24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

01/10/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:5307:1913:2216:3919:1620:30
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. أسر تسابق الزمن لإنقاذ مشروع "أوزود" السكني في "سيدي بوزيد" (5.00)

  2. "كورونا" تصل إلى 750 حالة في صفوف الممرضين وتقنيي الصحة (5.00)

  3. مشروع مكتبة الزّقاق يُشجع على القراءة بتزنيت (5.00)

  4. "أزمة كورونا" تقلص مداخيل المقاولين الذاتيين (5.00)

  5. خرموش يدحض افتراءات سفير الجزائر ببلغراد حول الصحراء المغربية (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | 24 ساعة | أبرز اهتمامات الأسبوعيات الاقتصادية الوطنية

أبرز اهتمامات الأسبوعيات الاقتصادية الوطنية

أبرز اهتمامات الأسبوعيات الاقتصادية الوطنية

خصصت الصحف الاقتصادية الأسبوعية الصادرة اليوم الجمعة تحليلاتها وملفاتها للعديد من المواضيع، أبرزها الدين العمومي والإصلاح الضريبي وإصلاح صندوق المقاصة على ضوء مشروع قانون المالية 2015 والدورة الثالثة من "حوارات الأطلسي" وهو منتدى غير سياسي انعقد في الفترة ما بين 24 و 26 أكتوبر الجاري بمراكش.

وهكذا، ذكرت أسبوعية "لافي إيكو"، في مقال تحت عنوان "اختلالات كبيرة بشأن الضريبة على القيمة المضافة المتعلقة بقروض السكن الاجتماعي"، أن تطبيق هذه الضريبة بنسبة 10 في المئة على عمليات القروض المتعلقة بالسكن الاجتماعي، المعفية منها حاليا، "أذكى المخاوف لدى المنعشين العقاريين والمشترين".

وأضافت أن إلغاء الإعفاء من الضريبة على القيمة المضافة للقروض المتعلقة بالسكن الاجتماعي تم تأويله بشكل مختلف، فبينما اعتبر المنعشون العقاريون أنه سيزيد من مصاريفهم، ترى الأبناك أنه سيرفع من كلفة القروض بالنسبة للمشترين.

وأوضحت أنه "بالنسبة للحكومة، فإن المنعشين العقاريين ومشتري السكن الاجتماعي غير معنيين بهذه الضريبة الجديدة على القيمة المضافة. فمضمون مشروع قانون المالية ينص على تعديل قانوني بسيط لأن الأمر يتعلق بمجرد إلغاء لإعفاء من الضريبة على القيمة المضافة غير قابل للتطبيق وغير مطبق".

وسلطت "لافي إيكو" الضوء أيضا على إصلاح صندوق المقاصة الذي تعتزم الحكومة توسيع خدماته لتشمل المنتجات الغذائية " موردة تصريحات لوزير الاقتصاد والمالية السيد محمد بوسعيد بهذا الشأن.

ورأت الصحيفة أنه "يتعين أن لا يبقى السكر وكذلك القمح الوطني الطري وأيضا القمح الطري المحلي والمستورد خارج مسلسل إصلاح صندوق المقاصة"، متسائلة عن ما إذا كان سيتم رفع الدعم عن هاتين المادتين تدريجيا أم إعادة توجيه الدعم بشكل يستهدف المستفيدين وبالتالي التقليص من التكاليف.

واعتبرت الأسبوعية أن هذه التكاليف غير مبررة إلى حد كبير وبالتالي "أكثر ثقلا" على المستهلكين سواء أكانوا أشخاصا ماديين أو مقاولات مستفيدة.

ومن جهتها، خصصت "تشالانج" ملفا خاصا للدين العمومي تحت عنوان " 500 مليار درهم يتعين أداؤها خلال السنوات الخمس القادمة"، موضحة أن دين الخزينة يقترب من حجم قد يفوق 730 مليار درهم عند متم 2014 .

واعتبرت الصحيفة "أن حاجز 80 في المئة من الناتج الداخلي الخام الذي لطالما تخوف منه الاقتصاديون وصناع القرار قد يتم الوصول إليه"، مضيفة أن دين الخزينة، الذي لا يشمل الدين المضمون، بدأ يتجاوز حاجز 65 في المائة من الناتج الداخلي الخام.

