24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4607:1213:2516:4819:2920:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

4.67

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | أجانب يعتنقون الإسلام في رمضان بمراكش

أجانب يعتنقون الإسلام في رمضان بمراكش

أجانب يعتنقون الإسلام في رمضان بمراكش

نطقت مواطنة ألمانية بالشهادتين وسط مسجد الكتبية بمراكش، معلنة اعتناقها الاسلام عقب صلاة التراويح، كما أعلنت عن اختيارها تغيير إسمها ليصبح "جوهرة".. كما أشهر مواطن إيفواري إسلامه بعد نطقه للشهادتين أمام وديع شاكر، إمام ذات المسجد، و قد اختار اسم محمد أمين.

وفي السياق نفسه أعلن، خلال شهر رمضان الحالي، إسلام سبعة أجانب، أولهم فرنسي في عقده الخامس نطق الشهادتين في اليوم الأول واختار اسم "آدم"، و في اليوم الثاني دخل الإسلام فرنسيان وسيدة إيطالية اختارت لها من الأسماء أمينة، فيما اليوم الثالث شهد إعلان سيدة فرنسية وشاب أمريكي إسلامهما.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (41)

1 - امحمد الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 14:41
الحمدلله على نعمة الاسلام . أتمنى من أعماق قلبي أن يكونوا كلهم في المستوى المطلوب
2 - مربم بنت المهدي الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 14:45
مع الاسف الاجانب يبحتون في ديننا ويعتنقونه وبعضنا يبحت عن الكفر والخروج على الدين ولبس الميني جيب وحماية المثليين
3 - ملاك الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 14:50
ما شاء الله .ويستمر الاسلام في كل زمان وكل مكان الى ان يرث الله الارض ومن عليها..ورغم كل المصاعب والصور المشوهة التي نراها كل يوم عن الاسلام ليقترن في حلة الارهاب ومع ذلك يدخل الله في رحمته من يشاء ويشرح صدره الى الاسلام...اللهم ثبتنا واياهم واجمعنا يا كريم في الجنة
4 - مغربي حر الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 14:54
الحمد لله على نعمة الاسلام
سيظهره على الدين كله وكفى بالله حسيبا
5 - yassine الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 14:55
ma sha ALLAH <3 Les europeens se convertissent de plus en plus a l'islam et c'est une bonne chose alhamdolillah
6 - عبدالحق الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 14:58
باسم الله الرحمن الرحيم
اذا جاء نصر الله و الفتح و رأيت الناس يدخلون في دين الله أفواجا فسبح بحمد ربك و استغفره انه كان توابا .
صدق الله العظيم

