24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4307:0913:2716:5119:3420:49
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. السيول تجرف جزءا من طريق ضواحي زاكورة (5.00)

  2. محكمة فرنسية تعتقل سعد لمجرد وتودعه السجن بتهمة الاغتصاب (5.00)

  3. "مُقَاطَعَةُ الْبَرِيدِ" فِي التَّصْعِيدِ الْجَدِيدِ لِهَيْئَةِ الْإِدَارَةِ التَّرْبَوِيَّةِ! (5.00)

  4. رابطة تستنكر "همجية" جرائم التعمير في طنجة (5.00)

  5. هاجس تطوير نظام "راميد" يطغى على مجلس وكالة التأمين الصحي (5.00)

قيم هذا المقال

2.33

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | "بيت الحكمة" ينتقد منع "الزين الّلي فيك"

"بيت الحكمة" ينتقد منع "الزين الّلي فيك"

"بيت الحكمة" ينتقد منع "الزين الّلي فيك"

وصفت جمعية "بيت الحكمة" قرار منع فيلم "الزين لي فيك" لمخرجه نبيل عيوش بـ"الخطير"، معتبرة أن الأمير يعتبر "مصادرة مكشوفة لحرية الإبداع والفنون، ويدشن لحلقة جديدة من الحلقات التي تستهدف في العمق مشروع الحداثة الفكرية والثقافية ببلادنا" وفق تعبير الجمعية.

وأعربت الجمعية في بلاغ لها تتوفر عليه هسبريس عن تخوفها من راهن ومستقبل الحرية الفكرية والإبداعية، "التي ناضلت أجيال من أجل تحصينها وتثبيتها كمكتسبات تاريخية ببلادنا، وندق ناقوس الخطر لما يمكن أن يترتب على قرارات من هذا القبيل".

وشدد "بيت الحكمة" على أن ردود الأفعال، التي تلت عرض مقاطع من الفيلم على اليوتيوب، أخذت مناحي خطيرة واتجاهات تعمل على مصادرة الحق في السينما، وفي إعلان الرقابة على الإبداع الفني، والترويج لخطابات "أخلاقوية" تخشى من مشاهدة الواقع في السينما، بمبررات لا علاقة لها بثقافة النقد السينمائي، ولا بالقراءات الفيلمية القائمة على تقييم العمل السينمائي من مداخل تعبيرية، وجمالية، ودلالية، وتقنية قادرة على الحكم على جودة العمل الفني.

وأكدت الجمعية على دعمها الدائم لحرية الإبداع والفن، معتبرة الهجوم على فيلم سينمائي بمبررات غير موضوعية، أمر يتعارض كلية مع حرية التعبير والإبداع المكفولة دستوريا، وكونيا، كما تتعارض مع ثقافة النقد السينمائي.

وأضاف البلاغ "إذا كان الفيلم يشتغل على موضوع الدعارة، فالعيب ليس في السينما بل في الواقع، ومن يخشى من السينما لا يمكنه حجب لغة الواقع، وإذا كان العمل الإبداعي ضعيفا أو رديئا ، فينبغي الكشف عن مكامن ضعفه دونما إعلان سيف الرقابة والوصاية على السينما، ومصادرة الرؤى التعبيرية والفنية بمبررات لا علاقة لها بالسينما".

وكانت وزارة الاتصال قد أعلنت أن السلطات المغربية المختصة قررت عدم السماح بعرض فيلم "الزين الّلي فيك" بالمغرب" "نظرا لما تضمنه من إساءة أخلاقية جسيمة للقيم وللمرأة المغربية، ومس صريح بصورة المغرب".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (46)

