‫تعليقات الزوار

52
  • مواطن
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 00:48

    هذا القول من الاستاذ يتيم يعني عدم قدرة حكومة بن كيران معالجة ملف العدل والاحسان ،يحكمه منطق آخر ، ونشكر ه على هذا الاعتراف والصراحة.

  • سيمو
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 00:50

    تناقضات الجماعة:
    1 لا يعترفون بالدولة و يطلبون منها ان تعترف بهم
    2 ينددون بالفساد و لا يعرفون مصدر ثروة الشيخ و الزعماء
    3 ينددون بالاستبداد و لا يردون كلمة للشيخ الخالد
    4 يطالبون بالديمقراطية و شيخهم سخر منها في كتابة الى الفضلاء الديمقراطيين
    5 يعزلون نفسهم عن الشعب و يريدون حكمه.
    6 ينعتون الحقوقيين بالعلمايين و الفساق و يلجؤون اليهم في الشدة
    7لا يعترفون بالدولة و يشتعلون في القطاعات الحكومية.
    8 يريدون اسقاط النضام و لا يومنون بالعنف

  • نورالدين الدادسي
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 01:16

    معارضة العدل والاحسان للنظام هي معارضة شرعية، وتعارضهم لأنهم لا يحكمون بالعدل في الأرض وتطالب بنظام حكم يحاسب فيه الحاكم ويختاره الشعب.
    ولا تكترث الجماعة للحكومات فهي فقط لتصريف الأعمال ولا تألوا الجهد في تقييم عملها، فالقصر هو المستفرد بكل شيء وهو المحتكر للسلطة والثروة.

  • جمال الدين
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 01:24

    دابا نشوفو منطق ديالكم فين غادي يوصلنا
    و سيشهد التاريخ اسي باها
    اللهم اغفر لنا و لك…

  • spectacles
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 01:31

    نعم معارضة العدل والإحسان للنظام أمر منطقي لأنها ترفض العمل مع المؤسسة الملكية في ظل الصلاحيات الممنوحة للحكومة لأنها تعتبرها صلاحيات ظعيفة وناقصة ولا تريد الكذب على الشعب لذا إختارت العمل خارج المؤسسات

    بخلاف العدالة و التنمية الـتي إختارت العمل الحكومي وسندع للتاريخ لعب دوره ونرى فعلا من الصائب

  • سوسن
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 01:46

    لم يعد للجماعة وجود في الواقع، لم يعد لها مغزى وجود،لمادا توجد الجماعة؟ما هو مشروعها السياسي؟ما هي وسائلها لتحقيق هدا المشروع؟هده اسئلة م و لن تجيب عنها الجماعة،لانها مند زمن بعيد و هي تقول لاتباعها ان لحكم فاسد مستبد،و يجب اسقاطه و اقامة الخلافة،و حتى لو سلمنا بان هدا الهدف ممكن(و هو غير دلك)فكيف ستحققونه؟و مع انتفاء مغزى لوجودها ما هو دورها الان؟نشر بيانات استنكار و تضلم من حين لاخر،و الخروج في مسيرات بين الفينة و الاخرى، و عوض ان يقدمو مشروعا سياسيا يتباهون بحسن التنضيم،ولاو تريتور هدو، وما بقي فهو شكوى و تضلم من مضايقات المخزن و ضلمه كرروها حتى اضحت مقرفة،و لا يملكون غيرها، و يتبعونها بعبارة لكل ليل اخر و الصبح حتما سينبلج
    ايوا جيبو غلام يغني المنفرجة و نوضو نايضين

  • 004
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 01:51

    أضن انك فعلا لاتعرف هده الجماعة فهي ليست معارضة بل بوق من ابواق الشعب وانتم بوق من ابواق المخزن … يعني
    الشعب و المخزن
    العدل لها تفكير صائب بختيارها للشعب بدل المخزن الذي تنطقون بإسمه فالشعب يوجد دوما وأبدا اما المخنز فلايعيش إن ثار الشعب

  • حسن عديدو
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 01:53

    النقابات المغربية من اقصى اليمين الى اقصى اليسار تتخبط في وحلها العفن،افقدت بوصوليتها وارتهان قراراتها بمنطق المصالح الحزبية الضيقة ثقة المواطن فيها ولا ادل على ذلك سطوع نجم التنسيقيات مقابل افول النقابات وتصدعها ونزيفها دون استثناء،اما عن معادلة الحكومة والمعارضة فلا شك اننا في المغرب لا نملك من طرفي هذه المعادلة سوى الاسم فقط،فلا الحكومة تحكم ولا المعارضة تعارض بل الجميع يمثل على ذقوننا في مسرحية ممجوجة فاحت رائحتها النتنة وازكمت الانوف،ولمن لا يعلم ففي المغرب أزيد من 36حزبا ولا واحد منها يستطيع ان يتفوه انه الاقرب من الشعب لان جميعها احزاب فوقية نخبوية وكائنات انتخابوية بامتياز لا تظهر الا عندما تقترب الانتخابات لتعود لسباتها الطويل بعد ذلك وفي المغرب ايضا ازيد من 34نقابة اتحدى ايا كان ان يحصي ربعها اكثر ما تنشط فيه هو تحطيم بعضها لبعض والنظر للكتلة العمالية كوقود تعبأ به خزانها ورصيد تستدر به الدعم الداخلي و الخارجي لجيوب اباطرتها، هذا الواقع لا يدعو ابدا الى التفاءل لكن اتمنى ان تصدق مقولة دوام الحال من المحال على حالنا

