24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2807:5613:1716:0418:2819:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. وزارة الرياضة تعلن مجانية ولوج "ملاعب القرب" (5.00)

  2. صحيفة بريطانية: ترامب يشجع المتطرفين بإسرائيل (5.00)

  3. دفاع "ضحايا بوعشرين" يدين مواقف بنكيران والأمير مولاي هشام (5.00)

  4. دفاع ضحايا بوعشرين (5.00)

  5. طبيبة مغربية تحرز "جائزة العرب" لخدمات نقل الدم (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | مطالبة بتدخلات لحفظ الصحّة العامّة بآيت ميلك

مطالبة بتدخلات لحفظ الصحّة العامّة بآيت ميلك

مطالبة بتدخلات لحفظ الصحّة العامّة بآيت ميلك

طالب الموقعون على عريضة موجهة لعمالة إقليم اشتوكة آيت باها ووزارة الصحة، عبر مندوبيتها الإقليمية، بالتدخل لوقف الأضرار التي تهدد صحة مستهلكي مياه ملوثة تزودهم بها جمعية دوار إداوعيسي بجماعة آيت ميلك.

العريضة التي تتوفر عليها هسبريس أرفقها المتضررون بنتائج تحاليل مخبرية كشفت أن جودة مياه البئر المزودة للساكنة رديئة وتحتوي على أجسام مضرة بصحة الإنسان، من أبرزها كميات كبيرة من الكلس والنترات.. كما التمست الساكنة المستفيدة من المشروع المذكور بتدخل الجهات المختصة محليا ومركزيا لاتخاذ ما يلزم بهدف حماية الصحة العامّة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (2)

1 - bouchaib reddad الخميس 29 يناير 2015 - 01:16
La santé au Maroc vit dans le 19ème siècle encore la plupart des hôpitaux datent du protectorat , les villes moyennes comme eljadida ou kenitra on trouve un hôpital avec 300lits pour une population de 600000 personnes et quelques villas trafiquées comme cliniques avec 10/15 lits , on se croirait au Bangladesh
2 - هشام الخميس 29 يناير 2015 - 02:59
ايت ميلك تعاني من عدة مشاكل فهي مهمشة كل التهميش لاماء لا طرقات والفيضانات كشفت النقاب عن اشياء كثيرة ناهيك عن المواد الغدائية التي اكل عليها الدهر و شرب في معظم المحلات التجارية اضافة الى الكلاب الضالة التي يفوق عددها عدد الاشخاص بالمركز و قرب الادارات
يجب اعادة النظر في مجموعة من الاشياء التي تهدد الساكنة هناك فالوضع ماساوي لاقصى الحدود
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

التعليقات مغلقة على هذا المقال