هل دقت ساعة الإصلاح في تلفزيون العرايشي؟

هل دقت ساعة الإصلاح في تلفزيون العرايشي؟
الأحد 13 مارس 2011 - 11:05

فيما كان يُنتظر أن تقوم عدد من هيئات المجتمع المدني المغربية بوقفات احتجاجية واعتصامات أمام المؤسسات الإعلامية التابعة للقطب العمومي، اقتصر الأمر على تنظيم وقفة محدودة العدد، دعت إليها النقابة الديمقراطية للإعلام السمعي البصري، أمام مقر الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة بالرباط يوم الجمعة 11 مارس. ورفع المشاركون في هذه الوقفة ـ التي تابعت شخصياً بعض مشاهدها بالصدفة ـ شعارات جريئة، شددت على ضرورة رحيل المدير العام للشركة محمد عياد والمدير المالي والإداري محمد الحضوري والمسؤول عن البرامج فيها العلمي الخلوقي.


ويبدو أن بعض الجمعيات الثقافية والفنية والنقابات المهنية (كالائتلاف المغربي للثقافة والفنون واتحاد كتاب المغرب والنقابة الوطنية للصحافة المغربية) قد اختارت ـ في آخر لحظة ـ شكلا آخر للنضال من أجل إصلاح الإعلام الوطني، ارتأت أن تكون بدايته الدخول في حوار مباشر مع المسؤولين عن القطب العمومي، مثلما نقلت ذلك بعض الصحف المغربية، قبل اللجوء إلى أي شكل نضالي آخر. وقد قوبلت هذه الإرادة باستجابة فورية من طرف بعض مسؤولي المؤسسات الإعلامية، وعلى رأسهم رئيس القطب العمومي فيصل العرايشي.


وأعتقد أن هذا الخيار يبدو مناسبا للوضع الراهن في المغرب، بالنظر إلى الخطوة الجريئة التي أقدم عليها الملك بدعوته إلى القيام بإصلاح دستوري شامل وهادئ، تكريسا لمنطق المبادرة وامتصاص الاحتقان الذي أصبحت ملامحه تطفو في شوارع وأزقة ومقاهي وساحات المدن المغربية.


وإذا كان محمد السادس قد ضاعف من سرعة قاطرة الإصلاح في خطابه ليوم 09 مارس، فأرى أن المسؤولين عن القطاعات العمومية (وخاصة الإعلام باعتباره قطاعا حيويا ومؤشرا على مدى جدية أي مشروع إصلاحي) مطالبون بمواكبة المبادرة الملكية ومزامنتها بمبادرات خاصة في قطاعاتهم. وفي هذا الصدد، أعتقد أن فيصل العرايشي ملزم الآن وأكثر من أي وقت مضى، بتبني خطة جديدة لإنعاش القطاع السمعي البصري الوطني وإنقاذه من وضعه الحالي، في ظل سخط الشارع المغربي والمنافسة الشرسة التي تقف وراءها قنوات أجنبية عامة وموضوعاتية في مجالات الثقافة والاجتماع والسياسة والشباب… الخ. كما أن المسؤول المذكور مدعو إلى استعادة ثقة المشاهد المغربي بإعلامه، عبر بلورة رؤية جديدة في الإنتاجات التلفزيونية المتعلقة بالنقاشات الثقافية والمعرفية والفكرية والسياسية، التي يُعدّ الشباب محورا رئيسيا فيها.


إن المواطن المغربي يجد نفسه غريبا أمام قنواته العمومية ـ مثل القناة الأولى و”دوزيم” والرابعة… ـ التي مازالت تغرد خارج السرب، في الوقت الذي يتغير فيه العالم بسرعة فائقة، وأفكار شباب الجامعات والإنترنت تتحول بشكل غير مسبوق، وتنتقل من العالم الافتراضي في صفحات “الفايس بوك” إلى الشوارع والمقاهي وملاعب كرة القدم، مؤسسة لحقبة جديدة من الاهتمام الشبابي، تحولت فيها مطالبهم من مجرد الترفيه إلى الاهتمام بالنقاشات الفكرية والسياسية المتعلقة بمستقبل البلاد وتطلعات الجماهير المسحوقة.


