24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2707:5613:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. وزارة الرياضة تعلن مجانية ولوج "ملاعب القرب" (5.00)

  2. صحيفة بريطانية: ترامب يشجع المتطرفين بإسرائيل (5.00)

  3. عمال النظافة بالبيضاء يشجبون تأخر صرف الأجور (5.00)

  4. الساعة "الإضافية".. من الجدل إلى الاحتجاج (5.00)

  5. دفاعا عن الجامعة العمومية (5.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | فابيوس: خلل طال التعامل مع الشكاية ضدّ DST

فابيوس: خلل طال التعامل مع الشكاية ضدّ DST

فابيوس: خلل طال التعامل مع الشكاية ضدّ DST

اعترف وزير الشؤون الخارجية الفرنسي لوران فابيوس، اليوم الأحد، بـ"وقوع خلل في الطريقة التي جرت بها الأمور" بخصوص الشكاية التي وضعتها جمعية فرنسية ضد المدير العام لمديرية مراقبة التراب الوطني عن "تورطه في التعذيب" بالمغرب.

وكشف رئيس الدبلوماسية الفرنسية (يمينا في الصورة)، الذي حل ضيفا على برنامج "لوكران رونديفو" الذي بثه قنوات "أوروبا1" و "إ-تيلي" و"لوموند"، عن "وقوع خلل في الطريقة التي جرت بها الأمور"، مشيرا إلى أنه "كان يتعين إحاطة المعنيين بالأمر وأن يتم ذلك بطريقة أكثر دبلوماسية".. وقال "نأمل أن تهدأ الأمور وهو ما نسعى إليه"، مشددا على أن "فرنسا والمغرب صديقان وسيبقيان كذلك".

وبخصوص التصريحات المنسوبة للسفير الفرنسي بالأمم المتحدة، أوضح فابيوس أنها "ليست ذات موضوع"، وأن السفير الفرنسي نفسه، الذي يتوفر على الشهود، نفى هذه التصريحات.. وقال فابيوس إنه "يجب إيجاد حلول لتفادي هذا النوع من الحوادث"، مشيرا إلى أنه يعمل مع نظيره المغربي على تحقيق ذلك.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (15)

1 - ben ali الأحد 02 مارس 2014 - 18:52
de toutes les façons à bon entendeur salut si des gens dans notre gouvernement se sentent incapables de bien gérer la diplomatie dont_ils_ s’occupent n'ont qu'à plier bagage et céder la place à qui de droit et de mérite car si on laisse tous les problèmes sur le dos d'une seule personne un jour on la perdra et ça sera fatal et désastreux pour MOi cette personne c'est bien notre ROI dont on est fier et heureux mais on ne peut pas le diviser entre le nord le sud et l'est et l'ouest et ces responsables qu'ils craignent le grand dieu car c'est de la sueur de ce peuple qu-ils s'enrichissent
2 - mre الأحد 02 مارس 2014 - 19:00
ذر الرماد في العيون.الوزير الفرنسي يعرف جيدا ان لا حق ولا قدرة لاحد التدخل في القضاء الفرنسي النزيه.يضحك على الوزير المغربي او يضحكان هما معا على المغاربة.لا تغيير و لا هم يحزنون لان ذلك سيعني التدخل في القضاء الفرنسي وهذا مستحيل.العقبة لشي مسؤولين مغاربة اخرين في فرنسا او في دولة ديمقراطية اخرى مادام القضاء في المغرب مكروه لا يحمد الا الله عليه.
3 - عبدالكريم بوشيخي الأحد 02 مارس 2014 - 19:00
هناك خيط رفيع في هذه الاحداث الطارئة في العلاقات المغربية الفرنسية و كل ما اريد التركيز عليه هو ان النظام الجزائري هو صاحب هذه المشاكل بالرشاوي التي يقدمها ذات اليمين و ذات الشمال و اظن ان فرنسا و اجهزتها تعرف هذا لكن لحساسية العلاقات بينهما و بين المغرب تقتضي غض الطرف عنها ما دامت هي البقرة الحلوب التي يحلب منها الجميع الا الشعب الجزائري و الغريب في الامر ان هذه الشطحات الجزائرية و الفقاعات الاعلامية سوف لن تغير شيئا لان علاقات المغرب بفرنسا اكبر من هذه الزوبعة و هنا اعيب على السلطات المغربية التي اعطت لهذا الحدث اكبر مما يستحق
4 - مغربي الأحد 02 مارس 2014 - 19:07
و صافي عيقتو راه ملي تانشوفو العصا لي نايضة ضد المعطلين و الاعتداءات عليكم راه تايبان بلي هد التقرير الفرنسي صحيح و ايضا علاش المغرب ما يديرش بحال هد الحالة ضد اعداء مصالحنا فرنسا راها هي السند ديالنا في قضيتنا امام مجلس الامن و هي لي تاترفع الفيتو ضد بزاف القرارات ايوا بقاو تمالغو تاتجيبوها فراسكم راه تونس و مصر بداو يقفو على رجليهم ادا السياحة و الاستثمارات في خطر راه بهد الحركات ولينا بصاح بحال شي مرا تاتفشش على راجلها هي راها تاتبغيه و تموت وعليه و تاضير ليه زعما كاعيا باش يراضيها لكن السياسة راها مصالح و كل شوية تتغير فكفاية من هد الشوشرة لي نايضة على دعاوي يمكن تكون محقة
5 - FADIL HOSAIN الأحد 02 مارس 2014 - 19:09
لا حــول و لا قــوة إلا بــالله
6 - amateur الأحد 02 مارس 2014 - 19:15
* اعترف وزير الشؤون الخارجية الفرنسي لوران فابيوس مشيرا إلى أنه "كان يتعين إحاطة المعنيين بالأمر وأن يتم ذلك بطريقة أكثر دبلوماسية"

