وزراء مغاربة يحلون بباريس لحشد الدعم للإصلاحات

وزراء مغاربة يحلون بباريس لحشد الدعم للإصلاحات
الخميس 24 مارس 2011 - 20:58

في الصورة مزوار ولاغارد في اجتماع سابق


حل ستة وزراء مغاربة، الأربعاء 23 مارس، بباريس في مهمة تستهدف إبراز أهمية الإصلاحات المعلنة في الخطاب الملكي وحشد المزيد من انخراط السلطات العمومية الفرنسية والمستثمرين الخواص لإنجاح ورش الإصلاحات من خلال دعم النمو الاقتصادي.


ويضم الوفد صلاح الدين مزوار وزير الاقتصاد والمالية ، وأمينة بنخضرة وزيرة الطاقة والمعادن والماء والبيئة ، وعزيز أخنوش وزير الفلاحة والصيد البحري ، وأحمد رضا الشامي وزير الصناعة والتجارة والتكنولوجيات الحديثة ، وياسر الزناكي وزير السياحة والصناعة التقليدية ، و نزار بركة الوزير المكلف بالشؤون الاقتصادية والعامة .


واستعرض الوزراء، الذين يرافقهم وفد هام يضم رؤساء مقاولات مغربية، حوالي مائة من كبار أرباب المقاولات الفرنسيين، الإصلاحات الجارية والمقبلة بالمغرب، وفرص الاستثمار في العديد من القطاعات وآفاق نمو الاقتصاد المغربي.


وبعد ندوة صحفية طغت عليها أسئلة راهنة، خاصة مراجعة الدستور المعلن عنها في المغرب، وإصلاح القضاء ومحاربة الفساد، استقبل الوفد من قبل وزيرة الاقتصاد والمالية والصناعة كريستين لاغارد وكاتبي الدولة في التجارة الخارجية، والسياحة.


وهمت مباحثات الجانبين آفاق تطوير المبادلات الاقتصادية في الإطار الثنائي وكذا في إطار الاتحاد الأوروبي.


ويرتقب أن يستقبل وزير الشؤون الخارجية ألان جوبي في لاحق اليوم الوزراء الستة، حيث يتوقع أن يجدد الوزير الفرنسي، حسب المتحدث الرسمي باسم الوزارة، التأكيد على “دعم فرنسا الكامل” للمغرب، باعتباره بلدا “انخرط بوضوح في مسار الديمقراطية والإصلاحات”، كما يدل على ذلك إعلان جلالة الملك عن المراجعة ” العميقة للدستور”.

‫تعليقات الزوار

93
  • الحسن
    الخميس 24 مارس 2011 - 23:48

    من نهار شدتي اسي مزوار وزارة الاقتصاد وحنا لور لور

  • عمار
    الخميس 24 مارس 2011 - 23:52

    وسيروا تريحوا رحنا عقنا بيكم حكومة فاشلة دون مستوى حادكين غير في تحواص على ظهر شعب حشششومة

  • bassou
    الخميس 24 مارس 2011 - 23:40

    الحلال بين والحرام بين ،الاغلبية مع الاصلاحات بهدوء وثبات إلا الذين في قلوبهم مرض فزادهم الله مرضا

  • Karim22
    الخميس 24 مارس 2011 - 23:42

    بداءت الأمور تتضح، ما هده الإصلاحات إلا للاستهلاك الخارجي أما الشعب فليذهب للجحيم

  • الشعب
    الخميس 24 مارس 2011 - 23:46

    أنا لا أفهم ما هو مبرر ذهاب الوزراء إلى فرنسا إن لم يكن التبعية العمياء لفرنسا و عقلية كبشية تدفع النعاج إلى السير تلقائيا مع القطيع في الإتجاه الذي يحدده الراعي … هل رأيتم مثلا وزير الكونغو يذهب إلى دولة الفيتنام للحديث عن إصلاحات بلاده و يطلب منهم مباركة هذه الإصلاحات ؟؟؟؟
    هؤلاء الوزراء و هذا النظام لا يفعل شيئا إلا بعد الحصول على موافقة فرنسا !! تفو ! سيرميكم الشعب يوما في واد سبو

  • kaazmann
    الخميس 24 مارس 2011 - 22:40

    Those reforms are going to be done only with the blessing (El Baraka) of france!!!its not that what we want!!!!!!!!
    u disappoint us !!!!!

  • kraim
    الخميس 24 مارس 2011 - 23:54

    اتفق مع صاحب التعليق رقم 4 جملة و تفصيلا الشعب الى الجحيم

  • احمد
    الخميس 24 مارس 2011 - 22:36

    ان الشان السياسي في المغرب شان يستوجب وضع النقط على الحروف اذ ان مطالب الشعب هي تعبير حقيقي عن فالفشل الذريع الذي طال الانظمة العربية بدون استثناء والذهاب الى فرنسا الحليف القديم والذي خرج من المغرب بشروط هو تاكيد حقيقي عن هذا الفشل على جميع مستوياته بما في ذلك السياسية والاجتماعية هذا الركوب وهذا التجاهل الى طموحات الشعب المغربي لا يؤدي الا الى زيادة الحنق الكبير والياس المضني في غياب التغيير الملموس الذي لا يؤهل الا الطبقة المهيمنة للزيادة في تكريس هدا الفساد الرفيع المستوى لهذا وجب وضع النقط على الحروف اولا دون تجاهل الشعب الذي لم يصبح لعبة او ورقة سياسية رابحة …

  • Benno
    الخميس 24 مارس 2011 - 23:56

    Die Arschlocher gehören aufgehängt. Was hat Frankreich mit unseren Innenpolitik.

  • moha
    الخميس 24 مارس 2011 - 22:38

    مرة أخرى تلجؤون الى فرنسا لتريكم ماذا تفعلون هل عجزت عقولكم الصغيرة عن ايجاد الحل للازمة التي ادخلتم البلاد فيها متى سنأخذ استقلالنا الحقيقي ونبدء بحل مشاكلنا بيننا نحن المغاربة ومتى نبدء باستغلال مؤهلات شعبنا العظيم

  • انصاف
    الخميس 24 مارس 2011 - 23:44

    نهار تكون 32 ف شهر مارس تما نهدرووووو

  • hassan
    الخميس 24 مارس 2011 - 23:58

    رحوا اطلبوا الاذن من فرنسا اش ممكن اغيروا شويا من الدستور لان الدستور وضعته فرنسا.

