24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3007:5913:1816:0218:2619:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | جولة اليوم في أبرز صحف أمريكا الشمالية

جولة اليوم في أبرز صحف أمريكا الشمالية

جولة اليوم في أبرز صحف أمريكا الشمالية

اهتمت الصحف الصادرة اليوم الأربعاء بمنطقة أمريكا الشمالية برد الفعل الأمريكي حيال تعذر سداد اليونان لديونها، وللافتتاح الوشيك للسفارتين الأمريكية والكوبية في كل من هافانا وواشنطن.

وفي هذا الصدد، كتبت صحيفة (نيويورك تايمز) أن الرئيس باراك أوباما حاول تشجيع القادة الأوروبيين على التوصل إلى اتفاق بشأن مخطط إنقاذ اليونان على بعد بضع ساعات من فشلها في تسديد الديون المترتبة عليها والبالغة حوالي 1.8 مليار دولار لفائدة صندوق النقد الدولي، وذلك بهدف إبقاء البلاد داخل منطقة الأورو.

ونقلت الصحيفة عن أوباما قوله انه "يشجع نظراءه الأوروبيين لإيجاد حل" للأزمة اليونانية، مشيرة إلى أن هذه التصريحات تؤكد الجهود المبذولة من قبل الإدارة الأمريكية، التي عبرت عن قلقها بشأن تأثير هذه الأزمة، وذلك من أجل دفع الأوروبيين لتليين موقفهم تجاه اليونان.

بدورها، كتبت (واشنطن بوست) أن وزراء المالية الأوروبيين رفضوا اقتراحا يونانيا في اللحظة الأخيرة لتمديد برنامج إنقاذ اليونان، معتبرة أن هذا الرفض يخيم على واقع أن هؤلاء الوزراء قد نجحوا أصلا في إقامة دفاعات ضد احتمال خروج أثينا في منطقة الأورو.

وأضافت الصحيفة أنه إذا أصبحت اليونان أول دولة تخلف الموعد مع سداد الديون المستحقة لصندوق النقد الدولي، فإن قادة الاتحاد الأوروبي يتعين عليهم الآن مواجهة شبح دخول دولة مجاورة في أزمة مالية لم يسبق لها مثيل، في حال طلبت التخلي عن العملة الموحدة.

ومن المؤكد، تقول الصحيفة، أن اليونانيين هم مع الأورو لكنهم انتفضوا ضد تدابير التقشف التي تطالب بها أوروبا للحفاظ على برنامج إنقاذ بلادهم، مضيفة أن قرار رئيس الحكومة اليونانية بعرض هذه التدابير على الاستفتاء الشعبي مشابه لقرار التخلي عن منطقة الأورو.

وبالنسبة للصحيفة الإلكترونية (بوليتيكو .كوم) فإنه إذا كان العديد من المراقبين يرون أن خروج اليونان من منطقة الأورو سيكون له تأثير ضئيل على الولايات المتحدة، نظرا لحجم اقتصادها، فبالمقابل فإن آخرين يخشون من أن خروج اليونان سيسبب نزيفا داخل منطقة العملة الموحدة، والتي سيكون أولى ضحاياها كل من إسبانيا والبرتغال وإيطاليا.

على صعيد آخر، ذكرت الصحيفة الإلكترونية أن افتتاح السفارتين الأمريكية والكوبية في كل من هافانا وواشنطن بات وشيكا.

وقال الموقع الإخباري، نقلا عن مسؤولين كبار، أنه من المتوقع أن يعلن الرئيس أوباما الخبر في وقت لاحق اليوم، مضيفة أنه في الوقت الذي تحفظت مصادره على إعطاء تاريخ محدد لافتتاح السفارتين، فإنهم مقتنعون أن ذلك يمكن أن يتم نهاية يوليوز الجاري.

وبالمكسيك، كتبت صحيفة ( ال يونيفرسال) أن وزارة المالية والائتمان العام اقترحت تخفيض بنسبة 22 بالمئة عدد البرامج المحددة في الميزانية والتي يتم الاشتغال عليها حاليا في القطاع العام، مشيرة إلى أنه وفقا لوثيقة قدمت أمس إلى مجلس النواب فإن الوزارة طلبت تخفيض عدد البرامج من ألف و97 برنامجا حاليا إلى 851 فقط في العام المقبل.

