24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3208:0113:1816:0218:2519:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | وزارة الصحة توقف طبيبة متغيّبة ببرشيد

وزارة الصحة توقف طبيبة متغيّبة ببرشيد

وزارة الصحة توقف طبيبة متغيّبة ببرشيد

أسقطت المصالح التابعة لوزارة الصحة ثالث طبيبة للنساء والتوليد، في شهر واحد، متلبسة بتهربها من أداء مهامها في مستشفى برشيد العمومي، عبر إدلاءها بشهادة طبية بلغت مدتها 19 شهرا مقابل العمل بشكل غير قانوني داخل عيادة خاصة، حيث قررت الوزارة تحريك المسطرة التأديبية في حقها، وإحالة صاحبة العيادة على الهيئة الوطنية للطبيبات والأطباء.

ويتعلق الأمر، حسب مصدر هسبريس، بتوقيف طبيبة للنساء والتوليد في مستشفى برشيد تدعى (س.س)، عن العمل وتوقيف أجرتها وإحالتها على المجلس التأديبي، مع مطالبتها بإرجاع أجرة 19 شهراً، ثمنا لفترة إجازة مرضية كان تقدم خلالها شهادات طبية لتزاول العمل في إحدى العيادات الخاصة بشكل غير مشروع.

ويورد المصدر ذاته أن مصالح الوزارة ضبطت الطبيبة وهي تفحص المرضى بطريقة غير قانونية داخل إحدى العيادات الخاصة، والتي تعود ملكيتها لطبيبة عامة بالمدينة ذاتها، ما رأت فيه الوزارة تحدياً صارخا لمقتضيات القانون، خاصة قانون مزاولة مهنة الطب 13-131، مضيفا أن الطبيبة الموقوفة بدأت في تقديم شهادات طبية منذ شتنبر 2013، ما يناهز 19 شهراً، بغرض الاستفادة من إجازة مرضية.

ويأتي هذا الإجراء، بعد حالتين مشابهتين أعلنت عنهما وزارة الصحة خلال الشهر الجاري، وشملتا توقيف طبيبة للنساء والتوليد كانت تشتغل في مستشفى ميسور، بعد ضبطها وهي تزاول مهامها بـشكل غير مشروع بإحدى العيادات الخاصة بالرباط، حيث تعمدت إلى الإدلاء بشواهد طبية بلغت مدتها 51 شهراً، وهو الإجراء الذي طال أيضا طبيبة أخرى للنساء والتوليد بمستشفى تنغير، التي ضبطت بإحدى العيادات بمدينة الجديدة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (64)

1 - issam الأحد 26 أبريل 2015 - 17:12
لا حول ولا قوة الا بالله و غدا امام الله يا دكتورة ماذا سيكون جوابك
2 - saad الأحد 26 أبريل 2015 - 17:14
je comprend pas ces certificats sui durent plus d un mois !! est ce que le ministère ne peut pas mettre un système informatique simple qui détecte ce genre de choses ???? !!!!!
3 - مصطفى شفان الأحد 26 أبريل 2015 - 17:14
19 شهرا ألم يكن من الواجب التحقق من الشهادة الطبية و مدة العجز التي ﻻ يمكن أن تصل إلى 19 شهرا إﻻ في حالة شللها أو شيء من هذا القبيل حماها الله و هداها و هدى مسؤولينا و موظفينا.
4 - ناصح امبن الأحد 26 أبريل 2015 - 17:39
ليت الامر ينتهي عند هاته الطبيبة..فهاته الظاهرة مع كامل الحسرة والالم متفشية في بلادنا وفي شتى الميادين وهذا لا يخفى على احد....فيا راعوا هذه الامة تحركوا وقوموا بالواجب الذي تسلمتم مقاليده امام الله...
5 - متتبع الأحد 26 أبريل 2015 - 17:43
الى الامام يا احسن وزير صحة عرفه المغرب
6 - جواد من فاس الأحد 26 أبريل 2015 - 17:45
الله يعاونك اسي الوردي على محاربة الفساد .
