24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4307:0913:2716:5119:3420:49
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | عسكر الجزائر يشدد حراسة حقول النفط والغاز

عسكر الجزائر يشدد حراسة حقول النفط والغاز

عسكر الجزائر يشدد حراسة حقول النفط والغاز

فرضت وزارتا الداخلية والدفاع في الجزائر بالتنسيق مع شركة سوناطراك النفطية، يوم السبت، إجراءات أمنية مشددة في محيط حقول النفط والغاز في 6 محافظات بالجنوب الجزائري، بعد محاولة محتجين ضد مشروع الغاز الصخري اقتحام مقر شركة نفطية أمريكية، بحسب مصدر أمني.

وقال المصدر الأمني الجزائري، الذي طلب عدم الكشف عن هويته، إن "وزارتي الداخلية والدفاع فرضتا إجراءات أمن مشددة في محيط العشرات من حقول النفط والغاز، والمرافق التابعة لشركة سوناطراك النفطية الجزائرية وعدد من شركات النفط الأجنبية العاملة في الجزائر في 6 محافظات بالجنوب".

وجاءت اجراءات الأمن المشددة الجديدة التي شملت، حسب المصدر ذاته، "نشر قوات عسكرية قرب حقول النفط وقوات من الدرك الجزائري"، في ظل موجة احتجاجات في محافظات الجنوب الجزائري للمطالبة بوقف مشاريع استغلال الغاز الصخري.

وشهدت منطقة "بين السهلتين" (10 كلم غرب مدينة عين صالح جنوبي الجزائر)، منتصف نهار السبت، مواجهات بين محتجين رافضين لقرار الحكومة استغلال الغاز الصخري وقوات الدرك (تابعة للجيش) حيث تدخلت الأخيرة لمنع وصول محتجين إلى محيط موقع عمل شركة "هاليبرتون" الأمريكية التي تدير أحد حقول النفط بالمنطقة.

وقال الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، الثلاثاء الماضي، في رسالة للجزائريين بمناسبة ذكرى تأميم المحروقات "إنه يجب الاستفادة من الطاقات التقليدية وغير التقليدية، والطاقات المتجددة المتوفرة في البلاد مع الحرص على حماية صحة المواطنين والبيئة".

وتابع: "النفط والغاز التقليدي والغاز الصخري والطاقات المتجددة كلها هبة من الله، ونحن مناط بنا حسن تثميرها والاستفادة منها"، في إشارة منه إلى رفض التراجع عن المشروع.

وبوتيرة يومية، تشهد محافظات الجنوب الجزائري مند نهاية ديسمبر الماضي مسيرات تطالب بوقف استكشاف واستغلال الغاز الصخري، ونظمت الثلاثاء الماضي أحزاب معارضة احتجاجات في ذكرى تأميم الصناعة النفطية بالجزائر، والذي يصادف 24 فبراير/شباط 1971.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (16)

1 - Plombier الأحد 01 مارس 2015 - 12:15
Les Américains ont avertis leurs citoyens de ne plus voyager en Algérie, car ça sent le Roussillon, c'est le début de la fin d'une injustice et mépris du peuple Algérien par son propre régime assassin et égorgeur
2 - sofiane الأحد 01 مارس 2015 - 12:19
لماذا هذا الابتزاز و البحث عن المشاكل , انها حقول غازهم و بترولهم و في صحرائهم فما دخلنا نحن ?
3 - لا ينفع إلا الصح الصحيح الأحد 01 مارس 2015 - 12:21
و ما شأننا نحن إن شددوا الحراسة على حقول النفط. الأجدر بنا أن نركز على الحلول للمشاكل التي تتخبط فيها غالبية الشعب و التي سببها من كان مفروض فيهم أن يكونوا في خدمته عوض أن يسرقوه بشتى الطرق، القانونية و الغير قانونية. كفى من صرف انتباهنا عن واقعنا المرير.
4 - ...so tired... الأحد 01 مارس 2015 - 12:52
مشاكلنا اكبر من مشاكل الجارة الجزائر
كفى من مبدأ عدو عدوي صديقي ...
عقنا بكم
5 - Baali de Tiddas الأحد 01 مارس 2015 - 13:14
l'armée assure la garde et les responsables du regime algerien s'enrichissent au détriment du peuple. Ils se permettent même de détourner en leur faveur les aides internationales octroyées aux sequestrés de Tindouf de complicité avec Marrakchi et compagnie
6 - Avril الأحد 01 مارس 2015 - 13:23
Je veux juste corriger le numéro 3 mansour algérien , bientôt le mois d'avril et l'ONU va prolonger la mission du minurso comme les autres années , et s'il y a le moindre changement on va les envoyer, alors réveille toi des mensonges de tes journaux et va occupé toi de vos problème , les gens de Ain saleh manifestent contre l'exploitation de l'eau , s'il y'a des hommes en Algérie , qu'ils essaient de libérer un cm de notre Sahara, au lieu de gaspiller votre argent depuis 40 ans
7 - ولد حميدو الأحد 01 مارس 2015 - 14:15
لو كان سكان الجنوب يستفيدون من التروات فسوف لن يعارضوا استخراج الغاز الصخري و الاستفادة ليس توزيع الاموال بل توفير الشغل و المرافق الاجتماعية
8 - abd da3if الأحد 01 مارس 2015 - 14:27
a mansour 3