فرنسا لا تزال تنظر الينا نظرة دونية لقد ولى ذلك الزمان يجب ان تراجع طرقتها وتنظر الى المغرب كشريك والند للند.اما"اقل ديبلوماسية" او "اكثر ديبلوماسية" فهذه الا مراوغات واللعب بالكلمنات.

*امابخصوص التصريحات المنسوبة للسفير الفرنسي بالأمم المتحدة، أوضح فابيوس أنها "ليست ذات موضوع" هكذا اذن..
يعني ان العبارة القدحية التي جاب صداها ارجاء المعمور ليست "ذات اهمية" .".اسمعوا وقاحته..وكانه يقول لنا انسوا الامر وتعودوا ان تسمعوا مثلها او اكثر مستقبلا.
المغاربةاهينوا مرتين و مصرون على سماع الاعتذار منكم ايها السيد.
7 - رفيق السباعي الأحد 02 مارس 2014 - 19:37
احسن رد في رأيي على عنصرية وعجرفة حكومة فرنسا يكمن فيما يلي :
- ان تخترق حكومة الجزائر العبث المتمثل في" صرا الديكة " مع المغرب تنفيذا لسياسة فرنسا(فرق تسد) التي سهلت اكلنا بهدوء على طاولة فرنسا , والغباء الاكبر هو ما تمثله سياسات المغرب وسياسات الجزائر في هدر الطاقات والاموال في تطاحن الغباء .
- تأسيس حركة نسميها : "مسلمون ضد الاهانة والابادة الجماعية" وتكوين محكمة تابعة للمؤتمر الاسلامي . على غرار محكمة لاهاي المسيحية . وذلك لملاحقة مجرمين غربيين من حكومات فرنسا واسرائيل وامريكا وانجلترا وجرهم للمحاكمة على جرائمهم ضد شعوب العالم ونهم شعب الجزائر والمغرب . وانسحاب كل دول العالم الثالث من اتفاقية روما وسحب الاعتراف بمحكمة لاهاي .
- التخلص من اللغة الفرنسية لكونها لغة عقيمة حتى ان الفرنسيين انفسهم يعتبرون من لا يتقن الانجليزية انسانا متخلفا .و جعل البكالوريا الدولية دولية بالفعل . وذلك باعتماد العربية والانجليزية والاسبانية والصينية بدل الفرنسية ضيقة المجال والآفاق .
8 - MANSOUR الأحد 02 مارس 2014 - 19:49
المشكل الذي خلقته فرنسا في الاسبوع الماضي والذي مس بكرامتنا وسمعة بلادنا نعتبره جريمة خطيرة جدا ولا يمكن ان تمر كما لا يمكن ان نطوي الصحيفة الا اذا اعتذرت فرنسا رسميا , ويظهر على تصريح وزير خارجية فرنسا ان الحادث الذي وقع انما هو حادث عابر يمكن ان يعالج بطريقة ديبلوماسية وزاد قائلا يجب ايجاد حلول لتفادي هذا النوع من الحوادث . لا يا سي الوزير بل يجب معاقبة المسؤولين وتقديم الاعتذار للشعب المغربي .
9 - musta الأحد 02 مارس 2014 - 20:21
الحق يقال ان التعذيب في المغرب لا زال يمارس , وان نظرة الاستعلاء الفرنسي حقيقة لا يمكن انكارها , وتصريح فابيوس لا ينفي التعذيب ولا يستنكر المنسوب للسفير الفرنسي
و ما تسبب فيه القضاء الفرنسي والسفير الفرنسي من اساءة لسمعة المغرب لا ولن تمسحه ولن تزيله كل عبارات الاسف والاعتذار ومحاولات رد الاعتبار ..
وليست فرنسا وحدها المسؤولة عن المس بسمعة المغرب ولكن "مسؤولين " مغاربة هم ايضا يتحملون عواقب سوء تدبير شؤون البلاد , وتفريطهم في سلوك السياسة الاستباقية والهجومية دفاعا عن الوطن وقضاياه السامية
10 - مغربية واغتخر الأحد 02 مارس 2014 - 20:30
le Royaume du Maroc a décidé de rappeler le magistrat de liaison marocaine accrédité en France .