7 - حريزي الأحد 26 أبريل 2015 - 17:45
هاديك طبيبة الله يخد فيها الحق أنانية واستغﻻلية وكانت كتحتقر مرضة ديالها و أكبر طماعة سرها كتر
8 - abdeladim الأحد 26 أبريل 2015 - 17:48
Cette doctoresse avait un très très gros piston au sein du ministère, parce que dès que l'on dépasse 6 mois de certificat médical dans la fonction publique on vous met en disponibilité avec arrêt du salaire u
9 - أبو إسماعيل الأحد 26 أبريل 2015 - 17:51
Les médecins de la santé publique qui n'accomplissent pas leur fonction là où ils sont affectés sont légion
Leur détection est facile il suffit de faire signer la feuille de présence à tous les médecins comme ce qui se fait pour le personnel para médical
Le ministre doit mener une campagne contre les pistonnés et ils sont nombreux
Bon courage Mr Ouardi
10 - الصحة والهاوية الأحد 26 أبريل 2015 - 17:54
قطاع الصحة يجب الجهات العليا ان تنظر فيه بالجدية اللازمة وتغيير ما يمكن تغييره رغم دسترته تكالبت عليه دئاب من نوع خاص جندت كل ما في طاقتها للسططو عليه وبتواطئ جهات عائلية ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هناك شيء ما لا يفهم ؟؟؟؟؟؟؟؟
11 - assaid الأحد 26 أبريل 2015 - 17:56
اطباء الرحمة الحمائم البيض تشوفهم تبرا مهنة الانسانية و الرحمة و نكران الذات مهنة السهر مهنة اعادة البسمة و الامل كم من طبيب اصبح صديق كم من طبيب اصبح كفرد من العائلة
ياحسرة على الضمائر اذا ماتت
12 - لا حول ولا قوة الا بالله. الأحد 26 أبريل 2015 - 17:57
يجب محاسبة مسؤوليها المباشرين بالاضافة الى الاطباء الذين سلموها هذه الشواهد بغير وجه حق ليكون الجميع عبرة للآخرين.
13 - عبد المجيد الأحد 26 أبريل 2015 - 18:02
يجب ان تمنح الشواهد الطبية للاطباء من دكاتر شرفاء تحددمهم الوزارة
14 - said الأحد 26 أبريل 2015 - 18:03
السلام عليكم جميعا هنا في زاكورة طبيبة الاعين تحضر اسبوع وتتغيب اسبوع تتناوب مع طبيب الحنجرة كل واحد اخدم سيمانة ويمشي مكاين غير الرونديفو تاع الشهر 6 المريض كان ليه الله اللهم ان هدا لمنكر نناشد السيد الوزير ان يتدخل
15 - لعايق الأحد 26 أبريل 2015 - 18:12
عادي جداً فالوزراء هم اكبر المجرمين والمنافقين وزير الشوكولاتة وزير الحمام والسرير والنعاس وزير سرق ميزانية الشبيبة والرياضة غلاب بادو وزراء يتمرحون ويتجوّلون في أوروبا لقضاء مصالحهم وزراء الحب والعشق واشياء اخري محرمة ونحن نأكل الحجر والفقر
16 - folan الأحد 26 أبريل 2015 - 18:13
المرجو من الجهات المختصة طردها وليس توقيفها ...
17 - sequals الأحد 26 أبريل 2015 - 18:14
cette personne doit etre punit severement pour etre un exemple car est tres dangereuse pour la societe .elle est pas un medecin mais est un cancer.
18 - الطبيب الزوين الأحد 26 أبريل 2015 - 18:15
ما خفي كان أعظم...
أدعوا السيد الوزير وهاته المصالح التابعة لوزارة الصحة.. إلى زيارة المناطق الجنوبية من المملكة
19 - ffff الأحد 26 أبريل 2015 - 18:17
a settat c est pire.tu vas a polyclinique ou a l hopital publiq .ils vous envoie a une climique privee qui viens de s ouvrir....c est l arnaque....
20 - bouzid الأحد 26 أبريل 2015 - 18:21
الواجب التحقيق مع الطبيب الذي منحها الرخص التي تصل إلى 19 شهر
21 - rif الأحد 26 أبريل 2015 - 18:23
حسبنا الله ونعمة الوكيل خائنة للأمانة
22 - fakir الأحد 26 أبريل 2015 - 18:34
louardi doit commencer par suspendre les voleurs de l'argent public tout prés de lui , qui ont été solennellement dénoncé das le rapport de la cours des comptes ,et dont certains grands mafiosis ont été nommés directeurs d'agences c'est très malheureux de voir toutes ces dérives qui enfonce un secteur social tant attendu par les marocains
23 - kayssar الأحد 26 أبريل 2015 - 18:43
الله ينصر الحق و عاون السيد الوردي على اطباء و ممرضين عديمي الضمير و هم كثيرون لا يرون في المرضى الا جيوبهم و ما حملت يدهم،اكثرهم بشتغلون في العيادات لجمع المال و لا بسمحون في اجرتهم في القطاع العام.
