24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/01/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5808:2713:4416:2918:5320:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟
  1. في تبيان المضمر من خطاب الأستاذ عبد الإله بنكيران (5.00)

  2. دراسة: تحليل الدم يكشف تلف المخ بسبب الزهايمر (5.00)

  3. السيارات والصناعات الغذائية تنعش المبادلات التجارية المغربية المصرية (5.00)

  4. زهير لهنا سوبرمان حقيقي.. إقرؤوه لأطفالكم! (5.00)

  5. النيابة العامة تأمر بتشريح جثة سيّدة حامل ببرشيد (5.00)

قيم هذا المقال

2.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | عرض لأبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم

عرض لأبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم

عرض لأبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم

في ما يلي عرض لأبرز العناوين التي تصدرت صفحات الجرائد الوطنية الصادرة اليوم الخميس:

* الصحراء المغربية:.

- صاحب الجلالة الملك محمد السادس يدعو إلى القيام بدراسة لقياس القيمة الإجمالية للمغرب ما بين 1999 و2013. وقال جلالته إنه "للوقوف على حقيقة الوضع، نوجه المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، بتعاون مع بنك المغرب، ومع المؤسسات الوطنية المعنية، وبتنسيق مع المؤسسات الدولية المختصة، للقيام بدراسة لقياس القيمة الإجمالية للمغرب ما بين 1999 و2013".

- محمد مبديع، الوزير المكلف بالوظيفة العمومية وتحديث الإدارة، يقول إن "جلالة الملك ركز في خطاب العرش على أدق الأمور التي من شأنها أن تساعد في معالجة القضايا الوطنية". سعد الدين العثماني، رئيس المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، يقول إن "جلالة الملك يجدد تأكيده على إعطاء نفس جديد للعلاقات المغربية الإفريقية". محمد أبيض، الأمين العام لحزب الاتحاد الدستوري: "خطاب جلالة الملك ينطلق من الواقع ويرسم آفاق المستقبل". توفيق احجيرة، رئيس المجلس الوطني لحزب الاستقلال: "الخطاب الملكي بداية مرحلة أخرى".

* الخبر:.

- في خطاب تاريخي.. الملك محمد السادس يعلن تقييم 15 عاما من الحكم. فقد أكد الملك محمد السادس أن الاحتفال بالذكرى الخامسة عشر لعيد العرش المجيد مناسبة للقيام ب"وقفة تأمل وتساؤل مع الذات بكل صراحة وصدق وموضوعية حول ما طبع مسيرتنا من إيجابيات وسلبيات للتوجه نحو المستقبل بكل ثقة وعزم وتفاؤل".

- قانون يشدد من مراقبة بنايات المساجد ووزارتا التوفيق وحصاد يتكلفان بتنفيذه.. حيث شددت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية من إجراءاتها الاحترازية لمراقبة بنايات المساجد، وكشفت كيفيات مراقبة حالة بنايات هذه المساجد والجهات المكلفة بهذه المراقبة. القانون الجديد يمنح سلطة كبيرة للولاة والعمال، حيث أحدث لجنة إقليمية لمراقبة حالة بنايات المساجد تجتمع بدعوة من رئيسها مرة في السنة على الأقل وكلما دعت الضرورة إلى ذلك.

- مجلس المنافسة يكشف عن جملة من الاختلالات في العديد من القطاعات في تقريره السنوي الخاص بالسنة المنصرمة.. المجلس أشار إلى العديد من النواقص والمشاكل التي تعتري القطاع البنكي والمهن المقننة وتنافسية قطاع الاتصال السمعي - البصري والإذاعي، ومساعدات الدولة وسوق الكتاب المدرسي وسوق الزبدة المستوردة وقطع الأنسولين.

* أخبار اليوم المغربية:.

- اختار الملك زوال أمس التخلي عن لغة الحصيلة والدفاع عن المنجزات ليقوم بنقد ذاتي واعتراف بالسلبيات إلى جانب التذكير بالمنجزات التي تحققت على مدى 15 عاما من حكمه. الخطاب تضمن إقرارا ملكيا غير مسبوق بكون خيرات المغرب لا يستفيد منها جميع المغاربة، حيث تساءل الملك "أين هي هذه الثروة¿" التي تحدث التقرير الأخير للبنك الدولي عن تمتع المغرب بها.

