24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

13/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4908:2113:2616:0118:2319:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. السفيرة ناجي تقدّم أوراق اعتمادها للأمير جاكومو (5.00)

  2. موريتانيا تحتضن النسخة الأولى لـ"أسبوع المغرب" (5.00)

  3. المالكي: ثمانية تحديات تواجه البرلمانات عبر العالم (5.00)

  4. الأميرة للا خديجة تدشّن رواق الزواحف الإفريقية (5.00)

  5. حقوق الإنسان (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | تِقُنِيُّونَ يَخْتَبِرون بِناياتِ إعدادية بأولاد افرج

تِقُنِيُّونَ يَخْتَبِرون بِناياتِ إعدادية بأولاد افرج

تِقُنِيُّونَ يَخْتَبِرون بِناياتِ إعدادية بأولاد افرج

علمت هسبريس أن لجنة تقنية حَلَّتْ بالثانوية الإعدادية المسيرة بأولاد افرج التابعة لنيابة الجديدة، ووقفت على حالة مرافقها وحجراتها الدراسية والإدارية، حيث أخذت عينات من الجدران وأتربة المؤسسة، وأجرت اختبارات تقنية على الركائز والأساسات بهدف تحديد مكوناتها ومدى صلاحيتها لاحتضان المئات من التلاميذ، في أفق إعداد تقرير مفصل عن حالة المؤسسة بمختلف مرافقها، بعدما أثار موضوع تشققاتها ردود أفعال متباينة نهاية الشهر الماضي.

وحسب المعطيات الأولية التي حصلت عليها هسبريس في انتظار صدور التقرير النهائي، فإن الأساسات قوية بالشكل الذي سيُمكنها من تحمل البنايات لسنين أخرى طويلة، حيث أكدت مصادرنا أن "الأمر لا يتعلق بتصدعات أو تشققات أو وَشَكِ المؤسسة على السقوط والانهيار، بل إن المسألة مرتبطة بتَحَرُّكِ البنايات من مكانها ببضع ميلمترات جراء نوعية التربة الرملية والطينية التي تشبعت بمياه الأمطار الأخيرة".

وقد ذهبت مصادرنا إلى أن "تحرك البنايات لا يعني أن هذه الأخيرة آيلة للسقوط أو أنها تُشكل خطرا كبيرا على التلاميذ والأساتذة، لكن وَجَبَ على مصالح النيابة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بالجديدة والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة دكالة عبدة، إيجادُ حلول سريعة لإيقاف هذه التحركات غير الطبيعية، مع ضرورة ترميم المؤسسة وإصلاح مرافقها التي أصبحت مياه الأمطار تتسرب عبر أسقفها وبعض جدرانها" وفق ذات المصادر.

جدير بالذكر أن إعدادية المسيرة بأولاد افرج عرفت، تزامنا مع التساقطات المطرية الأخيرة، حالة استنفار كبير في صفوف التلاميذ، هيئة التدريس، الإدارة التربوية، الهيئات النقابية، السلطة المحلية، المصالح النيابية، آباء وأولياء التلاميذ...، نتيجة تحرك بنايات المؤسسة وتباعدها، ما دفع إلى تعليق الدراسة وخروج التلاميذ والأساتذة خوفا من انهيار الحجرات الدراسية على رؤوس مرتاديها.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (3)

1 - Maroc الثلاثاء 09 دجنبر 2014 - 09:34
-جاي من الخيمة مايل- ياسلام على اصحاب الخبرة ,هؤلاء يحتاجون الى خبراء لاختبارهم وامتحانهم.
هنا في هولندا الامطار يوميا تقريبا والتربة متشبعة بالماء ولم ارى تشققات او تصدعات. الشفافية في البنية التحتية .
المشكل الكبير عندنا هو النفاق و الغش والتلاعب في الكثير من مشاريع الدولة.
والحل في شرطين هما.
- موظفين يخافون الله
- لاينتمون الى حزب او ادارة شفار بن شفار.
2 - Abrouti trimicha الثلاثاء 09 دجنبر 2014 - 11:58
ومن بعد ماذا سيحصل ؟؟؟؟
المسطرة طويلة والتعقيدات مختلفة والحواجز هائلة ولوبي الفساد لا يقدر عليه احد .
فلا تنتظروا شيءا ما دام اللا عقاب والقضاء في خبر كان !!؟؟؟
3 - فرجي الثلاثاء 09 دجنبر 2014 - 18:41
حد أولاد أفرج من الأسواق الكبيرة والقديمة ،وان يكن أكبر سوق في المغرب ،سكناه و شوارعه تتسم بالعشوائية ،فالزاءر لهذا الفلاج يجد صعوبة في اجتيازه أو التوقف فيه، فهو مهمش رغم النشاط التجاري المعرف به،نتمنى من المسؤولين ان يهتموا به.
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

التعليقات مغلقة على هذا المقال