امام هدا النوع من البشر يمنع على المغربي المرض قبل الموت .....
24 - مغربية الأحد 26 أبريل 2015 - 18:45
الاطباء البيسطوني هم اللدين يقومون بهكدا افعال..اما نحن فنشتغل بضمير ونتعرض اهانات ثم تجيبك الادارة بانك طبيب وعليك تفهم وضع المريض..بالررغم من ان المريض الحقيقي ليس عنده وقت ولا جهد للملاسنات و...الخ...هادوك البيستوني قراو معانا وناجحو بدون اي مجهود وااختاروا اماكن العمل ولم يشتغلوا مثلنا في الالزامية سنتين في البادية غير عقلك وما تعالمتيه وما اشتريته من ادوات واليات العمل..اشتغلنا بالليل والنهار لان ولو كنت طبيبا عاما فالولادة لا تاخد ادنا..والجروح العميقة لا تاخد موعدا...والحمد لله مرت التجربة على خير واتدكرها بحنين...اما البيسطوني فخاصو ياخود كل ما بغا دون عناء..والمرضى هم ارقام فقط...لا اله الا الله...شكرا السيد الوردي لتطهير الميدان
25 - fayouki الأحد 26 أبريل 2015 - 18:46
قرار شجاع لم نتعود سماعه الا في الآونة الاخيرة لان ااتطباء كاموا في البرج العالي لا تطالهم المساءلة لكن جاء وقت الحساب فعهد السي الوردي اللي فرط يكرط . فين كان ضميرك؟ فين المسؤولية إمام الله ؟فين قسم ابو قراط ؟ مشى كلشي مع الريح .اللهم لا شمانة لكن اللي دارها بيديه يفكها بسنيه.
26 - احمد الأحد 26 أبريل 2015 - 18:48
Seule une organisation militaire pour les hôpitaux publics , pourrait améliorer le service ! Et un administrateur qui prépare chaque jour un rapport sur les activités du personnel
27 - nabil الأحد 26 أبريل 2015 - 19:10
هده السيبة بعينها اين التفتيش والمراقبة يا للعار .لقد وصل السيل الزبى .يجب على الحكومة ان تقوم بواجبها على مستوى كل الوزارات والمؤسسات .وكل الادارات .وتتحمل ما وعدت به الشعب في الانتخابات .من محاربة للفساد . الريع والا ختلاس. والتلاعب اتجاه المسؤولية العامة للوطن .لاجل خدمة المواطن. ( احنا كمونيين ايلا ما تحكينا ما نعطيو الريحا .) ما كانخدموش بالله يرحم الوالدين كانحبوا غير الزيار.) هدا هو الحل .
28 - عبدالله اكنسوس الأحد 26 أبريل 2015 - 19:18
يجب معاقبة المتسترسن على مثل هذه الحالات ؛ فهم اخطر من المفسدين. و ما استشرى الفساد في البلاد الا بمساعداتهم.
29 - حضي راسك الأحد 26 أبريل 2015 - 19:30
يجب أيضا متابعة الطبيب أو اﻷطباء الذين أصدروا الشهادات الطبية
30 - علي الأحد 26 أبريل 2015 - 19:31
أتمنى أن يكون السيد الوزير الوردي و مصالح وزارته نموذجا يحتدى به باقي الوزراء والمسؤولين الكبار للإسراع بوثيرة الإصلاح وليس غض الطرف عن هذه الخروقات و إيجاد المبررات الواهية لها بدعوى تعقد المشاكل أو وقوف العفاريت و التماسيح وراءها ثم نقول عفا الله عما سلف.من أراد التبرع فليتبرع من ماله الخاص و ليس من المال العام.عليكم مواجهة المشاكل أو فسح المجال لمن هو أقوى و أمين .و لكم في الحسين الوردي أسوة حسنة لمن يريد العمل. 
