‫تعليقات الزوار

62
  • karl Vodak
    السبت 14 يونيو 2014 - 03:08

    Mehdi Menjra put focus on the domination of the west to the Arab world (third world) but he never talked about the domination of the Arabs to the Amazigh world which they exploited to the fullest without giving back anything to this great people Amazigh except marginalization and humiliation. Mehdi Menjra for sure was a great analyst and predictor but nonetehless anyone who used common sense could have come up with the same predictions. However one has to respect the fact that he believed in human rights values. As for Israel I think that it turned a desert land into a fruitful, self-sustaining and powerful land in which a human being can still live with dignity. Ina lilah waina ilayhi rajioune.

  • جلال
    السبت 14 يونيو 2014 - 04:34

    المفكر العالمي المهدي المنجرة كان من النوابغ العصر القرن 20 في الفكر والتقافة كان مهتما بي الاصلاح التعليم وان يوكب التعليم العصر والعولمة وكثيرا من الدول العالم استفادت من افكاره وكتبه في الاصلاح الانظمتها التعلمية وحققت التطور التعليمي كبيرا الشيخة موزة في قطر طبقت نمودجه التعليمي في قطر كما هو ليصبح النظام التعليمي القطري من اوئل الانظمة التعليم تطورا في العالم والعالم العربي دول استفدت من تجارب مهدي المنجرة الا بلده المغرب الدي وقف النظام المخزاني المستبد المتحجر الدي يريد ابقاء المغاربة عبيدوجهلة لي اعلامه المكلخ وتعليمه الفاشل وقف حجرة امام اخراج نظام التعليمي المغربي متطور كان سيخرج المغاربة من الجهل والامية الى النور والوعي وهنا شعر المخزن بالخطر من المشروع الاصلاحي للمنجرة وضع مشروعه على الرف وقام بتضييق عليه هل تعرفون مقالات وكتب مهدي المنجرة تدرس في جامعات اليابان وللطلاب اليابانيين تبا للمخزن المتخلف

  • زكرياء
    السبت 14 يونيو 2014 - 04:50

    أود ان أضيف فقط بأن للدكتور المهدي المنجرة كتاب بعنوان "انتفاضات في زمن الذل اقراطية"، يتطرق فيه لموضوع الثورات العربية، حيث أشار إلى ان الانتفاضة الفلسطينية ما هي الا بداية النهاية لنظام عربي مهترئ، ضعيف المناعة ومهتز البنى و المكونات. إليكم بعض الكلمات المأخوذة عن هذا الكتاب: " الذلقراطية عنصر تركيبة خماسية تضم الجهلوقراطية و الفقروقراطية و الشيخوقراطية و المخزنوقراطية(بالنسبة لحالتنا بالمغرب) هي التي افرزت مجتمعة التخلفقراطية و انتفاضة اطفال فلسطين، و ستفرز شبيهات لها بكل الدول العربية التي جعلت من الخماسية إياها منظومة فكرها و نظام حكم لشعوبها. من هنا، فالانتفاضات القادمة لن تكون ردة فعل بقدر ماستتحول إلى فعل يتغيأ التغيير و ينشد الديمقراطية"
    إناااااا لله وإناااااا إليه راجعون.

  • مكناسي
    السبت 14 يونيو 2014 - 05:51

    الله يرحمه ويسكنه جنة الفردوس الحمد لله ترك خزانة من الكتب إذن سيبقى حي والرحمة تصله إنشاء الله قال الله سبحانه وتعالى :(إنّا نحن نحيي الموتى ونكتب ما قدّموا وآثرهم وكل شيء أحصيناه في إمام مبين )

  • عزالدين الشتوي
    السبت 14 يونيو 2014 - 06:13

    وفاة المنجرة فاجعة كبيرة باانسبة لي لانه كان متلي الاعلا ،موته اشبه بافاجعة الكبيرة للمجتمع المغربي المتحظر ،الحداثي.لازات اتدكر ما قاله بالحرف وانا طالب في كلية (من لا حق له)عفوا كلية الحقوق ب مراكش :"مند ان طبق بكسر الباه ميتاق التربية والثكوين اقسمت ان لاتطا قدمي الكلية المغربية:
    كيف لا والرجل هو من وظع البناث الا ولي لنظاو التعليم في اليابان .

