24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3408:0013:4616:5219:2320:38
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد تحول "حمقى ومغمورين" إلى مشاهير على مواقع التواصل بالمغرب؟
  1. خمسينية تنهي حياتها بالارتماء في بئر بسطات (5.00)

  2. الدار البيضاء تحدث ستة مرائب أرضية لتفادي الاختناق والضوضاء (5.00)

  3. احذروا تُجّار الدين.. وجحافل المحتالين.. (5.00)

  4. التدبير الحضري في البيضاء .. أزمات مُستفحِلة ومسؤوليات متعددة (5.00)

  5. ديمقراطية أمازيغية عريقة بالمغرب .. دستور لا يحكم بالسجن والإعدام (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | سكان قرى بجوار جبل "بويبلان" يستغيثون

سكان قرى بجوار جبل "بويبلان" يستغيثون

سكان قرى بجوار جبل "بويبلان" يستغيثون

أطلق العديد من سكان روكو وتنشرارمت، ودوار آيت عبد العزيز ودوار تينط، وتمتروشت وتسروين وتسرى، وهي قرى مجاورة لثاني أكبر قمة جبلية بالمغرب، جبل بويبلان، بدائرة تاهلة التابعة لإقليم تازة، نداء استغاثة بسبب معاناتهم الشديدة من الظروف الطبيعية القاسية التي يعيشونها.

ويعاني سكان هذه القرى والدواوير من محاصرة الثلوج الكثيفة لهم، وذلك منذ أكثر من عشرة أيام، كما انقطعت الكهرباء منذ أسبوع، مما حرمهم من التدفئة، وسدت في وجوهم كافة الطرق، مما منعهم من التزود بالمواد الغذائية، فضلا عن انقطاع أبناءهم عن الدراسة، وحرمان ماشيتهم من الأكل.

وأكدت مصادر من السكان توصلهم بوعود من قبل بعض ممثلي السلطات العمومية بإقليم تازة، منذ أكثر من ثلاثة أيام، من أجل تحرير الطريق الرئيسية، التي تربطهم بمدينة تازة، عبر محور تسرى، من الثلوج المتراكمة ، إلا أن شيئا من تلك الوعود لم يتحقق، وفق تصريحات السكان.

ويطالب حقوقيون وزير الداخلية ووزير الصحة، بتعبئة الجهات المختصة، التابعة لكلا الوزارتين، قصد اتخاذ التدابير الاستعجالية اللازمة، لإنقاذ أرواح المواطنين، المحاصرين بسبب البرد والثلوج، في القرى المجاورة لجبل بويبلان بإقليم تازة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (25)