انك لا تهدى من أحببت ولكن الله يهدى من يشاء
7 - rachid italia الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 15:01
سبحان الله واستغفره وهو الدي يهدي من يشاء وان يعلم الله في قلوبكم خيرا يوتكم خيرا
8 - قنيطرية الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 15:03
الله اكبر الله اكبر الله اكبر و لله الحمد.
والله انه لمشهد رائع و مهيب, خاصة عند النطق بالشهادتين بالسن لا تزال تجاهد من اجل اتقان اللغة العربية انه الايمان الذي وقر في القلب.هنيئا لهم وبارك الله فيهم وفي اسلامهم.
9 - زرهوني الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 15:03
" و إن تتولوا يستبدل قوما غيركم" عجبا الأجانب يقبلون على الإسلام و يعتنقونه و بعض المغاربة يقبلون على التنورة و يعتنقون ما كسد من الحداثة.
10 - hicham الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 15:04
هم يدخلون الاسلام والجمعيات المغربية التي تتظاهر انها تدافع على حقوق الانسان تريد اخراجنا منه
11 - طارق التازي الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 15:10
إسلام هؤلاء رسالة قوية للإرهابيين الذين يزهقون أرواحا بريئة،دون أي ذنب سوى أنهم اختاروا دينا آخر.
رجاء لا تشوهوا صورة الاسلام ودعوا الناس تختار ديانتها.
الإرهابيون المتطرفون والداعشيون لا يمكنهم فرض دينهم على من أحبوا، فهؤلاء الذين أسلموا أسلموا عن طيب خاطر، لنفترض أن مثل هؤلاء وهم كثيرون يحبون الدخول في الاسلام أي لديهم رغبة، فيأتي أحد الارهابيين ليسلط عليهم نيرانه كما وقع في تونس، ربما أحد هؤلاء السياح كان يقرأ كتابا عن الاسلام، ربما في نفسه أسئلة محيرة عن الاسلام، ربما يحاول التعرف على شخص يوصله إلى الاسلام الحقيقي.
مخطئون من يعتقدون أن قتل من يخالفنا في الدين هو الحل، فالاسلام أمر بالمعروف ونهي عن المنكر، وليس سيفا وبندقية وقنبلة لقتل الغرباء عن ديننا.
12 - AMINA الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 15:13
الحمدولله و الشكر لله علي نعمة اﻻسلام
13 - imad الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 15:15
مرحبا بهم في دين الله عز و جل ، الان هم اخواننا .... سبحان الله ، بينما نساء مغربيات يجاهدن و يناضلن من اجل التنورة و العري و الفساد ، هاهن نساء المانيا و فرنسا يدخلن في دين الله ... يا لخيبة الامل
14 - AMINE الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 15:25
وماذا عن تزايد عدد المرتدين في العالم فاندونيسيا اكبر دوله اسلاميه فيها حوالي : 200 مليون مسلم ،
سنوياً 2 مليون يتركون الاسلام ويعتنقون المسيحيه
كما ان 7 ملايين مسلم ارتد واتبع الديانة البهائية وهذه الديانة ظهرت فقط قبل قرن فكم سيصبح عددهم بعد 6 قرون ؟
وماذا عن تزايد الملحدين واللادينيين فالمغرب في 2050 سيتحول الاغلبية الى اللادينية اذا بقت الوتيرة كما هي
اما المسلمين في اروبا يشكلون حوالي 3 في المائة واغلبهم من افريقيا وتركيا والهند ويتعرضون لهجمة ثقافية كبيرة العديد منهم تحول الى الادينية او الى المسيحية
العالم الان يتجه الى تغيرات عميقة وكما قال رسول الله الاسلام جاء غريبا وسيعود كما بدأ غريبا فطوبى للغرباء
اللهم اهدي البشرية وارحمها
15 - احمد العطار الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 15:25
تُدق الطبول عند إعتناق فرد أو ثلاتة من غير المسلمين للإسلام ومادا عن خروج أفواج "المسلمين" عن الإسلام٠ اقراوا عناوين جرائدكم عن كل مايقع في محيطكم هل هذا سلوك مسلمين؟
16 - مريم بنت المهدي الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 15:31
الناس كايقلبو على دينا ويدخلو فيه افواجا والكانيشات دالبلاد كايضاهرو باش البنلت يلبسو الصايات
17 - لم افهم الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 15:31
اللحمد لله اللدي رزقهم الاسلام نتمنى ان نسمع متل هدا ابدا
18 - مسلمة الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 15:32
الله اكبرررررر الله اكبررررر الله اكبرررر
19 - ابراهيم الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 15:34
ناس كتسلم وكتغير الاسماء محبة في الاسلام وناس مسلمة وتريد تغير اسماء بدعوة حرية شخصية...
الله اكبر الله اكبر الله اكبر ولله الحمد...
20 - mouad الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 15:34
الحمد لله رب العالمين
الحمد لله رب العالمين