31 - mohamed idrissi الأحد 26 أبريل 2015 - 19:36
à midelt aussi il y a des medecins specialistes qui s absentent avec des certificts medicaux à l hopital provinciales pour aller travailler dans des cliniques;nous souhaitons que les responsables de la santèe verront ce problème
32 - مع الحق الأحد 26 أبريل 2015 - 19:40
بعد فضائح اﻷمن، ثم التعليم، ها نحن نشاهد فضائح أكبر في قطاع الصحة.
(باش تعرفوا بلي كولشي مسقي بمغرفة وحدة).
33 - رجاء ايات الأحد 26 أبريل 2015 - 20:15
الله يحفظك سي الوردي و يكثر من امثالك. انت مثال حسن و لا تخاف الا الله و لا تجامل احد على حساب مصلحة البلد. لهذا انت الفائز. ياريت المسؤولين الاخرين يتحركو ا و يقومون بالمهام الموكل لهم بضمير و حسن نية
34 - HSSINA الأحد 26 أبريل 2015 - 20:17
si le gouvernment fait le systeme de pointage et methode de verification comme a l etranger beaucoup
de fonctionnaire seront a la porte
mais je pense pas pdj font ca car le maroc a des specifiques et des secrets dans la gestion des administations publiques ...............
35 - sallam الأحد 26 أبريل 2015 - 20:22
يجب محاكمة هؤلاء استرداد المبلغ غير كاف....
36 - Ahmed الأحد 26 أبريل 2015 - 20:33
Les autres ministères doivent faire de même pour leur personnel afin d'éradiquer les mauvaises habitudes héritées des anciens gouvernements(absentéisme, employés fantomes,...etc).
37 - رضوان إسبانيا الأحد 26 أبريل 2015 - 20:40
ارجو من السيد الوزير ، وبالاخص من وزارة الصحة ان تعمل على انشاء اتفاقية التعاون الصحي مع اسبانيا فاطبائنا في حاجة الى تعلم الاخلاق والاخلاص في العمل وصدق الطبيب، نحن كمهاجرين لم نرا فيهم ولو مثقال درة من الكذب او الغش والتهاون..... بل الصدق. والعفة
38 - ع.م. الأحد 26 أبريل 2015 - 20:45
يجب منعها من مزاولة مهنة الطب لأنها خانت الأمانة العامة.
يجب سجنها لأنها عرضت حياة نساء للخطر ما دامت قدمت شهادة طبية تثبت عدم قدرتها على القيام بعمليات الولادة ورغم هدا قامت به. فهده جريمة و من إختصاص الإدعاء العام.
يجب التبليغ عن كل طبيب لا يحترم أوقات عمله و إتخاد الإجراءات التأديبية في حقه قبل طرده إن كرر أفعاله.
يجب إرسال أشخاص مفتشين كمرضى سريين للإقاع بالمفسدين.
يجب إجبارالمصحات الخاصة على تدوين إسم الطبيب الدي أشرف على أي عملية طبية.
القانون أوجده الإنسان لمحاربة جميع مظاهر الفساد. يجب سن قوانين جديدة.
39 - مالك الأحد 26 أبريل 2015 - 21:15
وزير الصحة يظن بان معاقبة احد الاطر الصحية علي التقصير في عمله انجاز كبيييييير جدا. لا يشكر عليه.لان اصلاح القطاع يتم بتوفير مستشفيات في المستوى مجهزة بالمعدات اللازمة في جميع المناطق. وباتخاد قرارات سليمة .مثلا.: التراجع عن خوصصة القطاع و تسليم ادارة المستشفيات الخاصة للبزناسة بدل الاطباء المؤهلين وتوظيف ممرضي المعاهد الخاصة الدين لم يخضع تدريبهم يوما للمراقبة من طرف وزارة الصحة
40 - tatawi الأحد 26 أبريل 2015 - 21:25
هذه خيانة و تزوير لشهادات رسمية. اسجن و الحرمان من مزاولة الطب مدى الحياة.
41 - المرادي الأحد 26 أبريل 2015 - 21:50
مع الأسف هذه ليست حالة شاذة، ففي مستشفيات الرباط حالات من الاستهتار بواجب العمل بل و احتقار النساء المريضات من طرف بعض الطبيبات اللائي لا "يحشمن" من تركهن تنتظرن طلعتهن لأسابيع، حيث "تعتذرن" عن الحضور للمستشفى في اخر لحظة لمريضات أتين منذ الصباح الباكر لكشف حدد له أصلا يوم واحد في الأسبوع.
