1 في المائة فقط من المغاربة غير مسلمين

1 في المائة فقط من المغاربة غير مسلمين
الأربعاء 27 يناير 2010 - 23:59


في الصورة مسيحيون يمارسون شعائرهم في كنيسة بالعاصمة الرباط


يشكل غير المسلمين في المغرب ، حسب آخر تقرير صادر عن منظمة أمريكية مهتمة بمراقبة الأديان في العالم تدعى ” منتدى بيو للديانة والحياة العامة في أمريكا ” – يشكلون – فقط نسبة1 في المائة ، أي أزيد من 300 ألف مغربي من مجموع المغاربة المحدد عددهم في حوالي 32 مليون نسمة ، كما جاء في آخر إحصاء وطني للمندوبية السامية للتخطيط .


ونقلت يومية ” الجريدة الأولى ” عن التقرير ذاته أن عدد معتنقي الديانة اليهودية لا يتجاوز 0.2 بالمائة من مجموع سكان المغرب ، أي حوالي 70 ألف يهودي ، فيما يقارب عدد معتنقي المسيحية حوالي 100 ألف مسيحي بنسبة 0.8 بالمائة من سكان المغرب.


وحدد التقرير المناطق التي يتوزع بها معتنقو اليهودية والمسيحية بكثرة بين ثلاثا أكبر مدن مغربية ن وهي الدار البيضاء ومراكش والرباط ، باعتبارها المدن التي تتوفر على كنائس ومعابد اليهود ، وحصرت عددها بين 26 كنيسة ومعبدا .


وذكر التقرير أن المسيحيين يتوفرون على 16 كنيسة موزعة أيضا بين المدن الثالثة السالفة الذكر ، و10 معابد لليهود موزعة أيضا بين المدن الثلاث ، دون أن تجري الإشارة إلى عدد المساجد الموزعة على المدن المغربية ، بعد أن حددت المنظمة نسبة المسلمين في المغرب في 99 بالمائة.


ورأت المنظمة الأمريكية المهتمة بالأديان في العالم أن توفر المغرب على 26 كنيسة ومعبدا يدل على حرية ممارسة الشعائر الدينية عكس البلدان العربية الأخرى كالجزائر والمملكة العربية السعودية .


وأشار تقرير المنظمة إلى أن الأفراد غير المسلمين يعيشون بين المسلمين المغاربة ، كما أنم يمارسون شعائرهم الدينية المنصوص عليها في دياناتهم وكتبهم بشكل علني وأمام العموم ، وليس بطرق سرية خوفا من المسلمين كما هو الحال في بلدان أخرى.


من جهة أخرى قال التقرير ان السعودية كانت أكثر البلدان قيودا على الديانة تليها إيران. ولاحظ التقرير ان البلدين كلاهما يفرضان قيودا على عقائد الأقليات و”يطبقان تفسيرات صارمة للشريعة الإسلامية“.


وصنف التقرير مصر في قائمة البلدان التي تأتي في مراكز “مرتفعة جدا” من حيث تقييد الشعائر الدينية.


ووضع التقرير حكومة أفغانستان أيضا في تصنيف متدن ، وقال التقرير ان دستور أفغانستان يحمي فيما يبدو حق المواطنين في اختيار عقيدتهم “لكنه يقيد ذلك القدر من الحماية بنصه على انه لا قانون يمكن أن يخالف الدين المقدس الإسلام“.


وشمل أيضا الصين وميانمار التي يغلب على سكانها البوذيون. وقال ان الصين تفرض قيودا على البوذية في التبت وعلى مسلمي اليوغور وتحظر حركة فالون جونج وتمارس ضغوطا على الجماعات الدينية غير المسجلة لدى الحكومة.


وحسب المناطق صنف التقرير منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا على انها اكثرها تقييدا بينما كانت الامريكتان الأقل تقييدا.