وإذا كان العرايشي مطالب بتبني فلسفة جديدة في تدبير القطاع الذي يشرف عليه، بإحداث توازن حقيقي بين ضمان الاستقرار المالي للمؤسسات الإعلامية العمومية والاستجابة لرغبات وحقوق المواطنين في الإخبار والتثقيف والتأطير والترفيه؛ فإن ذلك لا يمنع ـ في نظري ـ من القيام ببعض التغييرات على رأس بعض قنواته، وفي مقدمتها الإدارة العامة للقناة الأولى وللثانية اللتين يشرف عليهما (على التوالي) محمد عياد وسليم الشيخ؛ حتى يشعر المواطن أن هناك نية وعزما حقيقيا لإحداث التغيير الملموس، ما دام الإصلاح المنشود لا ينفصل في مستوى من مستوياته عن إبعاد بعض الوجوه التي أثبت فشلها في تدبير المؤسسات المشرفة عليها.

‫تعليقات الزوار

42
  • سعيد
    الأحد 13 مارس 2011 - 11:19

    نريد إعلاما حرا
    فالقنوات العمومية ديال المخزن كانخلصوها من جيوبنا باش تدير لينا ما يمثل الشعب وليس مايمثل الحكومة
    أما بخصوص النشرات الإخبارية في قنواتنا فهي كارثة
    “قام الوزير الأول بتوقيع إتفاقية شراكة مع نضيره البرتغالي … ” وانا مالي يوقع ولا يبصم كَاع

  • 20 MARS
    الأحد 13 مارس 2011 - 12:19

    20 مارس في
    كلميم سيدي إفني طانطان
    حماية الا قتصاد من المهربين
    الوقود و الدقيق و السكر المدعم

  • شعيبة007
    الأحد 13 مارس 2011 - 11:25

    لا اظن ان ساعة الاصلاح قد حانت..لانه لم يذكرهذا في الخطاب الملكي…كونو كتحشمو شيشوية…واش غير جي قرر.
    شعيبة007

  • galaxy9999
    الأحد 13 مارس 2011 - 11:35

    واضح من نقزيمك للوقفة أنك مع المهادنة و المداهنة التي يراد منها التنويم . هل تعتقد أن الحوار يأتي بنتيجة مع الفاسدين أمثال العرايسي

  • مجهول
    الأحد 13 مارس 2011 - 11:27

    انا لو كان سعفوني اخليو غير الراديو بعدا غير كنسمعو مكنشوفو والوا اللهم تسمع بلا متشوف ولا تشوف اتسمع انتا وريح معا صحاب الدار مشكيلة

  • oualid
    الأحد 13 مارس 2011 - 12:11

    سلام عليكم اول شيئ هو = يجب ان يكون الاعلام وطني كفا من دبلجة و تقليد نريد اعلام حر نزيه محافظ يكون شعب محب لوطنه ودينه شعب متقف و واعي لا شعب كالحياوانات ان لم بكن الحيوانات خيرمنه كفا من سياساث التكليخ و تعتيم ان لم نتقدم لن يرحمنا التاريخ وسلام

  • FAYCAIL ALMAKNASSI
    الأحد 13 مارس 2011 - 12:13

    Lairaichi ignorant de la culture marocaine incapable de parler ou de réfléchir en arabe et surtout fort pour user et abuser de la gouvernance ” les copains d’abord” pour une production médiocre et insipide , une forme de déterournement de l’argent publics vers les amis et les corrompus comme fait Essayel au Centre Cinématographique. Il est grand temps de faire “Dégager” cette équipe d’incompétents qui insulte l’histoire, la culture et la mémoire américains par des néocoloniaux et des rapaces du gaspillage et du vol organisé de l’argent public.
    J’ai une idée demander à Abdessamad BENACEUR qui fait honneur au journalisme marocain à AL JAZEERA de prendre la présidence de la SNRT au moins lui il connait son métier et plus son pays que beaucoup de pseudo intellectuels toursites au Maroc qui méprisent ce pays mais aiment bien en profiter.
    Baraka Basta Safi Enough, Assez

  • khalilfa al tani
    الأحد 13 مارس 2011 - 11:37

    your news has no credibility …yor are such liars all your news deceive rabs and muslums al over the world ..your a weak enemy…you cheat libeya. arabie saoudit and morocco with your liars
    not only you , but aljazerra and arabiya and western news