وكتبت الصحيفة أن "استحقاقات دين الخزينة فرضت بذل جهد على مستوى الميزانية منذ سنوات عديدة"، موضحة أن مشروع قانون المالية 2015 يخصص 68 مليار درهم لهذا الغرض. وأشارت إلى أن السنوات القادمة قد تقود إلى مواجهة هذه الاستحقاقات التي ستتجاوز 100 مليار درهم".

وأولت الصحيفة اهتمامها أيضا لمحور الإصلاح الضريبي، موضحة أن قراءة مشروع قانون المالية 2015 تظهر أن القلق بخصوص الميزانية هو المهيمن، بهدف ضمان التوازن من خلال تفادي تفاقم عجز الميزانية والعجز التجاري.

وأشارت في هذا الصدد إلى أن قانون المالية 2015 "يعطي للأسف" الانطباع بأن خلاصات المناظرة الأخيرة حول الجبايات "ألقيت ببساطة في سلة المهملات"، مبرزة وجود إجراءات قليلة تندرج في إطار توحيد وتعميم الصيغة الإلكترونية للتصريح ودفع الضرائب.

وذكرت بأن الإيرادات الضريبية المتوقعة خلال سنة 2015 تصل إلى 184,7 مليار درهم من ضمن موارد إجمالية تبلغ قيمتها 347,7 مليار درهم، من بينها 68 مليار درهم من الموارد المتأتية من القروض والهبات.

على صعيد آخر، سلطت المجلة الضوء على نشر تقرير حول أنشطة مجموعة التهيئة (العمران) برسم الفصل الثاني من سنة 2014. وتحت عنوان "2,67 مليار درهم استثمرتها العمران حتى متم يونيو 2014 "، وصفت مجلة "تشلانج " حصيلة مختلف الإنجازات التي حققتها المجموعة خلال هذه الفترة "بالإيجابية".

وأضافت أن "المجموعة نجحت في الحفاظ على وتيرة عمل مثيرة للارتياح، على الرغم من السياق القطاعي المغربي المتقلب"، مشيرة إلى رقم المعاملات المدعم بلغ 1,8 مليار درهم، أي بنسبة إنجاز بلغت 75 في المائة مقارنة مع توقعات هذه الفترة وأداء يفوق ب 6 في المائة ما تم تسجيله خلال الفترة نفسها من العام الماضي".

من ناحية أخرى، ركزت أسبوعية "تشالانج" على فعاليات الدورة الثالثة من "حوارات الأطلسي" (24-26 أكتوبر في مراكش)، والتي شهدت مشاركة أكثر من 400 من صناع القرار من مختلف المجالات السياسية وقادة الأعمال والمجتمع المدني من إفريقيا والأمريكتين ومنطقة البحر الكاريبي وأوروبا.

ووفقا للمجلة، فإن هذا المنتدى غير السياسي يهدف إلى التفكير في التعاون والتقارب عبر الأطلسي من خلال مناقشة مفتوحة والتبادل والتعاون بين ضفتي الأطلسي.

وأوضح المصدر نفسه أن تحديات الأمن الغذائي والمعطيات الطاقية الجديدة والتكنولوجيا كانت في صلب نقاشات هذا المنتدى وتشكل تحديات كبرى تتطلب اعتماد رؤية استراتيجية مندمجة.

وكتبت "لانوفيل تريبين" أن "حوارات الأطلسي 2014" جاءت في الوقت المناسب لتذكير القوى التي استعمرت إفريقيا سابقا بأن التوازنات في طريقها إلى التحول.

وأوضحت الصحيفة أن مختلف المشاركين شددوا بالإجماع على أن التغيرات التي تشهدها الدول المطلقة على الأطلسي تدفع أكثر من أي وقت مضى إلى إقامة نماذج مهيكلة للشراكة والتنمية المشتركة بالرغم من اختلاف استراتيجيات وانشغالات كل دولة".

وأشارت "لانوفيل تريبين" إلى أن الدورة الثالثة ل "حوارات الأطلسي" المنظمة بشكل مشترك من قبل "أو سي بي بوليسي سنتر" و"جرمان مارشال فاند أوف ذو يونايتد ستايتس"، ناقشت مختلف المواضيع الدولية المرتبطة بشكل وثيق بالأحداث الدولية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

التعليقات مغلقة على هذا المقال