24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4606:2913:3917:1920:3922:07
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟
  1. بوريس جونسون .. صاحب مواقف مثيرة للجدل رئيسا لوزراء بريطانيا (5.00)

  2. الحاتمي: الدعوة إلى الخلافة وهم يُخفي المصالح المادية لرجال الدين (5.00)

  3. العنصرية تطال المتحدثة باسم الحكومة الفرنسية (5.00)

  4. خطاب ديني وسلوك لا أخلاقي .. "سكيزوفرينية" تصيب المجتمع المغربي (5.00)

  5. مسؤوليات الحمل وتربية الأطفال تبعد المغربيات عن المناصب العليا (1.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | شراكة تروم معالجة نفايات طبيّة بمدينة العيون

شراكة تروم معالجة نفايات طبيّة بمدينة العيون

شراكة تروم معالجة نفايات طبيّة بمدينة العيون

تم توقيع اتفاقية شراكة حول تدبير ومعالجة النفايات الطبية بمدينة العيون، وذلك تفعيلا للقوانين المتعلقة بالمحافظة على البيئة وتدبير النفايات الطبية والصيدلية.. وتهدف هذه الاتفاقية، التي تم توقيعها بين المجلس البلدي للعيون وجمعية الصحة والبيئة والتنمية الاجتماعية بالعيون والمديرية الجهوية للصحة لجهة العيون- بوجدور- الساقية الحمراء وشركة تدبير النفايات بالعيون إلى خلق إطار قانوني لتدبير ومعالجة النفايات الطبية على مستوى مدينة العيون..

وتندرج هذه الاتفاقية التي تم التوقيع عليها خلال تواصلي نظمته جمعية الصحة والبيئة والتنمية الاجتماعية بالعيون بمشاركة السلطات المحلية وعدد من الفاعلين المحليين تحت شعار: "الصحة والبيئة مسؤوليتنا جميعا" في إطار تفعيل قرار المجلس البلدي للعيون الصادر بتاريخ 15 شتنبر 2014 الذي يرمي إلى دعوة منتجي النفايات الطبية إلى تأسيس إطار قانوني لتدبيرها.

وأوضح رئيس المجلس البلدي للعيون، حمدي ولد الرشيد، أنه بموجب هذه الاتفاقية فإن جميع المصحات والمستشفيات سواء في القطاع الخاص أو العام بالمدينة تلتزم مع شركة النظافة بتدبير نفاياتها نظرا لما لهذه الأخيرة من تأثير سلبي على البيئة وعلى صحة المواطنين.

من جهته، أكد المدير الجهوي للصحة لجهة العيون- بوجدور- الساقية الحمراء، الدكتور رشدي قدار، أن هذه الاتفاقية هي تفعيل لمخطط وزارة الصحة 2012-2016 الذي يدعو إلى خلق شراكة بين القطاعين الخاص والعام من أجل معالجة النفايات الطبية والصيدلية مضيفا أن الاتفاقية تندرج أيضا في إطار تفعيل القوانين الجاري بها العمل في مجال معالجة النفايات الطبية وخاصة القانون رقم 00- 28 المتعلق بتدبير النفايات والتخلص منها.

من جانبه، أكد رئيس جمعية الصحة والبيئة والتنمية الاجتماعية بالعيون، سعيد السياح، أن توقيع الاتفاقية مع الأطراف المعنية هو مؤشر جيد على مدى اهتمام مختلف الفاعلين المحليين بصحة المواطنين والحفاظ على سلامة البيئة من النفايات الطبية.. وأضاف السياح أن النفايات الطبية تعتبر من بين أخطر الملوثات البيئية إذا لم يتم معالجتها بالطرق السليمة، مشيرا إلى أن هناك عدة طرق تستخدم في هذا الإطار كعملية تعقيم وتطهير النفايات منها التعقيم بواسطة البخار وغيرها.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - متابعة الاثنين 23 مارس 2015 - 08:52
هرطقات الحداثة في الحوار المتمدن


والآن بربك أي نوع من الحشيش تفضلون وكم سعر كيلو البطاطا اليوم وهل السيارة مملؤة بالبنزين والى اين وصلت معاملة التقاعد وما بال الحصة قد تاخرت وأين السكر والزيت والطحين وهل وصلت جثة الشهيد وما هي اخبار الغائب الفقيد ؟!.

عبد الصمد السويلم
الحوار المتمدن
2 - تدويرات الاثنين 23 مارس 2015 - 09:00
نقد خطاب رجل السياسة

في مايخص صدفة حضوري لخطاب رجل السياسة في مؤتمره التالت بمدينة ميدلت يوم السبت 21 مارس 2015 على الساعة التالتة مساءا سجلت بعض الملاحظات التي سأبني عليها نقداً لماهية الخطاب السياسي المزعوم من طرف رجل السياسة،،،

نور الدين ايت المقدم
الحوار المتمدن
3 - طانزين الاثنين 23 مارس 2015 - 10:49
المشكل كاين بعض المناطق محتاجا لداك الدواء الهائل ولكيتخزن بالاطنان حتى كاتكمل المدة وتلحوه خصنا بعد الدماغ هو الأول عاد التوعية عاد المراقبة والا كانت المراقبة مغادي نحتاجو للشركة النفايات
4 - سفيان أبو للفتح الاثنين 23 مارس 2015 - 11:41
وماذا عن الأعضاء المبتورة كالأيادي والأرجل والأجنة التي تطرح بعد العمليات الجراحية الإستأصالية و عمليات الإجهاض القانونية.
أين مآلها ؟
سؤال أطرحه خصوصا بعدما بترت ساق المريض مع القدم وأخذها معه وتكفل بدفنها،ورأته أعين *البصاصين والكلوفيين* واعتقدوا أنه يدفن كنزا،فحفروا في التراب ليجدوا ساقا مع القدم مبتورة،فقامت الدنيا ولم تقعد ظنا أن هناك من ينبش القبور و يقطع أوصال الموتى بالمنشار.
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

التعليقات مغلقة على هذا المقال