  • Citoyen
    الأحد 13 مارس 2011 - 11:39

    Dans la théorie nous avons tourné la page des années de plomb , donc il est temps d’arrêter les pratiques de l’ancien régime , on a marre d’une télé a la sauce nord-coréenne, vivement des !médias libre,neutre et objectif

  • amin
    الأحد 13 مارس 2011 - 11:29

    تلفزيون الشيخات الشطيح و الرديح وتبدير الملايير على المسلسلات المكسيسكية و التركية

  • أحمد
    الأحد 13 مارس 2011 - 11:49

    التلفزة تمول من الشعب. الفقير منه و الغني على السواء.
    نمولها عبر فواتير الكهرباء مرغمين غير مختارين
    بدل خدمة الشعب و قضاياه و مشاكله تستخدم التلفزة لغرضين
    الأول الدعاية للدولة و الحكومة و تمجيد الإنجازات الحقيقية و الوهمية و خلق أعداء مزعومين يرعبون الشعب من التغيير حسب مزاج و أهواء دوائر الحكم
    و الثاني إلهاء الشعب عبر برامج مائعة و تافهة و المحافظة على الذوق العام و الطموح الشعبي في حدوده الدنيا لإشغال الناس عن المطالبة بأي من حقوقهم
    و عند أي صدام بين الحكم و الشعب تستخدم التلفزة و غيرها من وسائل إعلام الدعاية في الحرب على الشعب كما رأينا في مصر و تونس و نرى في ليبيا و اليمن
    التغييرات التي يعد بها الملك يجب أن يسبقها تحرير الإعلام من قبضة المخزن
    أحيي خطوة النقابة

  • marocain
    الأحد 13 مارس 2011 - 11:31

    إعلامنا التلفزي فاشل لعدة اعتبارات أذكر منها ما يلي :التبعية للحكومة فهي ناطق باسمها إلى جانب المسؤول عنها الناطق أيضا باسم الحكومة،نهج سياسة التعتيم ،تقديم الأولوية للإنتاجات الأجنبية الهابطة ،غياب برامج جريئة الأمر الذي توفره الفضائيات ،السخرية من التعليم في عدة انتاجات فنية و هو إهانة للوطن لأن التعليم هوأساس التقدم،اتباع سياسة التطبيل و النفاق ،غياب الاهتمام بالمجال القروي و ليس العالم القروي ،تخصيص حيز زمني لأحداث لا تعتبر أخبارا بل أمورا عادية مثلا :أدى صاحب الجلالة صلاة الجمعة في …،الحرص على إفساد الأخلاق …ولهذا نطالب بالتخلي عن المساهة في دعم المجال السمعبصري من خلال فاتورة الكهرباء و نطالب بمحاسبة المفسدين…

  • farok
    الأحد 13 مارس 2011 - 11:59

    المشكل ليس في تعديل الدستور
    وانما في تطبيقه ومن يطبقه
    هدا هو المشكل الرئيسي ..
    وعلى من يطبق ….

  • مشاهدة
    الأحد 13 مارس 2011 - 11:11

    ان القناتين المغربيتين لا تقدمان شيء الا التفاهات والمسلسلات الساقطة
    والاغاني الهابطة.
    اين هو الدور التثقيفي المنوط بهما؟؟؟
    عن نفسي لا اشاهد الا الاخبار وناذرا,وبعض البرامج التي لا تتعدى اصابع اليد,
    الا يستحيي القائمون ععلى هذه القنوات من بث الاغاني والضحك ونحن نتالم من اجل اخواننا اللبيين؟؟؟؟
    ان لم تستحيي فافعل ما شئت

  • hadhoud
    الأحد 13 مارس 2011 - 11:13

    كاع لا إصلحوهم البراكة في الجزيرة او العربية

  • اموش لحسن
    الأحد 13 مارس 2011 - 12:15

    القنوات المغربية اعتبرت منذ مدة في حالت موات سريري منذ مدة كبيرة قاطعناها لم نعد نهتم بما يعرضون عليها لأننا إن نفعل ذلك نكون حينها كمن يتساجل مع أحمق أو معتوه فما المنفعة من الكلام مع هؤلاء،وإلى أن تعاد الحياة إلى القطب الإعلامي أتمنى لكم فرجة ممتعة.

