هشكَار يحلُّ بتل أبيب لعرض فيلمه الوثَائقِي "تنغير جيروزاليم"

هشكَار يحلُّ بتل أبيب لعرض فيلمه الوثَائقِي "تنغير جيروزاليم"
الأربعاء 22 ماي 2013 - 18:55

يرتقبُ أنْ يعرض المخرج الفرنسي من أصل مغربِي، كمَال هشكَار، فيلمه المثير للجدل، “تنغير جيرُزاليم أصداء الملاح”، بتل أبيب، غداً الخميس، فِي مركز “سينماتيك”، بعدَ عرضه فِي عددٍ من المُنَاسبات بالمغرب، كانَ آخرهَا خلالَ المهرجَان الوطنِي للفيلم بطنجَة، والذي حصل فيه على جائزة تشجيعية.

إحدَى صفحات الصدَاقة بين العرب وإسرئيل، على موقع التواصل الاجتماعِي “فيسبوك”، أفادت أنَّ فيلم هشكَار، الذِي كانت قد أثارَ عرضه بالمغرب انتقادات كثيرة، من باب رفض التطبيع مع إسرائيل، سيعقب عرضه نقاش بين الحاضرين، حولَ مضامينه، التِي تؤرخُ لمرحلَة مهمَّة من تاريخ المغرب، تهمُّ هجرة اليهود المغاربة إلى فلسطين.

حيثُ تذهبُ التقديرات إلَى أنَّ عدد اليهودِ المغاربَة كان يربُو علَى 250.000 ألفاً فِي عامِ 1945، بمَا كانت الطائفة اليهودية بالمغرب الأكبر عدداً فِي الجهة المغاربيَّة، كما في العالمِ العربي. قبلَ أن يعيَ عملاَء الحركة الصهيونيَّة بالحضور الكبير لليهود فِي الجهَة المغاربيَّة، وانبرَوا ساعينَ منذُ 1947 إلى حفزِ اليهودِ على الهجرةِ إلَى الدولة العبريَّة الوليدَة.

وهوَ نزوحٌ سترتفعُ وتيرته في السنوات المواليَة، خصوصاً إبانَ الفترة الفاصلة بينَ حصولِ المغربِ علَى استقلاله وحرب الأيام السِّتَة عامَ 1967. إلى أن أضحَى عدد اليهود المقيمين بالمغرب، اليوم، وأغلبهم في الدار البيضاء لا يتجاوزُ 3 آلاف.

يذكر أن “تنغير جيرُزاليم أصداء الملاح” سبق عرضه في إسرائيل، في يناير الماضي، بحضور مخرجه كمال هشكار، ويحكي الفيلم قصة يهود قرية أمازيغية صغيرة جنوب المغرب، وهجرة أهلها صوبَ فلسطين بين الخمسينات والستينات.

‫تعليقات الزوار

62
  • fass.om
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 19:23

    Il vous semble que tinghirest unpetit villaga en 1960;mais c est faut ;c est le chef d une grande region le Toudgha les marocains juifs comme dans tout le maroc y vivaient comme tous les autochtons et ils echangent divers biens de la vie courante ;surtout nos parents et en tirent benefices par des prets pou survivrs .par exemole elever le chiptel ou cree r de petits commerce Soundain ils ontpris l itiniraire de jerusalem etcela c est une autre histoire.;.

  • otmazirt
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 19:25

    Encore une fois c'est un amazigh qui lutte pour la tolérance et pour l'ouverture du Maroc et la reconnaissance de sa culture et son histoire. Voilà c'est le marocain amazigh, ouvert d'esprit, moderne, développé et orienté vers la démocratie et le respect. Grâce aux imazighen le Maroc va se développer in cha Allah

  • Observateur
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 19:27

    Il y a des limites au "pragmatisme"

  • ابن سوس العالمة
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 19:32

    بعض المشاهيير دوي الضمير الحي في العالم يرفضون السفر الى اسرائيل واعتبارها دولة مجرمة وعلى راسهم ديفيد بيكهام وابراهيموفيتش رونالدو البرازيلي وعدد كبير من المشاهير والغربيين بينما نرى امتال هدا المرتزق يدهب اليهم وفي الاخير كيقولو ليك فيلم بريء نفترض اني قمت بفيلم يوتق حياة اليهود في المغرب شيء عادي لكن الدهاب الى اسرائيل واستلام جوائز من من تلطخت دمائهم بدماء الاطفال فتبا لهم وتبا لقتلة الاطفال