  • كلمة حق
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 02:14

    يقرا العدلي القران يوميا و يمر على اياته التي تحرم الكدب صراحة،و لما يبيح شيخه الكدب ينسى القران و يصدق شيخه،و اكتر من هدا انهم يبررون قوله،قال احدهم ان الشيخ يحرص على اواصر الاسرة،اي ان الحرص على الاسرة يقتضي الكدب على الابوين للقدوم عند الشيخ،لان الشيخ اصبح اقرب لها من والديها،يقرا العدلي ايات تحريم الخمر بصرامة و لا يستكنر جلوس نادية الى مائدة خمر،يوم يضهر في الجماعة رجل متل البشيري،يقول للشيخ ان الكدب حرااااااااام،و التواصل لا يبيح الجلوس مع سكارى،يوم يضهر فيهم رجل يجهر بالحق و لا يخشى سوى ربه،رجل يستطيع ان ينضر في عيني الشيخ دون خوف او حرج،و يساله عن مصدر ماله و يقول له ان الزهاد لا يتركون ما سيتركه،حين يضهر متل هدا الرجل ساكون اول من يحترم هده الجماعة،و في انتضار دلك،نقول لكم انتم ابعد ما تكونون عن الاسلام،للاسف.

  • ولد هلول
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 02:34

    صراحة حزب العدالة و التنمية فشل فشلا ذريعا في مقاومة الفساد الذي من أجله صوت بعض المغاربة على هذا الحزب، و هذه بعض الهنات:
    – قضية سياسة الريع و فضح كبار المستفيدين من مقالع الرمال والصيد في أعالي البحار؛
    – قضية " البراهش" الذين "سلخوا" الوالي بالرباط؛
    – قضية الغزيوي التي ضربت عمق دين المغاربة و لم تحرك الحكومة لحد الآن ساكنا؛
    – الزيادة الصارخة في المازوت و ليصانص مما نتج عنه زيادة في الأسعار…
    و غير ذلك كثيييييير..
    لذالك احترموا شرفاء الوطن يا إخواننا و صفوهم بالصفات التي يستحقونها بدل التغليط..
    انشر يا هسبريس

  • رد بنكيران الرسمي
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 03:31

    الى المعلق 10 ولد هلول:

    و انتم يا من تنضمون مسيرات النصرة للشعب الفلصتيني الابي اليست هاته اسمى قضية قضية تخص كل مسلم ايا كان و اينما كان،،،قضية لنصرة دين الله و ماجاء على لسان رسوله الكريم و هو الصادق الامين،،،،لما لم نسمع لكم و لا همسا،،،،الم يقل كلمته السيد بنكيران و ان كان منصبه حساسا،
    ان المسألة اقوى مما تضننون فلا داعي للتشفي و المعارضة الخفية و الفراجة من بعيد…….الله يهديكم،،،يا اصحاب (العدل).و انتم يا من تنضمون مسيرات النصرة للشعب الفلصتيني الابي اليست هاته اسمى قضية قضية تخص كل مسلم ايا كان و اينما كان،،،قضية لنصرة دين الله و ماجاء على لسان رسوله الكريم و هو الصادق الامين،،،،لما لم نسمع لكم و لا همسا،،،،الم يقل كلمته بنكيران و ان كان منصبه حساسا،
    ان المسألة اقوى مما تضننون فلا داعي للتشفي و المعارضة الخفية و الفراجة من بعيد…….الله يهديكم،،،يا اصحاب (العدل).
    الله يرحم السي البشيري فهم فافهم و مات بريئا من خزعبلات الشيخ و لو كان حيا لاسمعكم و اسمع الغزيوي كلاما لم يات بمثله الا رجل غيور على دين الله كالشيخ نهاري،، اما حتا بنكيرا فهو لا يدعي انه شيخ و رغم دلك رد ووفا

  • assafooooooooooooooooo
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 07:55

    بسم الله الرحمن الرحيم
    العدل و الاحسان، يعتبرون انفسهم هم الذين يمتلكون المفتاح السحري لحل مشاكل المغرب ، هم الذين يمتلكون الحقيقة و الباقي كلهم يتخبطون خبطا عشواء
    اي منطق عند هؤلاء اي فكر واي حقيقة وسيرو تحلمو شتان ما بين الواقع و الاحلام
    لا احد يمتلك الحقيقة كل بني ادم يخطيء و يصيب الا الرسول صلى الله عليه و سلم
    حزب العدالة و التنمية جاء لخدمة وطنه بكوادره و مناظليه مع كل من يريد الخير لهذا البلد
    والذي يريد خدمة الوطن لا يفكر في مادا سيفقد ومادا سيربح شخصيا
    لو كان مدير شركة معينة يريد ارضاء جميع الموظفين اكيد ان الشركة ستفقد بوصلتها و ستنهار في يوم من الايام
    لابد من الحزم في بعض القرارات فمصلحة البلد فوق الحزب و الحركة و الجماعة و القبيلة ………..

  • جمال
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 10:27

    يكفي ان العدل و الاحسان لها اكبر قاعدة شعبية و الحمد الله في المغرب
    ستعرفون اغلبية الشعب لمن تنحاز
    العدل و الاحسان لا تحابي احدا (ولا تتنازل عن مبادئها مهما كانت الضغوط)

  • الله ينعل لي ما يحشم
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 10:45

    هذا هو فعلا كلام تقاصر و تضياع الوقت. بدل ان تعطون اجوبة مقنعة عن عجزكم و قلة حيلتكم امام الفساد و المفسدين اذا بكم ت ستظلون بالعدل و الاحسان و كانها هي من تسير المغرب و سبب بلاويه.

