24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4707:1313:2516:4719:2720:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | "مسار" يُمكّن "الأولياء" من نقط التلاميذ

"مسار" يُمكّن "الأولياء" من نقط التلاميذ

"مسار" يُمكّن "الأولياء" من نقط التلاميذ

أعلنت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني أن منظومة "مسار للتدبير المدرسي" ستشرع، ابتداء من منتصف شهر أبريل الجاري، في تمكين آباء وأمهات وأولياء التلميذات والتلاميذ، من الاطلاع على نقط المراقبة المستمرة.

بلاغ الوزارة الذي توصلت به هسبريس قال إن الاطلاع على النقط سينطلق مباشرة بعد إنهاء عملية مسك نقط المراقبة المستمرة للأسدوس الثاني.

من جهة أخرى، طالبت الوزارة مديرات ومديري المؤسسات التعليمية العمومية والخصوصية بإجراء فروض المراقبة المستمرة في الآجال المحددة لها في المذكرات الوزارية، من أجل مسك نقط المراقبة المستمرة للأسدوس الثاني عبر "مسار"، بالنسبة لجميع المواد والمستويات الدراسية، وكذا استيراد نقط الامتحانات الإشهادية لنهاية السلك الابتدائي ونهاية السلك الإعدادي.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (13)

1 - salman towa الثلاثاء 01 أبريل 2014 - 20:46
قبل مسار كان يجب البدء بما هو أهم: مقررات عقيمة وأقسام مكتظة وطاولات مكسرة وقاعات نثئة.
آش خصك آالعريان......
2 - مدير بوادي زم/العالم القروي الثلاثاء 01 أبريل 2014 - 21:09
تقترح الوزارة المبادرات دون توفير العدة اللازمة لمدراء ومديرات مؤسسات التعليم بالعلم القروي ودون توفير حواسب وصبيب قوي وتكوين جديد في الاسدس الثاي من الموسم الدراسي الحالى.ونتوجه بكل فخر واعتزاز وبصدق لكل المدراء والمديرات الذبن استطاعوا ربح رهان انجاح مسار بدون تكوين وبوسائل خاصة وبمجهود خاص وفي ظروف استثنائية مع العلم اننا نشتغل الان على بطافات التلاميذ والتي تتطلب مجهودات مضاعفة اضافة الى تعبئة قط المراقبة المستمرة.ولذلك نتوجه الى الوزارة بان توفر للادارة التربوية العدة اللازمة والتكوين في ما يخص التعامل مع المستجدات بمسار وان كنا كمدراء نتعاون من خلال التكوين الذاتي والتبادلي بيننا ولكنحرام ان يستمر العبث واللامبالاة وترك الحبل على الغارب اضافة الى اعباء التعامل مع التلاميذ والتدابير المالية والمادية والتربوية.ومن ثم فكل الفخر والاعتزاز والامتنان الى هذه الفئة التي تضحي بكل ما تملك كي تنجح رهانات هذا البرنام الذي اثقل كاهل المدراء والمديرات وكل همهم ان يرتقوا بمنظومتنا التربوية.
3 - abou chaima الثلاثاء 01 أبريل 2014 - 21:32
اتصلت بمدراء مؤسستين تعليميتين لمعرفة طريقة ولوج مسار هل باس اسم الطالب مع رقم التسجيل او مع رقم البطاقة الوطنية التي لا يتوفرون عليها اصلا فلم أجد جوابا ، الحل الوحيد المتبقي هو الاستعانة بالهاكرز قصد تخطي حاجز التعريف ، لا ألوم المدراء بل اللوم كل اللوم على من عمم مسار على مؤسسات تفتقر لابسط شروط التدريس فما بالك الاتصال بخاصية 3ج الحلزونية،عند زيارتي للمؤسستين وجدت احد المدراء فوق شجرة لتتبيت الموديم والآخر محاطا بمجموعة من الموديمات ويشتكي قيامه بتعبئتها من ماله الخاص الدي سيختلسه لامحالة من التموين الخاص بالمطعم وهلم جرا (أش دا الحمار لسكينجبير)
4 - مهتم الثلاثاء 01 أبريل 2014 - 22:11
"إنهاء عملية مسك نقط المراقبة المستمرة للأسدوس الثاني" الصواب هو :مسك نقط المرحلة الأولى من الأسدوس الثاني.
5 - المحمدي الثلاثاء 01 أبريل 2014 - 22:12
سنبقى متتبعين عن كثب لمسلسل "مسار".. على كل حال بيانات الوزارة لا يجب أن تثني اللجنة البرلمانية لتقصي الحقائق عن القيام بواجبها في كشف صدقية فساد الصفقة من عدمها..!!
6 - tiznity الثلاثاء 01 أبريل 2014 - 23:56
أورد موقع تربويات أنه حلت بالثانوية التأهيلية الوحدة بتيزنيت صباح يوم الخميس 6 مارس 2014 لجنة تحقيق من الأكاديمية الجهوية لسوس ماسة درعة بغية بحث حيثيات عمليات التصرف التي تعرضت لها نتائج بعض تلاميذ الباكالوريا للدورة الأولى المتضمنة في برنامج مسار بناء على الخبر الذي نشرته إحدى الجرائد الالكترونية، وتداولته عنها مواقع ومدونات إلكترونية كثيرة .
وقد استمعت اللجنة على امتداد يوم كامل لمسؤولين إداريين وأساتذة الأقسام المعنية بعمليات التصرف.
وفي انتظار إصدار تقرير اللجنة، يتساءل الرأي العام التيزنيتي :
- هل ستفلح الجهات المسؤولة جهويا ووطنيا في التوصل إلى الجهة المرتكبة لهذا التصرف ؟
- وهل ستتجرأ الأكاديمية على إعلان الخطوات الإجرائية الأخرى الموالية لعملية التحقيق ؟ أم أن التحقيق سينتهي بمجرد إنجاز اللجنة للتقرير وتسليمه ويطوى الملف بتسجيل القضية ضد مجهول ؟
7 - أستاذ التربية الإسلامية الأربعاء 02 أبريل 2014 - 00:17
هذه بادرة طيبة تقوم بها الوزارة، من شأنها أن تفضح المتلاعبين بالنقط، وتخرج التلاميذ من مغبة الإهمال وعدم الاهتمام، ولا سيمل إذا أحسوا بمراقبة أبائهم وأوليائهم.