- نزار بركة "ينقط" عبد الإله ابن كيران في تقرير جديد سلمه للملك محمد السادس.. حيث قدم رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي تقريره السنوي الأول للملك، مساء أول أمس، متضمنا "تنقيطا" للأداء الحكومي والسياسات العمومية. التقرير أوضح أن الأزمة الحكومية أضرت بالاقتصاد وحذر عشية الانتخابات من التدبير الحالي للمدن.

- توجيهات بتبسيط مساطر حصول المهاجرين على بطاقة الإقامة بالمغرب.. حيث كشفت مصادر مطلعة أن اللجان الإقليمية المكلفة بتسوية ملفات الأجانب توصلت مؤخرا ب"توجيهات" تتعلق بتبسيط مساطر الحصول على بطاقة الإقامة بالنسبة إلى النساء المرفقات بأبنائهن والنساء المتزوجات.

* العلم:.

- جلالة الملك يستقبل رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي نزار بركة الذي قدم لجلالته التقرير السنوي للمجلس برسم سنة 2013. بركة أكد أن التقرير السنوي للمجلس ركز على العديد من التوصيات المتعلقة على الخصوص بضرورة تجانس السياسات الاقتصادية والقطاعية، وضرورة إعطاء دفعة قوية للحوار الاجتماعي ومأسسته، مع العمل على مواصلة ودعم الاستراتيجية المتعلقة بالتنمية المستدامة.

- هلال العيد بين ضوابط الرؤية الشرعية وحسابات الفلك : المغرب شكل مرة أخرى الاستثناء العربي القادر على تبني تقويم هجري أقرب إلى الدقة. فقد تماهت النتيجة الحسابية لرؤية هلال شهر شوال 1435 هÜ حسب التقويم الإداري الذي وضعه مؤقتو وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية مع توصيات المشروع الإسلامي لرصد الأهلة ومع التوقعات الفلكية الموثوقة الصادرة أياما قبل موعد ليلة الشك، والتي كانت الجريدة سباقة إلى نشر نتائجها التي تؤكد استحالة الرؤية الشرعية للهلال بعد مغرب الأحد.

* الصباح:.

- الملك محمد السادس يدعو إلى فتح أبواب الثروة أمام جميع المغاربة، مطالبا بضرورة الاستفادة من جانبها غير المادي، خاصة المتعلق بالبعد التاريخي والثقافي، وميزتي الأمن والاستقرار كأساس رئيسي للإنتاج والثروة، بالإضافة إلى الثقة والمصداقية اللتين تحفزان الاستثمارº مؤكدا أن ما يهمه ليس هو الحصيلة والأرقام فقط، وإنما التأثير المباشر والنوعي لما تم تحقيقه من منجزات.

- خط تمويلي جديد يكلف الدولة ملايين الدراهم.. خزينة الدولة أدت أقساط تأمين بلغت قيمتها 500 مليون درهم عن الخط الائتماني الأول الذي استفاد منه المغرب في 2011º وهذه الأقساط مرشحة للارتفاع إلى حوالي الضعف بعد موافقة المجلس الإداري لصندوق النقد الدولي، بداية الأسبوع الجاري، على منح المغرب خط سيولة وقائي ثان بقيمة خمسة ملايير دولار سيغطي فترة السنتين المقبلتين.

* المنعطف :

- في خطاب صاحب الجلالة الملك محمد السادس في الذكرى الخامسة عشر لعيد العرش.. الاحتفال بذكرى عيد العرش مناسبة للقيام بوقفة تأمل وتساؤل مع الذات بكل صراحة وموضوعيةº والدعوة إلى القيام بدراسة لقياس القيمة الإجمالية للمغرب ما بين 1999 و2013º وتجديد الدعوة لمواصلة اليقظة والتعبئة الجماعية لاستباق مناورات خصوم الوحدة الترابية للمملكة.

- الخبير الإسباني رامون مورينو كاستيا يقول إن "البوليساريو" صنيعة الجزائر من أجل تحويل الانتباه عن مشاكلها الداخلية والحصول على منفذ إلى المحيط الأطلسي. الخبير الإسباني أكد، في حوار مع المجلة الإسبانية (أتلايار بين الضفتين) نشر على موقعها على الأنترنت، أنه "لولا الجزائر ما كانت جبهة البوليساريو لترى النور"، مضيفا أن "الجزائر أنفقت نحو 60 ألف مليون دولار على المعدات والمساعدات العسكرية، وكذا في شراء أصوات دول بمنظمة الوحدة الإفريقية السابقة وأمريكا اللاتينية".

