24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4206:2613:3917:1920:4222:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد بقاء رونار مدربا للمنتخب الوطني المغربي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | استقبال رسمي بالعيون لناجية من "فاجعة طانطان"

استقبال رسمي بالعيون لناجية من "فاجعة طانطان"

استقبال رسمي بالعيون لناجية من "فاجعة طانطان"

استقبل وفد رسمي مساء أمس الجمعة بمطار الحسن الأول بالعيون الطفلة نهيلة عرافي، أحد ضحايا "فاجعة طانطان"، والتي تعافت بعد أن قضت نحو أسبوع بالمستشفى الجامعي ابن طفيل بمراكش، قادمة من مدينة الدار البيضاء حيث استكملت علاج الحروق التي لحقتها.

وعند نزولها من الطائرة سلم لها والي الجهة رسالة ملكية، تمنى لها من خلالها الملك الشفاء العاجل، وذالك عقب نجاتها من الحادث المروع الذي خلف أزيد من 34 قتيلاً، أخرهم كانت الفتاة التي قضت متأثرة بحروق من الدرجة الثالثة.

وضم الوفد كل من والي جهة العيون بوجدور الساقية الحمراء، ورئيس الجماعة الحضرية للعيون ومسؤوليين عسكريين وأمنيين وبعض من رؤساء المصالح الخارجية ومنتخبين وجمعويين وزملاء الطفلة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (12)

1 - مجد السبت 18 أبريل 2015 - 06:47
الحمد لله على كل حال ،الله سبحانه لا يسأل عما يفعل وهو السميع العليم علام الغيوب
2 - اخوك في الله السبت 18 أبريل 2015 - 07:23
الحمد لله على سﻻمتك و رحم الله زمﻻءك واصدقاءك وانا لله وانا اليه راجعون
3 - Souhail السبت 18 أبريل 2015 - 08:13
يتبين من العنوان أن السينما حاضرة بقوة لكن غياب وزير النقل أو نائبه يطرح أكثر من علامة إستفهام
4 - صحراوي و أفتخر السبت 18 أبريل 2015 - 08:30
مبادرة صحيح أنها طيبة جدا لكن كان من الأولى أن لا تتم !! يا أخي اتقوا الله في شعور الثكالى -أهل المتوفيين-... أيام الباكلوريا كنت أدرس و أخي الأكبر في نفس القسم و في نهاية السنة نجحت ورسب شقيقي لأن مستواه كان متواضعا .. وكنت أنوي أن احتفل بنجاحي لكن أبي رفض رفضا باتا وذلك احتراما لشعور أخي الأكبر ولو أني حزنت حينها لكن بعد النضج أدركت الحكمة وراء قرار والدي ... وكذلك هو الشأن هنا .. فمن عائلة المتوفين من سيفرح فعلا للناجية ويدعوا لها ... لكن أكثرهم -و أجزم- أنها ستكون حفلة حزن وأسى بالنسبة لهم أكثر من شعورهم بالفرح... فلايدرك شعور الوالدين و ألمهم إلا من كان له أولاد وفقدهم.
5 - Hassan السبت 18 أبريل 2015 - 08:34
اقل ما يمكن فعله تجاه هذه الطفلة البريئة اظهار بعض المواسات لها
6 - abdou السبت 18 أبريل 2015 - 08:51
برقية فحواها ان ﻻ تقول الحقيقة عن سبب الحادث و اﻻ سوف تعدب ةي و كل عائلتها
7 - Amine Moufid السبت 18 أبريل 2015 - 09:24
على سلامتها مسكينة ونتمناو ميكونوش عندها شي حروووق بليغة و الله يرحم المرحوومين ياربي في هد النهار
8 - مغربية السبت 18 أبريل 2015 - 10:07
الحمد لله على سلامتها..واظن انها ستحتاج علاج نفسي لكي تتخطى كل ماراته وعاشته...وان شاء الله سياكد البحث المتورطين في داك التهريب للمحروقات...وينالون جزاءهم حتى يستطيع اهل الشهداء اقامة عزاء نفسي فعلي والترحم على ابناءهم
9 - احساس السبت 18 أبريل 2015 - 10:18
الحمد لله على سلامتك ابنتي
ابتسامة لا تقدر بثمن ~
10 - رياضة السبت 18 أبريل 2015 - 10:44
الحمد لله على نجاتها من الموت، أتمنى ان تكون بالموازات مع هذا الاستقبال مرافقة نفسية لهذه الطفلة.
اما كاتب المقال، عذراً فان "ذلك" تكتب وليس "وذالك عقب نجاتها". لعله خظأ مطبعي.
11 - متألمة الأحد 19 أبريل 2015 - 01:05
المبادرة طيبة، و دعواتي للخالق بأن يرزق الصبر و السلوان العائلات المكلومة، التي ستفرح حقا لهذه الطفلة، و في نفس الوقت ستتذكر أبناءها و ذويها الذين قضوا في الحادث.
إنا لله و إنا إليه راجعون.
12 - متألمة الأحد 19 أبريل 2015 - 01:05
المبادرة طيبة، و دعواتي للخالق بأن يرزق الصبر و السلوان العائلات المكلومة، التي ستفرح حقا لهذه الطفلة، و في نفس الوقت ستتذكر أبناءها و ذويها الذين قضوا في الحادث.
إنا لله و إنا إليه راجعون.
المجموع: 12 | عرض: 1 - 12

التعليقات مغلقة على هذا المقال