  • ايوب
    الأحد 13 مارس 2011 - 11:09

    أرجو من الكاتب بل كل هسبريس الاستمرار في انتقاد السياسات الفاشلة من أجل خلق وعي وطني استعدادا للدستور القادم

  • WAHD
    الأحد 13 مارس 2011 - 12:01

    تلفزيون الشيخات الشطيح و الرديح وتبدير الملايير على المسلسلات المكسيسكية و التركية
    2M CHANNEL OF LMSSEKH

  • عبد الله
    الأحد 13 مارس 2011 - 11:55

    فئة عريضة من المجتمع المغربي تئن تحت عتبة الفقر الإضطهاد والبؤس؛ فئة الفلاحين الصغار في منطقة دكالة .الزمامرة وسيدي بنور تحديدا
    شركة كوزيمار لإنتاج السكر تحتكر هؤلاء الفلاحين بحيث تقتني انتاجاتهم من الشمندر الخام بثمن بخس 20 سنتيما للكيلو. تساؤل كبير لم تكفي هذه التسعيرة؟لسد المصاريف؟لتمدرس ابناء ؟للتطبيب ؟علما أن الشركة المذكورة تبيع السكربأكثرمن 5 دراهم للكيلو وأعلاف الشمندر ب 1،25درهم لكيلو ،فرق شاسع بين ثمن المادة الأولية وبعد التصنيع.
    تقدر ارباح شركة كوزيمار ب28 مليون درهم يوميا طيلة فترة الإنتاج 90 يوما
    كل المنتوجات أثمانها تتغير إلا ثمن الشمندر٠هذا ظلم كبير في حق الفلاحين بهذه المنطقة يجب إيجاد حل لهذه الكارثة.الرسالة موجهة إلى الملك محمد السادس نصركم الله ٠

  • naser
    الأحد 13 مارس 2011 - 12:03

    ouiiiiiiiiiiiiiiiiiiii reparation des cameras et des fils ET des televisions de dar brihi parcequ’ils sont perimés et non des matières

  • علي البوري
    الأحد 13 مارس 2011 - 11:51

    عندما تنضج ارادة الاصلاح و تنحوالامور نحوا لتغييرنيت ستفرض على التلفزيون ان يعكسها و ينحاز الى الجماهير دون ما حاجة الى خزعبلات الهاكا او الساكي

  • ابراهيم امزوضة
    الأحد 13 مارس 2011 - 12:17

    لا استفيد من التلفزة الغربية الا عندما اغلقها لاستفيد من اقتصاد الطاقة

  • امحمد
    الأحد 13 مارس 2011 - 12:05

    وهل سيصلح من مازالت تختلط لديه القلم و الزرواطة؟ ان العايشي يجب ان يترك الإعلام و يعود حيث أتى ,لعله يجد هناك مكان .في الداخلية.

  • رجاء
    الأحد 13 مارس 2011 - 12:21

    إذا كان هذا هو الوضع في التلفزيون المغربي فماذا يقع في الصحف المحسوبةعلى الدولة، أوتلكالجرائد التي تتدعي أنها الملكية وهي لا تبيع أقل من 1000نسخة ومع ذلك فإغنهم يتقاضون منحا غليضة من الدولة وهم ضعاف على جميع المستويات من التحرير إلى المونطاج العيان. فمن يراقب صحف القريبة من الملك، في الوقت الذي تتجه فيه الملكية نحو الملكية البرلمانية؟

  • aziz
    الأحد 13 مارس 2011 - 12:07

    كفى من الاستهتار بارادة الشعب يجب التخلص من هده القنوات ورميها في مزبلة الاعلام لانه لا يمثل الهوية المغربية

  • Ahmed
    الأحد 13 مارس 2011 - 12:23

    لسنا في حاجة إلى إصلاح القنوات المغربية و لا حتى إلى مشاهدتها, فالله أبدلنا خيرا منها.
    فلو إختزلنا ما يبث في القنوات المغربية نجد ما يلي:
    الرقص و الغناء
    العري و الكلام الساقط
    مشاهد جنسية مخلة للحياء
    إشهار القمار و الميسر
    حوارات عقيمة
    سهرات الفسق
    الشركيات و القبورية
    فماذا يقول الإمام مالك رحمه الله فيما تبثه هذه القنوات؟