  • amghrabi
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 19:37

    quel domage les Marocains sache bien que grace aux juifs Marocains de l epoque de la colonisation et avant cet epoque que le Maroc connaissai une stabilitè politique et ecfonomique et se sont eux qui ont accuillè Driss le premier a Zerhoun car ils etaient les plus riches au Maroc et eux meme qui l ont eu choisi pour devenir imam des musulmans Marocains pour cela on trouve que Driss deuxieme a choisi sonchancelier juif et jusqu aujourd hui les juifs restent au palait royal chanceliers

  • المغربي العربي
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 19:40

    على الذين يحملون الجنسية المغربية وزاروا الكيان الصهيوني
    المحتل لأرض فلسطين أن يمنعوا من دخول المغرب ويجب على
    البرلمان أن يقر قانون لسحب الجنسية من هؤلاء

  • benariba mohammed
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 19:43

    لقد كان من بين الاهداف الاسترتيجية للمخطط الصهيوني هو تجميع اليهود من كل اصقاع الارض
    فقد تمت هده العملية من خلال مرحلتين
    المرحلة الاولى تقديم اغراءات مادية لليهود المقيمين في الخارج لكن هدا المخطط لم يحقحق النتائج المرجوة مما جعل الصهاينة يمرون الى الخطوة الثانية
    المرحلة الثانية وتتجلى في اقناع يهود الخارج بانهم مستهدفون من طرف جماعات اسلامية متشددة
    وهكدا تم استيطان اغلب يهود الخارج في اسرائيل

  • ابو الليل
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 19:47

    اللهم اُحشُر كل مُحِبٍ مع محبوبه.

  • Dallas
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 19:47

    Je demande à tous ceux qui n'ont pas vu le film de s'abstenir de tout commentaire.

  • Youssef
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 19:49

    maintenant c'est confirmé que le realisateur du film encourage le sionisme!.les opposants au film ont complètement raison.

  • لوناس اسيفي
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 19:49

    فيلم يجسد التعايش الامازيغي اليهودي هشكار نفتحر به اول مخرج امازيغي من الجنوب الشرقي وهي منطقة تصور فيها افلام كثيرة وعالمية واهلها ليست لهم ثقافة سنمائية خصوصا ان منطقة الجنوب الشرقي مفيهاش الخونجية وهي معقل الحركات الامازيغية والفيلم هو فخر لاهل تنغير لي معندهومش عقدة مع اليهود حيت لا تزال عائلات يهودية تسكن هناك ومعندها حتى مشكل مع الاسلام الامازيغي لا شك ان التيار العروبي الاسلامي غادي اهجموا رغم ان المخزن الرسمي كشف ان سفير فلسطين في الرباط يتخابر مع البوليساريو لكن انصار العروبة والاسلام ليست لهم الغيرة الا على فلسطين لا تهمهم مصالح بلادهم هشكار سيعرف اليهود الاسرائيلين مرة اخرى على مغرب التعايش نتمنى ان نرى يوما اخوننا الاسرائيليين الامازيغ يستتمرون في بلادهم المغرب لان المغرب في حاجة الا ابناءه خصوصا ان الكل يتأمر علينا وقضية فلسطين بالنسبة للتيار العروبي الاسلامي هي رأسمالهم الرمزي يجب ان يدرك انصار العروبة اننا امازيغ كما للاتراك لنا الحق في القيام بعلاقة مع اسرائيل اكتشفنا في الفيلم ان هناك اسرائيليين يتكلمون الامازيغية التي لم يتعلمها العربان ربعة عشر قرن هذي

  • الهواري
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 19:58

    ‏‎ ‎تبا للمطبعين تبا للمطبعين ….: <<ولن ترضى عنك اليهود و لا النصارى حتى تتبع ملتهم قل إن هدى الله هو الهدى>> صدق الله العظيم.