1 - سعيد السوسي الخميس 28 ماي 2015 - 00:40
لقد اديتم خدمة لايستهان بها لهذا الفلم
دعاية بلافرنك
2 - youssef salé الخميس 28 ماي 2015 - 00:47
دستور 2011 صوتنا عليه لما يحمله من قيم نبيلة .المغرب دولة أسلامية و الاسلام ينهى عن الفحشاء و المنكر .....فتقوا الله في شبابنا و مجتمعنا .
3 - رضوان الخميس 28 ماي 2015 - 00:57
".. معتبرة الهجوم على فيلم سينمائي بمبررات غير موضوعية" هل رفض الشعب المغربي الأفلام الإباحية غير موضوعي في نظر هذه الجمعية ؟ وهل من الحكمة الدفاع عن من يحارب قيمنا و يحاول تشويه صورة نسائنا وواقعنا يا من من أسموا جمعيتهم "بيت الحكمة" ؟
4 - عادل الخميس 28 ماي 2015 - 00:58
اعرف ان رأس الحكمة مخافة الله. لكن هاد ( الحكمة ) د 2015.بعيدة كل البعد عن هذا المعنى.
5 - أبو إكرام الخميس 28 ماي 2015 - 01:12
لا أرى حكمة في < بيت الحكمة > . لا شك أنه بيت فارغ
6 - إدريسي محمد الخميس 28 ماي 2015 - 01:12
هذا ليس إبداع هذه سفاهة وقلة حياء
الإبداع يكون في فن نظيف دورسالة لإصلاح المجتمع من العيوب الكثيرة
خد مثلا السينما الإرانية تحس ان هناك رسائل للتبليغ
7 - مغترب الخميس 28 ماي 2015 - 01:13
كفى نفاق قبل قرار المنع الكل طالب بمنعه وبأن الفلم يسئ للمغاربة...وبعد الحظر ظهروا أناس يدافعون عن حرية الإبداع ... !!!!!!
8 - الحر الخميس 28 ماي 2015 - 01:14
أنا الموقع أسفله
مواطن مغربي أعتز بديني و وطني و ملكي و لي غيرة كبيرة على هذا المثلث و أقف سدا منيعا على من يمس حرمتهم
و اليوم تمرد مواطن على سمعة ديني و وطني فلن أسمح له بتاتا أن يمثل و يشرف بلدي و يدوس على حريتي و حرية شرفاء وطني الغالي و من هذا المنبر أقول لهذه الجمعية أن الحرية المبالغ فيها قد تؤدي إلى فتنة لأن شرفاء المغرب أكثر من ما تتوقعون فدعوا أباءنا و أطفالنا ينعمو بإسلامهم السمح تحت القيادة الرشيدة لأمير المؤمنين جلالة الملك محمد السادس نصره الله و تقاليدهم الجميلة التي بدأ يحن لها الغرب .
لهذا لا نحتاج الدروس يا عيوش من عندك لكي تبين لنا حقيقة المغرب . فالجزء لا يمثل المئة .