  • youness
    الأحد 13 مارس 2011 - 12:25

    سمحوا لي واش كاينة بعد شي قناة مغربية والله ما عمرني تفرجت فيها شحال من عام هذي حيدتها من الباربول كاع باش ما نبقى نتفقص إلا شفتها
    الله يجعل البركة في القنوات الخرين ديال الناس إلي فاهمين الجزيرة أو خوتها

  • متدمر
    الأحد 13 مارس 2011 - 12:27

    هل المغاربة شركاء في هذه الشركة ما داموا هم من يمولونها بالإقتطاعاتالشهرية من أموالهم؟
    كيف يعقل أن تكون شركة مساهمة والمغاربة لا يدركون هذا ولا يمكنهم التعبير عن آرائهم، بل الإدارة ةالمدير ورؤساء المصالح هم من يقررون ويخططون ويبرمجون ويبثون المناكر والفحشاء على أنظار المسلمين،
    إننا نطالب بحذف هذه الضريبة ضريبة السمعي البصري التي تمول الفحشاء والمنكر والرقص والغناء وللا العروسة و…و….. وتعلم أبناءنا الخروج عن الملة والدين، إننا ندين هذه الطريقة التي تتبعها الدولة في نهب أموالنا لتصرف في الحرام، والشركة تتقاضى الملايين من الإشهار الذي لا ينقطع، فلماذا تأخذون أموالنا لتصرفوها على ما لا يرضى الله وما هو محرم، إننا نطالب بحذف هذه الضريبة سيما وأن الشركة لا يساهم فيها المغاربة بصفة قانونية وإنما تغتصب أموالهم لتسد بها نفقاتها على المحرمات والسهرات والتنقلات الخ…
    لماذا لا نقاطع هذه التلفزة ومثيلتها القناة الثانية التي تصول وتجول ولا تعتبر ديانتنا ولا مبادءنا ولا ما هو محرم شرعا فتعيث في الأرض فسادا رغم أنفنا، مسابقات الغناء شميشة الخيط الأبيض مسلسلات مدبلجة بلغة لا نعرفعا ولا نحسنها تمثيليات أكل عليها الدهر وشرب من جماعة من المرتزقة تستغل القناتين لصالحها بلغة ركيكة ومعان رذيلة وألفاظ منبوذة من قاموس المغاربة منذ زمان، والقناتين تصران على بقها وتفشيها بين العباد رغم أنفهم عوضا عن تعليمهم الأدب والأخلاق والطهر والرزانة والإستقامة تعلمهم الكفر والإلحاد والفسوق فإلى متى ونحن صامتون راضون بهذه القنوات والعالم يزخر بقنوات نقية طاهرة تبث شعائر دينية قيمة تطهر النفوس وتزكيها وترشدها إلى شاطئ السلام والأمان، وقناتين تعلمنا الفحشاء والمنكر والخروج عن الدين. وعند الله الحساب لأنكم تنهبون أموالنا غصبا لتمولوا بها المحرمات.

