وكالة "فيتش" تثير غضب بنك المغرب بسبب خفض تصنيف المملكة

وكالة "فيتش" تثير غضب بنك المغرب بسبب خفض تصنيف المملكة
و.م.ع
الأربعاء 16 دجنبر 2020 - 11:00

عبّر عبد اللطيف الجواهري، والي بنك المغرب، عن غضبه تُجاه وكالة “فيتش”، بسبب إقدامها مؤخراً على خفض التصنيف السيادي للمملكة، واصفا هذا التصنيف بكونه “غير مهني”.

وكشف الجواهري ضمن ندوة صحافية أمس الثلاثاء، عقب اجتماع مجلس البنك، أن وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة اتصل رسمياً بمسؤولي الوكالة الدولية لطلب توضيح.

وكانت “فيتش”، وهي وكالة دولية متخصصة في التصنيف الائتماني، خفضت في 23 أكتوبر الماضي تصنيف المغرب الائتماني إلى “مرتفع المخاطر”، مبررة ذلك بأن فيروس كورونا أضر بشدة بالأوضاع المالية.

ويُؤثر خفض التصنيف السيادي لأي بلد على ارتفاع تكاليف الاقتراض. ويعني التصنيف الضعيف أن هناك احتمالاً ألا يستطيع المدين الوفاء بالتزاماته؛ أما التصنيف المرتفع فيعني استبعاد الاحتمال.

وأوضح الجواهري، رداً على أسئلة الصحافيين حول الموضوع، أنه تفاجأ بعد خفض تصنيف المغرب من طرف “فيتش” بعدما حافظت على تصنيف جيد له قبل ستة أشهر.

وأشار المسؤول ذاته إلى أن خفض تصنيف المغرب من طرف “فيتش” جاء في سياق يمر فيه البلد والعالم من أزمة غير مسبوقة، كما يتزامن مع خُروج المملكة إلى السوق الدولية المالية للاقتراض.

وأضاف والي بنك المغرب: “هذا غير مهني وغير أخلاقي، فحتى عندما نُريد خفض التصنيف لا يجب أن نفعل ذلك عشية خروج بلد ما إلى الاقتراض في السوق الدولية المالية”.

ورغم خفض درجة الاستثمار، التي يأخذها المستثمرون الدوليون بعين الاعتبار عند تسعير ديون بلد ما، فإن المغرب تمكّن من إصدار سندات اقتراض في السوق الدولية في شروط جيدة للغاية، إذ تفاعلت السوق بشكل إيجابي مع هذا الخروج.

وكان المغرب أصدر سندات اقتراض دولية شهر شتنبر الماضي بقيمة 1 مليار يورو في السوق المالية الدولية، وعاد من جديد للاقتراض بالطريقة نفسها بداية دجنبر الجاري بمبلغ 3 مليارات دولار.

ولفت الجواهري إلى أن الاكتتاب في الإصدار الأخير بلغ ما قيمته 13 مليار دولار من لدن المستثمرين الدوليين. وكان بإمكان المملكة اقتراض أكثر من 3 مليارات دولار، لكن تقرر الاكتفاء بهذا المبلغ.

وأوضح والي بنك المغرب أن الاقتراض الأخير بمبلغ 3 مليارات دولار سيكون له تأثير إيجابي على المالية العمومية والسوق النقدية، إذ عزز احتياطات البلاد من العملة الأجنبية التي أصبحت تُغطي حالياً أكثر من 7 أشهر من الواردات، كما سيُساهم في تمويل الميزانية العامة للدولة.

ويُفتَرض من الاقتراض الدولي الأخير أن يُغطي حاجيات سنتي 2020 و2021، كما سيدعم خزينة البنوك بإتاحة إمكانية ضخ الخزينة لجزء من السيولة في سوق المالية، وبالتالي تخفيف احتياجات البنوك، حسب توضيحات الجواهري.