    صراحة موثه اشبه بلكارتة للامة العربية في زمن قل فيه الرجال ،زمن (العمالة،الخيانة،اللامبالاث,….(

  • ilias
    السبت 14 يونيو 2014 - 06:24

    Sad of this news, Morocco lost one of its diamonds! You were an example of the man loving the truth and dedicating life to knowledge. You didn't fear anyone to tell the truth and defend people's right, your value was very known in other countries more than yours… May Allah bless you Dr Elmandjra

  • امازيغي اصيل
    السبت 14 يونيو 2014 - 07:02

    رحمه الله، نسأله الله له الرحمه والثبات، لم اكن اعرف عن مقالاته لكن ماقاله عن آسيا والله صحيح، وقوله ان اليابان حققت نهضه صناعيه دون التخلي عن قيمهم والله صحيح مازال اليابانيون يحافظون عن تقاليدهم وعاداتهم، اما نحن مع اولئك العلمانيين يرون ان التقدم التكنولوجي لايتحقق الا بالتخلي عن الدين، والعادات والتقاليد، مع العلم ان مستواهم العلمي محدود.

  • REDWAN
    السبت 14 يونيو 2014 - 07:25

    رحمك الله واحسن متواك. وتعازينا لعاءلة الفقيد . انا لله وانا اليه راجعون, البقاء لله. كان رجل قل متيله في بلاد العرب . لقد احببت هذا الرجل في الله .انسان وطني بمعنئ الكلمة.

  • السملالي
    السبت 14 يونيو 2014 - 07:28

    عندما كااااااان حيا اشتاق ثمرة العدالة,ولما توففي علقوا عرجون مديح فوق قبره.
    اتحدى كل الفرنكوفونيين ان يجدوا نا بغة واحدا في صفوفهم,يقاس بهدا العبقري.

  • خالد
    السبت 14 يونيو 2014 - 07:35

    إن للله و إن إليه راجعين رحم الله العلامة المهدي المنجرة

  • fatima
    السبت 14 يونيو 2014 - 07:56

    هؤلاء هم الرجال الذين يخدمون الوطن والمواطنين لقد اهتز العالم لموته وحتى بعد موته يخدم ابناء بلده وبعد ان كان اسم المغرب يقترن بقضايا انتهاك حقوق الانسان الرشوة corruption……………….انتشله خبر موت هذا المفكر العملاق الذي لن يجود الزمان بمثله. فرفع اسم المغرب خفاقا ومعه كل المغاربة .تلقيت اتصالات عديدة من اصدقاء يسالونني عنه وعن كتبه .لكنني لااتوفر الا على نسخ باللغة العربية .اكرم الله مثواك كما اكرمتنا بفكرك وخلقك ومكانة عالمية جعلت الوطن يدركه;ا لايمانك الشديد بقيمة القيم. وانقل تعازي اصدقائي الايرلنديين نيابة لاسرة الفقيد والى المغاربة الذين يحبونه ويقدرونه

  • كريم مامي
    السبت 14 يونيو 2014 - 08:57

    رحمة الله على هذا المفكر الكبير،اللذي أحببته في هذا الشخص هو رغم معارضته للنظام القاءم بمملكتنا الحبيبة ،لم يخرج يوما عن طاعته الملك وهذا دليل علي ثقافته وعلمه بأمور الدين اللذي ينص على وجوب طاعة السلطان وهذاما فقده الكثيرمن المسلمين،اللهم ارزقه الجنة برحمتك وارزق أهله الصبر والسلوان يا رحيم يا غفار

  • Hicham
    السبت 14 يونيو 2014 - 09:02

    رحم الله العالم الكبير السيد المنجرة
    الشعب المغربي فقد مفكر من الوزن الثقيل والعالم باسره للاسف همش هذا العالم في وطني المغرب ولكن استفادت عدة دول اجنبية من علمه وعلى راسه اليابان حت ان الفقيد رحمه الله نال جائزة الامبراطور الياباني وهتة الجائزة لا تعطى لمن ولى. للاسف العديد من شرائح الشعب المغربي لا يعرفون من هو المهدي المنجرة. ولكن يعرفون من هي دنيا باطما ووووو إناااااا لله وإناااااا إليه راجعون. ……….. الله يرحمه ويسكنه فيسح جناته انه سميع الدعاء.

  • ABABOU
    السبت 14 يونيو 2014 - 09:03

    Danss dans un pays comme le notre, on finis jamais de parler de chanteurs et chanteuses, des charlatants, des dansseuses, et les inviter à notre pays en leurs versant des sommes incoyables, tant que les têtes à qui normalement on doit leurs baisser nos petites têtes et les inviter à des emissions sur la télé pour qu'ils partagent leurs savoir avec leurs peuples et pour construire des générations saintes. mais hélas les résponsables des médias et surtout des chaines télévisées, ne veulent que des générations malades qui au lieu de faire bouger les têtes en rélechissant, elles font tourner les faisses en dansant. لا حول ولا قوة إلا بالله