1 - Elouafi-Venezia الخميس 29 يناير 2015 - 19:30
اللهم آجعل لهم مخرجا...................
2 - soufiane الخميس 29 يناير 2015 - 19:54
Bouiblane est le deuxième sommet du moyen atlas et non pas du maroc mais la montagne recoit bcp de neige et les névés ne quittent presque jamais son sommet. A titre informatif Bounacer est le plus haut sommet du moyen atlas
3 - ازكاغ الخميس 29 يناير 2015 - 20:08
هاته الصورة مأخوذة من دوار أم جنيبة إقليم بولمان وليس من إقليم تازة
4 - مغربي في المهجر الخميس 29 يناير 2015 - 20:11
اه يا تازة اقبروا تاريخك وهمشوا رجالاتك واستوطنك الغريب بعدما هجرك ابناؤك...ذلك الغريب الذي قتل هدوؤك ونهب ثرواثك وهمش ابناؤك..واقبر تازة العليا عن ماضيها...تازة مدينة الرجال وجنود الصحراء البواسل...مدينة الماء والخضرة والوجه الحسن...لازلت صامدة صمود ابناؤك المهمشين وتاريخك المنسي ومرافقك التى اصابها النسيان...تازة مدينة بني وراين البرانص تسول وغياثة واهل الخير والكرم...
من الولايات العربية المتحدة اغلى تحية لتازة واهل المغرب الاحباب
5 - Tazi الخميس 29 يناير 2015 - 20:25
السلام عليكم
للتصحيح جبل بويبلان هو ثاني قمة في الأطلس المتوسط بعد جبل بوناصر.
أما التساقطات الثلجية فجبل بويبلان يستقبل كميات كبيرة من الثلوج على الصعيد الوطني.
6 - أستاذ الخميس 29 يناير 2015 - 20:40
أنا أشتغل بهذه المنطقة أستاذا للتعليم الابتدائي وبعد معاناة كبيرة تمكنا والحمد لله من بلوغ الطريق المعبدة بعد 8 ساعات مشيا على الأقدام لنقضي العطلة مع الأهل والأحباب،كدنا نموت فيها لولا رحمة رب الأرض والسماء، وتركنا وراءنا أمكنة أقل ما يقال عنها أنها جحيم فوق الأرض ومعتقلات لأناس منسيين من الدولة ،دون ماء أو كهرباء أو شبكة أو مواصلات بل لايجدون محتى مايقيهم شدة البرد القارس أو حتى كسرة خبز تطفئ نار الجوع في بطونهم ،هناك رائحة الموت بكل مكان نساء حوامل يمتن هن و ما في بطونهن من عدم نقلهن للمستشفى ،هم تركوا هناك ليموتوا، وتناساهم المخزن عمدا ،إلا في فترة الانتخابات حين يظهر المرشح ليطالبهم بأصواتهم "بحال إلا كايتسالهوم" ،فلا حول ولاقوة إلا بالله، اللهم انتقم من الظالمين.
7 - ahmed it elfarh الخميس 29 يناير 2015 - 20:48
عندما تلج فضاء العمالة سستفاجا بكثرة السيارات و اللوجيستيك و فخامة البناء . و عندما تدخل مكتب احدهم ستصاب بالذهول من وفرة التجهيزات المكتبية ووسائل الاتصال . جالت بخاطري تلك القرى و انا ارى ما ارى . الصورة هي بقالة تامطروشت و اكوام الثلج هناك هو المعيار العشري لما يحدث عند الاقتراب اكثر من بويبلان . خلاصة القول الله معهم .
8 - ALI AY الخميس 29 يناير 2015 - 21:11