التصنيف السيادي للمملكة بنك المغرب عبد اللطيف الجواهري فيتش

‫تعليقات الزوار

28
  • N.H
    الأربعاء 16 دجنبر 2020 - 11:14

    كلشي واضح و باين لقد أغرقتم اليلاد بالديون و جعلتم من كورونا سببا للرفع من القروض الخارجية و إغراق البلاد لكن السؤال المطروح ماذا فعلتم بكل هذه الديون!!؟؟لا شيء على أرض الواقع على ما أضن أنتم تبيعون في الوطن في غفلة عن الشعب

  • حسن بن غسان
    الأربعاء 16 دجنبر 2020 - 11:46

    ربما يتعلق الامر بسوء تفاهم لان وكالة فيتش تقول ايضا بان المغرب قام بتحسين الوضع المالي و بمجهود جبار في كافة الميادين مما جعله قبلة للمستثمرين لاسيما في قطاع الطاقة النظيفة و القطاني و صناعة السيارات و البواخر… ربما وجب قراءة التقرير بطريقة ايجابية بعيدة عن نظرية المؤامرة و التبخيس لان فيتش هي وكالة مستقلة سبق لها ان قيمت اوضاع دول كبيرة مثل اوربا و بريطانيا و امريكا و الصين الخ

  • المعقول
    الأربعاء 16 دجنبر 2020 - 11:47

    السيد الجواهري اعلم أن فيتش لا تأخذ تعليماتها من القصر الملكي أو وزارة الداخلية، تلك وكالة دولية و أقل خبير فيها أفضل من أكبر رأس عندكم، ألا ترى أن الإغلاق الذي فرضه المخزن على الاقتصاد و الحدود و البشر و الحجر قد نزل بنا إلى الحضيض، كيف لكم أن تردوا ما اقترضتم و نسبة العجز تتزايد بشكل مهول و النمو في تراجع و الفقر في ازدياد، أنظر حجم الدين المؤجل على الدولة و تعرف.

  • رأي حر
    الأربعاء 16 دجنبر 2020 - 11:50

    كفاكم اقتراض. أظن أن أحفادنا سيرثون مغربا مثقلا بالديون و الفوائد. ألا تفكرون في خلق ثروة وطنية و تشجيع الإستثمار ومحاربة الفساد و الحكامة الجيدة و تخليق الحياة العامة و.و.و بدل اللجوء إلى الاقتراض ؟

  • لكدوب
    الأربعاء 16 دجنبر 2020 - 11:55

    . هاد لكدوب وسينما ديال أن المغرب يقترض وغرق ديون
    قدامت هاد الهضرة خايفين من شعب يطمع .
    السباق لإقنان أحدث أسلحة في عالم مشاريع كبرى بالملايير إختلاسات أموال بالجملة من خزينة دولة مشاريع في إفريقيا كل العالم يشهد أن المغرب بلد
    متطور ولاعب قوي في إفريقيا.
    كيف لدولة غارقة في ديون أن.تصل إلى هاد المستوى المشهود له من قبل دول العالم .

  • habib
    الأربعاء 16 دجنبر 2020 - 11:56

    للأسف المغرب لم يدبر جيدآ الأزمة، خنق الإقتصاد و الايستراد و التصدير أولا، خنق السياحة و اغلق المطارات. و الكارثه الكبرى هي القروض المبالغ فيها، و الاتكال على الجالية المغربية لتحويل الأموال، كله هذه المعطيات يعتمد عليها فيتش. متى سيحول المغاربة أموالهم، و القادم أسوء. المغرب اصبح غير وفي، لأن فيتش شمات ريحة العشاء من وقت العصر

  • مهدي ميد
    الأربعاء 16 دجنبر 2020 - 11:58

    تصنيف جاء نتيجة سياسة فاشلة في ضل الجاءحة ملايير تذهب فقط كاكراميات وبريمات وزيادة في الأجور لموضفي الدولة و ووو الدولة التي تقترض من أجل سداد أجور باهضة لموضفيها لا تستحق حتي الذخول في التصنيف مسكين الفقير عطيتوه 1000 درهم وكاين مسكين لي ما وصلو والو ملايير تذهب في البريمات و ووو الاقتراض يعني أنكم فشلتم في التسيير

  • Ben Abdeslam
    الأربعاء 16 دجنبر 2020 - 12:03

    سيدي الوالي . فيتش تقول الحقيقة . و ليس لها أي منفعة في قول العكس ، تصفق عندما تكون في صالح المغرب، و تغضب عند قول الحقيقة المرة، هذا ما زرعتم منذ عقود و اللوم عليكم .