  • citoyenne
    الجمعة 25 مارس 2011 - 00:00

    c’est vraiment bizarre, des ministres qui vont vendre un produit avant même de le fabriquer Quelle honte cela montre que tout ce qui se fait c’est juste pour plaire à l’occident. ces ministres sont entrain de vendre la peau de l’ours avant de le tuer.

  • منير نبال
    الجمعة 25 مارس 2011 - 00:02

    زيارة بهلوانية أخرى تكلف الشعب المغربي أموالا تحتاجها بنيتنا التحتية. يمكنكم العربدة أيها الفاشلون ما دام الشعب المغربي نائم.

  • abouali
    الجمعة 25 مارس 2011 - 00:04

    c est au peuple marocain de decider.il faut etre a son ecoute.les reformes le concernent plus que l UE.les navettes a l etrnger est une perte de temps et de fric.cessez votre mascarade

  • abdul
    الخميس 24 مارس 2011 - 21:20

    a vrai dire tous ces 6 ministres n ont pas hont de faire un voyage a paris pour rien.je veux savoir une chose: es qu ils ont bien pense avant de faire cette mission bidon?’?.
    il faut savoir que si on veut faire des changement avec bonne foie il fallait les faire avant .et si on veut les faire maintenant il faut les mettre sur le terrain , en realite.mais vous vous etes trompes d adresse, car tous les europeans se moquent de nos ministres et de s responsables marocains,et savent bien qui sont corrompues.chers responsables , cher 1 er ministre reveillez vous et degager car le peuple a marre de vos jeux de mafias. ces 6 ministres sont presque de lq memes famille . est ce qu on n a pas des jeunes qui ont des capacites et dommage sont frappees par les forces de l ordre ‘?’??
    degager avec honeur . c est tout ce qu il vous reste.

  • زكرياء
    الخميس 24 مارس 2011 - 21:24

    سبحان الله هل يرجى التغيير من الفساد عينه لا أظن ذلك لأن التجارب عبر التاريخ تبين أن الاصلاح لابد أن يكون من غير نظام نفسه، و أستغرب من هاؤلائي الوزراء الذين يردون رضى فرنسا و لا يردون رضى شعوبهم، فمرة ينشرون في الصحف من جهة و يديعون في القنوات المحلية من جهة أخرى العديد من الاستطلاعات الأجنبية و التي تخلص الى أن المغرب بخير رغم أن هذه الجهات لم يوكلها الشعب المغربي شأنه

  • hilmimaroc
    الخميس 24 مارس 2011 - 21:22

    ناري… واش حنا فين ما بغينة نديرو شي حاجة خاصنا نمشيو نتشاورو مع لالة فرانسا…هذا أكبر دليل على أن الوزراء المغاربة غير قادرين على هذه المسؤولية…

  • يحي الزياواني
    الخميس 24 مارس 2011 - 21:30

    غريب أمر هذه الحكومة ستة وزراء مرة واحدة خارج البلاد وفي نفس العاصمة ولموضوع لا يحتاج تحرك وزير واحد. فموضوع الإصلاحات الدستورية لا علاقة له بلطاقة ولا بالفلاحة ولا بالشؤون العامة للحكومة ولا بالسياحة ناهيك عن رئيس الوفد إلا إذا شفعت له صفته الحزبية. إذا كنتم في باريس من اجل الدعم المالي فأنتم في التوقيت الخطأ والمكان الخطأ لأن باريس تستجدي في الخليج وإذا كنتم هنالك من اجل الاستثمارات فلا حاجة لكل هذا الطاقم الحكومي وحدة الوزير الشامي المسؤول عن وكالة الاستثمارات يكفي. المغاربة يتذكرون أنه عندما تجاوز سعر البترول 100 دولار للبرميل جاء الغوث من الخليج وإلى هنالك لا بد أن تذهبوا إلى إذا كنتم ذاهبون لاستيراد وصفات ديمقراطية آنذاك سنشفع لكم ونقول لماذا لم تأخذوا معكم وزراء من الأحزاب الأخرى فالاستقلال والاتحاد والتجمع ليسوا وحدهم داخل الحكومة.

  • مروكي
    الخميس 24 مارس 2011 - 21:34

    أنقدينا ياااااااا فرنسا راه الطوفان قرب يدينا

  • مغربي حر
    الخميس 24 مارس 2011 - 21:26

    عوض أن تلبوا مطالب الشعب المشروعة تذهبون عند اسيادكم في الدول الغربية تشترونهم بأموال الشعب اعلموا علم اليقين انه لن ينفعوكم عندما يخلعكم شعبكم اتعظوا بمن سبقوكم بن علي ومبارك والقذافي فالشعب يطالب الان بإصلاحات فلبوا مطالبه قبل ان يرتفع السقف فالاصلاح لامفر لكم منه لبوا المطالب أفضل لكم فالشعب قد استيقظ من نومه ووعى بكل الفاسدين وناهبي ماله فما عليكم الا تنزلوا عند رغبة الشعب المغربي العظيم

  • alhak
    الخميس 24 مارس 2011 - 21:36

    وقال تعالى وَلَن تَرْضَى عَنكَ الْيَهُودُ وَلاَ النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ

  • ibrahim
    الخميس 24 مارس 2011 - 21:38

    ils ne représentent pas le peuple marocain. Dégagez avant qu’il soit trop tard. on veut du changement, avec vous on sera toujours en arrière

  • taha
    الخميس 24 مارس 2011 - 21:44

    we know Mezouar and his groups of the opportunitists. we need a deep change in our instutitions starting from the prime ministery cabinet. we need the parliament to approve the cabinet. but not our current parliament. the free and ligitame elected ones, without Pam
    then we can talk