  • جرو ساليم
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 20:00

    ها هما بداو كيخرجو من روندتهم كون غير مشاو صحاب 2m حتى هما ونزيدو نزيدو فلوسها في صندوق المقاصة و علاش ﻻ موازين حتى هي راه كثير من الخوت كيغلطو و كيتخلطلهم المغرب مع اسرائيل وعجلو لينا بداك القانون الذي يجرم التطبيع قبل ما تصبح الاوقاف حتى هي عندها شى فرع في اسرائيل

    انشر اخويا راه هادشي كيخلع

  • musta yazaki 4535
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 20:01

    لا يمكن اننكر وجود يهود مغاربة وابرزهم اولمرت ريس السابق ولهم جدور في المغرب

  • ..........انتهى المشوار
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 20:02

    أش غادي نقول ليك " الله يزيدك تهشكيره على تهشكيره"

  • أبو بكر
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 20:04

    أنا أنتقد من ينتقدون الفيلم بحجة التطبيع مع إسرائيل, في حين أنه أقرب ما يكون للتطبيع مع إخواننا اليهود المغاربة المسالمين الذين عاشوا بيننا وفينا حيث أشجع الأخ هشكار على فيلمه وجهده في جمع تاريخ أجداده بالمغرب, وأنا مع عودة اليهود المغاربة, مكانكم ليس أرض الميعاد كما تم توهيمكم, بل أرضكم هنا بالمغرب بلد الأمن والاستقرار, وكل طائفة من اليهود ترجع لأصلها حيث تواجد الأجداد, هكذا أفضل أما الحركة الصهيونية الخارجة عن القوانين الأرضية والسماوية فلا مكان لهم فوق الأرض, هم الإرهاب بعينه.

  • rachid
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 20:06

    أرأيتم لماذا كان جل المغاربة يستهجنون هذا الفليم ويعارضهم البعض بدعوة أنهم يقدم تاريخ اليهود المغاربة وجزء من الهوية المغربية
    فتمتعو الآن بهذا الجزء وخصوصا أصحاب التعليقات التي أعجبتها الفكرة وعارضت كل من عارض الفيلم
    هؤلاء اليهود وليس هناك يهود ظرفاء ويهود صهاينة ملة واحدة
    ذهب ليقدم الولاء والطاعة لأمه إسرائيل ويجني بعض الشهرة والمال على حساب من ندعي أنهم إخوتنا فسحقا لغدرنا الذي مارسناه ومازلا وفي بلدنا يدعي أن الأمر مجرد تاريخ وثقافة يهودية
    قالك لجنة القدس قاااااااال !!!!!!

  • tazla
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 20:07

    Un ami dontle père est un dirigent politique au sein du PJD a suivi parmi d'autres une formation en Israel dans une filiare de la société pour laquelle on travaille et j'ai lui posé une question :

    "Ton père ne cesse pas de crier pour boycotter tout ce qui a une relation direct ou indirecte avec Israel et toi tu as visité Isael, ce n'est pas honteux?"

    Il m'a répondu qu'il a changé son point de vue sur la question palestinienne de 180%. Le mec n'est plus solidaire avec la Palestine!!. Il s'enfiche plus de la Palestine!

    Pourquoi? parce qu'il a dit qu'il a rencontré des dizaines de palestiniens en Israël qui sont venus pour "bien vivre leur vie là bas" dans des bars, des cabarets, l'alcools, le sex etc… "mali ana ndaf3 3lihom"
    "les palestiniens 3amrin Israël et moi je me casse la tête b la normalisation o lkhwa lkhawi" a ajouté le mec…..

  • ADLER
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 20:10

    لن ترضى عنك اليهود مهما طبعت فانت لهم عدو مادام اسمك كمال واصلك مغربي مسلم

  • tazzi
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 20:12

    لمن يستغرب من عنصرية و فاشية العرب تجاه الأمازيغ أقول له:
    ماذا تنتظر من أقوام تنكروا لأبناء عمومتهم اليهود و أرادوا أن يحرموا أبناء عمومتهم من الميراث ليستحودوا على الشرق الأوسط لوحدهم, بعدما حولوا هذا الأخير بسبب رجعيتهم و شوفينيتهم إلى شرخ أوسخ؟
    فكيف عساهم يتعاملون مع الأمازيغ, الذين لا تربطهم معهم أية صلة قرابة؟

  • Youssef
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 20:16

    Les pseudo-juif marocains. Ã vrai dire achovine_ continuent leurs connries, arrétez de chatouller les seins de votre mère sionisme

  • السينمائي
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 20:17

    السينما هي واقع يصور على الشاشة و اضن ان هجرة اليهود المغاربة الى الكيان واقع لهدا اتمنى عدم الاستهزاء بالفيلم بل ايجاد الخلل في المشكل الدي صور على الشاشة

  • الاسلام ديننا
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 20:33

    فيلم راااائع. كلنا بشر، مسلمون، يهود، مسيح….لا للحروب، نعم للسلام.