  • يزن
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 11:04

    العدليين كائنات عصية على الفهم والاستيعاب، يتحالفون مع "التخت " والخيخ ديال اليسار ويحاربون من لهم نفس المرجعية، يدعون الاسلام واخلاقه ولهم تصرفات الخبث والمكر، لا يؤمنون بالرأي الآخر ويرفضون من يرفض افكارهم ومبادئهم ؟
    ماعندهمش الركابي ديال الثورة وغير قادرين على محاربة الفساد ويشمتون في بنكيران في أي لحظة ضعف أمام الفساد..
    يشبهون انفسهم بالاخوان المسلمين، والاخوان شاركو في الاصلاح قبل الثورة، ودخلو السجون وعذبو، أو هدو عاطيينها غير للنعاس أو الاحلام
    يطالبون بجمهورية، وهم غارقون في الملكية،
    يطالبون بالتغيير وليس لديهم اي معالم للتغيير ؟؟

  • مغفور عمر
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 11:11

    السي يتيم كلام اليوم ليس هو كلام الامس.بالامس كنتم تخافون من شيخ الحومة وكنتم تستلهمون استمرار عملكم من خلال صمود العدل والاحسان.وكان الخلطي يرعبكم وتختفون كلما استدعيتم الى مخافر الامن. وكنتم تخوفون المنتمين الى العدل والاحسان -هولاء متبوعين-الذي كان عليكم ان تزنوا مواقفكم بالكتاب والسنة.هل من يرفض نظام استبدادي منطق اخر ام منطق سليم من يهفو العدل منطق اخر هل من يدعو الرجوع الى الحق منطق اخر هل من ادخل الى مستشفى المجانين منطق اخر هل من حرم من الحرية بالسجن والاقامة الاجبارية منطق اخر.الشيخ ياسين وحده في المغرب من اعلن الرفض للحكم الجبري وقالها صراحة هل هذا منطق اخر وعوض ان تدعموا الموقف الذي ساهم في رفع راس كل المغاربة اخرصتمونا بمنطقكم الاخر.ومنطقكم انتم والذي انتم الان تدفعون ثمن خذلانكم للشعب هو الدخول تحت عباءة النظام فان استطعتم الاصلاح فذاك وان لم تستطيعوا فعيشوا واقتاتوا من فتات النظام وبعدها انتم في امان من نار وحديدالمستبدين اما الذل فكلنا ندفع هذه الضريبة ولكن السلامة افضل.ولا تنسوا انكم في بحر لجي ستخرجون منه باملاحه فان لم تحترق جلودكم بها فاحمدوا الله على كل حال

  • ahmed
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 12:19

    العدل والاحسان من صنع النضام لضرب الحركات الاسلامية في العمق لا اقل ولا اكثر

  • ومنطق المخزن؟
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 12:37

    كان الأولى أن تتكلم في الضرفية الحالية عن منطقكم ومنطق المشاركة من داخل المخزن (وليس من داخل المؤسسات) الذي أبانت التجربة الأخيرة عن انتهاء صلاحية هذا المنطق وضرورة اللجوء إلى منطق آخر يريده الشعب، ولن يكون بعيدا عن المنطق السياسي للعدل والإحسان.

  • فتح الله
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 13:01

    جماعة ضالة عن الطريق ومرشدها اباح الكذب

  • مغربي من اولوز
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 13:31

    بسم الله الرحمن الرحيم
    قال تعالى لكل اجل كتاب
    في الحقيقة تتناوب علينا الحكومات وكل حكومة وهواها
    قل كل يعمل على شاكلته وربكم اعلم بما في نفوسكم
    الشعب صوت لحزب بن كيران من اجل مقاومة الفساد والمفسدين ليس الا
    وليس بمقاومة الحركات الاسلامية كمثل العدل والاحسان واظن ان السيد بن كيران
    متعاطف معهم بخلاف الا ستقلالين والاشتراكين قبلهم

  • علي
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 14:38

    نعم هو منطق آخر ، لكن ليس بمفهوم السيد يتتيم الذي يحاول أن يتهرب من جواب السائل، يريد أن يقول أن العدل والإحسان خارج السياق السياسي المغربي لنهجها معارضة جذرية للمخزن الذي يتترس بمؤسسات مغشوشة كما يتترس عسكر مصر بالمحكمة الدستورية العليا المعينة من طرف نظام مبارك لضرب الثورة والثوار.
    أرى أن منطق العدليين هو الأقرب اليوم للقراءة الصحيحة للوضع السياسي والاجتماعي المغربي.
    هي لا تريد أن تكون شاهد زور على سياسة مخزنية تكرس الفساد والاستبداد وتتحكم في السلطات الحقيقية كلها ولا تترك لأي حكومة إلا الفتات .
    ما هي إنجازات منطق العدالة والتنمية ، عوض محاربة الفساد المعشش في مفاصل الدولة زادوا في ثمن المحروقات وعارضوا مقترح الضريبة على ثروة الأغنياء ، وفي آخر مستجدات منطق العدالة والتنمية خرج علينا الحبيب الشوباني بمقترح الاقتطاع من أجور الموظفين ، يريدون أن يحققوا تنمية على أظهر الفقراء والطبقة الوسطى.
    ولماذا تنازلوا عن دفتر تحملات إصلاح القطاع الإعلامي ؟ منذ البداية قالت العدل والإحسان انكم لن تستطيعوا أن تحققوا شيئا ذي بال للشعب في مثل هذه الظروف حتى لو كانت العدل والإحسان كما قال أرسلان