42 - iness الأحد 26 أبريل 2015 - 22:04
تحية إخلاص السي الوردي احسن وزير في هذه الحكومة
43 - riad الأحد 26 أبريل 2015 - 22:28
si ce médecin devra rembourser les 19 mois..celui qui lui prescrit les certificats doit partir en prison..parce qu elle etait apte a travailler...la preuve: ces actes médicaux en privé et si celui qui a délivré ne le faisait pas exprès ..il ne meriterait pas la prison mais papr contre dout être radie de l ordre des medecins..pzrce qu ils ne sait pas distinguer qq en bonne santé de qq de malade
44 - مواطن من أزيلال الأحد 26 أبريل 2015 - 22:40
تحية طيبة لهسبريس و تحية نضالية للسيد الوزير على المجهودات التي يقوم بها و التي تقاوم حتى من الأطباء الذين من المفروض أن يباركوا هذه الخطوات لو كانوا ينشدون التقدم و الإصلاح.

ندعو المسؤولين لزيارة مدينة أزيلال...الغيابات مهولة و حالات التغيب للعمل في القطاع الخص كثيرة...
45 - محمد الهلندي الأحد 26 أبريل 2015 - 22:45
عندنا وزيرين في هذه الحكومة المباركة .
الا وهما معالي الوزير العدل السيد مصطفى أرمد الله ابرك في عمره.
و معالي الوزير الصحة الله أطول في عمره
الى الامام زنك زنك بيت بيت.
46 - رضوان إسبانيا الأحد 26 أبريل 2015 - 22:49
الاخ صاحب التعليق ((39)) ان الموضوع اكبر فالسيد. الوزير. على صواب ان الرصيد البشري ان كان في مستوى المسؤولية، سيصلح كل شئ مادي. ! والا. في بضع ايام ستجد.كل. المعدات بيعت للمصلحات الخاصة يا اخي نحن في. حاجة الان الى انسان يحب وطنه. ويعمل بالاخلاص لا يخاف الا الله وحده فهو الرقيب علينا وعلينا وعليه......
47 - إطار صحي سابق الأحد 26 أبريل 2015 - 22:57
الاطباء العاملون في المدن يستفيدون من كل الامتيازات.منها التوقيت التفيضلي.بينما نراهم في المناطق النائية يعملون بدون انقطاع في الوقت الذي يرفض الاطباء الخريجين الالتحاق موقتا بالمناطق المناطق حيث يوجد خاص مهول من الأطباء منك الاختصاصات وخاصة أمراض النساء والتوليد.حيث يلاحظ أن مستشفى البرنوصي بالدار البيضاء يتوفر على عدد كبير من المولد و أطباء وطبيب أمراض النساء والتوليد في حين لا تتوفر مراكز صحية في المناطق النائية ولو على ممرضة مولدة واحدة.
48 - عبد الحفيظ السراغنة الأحد 26 أبريل 2015 - 23:05
اتقوا الظلم فإن الظلم ظلمات يا ناس.
*كيف تصدرون أحكام قاسية بناء على مقال لا ندري مدى صحة المعطيات الواردة فيه ؟
*هل بسهولة تصدق المعلومات ثبت في الكثير منها أنها تصفية حسابات؟
*هل ندرك أن الكثير من الأحزاب تشتغل على الإنتخابات وليس على صحة المواطن؟
*إذا كانت الوزير صادقا فلماذا يسكت عن زملائه في البيضاء؟ وأقارب أصدقائه في الحكومة؟
*إذا كان الوزير صادقا لماذا لم يعالج ملف العمل في العيادات الخاصة وطنيا؟
*لماذا بالضبط برشيد وفكيك وبوعرفة وليس مراكش والبيضاء والرباط؟
لماذا دائما الأستاذ والطبيب والقاضي و... متهم؟ ولا نتهم الحكومة والوزارات التي تشرع القوانين وتترك الموظف يتناطح مع المواطنين.
*ولي شك في مرض الطبيبة الله يعطيه مرضها أو يقول على الأقل: الله ياخذ الحق في كل من تآمر على المريض والوطن باسم الإنتخابات والمصالح الخاصة
49 - إيه يعني؟ الأحد 26 أبريل 2015 - 23:07
بالمصرية، يعني إيه؟
يعني أن التسيب ليس فقط في وزارة الصحة، ولكن أيضا في وزارة جمع أموال الضرائب وتحصيل أرباح الدخل.