  • محمد بنور من شباب 20 فبراير
    الأحد 13 مارس 2011 - 11:15

    بعد خطاب 9 مارس لجلالة الملك محمد السادس،لم يعد أمام لعرايشي سوى خيار واحد، إحداث تغيير شامل في قطبه المتجمد يبدأ بتنحيةالمديرين العامين سليم الشيخ ومحمد عياد، ويتلوه وضع خطة جديدة لجعل الإعلام العمومي في خدمة المواطنين والشباب المغربي الحر والواعي والفاعل في شؤون السياسة والثقافة والإجتماع. إن مايفعله سليم الشيخ وعيادوالحضوري والعلمي الخلوقي ومن معهم، حسب الاستحضار الذي قام به كاتب المقال، هو جريمة في حق الوطن، وسكوت لعرايشي على ذلك سوف يورطه كليا في الموضوع وسيجعله عرضة لأجندة نضالية شبابية جديدة سوف نستقيها من فلسفة الخطاب الأخير لجلالة الملك، التي أكدت في جانب منها على أن ممارسة السلطة ينبغي أن تقترن بمبدأ المحاسبة، وعليه فإننا لن نطالب فقط برحيل لعرايشي ولن نعتصم فقط أمام مقر دار البريهي بل إننا سوف نرفع دعوة قضائية ضده لمحاسبته وفق مقتضيات القانون المغربي. لهذا أرى من وجهة نظري الشخصية أن يظهر لعرايش في قادم الأيام حسن نيته وعزمه على مسايرة دعوة جلالة الملك للإصلاح الشامل بتغيير أسلوب عمل القنوات التي يشرف عليها، وذلك قبل أن يفوت الأوان عليه..
    مع كل التقدير لفريق عمل جريدة هيسبريس الذي أدعوه لفتح نقاش موسع في هذا الموضوع الشائك

  • حامد
    الأحد 13 مارس 2011 - 11:17

    بغيت نعرف العرايشي عاطي ليلي التريكي ميزانية كبيرة جدا لسلسلة في 30 حلقة هاد السيدة ياله دايرة فيلم قصير بعد مادارت 3 أشهر في la femis . ما عمري ما كنت اتضن بأنه SNRT عندها الملاير كتفرقهم علي المبتدئين باش يتعلمو أو يتجارو. المشكلة أن السلسلة لم تري النور لأنه من البديهي وبكل بساطة غير صالحة للبث لأنها لا تتوفر علي الشروط…و تصورو هدا التلفزيون المغربي اللي كيبت برامج و أفلام ورديئة ماقدرش أيدوز السلسلة ديال ليلي التريكي واخا خاسر فيها الفلوس. bravo leila triki ولكن العيب علي اللي أعطاك الفلوس.

  • عبد الحكيم
    الأحد 13 مارس 2011 - 11:23

    تلفزيون الشطيح والرديح، تلفزيون كولو العام زين، تلفزيون الكاميرا شاعلة، تلفزيون مشاريع الخير والنماء “الماكيطية”، تلفزيون الأنشطة الملكية وزيد وزيد… فقدت – من زماااااااااان- الأمل في القطب العمومي المتجمد، وكما قال الإخوة نحمد الله على العولمة والغزو الإعلامي على مساوئه.
    ومن هذا المنبر لدي مقترح لمسامير الميدة في هذا البلد المغبون: أنا مستعد لدفع ضعف المكس المدرج في فاتورة الكهرباء، مقابل اراحتي من هذه القنوات السخيفة التي تثير الغثيان.

  • laarbi
    الأحد 13 مارس 2011 - 11:43

    لماذا يردد البعض بعض العبارات الجاهزة ويحاول شخصنة الامور المتعلقة بالتلفزة المغربية، ويقولون كلاما كله خطأ عن العرايشي، فهذا الرجل الذي حظي بثقة الملك وهو اهل لها قد عمل على تطوير التلفزة المغربية بعد فترة هيمنة الداخلية عليها، العيب الوحيد انه لا يتوفر على حاشية من المسؤولين الاكفاء الذين تهمهم مصلحة الوطن والمواطن قبل كل شيء، هناك برامج جيدة في القناة الاولى تفوقت بها عن الثانية كبرنامج 45′ دقيقة وايكو ايكو وامودو وحوار وغيرها، آمل ان نحيي جميعا العرايشي الرجل الكفء

  • amine
    الأحد 13 مارس 2011 - 11:33

    الحمد لله ان بلادنابخلاف بلدان عربية اخرى.. تنعم بحرية التعبير منذ مدة طويلة وهناك جرأة في بعض برامج التحقيقات والبرامج الحوارية، لا بد من الاصلاح مع ذلك كما اشار هذا المقال الممتاز، لكي تكون التلفزة اكثر قربا من المواطن. المسؤولون وعوا بذلك بمن فيهم السيد فيصل العرايشي، ولذلك حرص على فتح ابوابه في وجه النقابات والجمعيات وحرص على التنقل بنفسه بين اقسام الاذاعة والتلفزة كما قال لي بعض الاصدقاء… هذه خطوة مهمة جدا وان جاءت متأخرة، والعبرة بالنتائج التي نرجو ان نجني ثمارها في القريب العاجل… اما الذين يريدون تنظيم وقفات من اجل الوقفات فقط ولمجرد تقليد بعض البلدان العربية او لمجرد الطمع في امتيازات وترقيات ومصالح شخصية فان قطار التغيير سيتجاوزهم بالتأكيد. لا معنى لوجود اعتصام او مظاهرة اذا كان باب الحوار مفتوحا وارادة التغيير موجودة وهي موجودة بالفعل. برافو العرايشي.

