24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3108:0013:1816:0218:2619:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | عرض لأبرز اهتمامات اليوم للصحف الأوروبيّة

عرض لأبرز اهتمامات اليوم للصحف الأوروبيّة

عرض لأبرز اهتمامات اليوم للصحف الأوروبيّة

اهتمت الصحف الأوروبية، الصادرة اليوم الأربعاء، على الخصوص بسقوط الطائرة الألمانية فوق جبال الألب بفرنسا وعلى متنها 150 راكبا، وزيارة رئيس الوزراء اليوناني لألمانيا والوضع في أوكرانيا، ومواضيع أخرى ذات طابع محلي.

ففي إسبانيا، اهتمت الصحف بتحطم طائرة تابعة للشركة الألمانية "جيرمان وينغ"، أمس الثلاثاء فوق جبال الألب الفرنسية، وعلى متنها 150 شخصا، بينهم 47 يحملون أسماء إسبانية.

وكتبت (لا راثون)، تحت عنوان "مأساة في جبال الألب.. 150 قتيلا"، أن مشكلا ميكانيكيا قد يكون وراء هذا الحادث، مشيرة إلى أن السلطات الفرنسية قالت إن التعرف على جثث الضحايا قد يتأخر لأيام.

أما صحيفة (إلباييس) فأوردت أن الطائرة تحطمت فوق جبال الألب دون إرسال إشارات إنذار من قبل، مبرزة أن فرق الإنقاذ تمكنت من العثور على أحد الصندوقين الأسودين لهذه الطائرة المنكوبة.

وأضافت اليومية أن الملك فيليبي السادس، الذي كان حينها في باريس في زيارة رسمية، علق زيارته لفرنسا في أعقاب هذه الكارثة الجوية.

وتحت عنوان "الرحلة 4أو9525 بدون وجهة"، نقلت صحيفة (أ بي سي) عن النائب الفرنسي الذي كان في مكان الحادث قوله "رأينا صورا مروعة في هذا المشهد، ليس هناك سوى بقايا وجثث".

وأشارت اليومية إلى أن إسبانيا وألمانيا كانتا الأكثر تضررا من تحطم هذه الطائرة، مضيفة أن جنسيات أخرى توجد أيضا ضمن لائحة الضحايا.

وفي سياق متصل، ذكرت (إلموندو) أن الطائرة المنكوبة هوت في ظرف ثماني دقائق دون إرسال إشارات إنذار، مشيرة إلى أن برج المراقبة فقد الاتصال مع الطاقم عندما سقطت الطائرة بسرعة 1219 مترا في الدقيقة.

وأضافت اليومية أن الشركة الأم ل"جيرمان وينغ"، لوفتهانزا الألمانية، أكدت أن الحالة الميكانيكية للطائرات المنكوبة كانت جيدة.

وفي ألمانيا، هيمن على تعليقات الصحف موضوع سقوط الطائرة الألمانية "جيرمان وينغز" في جبال الألب جنوب فرنسا. فاعتبرت صحيفة (مانهايمر مورغن) في تعليقها أن يوم 24 مارس 2015 هو يوم أسود للطيران التجاري الألماني بعد أن خلف حادث "جيرمان وينغز"، 150 قتيلا، بمن فيهم 16 تلميذا بالمدرسة.

وترى الصحيفة أن هناك احتمالات أن يكون وراء وقوع الحادث عطب تقني مؤكدة على ضرورة توضيح التفاصيل حول الأسباب التي أدت إلى سقوط الطائرة مما أودى بحياة جميع ركابها، في أقرب وقت ممكن، مرجحة أن يستغرق التحقيق عدة أيام أو أسابيع قبل أن يتمكن من الوصول إلى حقيقة ما حصل.

من جانبها، ترى صحيفة (باديشة تاغبلات) أنه على الرغم من الغموض الذي يكتنف حادث الطائرة إلا أنه سيؤثر كثيرا على أعصاب العديد من المسافرين ويسبب لهم شعورا بالإحباط لذلك، تقول الصحيفة، وجب الاسراع والدقة في التحقيق من أجل الوصول إلى الحقيقة وبالتالي استخلاص الدروس.

أما صحيفة (نوي أوسنايبروكر تسايتونغ)، فترى في الحادث "صدمة كبيرة جدا" للكثير من المسافرين ولرجال الأعمال الذي يقومون برحلات باستمرار بين المانيا واسبانيا وسيفكرون أنه يمكن أن يقع الحادث لأي منهم بعد سقوط الطائرة في منطقة وعرة من العالم.

بالنسبة لصحيفة (هايلبورنر شتيمة) فإن تحطم الطائرة في فرنسا حادث مروع لكنه يذكر بأن مخاطر الرحلات الجوية موجودة حتى في أوروبا حيث من المفروض أن توفر أفضل الطائرات وكذا الأطقم.