* المساء:.

- مصادر من داخل الأغلبية أفادت بأن مرسوم الدعم المباشر للنساء المطلقات والأرامل ينتظر أن يصدر قبل نهاية السنة الجارية، موضحة أن هذا الإجراء لم يتم إلغاؤه وأن تأخره مرتبط ببعض الإشكاليات التقنية الراجعة بالأساس إلى تحديد الفئات المستهدفة وسقف الميزانية التي ستحدد لتمويله.

- الصادرات المغربية تسجل أداء جيدا خلال النصف الأول من السنة الجارية .. فقد أكد الوزير المنتدب المكلف بالتجارة الخارجية محمد عبو أن المبادلات الخارجية للمغرب تميزت، إلى متم يونيو 2014، بتوطد في قيمة الصادرات بنسبة 7,4 في المائة حيث بلغت 101 مليار درهم، أي بوتيرة فاقت وتيرة ارتفاع نسبة الواردات (زائد 4,7 في المائة).

وأوضح بلاغ للوزارة أن عبو أبرز، يوم الجمعة الماضي خلال انعقاد المجلس الإداري للمركز المغربي لإنعاش الصادرات (المغرب - تصدير)، الأداء الجيد للصادرات المغربية خلال النصف الأول من السنة الجارية، ما يعكس التوجه الإيجابي للأنشطة الترويجية.

* رسالة الأمة:.

- في الخطاب السامي لجلالة الملك الموجه إلى الأمة بمناسبة الذكرى الÜ15 لاعتلاء جلالته العرش: نحرص على مواصلة انخراط كل القوى الحية للبلاد في الدفاع عن المصالح العليا للوطن، وفي مقدمتها الوحدة الترابية التي تظل أسبقية الأسبقيات لأن قضية الصحراء هي قضية كل المغاربة وأمانة في أعناقنا جميعا.

- الخارجية الأمريكية أبرزت الجهود التي يبذلها المغرب في مجال تعزيز الحريات والتسامح الديني، وذلك في تقرير نشرته يوم 27 يوليوز الجاري. كما أبرز تقرير الخارجية الأمريكية جهود المغرب الهادفة إلى النهوض بإسلام معتدل ومتسامح. وهو ما تؤشر عليه حرية المعتقد التي يتمتع بها اليهود المغاربة والجاليات المسيحية الأجنبية.

- الخبير الإسباني رامون مورينوكاستيا قال إن الجزائر هي من صنع "البوليساريو" لتحويل الانتباه عن مشاكلها الداخلية، والحصول على منفذ إلى المحيط الأطلسي. وأكد هذا الخبير في تاريخ المغرب العربي، في حوار مع المجلة الإسبانية (أتلايار بين الضفتين)، نشر على موقعها على الانترنت، أن "البوليساريو صنع جزائري لسببين، الأول هو تحويل الاهتمام عن مشاكلها الداخلية، فيما الثاني يأتي ضمن الاستراتيجية الجزائرية في خلق دولية دمية وهمية" بالمنطقة. وذكر بوجود علاقات عريقة "موثقة" بين القبائل الصحراوية وسلاطين وملوك المغرب، مبرزا أن هذه القبائل جددت دوما ولاءها وبيعتها لملوك المغرب.

* الأحداث المغربية:.

- في خطاب يجدد وقفة المصارحة مع الذات.. جلالة الملك: ثروة المغرب لا يستفيد منها جميع المواطنين .. لا تهمني حصيلة المنجزات بقدر ما يهمني تأثيرها المباشر والنوعي على حياة المواطنين. الملك يدعو إلى دراسة وطنية ودولية لتصحيح التفاوتات الاجتماعية.

- التقرير المنجز من طرف المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، الذي وضع أول أمس بين يدي الملك محمد السادس، دعا باستعجال إلى فتح نقاش وطني حول المدن، كما ألح على مأسسة الحوار الاجتماعي، معتبرا أن السياسات الاجتماعية المتبعة من طرف الفاعلين لم تحد من الهشاشة والفوارق.

- صندوق النقد الدولي يوافق على خط ثان للوقاية والسيولة بقيمة 5 ملايير دولار لفائدة المغرب.. ففيما أوشك الخط الأول البالغ أكثر من 6 ملايير دولار على الانتهاء، فإن نسخته الثانية البالغة 5 ملايير دولار ستمتد على مدى 24 شهرا القادمة، يقول بلاغ لصندوق النقد الدولي، لافتا إلى أن الحكومة المغربية بإمكانها اغتراف 4,5 ملايير دولار من قيمة الخط ابتداء من السنة الأولى.