  • said ennnnnasiri
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 14:52

    خكل ماهو اسلامي فهو جميل سوا عدلي او سلفي اوعدالي تنموي كلهم اناس فضلو الاسلام و الدار الاخره ،

  • سوسن
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 15:11

    نحن نقرا تعليقات بعض الاتباع ينتابنا الدهول و بعده الشفقة لدرجة الاستلاب التي بلغوها،يقول احدهم ان الجماعة لها اتباع كتر، و نحن نتسائل لمادا يصلحون اصلا؟و لو بلغوا الملايين فما دورهم؟اتباع كتر لا يملكون الا البكاء و الشكوى من ضلم المخزن،اتباع كتر لا يعلمون مادا يفعل بهم زعماءهم المنعمون،و يقول اخر يوف يضهر الحق يوما ما،متى يا ترى؟الم تتعبوا من تكرار هدا القول السخيف؟هل هناك جماعة سياسية تقول لاتباعها انتضروا ان يضهر الحق،و هل انتم الحق؟ و يقول اخر ،الشعب منحاز للجماعة،و لمادا انسحبتم من حراك الشعب ادن؟اليس لانكم فهمتم انه لا يشاطركم اهدافكم،هدو الناس اللي ضد النضام ما تفاهموش معاكم فما بالك بمن هم مع النضام و هم الاغلبية الساحقة،انتم صفر على الشمال يا قوم،ضاهرة صوتية ليس الا،الوطن يمشي من دونكم،نحن نصنع مستقبل وطننا و انتم تنضرون،نحن نعيش حاضرنا و انتم تنتضرون،طاب لكم انتضاركم.

  • ميمون الوجدي
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 15:50

    العدل و الاحسان جماعة علمانية،نادية ياسين قالت انهم لا يمانعون في اقامة دولة علمانية،و قالت انها تميل الى العلمانية الالمانية،و لما مرر اليسار المغربي مشروع مدونة الاسرة وقفت مع الاسلاميين سحبا للبساط من العدالة و التنمية لكنها قالت ان قلبها مع مضاهرة الرباط المناصرة للمشروع،و موقفهم الان في النقاش جول الحرية الجنسية واضح،هم يتهربون من مناصرة قيم الاسلام تحت دريعة ان النضام يستفيد من نقاشات جانبية،طيب، مادا عن انسحابكم من الحراك،الم يستفد منه النضام؟هل كان حراك الشعب مسالة تانوية؟

  • عبدو
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 16:19

    يكفي العدل و الاحسان ان كل الاحزاب تحس بالحرج للحديث عنها في اللقاءات العامة امام الكاميرات….ارتباك يتيم في الجواب واضح….لم يطل الكلام كما قال الوزير سابقا عندما سئل عن عبد السلام ياسين اه "لا اعرفه" في كلمتين …..بعبع المخزن يلقي بظلاله على تصريحات السياسيين

  • كريمز
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 16:37

    معارضة العدل والاحسان أقوى من أن تصنفها داخل منطقكم الغريب، فأنتم تسمون معارضة شكلية داخل قفص بني من طرف المخزن يتناوش ويتعارض كل من بداخله في أشياء هامشية تسوق للشعب بشكل يوحي أننا في بلاد ديمقراطية.
    إلا أن الحقيقة هي أن اصحاب القفص يشاهدون ويتحكمون في القفص ومن بداخله ويستمتعون بإخراج مسرحيات تلهب الشعب وتحمسه وتيئسه ولا تسمح له بالنظر إلى اصل الداء البلاء.
    فالعدل والاحسان تعارض وتعصى بناة القفص والمتحكمين في كل شيء في هذا البلد وادعو الله لنا بالتوفيق.
    واش فهمتني ولا لا

  • سوسن
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 19:29

    للذين دائما يحتجون بأن الشيخ أجاز الكذب على الأبوين من أجل حضور حلق الذكر… ألا تعلمون أن الكذب جائز في بعض الحالات مثل محاولة إصلاح المتخاصمين… والشيخ لم يأتي بجديد وهذه المسألة معروفة عند العلماء.

  • غيور
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 20:00

    مقطع من رسالة جماعة العدل والإحسان إلى الإخوة في حزب العدالة والتنمية:

    إننا نعتبر الحديث عن المؤسسات وتعددها واختصاصاتها في ظل الحكم الفردي ومشروعه السلطوي الاستبدادي ضربا من الخيال، ونحسب العمل من داخلها وفق شروطه وابتزازه مخاطرة سياسية بل انتحارا حقيقيا، وهذا ما يدفعنا إلى الخوف الشديد عليكم وعلى مستقبل رجال ونساء من خيرة أبناء هذا الوطن، ولا نزكي على الله أحدا، بذلوا ويبذلون، وما أظننا نخطئ إذا قلنا إنهم سيبذلون جهودا كبيرة، ولكن مع الأسف في الاتجاه الخطإ وفي الزمان الخطإ.
    معاذ الله أن نتمنى لكم -أحبتنا- الفشل، أو تحدثنا أنفسنا بذلك، ونحن لا نتمناه لكل صادق مخلص، كيفما كان لونه أو توجهه، يريد مصلحة لهذا الشعب المستضعف، وإنما الذي لا نتمناه هو أن يستمر الاستبداد في الاستخفاف بالناس.