  • عبد الله
    السبت 14 يونيو 2014 - 09:04

    أسأل الله أن يرحمك ويغفر لك ولسائر المسلمين ،لقد فقد المغرب أحد أبرز علماء المغرب المخلص لوطنه وغيرته على دينه رغم ما عرفه من تهميش من طرف المفسدين والمنافقين الخونة من مسيري البلاد وعلى رأسهم الإعلام الغاشم اللذي نشهده اليوم وذالك لعدم إهتمامه بالأمر فلو كان الأمر يتعلق بوفاة شكيرة أو دنيا باطمة أعزكم الله رأيت القنوات والمذيعين والصحفيين متأثرين ويكادوا يبكون على فقدان رموز الفساد في حين أن الرجل الشهم المقدام اللذي كان صامدا ضد الخونة والعملاللصهاينة والمخربين لوطننا وديننا إنه يسحق كل تقدير واحترام ولا من يحرك ساكنا لكن أجره عند الله والكل يشهد له على ذالك ،رحمك الله يا أستاذنا أسأله تعالى أن يغفر ذنوبك ويدخلك الجنة أيها البطل فرسائلك قد عبرة القارات ومحبوك حريصون ومستوعبون للإرث اللذي تركته لنا جزاك الله عنا كل خير .إلى كل القراء المرجوا الترحم على العلامة المهدي المنجرة وسائر المسلمين !!!

  • abdmouine marroun
    السبت 14 يونيو 2014 - 09:16

    مهدي منجرة هو مفكر قدير عاش بعزة نفس رغم تهميش والاقصاء الدي عاشه في بلده حيث قضى ايامه الاخرة يصارع المرض في صمت رهيب بدون ان يحفى بالعناية الكافية ويقدم لنا شئة كقدوة في صبر وغزارة العلم

  • HAMID
    السبت 14 يونيو 2014 - 09:23

    رحمه الله نعم المفكر و الوطني حضرنا محاضرات له بمدينة تيزنيت حيث كان نشيطا خفيف الضل متواضع لكنني تعرفت عليه سنين قبل دلك يعني في السبعينات و ذلك بمدينة تارودانت حيث كان اسمه و المهدي بن عبود و المدي بن بركة و غيرهما قليل من النوابغ التي فرضت و جودها و اشعاعها الدولي في ضل الاستعمار رحمك الله و رزق دويك الصبر و السلوان و انا لله و انا اليه راجعون.

  • ABDERRAHIM ALMAGHRIBI
    السبت 14 يونيو 2014 - 09:26

    رحمك الله يا مهدي رحمة واسعة وادخلك فسيح جناته.
    انا لله وانا اليه راجعون
    تعازي لكل المغاربة بهذا المصاب الجلل وتعازي لكل التواقين الى الحرية والكرامة الانسانية بالعالم في فقد هذا البطل الشامخ.

  • abdo
    السبت 14 يونيو 2014 - 09:39

    قارنوا بين هذا العملاق والمفكر والهرم الكبير وبين شباط ، فإلى أين يسير المغرب بهذه النخبة من الثعالب والنصابين الذين يتم انتقاءهم في مراكز القرار … فأين الجابري وأين إدريس بنعلي عاشوا في هامش المجتمع ، فإذا أسندت الأمور إلى غير أهلها فانتظر الساعة ، وها نحن ننتظر الساعة مع شباط ولشكر وبنكيران وآل الراضي وعصابة رجالات السياسة بالمغرب

  • RABAT
    السبت 14 يونيو 2014 - 09:59

    ماهموني غير الرجال لضاعو رحمه الله واسكنه فسيح جنانه

  • Abdelaziz
    السبت 14 يونيو 2014 - 10:04

    Je l'ai connu personnellement quand j étais serveur ds un grand restaurant à rabat. Il était très simple et souriant tout le temps. Il a dis un jour à ses invités qu il a tjrs refuse les plus grands postes de l état car il ne voulait pas se faire contaminé par le sida intellectuel. Que dieu aie pitié de son âme

  • عزيز
    السبت 14 يونيو 2014 - 10:05

    رحمه الله فقد كان مفكرا من العيار الثقيل رزق العلم والدكاء والإيمان والجرأة في الحق،مثالا للمفكر العربي المعتز بوطنه ودينه وحضارته ،كان حمه الله يتطلع إلى أن تستعيد الامة العربية الاسلامية مجدها وتستأنف دورها الحضاري فينعم الفرد والإنسان في ظلها بالخير والعدل والكرامة الحرية والمساواة نسال الله له الرحمة وحسن الثواب وعزاؤنا لاهله وأحبته من بني وطنه وأمته جمعيا.إنا لله وإنا غليه راجعون.