* الاتحاد الاشتراكي:.

- في سابقة تاريخية شجاعة: جلالة الملك يأمر بقياس قيمة المغرب في عهده. جلالته أبرز أن الهدف هو تعميم استفادة جميع المغاربة من ثروات وطنهم.. جلالة الملك في خطاب العرش: هذه الذكرى مناسبة للقيام بوقفة تأمل وتساؤل مع الذات، بكل صراحة وموضوعية.

- رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي نزار بركة أكد أن التقرير السنوي للمجلس، الذي رفعه إلى جلالة الملك، ركز على العديد من التوصيات المتعلقة بالخصوص بضرورة تجانس السياسات الاقتصادية والقطاعية، وضرورة إعطاء دفعة قوية للحوار الاجتماعي ومأسسته، مع العمل على مواصلة ودعم الاستراتيجية المتعلقة بالتنمية المستدامة في المغرب.وقال بركة، في تصريح للصحافة عقب الاستقبال الذي خصه به جلالة الملك، أول أمس الثلاثاء بالقصر الملكي بالرباط، إن "التقرير السنوي للمجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، الذي رفع إلى جلالة الملك، وفقا للمادة العاشرة من القانون التنظيمي للمجلس، والذي يعبر عن وجهة نظر مكوناته، أي المجتمع المدني المنظم، يهم الوضعية الاقتصادية والاجتماعية والبيئية في المغرب خلال سنة 2013 ، وكذا أهم أنشطة المجلس خلال السنة الفارطة".

- صندوق النقد الدولي قرر، يوم الاثنين الماضي، منح المغرب خطا جديدا للوقاية والسيولة بقيمة تصل إلى 5 ملايير دولار على مدى 24 شهرا، وهو ما كانت الجريدة سباقة إلى نشره في يونيو الماضي، أي منذ طلبت الحكومة رسميا هذا المبلغ، حيث أكد الوزير المكلف بالميزانية ادريس الأزمي للجريدة أن الهدف من هذا القرض هو حماية المالية العمومية من الضغوط والصدمات الخارجية، معتبرا أن انخفاض قيمة هذا الخط مقارنة مع السابق بحوالي 1,2 مليار دولار يعزى إلى التحسن الطفيف في الظرفية الاقتصادية داخليا وخارجيا وتراجع مخاطر الصدمات الخارجية مقارنة مع العامين السابقين.

* الحركة:.

- في الخطاب الملكي السامي بمناسبة عيد العرش المجيد: النموذج التنموي المغربي بلغ درجة من النضج تؤهلنا لاعتماد معايير متقدمة .. جلالة الملك محمد السادس أكد، في الخطاب السامي الذي وجهه إلى الأمة بمناسبة الذكرى ال15 لتربع جلالته على عرش أسلافه الميامين، أنه "للوقوف على حقيقة الوضع، نوجه المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، بتعاون مع بنك المغرب، ومع المؤسسات الوطنية المعنية، وبتنسيق مع المؤسسات الدولية المختصة، للقيام بدارسة، لقياس القيمة الإجمالية للمغرب، ما بين 1999 و2013". وأبرز جلالة الملك أن الهدف من هذه الدراسة ليس فقط إبراز قيمة الرأسمال غير المادي للمغرب، وإنما لضرورة اعتمادها كمعيار أساسي خلال وضع السياسات العمومية، وذلك لتعميم استفادة جميع المغاربة من ثروات وطنهم.

- أسبوعية (جون أفريك) كتبت أن المملكة المغربية شهدت تغيرا في العمق خلال الخمسة عشر سنة الماضية من حكم صاحب الجلالة الملك محمد السادس، مؤكدة أن جلالته صالح البلاد مع ماضيها وجذورها وقام بتحديثها وواجه تحديات اجتماعية كبرى. وأضافت المجلة في ملف خاص حول الذكرى الخامسة عشر لاعتلاء صاحب الجلالة الملك محمد السادس عرش المملكة، نشرته في عددها الأخير، "سيكون أعمى أو سيء النية أوكليهما معا، من ينكر أن المملكة شهدت تغيرا في العمق خلال الخمسة عشر سنة الماضية ".

* لوبنيون:.