  • أبو يونس
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 20:37

    كنت أحترم هدا الرجل لكني أدركت بعد هدا التعليق أنه يتيم مسكين فعلا

  • طنجاوي
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 20:46

    يكفي العدل والإحسان فخرا أن كل المغاربة ركعوا ولم تركع هي فهي بذلك شامة المغاربة وفخرهم إذا لم يجدوا ما يفخروا به ، رجال ، أقوياء ، ذاكرون ، منتشرون ، غير عنفيون ، حكماء ، رصينون ، صابرون ، لا يلهثون وراء الكراسي بأي ثمن ، ويحسب لهم ألف حساب

  • رشيد
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 20:48

    تعليقي يدور حول محورين :
    1- التشهير عدد ممن يكتب على العدل والاحسان يكون قصده التشهير بها بالطعن في قيادتها ( عبد السلام ياسين يمتلك فيلات ، ثروة الشيخ والزعماء ، نادية ياسين في مائدة يدار عليها الخمر ، الشيخ اباح الكذب ، …) وغيرها كثير جدا . فاقول بانه من السهل ان اقول ان فلانا فاسد او انتهازي او او لكن من الصعب جدا الادلاء بدليل ، فأخلص الى القول بان من يعتمد التشهير اما جاهل بمشروع العدل والاحسان واما متحامل .
    2- يتردد ان العدل والاحسان لا برنامج ولا رؤية لها ولا استراتيجية لها . قد يكون هذا صحيحا فلم لا يسمح لها المخزن بان تعمل بحرية ساعتها سيعرف الشعب وتعرف النخب صحة هاته الادعاءات ويكون المخزن قد استراح من خصم لذوذ لم يستكن منذ 30 عاما . الجواب على هذا السؤال يعرفه المخزن جيدا لذلك فضل خيار المنع .
    اختم ببيت شعري يلخص تقريبا ما قلت وهو لنزار قباني يصف فيه امراة جميلة فيقول : عندما اسمع النساء يتحثن عنك بعصبية اعرف كم انت جميلة .

  • اهادي
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 21:07

    من خلال متابعتي للمشهد السياسي لهذا البلد ارى ان هناك اطراف لها منطق على الاقل حتى وان اختلفنا معه فهو يصطف مع الشعب ومطالبه المشروعة. وهناك اطراف اخرى لامنطق لها الا مصالحها فهي تدور معها اينما وجدت . اما الاطراف الاخرى فمنطقها للاسف الاصطفاف مع الاستبداد موهمة نفسها انها تريد الحفاظ على استقرار البلد . فاي طرف احق بالتحية يا استاذ يتيم. قيل : الزمان كشاف

  • سوسن
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 21:44

    سوسن 27
    اعطنا حديثا او اية قرانية تبيح الكدب في حال المصالحة،ثم ما دخل المصالحة في فتوى ياسين؟هو بالعكس يتسبب في خصوات داخل الاسر،الم يكن يليق بشيخ ان يقول لها:لا ابنتي،ما تكدبيش على والديك ما مزيانش،الى ما خلاوكش تجي لعندنا راهم والديك و عارفين مصلحتك و القران وصانا عللى احترام الولدين.
    واش هدا الكلام اقربالى الاسلام ولا كلام ياسين؟
    جاوبي غير راسك بصراحة و دون تحيز
    بينك و بين راسك
    اما نحن فنعرف الحق
    و مادا عن جلوس ابنته مع الخمور؟
    الم يكن الدين صارما في تحريمها ووصل الى عشر اشخاص؟
    جاوبي راسك و احترمي عقلك.

  • ABDOU
    الخميس 12 يوليوز 2012 - 22:11

    اليك سوسن تعليق رقم 23
    انت وامثالك من يستحق الشفقة على عقليتكم المريضة بدليل ان تعليقاتك باسم +منال+ استنفد رصيده ولان +سوسن+

    اما عن موضوع الجماعة فهذا امر يصعب عليك فهمه
    ان مشروع الجماعة هو مشروع المغاربة يعني رفع الظلم الذي يطال اغلبية المغاربة رجالهم ونسائهم يعني كرامتهم المهضومة يعني تحقيق العدالة الاجتماعية يعني قرن الحكم بالمحاسبة يعني ملكية برلمانية.
    اما الغل والحسد الذي يسكن ويعشعش في قلوبكم لايزيد الجماعة الا سموا وتباث . ولعلمك ان مؤسسات الجماعة تشتغل في صمت وتعلم مذا تريد واطلعي على هيئة المهندسين وهيئة المحامين الشباب من يسيرهم حتى تعلمين الحجم الحقيقي للجماعة بفظل الله ومنته.