الحمد لله رب العالمين
21 - البشارات الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 15:43
قَالَ ُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ , : " لَيَبْلُغَنَّ هَذَا الدِّينُ مَا بَلَغَ اللَّيْلُ وَالنَّهَارُ ، وَلا يَتْرُكُ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ بَيْتَ مَدَرٍ وَلا وَبَرٍ إِلا أَدْخَلَهُ اللَّهُ هَذَا الدِّينَ ، بِعِزِّ عَزِيزٍ أَوْ بِذُلِّ ذَلِيلٍ ، عِزٌّ يُعِزُّ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ بِهِ الإِسْلامَ ، أَوْ ذُلٌّ يُذِلُّ بِهِ الْكُفْر".َ
22 - مغربي الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 15:46
في الوقت الذي نلاحظ فيه إقبال الأجانب على اعتناق الدين الحنيف، نسجل كيف أن بعضا من أبناء جلدتنا سامحهم الله وهداهم إليه ، يحاولون السباحة ضد التيار تحت مسميات عدة تصب كلها في خانة التنقيص من قيمة ديننا الذي ارتضاه لنا أجدادنا بحمد الله منذ آلاف السينين. فالمغرب بلد إسلامي أحب ذلك من أحب وكره من كره، والإسلام دين معاملات وعبادات ، والحديث عن الحريات الفردية كلام صادر عن أقلية تحاول أن تفرض على باقي أفراد المجتمع سلوكات تحمل في طياتها صداما مع ثقافة المجتمع الإسلامي،بل هناك من تجاوز الخطوط الحمراء وتجرأ بكل وقاحة على آيات قرآنية قطعية ودعا إلى 'تعديلها'. يضاف إلى ذلك هذه الزوابع الجوفاء التي يحاول البعض أن يصنع منها بالرغم من تفاهتها قضايا رأي عام كقضية التنورتين والشخص المثلي في فاس، دون أن ننسى بعض الحوادث الأخرى التي كانت بسبق إصرار على تشويه صورة هذا البلد واستفزاز أبنائه بشتى الوسائل ومنها استعمال الرموز الدينية...فمرحبا بالأجانب الذين يقصدون بلدنا في هذا الشهر الفضيل ،ولا نطلب منهم سوى احترام خصوصيات هذا الشعب المسالم، ونطلب الهداية من الله لإخواننا وأخواتنا،فالإسلام الحقيقي نعمة.
23 - نورالدين الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 16:16
هاذه رسالة لصحبات التنورة والمثليين شوفو الناس شوفو دين الإسلام
24 - عادل الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 16:18
اذا كانت المسالة شخصية بين الفرد وخالقه فهذا امر لايخص العامة ،وهو ليس بالانتصار لنا كمسلمين ،لان الجهلة فينا يعتقدون ان العالم يجب ان يكون مسلما لذلك يصبحون متعصبين فيبدأون في قتل الأبرياء !
25 - مغربي مسلم الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 16:20
الى رقم 3
يقولون لي فيه الفز يقفز
وما ضرك؟ صدق بعض المعلقين الاوروبيون والامريكان يدخلون الاسلام والبعض من خصوصا المفتونون بثقافة الاخر والجهال يخرجون من جلباب الاسلام والحقيقة انهم لم يكونوا مسلمين حقا. لانه المسلم الحق والمطبق لتعاليم الاسلام والمطلع والعارف بكل ما يرتبط بالاسلام حشا ان يخرج منه.
الى المعلق رقم 17 الغريب ان اسمك احمد. اتق الله في نفسك واستعد ليوم ستدهب الى القبر فمن ينجيك من الله
26 - بن حمد طاهر الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 16:32
الحمدلله والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه اجمعين. ....أخيراً أخبار جميلة جدا وطيبة بعد ماشهدناه أولائك الذين. ..تهجموا علي الفتى ذو الميول الجنسي الغريب وتصوير نساء في مدينة أغادير بحجة انهن متبرجات في شهر رمضان المبارك. ...أصبح الكل قاضياً وامرا بالمعروف والنهي عن المنكر. ..دعو الخلق للخالق والدولة المدنية والسياسية فيها سلطة قضائية. ...اللهم حببنا في الإسلام
27 - ابتسام الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 16:35
أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد ان محمدا رسول الله. الحمدلله على نعمتك
28 - ابتسام الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 16:35
أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد ان محمدا رسول الله. الحمدلله على نعمتك
29 - a k الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 17:03
لمادا لايدكر مثل هده اخبار في التلفرة واخبار رءسية ليعرف الكبير وصغير عن قيمت الاسلام اجانب كيعتنق الاسلام والمغاربة كيخرج منو الله امهدا منكار
30 - Ayour الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 17:12
إلى باحو نايت.
قالت النحلة للنخلة امسكي بنفسك ان اريد ان أطير,فقالت والله ماشعرت بك حين نزلت فوقي لكي أحس بك وأنت تغادرين.تغادرين.تغادرين فالإسلام منتصر بك او بدونك.