  • ايتزر
    السبت 14 يونيو 2014 - 10:12

    رحمة الله عليه .. إناااااا لله وإناااااا إليه راجعون.

  • AITSIBAHA
    السبت 14 يونيو 2014 - 10:13

    Que dieu le recueille dans son paradis, amine

  • الرجال
    السبت 14 يونيو 2014 - 10:29

    أفكار الرجال تبقي حبرا علي ورق رحم الله الرجل هؤلاء يعيشون ويموتون غرباء في حياتهم يبتعدون عن الواقع الديمقراطية الجينية مختلفة بين الغرب و العرب لنقطة واحدة فوق الغين و هذه النقطة تتمثل في. عدم التحكم في النمو الديموغرافي الملوث بكل أشكال التلوث لم يتوقع المهدي ان هذه الجينات تلطخ الإسلام بأشكال متنوعة من المسميات الإرهاب تشرميل و غيرها المسكنات من جمعيات و احزاب الحنكليشي و الشنكليشي لا يمكن ان تزيد إلا جرحا وعمقا الديمقراطية الجينية في الدول الغربية ولدت حزبان قويان يتناوبان علي الديمقراطية و الجينات العربية. لا تلد. سوي القتل و التدمير و الكراهيات لكي نتحكم. في جيناتنا فلننظر المهدي المنتظر

  • زهير
    السبت 14 يونيو 2014 - 10:43

    سيد عظيم ومثقف ثقافة راااقية ولم يأخذ حقه في البلاد كما يلزم . الله يرحمك ويوسع عليك ا السي المنجرة

  • ABDERRAHIM
    السبت 14 يونيو 2014 - 10:46

    انا لله و انا اليه راجعون
    قل لا يعلم من في السموات والأرض الغيب إلا الله وما يشعرون أيان يبعثون

  • abdo
    السبت 14 يونيو 2014 - 10:56

    قارنوا بين هذا العملاق والمفكر والهرم الكبير وبين شباط ، فإلى أين يسير المغرب بهذه النخبة من الثعالب والنصابين الذين يتم انتقاءهم في مراكز القرار … فأين الجابري وأين إدريس بنعلي عاشوا في هامش المجتمع ، فإذا أسندت الأمور إلى غير أهلها فانتظر الساعة ، وها نحن ننتظر الساعة مع شباط ولشكر وبنكيران وآل الراضي وعصابة رجالات السياسة بالمغرب

  • Samir
    السبت 14 يونيو 2014 - 11:01

    طبعا قنواتنا لن تتكم عن الحدث. لسبب بسيط هو انهم خارج دائرة الكرامة بمفهوم الدكتور المهدي المنجرة. تبا لإعلام العار.

  • محمد كريم
    السبت 14 يونيو 2014 - 11:01

    رحمك الله يا مفخرة المغرب و المغاربة إناااااا لله وإناااااا إليه راجعون.

  • الوزاني
    السبت 14 يونيو 2014 - 11:12

    تغمده الله برحمته و أسكناه فسيح جناته
    الرجل كان رجلا بالفعل
    حضرت لبعض محاضراته بالمدرسة المعدنية بأكدال بداية التسعينات
    كان رجل صدق، وقلب شجاع ومؤمن بربه و مشجع للطلبة على العلم
    والانفتاح . وكان لايفارقه حاسوبه الشخصي رغم كبر سنه . وكان يوثق لجميع سفارياته الكثيرة لليابان، امريكا ، …
    نموذج للمغربي المؤمن بالمبادئ . المغربي الحر. رفض الانبطاح
    فهنيئا له حياة الكرامة
    اللهم ارحمه

  • rachid
    السبت 14 يونيو 2014 - 11:24

    رجل قدوة لكل مغربي
    رحم الله الفقيد واسكنه فسيح جنانه

  • ماهر
    السبت 14 يونيو 2014 - 11:24

    حياة مليئة بالعطاء والفكر حوصرت ومنعت من التواصل مع اجيال تجهل معنى القيم لا يسععنا الا الدعاء الى الفقيد بالرحمة والمغفرة ولعائلته بالصبر وانا لله وانا اليه راجعون

  • Papillon
    السبت 14 يونيو 2014 - 11:24

    أرحت واسترحت ودخلت التاريخ من بابه الواسع، يرحمك الله أيها الجبل الشامخ وغفر لكل من أساء إليك وزاد من معاناتك مع الوحدة والمرض.إنك والله مفخرة للمغرب والمغاربة، دمت شعاعا فكريا لنا وللأجيال القادمة،ومنارة نقتفي عبرها طريق الأمل المحجوب بجدار الخوف والظلم والإستبداد.

