‬التوفيق: الصلاة في المساجد المفتوحة لم ترفع انتشار عدوى كورونا

‬التوفيق: الصلاة في المساجد المفتوحة لم ترفع انتشار عدوى كورونا
الإثنين 23 نونبر 2020 - 23:00

كشف أحمد التوفيق، وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، اليوم الإثنين بمجلس النواب، سبب اختيار المساجد المفتوحة التي تصل إلى 10 آلاف مسجد، موضحا أن “المعايير الإحصائية اعتمدت التناسب بين المساجد على الصعيد الوطني والمحلي من العمالات إلى الجماعات”.

وضمن مثوله أمام النواب في جلسة للأسئلة الشفوية، للإجابة عن إستراتيجية وزارته حول التدابير الاحترازية بالمساجد في ظل التطور الوبائي المتنامي، أكد التوفيق أنه “تقرر البدء بالمساجد الكبرى، الأمر الذي أعطى نظريا أن الطاقة الاستيعابية تتعدى 35 في المائة من إجمالي طاقة المساجد، لولا أن معيار التباعد يقلصها إلى النصف”، كاشفا أنه بالتزامن مع احتفالات عيد المولد تقرر فتح 350 زاوية لأداء صلاة المغرب والعشاء.

وخلال الشهر الجاري أعلن وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية أنه تم فتح 1700 مسجد إضافي لتخفيف الضغط على المساجد المفتوحة، بعدما لوحظ ضغط كبير، مشددا على أنه “لا يظهر ما يفيد بأن الصلاة في المساجد المفتوحة يمكن أن تزيد من العدوى ما دام الحرص على الوقاية، وهو ما أثبته عدد الإصابات لدى القيمين الدينيين”.

وفي هذا الصدد أشار التوفيق إلى أنه من خلال تتبع الإصابات سجلت إصابة 287 قيما دينيا من أصل 67 ألف قيم في المملكة، مشددا على أن التكوين المستمر للأئمة سيتم استئنافه في يناير المقبل، مع احترام الإجراءات الاحترازية، في انتظار اللقاح لتعود حياة المساجد إلى طبيعتها.

وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية اعتبر أن إغلاق المساجد، الذي جاء في فتوى المجلس العلمي الأعلى بطلب من أمير المؤمنين الملك محمد السادس، تم عملا بقاعدة دفع الضرر على تقديم المصلحة، مشيرا إلى أن التجاوب كان تاما إلا من الغافلين أو المشوشين.

وأوضح المسؤول الحكومي أن الوزارة سهرت على إغلاق المساجد والأضرحة، “وكان متوقعا أن تعظم الحسرة في قلوب المصلين الذين اعتادوا الخروج للصلاة”، مبرزا أن “الفراغ عظم بغياب صلاة الجمعة، وهو الأمر الذي لم يتصوره الناس”، وفق تعبيره.

وفي وقت أكد التوفيق أن البيانات التي قدمها العلماء تشير إلى أن التدين المصحوب بالمشاعر العاطفية أمر محمود، دعا في المقابل إلى عدم التقليل من الأدلة الشرعية التي تدعو إلى إعمال العقل ومراعاة المصلحة وعلى رأسها حفظ أمانة الحياة، مشيرا إلى حملة التعقيم الواسعة التي قامت بها الوزارة للمساجد خلال فترة الحجر الصحي الشامل.

‫تعليقات الزوار

18
  • glmimia
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 23:09

    الحمد لله اللذي تتم به الصالحات اللهم يا مالك الملك يا فرد يا صمد ارفع عنا هذا الوباء واشف مرضانا ومرضى المسلمين اجمعين واحفظ جيشنا على الحدود بما حفظت به الذكر الحكيم يا رحمان يا رحيم اللهم امين وصلي اللهم على محمد وعلى اله وصحبه اجمعين اللهم امين.

  • ومن دخله كان آمنا
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 23:16

    اعلاق بيوت الله طيلة الفترة الاخيرة كان خطئا كبيرا، ارأيتم! لا احد تصيبه العدوى داخل المساجد، وكيف نصاب داخل المساجد والله يقول:( ومن دخله كان آمنا )

  • ريالست
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 23:20

    ….. كما انها لم تنقص من وثيرة انتشاره كذالك، هذا الكلام موجه للذين يضنون ان الله ارسل الينا كورونا لإ بتعادنا عن الصراط المستقيم

  • mounir
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 23:24

    ا رض الله كلها مساجد , من الاحسن ان تصلو في اي مكان بعيد عن الجماعة سواء الصلاة في المسجد او الصلاة في مكان في العمل او الصلاة في الحدائق في الهواء الطلق اوالصلاة في السطح المنزل المهم حتى ان تمر هذه السحابة , ان الدين دين يسر وليس دين عسر,

  • hamid
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 23:44

    المصلين ملتزمين منذ فتح المساجد لذا وجب فتح باقي المساجد رأفة بكبار السن اللذين ألفوا الصلاة بالمسجد ويبذلون جهدًا في الذهاب والإياب لمساجد تبعد عن محل سكناهم

  • جلال
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 23:44

    لم يكن يوما بيت الله مصدر بلاء أو مكان نشر الوباء. لكن محتلوا الساحات أمام المساجد وجعلها أسواق عشوائية يتسببون في كل شيء يخرق القانون أمام أعين رجال السلطة وقد أقول بتواطؤ معهم.

