24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3007:5913:1816:0218:2619:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | جولة في أبرز عناوين الأسبوعيات الوطنية

جولة في أبرز عناوين الأسبوعيات الوطنية

جولة في أبرز عناوين الأسبوعيات الوطنية

في ما يلي عرض لأبرز العناوين التي تصدرت صفحات الجرائد والمجلات الأسبوعية..

* لانوفيل تريبون:

- هيكلة جديدة للنظام البنكي في النصف الثاني من 2014. التسبيقات المؤداة من طرف بنك المغرب للبنوك ازدادت في الأسابيع الخيرة بقرابة 10 مليارات درهم. إلى حدود الساعة، كانت مساهمة البنك المركزي مستقرة، وهذه الزيادة هي مؤشر على أن حاجيات الأبناك المغربية من السيولة في تزايد.

* لافي إيكو:

- خدعة كبيرة في قطاع السكن الاجتماعي.. في مدينة الدار البيضاء، العديد من السكان الجديد استثمروا 350 و 450 ألف درهم في العديد من برامج السكن من هذه الفئة، في حين أن أسعارها محددة في 250 ألف درهم. ويتم دفع الفارق بصيغة "النوار" التي يجد المشتري نفسه مجبرا على التعامل معها.

- تثبيت 150 رادارا فقط من أصل حوالي 1000 رادار مبرمج بعد أزيد من 3 سنوات على إقرار مدونة السير، كما أن العديد من الرادارات المثبتة لا تشتغل أصلا.

* لا فيريتي:

- المندوبية السامية للتخطيط: مغربية من أصل اثنتين أمية. أرقام المندوبية تشير إلى أزيد من النساء المغربيات النشيطات (15سنة فما فوق) يبقين أميات، رغم البرامج التي تم وضعها خلال السنوات الأخيرة لمحاربة هذه الظاهرة.

- "المغرب أرضية تجارية نحو أفريقيا"، حسب ما أكدته مريم بنصالح شقرون، الإثنين 10 مارس بالرباطº والتي شددت على ضرورة تعزيز الصادرات المغربية باتجاه الولايات المتحدة الأمريكية، من أجل سد العجز الذي يعرفه الميزان التجاري بين البلدين.

* لوكانار ليبيري:

- التنقيب عن النفط بالمغرب.. مسيرو شركة جنرال إينيرجي، المالكة لرخصة جوبي البحرية 1، الواقعة بين طانطان وطرفاية أعلنوا أنهم وصلوا إلى عمق 3100 متر مضيفين "تبقى لنا 600 لنصل إلى العمق المستهدف. بالنسبة إلينا، يمكن أن نؤكد وجود نفط في هذه المنطقة".

* لوروبورتير:

- الاستثمارات المغربية في إفريقيا: البنك الإسلامي للتنمية مستعد للتمويل. رئيس البنك أحمد محمد علي، نوه بالجولة الملكية الأخيرة في إفريقيا وأعلن استعداد البنك لتمويل الاستثمارات المغربية في القارة الإفريقية.

- قطاع التأمينات: الوكلاء يرفضون المدونة. الاتحاد المغربي للوكلاء العامين للتأمينات يشن الحرب على مشروع تعديل مدونة التأمينات، خصوصا ما تعلق منه بالمادة 290 التي تحدد قنوات توزيع التأمينات وفتح السوق في وجه مؤسسات القروض من خلل منحها صفة وسطاء التأمين. كما أنه يمنح جمعيات القروض الصغرى حق بيع تأمينات السيارات والحرائق.

* شالانج:

- أي حماية اجتماعية ضد الهشاشة¿.. فبين الإفلاس المحتمل لأنظمة التقاعد والإفلاس المتوقع للتغطيات الصحية، ثمة مجال واسع للهشاشة، إذ أن أقل من ثلث المغاربة يتوفرون على تغطية من نظام للتقاعد، وما يناهز نصفهم لا يتوفرون على أي تغطية صحية. وقد مكن التأمين الإجباري على المرض ونظام المساعدة الطبية من الوصول إلى شرائح اجتماعية كانت بدون أي تغطية طبية.

- كافة العوامل تبدو مجتمعة لتفسير إقبال شركات التأمين المغربية على السوق الإفريقية. ونمو هذه السوق يسير حذو تطور الاستثمارات في قطاعات البنيات التحتية والمعادن والطاقة والصناعة والخدمات، مع النمو الكبير للاستثمارات القادمة من البرازيل وروسيا والهند والصين وإفريقيا الجنوبية.

* لوتون:

- إحداث 250 ألف منصب شغل بين الوعود والحقيقة. والوعود لا تلزم سوى من يطلقها: الحكومة تعد بخلق 250 ألف منصب شغل وتخفيض نسبة البطالة إلى 7 في المئة في حدود سنة 2016، وفق خارطة طريق حكومية كانت نتاج دراسة مقارنة ومدروسة بعناية، بحسب مصادر جريدة (لافي إيكو).- صندوق النقد الدولي أصدر تقريرين توقع فيهما أن يحقق الاقتصاد المغربي نسبة نمو قريبة من 4 في المئة خلال سنة 2014، وذلك بالاستناد إلى توقعات بتحقيق محصول متوسط للحبوب.