وقال التقرير ان حكومات منطقة افريقيا جنوب الصحراء كانت اقل تقييدا من حكومات اوروبا.


وقال “السجل المرتفع نسبيا من القيود الحكومية في بلدان اوروبا الخمس والأربعين يعزى جزئيا الى البلدان الشيوعية سابقا مثل روسيا التي أبدلت الإلحاد الرسمي بديانات تساندها الدولة وتحظى بامتيازات او حماية خاصة“.


وعلى المعيار المستقل الذي يقيس العداوات الاجتماعية غلبت بلدان اسلامية مرة اخرى على فئة “المركز المرتفع جدا”. وانضمت اليها اسرائيل والهند.


وقال بريان جريم الباحث في منظمة ” بيو” : “سجل العداوات الاجتماعية في اسرائيل يتضمن اعمال ارهاب متصلة بالديانة واعمال حرب متصلة بالديانة وكذلك العداوات داخل الجماعات الدينية وفيما بينها في المجتمع الاسرائيلي“.


وقال التقرير “المستوى المرتفع نسبيا من العداوات الدينية في المجتمعات الاوروبية تغذيه حوادث على نطاق واسع لمعاداة السامية والتوترات بين الاقليات المسلمة والاغلبيات العلمانية او المسيحية وشكوك عامة الى حد ما في الجماعات الدينية الجديدة“.


وقال التقرير ان نحو 70 في المئة من سكان العالم البالغ تعدادهم 6.8 مليار نسمة يعيشون في بلدان تفرض قيودا شديدة على الديانة.


يذكر أن ” منتدى بيو للديانة والحياة العامة في أمريكا ” هو مؤسسة بحثية امريكية توفر معلومات عن أحدث المواضيع المثيرة للجدل، والمواقف والاتجاهات التي تؤثر على العالم والولايات المتحدة. ويوجد مقرها في واشنطن العاصمة ويمول أنشطته مؤسسة بيو للصناديق الخيرية.


ويعتبر ” منتدى بيو للديانة والحياة العامة في أمريكا ” هيئة محايدة سياسيا، بينما يعرف عن مؤسسة بيو للصناديق الخيرية أنها تمول مشاريع ابحاث ليست بالضرورة محايدة.

‫تعليقات الزوار

33
  • عصام
    الخميس 28 يناير 2010 - 00:03

    و الذي يزيد هذا البحث مصداقية ا ن المنظمة التي اصدرته امريكية. و إذا ارادوا التكلم على السعودية ،فإنها لها خصوصية عند المسلمين و يجب ان تحترم كما تحترم خصوصية الڤاتيكان . و اين التقرير من اوروبا منع الحجاب منع الصوامع…… هذا بحث لا يستحق أن يقرأ ولا أن ينشر و لا أن يعلق عليه.

  • جرادة
    الخميس 28 يناير 2010 - 00:01

    أظن انكم تريدون قول بان 1 في المائة فقط مسلمة في المغرب لان الاسلام ليس فقط شهادة ان لا الاه الا الله او فقط صيام رمضان بل هو مزاولة و تطبيق

  • said
    الخميس 28 يناير 2010 - 00:11

    je crois que les chiffres concernant le nombre de juifs au maroc sont faux. je crois, d’apres ce que j’ai entendu plusieurs fois, qu’il reste seulement quatre mille juifs marocains vivant au maroc

  • mustapha
    الخميس 28 يناير 2010 - 00:47

    إن استعمال كلمة”فقط” في العنوان يُراد منها التطبيع مع النسبة المأوية 100/1 ,و هي نسبة غير صحيحة بالمرة,و كأن الرسالة التي يُراد توجيهها للمغاربة هي :” أن تكونَ مغربيا ذا أصول مسلمة ثم تتخلى عن عقيدتك لتصبح مسيحيا يُعتبر شيئا عااااديا ,فلستَ الوحيد في هذا الأمر لأنه يوجد 300 ألف مثلك” .المغاربة مسلمون بحمد الله وسيبقون كذلك إذا تنبهوا لهذه الحملات الصليبية و هذه الدعوات الإستشراقية