  • المغرب العزيز
    الخميس 24 مارس 2011 - 23:24

    وافهموووووووووووونااااااا
    بغينا مغرب مستقل مغرب مستقل مغرب مستقل
    نوظف طاقاتانا البشرية و الزراعية و الصناعية و الفكرية و السياحية
    ولفهمونا بغينا مغرب مستقل قبل ما ينفجر هاذا المغرب
    كاتزيدوا تشعلوا في الامة حرام عليكم
    نهار الي يكون المغرب قوي يقدر يدير مشاريع مع دول عربية او غربية و راسوا مرفوع نقولهالكوم من الاخر
    game over

  • amine
    الخميس 24 مارس 2011 - 21:28

    لماذا دائما نسير وراء فرنسا ننتظر اذن و مشورة امنا فرنسا في كل حركة و سكنةـ اما آن لهذا الشعب ان يكون حرا قويا حتى تأتي فرنسا و غيرها الينا صاغرة؛لعمري ان ذالك ما يكون الا برجال امثال جدي يوسف بن تاشفين

  • حسن المغربي
    الخميس 24 مارس 2011 - 21:40

    كفى من سياسة السعاية، كفى من سياسة دقان البيبان، كفى من طلب النجدة، كفى من هدر الكرامة، لبناء المغرب لا بد لنا من حكومة قوية وإرادة قوية، لا بد من بناء المغرب على قواعد سليمة تحفظ الكرامة المغربية وتجعل من المغرب بلدا في غنى عن الخارج، يجب بناء الإنسان المغربي، يجب النهوض بالتنمية البشرية الصحيحة عن طريق تعليم صحيح، نوضوا قريو هاذ الشعب، خودو من التجربة ديال الصين شي حاجة، علموا الشعب مزيان راه الإنسان هو القوة، الإنسان هو اللي تيدير الفلوس ماشي الفلوس تدير الإنسان، كاين مثل صيني معروف تيقول لا تعطي سمكة كل يوم لكن علمني كيف أصطاد، المغرب لا يحتاج إلى المال لكي تغطوا به عيوبكم، نحتاج إلى بناء هذا الوطن بطريقة صحيحة، وكيفاش غاديين نبنيو وطننا بمجتمع فيه الجهل والأمية، خاصنا نديرو غجبارية التعليم قري الشعب حتى في الزنقة المهم كلشي يقرا كبير وصغير خاص الإرادة الحقيقية لأن في التعليم الصحيح تطور البلاد

  • شاكر
    الخميس 24 مارس 2011 - 21:42

    الإصلاحات لمن هل للفرنسيين أم للمغاربة، إذا كانت للمغاربة فالأولى أن تشرحوا لنا نحن الشعب المغربي فهذا هوالعمل الصحيح أم أن تشرحوا للفرنسيين كيف أن مصالحهم لن تضر في المغرب فهذا هو الضحك على الدقون في هذه البلاد العجيبة.

  • Mustapha
    الخميس 24 مارس 2011 - 21:46

    J’étais vraiment abasourdi quand j’ai lu cet article !!
    sommes nous encore colonisé à ce point au maroc pour qu’avant même que la constitution ne soit changée notre gouvernement part en france pour avoir la bénédiction de cette dernière ???
    pour quelle raison sont ils parti ? et si Mr Sarko n’aime pas les changements prévus, que va faire notre gouvernement ?
    Vous nous humiliez avec votre soumission et vos décisions à la con !!

  • Hmidou
    الخميس 24 مارس 2011 - 21:58

    C’est en France que j’ai obtenu mon diplôme; mais c’est avec regret et amertume que je lis ce genre d’informations.
    Le Maroc doit couper ce cordon ombilical. L’Occident est le grand responsable du sous-développement de ses anciennes colonies. Aujourd’hui, les peuples et leurs chefs doivent trouver des solutions sans la bénédiction de l’ancien colonisateur.
    Oui pour l’amitié entre les peuples. Oui pour l’entraide internationale. NON NON et NON à l’ingérence.
    Il y a quelques mois la France avait signé des contrats juteux avec la Lybie; aujourd’hui Kadafou permet à l’Occident une intervention Allah aalam ce qu’il frappe.

  • jawad
    الخميس 24 مارس 2011 - 21:48

    Le peuple veut des changements réel qui améliorera son quotidien pas des bla bla

  • MOI
    الخميس 24 مارس 2011 - 21:50

    الأولى بكم أن تبحثوا عن رضى الشعب لكن هيهات الشعب في واد وأنتم في واد. ترى بماذا ستشترون رضى فرنسا، هذا حالنا “لور لور” بلادنا لازالت تباع أمام أعيننا.

  • libre
    الخميس 24 مارس 2011 - 21:52

    التغني بالإصلاحات الفارغة الخاوية المحتوى قد بدأ بسهرات أوربية…الناس واعية بأن المقصود من الإصلاحات المطروحة هو قطع الطريق على الشباب المتظاهر لدفع الخطر عن مافيا الفساد…

  • أسئلة
    الخميس 24 مارس 2011 - 21:54

    ؟؟؟؟ فين حشد الدعم؟؟؟ في فرنسا؟؟؟؟
    لمن ؟ لحكومة مغربية؟؟؟
    ضد من؟؟
    بالواضح لازال الإستعمار الفرنسي بالمغرب

  • محمد
    الخميس 24 مارس 2011 - 22:02

    والله عجبا لهولاء القوم لماذا تسعون وراءهم وتطلبوا تأييدهم هل هم معنيوون بهذه _ الاصلاحات_ يجب ان تسعوا وراء تييد الشعب وليس فرنسا
    اهل مكة ادرى بشعبها

  • مغربي و كفى معتدل
    الخميس 24 مارس 2011 - 22:10

    و نفترض راها بدات من دابا..الحملة راها في المغرب ماشي في فرنسا..
    6 ضربة واحدة ..؟؟

  • عبد الرؤوف
    الخميس 24 مارس 2011 - 22:16

    ما يثير استغرابنا هو عوض أن يتوجه هؤلاء الوزراء نحو أبناء شعبهم لشرح وجهة نظرهم من الإصلاحات المزعومة وحثهم على المشاركة في النقاشات المفروض أن تكون مطروحة، يفظلون الهرولة نحو فرنسا و كأنها هي المعنية بالمعنية الرئيسية بالأمر،مما يعزز الشكوك حول دوافع الإصلاحات المطروحة هل هي فعلا ناجمة عن إعادة تقييم للأوضاع على مستوياتها المختلفة بما فيها مصلحة للبلاد و العباد أم هي إملاآت خارجة تهدف لحماية النظام السياسي الحالي الراعي للمصالح الأجنبية٠

  • ali
    الخميس 24 مارس 2011 - 22:00

    a mon humble avis ces pseudos ministres auront dû s’expliquer devont le peuple marocain sur action au lieu d’aller chercher la nationalité francaise, et la protection comme à l’ancien. ça leur servira à rien puisque on est là, ils vont pas échapper

  • ali
    الخميس 24 مارس 2011 - 23:50

    a mon avis, ces ministres auront dû s’expliquer devont le peuple marocain et essayer de sauver ce qui peut l’etre au lieu de chercher la protection comme à l’ancien,or on n’est là pensent ils qui’ils vont echapper?