qui a boycotte grans montana de dakhla;personne ;c est dans votre imaginaire.
ce n est pas un dictateur comme mugabe que va ecouter les grandes nations ;recherche par la justice internationale de surcroit.
ce ne sont les billets vert de l or noir contenus dans la valise de lamamra qui vont dissuader les personalites internationales de venir au maroc et a dakhla precisemment.
revez revez ca faut 39 que vous etes en sommeil ptofond;ca vous va ;meme l' ai vous envie.
9 - bouchareb الأحد 01 مارس 2015 - 15:16
la mafia militaro politique a senti le brulé.le peuple algerien n accepte plus d etre berné.c est le début du début.
10 - Marocain الأحد 01 مارس 2015 - 16:03
On s'en fout de ce rapport...et de ton poisson d'Avril et tu verras que c'est un vrai poisson d'Avril... De toute façon, le Maroc est dans son sahara et ce n'est pas un papier qui le fera sortir du sahara et encore moins les petits soldats en bois d'Alger aidés par des traitres venu d'Arabie et se croient vraiment dans leur pays....
11 - مغربي وطني الأحد 01 مارس 2015 - 16:25
متفق 100% مع تعليق 14 "المغرب عندي في الدم"
وءاطلب من sofiane و ...so tired... مراجعت افكارهم خاصة اءذا كان عندهم شيء من الروح الوطنية ذالك واجب وطني لانقاش فيه خاصة واءعداء الوحدة الوطنية مستمرين في عداءهم للمغرب و المغاربة منذ سنين و ما زالوا على هذا النهج بصحفهم واءعلامهم و شباهم الحاقد و الحسود

الروح الوطنية واجب على كل مغربي و الحمد للاه على نعمة الءسلام ونعمة المغرب
شكرا لنشر واجب وطني
12 - لعريسي محمد الأحد 01 مارس 2015 - 16:31
المغرب والدول المتقدمة تنتج الصناعة المتقدمة والفلاحة والاختراعات التي تدر على شعوبها الرفاهية والتقدم الدائم. والخرائر وجنرالاتها المفسدين ينتجون النفط الصخري المسموم لكي يدمروا البيئة ويقتلون شعوبهم المحتاجة ويعيشون هم في الشمال في رفاهية وبدخ وتقديم الرشاوي بالأموال الطائلة لمعادات المغرب الشريف في صحرائه. والحقيقة تقال إنها اشر دولة عرفها التاريخ الإسلامي و لا فخر.
13 - زبير الأحد 01 مارس 2015 - 17:28
اسمه الجيش الوطني الشعبي سليل جيش التحرير الذي حرر الجزائر شبر شبر شوفوا الفرق بينه وبين جيش ملككم ...شاااااسع
14 - Minarkiza الأحد 01 مارس 2015 - 17:33
الجزاءر رغم الحصار والطوق الأمني والتعثيم الإعلامي الدي تنهجه داخليا لتبرير سياستها الداخلية المبنية عي القمع واستنزاف خيرات الجزاءر علي حساب سياستها الخارجية التي تعتمد علي دعم الاٍرهاب الدولي والتدخل في الشؤون الداخلية للدول المجاورة نمودج المغرب وليبيا الا ان الأمور تخرج علي السيطرة مثلما يحدث الان في جنوب الجزاءر بخصوص استخراج الغاز الصخري ومخافي اعظم
15 - F-16 الأحد 01 مارس 2015 - 17:40
يقول بوتفلقة المغربي لشعبه ""وقال الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، الثلاثاء الماضي، في رسالة للجزائريين بمناسبة ذكرى تأميم المحروقات "إنه يجب الاستفادة من الطاقات التقليدية وغير التقليدية، والطاقات المتجددة المتوفرة في البلاد مع الحرص على حماية صحة المواطنين والبيئة"". ومتى كنت تهتم بحياة الناس ياالوجدي الان بدات لك حياة الناس مهمة ;وانتم تسرقون وتشترون المقاهي والنوادي في اوروبا وتاتي الى فرنسا لتعالج ياك لاتحبون ferança كما تسمونها وتهرولون اليها للعلاج هل الشعب الجزائري الذي تحب له الخير ياتي الى فرنسا قصد العلاج لوكنت تحب الخير لبلادك ولمواطنيك لرشحت نفسك مرة اخرى لارضاء كابرناتك الذين يحكموك , انت يابوتفليقة لست انسان حر
16 - citoyen الأحد 01 مارس 2015 - 18:23
il faut dire l'armée française composée de généraux pro-Français qui protège les puits de pétrole et de gaz et non l'armée algérienne qui n'existe pas puisque le gaz et le pétrole sur sol algérien appartient à la France et non au peuple algérien.
المجموع: 16 | عرض: 1 - 16

التعليقات مغلقة على هذا المقال