  • idrissa tall
    السبت 14 يونيو 2014 - 11:42

    رحم الله هذا الفقيد العظيم الذى استفاد منه الكثير من الاعجم مالم يستفيد منه الشعبه كان مفكرا وعالما من الكبار العلماء العصر ذوالعقول النافعة الصادقة لامته ولغيرها انا لله وانا اليه راجعون

  • hind
    السبت 14 يونيو 2014 - 12:04

    شكرا لك يا مفخرة المغرب انت لم تمت لأنك تركت لنا ارثا كبيرا و ثقيلا و حفرت اسمك في التاريخ
    لكن رسالتي مادا قدمنا نحن شباب المغرب لبلدنا يجب علينا ان لا ننتظر من الاخر ان يسعدنا لكي نبدع و نبتكر و نخترع ووووووو الائحة طويلة نحن نفلح في شيئ واحد و هو الانتقاد و التبركيك و المظاهر يجب على كل شخص منا ان يسأل نفسه ماذا قدم هو لنفسه و ماذا قدم لأولاده و ماذا قدم لدينه و بلده
    لكم راع وكل راع مسؤول عن رعيته  

  • monaim
    السبت 14 يونيو 2014 - 12:41

    يرحمه الله ويسكنه جنة الفردوس الحمد لله

  • italiano
    السبت 14 يونيو 2014 - 13:05

    Vraiment c'est ame vivante qui trés rare. cette ame vivante subi la mort matriel representé par le corps mais il reste toujour vivant c'est pourquoi on dit il y'a des morts qui commnandent des vivants de leur tombe a travers leurs esprit qui dit que la verité pleine de sagesse. par contre il y'a des personnes qui sont vivants mais qui ont des ames mortes ses personnes qui ne savent faire que du mal et dire des monsonges quand ils meurent ils tombent dans l'oubli trés bon exemple qui present l'ideal se trouve dans notre prophete Mohamed salalah alaihi ouassalam

  • مغربي قح
    السبت 14 يونيو 2014 - 13:06

    إناااااا لله وإناااااا إليه راجعون
    لقد ورثنا فكرا منيرا واخلاق عالية ومواقف نزيهة وشجاعة
    فكر ثاقب وحب لحقوق الشعوب التواقة إلى الحرية والكرامة الانسانية
    الرجل ارعب بقلمه وفكره أصحاب المنافع الدنيوية ومستغلي الشعوب في كل البقاع المتخلفة ولكن والحمد لله لازالت قلة من الافراد تحمل هذا الإرث لتواصل المشوار
    فلترقد وتستريح يا معلمي فإنك لازلت معنا

  • al hazine
    السبت 14 يونيو 2014 - 13:20

    i can t syop to cry,we one after one ………

  • مصطفى
    السبت 14 يونيو 2014 - 14:50

    الان وقد عرفت الدولة انها فقدت عالما كبيرا…
    لقد ابعدته عن السياسة مند عقود لانه كان يحارب الضلم و الفقر و الاستبداد….
    لو كان هدا الرجل رحمه الله في بلد اوربي لحملوه فوق رؤسهم و لاستفادوا من خبراته…..
    لقد كان الاسيويون يستضيفونه كثيرا في مختلف انشطتهم…
    لقد عرفوا قيمة هذا الرجل تنبا بالثورات العربية مند التسعينات…..
    رحمه الله واسكنه فسيح جناته.

  • mohamed askitir
    السبت 14 يونيو 2014 - 14:50

    انا لله و انا اليه راجعون……………………………..

  • واحد من الناس
    السبت 14 يونيو 2014 - 15:12

    كنت كلما تذكرت اسمه قبل موته الا و حز في نفسي ما وصل اليه الوضع الثقافي و الاقتصادي بالمغرب ، و الاقصاء الاعلامي و التهميش الذي طال هذا المفكر العالمي الكبير و غيره من المفكرين و العلماء.
    باراكا علينا حنا في اعلامنا نشوفو غير الداودية و حجيب و الحمداوية وووووو ….و مثقفي و دكاترة العيطة.
    واسفاااااااااااه عليك يا وطني

  • sali
    السبت 14 يونيو 2014 - 15:33

    إنا لله ، وإنا إليه راجعون ، وإنا إلى ربنا لمنقلبون ، اللهم اكتبه عندك في المحسنين ، واجعل كتابه في عليين ، واخلفه في أهله في الغابرين ، ولا تحرمنا أجره .