9 - بنشريف الخميس 28 ماي 2015 - 01:15
دون المزايدة على من يمتلك حكمة الصواب وبمنطق الانتصار لحرية اﻹبداع والتعبير، أتمنى صادقا أن ندعو إلى تنظيم ندوة عملية يستدعى للمشاركة فيها أبرز المخرجين والنقاد السينمائيين و كبار الممثلين وكتاب السيناريو وكل المهن المرتبطة بالقطاع ا لمغاربة ونجعل محور نقاش أهل هذا الفن تقييم عمل المخرج عيوش وبحضوره وحضور أبطال فيلمه وبطلاته و بحضور كافة اﻷطراف الفاعلة في القطاع وحضور اااﻹعلام بكل وسائله في تواصل مباشر ويتم الحسم في اﻷمر دون ركوب هذا ولا ذاك على أية ذريعة أو مسوغ ولنجعل من الندوة فيلما يقدم للمجتمع إضافة،ثم بعدها نحكم رأي المتلقي ﻷنه في نهاية المطاف سيد بيت الحكمة و هو الفيصل على اعتبار أن الفن يبدع لجمهوره لا لنفسه أو لمجهول
10 - أنس الخميس 28 ماي 2015 - 01:16
والله العظيم عندما اقرأ مثل هذه المقالات يؤلمني قلبي دارجيا كيضرني قلبي لما آلة إليه البلد من أمثال هذه الجمعيات التي بإسم الابداع وحرية التعبير لتدوس على هويتنا كبلد جذوره وثقافته بريئة من هؤلاء الذين لا يعرفون معنى الحرية , أ لي فقصني هي كلمة الإبداع عن أي إبداع تتكلمون اداك الكلام الساقط والمشاهد الجد إباحية . فعلا هزلت
11 - عبدو تتمة التعليق الخميس 28 ماي 2015 - 01:38
إننا لسنا أغبياء ولسنا نعاني من انفصام في الشخصية كما يقول بعض المدافعين عن هذا الفيلم. نعم لدينا ظاهرة الدعارة و السياحة الجنسية التي توجد في جميع بقاع العالم. ولكن لا أظن أن معالجتها ستتم على يدي أمثال السي عيوش ولا بهذه الطريقة. لا أظن أن صورة المرأة المغربية المتضررة أصلا في الخارج سوف تتحسن بهذا الفيلم. كفانا من تبني ثقافات لا تناسبنا ولا تناسب واقعنا. نريد المحافظة على ذلك الرصيد اﻷخلاقي المتبقي داخل اﻷسرة المغربية ﻷنه ان لم يبقى فلنقرئ على مجتمعنا الفاتحة منذ اﻷن.
12 - مهندس الخميس 28 ماي 2015 - 01:42
ما أرى من حكمة في بلاغ ببت الحكمة
13 - الطنجاااوي الخميس 28 ماي 2015 - 01:53
كلمة حكمة تقتضي التوازن بدل التطرف والانحياز الذي تتميز بها آراء أعضاء هذا النادي المشبوه.