  • Aziz
    الأربعاء 16 دجنبر 2020 - 12:03

    هكدا دوما نعلق سلبا على حميع التقارير التى ليست في صالحنا ….السي الجواهري هدا دليل انك انت اللي لست مهنيا او شرفتي الله يجعل البركا سير ترتاح شويا خلي طاقات جديدة تاخد المشعل

  • نبيل
    الأربعاء 16 دجنبر 2020 - 12:04

    بغيتوا يجاملونكم ويكذبوا عليكم لترضوا ام تنتظروا منهم مكافأة التطبيع.
    هذه الحقيقه وضعكم محزن واقتصادكم في الحضيض والبطاله منتشره والشعب يعاني

  • Sabrina
    الأربعاء 16 دجنبر 2020 - 12:06

    ارفعوا الحجر الصحي وافتحوا الحدود امام السياحة الخارجية .واش أعباد الله تسعة أشهر هادي ما شفنا اريال ابيض.كورونا كورونا اوا ابقاو امساعفين كورونا.ها النتيجة اغرقنا اكريديات .

  • توفيق
    الأربعاء 16 دجنبر 2020 - 12:08

    السلام عليكم لو أن المسؤولين يشتغلون بقناعة ودون رشوة و بنزاهة دون أكل ثروات البلاد و تهريب الأموال إلى الخارج لما إحتجنا أصلا إلى فيتش و غيرها من الوكالات والله المستعان

  • ABC
    الأربعاء 16 دجنبر 2020 - 12:11

    نتمنى من هسبريس أن تخصص مقال موجه للقراء تشرح وتوضيح فيه بلغة بسيطة وسهلة وبالأرقام هذه الخطوة المالية من الإقتراض التي لجأ إليها المغرب وتأثريها على المالية العامة ، حتى تعم الفائدة لجميع القراء ويفهم جيدا هذه الخطوة المالية من الإقتراض .

  • قارئ
    الأربعاء 16 دجنبر 2020 - 12:14

    السلام عليكم ، اما بالنسبة للموضوع، بالسلامة مزال معياو هاد الناس بالاقتراض الخارجي ؟ لكل قرض شروط نحن ايضا نتكبل بشروط قاسية من طرف الابناك

  • دادس
    الأربعاء 16 دجنبر 2020 - 12:14

    هذا خبر جميل و جيد بالنسبة لي انا شخصيا
    ايوا اسي الجواهري غرقت المغرب بالديون الربوية (الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لَا يَقُومُونَ إِلَّا كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ ) زيادة على ذلك نحن لا نستفيد من هذه الأموال حتى اذا اراد شخص ان يفترض من البنوك تبدأ هذه الأخيرة في التبجح كأنها تعطي للمقترض صدقة بينما هي تغرقه حتى يبدأ في بيع حاجياته و جلده و يصبح مفلسا هذا اذا ما لا قدر الله اصبح مسجوننا. .في هذه الظروف لابأس من أن ترجع الأموال النائمة بسويسرا و جل الأبناك العالمية بارك من قرض يقترض اقتراض (فلوس اللبن يديهم زعطوط) رجعوا أموال الشعب المهربة و بارك من إعصار الشعب و الاعتماد على أموال الجالية المغربية

  • جواد
    الأربعاء 16 دجنبر 2020 - 12:23

    دنوب الفقرا الي كطلبو ليهم للضمانات وكتعطيو الي عندو وكيكلكم عييت منجري علي الكريدي دمقاول معطاونيش وعطاو الدراري الصغار كيكلسو معيا فقهوا كلاوهم

  • المرهون
    الأربعاء 16 دجنبر 2020 - 12:26

    حنا عارفين ونتوما عارفين.. البلاد قريب دير faillite.
    عطاوكم الواقع كيف داير لا اقل ولا اكثر.
    مابغيتوش الاستتمار فالصناعة والعلم.. خليو جد بونا نغرقو كاملين