  • المالكي
    الخميس 28 يناير 2010 - 00:13

    فقط نسبة1 في المائة ، أي أزيد من 300 ألف مغربي
    عدد معتنقي الديانة اليهودية لا يتجاوز 0.2 بالمائة من مجموع سكان المغرب ، أي حوالي 70 ألف يهودي
    فيما يقارب عدد معتنقي المسيحية حوالي 100 ألف مسيحي بنسبة 0.8 بالمائة من سكان المغرب

  • omar
    الخميس 28 يناير 2010 - 00:51

    Sur quelle base scientifique ce sondage a été effectué. D’abord il est à rappelé que selon la consitution tous les marocains sont musulmans. Secondo la liberté de culte est inéxistante au maroc en ce sens qu’aucun marocain ne peut choisir une autre religion sous peine de poursuite judiciaire voire de mort. Donc constitutionnellement les marocains sont musulmans. Mais l réalité des choses, seul dieu la connait. Cela signifie que ce sondage est faux. Si à présent le pourcentage des 1% vise les juifs marocains et des chrétiens, alors là ce n’est plus un sondage. Il s’agit plutôt de la représentativité des juifs et autres chrétiens au sein de la société marocaine ni plus ni moins. Pour démonter que ce sondage est faux, prenons l’exemple éthnique.Au regard de la constitution, tous les marocains sont arabes. Est ce que c’est vrai. Sans démocratie et sans liberté, aucun sondage n’est crédible.

  • الدكتور الورياغلي
    الخميس 28 يناير 2010 - 01:03

    هذا التقرير يكرس المقولة الخاطئة (إذا لم تكن يهوديا أو نصرانيا فأنت مسلم) فقد اعتمد التقرير على إحصاء عدد اليهود وعدد النصارى وجع البقية مسلمين، وهذا غلط فاحش؟
    فالمسلم ليس هو من لم يعتنق ديانة اليهود او النصارى، وليس هو من تسمى بأسماء المسلمين، بل المسلم هو من آمن بالله واليوم الآخر وأقام الصلاة وآتى الزكاة ولم يخش إلا الله كما في القرآن الكريم. وكم هم عدد المغاربة الذين بلغوا من الكبر عتيا ولم يركعوا لله ركعة؟ وكم هم أولئك المدمنون للخمر الطاعنون في الملة المحرفون للدين؟ وكم هم أولئك السحرة الشعوذون الذين هتكوا عرض القرآن وفرقوا بين المرء وزجه؟ وكم هم العلمانيون الذين تكاثروا كالفطر ؟ فهل هؤلاء من أمة محمد ومن حزبه المفلحين؟ حاشا وألف كلا، فما الإسلام بالتسمي ولا بالتمني، وقد قال الله (ربما يود الذين كفروا لو كانوا مسلمين)
    —-
    وما أريد قوله: هو أنه لا ينفع المرء عند الله تسميه باسم المسلمين، ولا بأن جده وأباه وفصيلته مسلمون، ولا بأنه دفن في مقابر المسلمين وصلى عليه المسلمون، هذا كله لا ينفع إذا لم يكن مومنا بالله واليوم الآخر ومقيما للصلاة، ومسلما بما جاء في القرآن، هذا هو الإسلام الحق، وما عداه فكله في النار (ومن يبتغ غير الإسلام دينا فلن يقبل منه وهو في الآخرة من الخاسرين)

  • iderh
    الخميس 28 يناير 2010 - 01:01

    Le sondage cache uneréalité importante: combien de marocain laiques ?
    La majorité des marocain sont neutre en religion.
    ça ne leur fait ni chaud ni froid . Mais ces marocains laiques sont certaimmenemnt honnetes et d”ailleurs ce sont eux qui font marcher les choses dans ce beau pays, le reste passe leur temps à demander à dieu plus de fortune et le supplie pour leur garantir une palce au paradis. Pour demander à dieu ; on a pas besoin de travailler.

