24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

13/12/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4908:2113:2616:0118:2319:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | جولة اليوم في أبرز صحف أمريكا الشمالية

جولة اليوم في أبرز صحف أمريكا الشمالية

جولة اليوم في أبرز صحف أمريكا الشمالية

أفردت الصحف الصادرة، اليوم الثلاثاء، بمنطقة أمريكا الشمالية حيزا هاما بصفحاتها الأولى للتعليق على إبرام اتفاق بشأن الملف النووي الإيراني، والمخطط الأوروبي الجديد لإنقاذ اليونان.

وفي هذا الصدد، أشارت صحيفة (واشنطن بوست) إلى أن القوى الدولية الكبرى وإيران قد توصلوا إلى "اتفاق تاريخي" يضع حدا لعقود من العقوبات الاقتصادية ضد طهران في مقابل مجموعة من "القيود المهمة" على برنامجها النووي.

ولاحظت الصحيفة أن هذا الاتفاق المرتقب يأتي بعد سنة ونصف من المفاوضات الصعبة وأكثر من أسبوعين من المحادثات الماراثونية في فيينا، مضيفة أن المفاوضين تمكنوا في الساعات الأولى من صباح يوم الثلاثاء، من إيجاد حلول لبعض الخلافات التي حالت حتى الآن دون إبرام اتفاق.

وأبرزت الصحيفة أن إحدى هذه العقبات تتمثل في الوصول إلى اتفاق حول مستقبل الحظر على الأسلحة والصواريخ الذي تنص عليها عدة قرارات صادرة عن مجلس الأمن الدولي.

وفي محاولة للإجابة عن هذا السؤال في ظل غياب التصريحات الرسمية، أشارت صحيفة (نيويورك تايمز) إلى أن الوثيقة، التي تتضمن مئة صفحة، تعرض في "تفاصيل دقيقة" كمية الوقود النووي التي يمكن لإيران أن تحتفظ بها على مدى السنوات ال 15 المقبلة، ونوعية التطوير والأبحاث المرخص لها القيام به على أجهزة الطرد المركزي والتجهيزات النووية الأخرى.

وتطرقت الصحيفة، نقلا عن دبلوماسيين رفضوا الكشف عن هويتهم، إلى أن الاتفاق ينص أيضا على إعادة هيكلة مفاعل نووي وموقع لتخصيب اليورانيوم تحت الأرض يعتقد مسؤولون إسرائيليون وأمريكيون أنه قد يكون محصنا ضد أي هجوم.

واعتبرت صحيفة (نيويورك تايمز) أن الاتفاق الذي لا ينص على وقف تشغيل المنشآت النووية الإيرانية، سوف يكون موضع خلاف بين الأطراف المختلفة في الكونغرس الأمريكي، الذي عليه قبول أو رفض الاتفاق في أجل شهرين، مضيفة أن منتقدي هذا الاتفاق يصرون على أنه لا يؤدي سوى إلى تأخير تاريخ تمكن طهران من بناء قنبلة نووية.

وأوضحت الصحيفة، في هذا السياق، أن بعض القيود التي تعيق تطوير البرنامج النووي الايراني سوف يتم التخلص منها في السنة العاشرة من الاتفاقية، مشيرة إلى أنه بعد مرور 15 سنة، ستصبح لطهران حرية إنتاج ما تريده من اليورانيوم المخصب.

من جهتها، كتبت صحيفة (وول ستريت جورنال) أنه بمجرد أن يتم الإعلان الرسمي عن الاتفاق، ستنطلق معركة جديدة للرئيس باراك أوباما، الذي سوف يضطر إلى مضاعفة جهوده ل"بيع" الاتفاق إلى الكونغرس والشعب الأمريكي.

واعتبرت الصحيفة أن فرص الرئيس الأمريكي لتمرير الاتفاق قوية إذ أنه يمكنه الاعتراض على أي رفض للاتفاق من طرف أحد مجلس الكونغرس أو كلاهما معا.

وفي كندا، كتبت صحيفة (لودوفوار) أنه تم التوصل أخيرا إلى اتفاق مع أثينا تحصل بموجبه هذه الأخيرة على 82 مليار أورو على مدى ثلاثة سنوات في مقابل إصلاحات جذرية تعد أشد قسوة من تلك التي تضمنها الاتفاق الذي رفضه اليونانيون خلال استفتاء الأسبوع الماضي، إلا أنها تمكن اليونان من الابتعاد من شبح الخروج من منطقة (اليورو) ، مبرزة أن الاتفاق، الذي لا ينص على إلغاء ولو جزئيا للديون اليونانية البالغة أكثر من 230 مليار أورو، يتضمن مجموعة من التدابير المالية والاجتماعية والاقتصادية التي طالب الدائنون الموافقة على بعضها من قبل البرلمان اليوناني قبل يوم غذ الأربعاء.