  • amanius
    الخميس 24 مارس 2011 - 22:12

    well this oligarchi really seems adepts to its anachronic ways.too much interest for foreign interest far more than waht really affects the moroccans citizen.guess they want to negotiate with their godfathers as did the supreme power in the countryy before them.never will this avail them from paying the bills sooner or later.

  • hassan
    الخميس 24 مارس 2011 - 22:04

    ارجوا من الشعب المغربي الحر ان يساندة جلالة الملك في التغيير الديمقراطي الذي اخد بنفسه زمام الامور …ولي الرجوع الى الخطاب الملكي فانه شهد على نفسه بقوله في خاتمة الخطاب اني اريد “الاصلاح مستطعت ” وانه الجواب الفصيح الذي ليس فيه لا غداع ولا كذب وانا اتق في جلالته كل التقة ولي فيه الخير اجيبوا الله سبحانه.

  • الصحراوي..إن حكى
    الخميس 24 مارس 2011 - 22:42

    كان الأولى أن يزوروا أنفكو،أيت عبدي ،إملشيل….حتى يعرفوا الحياة بالمغرب العميق.
    المزوق من برا أش خبارك من الداخل.

  • منا رشدي
    الخميس 24 مارس 2011 - 21:18

    On ne joue bien aux échecs que si on prévoit plusieurs coups d’avance, ce qui ne semble pas la qualité principale de ceux qui ont déclenché ce conflit

  • نور الدين
    الخميس 24 مارس 2011 - 22:46

    سيادات الوزراء شرحوا لنا نحن المغاربة شنو هي الاصلاحات لجبها صاحبكم الجلالة او نستوعبوها …عاد دوزد شرحوا لفرنسا شنو هي الاصلاحات …بغتوا تضفق لكم فرنسا او المغاربة امشيو ايمتوا ياك..
    اوا الله اعطنا وجهكم يا الخونة

  • كمال
    الخميس 24 مارس 2011 - 22:06

    لماذا فرنسا؟ نريدان نبني بلدنا بعيدا عن التدخل الاجنبي. حقا انها مزرعة فرنسا كما قال البعض. احبك وطني

  • 3ntar
    الخميس 24 مارس 2011 - 22:34

    قدأعزنا الله بالآسلام وأنزلتم علينى الذل بحرية فرنس لكي تعودواإلا كتاب الله دهبتم إلا فرنسا

  • Abou oussama
    الخميس 24 مارس 2011 - 22:14

    Bon soir,je vois que le gouvenement Marocain et ses allies formes des partis administratifs et les faux bourgeois atravers le non paiement des impots ont perdus la boussole devant le tsunami du 20 fevrier,et c’est pour cela qui ont precipite a la france et usa pour acheter la voix a leur projet qui est ne mort a tout prix, etle font pour qu¡ils sont des expers a acheter les les voix electorales.

  • madrid
    الخميس 24 مارس 2011 - 22:08

    يبدو أن مسؤولينا يعيشون في كوكب آخر أو أن النكتةمع الياباني ليست مجرد نكتة بل حقيقة وهي(سأل عربي يابانيا ماذا تفعلون ببليدكم فأجاب نرسله لصنع السيارات فقال له الياباني أما أنتم العرب فأجابه العربي البليد عندنا نعطيه الرئاسة) ما دخل فرنسا بالاصلاحات عندنا ففرنسا و غيرها من الدول الغربية لا تتبع الا مصالحها فاذا هب الشعب فلن تساندكم لا فرنسا و لا أمريكا بل سيقولون لكم أن الاصلاحات جاءت متأخرة جدا. ألا تفهمون قللوا من الكلام وأكثروا من العمل ان أردتم النجاح أما السفريات ما هي الا مضيعة للوقت و المال فكم ستتقاضون من تعويضات عنها ناهيك عن مصاريف السفر و كلها من مال الشعب الفقير
    اتقوا الله يا هاد الناس

  • hassan
    الخميس 24 مارس 2011 - 22:18

    آفين كنت شحال هاد،كتحركو غير بالزيار بحال الموطور وزيت، إوا نشوفو شحال من مليار غتجبو بهاد جماعا.أنتمناوا تكون تساوي الملايير لجاب ثاباتيرو من قطر.

  • هدهد سليمان
    الخميس 24 مارس 2011 - 22:48

    ذهبوا ليستشيروا سيدتهم فرنسا و هي جدتهم الحنون ـ اما أمهم فهي بدون نقاش هي أمريكا، و خالاتهم هي إنجلترا و هولندا، و بلجيكا، أما خالهم فهو إسرائيل(إسرائيل: إسم مذكر) و أما أخواتهم فهي كل باقي الدول المسماة (عربية)، و بطبيعة الحال فلا أب لهم. و قد ذهبوا لفرنسا يسألونها سؤالا واحدا وهو:
    كيفهاش جيناك في الشعب المغربي؟ إوا عجبناك فيه بعدا!! و الفضل يرجع ليك يا جدتنا فرنسا، لا زلنا نسير على هديك و نهجك. كوني هانية حنا دبا عارفين لشغلنا!!