يعني انعدام المراقبة على الأثرياء وشد الخناق على الكادحين وعلى ذوي الدخل المحدود فقط.
كيف لأي شخص أن تكون له مداخيل من وظائف أو أعمال متعددة ولا يدفع عنها ضرائب للدولة؟
هذا يعني بأن الذين لا يدفعون الضرائب عن دخلهم وهم يمارسون أعمالا أخرى ـ سواء تغيبوا عن أداء وظائفهم أو مارسوها في نفس الوقت ـ فإنهم يساهمون في سد الطريق على غيرهم بتكريس وتفشي العطالة والبطالة والتشرد على كثير من ذوي الكفاءات المعطلين.

السؤال:
لصالح من هذه الفوضى والتسيب؟ ومن يقف وراء تفشيها في المجتمع المغربي؟ وهل لهؤلاء الأشخاص ضمير وطني أو إنساني حي؟
وهل يفكر المسؤولون بالمغرب في مستقبل الشعب المغربي، الشعب الذي يعد المحرك الأول الرئيسي لكل تقدم لغد واعد لخير الجميع؟
نعم، لقد صدق القائل بنصيحته للناس (إلا رفدتي عالجمل دير بقدرو) = (إذا رفدت ثقلا على الجمل إفعل ذلك بحسب قدرة وطاقة الجمل على الحمل).
فلكل شيء في هذه الدنيا حد ونهاية.
50 - AZIZ الاثنين 27 أبريل 2015 - 00:12
يجب منعها من مزاولة مهنة الطب بالمرة
51 - jawad الاثنين 27 أبريل 2015 - 00:54
je crois que je connais ce docteur qui a quittė une clique a berrechid depuis l'été 2014 sans savoir pourkoi et nous avons cherche un autre medecin ce docteur a utilisé le cachet d'un autre medecin durant l'exercice de sa fonction au sein de la clinique
52 - badr الاثنين 27 أبريل 2015 - 00:57
الى الامام يا احسن وزير صحة عرفه المغرب اطرد جميع الاطباء ،فالطب بدعة، و المواطن هو ليس بحاجة الى التطبيب، الله يعطينا وجهكم
53 - l'observateur الاثنين 27 أبريل 2015 - 00:59
la santé du marocain pauvre ne vaut rien aux yeux de certains médecins qui cherchent à faire fortune par n'importe quel moyen. présenter des certificats médicaux de longue durée pour se soustraire à ses responsabilités est la pire des hypocrisies. La justice doit prendre son cours
54 - حسن الاثنين 27 أبريل 2015 - 02:39
افضل طريقة لظبط المتغيببين هو البوانتاج بشكل يومي من طرف مدير المستشفى في موقع خاص ليستطيع الوزير من معرفة الموظفين المتغييبين لمدة طويلة ليتدخل في الوقت المناسب اللي مريض فالاطباء يمشي يديرو ليه كونطرول تحت اشراف طبيب محلف تابع للوزارة تحية للطب العسكري ناس اكفاء
55 - عمارة الصغراوي الاثنين 27 أبريل 2015 - 09:56
المرجو محاربة هذه الظاهرة على المستوى الوطني وهي ظاهرة متفشية خصوصا في الاقاليم التي لا ينشط فيها المجتمع المدني .وبعض المستشفيات تغلق اجنحة العمليات الجراحية خلال الصيف بداعي ارتفاع درجة الحرارة.