فلا كذب على الآباء من طرف أبنائهم بعد هذه البادرة إن شاء الله.

ولا عذر للآباء في مراقبة أبنائهم بعد هذه البادرة إن شاء الله.

ولا تزوير للنقط من طرف المؤسسات العمومية والخصوصية بعد هذه البادرة إن شاء الله.

امضوا وفقكم الله
8 - خاصو خاتم. الأربعاء 02 أبريل 2014 - 07:20
ليست النقط هي المعيار الذي يشير الى جودة التعلمات بل قدرة المتعلم على حل مشاكله كالقراءة والكتابة وانجاز العمليات وغيرها بدون مشاكل .فكونه لا يقوم بهذه الامور هو الذي يجب علاجه قبل منظومة مسار التي تعد حلقة اخيرة بعد ان يصبح الكل حل مشاكله. والله الهادي الى الصواب.
9 - bachir الأربعاء 02 أبريل 2014 - 10:15
وهل بمسار سنرفع من مستوى المتعلمين ؟
اتقوا الله، فالرفع من المستوى رهين بالفصل بما يدور داخل الفصل. أي أن المسألة مرتبطة بالخصوص بالمدرس والتلميذ والمقررات ،وهنا يكمن الخلل.أما ما دون ذلك ،وبالرغم من أهميته ،فلا يمكن بأي شكل من الأشكال أن يحدث تغييرا .إنها فقط وسائل ذكية يلجأ إليها كل مسؤول جديد للحصول على ميزانيات استتنائية، أُو كَمّلْ مَنْ راسك.
10 - تلميذ الأربعاء 02 أبريل 2014 - 11:01
مسار ليس حلا و لا يعطي الصورة الحقيقية للتلميذ , الحل هو إلغاء نقطة المراقبة المستمرة و احتساب (نقطة الوطني والجهوي فقط *) , و سبب واضح الكل يعرف الفرق بين نقط التعليم الخاص مع تعليم ولاد شعب
11 - loco de la ciudad الأربعاء 02 أبريل 2014 - 11:09
C'est une bonne chose de permettre aux parents comme dans les pays développés de suivre d'une manière régulière les notes obtenues par leurs enfants.
12 - Zohair الأربعاء 02 أبريل 2014 - 11:56
Remède contre tous les problèmes que connait la société marocaine : LA MAROCANISATION DE L’ENSEIGNEMENT. L’Islam, l’arabe, les langues étrangères et le développement en seront renforcés. C'est ma conviction la plus profonde. Et en plus ça coûte pas cher
13 - فاطمة الأحد 11 ماي 2014 - 16:12
شكر لكم جزير لحدرتكم وهويساعد الاباء كتيرا
المجموع: 13 | عرض: 1 - 13

التعليقات مغلقة على هذا المقال