  • جعبوق
    الخميس 28 يناير 2010 - 00:05

    مالك أصاحبي مقاريش 02+0.8 = 1%
    و أنت حسبيتها بنفسك

  • زهير
    الخميس 28 يناير 2010 - 00:15

    هذا تقرير غير صحيح بتاتا وهدفه على المدى البعيد، إذ في سنة 2030 ميلادية سيقال أن النسبة ارتفعت إلى 4 في المائة وفي 1050 وصلت إلى 11 … هكذا يعمل عباد الصليب بالتشكيك والاندساس فنحن مسلمون سنيون بنسبة99999 / 10000

  • verdure
    الخميس 28 يناير 2010 - 00:21

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اولا هذا التقرير من مصدر امريكى وامريكا ليست موثوقة الخبر.ثم انا اتذكر لما كنت من هواة المطالعة انى قرات الدستور المغربى.فوجدت ان المغرب دولة ملكية.ديانتها الاسلام مذهب مالكى.ادن كل ما كتب فهو غير صحيح وهو منفد للحقوقيين العلمانيين لكى يعترف بهم فى المغرب.وان لا حظتم فقبل هذا التقرير جاء مغربى يقول انه ولد فى عائلة مسيحية.منذ متى كان فى المغرب مغاربة مسيحيون.ادن المغرب مسلم 100/100
    نرجوكم يا هسبريس فنحن من متتبيعيك فلا داعى لمثل هذه التقاريرلا تزيد للمغربى شيئا اكثر من التشتتث الفكرى الدى ينهش عقله من بطالة وضياع
    اما لكل مغربى اقول من شاء منكم فليؤمن ومن شاء منكم فليكفر.ولكن كل نفس ذائقة الموت.وكل نفس توفى اجرها على ما اعتقدت.اما الانسان فقد خلق من نطفة فكان خصيما كفورا.اما الامانة فعرضت على السموات والارض فابينان يحملنها وقبلها الانسان فكان ظلوما جهولا.ربنا اهدنا سبل السلام واخشرنا مع النبيين والصديقين.اللهم ارنا الخق خقا واهدنا الى اتباعه وارنا الباطل باطلا وجنبنا اتباعه.ما عبدناك خق عبادتك سبحانك.ومع ذلك انت غفار لمن تاب وامن وعمل صالخا ثم اهتدى.
    والسلام عليك ورحمة الله وبركاته

  • الترابي
    الخميس 28 يناير 2010 - 00:23

    هده المنضمة التي اطلقت هده الاحصائيات, لتبيان انتشار الديانات في دول العالم واختلافها وتعددها من بلد لاخر.. لكن الاشكاليات تطرح, عندما تتدخل دولة ما في (شؤون ديانات الاخرين )على سبيل المثال بالنسبة لبعض الدول الاوربية التي تتدخل لابطال او الحد من حريات الدين الاسلامي على الخصوص.. كمنع الادان في المساجدواغلاقها في حالات معينة, وحظرالحجاب.. فبدون الدخول في تفاصيل, نحن في غنى عنها من الضروري ان يكون هناك قانون دولي, يحت على احترام اركان العبادات عامة على اختلافها وتعددها.. وطرح حلول ترضي جميع الاطراف, للوصول الى الهدف المنشود, وهو التواصل والتعايش بين الديانات.

  • laila benameur
    الخميس 28 يناير 2010 - 00:39

    إن هذه الإحصائيات وبغض الطرف عن مدى صحتها ،لا تحمل في أرقامها فائده تذكر!دالك لأن ليست الفائذة في إرتفاع عدد المسلمين (كلقب وتسمية لا غير) ،بمعنى أنه الإسلام يقاس بمذى تطبيقه على أرض الواقع و ليس باللقب!!و عليه فعدد المسلمين بالمغرب لا يتجاوز% 0.01 .