صحيفة (لايبسيغر فولكشتيمة ) ترى أن شركة الطيران الألمانية "لوفتهانزا " لديها سمعة جيدة في جميع أنحاء العالم إذ من المفروض أن تكون طائراتها حتى التي تجاوزت 24 سنة آمنة، معربة عن اعتقادها أن حرب الأسعار في الرحلات الجوية ربما بدأ يؤثر على عمليات الصيانة، مشيرة إلى أنه مجرد الشك في هذا الاحتمال يعد أمرا خطيرا.

ودعت الصحيفة، في هذا الصدد، إلى التسريع بالتحقيق بشفافية تامة وتقديم تفسير مقنع عن الحادث.

من جهتها، انصب اهتمام الصحف النرويجية بحادث تحطم طائرة "جيرمان وينغز" التابعة للشركة الألمانية العملاقة "لوفتهانزا" جنوب فرنسا وهي في طريقها من برشلونة إلى دوسلدورف.

وفي هذا الصدد، أشارت صحيفة (في غي) إلى أن مسألة تفسير أسباب اختفاء الطائرة من على شاشات الرادار على الطريق عبر جبال الألب الفرنسية سيتطلب وقتا للإجابة عليها.

وأضافت أن من بين ضحايا الطائرة ال 150 هناك العديد من المواطنين الألمان والإسبان، من ضمنهم 16 طالبا من إحدى المدن الألمانية كانوا في طريق عودتهم من رحلة تبادل دراسية مع مدرسة في برشلونة بإسبانيا.

من جانبها، أشارت صحيفة (افتنبوستن) إلى حالة الصدمة التي خيمت على مدينة هالتيرن الألمانية الصغيرة حيث كان من بين ضحايا الطائرة عدد من التلاميذ والأساتذة المنحدرين منها.

ونقلت الصحيفة شهادات لبعض سكان المدينة وتلاميذ عبروا عن حزنهم جراء فقدان زملاء لهم في هذه الفاجعة، مشيرة إلى أن بعض آباء الضحايا لم يكونوا على علم بالحادث وتوجهوا أمس إلى مطار دوسلدورف لاستقبال أبنائهم.

وأضافت أنهم بالمقابل وجدوا في استقبالهم فريق الأزمة الذي شكلته السلطات والذي أخبرهم بأن الطائرة تحطمت في جنوب فرنسا.
من جانبها، أوردت صحيفة (داغبلاديت) تصريحات لبعض أهالي وأقرباء الضحايا من بينهم فنانون عبروا عن حالة الحزن التي تخيم عليهم، مشيرة إلى أن التلاميذ الذين لقوا مصرعهم معظمهم من الفتيات.

وأكدت أن من بين ضحايا الطائرة الألمانية مواطنون من جنسيات مختلفة كانوا على متنها في اتجاه ألمانيا.

وفي روسيا، سلطت الصحف الضوء على تحطم طائرة "أيرباص 320" الألمانية التي كانت تقل 150 شخصا بينهم 144 راكبا، أمس الثلاثاء في جنوب فرنسا، مبرزة أن الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند رجح مقتل جميع الركاب وأفراد طاقمها.

وأوضحت أن الطائرة التابعة لشركة "جيرمان وينغ " تحطمت أثناء رحلتها من برشلونة الإسبانية إلى دوسلدورف الألمانية ، بعد أن اختفت من على شاشات الرادار قرابة الساعة الحادية عشرة بالتوقيت المحلي. وتمكنت مروحيتان تابعتان للدرك الفرنسي من رصد حطام الطائرة في مقاطعة ألب البروفنس العليا ما بين مدينتي دين لي بان بارسيلونيتي.

وبخصوص الموقف الروسي من الأزمة الأوكرانية، اشارت (روسيسكايا غازيتا ) الى أن موسكو أعلنت أن الأزمة الحالية في أوكرانيا نتيجة مباشرة لتدخل الغرب في شؤون هذا البلد.

وذكرت بأن "سيناريو التدخل في شؤون دول أخرى نفذ كذلك في أوكرانيا، إذ حدث تغيير للسلطة بشكل غير دستوري في فبراير2014 بدعم مباشر من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، وأدى ذلك إلى وقوع أحداث مأساوية نتجت عنها حرب أهلية في جنوب شرق البلاد".

صحيفة (كوميرسانت) ذكرت، من جهتها، أن سياسة البنك المركزي الأوروبي تسببت في تدفق رؤوس أموال كبيرة في منطقة اليورو، الشيء الذي أوقع الضغط على سعر العملة الموحدة. وأضافت الصحيفة أنه في معظم الحالات، يتم توجيه التدفقات النقدية إلى البلدان الأوروبية والولايات المتحدة الأمريكية خارج منطقة اليورو.