  • Ismail
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 23:49

    الى المعلق 3 رياليست.. يبدو انك لا تعرف شيءا عن البيولوجيا وعالم الميكروبات واعجازه ولا عن سنن الله الكونية في خلقه لو عرفت لقدرت الله حق قدره.. (انما يخشى الله من عباده العلماء).. اما الجهال ففي خوضهم يلعبون حتى يروا العذاب.. اللهم اهد الناس الى سواء الصراط..

  • marocain
    الإثنين 23 نونبر 2020 - 23:52

    الحمد لله اللذي تتم به الصالحات اللهم يا مالك الملك يا فرد يا صمد ارفع عنا هذا الوباء واشف مرضانا ومرضى المسلمين اجمعين
    اعلاق بيوت الله طيلة الفترة الاخيرة كان خطئا كبيرا، ارأيتم! لا احد تصيبه العدوى داخل المساجد، وكيف نصاب داخل المساجد والله يقول:( ومن دخله كان آمنا )

  • dahman.kadron
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 00:05

    الحمد لله الذي تتم به الصالحات الله سبحانه وتعالى قادر على رفع هذا الوباء ولكن يجب علينا ان نكثر من الدعاء ولاسيما في بيوت الله حبذا لو فتحت جميع المساجد لان كثير من المصلين يصعب عليهم التنقل والمساجد مؤمنة باذن الله فالاسواق والمقاهي والاماكن العمومية وهي كثيرة واماكن العمل المكتضة وغيرها فهنا يجب الاتياط نطلب من الله ان يؤمنا في اطاننا ويشافي جميع المرضى امين

  • صديق بن صاديق الرباط
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 00:12

    اولا حمايه الله للمساجد 2 نظافه تباعد في لمساجد استعمال الكمام زربيه صلاه لكل مصلي لم يصب أي واحد بكوفيد 19باذن الله وقوته… انم انتشار كوفيد سببه بعض الدين يفرطون في نظافه وتباعد ومن يستعمل طرام وطوبيس كوسيله نقل في اوقات ذروه رغم هناك وسائل أخرى مثل سياره دراجه او طكسي كبير مؤن ويجبر ركاب عل ارتدا لكمامه ام طوبيس وطرام كثير من نسا ورجال وشباب لايسعملو كمامه وتباعد كذالك السلع لمستوررده من خارج المغرب يجب تعقيمه ومراقبتها لان عدد من عمال شركات اصيبو بداء رغم تعقيم وتباعد ونظافه كل ساعه هدى من مسببات انتشار كرونا في المدن الكبرى من كزا سلا قنيطره طنجه فاس الخ كم ارجو من دوله لمغربي ان تخفض تأمين وضرايب عل كل متضرر من كرونا مهني صانع فلاح عامل مياوم مكتري ماذونيه حمام مقهى الخ…. كذالك ارو من دوله المغربيه ان تشن مشروع كبير جهة كركرات وكويره وتعمل مشاريع لكل بطالي او فقير او شاب يقطن بالمدن داخليه للمغرب نظرب عصفورين بحجر نخفد عدد سكان مدن ولقرى ونخفد البطاله والفقر

  • رضى المكناسي
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 00:13

    الحمد لله وحده و الصلاة والسلام على من لا نبي بعده، أما بعد، المفروض أن تكون المساجد مفتوحة منذ البداية ،ففي المساجد يجتمع المصلين و تقام الجمعة و الدعاء أن يرفع الله عنا هذا الوباء و يشفي مرضى المسلمين و الترحم على الأموات، لازم تبقى المساجد مفتوحة في وقت الشدة و في وقت الرخاء فلا ملجأ من الله إلا إليه و الحمد لله على كل حال، أسأل الله العلي القدير أن يبعد عنا هذا الوباء و يشفي جميع من أصابهم من المسلمين والمسلمات و يغفر لمن مات منهم، إنه هو الغفور هو الرحيم و الحمد لله رب العالمين.

  • جنوبي
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 02:45

    المساجد هي البقاع التي تراعى فيها التدابير الوقائية بكل حزم فقد لوحظ أن المصلين حريصون على التباعد فيما بينهم وعلى استعمال الكمامات واجتناب المصافحة وما الى ذلك على خلاف ما يلاحظ في الشارع العام من التقاعس والتهاون ولذلك ففقد استبشر المؤمنون خيرا بعودة صلاة الجماعة في أغلب المساجد علما بأن التحام الصفوف لا يدخل ضمن فرائض الصلاة وأن الفرض المتعين بالنسبة للمأموم هو متابعة الامام في الاحرام والسلام بمعني ألا يحرم المأموم وألا يسلم الا بعد احرام الامام وبعد سلامه للتذكير فقط.

