20 سنة على رحيل الموسيقار محمد عبد الوهاب

20 سنة على رحيل الموسيقار محمد عبد الوهاب
الثلاثاء 3 ماي 2011 - 04:05

حين “تصلبت” أوتار العود باكية فراق العازف عليها


تحل، الأربعاء 4 ماي، الذكرى العشرون لرحيل موسيقار الأجيال محمد عبد الوهاب، ذلك الهرم الشامخ الذي حمل لواء الموسيقى العربية طيلة نصف قرن من الزمن الغنائي العربي الجميل.


فمنذ 20 سنة خلت، “تصلبت” أوتار العود باكية فراق العازف عليها، فخشنت ملامسها وفقدت عذوبة نغماتها حزنا على مبدع النهر الخالد، الذي يشتاق عشاقه إلى إبداعاته ولمساته والتجديد الذي طالما عرف عنه، في زمن يعمه ضوضاء وضجيج أشباه المطربين، ممن تعج بهم الفضائيات الغنائية العربية المتخصصة.


قال عنه العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ، ذات سهرة غنائية، “رجل حمل على أكتافه عبء الموسيقى العربية طول عمره.. في الواقع لا أجد كلاما أصفه به..أستاذي محمد عبد الوهاب”، وهي كلمات تبرز بشكل جلي المكانة التي كان ولايزال يحظى بها محمد عبد الوهاب على الساحة الغنائية العربية.


لقد استطاع موسيقار الأجيال، بملكته الإبداعية، أن يجمع بين القديم والجديد من خلال المزاوجة الماهرة التي اعتمدها في تطوير فنه. وأتاحت هذه الخاصية التي تفرد بها فقيد الأغنية العربية له أن يتوج على عرش الموسيقى والطرب في الوطن العربي.


ففي رابع ماي من كل سنة، يحن عشاق محمد عبد الوهاب إلى ذكرى فنان أحدث ثورة كبيرة في الغناء العربي، ومد جسورا بين النمط الموسيقي العربي القديم والاتجاهات الغنائية المعاصرة.


هكذا انتقل الراحل من التخت التقليدي إلى نمط الأوركسترا واتجاهه نحو المنهج العلمي بتقديمه للألحان العربية بتوزيع أوركسترالي، والإقدام على المزج بين الموسيقى العربية ونظيرتها الغربية، خاصة الموسيقى الراقصة، سواء بالنقل أو التأثير أو الاقتباس، محدثا بذلك ثورة في الموسيقى العربية عموما وفي السينما الغنائية على الخصوص.


وبالتالي نجح عبد الوهاب، بإضافته للآلات الغربية، في نقل الغناء العربي من إطار التخت الشرقي المحدود إلى آفاق أوسع فأحدث تطورا في الموسيقى العربية الحديثة، وقاد باقتدار كبير مرحلة تطور البناء الغنائي العربي الذي بدأه سيد درويش.


ولهذا، اتهم عبد الوهاب دائما بأنه يقوم “بتغريب” الموسيقى العربية، من خلال تقديمه للعديد من الإيقاعات الغربية، إلا أنه قدمها في إطار الأشكال المعروفة في الأغنية العربية، كالطقطوقة، والمونولوج، والقصيدة.


كما أن الحضور المتميز لمحمد عبد الوهاب على مدى السنوات الطويلة، مطربا وملحنا وموسيقيا، يعكس واقعا ثابتا يزداد رسوخا مع الأيام، مفاده أن موسيقارنا الراحل ظل متميزا ومتعايشا مع كل أجيال الجمهور والفنانين على حد سواء، “يفهمهم ويفهمونه… يحترمهم ويحترمونه”.


ولا شك أن السر وراء نجاح وخلود محمد عبد الوهاب يكمن في أنه استطاع تكييف نفسه مع تحولات الجمهور ومزاجه الغنائي المتغير باستمرار، مقدما في هذا الصدد، أغاني وموسيقى من نمط يستجيب للأذواق الرائجة والمحببة للأجيال الجديدة من المستمعين.




فالشغف الذي أبداه محمد عبد الوهاب، المزداد في 13 مارس 1902 بحي باب الشعرية، بالموسيقى العربية تغلب على رغبة والده، الذي كان يعمل موظفا بالأزهر وقارئا في جامع سيدي الشعراني بباب الشعرية، في أن يرى ابنه شيخا أزهريا، ذلك لأن الولد عبد الوهاب تعلق بكبار شيوخ الغناء آنذاك ورفض المسار الذي اختاره والده.


والتحق عبد الوهاب بنادي الموسيقى الشرقية (معهد الموسيقي العربية حاليا)، حيث تعلم عزف العود على يد الموسيقار محمد القصبجي، وانضم للعمل بفرقة علي الكسار كمنشد في الكورال وبعدها فرقة الريحاني.


وهكذا، بدأ محمد عبد الوهاب حياته الفنية مطربا في فرقة فؤاد الجزايرلي، ثم في فرقة عبد الرحمن رشدي المسرحية، وبعد أن أنهى دراسته الموسيقية في النادي الشرقي، أكمل دراسته بمعهد جويدين الإيطالي بالقاهرة، والتحق بفرقة سيد درويش حيث تعلم على يديه مبادئ التطور في الموسيقي العربية، إلى أن رعاه الشاعر أحمد شوقي واستطاع بفضله أن يلقب “بمطرب الأمراء والملوك”.