  • abbas ben abbas
    السبت 14 يونيو 2014 - 16:45

    the vision of mr Al Manjra was a treasure for the world he isnt dead because his legacy is with us the people and the world .pretend that he brings his vision of everything to morocco than was morocco one of the best countries in the world than it would be much better then the puppets of the western world of now in morocco but the future is not for the almaghzen

  • samarraii
    السبت 14 يونيو 2014 - 17:08

    Un géant et un génie pur sang marocain vient de s’éteindre dans l’oubli et l’abandon total . C’est très triste et beaucoup plus consternant q’un grand futuriste et un grand penseur qui a eu un grand respect d’un pays comme le japon, soit marginalisé et exclu dans son propre pays .On nous passe malhonnêtement chaque samedi à l télévision daoudi et daoudia tahour ,abdelmoughit,sanhaji , hajib et hajja hamdaouia pour nous faire oublier qu’il ya des hommes aussi grands que les montagnes du grand atlas tel que Mehdi Manjra et avant lui Jabri, Khattibi, Driss Ben Ali et d’autres honnêtes gens parce qu’ils étaient tout simplement incorruptibles, non négociables ,indomptables , et irrécupérables . C’est nauséabond !

  • ملاحض
    السبت 14 يونيو 2014 - 17:34

    قنواتنا لن تتكم عن الحدث لزمت الصمت ……اما / ماما حبيبة / فطبلت لها

  • rachid kbm
    السبت 14 يونيو 2014 - 17:52

    اللهم إرحمه وأكرم متواه وأرزق أسرته الصبر والسلوان إنك سميع مجيب

  • saidamraoui
    السبت 14 يونيو 2014 - 18:10

    اذا كان المهذي المنجرة لم يجرا على اقامة محاظرة, قد تفهم او لا تفهم, ورغم ذلك حرم من قول رايه او نقذه في ارض المغرب وارض الله (الكون ليس ملكا لاحد) ورغم ذلك ما زلتم تتكلمون عن الدمقراطية وحقوق الانسان التي لن تقوم لها قائمة لا باسم الاسلام ولا باسم حقوق الانسان ولا باسم العدل والاحسان ولا باسم كل العناوين , فالتاريخ البشري الكوني عرف كل انواع الصراعات والحروب والجبروت والطغيان والترهيب والتهجير والنفي والاجلاء والسلطة والثروة والقوة العسكرية والتجسسية وسجون الظلام وتحت الارض والانكسارات العاطفية والجنون وكل انواع الاغتصاب والنهب والارهاب باسم الاديان وباسم التسلط والطغيان والبقاء للاقوى والعار والخزي والعذاب والتقتيل والتنكيل للاضعف واقباره امام اخوانه من البشر الضعفاء, كما تفعل الاسود والضباع تاكل غزالا او جاموسا ,على قناة جيوكرافيك حيث تقف اخوان الضحية تنظر من بعيد دون قدرة على التدخل لفعل اي شيئ,؟فهل الاسد والضبع,ظالم ومعتد , ان لم يفعل سيموت وسيخالف طبيعته الغريزية ولزوم البقاء كما حتمية ولادته؟ وقد يفعل هذا كل حيوان لاحم عند الشعور بالجوع, ولكنه لا يعرف الادخار والاحتكار,(كابوشر)

  • رحالة
    السبت 14 يونيو 2014 - 19:02

    قناة أجنبية خصصت لفقيدنا -6 دقائق-، بينما قنواتنا "الصهيونية" كما اعتاد ان يسميها المنجرة لم تخصص له أكثر من -40 ثانية-! لأن شعب "الشطيح والرديح" وقنواته "الصهيونية" يعلمان جيدا أن وقتهم ثمين، فيجب ان نستغله في الفسق والرقص والمسخ والفساد فذلك أجدى وأنفع لنا.

    لك الله يا وطني

  • hicham
    السبت 14 يونيو 2014 - 19:57

    ر حم الله هذا المفكر الذي قابلته يوما في محاضرة حضرها بجامعة القنيطرة .تكلم وكان كلامه كله تواضع وغيرة على بلدنا .كل الطلبة ارادوا ان يشاركوه النقاش فاذا بعميدة الجامعة انذاك تمتنع واذا بالاستاذ المنجرة يرحب بالطلبة و يقول للعميدة اتركي الطلبة يتكلمون ولم يبالي بغضبها .رجل رفض مناصب كثيرة كانت ستوقفه عن مشروعه.رجل عاش بامريكا واوربا عيشة العظماء ولم يتنكر لبلده التي لم تعرف حقه.رحمك الله واسكنك فسيح جناته جزاء غيرتك على بلدك وبلدنا الحبيب الذي انتج مفكرين لا يجتمع حولهم الا قلة والاكثرية الباقية تجتمع حول الشاب الزهواني والشابة الحمونية وماهي بشابة والشيخة والشيخ وماهم بشيوخ الا عند من شيخهم .فاختلط شيخ العلم بشيخ الكمانجة والطبل والذراع العالية