31 - أحدهم الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 17:20
سبحان الله البعض الحقد و الغل أنطقه. واحد يقول لك ما شأني, ههه وما شأنك فعلا؟ من طلب منك قراءة الخبر و التعليق عليه؟ وآخر يقول لك تدق الطبول ههه أي طبول؟ خبر هامشي من بضع أسطر ليس حتى بالصفحة الرئيسية رآه قرعا للطبول ههه سبحان الله فقط, و يقول لك أفواج من المسلمين خرجوا من الدين, و بعد؟ من أسلم فلنفسه و من كفر فعليها, الاسلام دين و ليس طفلا يتيما يحتاج لرعاية, نفرح بمن هدى و من كفر فشأنه ذاك, لاتزر وازرة وزر أخرى.
لكن الملاحدة يتحرقون من هذه الأخبار رغم أنها لا تهمهم في شيء إذ هم وجدوا الحرية و الحقيقة كما يزعمون فليعيشوا حياتهم.. فلماذا يتباكون و تنتفخ أوداجهم من أشخاص ضلوا؟ و قرروا أن يصيروا مسلمين هههه.
32 - بنت الريش الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 17:35
سبحان الله والحمد لله استغفره واتوب اليه .الحمد لله على نعمة الاسلام الحمد الذي هدانا وماكنا لنهتدي لولا ان هدانا الله.هذا ما يخيف اليهود والنصارى والملحدين هروب مواطنيهم منهم واعتناق الاسلام لانهم يعلمون انه الحق من ربهم.ان الله يهدي من يشاء قل هل يستوي الاعمى والبصير.لنكثر من الصلاة والسلام على شفيع الامة محمد صلى الله عليه وسلم ومن الحمد والشكر للواحد الاحد في هذا الشهر المبارك .
33 - kwita الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 17:47
سبحان الله. عندما ينشر مقال حول اعتناق أجانب للإسلام ترى كل من له ضعف في انتمائه وثقافته يعلن عن وجود العديد من الناس تركوا الإسلام. كأن هذا الخبر سيخلق حالا من الأسى عند المسلمين. فموضوع المقال واضح و كل من يريد خلق الفتنة لأنه اختار طريق "الحداثة" و الثقافة الغربية أقول لهم احترموا دين البلد الذي هو دين الأغلبية الساحقة من الشعب. أليس هذه هي الديمقراطية التي تؤمنون بها؟
34 - سعيد الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 17:52
تخيلو لو أن واحد من مهاجري جنوب الصحراء أعلن إسلامه هل كانت ستتحدث وسائل الإعلام المغربية عن ذلك وهل كنا سنقرأ تعليقات من قبيل لله أكبر الحمد لله على نعمة الإسلام٠٠٠
35 - حميمو الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 18:04
الحمد لله رب العالمين اظن ان الذين يعتنقون الاسلام من الأجانب هم ما شاء الله متعلمون و واعون و ان الذين يبحثون ممن هم محسوبين على الاسلام و يرغبون في الخروج منه هم الجهال و الجاهلون... سبحان الله اصبح الاسلام يبحث عنه أصحابه و أهله.... الحمد لله رب العالمين.
36 - othman الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 18:10
انقلبت آلاية،أصبح الأجانب يشترون رسالة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم...وأصبحنا نبيعه بابخس الأشياء. هذا دليل للدواعش،أن الله يهدي من يشاء بدون قتل ولا ترهيب.
37 - حميد هموش الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 18:18
بسم الله الرحمان الرحيم : إن الله يهدي من يشاء
38 - مهــــــاجر الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 18:36
الله أكبر الله أكبر رغم انف الحاقدين أمثال صاحبي التعليقين 3 و 17 موتوا بغيضكم وهذا وعد من الله ان ينتشر دينه الاسلام ,
الإسلام بألف خير يدخله من أجود ومن خيرات الغربيين والشرقيين ومن كل انحاء الدنيا وبيننا حفنة من الناس هداهم الله يسعون الى كل ماهو مناقض للإسلام
ولله في خلقه شؤون.
39 - كاره الظلام الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 19:28
عشرات يدخلون الاسلام ولاراينا احدا يحكم عليهم بالقتل ، اما عندنا نحن المتاسلمين ،من ترك الصلاة كافر، من فطر رمضان كافر من ترك الاسلام كافر، التكفير والقتل أصبحت لغة المتطرفين، اتساءل اذا حدث وغير هؤلاء الاوربيون رأيهم وخرجوا من الاسلام، ماذا سيكون مصيرهم؟ القتل طبعا، فقهاء الظلام، يشوهون الاسلام مقابل المال ،الدين لله ،علاقة بين الخالق وعبده ،فليبتعد الوسطاء والسماسرة عنه لان الله كفيل بعباده ،ادعوا بالرحمة ادعوا بالمغفرة،
40 - karouma الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 20:51
vive l'islam et merci mon Dieu
41 - عفاف من ستراسبورغ الخميس 02 يوليوز 2015 - 00:45
الحمد لله
أشهد أن لا إله إلا الله و أشهد أن محمداً عبده و رسوله
المجموع: 41 | عرض: 1 - 41

التعليقات مغلقة على هذا المقال