الاتزان والاعتدال يستوجب من هؤلاء "الناشطين" أن ينددوا بهذا الفيلم لتعمده تشويه المرأة المغربية وتكريسه لأفكار سلبية حولها.


لكنهم عودونا التطرف.
14 - حميد الخميس 28 ماي 2015 - 04:29
يا ايها المطبلون و المدافعون عن الباطل
فانا على يقين بان هسبريس تتحفظ على عدة تعليقات فلو نشرتها ستسمعون ما لا يرضيكم
فكل ما اريد ان اقوله
المنكر يعالج باللسان و التوعية و ليس بالميوعة
و ادا كنتم تعتبرون الفيلم واقع فمستقبلكم ضائع مع الله و ليس معنا اما خالف تعرف فلن تنفعكم
ما يدوم غير المعقول اما من يعيش في الماء العكر الله يهديه رغم انني لست داعية بالاضافة ليس عندي اخت حتى ادافع عنها
15 - Montréal الخميس 28 ماي 2015 - 04:56
صراحة طلع لينا هاد الموضوع في الرأس ...شوهتونا بهاد الفيلم بما فيه الكفاية ..نحن خارج الوطن و نسمع من الانتقادات و الإهانات الكثير ...و صراحة كمغربية غيورة على بلدها و على بنات بلدها ..اللواتي مع كامل الأسف لا أعلم ما اللذي يريدون الوصول إليه ...الفساد في كل بقاع الأرض لماذا المغربيات لا يهمهم شي.هل يضنون أنها حضارة أو انفتاح أو لا أعلم ما أسميه ...و الله تشوهنا و ليتي كتقول مغربية و ترى نظرات الشهوات في الأعين.اضن لو قلت طايلاندية لن ينضر الي بنفس النضرة ...الحمد لله أنني اربي كل من يتجرأ على إهانة المغربية. .انا أدافع بكل جوارحي من هنا و هم يشوهون سمعتنا من هنا ...عيينا عيينا عييييييينا. .أ بنات المغرب ديروا شوية ديال العز لراسكم ها العار. ..راحنا و لينا شوهة و زاد هاد زين الافلام كمل الباقي. ..صافي ملينا. .و المشكل ماشي غير الفقر أضن أنها التربية الناقصة. .أو الشخصيات المتزعزة المريضة. ..و كل بنات الكون كيدير وا العجب و ساترين و المغربيات كانهن يتفاخرن. .يلا ما عندكمش ذرة ديال الكرامة و العنفوان و غير ستروا راسكم و انتما كلشي بالأشهار و الشوهة ...قلبنا طاب الله يعفوا عليكم. ..
16 - معزوز الخميس 28 ماي 2015 - 05:26
المسمى بيت الحكمة هذا معروف توجهه ، فهو يهدف لخدمة أجندة خارجية هدفها محاربة الإسلام وقيمه بإسم الحريات الفردية والإبداع وما إلى ذلك من العبارات المضللة، فلا غرابة أن يدافع على مثل هذه الأعمال السنمائية التي تهدف إلى ما يهدف إليه هو.وحتى تسميته ببيت الحكمة فيه تضليل للقارئ، فكفى من استحمار الناس.
17 - قرؤوا ما يكتب الخميس 28 ماي 2015 - 05:41
الاترون ما يكتب في التعليقات الشرفاء لشعب المغربي المسلم وانشاء الله نحن الغالبون
18 - migrateur الخميس 28 ماي 2015 - 05:51
اسالو هده الجمعية هل اجرت يوما انتخابات داخلية لانتخاب الرئبس و باقي الاعضاء ؟ اصبح كل هب ودب يجمع بضعة اشخاص و يضع الكاشي في جيبه و يبدا في توزيع البلاغات كل الجمعيات مهزلة. اغلبعها مقاطعاات عائلية.
19 - محسن الخميس 28 ماي 2015 - 05:56
افلام دينية اسلامية أفضل شيء لانها تدعوا إلى القيم الشريفة والي التسامح والاحترام ولها أجر حسن
20 - بدوى الخميس 28 ماي 2015 - 06:00
نقطتين نتوقف عندها
ليس الخليجى و ب الاخص السعودى فى مثل هذة الاهداف الهابطة وين راح الالمانى و البلجيكى و الفرنسى و الامريكى من تلك الدعارة و اللواط ب اطفال صغار السن هل السبب ان الاوربى يمكن مقاضاة المخرج و طاقمة و الخليجى ما شال هم المنتج