  • marocain
    الأحد 13 مارس 2011 - 11:21

    la 1ere chaine est une chaine marocaine, qui respecte les traditions et la religion musulmane. 2m non, elle est occidentale ou bien elle veux etre comme ça il lutte contre la langue arabe les taditions et la famille marocaine

  • marocain eguiste
    الأحد 13 مارس 2011 - 11:47

    المشكل الكبير هو الشعب لي مبغاش مصلحتو
    حنا المغاربة مكنعرفو غير نهضرو اونتقدو بدون تطبيق
    الى كان الشعب ما بقاش كيحب التلفزة المغربية خاصو يقاطعها
    يقاطعها ماشي غير بالهضرة ولكن بالفعل او الضغط على المسؤولين فيها
    – مثال للضغط : تنظيم وقفة احتجاجية يساهم فيها كل اطياف الشعب المغربي للتعبيرعن رفض برامج القناتين الاولى والثانية والتي لا تمثل تطلعات الشعب المغربي والدعوة الى تغيير المسؤلين عن هاتين القناتين والضغط لجعلها قناة محايدة يكون دور برامجها الاول والاخير النهوض بمصلة المغاربة ويجب ان تكون الاحتجاجات مستمرة وملحة حتى تتم الاستجابة
    – مثال اخر : اتفاق الشعب وذلك من خلال توقيعه على عارضة بعدم تادية الواجب الشهري المخصص للفضاء السمعي البصري في فاتورة الكهرباء والماء انذاك فقط سيعي المسؤولون في هذه القنوات ضرورة التغيير للاحسن
    يجب على الشعب المغربي ان يعي ان التغيير لا يكون بالكلام فقط ولكن يكون بانشاء تنظيم اتحادي اتفاقي قوي يتم من خلاله الاتفاق على المطالب التي تحمي مصالح الشعب المغربي والضغط بقوة لتحقيقها فالاتحاد قوة ويد الله مع الجماعة

  • samir
    الأحد 13 مارس 2011 - 11:45

    الاعلام المغربي كيضحك على الشعب من خلال عرضه للتفاهات راه الشعب سوف يحاسبكم يوما ما

  • ولد بن جرير
    الأحد 13 مارس 2011 - 11:57

    العرايشي ارحل لان دار البريهي قد ضاقت من تصرفاتك انت و زبانيتك و بلطجيتك لان الصحفيين و الصحفيات قد داقوا المرارة من بطشك العشوائي

  • abderrahman
    الأحد 13 مارس 2011 - 12:09

    با لله عليكم اين هي المسابقات الثقافية المشابهة للمسابقات العالمية .في كل قناة فرنسية تجد اكثر من ثلاث مسابقات ثقافية ترفيهية وايضا علمية وتعليمية.اما في القناة الاولى والثانية فلا تجد الا ميرضي الاعداء امثال اليهود والشيطان ووزراءنا المحترمون (عفوا المحترقون) .استعدوا لقيام الساعة فاشراطها قد ظهرت بظهور قنواتنا المباركة.بركتكي يا سدي دوزيم الصالح.

  • marocain2
    الأحد 13 مارس 2011 - 11:07

    je pense que laaraichi est responsalble de cette mediocrité, mais pas lui seul, il ya d”autres petits responsables qui ont de grands salaires mais qui ne ne font aucuin efforts, nous aussi nous sommes responsables. pourqui nous nous resagissons pas devant ces responsables? atravers les blogs les sites face book, journaux ect.