- دراسة مقارنة لتطور الاقتصاد المغربي خلال ثلاث حكومات: كبح واضح للمؤشرات الاقتصادية على عهد الحكومة الحالية، حسب عادل الدويري رئيس رابطة الاقتصاديين الاستقلاليين. الدويري شدد على ضرورة مواجهة الأزمة التي تواجه بلادنا في ظل التدهور الواضح للوضع الاقتصادي.

- أكادير/سياحة.. افتتاح قرية لونجا: 800 مليون درهم كغلاف استثماري وطاقة استيعابية تقدر ب 5000 سرير. مشروع قرية لونجا بإيمي ودار الذي أنجز على مساحة 38.5 هكتار في إطار تطوير الاستراتيجية السياحية لمخطط بلادي تم افتتاحه.

* ليبراسيون:.

- جلالة الملك محمد السادس يقول إن الثروة بالمغرب لا يستفيد منها جميع المواطنين. ففي الخطاب السامي الذي وجهه جلالة الملك إلى الأمة، أمس الأربعاء، قال جلالته إنه "إذا كان المغرب قد عرف تطورا ملموسا، فإن الواقع يؤكد أن هذه الثروة لا يستفيد منها جميع المواطنين. ذلك أنني ألاحظ، خلال جولاتي التفقدية، بعض مظاهر الفقر والهشاشة، وحدة الفوارق الاجتماعية بين المغاربة".

- حزب الاتحاد الاشتراكي يكذب بشكل قاطع تصريحات محمد كمو، الوكيل القضائي للمملكةº موضحة أن هذا الأخير شارك رفقة محمد بهاء الدين الذباخ، رئيس المساطر القضائية بالوكالة القضائية للمملكة، في المؤتمر العاشر لهيئات قضايا الدولة المنعقد ببيروت في الفترة الممتدة ما بين 23 إلى 25 يونيو الماضي ببيروت، وتحدث عن مشروع قانون متعلق بهيئة قضايا الدولة وليس مشروع قانون متعلق بإحداث الوكالة القضائية للمملكة منصوص عليه في المخطط التشريعي للحكومة.

* لوماتان الصحراء والمغرب العربي:.

- في الخطاب السامي الذي وجهه إلى الأمة بمناسبة الذكرى ال15 لتربعه على العرش، جلالة الملك يدعو إلى القيام بدراسة لقياس القيمة الإجمالية للمغرب ما بين 1999 و2013.. وقال جلالة الملك "إننا نتطلع لأن تقدم هذه الدراسة تشخيصا موضوعيا للأوضاع، وتوصيات عملية للنهوض بها". وحتى لا يبقى التقرير الختامي لهذه الدراسة حبرا على ورق، أو مادة للاستهلاك الإعلامي فقط، يضيف جلالة الملك، " قررنا أن يتم نشره على أوسع نطاق، داعين الحكومة والبرلمان، وكل المؤسسات المعنية، والقوى الحية للأمة للانكباب على دراسة التوصيات البناء التي يتضمنها، والعمل على تفعيلها".

- الخطاب السامي الذي وجهه جلالة الملك إلى الأمة بمناسبة الذكرى الÜ 15 لتربع جلالته على العرش.. بالنسبة لوزير التجهيز والنقل واللوجستيك عزيز رباح يتعلق الأمر ب"تقييم واضح للأوراش التنموية"، ويرى حسن طارق، عضو المكتب السياسي للاتحاد الاشتراكي، أنه "خطاب ملكي قوي بزخم تشخيصي قوي"، أما محمد حنين، البرلماني عن حزب التجمع الوطني للأحرار، فيرى أنه "يمنح الأمل للمغاربة"، ويعتبر ادريس الكراوي، الأمين العام للمجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، أن هذا الخطاب يشكل "نقطة تحول في التفكير الوطني حول النموذج المغربي للنمو والتنمية".

* ليكونوميست:.

- في الخطاب السامي الذي وجهه إلى الأمة بمناسبة الذكرى ال15 لتربع جلالته على العرش، قرر جلالة الملك تكليف المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، بتعاون مع بنك المغرب، ومع المؤسسات الوطنية المعنية، وبتنسيق مع المؤسسات الدولية المختصة، للقيام بدارسة، لقياس القيمة الإجمالية للمغرب، ما بين 1999 و2013".