  • زياد توفيق
    السبت 14 يونيو 2014 - 20:50

    رحم الله العالم والمفكر الدكتور المهدي المنجرة وأدخله فسيح جناته،كان نموذجا يتحدى به ،فان هو رحل فان علمه لم يرحل،ادعوا الله ان يغفر له ويرحمه،ويلهم أهله الصبر والسلوان.
    "كل نفس ذائقة الموت ". "اعتبروا يا اولي الأبصار". " أنا لله ما اعطى وما أخذ" . " أنا لله وانا اليه راجعون"

  • karl Vodak
    السبت 14 يونيو 2014 - 20:53

    For all those who keep telling us that Japan and Cheikha Mouza or gouza learned and applied El Menjra's theories. And those who keep mixing apples and oranges by pitting El Mehdi lah yarhmo against Dounia Batma, just tell us what have you learned from this great man and whether you have applied some of what he preached. Thank you. I know of a lot of men in Morocco who keep mentioning Menjra every time you talked about the social and political plight of Morocco but then you would meet them in some Daaira and you would see them the first who disrespect the order on the waiting line, either by stepping over you or by skipping you and talking to some bak sahbi clerk. .

  • استفهام
    السبت 14 يونيو 2014 - 22:47

    اطلعت على جميع التعليقات المتواجدة في هدا الصرح ولامست ان اغلب هده التدخلات على اخطاء املائية لا تشرف المهدي المنجرة رحمة الله عليه الدي ناضل من اجل المعرفة للجميع، كما ان اغلب الاخوان يتحدثون عن المنجرة ولا يعرفون عنه شيء الكلام من اجل الكلام وفقط

  • رشدي عزيز
    السبت 14 يونيو 2014 - 23:26

    رحم الله الفقيد واسكنه فسيح جناته ، فأستادنا المنجرة منارة الفكر الشامخ مساره العلمي حافل بالعطاء والمنجزات ، فافكاره تدرس بالدول الديمقراطية كاليابان كان لي الشرف أنني زرته بمكتبه بحي أكدال بمدينة الرباط كان المفكر نعم الرجل المتواضع والمثقف الواسع المعرفة يحدثك في كل شيء كما أن الراحل عرف بتشبته بمبادئه وشجاعتها الأدبية والفكرية وكتاباته تشهد على ذلك، لكن مايحز في النفس أنه نال جوائز وأوسمة من دول أجنبية ولم ينلها من بلده المغرب االذي تنكر للمفكر بل عانى التهميش والإقصاء ككل المفكرين الشرفاء ، وقد آن الآوان لمسؤولوا هذا البلد أن يعيدوا قراءة في فكره وثراته العميق عن التنمية والتعليم وحقوق الإنسان والديمقراطية لكي يستفيد منها هذا الجيل الحالي والأجيال المستقبلية.

  • موج الشريف
    الأحد 15 يونيو 2014 - 00:57

    السلام عليكم ورحمة الله وفاة استاة شامخ بعلم الاقتصاد ورائد جامعي كبير رحمه الله وجعل متواه جنة الخلد بجوار عرش الحق العظيم انا لله وانا اليه راجعون والبركة في اولاده كم تمنيت الحضور بمحاضراته بمستوى علمي رفيع وكم تمنيت لو احتل مركز قرار عال لانه رمز قيادي بالتعليم العالي والبحث العلمي بمعنى الكلمة للاسف لم يلتفت لكفاحه ونضاله بالحقبة التاريخية الفارطة احدا من الشخصيات المغربية وادا حصل لم يتم تشجيعة لنيل مبتغاه لانه شخصة لم يكن يرضى بلحس شوارب موزعي الحقوق اقل منه كنت ارى بشخصه زعامة وشموخ ب تاريخ الوطن باخلاق عالية وعليه اتمنى ان لا تهملون قيمة الشخصيات الرائدة كما لخياري من تازة توفي ولم يعرض تاريخ تقافته وكفاحه بنضالة الطويل كما لم يتدكر احدا وزير الاقتصاد والدونات السابق االمتوفي على اثر حادثة سير رهيبة ا لسيد المصدق واالدي توفي بين تمارة والرباط كان رجل من رموز تاريخ الوطن مند صغره ونضالاته الحزبية لصعبة بعقلنة ورزانة وتقافة وهمة عاليةغابو عن ساحة الجامعات الوطنية رواد اسطورة بل معلمة تاريخية نفتقد لامثالهم اتمنى الاهتمام بعلمائنا وروادنا وفنانين داخل وخارج المملكة