  • كريم محمود
    الخميس 24 مارس 2011 - 22:54

    وزير المالية هو واحد من رموز الفساد الحكومي والسياسي في المغرب والدليل هو مشاركته في جميع الحكومات السابقة والهدية التي قدمتها له الحكومة الحالية وهي وزارة المالية والتي اعطته الفرصة ليفعل مايشاء باموال الشعب المغربي ولقد استلف الملايير على حساب المغاربة وهو يعمل كل جهده على اغراق المغرب في الديون وهو من الدين يجب محاسبتهم ومحاكمتهم على مافعلوه باموال المغاربة .

  • خالد
    الخميس 24 مارس 2011 - 22:50

    الصراحة لا أعرف ماذا يريده بعض المعلقين يا اخواني كلنا ضد الشفارة و ولاد الحرام و ليني تسناو شوية نشوفو اشكاين منبقاوش غير نهدرو بلا فايدة نتسناو نشوفو اشنو ايديرو بعدا و نعرفو اش كاين و ديك الساعة راه الشارع قدامنا .. أما الاخوة أصحاب العلمانية أقول لهم لا تحلمو كتيرا المغرب كان مند 12 لقرن و سيضل بلد اسلامي

  • hkav;h ggli:g,
    الخميس 24 مارس 2011 - 23:00

    ماهذه الوقاحة،لماذا يحتاج المغرب حشد لدعم الإصلاحات من فرنسا ؟
    هذا لأكبر دليل بأننا مازلنا مستعمرين خارجيا وداخليا.

    إرسال 6 وزراء فاشلين منبوذين من طرف عامة الشعب لهي اكبر
    إهانة لهذا الشعب المغلوب على أمره.
    كيف يستطع وزير مالية فاشل والآخرون معه أن يصنعوا شيئا في
    الوقت الضائع بعدما تعالت الحناجر في 20 مارس بتسريح
    الحكومة بكاملها.إنما من يجب أن تطلبوا وذّه من اجل حشد الدعم فهو
    الشعب وليست “ماما فرنسا” أيها الأغبياء.
    نقولها بصوت عالي لماذا “لحيس الكابة لفرنسا” اتقوا الله في
    هذا الشعب، فعوض أن تسترجعوا أموال الشعب المنهوبة من طرف
    الخائنين لهذا الوطن وتستثمروها هنا في البلد،تذهبون تستعطفون
    من يدوسون على كرامة المواطن المغربي يوميا بفرنسا، وزيادة على
    ذلك استعمرونا ردحا من الزمن وسرقوا خيرتنا وهتكوا
    أعرضنا،استحيوا من أنفسكم أيها الخونة، أيها الفاشلون الذي لم يعد
    لهم قطرة ماء في وجوههم. ارحلوا عنا لقد سئمنا من وجوهكم المتعفنة.

  • hassan111
    الخميس 24 مارس 2011 - 22:52

    لقد فقدنا كل التقة بكم لستم تبحثون إلا على مصالحكم ومصالح الباطرونا لزيادة إفقار الشعب ، الشعب يريد العيش الكريم محاكمة المفسدين وناهبي المال العام المساوات أمام القانون الإنتهاء من إقتصاد الريع ………أفلا تعقلون

  • watani l7abibe
    الخميس 24 مارس 2011 - 23:02

    بغيت نفهم لا غير…المغرب لديه وزير الاقتصاد والمالية….ثم الوزير المكلف بالشؤون الاقتصادية والعامة…ماهو دور كل واحد منهم…ولماذا كل هاته الوزارات التي لا تسمن ولا تغني من جوع…التبدير بعينه…صراحة يجب اعادة النظر في هذا العدد من الكبير من الوزارات التي لا “شغل” لها…اذن فهي وزارات عاطلة…
    هسبريس ارجوكي ارجوكي انشري مقالاتييييي…

  • hassan111
    الخميس 24 مارس 2011 - 23:04

    je me demande combien vous avez gaspillé pour ce voyage de gala

  • tachfine
    الخميس 24 مارس 2011 - 23:06

    المخزن كعادته يسوق بضاعته الكاسدة في الداخل الى حلفائه في الخارج …

  • mco
    الخميس 24 مارس 2011 - 22:58

    mais qui sont les conernes par ces reformes?vs nous faute la gueule au koi?je crois que les 2 precedente marche ne suffit pas,il faut une 3eme et pour une semaine gouvernement de pouritures!

  • كفى مصاصي دماءنا
    الخميس 24 مارس 2011 - 23:08

    وما شان فرنسا بتعزيز الديمقراطية في بلدنا….المغرب يجب ان يكون حرا ومستقلا في سياساته وقراراته..ام ان السادة الوزراء يستغلون ياس وغضب الشعب منهم ومن لصوصيتهمللمال العام ..ليشرفوا بنفسهم على ابرام الصفقات الجديدة لفاءدة شركاتهم..على حساب راي المساكين…؟؟؟ يا فرنسا لا تعطوا شيءالهم باسمنا.. نحن لا نثق بهم حتى نختار حكومتنا الوطنية