انا لا اقول ان الفيلم غير صحيح بل هو حقيقة ملموسة و لكن لابد للانصاف على الاقل جيبوا واحد يتكلم خليجى مو دراويش حراقة من الشام و فلسطين
و اخير و هذة نقطة حساسة جدا لاحظت و عبر السنين ان الشلوح يكنون كل سبل العداوة ل كل شى سعودى و احتفظ ب السبب
21 - driss الخميس 28 ماي 2015 - 06:32
ما هو بيت الحكمة ؟ وعن اي حكمة يدافع ؟ ماهي مرجعيات مسيريه ؟ من ابن بستمد حكمته ؟ ما هي مرجعياته ؟ بالنسبة لكل المغاربة بيت الحكمة هو القران والسنة والدستور من غير دلك فهو بيت الفجور والدعارة والعهارة يخدم اجندات خارجية لتمييع القيم المغربية ولهدا اوقفوا هده السفاهة والضحك على دقون المغاربة
22 - عبدو الخميس 28 ماي 2015 - 06:41
أولا قرار منع الفيلم جاء بعد ما أثارته اللقطات المسربة من الفيلم من سخط عارم وسط كافة مكونات الشعب المغربي. و إذا كنا في بلد ديمقراطي يجب أن نحترم رأي الأغلبية والتي عبرت بكل صراحة عن رفضها له. أما عن حرية التعبير فكل شخص ولله الحمد حر في بلادنا فمن أراد مشاهدة الفيلم ما عليه سوى التقدم بطلب لسي عيوش ليفتح محل لبيع الأقراص المدمجة ليبيع فيها هذا الفيلم المبتذل حينها يمكن أن نتحدث عن الحرية إن تم منع شخص من شرائه. إننا لسنا أغبياء ولسنا نعاني من انفصام في الشخصية كما يقول بعض المدافعين عن هذا الفيلم. نعم لدينا ظاهرة الدعارة و السياحة الجنسية التي توجد في جميع بقاع العالم. ولكن لا أظن أن معالجتها ستتم على يدي أمثال السي عيوش ولا بهذه الطريقة. لا أظن أن صورة المرأة المغربية المتضررة أصلا في الخارج سوف تتحسن بهذا الفيلم. كفانا من تبني ثقافات لا تناسبنا ولا تناسب واقعنا. نريد المحافظة على ذلك الرصيد اﻷخلاقي المتبقي داخل اﻷسرة المغربية ﻷنه ان لم يبقى فلنقرئ على مجتمعنا الفاتحة منذ اﻷن.
23 - بتجا الخميس 28 ماي 2015 - 07:34
في الأمس القريب خرج بنكيران وشبه المرأة المغربية ب"الثريا" التي تملؤ البيت نورا فخرجت "المنظمات النسائية" منهم بيت الحكمة المجوسي المدعوم لتخريب هاد البلاد التي تدعي الدفاع عن حقوق المرأة للتظاهر ضد أقوال بنكيران. والآن خرج نبيل عيوش وصور المرأة المغربية في أبشع صورة ولم نسمع لهذه المنظمات صوتا. وأنا أتساءل عن أي مرأة يدافعون أي حقوق يقصدون ?
24 - محمد-المغربي الخميس 28 ماي 2015 - 07:58
الحكمة بالألباب لا بالبيوت، و إذا كان لآل بيت الحكمة حكمة فهي كحكمة جدرانه.
من صفات الحكيم الترفع عن الخوض في مناقشة السفالة و الإنحطاط الخلقي، لكن ما يتقنه من نصبوا أنفسهم حكماء، و الحكمة بريئة منهم، هو صمت الحكيم، ولعل الصمت عين الحكمة.
25 - يوسف الخميس 28 ماي 2015 - 08:25
هذا الفيلم ليس ابداع و لا هم يحزنون كما تانكولو حنا لمغاربة نية الأعمى في عكازو هو بغا يدير فيلم(sexy )يجيب بيه ناس لسينما و أحسن دعايا هي Facebook و هذا الأخير قلبها ليه على ظهروا صدق لا حمار لا 6 فرانك ...
26 - خرشاش البوعادلي الخميس 28 ماي 2015 - 08:50