  • Lahcen temara
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 20:35

    اليهود المغاربة نادمون على تركهم لبلادهم

  • المغربي
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 20:43

    وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ مِنْكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ – قرآن كريم

  • Samir Ait Shaq
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 21:23

    Je suis Amazigh et je soutiens l'Etat d'Israel
    Vive la fraternité amazigho juive

    A bas le salafisme et le wahhabisme
    et viva la tolérance et le dialogue entre les peuples

  • المغربي العربي
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 21:36

    أقوال هذا تورطه….يقول أنه عمل فيلم على ذهاب فئة من سكان
    المغرب إلى فلسطين …إذا هو يعترف أن هؤلاء ذهبوا ليأخذوا
    أرض الغير يعني إخوتي الفلسطنيين
    سؤال له هل إذا جاء مرتزقة يوما ما وأرادوا أخد أرض المغرب
    كيف يكون موقفه من فيلم يدعم هؤلاء… أتركنا من المغرب فل نقل قطعة منه
    مثلا تنغير….
    سوف لن أتفاجأ أن يكون هو صاحب هذا الفيلم….

  • غريب في المغرب
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 21:45

    الله يحفظ، أصبحت المادة تجعل الإنسان يضحي بكل شيئ، بكرامته ووطنيته وإنسانيته فيعترف بالظالم والمستبد.

  • Tahar
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 21:47

    Pour quoi…etre israilien c est pas forcement etre sioniste ,les juifs sont nous cousins et je prefere qu il vas a israel qui a jamais fait du mal au maroc au contraire les juifs marocain ont toujous defondu les interets du maroc…soit d israel ou d ailleurs. Que avec les algeriens hypocrites qui veulent detruire notre pays….israel es un pays moderne et puissant….bonne chance avec le film…

  • حسن
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 21:51

    الان فهمت لمادا عصيد يكره الاسلام و المسلمين و لمادا الكونغرس الامازيغي يرتمي في احضأن بني صهيون هناك قرابة بينهم

  • fOUAD
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 22:04

    merci à ce réalisateur c'est grâce à lui que j'ai cru aux juifs , et c'est grâce à lui que j'ai changé pas mal d"idée sur les juifs d'Israël que je les considérerai comme des terroriste alors que ce n'est pas du tout la réalité . et j'espère que notre chef de gouvernement prendra contact avec leur responsables pour approfondir nos relations politique économique …

    Mon salam

  • أحمد
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 22:31

    المغرب والمغاربة بريئون منك، بمن فيهم اليهود غير الصهاينة…
    لا لا لا للتطبيع، يجب طرده من نقابة الفنانين والسينمائيين فورا. لإساءته إلى المغاربة والفلسطينيين.

  • رشيد
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 22:44

    يبيع ذمته بثمن بخس دراهم معدودات.
    خاب وخسر, خاب وخسر.

  • Slimane jerk
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 22:49

    اكبر جريمة ترتكب في حق الأمازيغ و المغرب هو تهجير الأمازيغ المغاربة اليهود من طرف الصهاينة و المتشددين من بيننا … بذلك حرمو مجتمعنا المغربي من تنوع جقيقي بين مكوناته ….اليس هدا الفلم دليل قاطع عن ممارسة الصهاينة الخبيثة ….و الغريب هو ان القومين و الأسلاميين بجهلهم للحقيقة يتهمون الحركة الأمازيغية بمحابات الصهيونية و هي العدو الأول لها تاريخيا : اليس الصهاينة و الا مبريالية الغربية من خلقو القومية العربية بعد رفض الخليفة العثماني ترحيل اليهود الى فلسطين فأرسلو عميلهم لورنس العرب لتشتيت الخلافة الأسلامية بإسم القومية العربية اليس هم من ساهموا في صنع الجامعة العربية من اجل إيجاد خصم ضعيف يمكنها من تمرير كل مخططاتها نيابة عن العالم الأسلامي ..لمن له درة من الشك فليبحت عن انتاجات المقكرين الكبيرين سيمون هارت و جاكوب كوهن اليهوديان المغربين و هم ظد الصهيونية …..انا لست ضد اليهود و لا وطن لليهود لكن ضد تخريب التنوع في المجتمع المغربي و ترحيل مواطنين امازيغ مغاربة دنبهم الوحيد هو انهم بقوا على ديانتهم اليهودية .

