24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2707:5613:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. وزارة الرياضة تعلن مجانية ولوج "ملاعب القرب" (5.00)

  2. صحيفة بريطانية: ترامب يشجع المتطرفين بإسرائيل (5.00)

  3. إلى الذين لم يفهموا سلوك التلاميذ (5.00)

  4. عمال النظافة بالبيضاء يشجبون تأخر صرف الأجور (5.00)

  5. دفاعا عن الجامعة العمومية (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | فاعلون يناقشون "السلطة الثالثة بقوة الدستور"

فاعلون يناقشون "السلطة الثالثة بقوة الدستور"

فاعلون يناقشون "السلطة الثالثة بقوة الدستور"

شكل موضوع المجتمع المدني كسلطة ثالثة بقوة الدستور، محور ندوة دراسية نظمها، مساء السبت الماضي بالعاصمة الاقتصادية للمملكة، المجلس الجهوي للمجتمع المدني بالدار البيضاء الكبرى.

وتوخت هذه الندوة، المنظمة بمناسبة الذكرى الأولى لتأسيس هذا النسيج الجمعوي، مناقشة مواضيع تهم التطور الذي عرفته جمعيات المجتمع المدني بالمغرب، والتحولات التي شهدتها على مستوى آليات الاشتغال والتأطير، وأيضا الأدوار التي اضطلعت بها في التحولات التي عرفتها البلاد في السنين الأخيرة في اتجاه ترسيخ مجتمع حداثي ديمقراطي، والصلاحيات والمهام الجديدة التي خولت لها بمقتضى دستور 2011.

وبعد إبراز أهم المحطات التاريخية والنضالية في مسار المجتمع المدني بالمغرب، اعتبر المشاركون في الندوة أن طرح هذا العنوان للنقاش يكتسي أهمية خاصة بالنظر للموقع الذي بات يحظى به المجتمع المدني اليوم كآلية لا غنى عنها في البناء والتغيير وتأطير عموم المواطنين.

كما أكدوا أن الانخراط في نقاش من هذا النوع سيسهم في تقديم إجابات عن عدد من التساؤلات المرتبطة بحدود السلط والصلاحيات المخولة للمجتمع المدني، والإطار القانوني المنظم له، ومدى قدرته على المحافظة على القوة العملية التي يتمتع بها، لا سيما ما اتصل منها بالمراقبة والمحاسبة والمرافعة.

وكان رئيس المجلس عبد الصمد أوالسايح استعرض، في كلمة خلال افتتاح أشغال هذه الندوة، أهم الأنشطة والمبادرات التي قام بها المجلس خلال سنة كاملة منذ تأسيسه، والتي همت قطاعات اجتماعية وثقافية ومدنية متنوعة عبر مجموع تراب جهة الدار البيضاء الكبرى.

وذكر، بالمناسبة، بالدور الذي اضطلع به المجلس من أجل مساعدة الساكنة البيضاوية على التواصل مع السلطات المحلية، والمساهمة في إيجاد حلول مرضية بخصوص جملة من الملفات المتعلقة بالتدبير المحلي، كملف التدبير المفوض للماء والكهرباء، والسكن غير اللائق والمنازل المهددة بالسقوط أو الآيلة للانهيار، إضافة إلى فتح عدة نقاشات تتعلق بالجهوية الموسعة والمتقدمة، وتدبير الشأن المحلي، والمهام الحقيقية للجمعيات المدنية والمحلية، وذلك بتقديم بعض الملاحظات والتوصيات التي تلخص تصور المجلس لهذه القضايا.

وشارك في تنشيط هذه الندوة كل من أحمد العلمي، وزير سابق وفاعل جمعوي وحقوقي في ميدان البيئة، ونور الدين الرياحي رئيس رابطة قضاة المغرب، ومحمد ريحان المندوب الجهوي لوزارة الاتصال لجهة الدار البيضاء الكبرى.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (1)

1 - حمامي الاثنين 15 يونيو 2015 - 10:55
إذا كانت السلط الثلاث المعروفة دستوريا هي السطو التنفيذية و التشريعية و القضائية فكيف تمركز المجتمع المدني كسلطة ثالثة و مكان أي من السلط المذكورة ؟؟؟؟؟
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

التعليقات مغلقة على هذا المقال