24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

13/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4908:2113:2616:0118:2319:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. السلطات تنقذ سائحين مغربيين من الهلاك تحت الثلوج بجبل تدغين (5.00)

  2. صغار المنعشين يستنجدون بالتمويل التعاوني لمواجهة الركود العقاري (5.00)

  3. الشطرنج يلج المؤسسات التعليمية بسيدي سليمان (5.00)

  4. نقابة تعليمية: تأجيل حوار الأربعاء "هروب إلى الأمام" (5.00)

  5. "الشماعية".. مشاهد عابرة (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | مروحيتان تنقلان مساعدات لإقليم الحوز

مروحيتان تنقلان مساعدات لإقليم الحوز

مروحيتان تنقلان مساعدات لإقليم الحوز

تمت تعبئة مروحيتين تابعتين للدرك الملكي، اليوم الثلاثاء، من أجل نقل مساعدات غذائية للسكان المنكوبين بفعل السيول التي شهدتها الجماعة القروية تغدوين (دائرة توامة بإقليم الحوز)، حسبما علم لدى السلطات المحلية.

وأوضح المصدر ذاته، أن المروحيتين تقومان بشكل متواصل، وحسب الظروف المناخية، بإيصال المواد الغذائية لساكنة 649 منزلا موزعين على 15 دوارا بهذه الجماعة القروية الواقعة بمنطقة ذات تضاريس جبلية.

وتعرضت المنطقة نهاية الأسبوع المنصرم لسيول استثنائية بالعديد من الأودية ومجاري المياه، وخاصة واد زات الذي عزل الجماعة عن الطرق والمسالك المؤدية إليها.

وكانت السلطات المحلية ولجان اليقظة بإقليم الحوز قد تعبأت، منذ ليلة الجمعة - السبت الماضيين، لمواجهة هذه السيول الاستثنائية بالعديد من الأودية ومجاري المياه الناجمة عن التساقطات المطرية القوية التي شهدتها المنطقة.

وقد تسببت السيول التي همت واد زات (دائرة آيت ورير) وواد أوريكة (جماعة اثنين أوريكة) في انقطاع حركة المرور على مستوى بعض القناطر والعديد من المحاور الطرقية، إلى جانب انهيار عدد من المنازل.

وكإجراء احتياطي، قامت لجان اليقظة (عمالة الإقليم، مصالح التجهيز، الوقاية المدنية، الدرك الملكي، القوات المساعدة)، والتي تم تشكيلها على مستوى جميع الدوائر الواقعة في المناطق المهددة بخطر السيول، بإجلاء سكان المنازل الواقعة بالقرب من الأودية التي خرجت مياهها عن مجراها.

وحسب السلطات المحلية، فإنه بالإضافة إلى المنازل التي انهارت، ألحقت هذه الفيضانات أضرارا بالعديد من القناطر الصغيرة على واد أوريكة وواد زات، دون أن تخلف ضحايا في الأرواح.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (6)

1 - الترقيع الثلاثاء 25 نونبر 2014 - 14:30
لو كانت في شي دولة تحترم شعبها كان تم اجلاء السكان الى مكان أمن قبل ان تقع الكارثة ، هكذا هي دولتنا ومسؤولينا شاطرين سياسة الترقيع
2 - عزي الثلاثاء 25 نونبر 2014 - 14:51
مسكينة الحكومة تعذبت معانا،وزراء تكرفسوا و حزنو وهما تيشفونا ضيعين و الله حتى بقينا فيهم،زعما فحال الا حنا سكنين فالصومال و لا فلبين و هما في المغرب الامين. الله يهديكم.
3 - citoyen الثلاثاء 25 نونبر 2014 - 15:13
منطقة كلميم تنتظر أيضا المساعدات فهي أيضا أكثر تضررا
4 - a bou adnane الثلاثاء 25 نونبر 2014 - 15:13
meme dans les pays developpes cher ami on peut rien faire contre les catastrophes naturelles je conseilles ces gens la qui font les critiques juste pour les critiques je dis a ces gens qui habitent dans les montagnes qu ils quittent ces endroits et vivrent ou chercher des endroits un peu securitaire c est non qu ils rentrent a casa et faire comme ces les autres louer des chambres et ramamsser de l argent et acheter des appartements de logement economiques j addresse la parole n 1
5 - said الثلاثاء 25 نونبر 2014 - 15:25
السؤال الذي يحير هو فين هوما المسؤولين القائد و رئيس المجلس البلدي و النواب اللي فالرباط ناعسين
6 - mowatin الثلاثاء 25 نونبر 2014 - 17:37
السلام عليكم.ورحمة الله على شهداء هذه الفيضانات.والعوض على الله لكل من ضاعت املاكه، أو هدم بيته...
على المسؤولين أن يعلموا علم اليقين أن المواطن المغربي لا يهمه ذلك الفتات من الطعام الذي يلقى جوا....بقدر ما هو في أمس الحاجة إلى منتخبيه، ووزراء حكومته، إضافة إلى المسؤولين عن حقوق الإنسان، دون أن ننسى جمعيات االمجتمع المدني.، للوقوف إلى جانبه في محنته، ومساعدته، والتخفيف عنه.... فهذا هو حق المواطنة
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

التعليقات مغلقة على هذا المقال