    فموتي بغيظك

  • محمد
    الجمعة 13 يوليوز 2012 - 01:14

    لا شك في ان الدي يعرف العدل والاحسان و اهدافها وتوجهاتها وكدلك العدالة والتنمية يجد ان الهدف واحد الا ان لكل واحد منهما رؤية واستراتيجية مختلفة وهدا لا ينفي ان بينهما كثير من نقاط الاتفاق الا اننا نركز فقط على نقاط الاختلاف و اقصد بعض الاشخاص من كلا الجانبين فننسى القاعدة:نتعاون فيما اتفقنا عليه و يعدر بعضنا بعضا فيما اختلفنا فيه;ولكن للاسف هناك خلل في فهم لبعضنا البعض وكدلك التعصب مما سبب هده الفرقة وهدا الضعف وهدا ما اراده اهل الاهواء و الشهوات ولا حول ولا قوة الا بالله,فهلا اجتمعنا و تقاربنا؟

  • ABO MALAK
    الجمعة 13 يوليوز 2012 - 13:01

    "الحكم في المغرب ما يزال في أيادي غير واضحة وغير مسؤولة وهي التي تمسك بزمام الأمور، بما فيها المعلومات والأرقام الحقيقية والدراسات، والحكومة لا يتعدى دورها التصديق والتنفيذ وتحمل تبعات وكلفة هذه القرارات".
    عمر إحرشان

  • Avis
    الجمعة 13 يوليوز 2012 - 13:48

    Je ne vois aucune stratégie claire de la part d al dl, leur message c est :nous sommes le dernier recours , nous sommes les victimes du systeme, nous sommes pur, nous sommes démocrates "
    Bref ils attendent l essoufflement du makhzen pour dire leurs mots
    Je dirais que leurs force depend des faiblesses ou cadeaux que peut offrir l etat a ce mouvement contestataire ( ex :l arrestation d la militante de Fès, interdiction de constitution de parti, etc)
    Le mouvement contient des modères qui veulent négocier, il faut les encourager, les intégrer les aider conte les extrêmes du mouvement

  • محمد
    الجمعة 13 يوليوز 2012 - 19:09

    العدل والإحسان + شرفاء السياسيين = المعارضة الحقيقية

  • رشيد
    الجمعة 13 يوليوز 2012 - 21:26

    كان أولى ان تكون التدخلات حول موقف الحركتين الاصلاحيتين من بعضهما او من المخزن او عن نقط الاتفاق والاختلاف لكن بما ان هناك من يعجبه ان يخوض في الماء العكر قاصدا تشويه سمعة الرجال ونسي ان الله تعالى قال " ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد " فاحب ان اسايره ولو قليلا مخافة ان يصدقه أحد .
    اما النقطة الاولى وهي مسالة الكذب التي نسبت الى الشيخ عبد السلام ياسين فأرد عليها بحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم فقد وَرَدَ عَنْ أُمِّ كُلْثُومٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا: " أَنَّهَا سَمِعَتْ رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُول: لَيْسَ الْكَذَّابُ الَّذِي يُصْلِحُ بَيْنَ النَّاسِ فَيَنْمِي خَيْرًا أَوْ يَقُول خَيْرًا . الحديث رواه الامام أحمد وغيره فَهَذِهِ الثَّلاَثُ وَرَدَ فِيهَا صَرِيحُ الاِسْتِثْنَاءِ وَفِي مَعْنَاهَا وما ارْتَبَطَ بِهِا أو شابهها ايضا يشملها هذا الاسثتناء

  • رشيد
    الجمعة 13 يوليوز 2012 - 22:02

    اما المسألة الثانية وهي ان نادية ياسين كانت في أوروبا – بلاد الكفر – وكانت تحاورهم وبجانب كل واحد من القوم كأس خمر ولم أسمع يوما من عاقل انه يجب على الكفار ان يطرحوا خمرهم أو أن يتوضؤوا ثم بعدها نحاورهم وقد كان رسول الله يحاور قريشا وهم على نجاستهم المادية والمعنوية بل كان يدعوهم ويحاورهم في أنديتهم بل انه كان يصلي في الحرم وحوله ازيد من ثلاثمائة صنم .

  • طلال الادريسي برشيد
    الجمعة 13 يوليوز 2012 - 22:44

    العدل والإحسان + شرفاء السياسيين = المعارضة الحقيقية

  • Hamid Saheawy
    الجمعة 13 يوليوز 2012 - 23:38

    I don't understand , why Mr.Yatim is involved in politic, and how he became a Prsident of Union. It's good for him to be an agent broker for renting, or working for a charity.

  • مولاي عبدالله محسين 
    الجمعة 13 يوليوز 2012 - 23:46

    جماعة العدل والاحسان هي الحلقة التي لم يستطع النظام اختراقها عكس العديد من الاطارات السياسية التي يحركها كيفما شاء والعدالة والتنمية خير دليل فبعد فوز حركة النهضة في تونس والاخوان المسلمين في مصر التجئ النظام الى ورقة العدالة والتنمية لتلميع صورته في الخارج وتشويه اتباع بنكيران في داخل وقد نجح بفعل اما بنسبة للعدل والاحسان فهي اقوى معارضة للنظام باعتراف ساسته ويريد بعض اذيال النظام ان يحشروا انفسهم في هذا الصراع وكان تصريح السيد فتح الله ارسلان الذي خص به وسائل الاعلام في اكثر من مرة المشكل لم يكن في يوم من الايام مع حكومة من الحكومات التي تعاقبت على السلطة ولكن المشكل مع نظام الحكم الفاسد والمستبد 