هده الصورة لقرية امجنيبة اقليم بولمان قرب جبل تيشوكت وليس بويبلان يا اخي. اتمنى زيارة احدى القنوات التلفزية لهذه المنطقة للتعرف على معاناة سكانها وشكرا
9 - استغاتة الخميس 29 يناير 2015 - 21:21
بفعل التساقطات المطرية التي عرفتها بلادنا كانت النتيجة:ازهاق ارواح عدد كبير من المواطنين في الجنوب (رحمهم الله)بعدها جاءت موجة البرد والكل يسمع ويقرا مجموعات كبيرة من الاستغاثات من اخواننا قاطني المرتفعات والحلول الترقيعية هنا وهناك،الا يخجل الساسة ،مصير الملايين ومعاناتهم اليومية والموسمية تتكرر ولا حياة لمن تنادي وبمجرد استقرار الجو الا وتطلع علينا المهرجانات(موازين،الموسيقا الروحانية،أسبوع الفرس،التبوريدا،مهرجانات السينما،سباقات ومراطونات الخ)فمن هذا المنبر ادعوا الساسة الذين يتبجحون بمؤشرات النمو وما الى ذالك ان يضعوا في أجنداتهم معانات المغاربة مع الطبيعة لا اقل ولا اكثر :العيش الكريم لا غير
10 - om الخميس 29 يناير 2015 - 21:26
ﺍﻟﻠﻪ ﻳﺤﺴﻦ ﻟﺎ ﻋﻮﺍﻥ ﺍﺧﻮﺗﻲ.!!!!!!!!!!!!!!!!
11 - mostapha ay الخميس 29 يناير 2015 - 21:30
هذه منطقة ام اجنيبة اقليم بولمان وليست منطقة قرب بويبلان يا اخي ؟؟
12 - Oumjniba الخميس 29 يناير 2015 - 21:37
Cette photo a été prise de mon village Oumjniba (Près de Boulemane) et il ne s'agit pas de Taza ou Bouyblane. La situation est toujours la même sans aides de l'Etat à ces villages pommés dans nul part.
13 - Achqqir الخميس 29 يناير 2015 - 21:52
-------------------------------------------
اعلى قمة في الاطلس المتوسط هي جبل عياشي
-------------------------------------------
14 - عبدالله التازي الخميس 29 يناير 2015 - 22:00
عند بلوغ جبل بويبلان ستتذكر الموت ستجد أن الحياة هناك لاتطاق حياة قاسية يعيشها البسطاء حيث أن السكان هناك منسيون بين هضبات الثلوج وهناك ما يؤرخ أن بويبلان ليس كتان قمة في المغرب بل أكثر ن ذلك لأن الثلوج لاتذوب بالسهولة حيث نجد الثلج على مستوى قممها حتى بداية فصل الخريف ويصطلح عن بقعة ثلجية هناك في الجبل ب ( تارت أوضيل ) أي بقعة ثلج العنب بمعنى آخر طاب العنب ولازالت لم تدوب بعد أما السكان هناك فيعيشون حياة قاسية جدا وأغلبهم غادر هذه المنطقة نهائيا للإستقرار إما في إتجاه الغرب ( رباط الخير ) أو الشرق ( كرسيف ـ بركان ـ الناظور)ومثال على قساوة العيش في هذه القرى المحاذاة لجبل بويبلان نجد دوار روكو فالسكان هناك محرومون من نور الشمس طيلة فصل الشتاء لأنهم يقطنون بمحادات الجبل كما تنقطع الطرق الرئيسية المؤدية الى الدواوير أما المسؤولون والمنتخبون فلا وجود لهم إلا عند الإنتخابات حيث يحصلون على أصوات السكان ويملؤون جيوبهم ثم يختفون حتى الإنتخابات القادمة