  • laarbi
    الأحد 13 مارس 2011 - 11:53

    متى كانت القنوات التلفزية المغربيةتعبر عن هموم الشعب المغربي؟ ان أغلب المغاربة وحدوا ضالتهم في الفضائيات الخارجية وأشبه بها بعض القنوات الرسمية العربيةالتي لايشاهدها الا ميت القلب فقناة2M أصبحت قناة الهيافة والميوعة بامتياز تحتقر المشاهد المغربي وتساهم في تمييع الشباب المغربي وجعله اسير الشهوات التي تروج لها من خلال برامج الشطيح والرديح ومسلسلات مستهجنة شكلا ومضموناتستهدف جعل الشباب لايفكر الا في نزواته وشهواته اما تلفزة دار البريهي فهي تلفزة التصفيق لكل ماهو حكومي ورسمي بامتياز ويبقى المواطن المغربي إن كان يشاهدها آخر من يفكر فيه القائمون على هذه القناة. اعود فأقول ان الشباب وهو مستقيل هذا البلد في حاجة الى إعلام سمعي وبصري ومكتوب يواكب طموحاته ويستحيب لتطلعاته وينصت لأفكاره وآرائه فاتقوا الله في الشباب أيها المسؤولون عن هذه البواق التي عذت خاوية لاتعبر الا عن نوايا وافكار وأهواء من يتولون تسييرها.

  • غيور
    الأحد 13 مارس 2011 - 11:41

    لن يحل العرايشي مشكلة الاعلام العمومي لانه واحد من الايدي التي افسدته بل وكفنته.منذ قدوم هذا الرجل لم يتصالح الاعلام العمومي مع مموليه(الشعب)بل تم صرف امواله لاشباع جيوب الاخرين وما هؤلاء سوى شردمة الفساد وزبناء الرشوة و المحسوبية.زبانية لعرايشي ماهم الا لقطاء احاط نفسه بهم بدعوى التسيير والمساعدة في التدبيير ولكن هيهات هيهات كلهم ذئاب جوعى جاؤو باقدام حافية وها هم يخرجون على مقاعد سيارات فارهة…سئمنا من هذا الوضع حسبنا الله ونعم الوكيل.يقول مثل شعبي مغربي: (الدروج كتغسل من الفوق ماشي من الوسط او الاسفل)و الفاهم يفهم

  • ahmed
    الأحد 13 مارس 2011 - 11:09

    On a ce qu’on mérite!
    Ce n’est la faute, ni du PDG de la SNRT, ni celle de ces collaborateurs, ni celle du ministre. Ce qui empêche toute production cinématographique, télévisuelle ou multimédia au Maroc, c est qu’il faut accepter la VÉRITÉ: le manque de la distance audiovisuelle, est quasi inexistant : on BRICOLE. Exemple : pour qu’on puisse recevoir chez soit sur téléviseur un produit, il faut :
    1. Une bonne transmission, qui ne peut être réalisé que par des ingénieurs et des techniciens compétents et du matériel approprié
    2. Un sujet bien pensé et bien écrit par des auteurs ou des journalistes qui sachent écrire pour la télé. ou le cinéma.
    3. Un réalisateur qui possède une instruction artistique sans failles et qui sache travailler avec des auteurs, des ingénieurs de vision, des directeurs de photographie, des acteurs et tout un bataillon de techniciens qualifiés…et surtout qu’il soit responsable devant les téléspectateurs et la production.
    4. Une administration de production : productive, pas de place aux parasites !

صوت وصورة
ستينية تقود "تريبورتور" بأزمور
الأحد 24 يناير 2021 - 16:20 7

ستينية تقود "تريبورتور" بأزمور

صوت وصورة
انهيار منازل في مراكش
الأحد 24 يناير 2021 - 15:32 9

انهيار منازل في مراكش

صوت وصورة
آراء مغاربة في لقاح كورونا
السبت 23 يناير 2021 - 15:41 23

آراء مغاربة في لقاح كورونا

صوت وصورة
أسرة تحتاج السكن اللائق
السبت 23 يناير 2021 - 14:52 9

أسرة تحتاج السكن اللائق

صوت وصورة
كروط ومقاضاة الداخلية لزيان
السبت 23 يناير 2021 - 13:31 11

كروط ومقاضاة الداخلية لزيان

صوت وصورة
محمد رضا وأغنية "سيدي"
السبت 23 يناير 2021 - 11:40 2

محمد رضا وأغنية "سيدي"