* لوبسيرفاتور دي ماروك:

- البنك الإسلامي للتنمية مستعد لتمويل القطاع الخاص المغربي ومواكبة المقاولات المغربية في إفريقيا التي باتت تتواجد فيها هذه المقاولات بشكل متزايد، وفق ما أكد أحمد محمد علي، رئيس البنك المذكور.

* ماروك إيبدو:

- الصندوق المغربي للتقاعد مهدد بالإفلاس: الصندوق يفقد 20 مليار درهم سنويا. وقد شرع في بيع ممتلكاته العقارية في محاولة يائسة لتخفيف حدة عجزه الكبير. فيما شجب أعضاء بالمجلس الإداري للصندوق هذا التجريد الخطير للصندوق من ممتلكاته، بدء من مقره الذي تم تفويته مؤخرا.

- الوضعية الاقتصادية والمالية للمغرب: الحكومة تنتزع رضى صندوق النقد الدولي. ورئيس الحكومة يمكنه أن يلتقط أنفاسه مرة أخرى، فقد حصل على رضى هذه المنظمة المالية الدولية التي منحت المغرب خط سيولة وائتمان يقدر بÜ 6,2 مليار دولار.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (5)

1 - الشيوعي المسلم الأحد 16 مارس 2014 - 11:05
أين هو البعد الاجتماعي للدولة المغربية كما هو منصوص عليه في الدستور؟ الدولة المغربية ترفض دعم الصندوق المغربي للتقاعد، مع العلم أنها دعمت وتدعم قطاعات ومؤسسات لا حصر لها، حتى بعد أن تعرضت تلك المؤسسات للنهب والاختلاس وسوء التتسيير والتدبير. الدولة تدعم أيضا المهرجانات والمواسم وغيرها.بل إن الدولة المغربية استخدمت أموال الصندوق المغربي للتقاعد، ظلت تستخدمها كما تشاء بدون فوائد .. ولم تكن تزود الصندوق المغربي للتقاعد بحصتها كمشغل في الوقت القانوني، كانت تحتفظ بتلك الأموال لعقود وتتصرف فيها. واليوم يتم تعريض الصندوق المغربي للتقاعد للإفلاس، لأن سياسة الدولة صارت ضد كل ما هو اجتماعي وهذا يتعرض له التعليم والصحة وغيرهما. والدولة تدفع العمال والموظفين مستقبلا إلى شركات التأمين للقاعد التكميلي وهذا لخدمة رأسمالييها ومدهم ببزولة أخرى. والدولة تتخلى عن الصندوق وتدفع نحو تجريده من ممتلكاته وهذا خطير، لأنه مستقبلا إذا أراد الصندوق أن يقوم باستثمار أمواله كبنك حقيقي وليس كصندوق بدائي سوف لن يجد تلك الممتلكات، التي يتم تفويتها اليوم بطرق غير شفافة وبأثمان دون الثمن الحقيقي. مؤامرة خطيرة.
2 - a.karim الأحد 16 مارس 2014 - 12:06
لنترك الحكومة تعمل وتطبق برنامجها ولتكن المعارضة بناءة وان لت تعرقل سير العمل الحكومي.فعلى الاقل اني ارى ان هذه الحكومة لا تسرق اموال الشعب ولا تتوسط للاقارب والمنتمين اليها وتتوعد بالتصلاح ولو كلفها ذلك خسران شعبيتها في الانتخابات القادمة.فالى الامام وفقكم الله.
3 - أبو ذر الأحد 16 مارس 2014 - 13:06
متى سيفتح قطاع التأمينات في وجه الجميع؟ ومتى تكف القوانين عن حمايته وحماية وضعه الامتيازي على حساب الزبناء؟ قطاع التأمينات داير ما بغى في المجتمع، و من ذلك التأمينات المدرسية التي لا تقابلها خدمات حقيقية، فالتلاميذ المصابون متى كانت إصاباتهم خطيرة لا يحرزون على شيء يذكر كتعويض، ناهيك عن المصابين بشكل اقل خطورة. فقطاع التأمين يعتبر من المحميات التي خصت بها الدولة بروازيتها المفضلة وجعلتها خاصة في البداية حكرا على بعض الأعيان وركائز النظام المخزني.
4 - otman الأحد 16 مارس 2014 - 14:23
الوضعية الاقتصادية والمالية للمغرب: الحكومة تنتزع رضى صندوق النقد الدولي,لكن الوضعية الإجتماعية جد مزرية!!!!!
5 - أسامة الأحد 16 مارس 2014 - 15:36
أين الصحافة من مصيبة فرنسة التعليم الثانوي ؟
و لماذا لا يدلون برأيهم حول تسهيل التعليم الجامعي بتعريبه ؟
أم أنهم يستعملون العربية فقط لجني اﻷموال و المتاجرة ؟
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

التعليقات مغلقة على هذا المقال