En effet, toutes les démarches entreprise par ce magistrat en vu d'obtenir les éclaircissements nécessaires auprès des autorités judiciaires française concernant ce sujet, trois jours durant vainement dénote un comportement que les autorités judiciaires Marocaines n'ont jamais observé dans leurs coopération avec leurs homologues français .
C'est pourquoi, jugeant ces comportements constituent une atteinte grave aux règles élémentaires de la coopération entre les deux pays et portent préjudice à l'esprit de cette coopération, voir même à la responsabilité et à la crédibilité dede justice Marocaine, le Royaume du Maroc État Souverain a pris la décision qui s'imposait.
Aux autorités françaises de montrer leurs bonne fois et de cesser de tenter noyer le poisson. Le Royaume du Maroc exige de la France des excuses pour ce loupé historique dans les anales diplomatiques de la Vème République .
11 - zaid الأحد 02 مارس 2014 - 21:13
أظن أنه إذا كان هناك خلل ما في تصرف القضاء الفرنسي تجاه الدبلوماسية المغربية ، وأن القضاء الفرنسي نزيه كما يدعون ، وأن ليست له أية نية مبيتة ،
فما على الحكومة المغربية إلا أن ترفع دعوى قضائية ضد القضاء الفرنسي .فإدا كان هذا الأخير على خطأ ، فليجبر الضرر وسنرى إلى أي حد سيصل القضاء الفرنسي في عدله .
12 - Bergag الأحد 02 مارس 2014 - 22:23
Il reconnait le tort mais il refuse de s'excuser. Si ce n'est pas de l'arrogance. Et puis il écarte la déclaration de l'ambassadeur auprès des Nations Unies comme si c'était un "non lieu" puisque c'est ce que pensent certains diplomates français (qui n'ont de diplomate que le nom)
13 - hicham الأحد 02 مارس 2014 - 22:34
مازال فالمغرب للي حل فمو يسدوه ليه مازال التعذيب موجود وحرية التعبير غائبة!
14 - بنحمو الأحد 02 مارس 2014 - 23:59
"وعسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم" صدق الله العظيم
أصبحت الواقعة في صالح المغرب, وما توقيف جميع الإتفاقيات القضائية المغربية الفرنسية إلا بداية. هكذا ستقرأ من جديد هذه الإتفاقيات و تراجع صياغتها بحيث لا يوجد بها تفوق جهة على أخرى كما جرى به الحال منذ الإستقلال.
هل سنستقل فعلا بإعادة النظر في هذه الإتفاقيات القضائية. سنرى حينها دور فقهاءنا في القانون كيف سيتصرفون.
15 - Hicham UK الاثنين 03 مارس 2014 - 02:15
عندما يتحدث الفرنسيون عن سيادة القانون و النزاهة و غير ذلك فانهم لا يكذبون لان هذه المبادئ موجودة و تطبق و لكن فقط على الفرنسيين الخالصين و غيرهم ممن تتوفر فيهم أوصاف الجنس الأوربي. اما باقي الأجناس فان هذه المبادئ لا تشملهم و لا تهتم لشأنهم بل و تصبح قابلة للتأويل و التحريف حسب نزوات و انحرافات الجنس الأرقى و الأعلى الذي لا زال يسجل التاريخ ان احد ملوكهم قفز من كرسيه من شدة الهلع لما قدم له العرب ساعة كهدية.
المجموع: 15 | عرض: 1 - 15

التعليقات مغلقة على هذا المقال