  • أبو أنس
    السبت 14 يوليوز 2012 - 00:19

    يشهد التاريخ للعدل و الاحسان السبق في مجموعة من القضايا منذ نشـأتها منها :
    – نبذ العنف منذ نشـأتها 1982 على عكس الحركات التي توصف بالمعتدلة كالاصلاح و التوحيد التي أيدت حركة النهضة في التسعينيات عند رفعها للسلاح ضد نظام بنعلي.
    – اعتبارها بان المجتمع هو مجتمع مفتون و ليس مجتمع جاهلي
    – قبولها بالديموقراطية
    – أول حركة اسلامية مغربية تقدم طلب لتكوين حزب سياسي اسلامي
    – جميع الحركات الاسلامية في المغرب انشقت عن حركات اما عنفية كالاصلاح و التوحيد او تتبنى فكر الاخوان اما العدل و الاحسان فنشاتها متميزة و مستقلة
    – ابتعادها عن معادات جميع القوى السياسية المغربية و عدم اقصائها لهم
    – تقريبها بين جميع المذاهب
    – عدم اعتماد مبدأ العالمية كالاخوان المسلمين و حزب التحرير
    – قبولها بنظام الحكم المدني
    – استشرافها منذ 1982 للتغيير عبر الممارسة الديموقراطية او عن طريق التورة على غرار الربيع العربي
    ملحوظة : لست عدليا و ان كنت أتشرف بان اكون منهم . للانصاف يجب قراءة ادبيات الجماعة من مصدرها.

  • khalid
    السبت 14 يوليوز 2012 - 01:29

    أختي الكريمة الجماعة موجودة بحول الله و قوته لها مرشد هو الأستاذ عبد السلام ياسين رجل نقي تقي طاهر و لا نزكي على الله أحدا رجل صوام قوام عالم عامل رجل رباني همه الآخرة يدعو إلى التوبة بالمنهاج النبوي. و للجماعة مجلس إرشاد و مجالس منتخبة على جميع المستويات و مؤسسات مختلفة و متعددة تشتغل بالليل و بالنهار لما فيه خير البلاد و العباد سيرا على المنهاج النبوي و الحمد لله. مشروعنا له غايتان :
    1-الغاية الإحسانية: تعنى بالمصير الشخصي للفرد (الإحسان أن تعبد الله كأنك تراه فإن لم تكن تراه فإنه يراك) و هذا لا يتأتى إلا بالتربية ثم التربية ثم التربية كما يقول الأستاذ المرشد.
    2- الغاية الاستخلافية: " و إذ قال ربك للملائكة إني جاعل في الأرض خليفة" و هي إقامة العدل بين الناس.
    أختي الكريمة يضيق المجال هنا من أجل الحديث عن كل شيء و لا أقول لك إلا كما قال أحدهم (لو يعلم الملوك وأبناء الملوك ما نحن فيه – يعني من النعيم – لجالدونا عليه بالسيوف)
    " إن يعلم الله في قلوبكم خيرا يوتكم خيرا"

  • سوسن
    السبت 14 يوليوز 2012 - 02:19

    تعليقات بعض اتباع الجماعة تدل فعلا على ان الجماعة ماتت،نبحث فيما يكتبون بالمجهر علنا نجد شيئا يخرج من العقل فلا نعثر على شيئ،المعلق 31
    متلا،قال ان من ينتقد الجماعة يروم التشهير،تصوروا الرد،اليس هدا افلاسا؟شويا قال ليك ليس لديكم دليل،الفيديوات تملا الانترنيت و يقول لنا اين هم الدليل؟نادية ياسين يملا فمها قالت انها جلست الى مائدة خمور من اجل التواصل،حيدها ليها من فمها،يقول ان كانت الجماعة بلا مشروع فليسمح لها المخزن بالاستغال،و هل المخزن يمنعها من ابداء مشروعها؟كم اصدروا من بيان،لمادا لم يقولو لنا ما البديل عن الفساد و الاستبداد؟اما واحد التعليق 34انا م فهمتوش اش كيقول بالمرة،يقول ان مشروع الجماعة هو مشروع المغاربة،هي احنا ماشي مغاربة على هدا لحساب،انت لا تعرف شيئا يا سيدي عن جماعتك و الدليل هو حديتك عن ملكية برلمانية،هم اختلفوا مع 20 فبراير لان مطالب الحركة اكتفت بملكية برلمانية،و هدا منال التي تسكنك لا اعرفها لا من قريب و لا من بعيد،انما هي عقليتك المخابراتية التي اوحت لك بهدا.

  • سوسن
    السبت 14 يوليوز 2012 - 14:54

    khalid 45
    1اولا الجماعة غير موجودة كقوة سياسية،يعني انها لا تلعب اي دور في رسم سياسة البلاد في الحاضر و المستقبل،تجلس في الهامش و تشتكي من ضلم المخزن فقط.
    2 عبد السلام ياسين ليس كما تقول،هو شخص كدس اموالا طائلة مجهولة المصدر،حلل الكدب و دافع عن اشخاص مشبوهين و قبل ان تجلس ابنته على مائدة خمور،دون دكر نرجسيته و تسلطه(بلا ما نفكروك فالبشيري)
    3الغاية الاحسانية لا تخص جماعتك،المغاربة كلهم مسلمون و يحرصون على دينهم
    4 الغاية الاستخلافية مجرد وهم،الاستخلاف غير الخلافة،الامم الغربية بدورهل مستخلفة في الارض،تبني و تشيد و تراكم القيم،الديمقراطية التي تطلبونها قيمة غربية و لم ينتجها المسلمون،الخلافة لم تتحقق الا في عشر سنوات من حكم الرسول فقط،و يستحيل ان تعود ،هي وهم،عدا عن كونها شر مستطير،اعد قراءة تاريخ المسلمين فستجده نهر دماء.