وعلى صعيد آخر، تناولت صحيفة (نوفيه ازفيستيا) نتائج الانتخابات المحلية في فرنسا، التي أشارت الى تراجع شعبية الحزب الاشتراكي الحاكم. وقالت الصحيفة إن الرئيس الفرنسي السابق ساركوزي عاد الى الساحة السياسية قبل فترة قصيرة نسبيا، وحصل حزبه على 29 بالمائة من اصوات الناخبين (في الانتخابات المحلية)، حيث يحتمل رفع هذه النسبة في الجولة الثانية التي ستجري في 29 مارس الجاري.

وفي اليونان واصلت الصحف اهتمامها بزيارة رئيس الوزراء أليكسيس تزيبراس لألمانيا ومباحثاته مع أنجيلا ميركيل لكسر الجليد في العلاقات بين البلدين ما سيفضي وفقها الى توافقات مستقبلا حول خطة الإصلاحات اليونانية.

صحيفة "كاثيمينيري"، كتبت أن تزيبراس سيكون عليه بعد عودته لأثينا إقناع الفصائل المتشددة في حزب سيريزا اليساري الراديكالي بدعم الإصلاحات الاقتصادية لحكومته وإتمام القائمة المتعين إرسالها لشركاء أثينا.

وقالت الصحيفة انه سيكون على تزيبراس إقناع أعضاء المكتب السياسي للحزب والنواب البرلمانيين لسيريزا حيث كان لحد الآن أربعون منهم يرفضون أي سياسة اقتصادية جديدة لا تنهي سياسة التقشف الاقتصادي، وذلك من أجل تسهيل عملية التصويت البرلماني على الخطة المتوقعة والتي من شأنها تأمين تمويل جديد لليونان الى غاية نهاية يونيو المقبل.

صحيفة "تانيا" تناولت الحكم الصادر أمس الثلاثاء على وزير المالية الأسبق في حكومة جورج بابانديرو بالحبس سنة مع وقف التنفيذ بتهمة حذف أسماء ثلاثة من أقاربه من قائمة اليونانيين المتهمين بالتهرب الضريبي أو ما يعرف بقائمة "لاغارد" التي وضعتها المديرة العامة لصندوق النقد الدولي وتضم اسماء 2000 يوناني متهمين بتوفرهم على حسابات بنكية في الخارج.

واعتبرت أن المحكمة متعت جرجس باباكونسطانتيينو الذي سبق وأن شغل منصب وزير المالية من 2009 الى 2011 بأقصى شروط التخفيف بعد أن اعتبر القضاة ال 13 أنه مسؤول عن تعديل وثيقة وكيفوها جنحة بدل جناية.

وفي فرنسا، سلطت صحيفة (لوموند) الضوء على الملف النووي الايراني، مشيرة الى وجود "توتر" بين واشنطن وباريس بسبب الخلافات بين الحليفين بشأن المفاوضات الجارية بين ايران وبلدان "ب 5 زائد واحد" التي تضم الاعضاء الخمسة الدائمين بمجلس الامن اضافة الى المانيا.

وأضافت الصحيفة أن فرنسا ضاعفت من تحذيراتها حول عدد من النقاط الاساسية المتعلقة باتفاق محتمل، وخاصة المدة،ورفع عقوبات الامم المتحدة ضد طهران، وبرنامج البحث والتطوير النووي الايراني، موضحة أن باريس تبحث عن انتزاع تنازلات من ايران، فيما ترغب الولايات المتحدة الامريكية في التوصل الى اتفاق قبل متم الشهر.

من جهتها، خصصت صحيفة (ليبراسيون) تعليقاتها لحادث تحطم الطائرة الالمانية أمس بمنطقة الألب الفرنسية، مشيرة الى ان هذه الفاجعة التي اودت بحياة 150 شخصا، تعتبر اسوء كارثة جوية على التراب الفرنسي منذ ازيد من ثلاثين سنة.

وأضافت الصحيفة أنه لم يتم بعد معرفة اسباب الحادث الا انه تم العثور على احد الصندوقين الاسودين للطائرة مما سيمكن من الحصول على معلومات بشأن الحادث.

من جانبها، سلطت صحيفة (لوفيغارو) الضوء على مشروع التبسيط الجبائي الذي قد يتم عرضه متم الربيع من قبل وزارة المالية الفرنسية، والذي سيجعل الاداء والتصريح بالضريبة على الدخل على الانترنيت إجباريا كما هو الشأن بالنسبة للمقاولات.

وأضافت الصحيفة أن هذا القرار سيتيح الاقتصاد في نفقات التدبير، وتبسيط عمل المصالح الجبائية للدولة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

التعليقات مغلقة على هذا المقال