  • الشمالي
    الخميس 24 مارس 2011 - 23:10

    الوزراء المغاربة دهبوا الى فرنسا لتقديم فروظ الطاعة و الولاء

  • هاشم البحري
    الخميس 24 مارس 2011 - 23:12

    هدا هو حال الحكومة الفاشلة والحزب العميل ن يستجدون فرنسا لتحل مشاكلهم ويستغيثون بها.لله يامحسنين،انقدوناانناغارقون في الوحل، الى متى سنبقى عبيدا لفرنسا هولاء هم من رهنوا المغرب للغرب، واستباحوا ثرواث البلاد وجعلوا من المغرب ضيعة لهم وبقرة حلوباومن شعبه اسرى ، وهدا التوجه الجديد القديم نحو فرنسا من وزراء جلهعم من حزب التجمع الوطني للاحرار يظهر مدى تدخل فرنسا في كل كبيرة وصغيرة، ويبرهن بما لايدع مجالا للشك ان المغرب لازال مستعمرا وان هدا الحزب هو عميل فرنسا بالدرجة الاولى وبرامجه وتوجهاته تخدم فرنسا.واشك شخصيا في رغبة الحزب ووزرائه انهم لامحالة لم تعجبهم الاصلاحات المرتقبة ويرغبون في اجهاضها للحفاظ على مكاسبهم وترواثهم وفسادالمشهد والساحة السياسية. اداكنا فعلا في المغرب مستقلين ولنا سيادة كاملة على مقدراتنا ومقوماتنا، فلمادا هدا التوجه نحو بلد غربي في هدا الوقت بالضبط ، انه انزعاج المفسدين من الاصلاحات ومحاربة الفساد، يتوجه الحزب بزعامة رئيسه وخائنه الى استجداء سيدهم الفرنسي وضمان بقائهم في الحكومة واستحوادهم على مراكز القرار لضمان مصالح فرنسا ضدا على حقوق الشعب .
    لماد يطلبون حاليا جلب الاموال الفرنسية.رغم بيع السندات والقروض والخوصصة والضرائب فجيوب الاحرار لم تمتلئ بعدوالخزينة فارغةوالمشاريع منعدمة.والفقر والهشاشة في ازدياد والتسول وصل الى فرنسا والمتسولون يطرقون الابواب على الله يامحسنين. هدا الوفد الوزاري الفرنسي او المغربي ادخل المغرب غرفة الانعاش وليس لديه وصفة طبية ولا اسعافات والتجاالى الطبيب الفرنسي لينقده ويعرض عليه بعض العقارات مقابل تزويده ببعض الادوية ولو لحين اجل الانتخابات. سلام على المغرب وعلى شعبه.انه لاامل في الدستور ولا في الانتخابات القادمة ، هؤلاء لاشك انهم توجهوا لفرنسا قصد وضع خريطة وطريقة تكوين الحكومة المقبلة في المغرب ، وواد حركة الشباب ومطالبهم وخطاب الملك وامال المتفائلين. ادا اراد الشباب المغربي نجاح مسيرته فماعليه الا المطالبة بحل هداالحزب وشبيهه حزب الاصالة والمعاصرة ومحاسبتهماوماعدا دلك فلا شيء يرجى من الدستور والانتخابات و الداخلية التي تدعم هدين الحزبين الاداريين . وجهان لعملة واحدة. عملة الداخلية والامن والفساد والزور والمخدرات والرشوة.

  • humain
    الخميس 24 مارس 2011 - 23:14

    on peut comprendre que des ministres aillent chercher des investissements mais qu’ils aillent vanter les bienfaits et demander le soutien des autorités françaises ..ça donne à réfléchir

  • brahim
    الخميس 24 مارس 2011 - 22:56

    تعيينات جديدة هذا الاسبوع من أسرة أهل الفاسي بوزارة الفلاحة

  • salim
    الخميس 24 مارس 2011 - 23:18

    سبحان الله واش الدعم لللاصلاحات خصو يكون من الشعب المغربي او من فرنسا لا حول ولا قوة

  • manani
    الخميس 24 مارس 2011 - 23:26

    المغاربة يريدون أن يعرفوا هل الملك معهم أو هو مع حكومته الفاسدة؟

  • بنت المحيط
    الخميس 24 مارس 2011 - 23:30

    مصيبه هذي عاود درنالكم قضيه تسعاو بها هه قالك الاصلاحات وقولو السعايه على ظهر الشعب بصراحه المسهولين المغاربه فعلا كيشكلو استتناء فالعالم كلو

  • has maroc
    الخميس 24 مارس 2011 - 23:28

    Has Maroc
    صحيح أننا كلنا مع الوطن وفداء للوطن وأننامع الملك وإصلاحاته التي لانعرف قيمتها بعد ولا أحد يستطيع أن يشككنا في هويتنا وعقيدتنا
    لكن, فبمجرد أن أعلن ملك البلاد عن الإصلاحات والتي لم يكن أحد ينتظرها بحيث أنها أربكت الجميع نظرا لقيمتها . حتى دارت محركات الطائرات حاملة وزراءنا متجهين إلى عواصم الدنيا ليشرحوا المبادرة والإصلاح وكأن حكومات الدنيا بليدة مثل حكومتنا ,إنهم يبحثون عن التعويضات الهائلة وحياة 5 نجوم على حسابنا والسيد وزير المالية يبحث في كل مكان للإقتراض حتى يغطي تحركات وزراءنا الأفاضل

  • مغربي قح
    الخميس 24 مارس 2011 - 23:32

    مع مرور الأيام يتبين لنا المستور، فعلا المغرب مستعمرة فرنسية، والآن أصبحت أدرك لماذا كل شيء عندنا بالفرنسية حتى عباس الفاسي يلقي كلمته في الخارج باللغة الفرنسية.

  • حسن بلقائد
    الخميس 24 مارس 2011 - 23:38

    لقد بانت الحكومة عارية بدون لباس بعد أن كانت تلبس الجلابيب الخشنة والمصوفة بالصوف والقطن . نوض أسي مزوار فين تلعب مع خوتك الوزارة دامة في الأحزاب ديالكم وما الشعب راه عاق وفاق وبدا يعرف الحقوق ديالوا مزيان

  • FoX
    الخميس 24 مارس 2011 - 21:00

    des cons qui visitent leurs semblable.le proverbe est toujour valable , qui se ressemble s’assemble.

  • aziz
    الخميس 24 مارس 2011 - 21:02

    السلام عليكم ايها المغاربة الا حرار 6 وزراء ما هده المسرحية اليس في فرنسا سفير.واتفق مع المعلق رقم 4

  • rachidoc1
    الخميس 24 مارس 2011 - 23:16

    حفاظا على البيئة ، ما ترميهومش ف سبو أرجوك .
    ما عدا إذا كنت تريد الإنتقام من الضفادع التي لا تزال تقاوم التلوث.