  • Mohamed
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 22:58

    فلم يستحق التقدير ,bravo kamel

  • ALI
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 23:07

    bon séjour à Tel aviv Kamal et merci pour ton film un excellent documentaire

  • مرتزق
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 23:20

    لنفترض جدلا أني لو سجلت فلما يوثق مدى معانات الفلسطينين من المحتل الصهيوني هل سيلقى نجاحا أو يعرض في المهرجانات ويحرز ألقابا؟؟؟؟

  • Marocain 100%
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 23:43

    ( يا أيها الذين آمنوا لا تتخذوا اليهود والنصارى أولياء [ بعضهم أولياء بعض ومن يتولهم منكم فإنه منهم إن الله لا يهدي القوم الظالمين ] ) صدق الله العظيم.

  • خالد
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 23:46

    الى صاحب التعلي ١ صراحة أنا أتأسف لتهجير إخواننا اليهود المغاربة، هي جريمة في حق المغرب الوطن الأم الذي فقد ابناءه ، انصحك بمراجعة التعايش بين المسلمين واليهود.
    لين مونتي جزائرية يهودية ما اروعها عندما تغني يا غربتي في ابلادات الناس وغيرها كثير.
    يكفي ان نصطاد في الماء العكر، ما يفرحكم يفرحنا وما يبكيكم في الجزائر يبكينا في المغرب. نحن اخوة وجيران، وجب احترام بعضنا البعض.
    انا مغربي مسلم والصحراء مغربية. تحية الى الأشقاء في الجزائر الحبيبة.

  • محبة لله و رسوله
    الأربعاء 22 ماي 2013 - 23:55

    ميشرفناش يكون مغريبي خوتنا الفلسطينيين راهم مكرفسين و هذا راه غدي يحتفل مع الي راهم يقتلو خوتنا المسلمين اللهم انصرنا على القوم الظالمين وانصر راية الاسلام

  • med
    الخميس 23 ماي 2013 - 00:06

    اقول لصاحب تعليق 15 ان لاتنسى شارون صاحب صبرة وشتيلة وصاحب الحرمين عند صلاة العصر فهم ينحدرون من المغرب وانت فخور بهم ولاتنسى مجرتهم انشر له

  • aziz
    الخميس 23 ماي 2013 - 00:23

    la tolerance du peuple marocain ;l'ouverture et la stabilité politique sont les gages contre le terrorisme islamique.les juifs sont une partie du maroc .ils ont des droits et des obligations . j'espere que les marocains .arabes respectent les juifs marocains et que le probleme de palistene ne cree une separation entre le peuple marocain.les marocains sont les memes les amazighs ,les juifs et les arabes.nous sommes les memes pour l'utilité du maroc.

  • pour le n 1
    الخميس 23 ماي 2013 - 00:27

    ما الفرق بين الجزائر و اسرائيل فالثانية طردت بعض الفلسطينيين سنة 1948 و كانت لها مبررات باعتبار ان لها حقوق تاريخية ….. اما الجزائر فطردت 35 الف مغربي من ترابها يوم عيد الاضحى ، و لم يعاملكم المغرب بالمثل،،و انت على علم بالعدد الضخم للجالية الجزائرية بالمغرب :::: اريد منك الرد :::::

  • زعلان
    الخميس 23 ماي 2013 - 00:59

    من يمدح اليهود و يطلب ودهم سواء كان سياسيا او إعلاميا او رياضيا او كاتبا او فنانا او او .فان أبواب الشهرة و المال ستفتح لهم .و هذا واحد من آلاف المتملقين ممن باعوا دينهم و كرامتهم و ضمائرهم من اجل الشهرة علي حساب الضحايا و اليتامي و المشردين و المهجرين من إخواننا الفلسطينيين .

