24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/03/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0007:2613:3917:0319:4420:59
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. أستاذ يُرسّبُ جميع "طلبة الماستر" بـ"كلية أكدال" (5.00)

  2. مسيحيون مغاربة يوجهون رسالة مفتوحة إلى البابا (5.00)

  3. فيدرالية الجلد: الحذاء المغربي يتفوق على الصيني (5.00)

  4. مولودية وجدة تراهن على الجمهور والتنافس القاري (5.00)

  5. مبحوث عنه يقع في قبضة عناصر درك سيدي حجاج (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | نشطاء يحذرون من "الاسترزاق" بمذكرات الخطابي

نشطاء يحذرون من "الاسترزاق" بمذكرات الخطابي

نشطاء يحذرون من "الاسترزاق" بمذكرات الخطابي

أعرب نشطاء حركة من أجل الحكم الذاتي للريف، ضمن بيان موقع بـ "التنسيقيات الأوروبية" لذات التنظيم، عن إدانتهم لـ "التخريب الممنهج الذي يطال المعالم الأثرية التي تؤرخ للحقبة الخطابية بالريف" وفق تعبير الوثيقة المعمّمة بمناسبة الذكرى السنوية الـ51 لرحيل محمد بن عبد الكريم الخطابي.

وطالب ذات النشطاء إلى تمكين سكان المنطقة من الاطلاع على مذكرات وأرشيف مولاي موحند الموزع بين الكولونياليين وبع الأشخاص الذاتيين.. كما حذروا ممّا أسموه "محاولات الاسترزاق السياسي" في التعاطي مع ذات المذكرات.

نفس الوثيقة، التي تم توجيهها صوب هسبريس، عبرت عن دعم مبادرة حفيد الأمير الخطابي الداعية لتحمل الدولة المغربية كل مصاريف علاج ضحايا الأمراض السرطانية بالريف، اعتبارا لتاريخ توجيه الضربات الكيميائية لساكنة المنطقة إبان الفترة الاستعمارية واتفاق مجموع القوى بشأن هذا التعاطي المفرط في الوحشية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (1)

1 - امازيغي من الخميسات السبت 08 فبراير 2014 - 00:43
شوف عز الرجال الخطابي احترمه وانحنى له محمد الخامس
اهم رجالك يخطابي يفتخرون بامجادك
انشررر يهسبريس الراي والراي الاخر
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

التعليقات مغلقة على هذا المقال