عن أي إبداع تتحدثون إنها الوقاحة, فالإبداع في السينما أو المسرح هو أن تمرر الرسائل التي تريد في احترام للآخر بالمفهوم الشامل.ع في احترام للإنسان، للتاريخ، للتقاليد وللمعتقدات. ولكن لا يمكن لاغلبية المغاربة أن تتفق مع هؤلاء لأن مبادئنا تختلف وقيمنا تختلف ومفهومنا للكرامة يختلف وتربيتنا تختلف. فمن يدافع عن حرية المثليين وعن حرية العلاقات الجنسية وعن حرية الإجهاض وعن حرية أكل رمضان فهل تنتظرون منه شيئا آخر غير ما يقول. إنهم منسجمون مع منطقهم المشجع للإباحة والفجور لأنهم لا يخافون على ما نخاف عليه من انهيار قيمنا وأخلاقنا وأسرنا, يتبجحون بالحقوق الكونية وهم يلهثون وراء الامتيازات والمنافع. لا يتخذوا موقفا إلا إذا كان الأمر يتعلق بحماية ديننا وشرفنا وكرامتنا، أما إذا كان هناك ما يتعلق بقضايا حياتنا اليومية من تعليم وصحة وعدالة وإدارة فإنهم غائبون ولن يكونوا إلا كذلك لأنهم بكل بساطة جزء من منظومة فاسدة. فلنتشبث بكل ما نومن به .
27 - Hicham UK الخميس 28 ماي 2015 - 08:55
قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : "ما اتفقت امتي على ضلالة" الحديث لا ينكر بان المجتمع الاسلامي مثله مثل كل المجتمعات الاخرى قد يصيبه الخلل و لكن يبقى الخلل هو الاستثناء و ليس القاعدة و يتم علاجه و تقويمه من طرف اصحاب الاختصاص دينيا و علميا و حتى اقتصاديا و ليس تصويره و اذاعته بالصوت و الصورة و على ايدي اناس منحرفين ثقافيا و اخلاقيا.
28 - tayeb الخميس 28 ماي 2015 - 09:07
أين هي الجمعيات التي تدافع عن حقوق المرأة هل أعقبها هده الشبهة الله تشوه بهم.
29 - observateur الخميس 28 ماي 2015 - 09:10
Celui qui défend ce film n'a qu'à le voir en famille
30 - الغظنفر من المهجر الخميس 28 ماي 2015 - 09:18
اي إبداع هذا وأي حرية تعبير تلك؟ هل أصبحت الافلام الإباحية ابداعا؟ لو واصلنا هذا المنطق بهذه الطريقة فإن المنتجات البورنوغرافية (افلام، صور الخ) هي إذن و كذلك فن و حرية إبداء رأي!!
لماذا اذن جل إن لم أقل كل باقي المخرجين و الفنانين والفنانات هم ضد هذا العمل السينمائي المقزز؟ أهم ضد حرية تعبيرهم؟
كان بالإمكان التطرق إلى ظاهرة البغاء و الدعارة في المغرب بأسلوب و تصوير آخرين : على سبيل المثال لا الحصر فيلم وثائقي يتتبع حياة بعض المومسات(استعمال كاميرات خفية...) أو شهادات بعض التائبات منهن. هذا هو الأسلوب الذي يستعمل هنا في المهجر للمساهمة في علاج مثل هذه القضايا.
ارى ان الربح المادي و ديع الصيت هما المحفزات الأساسيان لهذا "الفلم" المزعوم.
31 - مصطفى الخميس 28 ماي 2015 - 09:43
أقول لأهل بيت الحكمة أن الواقع شيء وتصوير الواقع شيء آخر. لنبيل عيوش الحق في إخراج عمل وثائقي مقنن بضوابط لمعالجة الموضوع وإعطاء الفرصة لمن يهمهم الأمر في إبداء الرأي. أما الثمتيل فهو نقل والنقل قد يجري فيه تحريف وتزوير. نرجو التحلي بالحكمة. الأمر خطير لأنه يضر بسمعت بلادنا و بمصالحنا. بلادنا اغلا من أي فلم قد يدر دريهمات.
32 - العفن عوض الفن الخميس 28 ماي 2015 - 09:54
الحكمة هي مساعدة وزجر المغربيات العاهرات بخلق مناصب شغل حلال.وهدا الفيلم يشجع على الفساد والكلام السيئ،هل ترضى تلك الممثلة ان تترك بنتها دات 6سنوات مشاهدة الفيلم...كالك الحكمة
33 - البرت انشتاين الخميس 28 ماي 2015 - 10:33