  • samir
    الخميس 23 ماي 2013 - 01:03

    والله لا أكاد أفهم شيئا: إسرائيل تقصف سوريا، فيكبر الذي يعارض بشار، ثم يلعن حزب الله و يدعوه حزب الشيطان، هذا الحزب الذي أذاق إسرائيل الويل. ثم يخرج علينا و يقول: لا تطبيع مع إسرائيل!!!
    هل فهمتم شيئا فأنا قد تشابه علي البقر ولم أعد أفهم شيئا.????

  • الصفريوي
    الخميس 23 ماي 2013 - 01:36

    21 – tazzi لو قرأت القرآن و تبينته و تدبّرته لعلمت أن اله أورث الأرض لبني إسرائيل لما كانوا مسلمين تحت ملك سليمان و داوود عليهما الصلاة و السلام, و حرمها عليهم بعدما كفروا و أفسدوا في الأرض, و المسلمون كذلك أورثهم الله الأرض و مكنهم لما أسلموا و اتبعوا و أطاعوا الله و رسوله. و الآن ضيعنا ديننا و ها نحن نرى كيف أن الله يرينا كيف ضيعنا حقوقنا من بين أيدينا ما ضاع القدس و لا غيره من ملك الله, كفانا تغريرا لأنفسنا. كلامك دليل على مكرك و نكرانك للحق.

  • majd
    الخميس 23 ماي 2013 - 02:22

    انا مع فيلم اخر لهشكر يدافع ويسلط الضوء على مغاربة اخرين هجروا من طرف اسرائيل الغرب او جزائريل..اما المغاربة المعتنقين للديانة اليهودية فهم مغاربة حثى ولو كانوا هجروا الى الصين..ما دامت هجرتهم مؤامرة موسادية صهيونية قسرية ولم تكن طوعية والدليل ان اخرون يعيشون في اوربا وامريكا بعد ان افلتوا من الحصار الذي كان مضروبا عليهم من طرف اسرائيل اما من كان مستضعفا ومعدوما فقد جعلوه وبنيه حطبا لبناء دولتهم وخير ما يمكنكم فعله للتاكد من مغربييتهم هو اعراسهم على يوتوب….

  • med isdam
    الخميس 23 ماي 2013 - 03:11

    je ss avec hicham . mon reve c de visiter israel je veu bien c est une partie du terre d allah et ce sont des etre humain com nos juif au pas juif ca change rien pour moi je suis musilman donc j ai pas le droit de juger les gens allah le roi et le juge

  • مغربية حرة
    الخميس 23 ماي 2013 - 07:19

    هادوك اللي كيقولو إخواننا اليهود المغاربة , ايوا راهوم فاش مشاو احتلوا إخواننا الفلسطينيين لاأقول العرب ولكن المسلمين راهوم مابقاوش إخواننا اليهود ولكن وللاو أعداءنا الصهاينة ومابقاوش مغاربة ولاكيهمهوم يكونو مغاربة ولكن أسيادنا راهم كيحملو الجنسية الوهمية الاسرائلية المبنية على دماء وممتلكات إخواننا الفلسطينيين ,الله يخد الحق في الصهاينة وكل من يسوق لهم وهداك هشكار راه ماكيشرفناش حنا المغاربة بل هو وصمة عار فوق جباهنا .

  • khtira
    الخميس 23 ماي 2013 - 08:03

    هجرة اليهود من المغرب في اتجاه اسرائيل كانت صفقة مقابل عودة محمد الخامس من "المنفى"، فهل جرأ المخر على ذكر ذلك في فلمه "رمز الابداع والفن"، فهل باسم الحرية يسمح للمطبعين والناعقين ويمنع الشرفاء من الاعلام العمومي. سلوا السنوسي"بزيز" وسلو رشيد غلام وسلوا مسؤولي التنظيمات المازيغية والشيوعية والاسلامية هل تجد حظها في الدعم والحرية.