  • جواد
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 07:00

    كرونة الله كيسيفطها الي يستهلها مشي العباد الصلحين كيسيفطها الجشع ديال الادارات والدولة الي كتقتل الفقير وكتزيد تغني الغني

  • العظم كويتي والدم مغربي
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 07:13

    اللهم اجعل المغرب بلد امن وامان وخير وسلام واحفظ اهل المغرب من كل مكروه

  • البوهالي
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 08:31

    رقم 2 يريد ان يظهر لنا ان المساجد هي اللقاح علما ان جل مساجد العالم اصيب فيها ائمة وفقهاء ومواطنين عاديين بالوباء وهناك دولة انتشر فيها الوباء وكان السبب في انتشاره بالعاصمة كوالالمبور خلال صلاة الجمعة بالمسجد الكبير بماليزيا حيث صعد حجم الاصابات بليلة تلك الجمعة مما ادى بالسلطات الى اغلاق الكامل للمسجد ومازال مغلقا حتى الان . اذا كانت المساجد وقاية فلماذا اشار وزير الاوقاف الى انه تمت اصابة 287 ا من الائمة والقيمين الدينيين دون احصاء من يتم تناولهم الادوية في منازلهم والحجر بها لمدى 14 يوما وهؤلاء لا نعرف بالضبط كم عددهم . الحل هو اللقاح والوقاية ولا غير ذلك

  • محمد 108
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 10:55

    يقول المثل القديم " نسيه او سقسيه اللي في قلبو انطق بيه " يا وزير الاوقاف
    ان المؤمن الذي يتوضأ 4 او 5 مرات كل يوم و يغسل اماكن الدرن كالمخرجين و الانف و الفم لن يصيبه اذى باذن الله تعالى ما دام هدفه ولوج مسجد لاداء الصلاة ربما لا يسغرق وقتها ازيد من 15 دقيقة عكس ما كان يروجونه اما الاسواق و المحلات التجارية الكبرى فلا تراعى فيها شروط النظافة و لا التباعد و التي يضل فيها الناس لساعات و ربما لنهار كامل

  • منطق
    الثلاثاء 24 نونبر 2020 - 11:06

    ربي موجود حتى في القطب الشمالي. اللي بغى يموت يمشي يصلي في الجوامع والمساجد ويخرج يتزاحم في الاسواق الشعبية. صحيح الاعمار بيد الله ولكن في نفس الوقت اوصانا الله بعدم رمي انفسنا إلى التهلكة، ارواحنا وانفسنا وأجسادنا أمانة علينا، وواجب المحافضة عليها وتجنب مايضرها.
    إذا كانت المساجد لن تؤدي لانتشار الفيروس فدعو الناس تقيم افراحها وجنائزها، دعو الناش تمارس تجارتها.
    مسؤولون لا يتقنون سوى ازدواجية الخطاب الموجه للشعب، اما انفسهم فلا يخرجون ولا يدرجون من فيلاتهم المزودة بالمسابح و المدفوعة الاجر من ميزانية الدولة.
    مسؤولون لا يفقهون في علوم ونظريات "إدارة الأزمات" إلا الارتجار وممارسة سلطة القهر والعنف.
    اجيو شوفو الدولة اللي اعيش فيها، دون ذكرها، النشاط والابتكار في الترفيه على المواطن والمقيم مع التشديد على الاجراءات الصحية ومعاقبة المخالفين دون رحمة والكل يمشي على الصراط المستقيم. مند أكثر من 5 ايام، عدد الوفيات مستقر ما بين 0 و1 . الحمد الله على نعمة النظام والحزم ويحز في نفشي ما تعيشه بلادنا.

  • حب الوطن من الايمان
    الأربعاء 25 نونبر 2020 - 20:50

    نحن الان في فصل الشتاء نتمنى فتح جميع المساجد
    لأن الناس اثناء صلاة الجمعة تصلي في الشوارع

صوت وصورة
فضاء نجوم سوس يؤطر الإبداع
الإثنين 18 يناير 2021 - 13:49

فضاء نجوم سوس يؤطر الإبداع

صوت وصورة
سفير أمريكا قبل مغادرة المغرب
الإثنين 18 يناير 2021 - 12:55 4

سفير أمريكا قبل مغادرة المغرب

صوت وصورة
الفرعون الأمازيغي شيشنق
الأحد 17 يناير 2021 - 22:38 26

الفرعون الأمازيغي شيشنق

صوت وصورة
وداعا "أبو الإعدام"
الأحد 17 يناير 2021 - 21:20 31

وداعا "أبو الإعدام"

صوت وصورة
قافلة إنسانية في الحوز
الأحد 17 يناير 2021 - 20:12 3

قافلة إنسانية في الحوز

صوت وصورة
مسن يشكو تداعيات المرض
الأحد 17 يناير 2021 - 18:59 13

مسن يشكو تداعيات المرض