المرجو نشر المقال كخبر وليس تعليق
15 - مميس ن ام جنيبة الخميس 29 يناير 2015 - 22:18
الصورة تعود لدوار ام جنيبة جماعة المرس اقليم بولمان. اخدت يوم الاثنين الماضي.
16 - abrouti Trimicha الخميس 29 يناير 2015 - 22:26
مادام الطاقم التلفزيون غير متوفر في المنطقة فلا مجال المسؤولين ان يتنقلوا بدون كاميرا .
17 - asma الخميس 29 يناير 2015 - 22:43
هذه الصورة مأخوذة في قرية امجنيبة جماعة المرس اقليم بولمان...موجودة في سفح تيشوكت....وتعاني من التهميش خاصة في مرسم الشتاء...الاسف حتى معانات سكانها نسبت لاشخاص اخرين....المرجو تصحيح الخطأ
18 - wald lablad الخميس 29 يناير 2015 - 23:04
لماذا الإعلام العمومي لا يعير أي اهتمام بإقليم تازة و بمنطقة بويبلان خاصة
رغم ما تعانيه المنطقة الجبلية من قساوة المناخ و صعوبة التضاريس
هل من العرف أن تقع كارتة في المكان لعل الأضواء تسلط على الواقع المعاش
19 - أمين الخميس 29 يناير 2015 - 23:10
أخي العزيزإذا كنت في التعليم عليك أن تعلم أن منتخبو الدوار هم المسؤولون عن هذه الأشياء و ليس الدولة أو السلطات المركزية.
إذا كنا نظن أن الرباط هي المسؤولة يجب حذف المجالس القروية في الناحية.
و لماذا نحن دائما نذهب إل الأذن البعيدة و ليست القريبة.
و هذا درس للمساكين الذين يسكنون في ذالك الجبل,لكي يعرفوا لمن يعطوا أصواتهم المرة المقبلة و كيف يمكن له إختيار من يمثلهم و ينوب عنهم .
المشكلة هي مشكلة الثقافة العامة.
هم سكنة بريئة و في نفس الوقت هي السبب في هذه المعانات.
20 - عتيق من صفرو الجمعة 30 يناير 2015 - 00:25
إشتغلت في بويبلان وبالضبط في دوار روكو ثلاث سنوات من2010إلى 2013والحقيقة أنني استفدت من الكهرباء في مسكن المدرسة.لكن للأسف عندما تتساقط الثلوج غالبا ما ينقطع الكهرباء.ويستمر انقطاعه أيام وفي سنة2013تساقطت الثلوج وانقطع الكهرباء تقريبا شهر.وتصوروا حياة السكان عندما تنقطع الكهرباء فلا إضاءة ولاتلفزة فقط البرد القارس في داخل وخارج المنازل.الطرق وعرة وفيها مخاطر الانزلاقات إما بسبب التربة الخشنة والاحجار الصغيرة او بسبب الثلوج.من روكو نستغرق تقريبا ساعتين للوصول للطريق المؤدية لرباط الخير وعندما نصل فعلينا انتظار ما يسمى النقل السري.وإذا كنت محظوظا قد تركب مع المواشي والبهائم. ولكن إياك وأن تبحث عن النقل في كل الايام .ولكن فقط في أيام الاثنين والاربعاء والسبت حيث قد تتمكن من الفوز بمقعد في الناقلة على خشبة في داخلها أو فوق السطح.
إن الطبيعة رحيمة بمغربنا .فبويبلان رغم قساوته فالطبيعة بريئة من معاناة السكان ولكن المسؤولين هم سبب المعاناة.فكيف لاتتدخل الدولة لتخصص نقل رسمي يومي لتلك المناطق وتجبر عمال وزارة التجهيز على عدم التهاون في إزالة الثلوج فالمضحك أن الطرق موجودة والنقل غائب.
21 - إبن الصورة الجمعة 30 يناير 2015 - 00:36
مع احترامي للجريدة المفظلة هذه الصورة من دوار أم جنيبة الواقع شرق بولمان على بعد 12 كلم
22 - علي الجمعة 30 يناير 2015 - 09:50
الصورة لدوار امجنيبة على بعد 10 كلم من بولمان. وهي تقع في سفح قمة تيشوكت. أنصح كل من يرغب في السياحة الجبلية زيارتها و هي بالمناسبة تتوفر على أعلى بحيرة في اﻷطلس المتوسط "أجلمام" باﻹضافة إلى أن بلوغ قمة "لالة أم البنت"(2796 متر)سهل جدا. وهي تتوفر على منابع مائية أعلى القمة. أضن أن أحسن طريقة لرفع التهميش عن هذه المناطق هو زيارتها و ليس بالضرورة توزيع المساعدات مما يحفظ كرامة السكان.
23 - bouka الجمعة 30 يناير 2015 - 18:20
في هذا الوطن نقول يحسن عوان اللي جات فيه ارجوا الله ان يجعل لهم مخرجا ويرحمهم برحمته التي وسعت كل شيئ ....فاين الذين كانوا يقولون كلنا شارلالي ابدوا فليستيقظوا ويقولون كلنا سكان بويبلان او كلنا بولمان او او واو لاحول ولاقوة الابالله.........
24 - bin taza w bouyablan السبت 31 يناير 2015 - 02:47
الصورة للتقريب من الموضوع فقط و أعتقد قبل شهر أبريل يستحيل الوصول إلى هذه المنطقة فبالأحرى أخذ الصور... أما فيمآ يخص تازة فبدون تعليق وأعتقد غزة أصبحت قبل تازة......
25 - rachid السبت 31 يناير 2015 - 18:57
بويبلان جبل مغربي في سلسلة الأطلس المتوسط بإقليم تازة، يتميز بوجود الثلج على السنة إلا شهري يونيو وغشت يتميز بتواجد غطاء نباتي كثيف من أشجار الأرز والصنوبر. يقصده السياح من المغرب والبلدان الأوروبية خاصة وأنه يتواجد بالقرب من مغارة الواد البارد يهتم سكان هذه المنطقة بتربية الغنم والنحل وقد تأسست عدة تعاونيات من أجل دعم السكان واستغلال موارد المنطقة.
يبلغ طول الجبل أكثر من 3000 م وتقطن بمحاداته مجموعة من القبائل نذكر على سبيل المثال ايت الفرح وهم شرفاء ادارسة وايت عبد العزيز وايت خيار وايت رحمون وايت ثلث وغيرها من القبائل التي قاومت شراسة الظروف الطبيعية لاعمار هذه المنطقة المنسية من المغرب.........رشيد محمود
المجموع: 25 | عرض: 1 - 25

التعليقات مغلقة على هذا المقال