  • OMAR
    الخميس 23 ماي 2013 - 10:25

    Pour ceux qui ne l'auraient pas encore vu le films je vous conseille d'aller le voi avec de commenter

  • SABIRI Ali
    الخميس 23 ماي 2013 - 10:26

    فيلم يجسد التعايش الامازيغي اليهودي هشكار نفتحر به اول مخرج امازيغي من الجنوب الشرقي وهي منطقة تصور فيها افلام كثيرة وعالمية واهلها ليست لهم ثقافة سنمائية خصوصا ان منطقة الجنوب الشرقي مفيهاش الخونجية وهي معقل الحركات الامازيغية والفيلم هو فخر لاهل تنغير لي معندهومش عقدة مع اليهود حيت لا تزال عائلات يهودية تسكن هناك ومعندها حتى مشكل مع الاسلام الامازيغي لا شك ان التيار العروبي الاسلامي غادي اهجموا رغم ان المخزن الرسمي كشف ان سفير فلسطين في الرباط يتخابر مع البوليساريو لكن انصار العروبة والاسلام ليست لهم الغيرة الا على فلسطين لا تهمهم مصالح بلادهم هشكار سيعرف اليهود الاسرائيلين مرة اخرى على مغرب التعايش نتمنى ان نرى يوما اخوننا الاسرائيليين الامازيغ يستتمرون في بلادهم المغرب لان المغرب في حاجة الا ابناءه خصوصا ان الكل يتأمر علينا وقضية فلسطين بالنسبة للتيار العروبي الاسلامي هي رأسمالهم الرمزي يجب ان يدرك انصار العروبة اننا امازيغ كما للاتراك لنا الحق في القيام بعلاقة مع اسرائيل اكتشفنا في الفيلم ان هناك اسرائيليين يتكلمون الامازيغية التي لم يتعلمها العربان ربعة عشر قرن هذي…

  • ouatta
    الخميس 23 ماي 2013 - 11:01

    صاحب الفيلم دهب الى الدولة اللقيطة ليقدم الولاء لهم ويترحم على مجرميهم وينتصب خاشعا امام اكدوبة التاريخ المحرقة هناك سيوقع في دفتر المحرقة اسمه ليكون شاهد عيان لمن هم في مزبلة التاريخ .بالطبع انه من المطبعين مثله مثل امهنا من القبائل .كل الامزغاويون المتصهينون ليسوا من احفاد طارق والزياني والخطابي وابن تاشفين وان تومارت الخ انهم من سلالة الكاهنة وكسيلة الخ وهدا هو الفرق.الامزيغي الحر لاتلطخ يده بالسلام على قتلة الاطفال والشيوخ والنساء.الامزيغي الحر لايبيع ضميره وهويته بدراهم ملطخة بالدماء.ماعاد الله ان يكون هدا الشبه مخرج من ابناء الجنوب الشرقي.ان العرق دساس .ان الحرة لاتاكل من ثديها ولاتبيع عرضها وكرامتها.يجب على البرلمان ان يجرم المطبعين ولايسمح لهم ان يدنسوا ارض الوطن باقدامهم.حداري من الطابور الخامس انهم خطر على الوطن.

  • Sud East
    الخميس 23 ماي 2013 - 11:46

    le Sud East Marocain est fiere de Vous M. Kamal
    bon continuation et bon Courage

  • زاكورة
    الخميس 23 ماي 2013 - 12:19

    إلى الإخوة بالمهرجان الدولي للفيلم الوثائقي بزاكورة :
    تحية تقدير واحترام لكم وأنتم من يستحق التقدير والتشجيع والدعم المالي والمعنوي لآنكم رفضتم عرض هذا الشريط الذي يضرب في العمق قضايانا العربية والدينية، ها أنتم ترون لو انه تم عرض هذا الشريط بمهرجانكم لكنتم اول من سيتبجح بكم المخرج هنا في الاراضي المحتلة إسرائيل ،ها انتم ترون هذا القذر ماذا فعل، انا شخصيا لو كنت برلمانيا لناديت بسحب الجنسية المغربية منه، ومن تم يفعل ما يشاء .

  • الريشي
    الخميس 23 ماي 2013 - 13:06

    ماذا حدث لك ياابن تودغى من تودغة الى اسرائيل ولذلك اتسائل هل انت من اسرائلي ام مغربي ولك كامل الحرية ياكمال

  • MLGO
    الخميس 23 ماي 2013 - 13:10

    oui a la tolerence et la fraternite et l'indulgence.les juifs sont crees par le dieu comme tous les etres vivants. le dieu est capable de les massacrer, mais je suis sur qu'il ne veut pas .des millions des arabes en israel vivent et travaillent chez les juifs et vous ls commentateurs wahabistes, vous nous cassez les tetes par vos ideologies des mensonges. vivre le raisonnement et la liberte des hommes libres
    tanmirt