ايها الناس نحن في دولة اسلامية يحكمها امير المؤمنين,,,,,,,
34 - المنسي الخميس 28 ماي 2015 - 10:48
اي حكمة لبيت الحكمة في هذا الموقف؟
ثم اي مشروع حداثي وثقافي لأفلام المراحيض.
بيت السفاهة وليس بيت حكمة. فالحكمة هي ان تقول الصواب اما الحرية فقيمة لها مفهوم محدد، وليست هناك حرية مطلقة، الحرية المطلقة التي يطالب بها هؤلاء المعتوهون لا وجود لها في اي بقعة في العالم....في كل العالم هناك حدود وآداب، حتى في فرنسا وامريكا وروسيا ولك بلدان العالم لا يسمح بالبذاءة، فقط في هذه البلدان المقلوبة يظهر العباقرة والفلاسفة الذين يدافعون عن حرية مطلقة بدون اي حدود. اي إبداع في البذاءة؟؟؟؟ واي مشروع حداثي في ان يقول الناس كلمات البذاءة؟ هذه هي الحداثة؟ بئست حداثتكم....
35 - يوسف لمحيني الخميس 28 ماي 2015 - 11:30
لم يعد باستطاعتنا رفع رؤوسنا بسبب هدا الفيلم المسئ لنا كمغاربة وقبل دلك كمسلمين حسبي الله ونعم الوكيل.
36 - صفروي ع الخميس 28 ماي 2015 - 12:31
اين تكمن الحكمة يا بيت الحكمة في الزين لي عطاك الله او قلة لحيا لي عطاك الله فان لم تستحي فاصنع ما شئت وها انت لم تستح فصنعت ما شئت يا عيوش وفضحت نفسك ومن معك ومن يدافعون عن فكرتك اللقيطة التي لم تحضى بتأييد حتى اللواتي يشتغلن بالدعارة لانهن لا يفتخرن بذلك ابدا ولم يكن عندهن في الحسبان ان يمتهن هذه المهنة المشبوهة بل تتمنى الواحدة منهن لو تجد من ينتشلها من هذا العار اليوم قبل غد
37 - المغربية الحرة الخميس 28 ماي 2015 - 12:33
نحن لا نسمح لكل من هب ودب أن يشوه صمعة المرأة المغربية أو صمعة بلدنا المغرب .سواء كان مخرج الفيلم عيوش أو غيره نحن بلد إسلامي والحمد لله لنا تقاليدنا التي نحترمها ونعتز بها أينما كنا .عروبتنا هي فخرنا وديننا هو مستقبلنا ...ندائي لكل الجمعيات المعتزمات بالدفاع عن المرأة أن تأخذ دروس تقوية في ديننا الحنيف لأنها فعلا تجهل الكثير
38 - مغربية غاضبة الخميس 28 ماي 2015 - 12:39
باسم الله نبدأ كلامي ؤانا في قمة الغضب والغيره على بلادي الي كنشوف كرامتها كضيع و قيمتها كطيح بسبب لامبالاة ديال شي ناس لا علاقة ليهم بالمغرب انا كمغربية مقيمة في أوروبا بلد الحرية ومعا دالك محافظين على عاداتنا وتقاليدنا ومدافعين على ديننا الإسلامي ولاكن للاسف حنا كندافعو على شرفنا اوكرامتنا هنا اوبعض المغربيات كشوهونا او في بلادنا او كنا كنتسناو من السنما المغربية تشرفنا قدام الدول الأخرى بصورة جميله ولاكن للاسف بهاد الفلم (زين لي فيك ) هرسنا ولله حتى حشومه عليكم
39 - société musulmane الخميس 28 ماي 2015 - 13:19
L'écrasante majorité des marocains sont des musulmans qui ont surtout opté pour vivre ds un environnement où prévalent les préceptes de l'Islam tolérant et ouvert. Qu'une minorité "eclairėe" cherche à imposer, au nom de la liberté d'expression artistique ou/et par souci de dénoncer tel problème societal, une méthode rédhibitoire et pornographique, choquante et inacceptable par la majorité, n'est pas démocratique. Persister à l'entêtement dictatorial d'imposer, via internet, des séquences "made in Maroc" pornographiques devrait être puni par les lois en vigueur pour des délits irréfutables.