- الأصول المالية للأسر ارتفعت، في المتوسط، ب 5 في المئة خلال السنوات العشر الأخيرة لتستقر في 616 مليار درهم في متم سنة 2013، أي ما يعادل 89300 درهم بالنسبة لكل أسرة مقابل 70000 درهم سنة 2008. غير أن استدانة الأسر تفاقمت لتبلغ 269 مليار درهم.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (9)

1 - فتيحي الخميس 31 يوليوز 2014 - 13:54
جلالة الملك صائب في تحليله لعدم استفادة كافة المواطنين من توزيع الثروة . وكمثال بسيط على ذلك ، فإن المتقاعد المغربي لا تشمله بعض الزيادات تماشيا مع ارتفاع كلفة الحياة ومعدل العيش، وسنة على أخرى تتوسع هوة الفوارق الإجتماعية بين جيش من المتقاعدين الذين في غالب الاحيان يعيلون جيش آخر من العاطلين. هذا المؤشر معمول به في بعض الدول الذي ينسخ منها المغرب بعض النمادج كمدونة السير وووو.
حتى النقابات والاحزاب وذوي الإختصاص في اقتصاد المغرب لا يزالون عاجزين على تحقيق هذا المطلب ، لربما أن المطالبين بهذا الحق لا يشكلون بعد عملة مصالح انتخابية وسياسية
2 - ثلاثين الخميس 31 يوليوز 2014 - 13:55
توفيق احجيرة، رئيس المجلس الوطني لحزب الاستقلال: "الخطاب الملكي بداية مرحلة أخرى". هذا الرجل قد فهم مغزى الخطاب وانا ازيد هي نهاية مرحلة وبداية اخرى حاسمة لبناء المغرب الحر الكريم باذن الله.
3 - salama الخميس 31 يوليوز 2014 - 14:33
هل الخطاب يلمح الى انصاف ضحايا النظامين،من خلال توزيع خيرات البلاد؟؟؟
4 - سالمي سلام الخميس 31 يوليوز 2014 - 14:50
توفيق احجيرة، رئيس المجلس الوطني لحزب الاستقلال: "الخطاب الملكي بداية مرحلة أخرى". هذا الرجل قد فهم مغزى الخطاب وانا ازيد هي نهاية مرحلة وبداية اخرى حاسمة لبناء المغرب الحر الكريم باذن الله. ; والقضاء على الفساد والمفسدين والانتهازيين وحتى الانتهازيات ,,,امثل الطبقة الراقية الشباطية والله نسال النجاح لملكنا ومخلصي هدا الوطن العزيز امين
5 - مواطن الخميس 31 يوليوز 2014 - 15:16
من بين الاجراءات الاقتصادية المتبعة لحل اشكاليةالتفاوتات الكبيرة في توزيع الثروة في دولة معينة سن قا نون الضريبة على الثروة واستثمارالمداخيل المترتبة عنها في مشاريع تنموية للافراد والمناطق المحرومة
6 - السيد علي الخميس 31 يوليوز 2014 - 15:21
جﻻلة الملك في خطابه أﻷخير
وضع اﻷصبع في مكان الداء
حين قال إن ثروات البﻻد وخيراته
لم يستفيد منه أغلب المواطنين
وهدا ما ﻻحظه جﻻلته
في أماكن عده
7 - WALIM الخميس 31 يوليوز 2014 - 16:31
Les richesses du pays!! tout le monde sait qui béneficie de ces richesses ,les familles fassis qui occupent les postes clef et le fils du peuple lui ramasse les miettes
8 - Benali B الخميس 31 يوليوز 2014 - 18:08
En retraite depuis 15 ans le montant de ma pension n'a pas bougé d'un iota. De classe moyenne, me voilà maintenant indigent alors que les nécessites de la vie ne cessent d' augmenter et de s'encherir
9 - امقران الخميس 31 يوليوز 2014 - 20:17
تحية عطرة وسلام حار للمواطن المغربي ملكا وشعبا وموطنا (الوطن)
واهنا الجميع بهده المناسبة السعيدة والحية والحياة تستمد من لغة القول والفعل وهدا ماتبين من خلال الخطاب السامي لملكنا المحبوب حفظكم الله ورعاكم
أتمنى من العلي القدير أن يلهم المغاربة جميعا حسن الإصغاء والفهم تم الاقتداء
أطال الله في عمركم وولي عهدكم لما فيه خير وفلاح لهدا البلد الحبيب
بشعار الله الوطن الملك
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

التعليقات مغلقة على هذا المقال