  • عبدالله
    الخميس 23 ماي 2013 - 13:14

    أقول لحسن الجزائري غضااقبل أن تذكر محمد السادس وجب عليك اتتوضأ /وما دخل محمد السادس في الموضوع مرة أخرى تضهر الكراهية وألبغضاء التي يكنها الجزائريون لإخوانهم المغاربة

  • ولد تنغير
    الخميس 23 ماي 2013 - 13:22

    تصوير فلم تنغير جوروزاليم ماهو إلى تجسيد لحقبة تاريخية شاهدتها جول مناطق المغرب و وجودهم في تنغير على الخصوص ما يبين لما تلعبه منطقة تودغا في تجارة أنذاك و وجود الملاحات و مقابر اليهود في المنطقة و مناطق أخرى في المغرب ماهو إلى تاريخ و تعايش لي هاته الطائفة و لا ننسى التعايش بين المسلمين و اليهود في عهد الرسول صلى الله عليه و سلم.

  • amazigh
    الخميس 23 ماي 2013 - 15:44

    Tres bon travail et bon courage.
    La normalisation avec Israel est plus bénéfique qu'avec l'algerie ou autre pays ennemi de notre integrité territoriale. SOYONS LOGIQUES….!

  • azul
    الخميس 23 ماي 2013 - 17:22

    merci sifaw
    فيلم يجسد التعايش الامازيغي اليهودي هشكار نفتحر به اول مخرج امازيغي من الجنوب الشرقي وهي منطقة تصور فيها افلام كثيرة وعالمية واهلها ليست لهم ثقافة سنمائية خصوصا ان منطقة الجنوب الشرقي مفيهاش الخونجية وهي معقل الحركات الامازيغية والفيلم هو فخر لاهل تنغير لي معندهومش عقدة مع اليهود حيت لا تزال عائلات يهودية تسكن هناك ومعندها حتى مشكل مع الاسلام الامازيغي لا شك ان التيار العروبي الاسلامي غادي اهجموا رغم ان المخزن الرسمي كشف ان سفير فلسطين في الرباط يتخابر مع البوليساريو لكن انصار العروبة والاسلام ليست لهم الغيرة الا على فلسطين لا تهمهم مصالح بلادهم هشكار سيعرف اليهود الاسرائيلين مرة اخرى على مغرب التعايش نتمنى ان نرى يوما اخوننا الاسرائيليين الامازيغ يستتمرون في بلادهم المغرب لان المغرب في حاجة الا ابناءه خصوصا ان الكل يتأمر علينا وقضية فلسطين بالنسبة للتيار العروبي الاسلامي هي رأسمالهم الرمزي يجب ان يدرك انصار العروبة اننا امازيغ كما للاتراك لنا الحق في القيام بعلاقة مع اسرائيل اكتشفنا في الفيلم ان هناك اسرائيليين يتكلمون الامازيغية التي لم يتعلمها العربان ربعة عشر قرن هذي.

  • atit de tinghir
    السبت 25 ماي 2013 - 17:26

    kamal bravo et bonne continuation
    je sais que ici on va trouver comme d hab des commentaires qui insultes des panarabistes les gens qui ont veulent que tous le monde pense a leurs façons des salafistes et des
    moi jai bien aimer ton film que jai vue et revue j ai trouver une touche artistique pleine d amour de tolérance paix et fraternité
    NB: je suis contre tous les extrémistes qq soit sont origine : musulmans juifs chrétien et même athée
    une autre merci kamal

صوت وصورة
"قرية دافئة" لإيواء المشردين
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 22:30 1

"قرية دافئة" لإيواء المشردين

صوت وصورة
فن بأعواد الآيس كريم
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 21:40

فن بأعواد الآيس كريم

صوت وصورة
مشاكل دوار  آيت منصور
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 18:33 1

مشاكل دوار آيت منصور

صوت وصورة
ركود منتجات الصناعة التقليدية
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 16:33 5

ركود منتجات الصناعة التقليدية

صوت وصورة
تحديات الطفل عبد السلام
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 12:30 11

تحديات الطفل عبد السلام

صوت وصورة
"أكاديمية الأحرار" لمنتخبي الغد
الإثنين 18 يناير 2021 - 18:40 115

"أكاديمية الأحرار" لمنتخبي الغد