  • عبد السميع
    الخميس 28 يناير 2010 - 00:25

    داخل 99 في المائة من ((المسلمين)) يجب حدف 40/ من المسلمين بالولادةفقط وليس بالممارسة منهم30/ لادينيين و10 /وملاحدة بقيت50/ نحدف 30/ مسلمون منافقون و10 ارهابيون و9/ لاادرية والباقي/10 هم المسلمون الطيبون الانسانيون
    الآن اتضحت الصورة الحقيقية امام المغاربة والأمركان والعالم

  • بعض تعليقات خارج الموضوع
    الخميس 28 يناير 2010 - 00:19

    صراحة بعض التعليقات متخلفة وخارج النص …
    سبحان الله وما علاقة تطبيق الدين مع نسبة المسلمين ..دائما عندنا خلط وتكبير المسائل الى لامعقول …
    المفروض يعني ان اي احصاء للمسلمين يجب ان تتوفر فيه اختبارات في الدين او كيف تتعامل مع الناس
    كن انت مسلم ولاعلاقة لك بالاخر
    اما الاحصاء فنسبة تخوف صراحة 0.8 في المئة مسيحين غير صحيحة وادكانت في هي خطيرة.

  • مواطن مغربي
    الخميس 28 يناير 2010 - 00:41

    وكم سنجد في هدا الإحصاء من مسلم حقيقي، ربما 1 في المئة على أكثر تقدير .

  • هدهد سليمان
    الخميس 28 يناير 2010 - 00:45

    النفايات التي تتخلص منها كل أوروبا و أمريكا يحشر بها و يلقى بها في المغرب؛ هذه النفايات ليست فقط أزبالا عادية، كما أنها ليست وحدها نفايات معامل و مصانع للمواد الكماوية المشعة القاتلة لكل حياة على وجه الأرض، ولكنها أيضا أزبال و أوساخ و قاذورات ملها و رغب عنها و رفضها الإنسان المتحضر في العالم الصناعي خصوصا.
    والإيديولوجيا الدينية المسيحية و ثراث الكنائس الغربي هما من أهم تلك النفايات المصدرة للمغرب ( وقد أوجدوا سماسرة، و وسطاء، و “شناقة”، بل وحماة للسوق و مضاربين فيها من أجل الربح المادي.)
    لولا أن تعليقاتي تتعرض إلى الطمس و الحذف التعسفي لتكلمت بإسهاب عن الأشخاص المتاجرين و عن أماكن التسويق و التمويل وعن الأهداف من وراء طرح ونشر هذه المواضيع و الأشهار لها.
    نعم في المغرب عندنا ثقافة و موروثاث إسلامية، و ذلك على الصعيد الروحي الشعبي( وقد تشبعت بكثير من الخرافات و الأباطيل التي لا علاقة لها بالإسلام الدين الحنيف). وعندنا إيديولوجيا إسلامية على الصعيد الرسمي ( وقد تبنت “الدولة” الجانب السلبي من الدين بعد صياغته في قوالبها الخاصة ثم حولته إلى ما يبرر سلطة ولي الأمر و مصلحة المتنفذين في إقتصاد البلاد وخيراتها ــ تماما كما فعل الإستعمار الأجنبي، قبل مجيئ عملائه ــ وكل ذلك من أجل تخدير الجماهير و تركها تؤمن بالجزاء الأوفى في الآخرة، لاهية عن المطالبة بحقوقها كاملة في هذه الحياة الدنيا.
    لكن بما أن تلك الموروثات الروحية الإسلامية عند المغاربة تحمل في بواطن باطن جوهرها جذوة الأشتعال في الوقت المناسب ( وقد اصبح ذلك الوقت ملائما و مواتيا اليوم، كما أنه في الغرب قد صار الأقبال على الإسلام ملفتا، أفرادا وجماعات؛ و المغاربة أكثر إلتزاما و حرصا على تطبيق الشعائر الإسلامية) كل ذلك جعل من أعداء الدين الإسلامي ومن الذين فقدوا إمتيازاتهم بالكنائس الغربية يسارعون إلى إحتواء الأزمة بالتشويش على ديننا الإسلام بكل الطرق و الوسائل.