واعتلى عبد الوهاب قمة المجد من أوسع أبوابه، واضعا موسيقاه بكل تأن وصبر طيلة سنوات قدم فيها الكثير من الروائع الغنائية، ولعل أبرزها أول لقاء جمعه بكوكب الشرق أم كلثوم عام 1964 في ما أطلق عليه “لقاء السحاب”، والذي أثمر رائعة (إنت عمري)، بالإضافة إلى أغان خالدة مثل (دارت الأيام) و(هذه ليلتي).


كما يعود له الفضل في وضع أول ديالوج (حوار) غنائي عربي مثل “حكيم عيون، ويا اللي فات المال والجاه “. ومنذ عام 1964، اعتزل عبد الوهاب الغناء وتخصص في تقديم ألحان خالدة لمطربين من أمثال عبد الحليم حافظ ووردة وفايزة أحمد ونجاة الصغيرة، لكنه عاد إليه في العام 1989 وأدى الأغنية الأخيرة “من غير ليه” في محاولة منه لمواجهة موجة الغناء الهابط.


ويعتبر محمد عبد الوهاب أول موسيقي في العالم العربي وثالث فنان في العالم يحصل على” الأسطوانة البلاتينية” المقدمة له من مجموعة شركات (أي إم تي)، كما لقب بالموسيقار العربي الأول عام 1975، و بالفنان العالمي من قبل جمعية المؤلفين والملحنين في فرنسا سنة 1983.

‫تعليقات الزوار

7
  • ششي حامد
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 04:15

    محمد عبدلوهاب احسن مطرب عربي مر في التاريخ ولا يستطيع احدا يصل الى المرتبة الولى التى وصل اليها عبدلوهاب الموسيقار العربي المبدع والفنان الكبير ستبقى اغانيه خالدة على مر الزمان

  • بدوي
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 04:13

    عاش عظيماورحل عظيما .لازالت موسيقاه تثير الاحساس الصادق في العالم المتغير الذى نعيشه .

  • RACHAN
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 04:19

    merci hesspresse
    mouhamed abdelwahab osstorate almoussika al arabia merci une 2 foiS

  • abo salwa
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 04:07

    لا ينكر احد من العقلاء ان الموسيقى بشتى الوانها مزمار من مزامير الشيطان تدعو الى الفسق و الفجور و هي مظهر من مظاهر اللهو التي نهى عليها الله تعالى في القرآن الكريم و على لسان سيد الخلق محمد عليه الصلاة و السلام.والقاعدة الشرعية تقضي بان الصدقة الجارية يبقى مفعولها ساريا و ينتفع به صاحبها سواء حيا او ميتا فكذلك السيئة الجارية يبقى عداد السيئات يدور مادامت هده السيئة سارية المفعول و ابعد من ذلك انها تحصد معها سياءات كل من يعمل بها الى يوم الدين و يصب الكل في ميزان صاحبها.فاتقوا الله عباد الله و اتركوا الرجل يرقد في سلام و لا تحملوه اكثر فاكثر من الدنوب لانه لا يقوى على حملها و بالمقابل اطلبوا له الرحمة و المغفرة و ان يتجاوز الله عليه و ان اردتم فعلا به خير دمروا كل اعماله و اشرطته و لكم جزيل الشكر و التواب.

  • خالد
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 04:09

    رحمة الله عليك أيها الفنان العظيم. فأنت لم تمت والله إنك لازلت خالدا في قلوبنا وإحساسنا وآداننا فأنا يكفيني عزاءا أن أردد معك: ّ الدنيا سيجارة وكاس اللي هجروه الناس.ّ حتى أترحم على روحك الطاهرة في الذكرى الـ20 لوفاتك . تغمدك الله برحمتك أنت ووالدي الذي رحل إلى المولى عز وجل في نفس الأسبوع فكان الجلل أشد. رحمة الله عليكما وعلى جميع المسلمين.

  • فنانة
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 04:11

    موسيقار مصري اصيل بجدور مصر تتحدث عن نفسها
    كلما اسمع محمد عبد الوهاب انخيل لوحات فنية و تشكيلية انه الابداع الفني بعينيه يعطيك احساس راقي و عميق في التحليل
    الم يقل في اغنيته دعاء الشرق الكثير …
    انه شامخ من اهرام مصر بعيدا عن خزعبلات البدونة الاعرابية

  • ayoub
    الثلاثاء 3 ماي 2011 - 04:17

    tout jour tu va reste le grand artiste des arab et du monde avant toout les artiste qui sont passe Mr abdelwahb

صوت وصورة
توأمة وزان ومدينة إسرائيلية
الأربعاء 20 يناير 2021 - 21:50

توأمة وزان ومدينة إسرائيلية

صوت وصورة
منع لقاء بغرفة التجارة
الأربعاء 20 يناير 2021 - 20:39

منع لقاء بغرفة التجارة

صوت وصورة
مستجدات قضية  "مون بيبي"
الأربعاء 20 يناير 2021 - 19:40 7

مستجدات قضية "مون بيبي"

صوت وصورة
قرار نقابة أرباب الحمامات
الأربعاء 20 يناير 2021 - 17:40 11

قرار نقابة أرباب الحمامات

صوت وصورة
معاناة نساء دوار قصيبة
الأربعاء 20 يناير 2021 - 16:40 4

معاناة نساء دوار قصيبة

صوت وصورة
مطالب بفتح محطة ولاد زيان
الأربعاء 20 يناير 2021 - 15:33 9

مطالب بفتح محطة ولاد زيان