56 - المنتشر ابراهيم الاثنين 27 أبريل 2015 - 12:36
المسؤولية تقع على المندوب مباشرة وهناك تواطؤ بين المندوب والطبية كيف يعقل 19 شهر من التغيب دون القيام بخبرة طبية وهناك حلا من التغيب بالمستوصفات وحالة مستشفى الكارة المسؤولة في تغيب مستمر دون رقيب أو حسيب فأي رقابة الوزارة والمندوب
57 - samir الاثنين 27 أبريل 2015 - 14:11
طبيب آخر بالمستشفى الاقليمي ببني مﻻل متخصص في طب اﻷطفال متغيب عن عمله ﻻكثر من 3 سنوات للعمل بالقطاع الخاص ولا يحضر للمستشفى اﻻ من اجل امضاء رخص العطل السنوية لبقية الاطباء العاملين بقسمه وللعلم فبقية الطبيبات المتخصصات في طب الاطفال يأخذن اجازات مرضية من اجل العمل بالمصحات الخاصة ليحرم بقية اﻷطباء من عطلهم بدعوى الحاجة الى تواجدهم بل ويرفض طلب عطلهم اﻻدارية عنوة ليظل طبيب واحد وطبيبة واحدة فقط للعمل مدار السنة وحتى ايام الحراسة الليلية هما من يقومان بالحراسة التي تدوم لاكثر من 15 يوما وليشرفوا ايضا خلال ايام حراستهم الليلة على سير مصلخة طب اﻷطفال بمستفى بني ملال ما رايك سيدي الوزير؟ وما رايك في الممرضين الذين يتغيبون هم ايضا لاشهر عن عملهم للعمل بالقطاع الخاص؟
58 - zah الاثنين 27 أبريل 2015 - 17:20
Ce n'est plus de la maladie mais invalidité. Elle ne doit plus exercer ses fonctions ni dans le public et le privé.
59 - Khalid الاثنين 27 أبريل 2015 - 18:33
الى كل المهليلين اخشى من ان كل ما يحدث هو عبارة عن إستقالات مقنعة بالطرد الكل فيها رابح الطبيب و الوزارة في شعبيتها
سنظل في حاجة الى الأطباء و كل طبيب خارج القطاع العمومي هو خسارة للدولة
لننظر لمادا هؤلاء الأطباء يغادرون لأن الأجر دون مستوى المجهود المعريفي و المسار الطويل من التعليم لأن القطاع الخاص أكتر مالاً و إحتراماً
لندافع من أجل حقوق الطبيب المهضومة تم نعاتب كل الدول الطبيب فيها معزز مكرم
ليسأل كل معلق نفسه لو كان طبيباً سيقبل بحكرة القطاع العام وفقره يعمل تحت ديماغوجية الإنسانية أم يحسن وضعه المالي و الإعتباري بادهاب الى القطاع الخاص
بالأمس وعدتم الحكومة بأن العيادات الإستتمارية ستستمر في المناطق النائية و بأرخص الأتمان هل تم دلك
الدولة ما تسعى بضربها لوطنية الطبيب بالتخلي و تصفية المرفق العمومي
كرهنا أم أردنا سنظل في حاجة الى الأطباء لدا وجب الجلوس معهم لا التسلط عليهم الخاسر في الأخر هو المريض
أما الدولة تسعى لرغع عنها تكلفة علاج المغاربة متل دعم البوطا و السكر و الزيت لا لعلاج المغاربة
لكل معلق ادعوك لدراسة المنظومة الصحية المغربية و مقارنتها مع دول أخرى
60 - abbassi الاثنين 27 أبريل 2015 - 21:08
Enfin un ministre qui fait parfaitement son boulot
61 - الاثنين 27 أبريل 2015 - 23:14
لا حولة ولا قوة إلا بالله.بهاد الغش عمر بلادنا ما طلع.اتقوا ضلم فان الظلم ضلمات يا ناس.
62 - abderrahman الثلاثاء 28 أبريل 2015 - 13:33
تعليقك رائع و يجب حقا تأمله ولكن للأسف صارت الناس تستفز بردود الأفعال حين يغيب التروي والنظر إلى مآلات الأمور.

لنتصور غدا حين يتم طرد كل من يجمع بين المزاولة في القطاعين، من سيكون الخاسر الأكبر وإن غدا لناظره قريب. ومع ذلك ادعو نفسي و المخلصين في هذا القطاع الى عدم الإخلال بواجباتهم تجاه إخوانهم المواطنين.
63 - QMA الثلاثاء 28 أبريل 2015 - 21:58
يتاجرون في صحة و حياة العباد ! بأي وجه ستلاقي ربها ?
64 - بنت الرباط الاثنين 04 ماي 2015 - 00:04
اتساءل أين كان المسؤولون بعد شهر من الغياب لكل هؤلاء الأطباء ؟
غنهم مسؤولون عن غياباتهم وشواهدهم
الوضيفة العمومية واضحة القوانين كل تغيب تجاوز الشهر يعلن عنه ويتم البحث والتاكد من صحة مرض المدعي وcommission médicale et contre visite
ولا هو حب وتبن ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
المجموع: 64 | عرض: 1 - 64

التعليقات مغلقة على هذا المقال