  • HA
    الخميس 24 مارس 2011 - 21:04

    أفضل وقت للضغط على النظام هو الآن لأن أمريكا تتخذ المغرب قاعدة أمنية استراتيجية في تدخل ليبيا العسكري..و النظام المنافق يحاول الظهور الآن أمام أسياده الصهاينة الأمريكان بمظهر لائق..الآن سحب البساط و تكثيف الضغط الميداني..اعتصامات، وقفات، مسيرات..حتى النصر

  • غيور
    الخميس 24 مارس 2011 - 21:32

    أمينة بن خضرة إمرأة فدة و قادة أحسن من مليار زوار و مخار . وافهم آلعايق .
    كل من سولت له نفسه خيانة و سرقة أموال الشعب فمصيره مصير قارون و فرعون ولن تجد لسنة الله تبديلا.
    الملك الهمام يسعى إلى الإصلاح ،و الزوار المخار يتملق إلى الأجانب لستر عورته عوض أن ينهمك في استثمار و تهيئة المشاريع الكبرى بالملايير التي استدانها من البنك الدولي قبل أن يستنزفها هو ومن معه في ما لا ينمي دخل البلاد، و بالتالي كل من سيأتي بعده و الشعب بطبيعة الحال يؤدي فوائد المديونية لماذا اليابانيين يستتمرون أموالهم الخاصة في بلدهم ولو في زمن الكوارث بينما وزراؤنا يهربونها و يتملصون حتى من الضرائب أين هي روح المواطنة نعم لن يؤمن أحدنا حتى يحب لأخيه ما يحبه لنفسه

  • marocaine
    الخميس 24 مارس 2011 - 21:08

    لم أفهم لمادا ذهبو؟ الاصلاحات التي يجب ان تفعل تهم المغرب و المغاربة و فرنسا و غيرها لا شأن لها.
    هل سيبقوا دائما هؤلاء الوزراء يستخفون بنا ويفضلون مصالحهم الشخصية قبل مراعاة مصالح شعوبهم. هم يجعلوننا نتشبت بالمزيد من الاعتصامات لتتحقق الاصلاحات التي تخدم المواطنين لا الأجندة الخارجية و المصالح الشخصية.

  • MAROCAIN
    الخميس 24 مارس 2011 - 23:34

    ils sont riches et mendiants, ils vont ramasser l’argent par ce pretexte pour ne rien faire, l’argent va être partagé entre eux.

  • marocain
    الخميس 24 مارس 2011 - 21:06

    شوفو هاد التناقظ
    هجرة الادمغة الي الخارج
    وهجرة الوزراء الى الخارج حتى هما
    مشحال غادي إكلف هاد شي
    كون غي إشدو دوك لفلوس وإدعمو السكار و اتاي و زيت

  • مغربي عايق
    الخميس 24 مارس 2011 - 23:36

    تقزز و مهزلة، لازال الوزراء يعزفون على اعصاب المغاربة، لازال المغاربة يتجنبون المضاهرات الساخبة خوفا على انزلاق البلاد في الهاوية. لكن هؤلاء الوزراء الاغبياء يصمون ادانهم تجاه الشعب و يفتحونها لتلق التبركات من الغرب. على هؤلاء الدين يشمتون على نضج المغاربة بهكذا تصرفات ان ينصتوا الى نبض الشارع المغربي قبل ان تحل بالبلد تسونامي من غضب الشعب، لا تعولوا يا حفنة الشمايت على وزارة الداخلية لستر عوراتكم و تتمادون في تمرير الاهانت للشعب المغربي العظيم. حداري ثم حداري

  • مغربي
    الخميس 24 مارس 2011 - 22:44

    ماذا بوسع هؤلاء الفاسدين أن يفعلوا غير الهرولة نحو حماتهم من اجل استصدار تعليمات جديدة وتوجيهات للمغرب، ففي الوقت الذي يطالب فيه الشعب بالاصلاح وينزل الملك بكالم ثقله في ثورة تضع النقط على الحروف وتلقي بالمسؤولية على عاتق الجميع، في هذا الوقت، يهرول الفاسدون نحو أمهم فرنسا من أجل كبح جماح التغيير وفرض أنفسهم على البلد ملكا وشعبا ولسانهم يقول لا مناص لكم من الابتزاز تارة بحركات مدفوعة وعميلة وتارة بوزراء وطبقة من سماسرة فرنسا، أما لسان الشعب فيقول : نريد إصلاحا بقرار مغربي واستقلال عن كل القوى ــــ والاستقلال يعني استقرار قرارنا الوطني ووقوفنا أمام الدول ندا للند

  • touba
    الخميس 24 مارس 2011 - 21:56

    quand un voleure te vole ton porte monnaie est ce que tu lui demande gentiment qui te rend ton porte monnaie .est ce que ce voleure va te rendre .pour moi la reponse est non .pour avoir ton porte monnaie il faut que tu sois plus fort que lui si non chaque fois qu’il te voie il te vole car tu est faible est incapable de defendre tes intéréts et tes biensil te considére un paresseau.un fineant.mahzoum.reveillez vous avant q soit trop tard nachri hespresse

  • abdoul
    الخميس 24 مارس 2011 - 21:12

    la honte.c est vraiment illogique de partir en france pour expliquer ce dit changement.oui vous avez peur de la france ,le peuple marocain est bien controler avec vos sedatifs…no no no vous avez tort .vous membre de la mafia fassi vous allez etre juger tot ou tard et en ce moment votre pie mere la france vous retournera le dos.regardez le modele ben ali , kaddafi.
    oui vous etes aveugles ,vous courrez apres l argent et budjets du peuple voles .ok vous allez voir.
    a tres tres bien tot mafia des voleurs et des arrivistes.

  • ahmed
    الخميس 24 مارس 2011 - 21:14

    les 6 ministres du maroc en françes pour demander la fraçe si c’est possible de permetre au maroc de changer certaines titre sans l’autres merçi,

  • عبد الله
    الخميس 24 مارس 2011 - 22:20

    حكومة فاشلة
    حكومة فاشلة
    حكومة فاشلة
    حكومة فاشلة
    حكومة فاشلة
    حكومة فاشلة
    حكومة فاشلة
    حكومة فاشلة

  • zakaria
    الخميس 24 مارس 2011 - 23:20

    لم يستطيعوا أن ينالوا الدعم الشعبي فراحوا يبحثون عن دم أجنبي. لا يهمهم رضى شعبهم بل رضى أسيادهم الغرب ينحنون لهم بدون خجل.
    ادن فمن يستقوي بالخارج ؟ و من له أجندة أجنبية الشعب أم الحكومة.؟؟؟؟

  • محمد
    الخميس 24 مارس 2011 - 22:26

    تقنع الغير و تتجاهل من انتخبها

  • محمد
    الخميس 24 مارس 2011 - 22:22

    the problem is these foreign Gov will come back to hit the future Moroccan Gov because the stupidity of this Moroccan Gov.
    don’t cry and pay it your self
    we the people will not