وأضافت الصحيفة أن عملية إعادة الهيكلة هذه تندرج في إطار تخفيضات الإنفاق العام والأعمال التي من شأنها أن تؤدي إلى تحقيق ميزانية على أساس الصفر.

أما صحيفة ( لاخورنادا) فكتبت أن الموارد المتراكمة من أجل تقاعد العمال المكسيكيين في نظام الادخار للتقاعد تجاوزت 2.5 بيليون بيزو، أي ما يعادل أزيد من 14 في المئة من إجمالي الناتج الداخلي الخام، مشيرة إلى أن اللجنة الوطنية لهذا النظام، الذي سيبلغ اليوم السنة 18 من عمله، أعلنت في مايو الماضي أن موارد التقاعد المتراكمة بلغت 804 مليار و868 مليون بيزو والتي "خصصت لتطوير الشركات المكسيكية من مختلف الأحجام وقطاعات النشاط الاقتصادي".

وببنما، أشارت صحيفة (لا برينسا) إلى أن الحزب الثوري الديموقراطي انتهك "ميثاق الحكامة" الذي يجمعه بالحزب البنمي (حاكم) حينما شرع في مفاوضات موازية مع حزب التغيير الديموقراطي (معارضة) من أجل توفير أغلبية لانتخاب رئيس جديد للجمعية الوطنية اليوم الثلاثاء، موضحة أن الحزب الثوري الديموقراطي برر قراره ب "الموقف المتعنت" للحزب الحاكم في رفض مرشحه الرسمي كريسبيانو أدامز، ودعم مرشح آخر لا يحظى بالإجماع.

بالمقابل، اعتبرت صحيفة (بنما أمريكا) أن تدخل الحزب البنمي الحاكم في الشؤون الداخلية للحزب الثوري الديموقراطي في محاولة لفرض مرشح لرئاسة البرلمان تسبب في إنهاء "ميثاق الحكامة" بين الحزبين بعد سنة من التوقيع عليه، مشيرة إلى أن الكاتب العام للحزب الثوري الديموقراطي، كارلوس بيريز هيريرا، بعد اجتماع مع الفريق البرلماني لحزب التغيير الديموقراطي، أكد أن "حزبه سيعيد النظر في مواقفه، وسيقوم بمعارضة قوية للحكومة ابتداء من اليوم".

وأضافت أن المشهد الآن غير واضح المعالم وسط انقسام حاد بين النواب البرلمانيين حول اسم الرئيس المقبل للجمعية الوطنية، وخاصة وان الحزب الحاكم يعمل على حشد التأييد لمرشحه المفضل للمنصب ذاته.

وبالدومينيكان، توقفت صحيفة (إل كاريبي) عند إعلان الأمين العام لمنظمة الدول الأمريكية، لويس الماغرو، أمس الثلاثاء، خلال اجتماع المجلس الدائم للمنظمة بواشنطن، عن إرسال بعثة إلى الدومينيكان لمراقبة عملية ترحيل المهاجرين الهايتيين غير الشرعيين الذين لم يتمكنوا من الاستفادة من خطة التسوية التي أطلقتها السلطات ولإيجاد "إطار لتقديم الدعم والمساعدة" ، داعيا إلى "اغتنام فرصة زيارة البعثة" لإيجاد حلول مشتركة وفق "القانون الدولي".

وأضافت الصحيفة أن هايتي تقدمت، أمس، بشكاية لدى منظمة الدول الأمريكية بسبب "سوء المعاملة التي يتعرض لها العديد من مواطنيها بالدومينيكان مما يعد انتهاكا صارخا للميثاق العالمي لحقوق الإنسان"، مشيرة، في هذا الصدد، إلى تصريح وزير الخارجية الهايتية، رونو لينير، الذي أكد فيه وجود "تهديد خطير" للأمن الإقليمي بسبب عودة أكثر من 17000 هايتيا إلى بلادهم منذ انتهاء أجل الخطة يوم 17 يونيو الماضي.

من جانبها، تناولت صحيفة (إل نويبو دياريو) خلاصات التقرير الذي أصدرته منظمة العفو الدولية على إثر الزيارة التي قامت بها بعثتها إلى الدومينيكان ما بين 14 و 27 يونيو الماضي "لتقييم أوضاع الأشخاص من أصول هايتية الذين يحتمل تجريدهم من الجنسية الدومينيكانية طبقا للحكم الذي أصدرته المحكمة الدستورية سنة 2013 والذي يحدد شروط منح الجنسية ".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

التعليقات مغلقة على هذا المقال