  • مغربي وافتخر
    الأربعاء 16 دجنبر 2020 - 12:31

    للاسف تعودنا دائما على الاقتراض الدولي كلما ضاقت بنا الضائقة ونجعل أنفسنا بين ايديهم وتابعين لهم وملزمين بتطبيق مقرراتهم واوامرهم في حين هناك طرق اسهل من ذلك وهي في الاصل اموال الشعب والدولة ولكن يجب توفير الشجاعة والارادة الفعلية والقوة الحازمة بتطبيق الدستور والقانون في محاربة الفساد والمفسدين واسترجاع الأموال المنهوبة التي صدرت للخارج ووضعت في ابناكها واشتريت بها العقارات والممتلكات وبنيت واشتريت بها الفنادق والعمارات ووو وكذلك مراجعة جميع اموال المسؤولين ورؤساء المجالس والبرلمانيين وكل من ثبتت في حقه شبهات حول ذلك من طرف مجلس جطو ومن بقي في لائحة التحقيق وكذلك بسلك طريقة بن كيران في ادخال النقود المحولة الى الخارج مع أعفائها من الضرائب عندما دخلت 3 مليار دولار في عهده وبهذه الطرق كلها يسترجع المغرب جميع نقوده وامواله الطائلة المهربة والمخبءة في الضيعات والفيلات والابناك ولا يحتاج بعد ذلك للاقتراض وربما يسدد قسط مهم من الاقتراض الدولي الذي عليه .

  • max
    الأربعاء 16 دجنبر 2020 - 12:37

    لنكن منطقيين بيننا
    نعم كورونا اثرت كثيرا على اقتصاد البلاد وخصوصا طبقة الشعبية الفقيرة و اصحاب العقارات الكبيرة .
    الرواج بصفة عامة ناقص بالملموس.

  • Hamid
    الأربعاء 16 دجنبر 2020 - 14:08

    نحن دائما ننتقد المنظمات عندما تقول الحقيقة ، سواء كانت منظمات حقوقية أو منظمة Transparancy، فنحن نحب الذين يملقوننا كثيرا.

  • مواطن2
    الأربعاء 16 دجنبر 2020 - 14:47

    السيد الجواهري مدير بنك المغرب نفسه ” دق ” ناقوس الخطر عدة مرات وهو خبير في الميدان. اللغز كله في الفساد المنتشر والذي بلغ درجة كبيرة في عدة ميادين اكثرها كما ورد في مقالات عديدة في الصفقات العمومية وعلى مستوى الجماعات المحلية. ملايير تنهب ولا تسترجعها الدولة واصحابها يتمتعون بحياة البذخ والرفاهية وتهريب العملة بشتى الوسائل ولا يحاسبون .المغرب فعلا حسب ما ينشر يلجأ الى الاقتراض بشكل لافت للنظر. وقد رتب مع الاوائل في الاقتراض . وهذا امر لابد ان يكون له رد فعل قد لا يعجب القائمين على هذا الشان. قروض بملايير الدولارات تفرض على المغرب القبول بالتصنيف الذي وضع فيه.

  • أبو سعد
    الأربعاء 16 دجنبر 2020 - 15:19

    عار أن لا نقبل سوى بالمنجزات ونتجاهل الاخفاقات، وكأن كل شيء جميل. رحم الله عمر بن الخطاب رضي الله عنه عندما قال: “رحم الله امرأً أهدى إلي عيوبي”. يجب ان نبتعد في وقتنا هذا شيئا ما عن المثالية والتحلي بالواقعية. اعتقد انه لدينا عقيدة المثالية التي تسقطنا في اخطاء واخطاء كثيرة قد تزيد الوضع تأزماً.

  • متابع
    الأربعاء 16 دجنبر 2020 - 15:53

    لماذا لا تدخل واردات الفوسفات البورصة لترفع من مستوى البلد فيما يخص الناتج المحلي وبذلك نستغني عن عدة مليارات نقترضها من البنك الدولي ونعيدها له بالعملة الصعبة ، لماذا لا نطور اسطولنا البحري لزيادة العائدات البحرية ، يمكننا ان نضاعف اقتصادنا بشيء قليل من حسن التسيير والبحث عن مكامن الخلل لاصلاحها ، لك الله يا بلدي …

  • Salim
    الأربعاء 16 دجنبر 2020 - 17:49

    السي الجواهري بدا غير يْشيِّر يمين و شمال .أولا ،هاد الوكالة ما كتكدب على حد ،ثانيا ،خاص وزير المالية اللي يجاوب حيت هو اللي مكحلها بالكريديات !