  • عماد
    الخميس 24 مارس 2011 - 22:24

    والله إن قلبي ليحترق كلما سمعت فرنسا في هذه البلاد لم أعد أعرف هل نحن بلد مستقل أم ولاية تابعة لفرنسا،فتعليمنا بالفرنسة و إعلامنا تطغى عليه الفرنسية و مؤسساتما مفرنسة هذذا هو الإستعمار بعينه،و ما زاد الطين بلة هو تلك الهالة و الأهمية التي نعطيها للفرنسية في حين أنه لا هي بلغة علم و تكنولوجيا ف 80% من البحث العلمي بالإنجليزية و لا هي بلغة الشعب المغربي فالشعب المغربي شعب مسلم عربي أمازيغي والفرنسية ليست من مكوناته الثقافية إذن فوجود الفرنسية بالمغرب لا مبرر له سوى آثار الإستعمار و هذا هو الشيء الذي لا يجب علينا كشعب حر السكوت عنه يجب علينا طرد الفرنسية من البلاد و إعطاء القيمة للعربية و الأمازيغية و إن كان الواقع الإقتصادي و السياسي و العلمي يفرض علينا وجود لغة أجنبية فلتكن الإنجليزية . و أما فيما يخص زيارة هؤلاء الخونة أبناء فرنسا الإمبريالية لباريس فذلك واضح وضوح الشمس ،فكلهم تكونوا في فرنسا و تعلموا على يدها و تشبعوا مبادئها العلمانية المتطرفة و هم الآن بعد أن استفاق الشعب و عبر عن رفضه لسياساتهم التي أغرقت البلاد في الديون الربوية و في الفساد المالي و الأخلاقي ذهبوا للإستنجاد بأولياءهم الصالحين (الفاسدين) لينقذوا ما يمكن إنقاذه هذا إن بقي شيء لينقذ

  • ibrahim
    الخميس 24 مارس 2011 - 22:30

    Je pensais que la capitale du Maroc s’appelle RABAT. raté , c’est bien et bel PARIS. même dans les JT on n’en a pas parlé, tout simplement parce que on s’en fout de nous

  • ALKHATABI
    الخميس 24 مارس 2011 - 22:32

    إن خطتهم وكذبهم معروف،أيها المغاربة انتم تريدون الإصلاح وطرد هذه العصابة المستعمرة للمغرب (الحكومة الفاسدة)،وهم وأعني الماسونيين اللا فاسيين يجمعون التأييد الخارجي،والمطلوب جمع التأييد الداخلي وليس التأييد الخارجي، والحقيقة التارخية لهؤلاء الأعراب المتقمصين الجنسية المغربية هو أنهم يجمعون حماية فرنسية جديدة خوفا من غضب وثورة الشعب ضد النظام،إن النظام المغربي صناعة فرنسية وهو تحت وصايتها وحمايتها من الشعب،لقد سبق وطلب العلويين وشركاؤهم اللافاسيين الحماية من الخارج للسيطرة على الشعب بالقوة وكانت الخيانة الأولى للشعب المغربي وهانحن نؤدي ثمن هذه الخيانة،إن عصابة النظام لا تريد الإستسلام للواقع ولا تريد الإنصراف إلى حيث أتوا،والحل الوحيد هو الإستمرار في الثورة الثورة الثورة،الحق يؤخد ولا يُعطى،وأرجوا من المغاربة البحث في أصول النظام الحاكم اللا فاسيين،إن المغرب في خطر والخطر هو النظام،فإن لم تتحركوا فستكونوا أضحوكة ومهزلة عند جيرانكم وكل الأمم المتحررة،إن هذا النظام فاسد ومرفوض من طرف المغاربة،وهو يتصرف وكأنه محبوب ومقبول لذى الشعب،فماذا يعني ذالك؟كفاكم باللعب بكرامة الشعب،كفاكم استعمارا لبلاد المغاربة،كفاكم كذبا على العالم،كفاكم سرقة وقتلا وتعذيبا للمغاربة.

  • bobo
    الخميس 24 مارس 2011 - 22:28

    راهم مشاو يوجدو فين غادي يسكنو
    في كل أسبوع غادي يصيفتو 6 حيث خاصهم يعرفو عند من غادي ينزلو

  • Lghayour
    الخميس 24 مارس 2011 - 23:22

    Pour tousser, ils doivent demander l’avis de la France, Pour éternuer, ils doivent demander son avis,
    Pour changer leur culotte, il doivent demander l’accord de la France
    quel gouvernement

  • Benno
    الخميس 24 مارس 2011 - 21:16

    Since those 6 a##holes are French citizens, they must prove their loyalty to the Republic and the President at new. Red Pass oblige. The Moroccan folk wasn’t that important for those ministers and it will stay that way.
    It is a pity that the people who have has wrecked the Democracy in Morocco 50 years long are the ones who want to lead the changes back in the democracy.

  • tawfiq
    الخميس 24 مارس 2011 - 21:10

    زيارة الوفد المغربي لفرنساإذاكان لحشدالدعم فإنهامهزلةلقدتبت أن مواقف الغرب وخرجاته تتماشى مع نبض ا لشارع وتطور أحذاته من جرحى و شهداءإلى غير ذلك

صوت وصورة
قرار نقابة أرباب الحمامات
الأربعاء 20 يناير 2021 - 17:40

قرار نقابة أرباب الحمامات

صوت وصورة
معاناة نساء دوار قصيبة
الأربعاء 20 يناير 2021 - 16:40

معاناة نساء دوار قصيبة

صوت وصورة
مطالب بفتح محطة ولاد زيان
الأربعاء 20 يناير 2021 - 15:33 6

مطالب بفتح محطة ولاد زيان

صوت وصورة
منع احتجاج موظفي التعليم
الأربعاء 20 يناير 2021 - 13:32

منع احتجاج موظفي التعليم

صوت وصورة
أسر تناشد الملك محمد السادس
الأربعاء 20 يناير 2021 - 10:59 5

أسر تناشد الملك محمد السادس

صوت وصورة
"قرية دافئة" لإيواء المشردين
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 22:30 5

"قرية دافئة" لإيواء المشردين