40 - محمد الخميس 28 ماي 2015 - 15:20
اذا كان مستقبل الفكر والإبدااع حسب رأي هذه الجمعية مرهون بالعري والشذود والإنحلال الخلقي وتذمير أخلاق المجتمع .. فلا مرحبا بهذا المستقبل الهدام للقيم والأخلاق و التربية الإسلامية الحسنة
41 - youssef casawi الخميس 28 ماي 2015 - 16:15
البحث عن الشهرة ولو على حساب معتقداتنا وثقافتنا وهويتنا الاسلامية. كل مرة تخرجنا جمعية من جنب
42 - اي حكمة؟ الخميس 28 ماي 2015 - 17:34
اي حكمة هذه في انتاج افلام كهذه ، وهل الفيلم الذي يدعي ابراز الظاهرة قدم علاجا لها ام عالج فسادا بفساد ؟؟؟!!!! فعل كمن يغسل الثوب الوسخ بالتراب
ما اوصلنا الى ما وصلنا اليه من انحلال و تفسخ الا دعاة الحداثة المزعومة و الحرية المفترى عليها
الحداثة تعني تطوير العلوم و تحسين نمط العيش نهوض بالصحة و التعليم
والحرية تعني التحرر من الاستبداد التحرر من الشهوات التحرر من كل ما من شأنه ان يدنو بهاذا الانسان الى حضيرة البهائم
43 - منع الفيلم ليس حلا! الخميس 28 ماي 2015 - 19:29
من حيث المبدأ، الحكومة ليس من صلاحياتها منع عرض الفيلم في القاعات السينمائية ولو تحت مبرر "القرار السيادي ". إذا كانت هذه الحكومة "صدعت لينا الراس " بكون المغرب دولة الحق والقانون، فكان من الأولى والأجدر لها أن تدع المؤسسات التي يخولها القانون اتخاذ مثل هذه القرارات دراسة هذا الأمر في جو من المسؤولية والمهنية وبعيدا عن الانفعال الذي تتسم به هذه الحكومة. فمثل هذه القرارات اللامدروسة لها عواقب وخيمة من بينها على سبيل المثال لا الحصر تأليب جزء من الرأي العام ضد الحرية الفكرية والإبداعية، تكريس النفاق الاجتماعي وانفصام الشخصية في المجتمع.
44 - عبدو الخميس 28 ماي 2015 - 21:08
الجمعية التي لا تؤمن بالمبادء والتوابت الاخلاقية هي جمعية بعيدة عن ثقافة البلاد وادا كنتم تشجعون الرذيلة فتحملوا ردت فعل المغاربة الاحرار ....يا جمعية حتا لعبة
45 - جيهان الجمعة 29 ماي 2015 - 08:23
الموجة التي خلفها هذا الفيلم الذي لم يعرض بعد والممنوع من العرض عرت عن واقع المجتمع المغربي، عن مستوى وعي الشعب وعدم قابليته للحوار، حيث أصبح كل فرد يدافع عن حرية الاختيار المسلوبة كافرا وماجوسيا و و و و والدليل هو التعليقات التي انهالت على هذا المقال، والتي تشكك حتى في طريقة انتخاب مجلس الجمعية، طريقة نقد تذكرني بمعارضتنا المهتزة... و قرار حكومي يذكرني بأننا تحت رحمة حكومة متسلطة وغير متمرسة. عاشت حرية الاختيار، حرية اقتناء تذكرة سينما والدخول لمشاهدة فيلم مغربي يحكي معاناة عينة من الشعب المغربي، وحرية مقاطعة الفيلم وعدم مشاهدته. ولا عاش قرار منع فيلم مغربي يعرض واقع بعض المغربيات في المغرب. لا عاشت معاناة الشعب المغربي. لا عاش استحمار الشعب المغربي ومحاولة تقييد وحصر تفكيره في نطاق ضيق.
46 - Hakim elbarkouk الأحد 31 ماي 2015 - 02:54
ادا تامة عارض الفيلم . الزين ليفيك على القنواة المغربية سيتشوه سومعة المغرب
المجموع: 46 | عرض: 1 - 46

التعليقات مغلقة على هذا المقال