  • سوسن
    السبت 14 يوليوز 2012 - 15:20

    رشيد 40
    الحديث الدي دكرته يتحدت عن اصلاح بين طرفين،و هدا ينتفي في حالة ياسين،هو بالعكس يتير الفرقة بين الابناء و اولياء امورهم،اما عن جلوس نادية الى مائدة خمر،فنحن لم نطلب من الاوروبيين ان يتخلوا عن الخمر و انما طلبنا من المسلمة ان لا تجلس معهم،فالاسلام نزل في بيئة جاهلية تتعاطى الخمر اكتر من الغربين و مع دلك شدد في تحريم الخمر،اما محورة النبي اياهم فلان الاسلام كان في طور التاسيس اما الان فالخمر حرام و مضى علىالاسلام قرون عديدة،ثم مادا يجبرها على الدهاب الى بلاد الكفر من الاساس؟
    يا اخي لقد صرتم تصعون الجماعة فوق الحق،و تحورون الدين ليطابق سلوك الجماعة و تبحتون عن تبريرات للشيخ بدل الصدع بالحق في وجهه،يا اخي ان كنت مسلما فضع دينك فوق كل انتماء،و اعلم ان من يعارض الضلم ليس بالضرورة على صواب،و اعلم ان الملائكة اخطاؤوا و امتلتهم في القران فكيف بالبشر؟ان كان شيخك ملاكا فخطؤه وارد فكيف و هو انسان اخطا بالدليل و الصورة ؟عودوا عن غيكم و لا تعتقدوا انكم ورتتم الحق و الصواب فهدا لعمري اقبح ما يقع فيه الانسان.

  • مغربي من اولوز
    السبت 14 يوليوز 2012 - 15:38

    الاشتراكيين العلمانيين ابناء الحركات الاسلامية كلنا ابناء الوطن معا من اجل بناء مغربي افضل مبني على التسامح والاخلاق النبيلة ونبذ العنف والكره والتعصب

  • سوسن
    السبت 14 يوليوز 2012 - 15:50

    ابو انس 44
    1 قولك انك لست عدليا مضحك و صار مملا بكترة ما كررتموه.
    2قولك ان الجماعة تنبد العنف خطا لان طلبة الجماعة في الجامعات يلجؤون الى العنف و ما قامت به الجماعة خلال و بعد احداث تازة هو من صميم العنف.
    3قولك انكم تقبلون الديمقراطية مضحك ايضا،لان يخك كتب كتابا يسخر فيه من الفضلاء الديمقراطيين،و لانه ايضا قضى دهرا عل راس الجماعة،دون الحديت عن تكميمه للافواه(البشيري)
    4قولك انكم دعوتم الى حزب اسلامي يناقض قولكم باسقاط الاستبداد،كيف تنادي ياسقاط الحاكم و انت تريد الانخراط في اللعبة الديمقراطية؟
    5قولك ان الجماعة لا تعادي الهيئات السياسية الاخرى عجيب،لان الجماعة تعادي الجميع من كل التيارات و لا حليف لها كما قال عصيد.
    6قولك انكم لا تومنون بالتنضيم العالمي ليس صحيحا،انتم لا تملكون المقومات لدلك،و الدليل انكم حاولتم تسويق عبد السلام في تركيا و فشلتم.
    7تقول ان الجماعة تومن بالتغيير عن طريق الثورة،و لمادا انسحبتم من ثورة الشعب المغربي؟
    فكر بهدوء و دون انفعال و احترم عقلك.

  • رشيد
    السبت 14 يوليوز 2012 - 22:04

    الى المعلق سوسن :
    بعد السلام قلت ان الجماعة ماتت اقول معك رحمها الله فأرجو ان تفرحك هذا، يسهل عليك القول بأن الفيديوهات تملا الانترنيت فهلا أخبرتني عنها – لكن رجاء استثني منها المخابراتية – ، اما هل منعها المخزن فالجواب نعم ولا ينكره الا معاند فلا أحد مسموح له بالعمل الا اذا قبل بالشروط المخزنية . ودعني أسالك لماذا منع مؤخرا أطفال تازة من التخييم او لم يصرح الباشا بان المنع بسبب انتماء ابائهم ، او لم ينسف قبل اسبوع فقط مخيم الطلبة العدليين دون سائر المخيمات بتازة . اما عن مشروعها فهو معلن للجميع وان خفي عنك فقد عرفه آخرون .

  • jaafar
    السبت 14 يوليوز 2012 - 23:03

    الاحزاب والحكومة و حتى الجماعات الا سلامية او الغير الاسلا مية اما ان الاوان للتغيير و مواكبة العصر ام الهرطقة فالنواكب مسيرة التغيير

صوت وصورة
ستينية تقود "تريبورتور" بأزمور
الأحد 24 يناير 2021 - 16:20 8

ستينية تقود "تريبورتور" بأزمور

صوت وصورة
انهيار منازل في مراكش
الأحد 24 يناير 2021 - 15:32 10

انهيار منازل في مراكش

صوت وصورة
آراء مغاربة في لقاح كورونا
السبت 23 يناير 2021 - 15:41 23

آراء مغاربة في لقاح كورونا

صوت وصورة
أسرة تحتاج السكن اللائق
السبت 23 يناير 2021 - 14:52 9

أسرة تحتاج السكن اللائق

صوت وصورة
كروط ومقاضاة الداخلية لزيان
السبت 23 يناير 2021 - 13:31 11

كروط ومقاضاة الداخلية لزيان

صوت وصورة
محمد رضا وأغنية "سيدي"
السبت 23 يناير 2021 - 11:40 2

محمد رضا وأغنية "سيدي"