذي يعاني منه الغرب انحلال خلقي ، انتحار وووو .

  • جلال
    السبت 21 يونيو 2014 - 00:42

    حزب بنزيدان خسر حتى ناخبيه المحافظين علاش المحافظين غادي يصوتوا عليه في الانتخابات شنوا دراهم في الانتخابات اين البنوك الاسلامية اين منع الدعارة ومحاربتها اين منع الخمور والتبغ التي تعتبر من اكبر المدخيل الحكومة اين هو الاصلاح الاعلام وتطهير القنوات من القادروات المكسيك وتركيا والسهرات الشيخات مادا فعل بنكيران للمعتقلين السلفيين المظلومين في السجون القمع والاستبدادواش بنكيران لم يستطيع ان قول كلمة حول المهرجان الموازين وليس منعه كما كان يدعوا عندما كان في المعارضة حتى جمهوره المحافظ لم يعودوا يتقون بنكيران المهرج وخطابه حزبه المنافق الشيوخ السلفية الفيزازي وابو حفص والكتاني يدعمون للحزب النهضة والفضيلة وانظموا اليه شيء واحد الدي حققه بنكيران للمحافظين هو البث الادان الصلاة على قناة دوزيم والهضرة الخاوية المحافظين متلهم متل باقي الفئات ومكونات الشعب هم ايضا كدب عليهم بنكيران متلما كدب على باقي المغاربة ويعانون من زيادته في الاسعار

  • محمد الشلح
    السبت 21 يونيو 2014 - 02:07

    بصراحة قرأت المقال مرة واحدة، طبيعي أن تقول النيويورك تايمز ما تريده فؤلائك القوم حتى لو وضعنا القمر على يمينهم و الشمس عل…. ما غيرنا في نضرتهم إلينا من شيء فلن أنتظر من الذين يسبون نبينا (ص) و يصورونه في أحقر الصور أن يقولوا عنا خيرا أويحترمونا المشكلة في الحثالة من إخواننا المغاربة الذين يجدون في ذلك فرصة للنيل من هذا الوطن العزيز كما كان يفعل الخونة أيام الإستعمار، هذا الحزب و الحمد لله لم يحدث حرسا إسمه الباسيج كما إيران و السعودية فكل النساء في المغرب حرات في حياتهن، هل أجبرك أحد من السلطة أو غير ذلك حتى تطلق لحيتك أو كسر عليك أي كان المدياع لأنك تستمع إلى الموسيقى لي جا يقرا تعاليق ديال شي بعضين إحساب ليه حنا أفغان ماشي مغاربة و لهلا إعطينا وجهكم، واخا نجيبو ليكم عمر بن الخطاب وعطاكم لي بغيتو غا تقولو عليه(بوعمامة)، وا القوم راه بلادنا هادي ما نلقاوش بحالها أما المحاسيد عطى الله، عندكم باش تعاونو هاد البلاد مرحبا أما الكريتيك و الكدوب راه بلية الله إيشافي..

  • يونس##
    السبت 21 يونيو 2014 - 04:43

    لقد تربص إبليس اللعين بأبينا آدم عليه السلام مدة لا يعلمها إلا الله عز وجل و كان آدم دائم الحرص ليقينه أن إبليس لا يأتي منه خير و أن هدفه الوحيد هو الإيقاع بين العبد وربه فلم يجد مدخلا لهدفه سوى أن يغوي أمنا حواء التي كانت محل ثقة تامة لآدم فكان ما كان، لهذا فصحيفة النيويو ك تايمز و عرابوها يعتبرون المرأة – وهذا إعتقادهم الراسخ – هي نقطة ضعف كل مجتمع فيلعبون على هذا الوتر الحساس كلما وجدوا لذلك من فرصة ولهذا علينا نحن المغاربة أن نفطن لهذه الألاعيب ونرد عليها بكل وطنية، السياق الدي جاء فيه كلام بن كيران عن المرأة المغربية كان لتشريفها إعترافا منه لدورها الفعال في تربية الأجيال وتحصينهم من الظواهر الغريبة التي استفحلت مؤخرا في بلدنا من تشرميل و لباس ماسخ …الخ، المرأة بطبيعتها كأم تستطيع أن ترصد الإعوجاج الدي يتسرب إلى سلوك الأطفال مبكرا لتقويمه و إصلاحه فينتج عن ذلك مجتمع محصن من الفيروسات الأخلاقيةكان هذا سياق كلام بن كيران، أختي المغربية انت حرة تسوقين ما شئت من السيارات ولك في القفطان جمال عالمي، انت المعلمة والمحامية ووو..ومن يقول غير ذلك فهو خائن يفرح بذلك أعداء الوطن، فتحية لك.

صوت وصورة
الإخوة زعيتر يساعدون تبقريت
الإثنين 25 يناير 2021 - 10:31 10

الإخوة زعيتر يساعدون تبقريت

صوت وصورة
تخريب سيارات بالدار البيضاء
الإثنين 25 يناير 2021 - 10:05 16

تخريب سيارات بالدار البيضاء

صوت وصورة
وصول لقاح أسترازينيكا
الإثنين 25 يناير 2021 - 00:52 12

وصول لقاح أسترازينيكا

صوت وصورة
ستينية تقود "تريبورتور" بأزمور
الأحد 24 يناير 2021 - 16:20 12

ستينية تقود "تريبورتور" بأزمور

صوت وصورة
انهيار منازل في مراكش
الأحد 24 يناير 2021 - 15:32 11

انهيار منازل في مراكش

صوت وصورة
آراء مغاربة في لقاح كورونا
السبت 23 يناير 2021 - 15:41 24

آراء مغاربة في لقاح كورونا