  • maghrebi
    الأحد 15 يونيو 2014 - 01:11

    In response to post#1 [Karl Vodka]
    I have to assume that you are an amazigh moroccan, a non practicing muslim, if that's the case then i have to respect your opinion( i disagree strongly but nevertheless, i respect your biased opinion). BUT, if you are an amazigh moroccan and a muslim Then SHAME on you!! Morocco is first and last a muslim country, amazigh,arab or any other creed. To flatly dismiss Prof. Elmandjra work by equating "common sense" to his work is beyond naive and absurd…if it is that easy, then "common sense" should've made the amazigh people convert to Islam instead of pagan and face tattoing judaism….The man loved Morocco, being a muslim he kept on reminding all of us to seek knowledge,work hard and be proud. As for Israel turning a desert into a powerful land, it wasn't all hard work.they had help from other arab sellout and recently the brown nosed amazigh who seem to forget
    where their allegiance lay

  • karl Vodak
    الأحد 15 يونيو 2014 - 04:54

    To maghrebi 57, Morocco is first and formost a Muslim country but most of its Muslims are like you Hypocrites, or fanatical. They dread honesty because honesty scares the hell out of them. El Menjra was fighting the same kind of people who carry snap-judgements like yours. He never identified hismself as a knwanji and yet all the khawnjia in the world want to box him in the corner where they stood. Mendjera was a great man but he wasn't a prophet, he predicted things that anybody who uses common sense could predict, only someone like you probably who is blinded by the jumbolaya of terminologies could easily be missled.

  • a man in the west
    الأحد 15 يونيو 2014 - 05:42

    In his early days he was very arrogant and closed to the Moroccan regime then this relationship broke late 90s…

    he was a great thinker but he never speak out against the racism and the apartheid of Istiqlal Party again the Amazigh in Morocco.

    In all cases my condolences to his family

  • kamal
    الأحد 15 يونيو 2014 - 10:27

    صحيح أن حجسد الرجل العظيم ألقي عليها التراب لكن بالنسبة لي المهدي لا زال حيا بفكره و كتبه لذا إن كنتم فعلا تحبون هذا الرجل فاقرء ما كتبه أنذاك سيأتي يوما لنقيم له مقاما يشرفه اما أن نذكره بكلمات حزينة في أسبوعين ثم نمضي فهذا الذي لا يعجب المهدي و يقلق راحته و هو نائم في القبور

  • Said EL HALOUI
    الأحد 15 يونيو 2014 - 16:39

    Nous sommes a dieux et a liu nous retournos

  • Salima
    الأحد 15 يونيو 2014 - 16:49

    Assalam Aalaykoum.
    je suis une ancienne étudiante de la Faculté de droit de Rabat. Mr le Feu Mehdi Manjra était mon Professeur. je ne vous cache pas que tout ce qui a été dit de la part des comentateurs exprime la vérité de son parcours surtout à cette Faculté regorgée aujourd'hui de professeurs, hchouma, de les nommer professeurs. Certains n'ont même pas fait le parcours normal pour devenir professeurs et enseignants à cette Faculté que j'ai cotoyé jusqu'au l'obtention de mon doctorat.
    Monsieur Feu Manjra était un Génie au sens Vrai du terme. On avait un cours de deux heures avec lui. Il enseignait sans papiers, sans regarder quoique ce soit. Il était Humain, Modeste et nous a toujours offert de l'aide en tant qu'étudiants. On partait souvent le voir dans son Bureau à l'Agdal et nous prêtait tous les ouvrages dont on avait besoin. Des ouvrages très chers pour nous aider à préparer nos mémoires ou nos doctorats. (la suite vient après)

صوت وصورة
الطفولة تتنزه رغم الوباء
السبت 16 يناير 2021 - 22:59 3

الطفولة تتنزه رغم الوباء

صوت وصورة
حملة للتبرع بالدم في طنجة
السبت 16 يناير 2021 - 22:09 1

حملة للتبرع بالدم في طنجة

صوت وصورة
عوامل انخفاض الحرارة بالمغرب
السبت 16 يناير 2021 - 17:11 6

عوامل انخفاض الحرارة بالمغرب

صوت وصورة
جولة ببحيرة الكاسطور في مونتريال
السبت 16 يناير 2021 - 15:55 10

جولة ببحيرة الكاسطور في مونتريال

صوت وصورة
مؤتمر دولي لدعم الصحراء
الجمعة 15 يناير 2021 - 22:35 8

مؤتمر دولي لدعم الصحراء

صوت وصورة
قافلة كوسومار
الجمعة 15 يناير 2021 - 21:34 1

قافلة كوسومار