  • مغربي
    الخميس 28 يناير 2010 - 00:43

    هذا مشكل المغاربة
    اولا النسب في التقرير خاطئة 70000 يهودي هي 0,22% اما 100000 مسيحي هي 0,31%
    تانيا اذا اردت التعقيب فعقِب باحترام.
    إلى المالكي رقم 6 ملاحظتك مهمة

  • ولد الحومة والدرب
    الخميس 28 يناير 2010 - 00:37

    هادو يصلاحوا يبيعوا فالحانوت لان حسابهم زفت.130.000مشات بين وبين .الكداب باش باع رابح.المهم ماشي فالعدد ولكن عن اي مسلم واي يهودي واي نصراني نتكلم .الانسان اصبح كائن متعدد الابعاد كالرهط ادا غفلت عنه غفلك وادا راقبته اشفقت عنه.رغم دلك هناك الاخيار البرارفي جميع الديانات.

  • ذو عقل
    الخميس 28 يناير 2010 - 00:57

    يعني لا يوجد ملحدين أو لادينين في المغرب؟
    هكذا و بسهولة لا محل لنا من هذا التقرير !

  • أمغار
    الخميس 28 يناير 2010 - 00:59

    هذا التقرير لم يشر إلى كون نسبة مهمة من المغاربة تنصرت بفضل حملات التبشير التي تنشط في بلادنا الحبيبة ( ليست هناك أرقام محددة)

  • غيــــور
    الخميس 28 يناير 2010 - 00:17

    يقول المثل المغربي “خفنة ديال النحل احسن من شواري دبان”

  • ادم
    الخميس 28 يناير 2010 - 00:27

    عملية ساذجة على اعتبار ان اذا حذفنا 1% من 32 مليون البقية كلها مسلمة؟؟؟
    هذا غباء والنسبة من المؤكد انها خاطئة وغير دقيقة يالمرة
    والدليل على هذا انني لاديني وهناك العديد من الملحدين واللاديننين اعرفهم فكفى تلفيقا

  • توت عنخ امون
    الخميس 28 يناير 2010 - 00:53

    فمثلا في موقع هسبريس توجد بعض التعقيبات تدل على اصحابها الملحدين المهووسين بالايديولوجيات الظلامية وهم دوي العقول المحدودة التي تكدب اي شىء وجلهم ضحايا الفلسفة الزائدة التي تؤمن بالمادة الملموسة …

  • محمد الخميسي
    الخميس 28 يناير 2010 - 00:29

    ان هذه المنظمة الامريكية لا تعرف ان العديد من الناس لا يجهرون بمعتقاداتهم في بلد يقرفي دستوره بأن دستور الدولة هو”الاسلام”بالاضافة الى وجود العديد من الملحدين الذين لا يستطعون الاقرار بافكارهم امام مجتمع دوغمائي.

  • tinghir
    الخميس 28 يناير 2010 - 00:55

    dans des pays non démocratiques où la réligion, ici l’Islam, est sacrée, il n’est pas possible de connaître qui est musulman et qui ne l’est pas.