  • مغربي
    الأربعاء 16 دجنبر 2020 - 18:22

    القضية فيها ان، لان السيد الجواهري هو خبير في الاقتصاد و رايه يؤخذ على محمل الجد. ليس كالحكومة التي في كثير من الأحيان تعطي نتائج بعيدة عن الواقع.
    اظن ان فيتش ستقدم توضيحات لوالي بنك المغرب.
    ربما تكون الجزائر دفعت شيكا على بياض لمسؤولي الوكالة.

  • مراد
    الأربعاء 16 دجنبر 2020 - 20:46

    لماذا يستغرب والي بنك المغرب؟
    المغرب وصل الى 70 % من الديون العامة وهنا يبدأ التأثير السلبي للديون على اقتصاد البلد. الان اعتقد كل سنة سيأخذون دينا لسداد الدين الذي سبقه وهذا يعني لن يستفيد البلد من الديون لاقامة مشاريع منتجة. الدين حينما ينفق على سود البلدان الافريقية او حينما يعطى هبات لبلدان تقيم علاقات ديبلوماسية مع المغرب. أو منحه لجهات اخرى فهنا يجب على الشعب الهرب من هذا البلد. لانه سيباع قريبا بالمزاد العلني ويصبح محمية لفرنسا او الولايات المتحدة الامريكية.

  • بودواهي
    الخميس 17 دجنبر 2020 - 01:00

    لست ادري الى لي حد من الاسقاط و التدهور و التازيم يريد هؤلاء المسؤولون ايصال هدا البلد المنكوب …؟
    و الغريب أنهم يتنكرون لهده الأزمة رغم ظهورها واضحة و بالعين المجردة لكل قاص و دان فبالاحرى للمتخصصين و المؤسسات الدولية …؟
    الجواهري ينكر ما قالته هده المؤسسة الدولية المتخصصة في قراءة ميزانيات و ماليات كل دول العالم ( رغم الوضوح التام للازمة حيث أكثر من 114 مليار دولار كديون ) كما ينكر مسؤولون و وزراء و رءيس الحكومة كل التقارير السيءة جدا في المجال الحقوقي التي تنشرها منظمات حقوقية دولية مشهورة و محترمة كمنظمة العفو الدولية و منظمة دولية أخرى مشهورة لم يحضرني اسمها الآن…
    كفاكم استهتارا بمصير هدا البلد الدي أصبح على شفا حفرة من السقوط القاتل …

  • ابوزيد
    الجمعة 18 دجنبر 2020 - 07:15

    ماذا تنتظرون .اقتراض بعده اقتراض .و المغرب يرد ديونه بديون اخرى .فالبلد في ازمة والسياحة رحمها الله وهبة دول الخليج توقفت وثقة المواطن في الدولة منعدمة و دور الحكومة في تدبير شؤون البلاد ضعيف و ملك البلاد هو من يحكم و يدير
    ازمة كرونا و السياسة الخارجية والسيد العثماني مثله مثل المواطن ينتظر صدور اعلانات الديوان الملكي و الحقيقة أمام أعين الجميع . فوكالة فيتش وكالة مستقلة و تأخذ بعين الاعتبار وضعية البلاد في كل القطاعات من صحة و تعليم واقتصاد وثقة المواطن في بلده و لها دور كبير في في هذا التصنيف الجديد والمستقبل لا يبشر بالخير .والله المعين .

صوت وصورة
أسر تناشد الملك محمد السادس
الأربعاء 20 يناير 2021 - 10:59

أسر تناشد الملك محمد السادس

صوت وصورة
"قرية دافئة" لإيواء المشردين
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 22:30 5

"قرية دافئة" لإيواء المشردين

صوت وصورة
فن بأعواد الآيس كريم
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 21:40

فن بأعواد الآيس كريم

صوت وصورة
مشاكل دوار  آيت منصور
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 18:33 1

مشاكل دوار آيت منصور

صوت وصورة
ركود منتجات الصناعة التقليدية
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 16:33 5

ركود منتجات الصناعة التقليدية

صوت وصورة
تحديات الطفل عبد السلام
الثلاثاء 19 يناير 2021 - 12:30 12

تحديات الطفل عبد السلام