  • ahmed
    الخميس 28 يناير 2010 - 00:35

    تقرير مشبوه ينضاف إلى تراهات مغربي مسيحي يتكلم طلبا للشهرة وخدمة للأعداء

  • fixible
    الخميس 28 يناير 2010 - 00:33

    الاسلام جاء غريبا و سيعود غريبا فطوبى للغرباء ،

  • sikstous
    الخميس 28 يناير 2010 - 00:09

    الإسلام ليدحض جميع هذه الإختلافات على أساس عبادة الله والإخلاص له في عبوديته وحده عز وجل ،كما أن الإسلام هو دين الحق للناس كافة بحيث عمل إنصاف العباد في الأرض وضمان حقوقهم في الحياة دينيا و دنيويا ،ومن بينها نجد أن الإسلام متع العباد بحرية الإعتقاد مصداقا لقوله تعالىً :(لاإكراه في الدين )ومع جاء فقد حمل الله عباده مسؤولية إعتقادهم٠كما أن رسول الله(ص) أمر بعبادة الله وحده تحت لواء لإسلام باعتباره دين الحق وأوثق الأديان ،ذلك مع احترام معتقدات غير المسلمين وعدم المساس بمقدساتهم وأماكن عباداتهم،وفي نفس الوقت الحرص على معايشتهم ترغيبا لهم في الإ سلام و السلام

  • sikstous
    الخميس 28 يناير 2010 - 00:31

    sikstous
    جاءالإسلام ليدحض جميع هذه الإختلافات على أساس عبادة الله والإخلاص له في عبوديته وحده عز وجل ،كما أن الإسلام هو دين الحق للناس كافة بحيث عمل على إنصاف العباد في الأرض وضمان حقوقهم في الحياة دينيا و دنيويا ،ومن بينها نجد أن الإسلام متع العباد بحرية الإعتقاد مصداقا لقوله تعالىً :(لاإكراه في الدين )ومع فقد حمل الله عباده مسؤولية إعتقادهم٠كما أن رسول الله(ص) أمر بعبادة الله وحده تحت لواء لإسلام باعتباره دين الحق وأوثق الأديان ،ذلك مع احترام معتقدات غير المسلمين وعدم المساس بمقدساتهم وأماكن عباداتهم،وفي نفس الوقت الحرص على معايشتهم ترغيبا لهم في الإ سلام و السلام

  • مجهول
    الخميس 28 يناير 2010 - 00:49

    فرق كبيييييير جدا مابين الاعتناق والاعتقاد ،ولكم أن تفكرو…………..

  • karim
    الخميس 28 يناير 2010 - 00:07

    ou sont les musulamans au maroc il n y as pas des musulmans ,etre musulman ca veut dire etre corecte etre honete …les marocains ne le sont pas alors ,,,,,

  • المهدي
    الجمعة 11 نونبر 2011 - 12:46

    من قال أن المغاربة الغير مسلمين يمارسون شعائرهم بكل حرية فهو مخطئ، أنا مغربي غير مسلم، وأواجه بشاعة كبيرة وعنصرية لا تطاق من طرف زملائي في الدراسة، أفضل شيء هو النظام العلماني الذي يعطي الحرية لكل الأديان، ويحمي كل الناس دون النظر إلى الدين. وعلى المسلمين المغاربة أن يحترموا من هو ليس مسلما، ولأننا نحترم المسلمين المغاربة. الدين شيء بين الشخص وربه.

صوت وصورة
الدرك يغلق طريق"مودج"
الأحد 17 يناير 2021 - 12:36 2

الدرك يغلق طريق"مودج"

صوت وصورة
إيواء أشخاص دون مأوى
الأحد 17 يناير 2021 - 10:30 8

إيواء أشخاص دون مأوى

صوت وصورة
الطفولة تتنزه رغم الوباء
السبت 16 يناير 2021 - 22:59 5

الطفولة تتنزه رغم الوباء

صوت وصورة
حملة للتبرع بالدم في طنجة
السبت 16 يناير 2021 - 22:09 1

حملة للتبرع بالدم في طنجة

صوت وصورة
عوامل انخفاض الحرارة بالمغرب
السبت 16 يناير 2021 - 17:11 9

عوامل انخفاض الحرارة بالمغرب

صوت وصورة
جولة ببحيرة الكاسطور في مونتريال
السبت 16 يناير 2021 - 15:55 12

جولة ببحيرة الكاسطور في مونتريال