من جهتها، كتبت صحيفة (لوسولاي) أن الاتفاق الذي تم التوصل إليه بين اليونان وأوروبا مهدد بالفشل إذ يستنسخ منطق الاتفاقيتين السابقتين اللتين فشلتا بدورهما وجعلتا الأمور تتطور إلى الأسوأ، مشيرة إلى أن اليونانيين يدركون أن هذا الاتفاق ما هو إلا نتيجة للابتزاز السياسي الذي تعرض له رئيس الوزراء الذي قد فعل كل ما في وسعه للوقوف في وجه القوى الاقتصادية الأوروبية الكبرى.

من جهتها، تساءلت صحيفة (لابريس) حول ما إذا كان البرلمان اليوناني سيعطي الضوء الاخضر يوم الأربعاء لخطة الإنقاذ المالي التي تم التوصل إليها بعد مفاوضات ماراثونية مع رؤساء حكومات منطقة اليورو، خاصة وأنها تتضمن شروطا تقشفية أشد قساوة من الخطة التي رفضها الاستفتاء اليوناني، لافتة إلى أن الطريق ما زال طويلا قبل حصول اليونان على المساعدات المالية التي تتطلب موافقة برلمانات الدول الأوروبية عليها خاصة البرلمانان الألماني والفنلندي اللذان يعتبران من أشد معارضي تقديم المساعدة إلى اليونان.

وبالدومينيكان، تطرقت صحيفة (إل ناسيونال) إلى اشتراط الحكومة على لسان نائب وزير شؤون الرئاسة، لويس هنري مولينا، مواصلة مشاركتها في اللجنة الثنائية العليا مع هايتي، لتقديم سلطات بور أو برانس اعتذارا عن التصريحات التي أدلى بها وزير خارجيتها، لينير رونو ، أمام منظمة الدول الأمريكية والتي طالب من خلالها المجتمع الدولي التدخل في الأزمة القائمة بين البلدين لتفادي "كارثة إنسانية" من شأنها أن تشكل "تهديدا للأمن القومي"، وستؤدي إلى "زعزعة استقرار" هايتي.

من جهتها، تناولت صحيفة (هوي) إعلان الرئيس الهايتي ميشال مارتيلي، خلال لقائه وفدا من منظمة الدول الأمريكية، التزام حكومته بالتوصل إلى "حل سلمي" للأزمة مع الدومينيكان الناتجة عن ترحيل المهاجرين الهايتيين غير الشرعيين الذين لم يتمكنوا من الاستفادة من خطة التسوية التي أطلقتها السلطات، مضيفا أن بلاده تفضل البقاء على طاولة المفاوضات مع الدومينيكان لإيجاد حل للأزمة بصفة ودية.

وبالمكسيك، كتبت صحيفة ( لاخورنادا) أن كافة المسؤولين الفدراليين بالولايات أو البلديات المتورطين في عملية فرار خواكين غوزمان الملقب ب(إل تشابو) سيتم إلقاء القبض عليهم ومعاقبتهم حسب وزير الداخلية، ميغيل انخيل أوسوريو تشونغ، حيث أنه "لا مجال للإفلات من العقاب"، مشيرا إلى تقديم مكافأة قدرها 60 مليون بيزو للحصول على معلومات من شأنها أن تؤدي إلى اعتقاله.

ونقلت الصحيفة عن المسؤول المكسيكي قوله، خلال مؤتمر صحفي مساء أمس، رفضه تقديم استقالته، مشددا على أن "وزير الداخلية له واجب أمام الدولة، وأنه في وقت الأزمات ليس هناك مجال للاستقالة بل للمواجهة".

على صعيد آخر، كتبت صحيفة (ال يونيفرسال) أن السمنة هي السبب المباشر في العديد من الأمراض الفتاكة بالمكسيك، مشيرة إلى أنه حسب الأرقام الصادرة عن منظمة الصحة العالمية والمعهد الوطني للإحصاء والجغرافيا، فإن الوزن الزائد يتسبب في وفاة 28 بالمئة من المكسيكيين في السنة أي أزيد من 170 ألف شخص .


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (1)

1 - sef alah الثلاثاء 14 يوليوز 2015 - 23:56
ماكان يفتشون ويبحثون عنه الغرب صهيو امريكا وجدوه بعد عقد من الزمن.
ما ان يفتشو اماكن نووية والعسكرية ويتاكدو ان ليس لايران مواد كيماوية واسلحة فتاكة ستقرع طبول الحرب الثي يحلومو بهى لينالو من ترواة ايران كمى يفعلون في العراق.
بعد يفسدو ويقتلونهم سيتبين الحق للناس ويعيش ضالمون في ضلمهم. ويتمى من سبهم لو كان منهم, المرجو الى تسبني انا مسلم مغربي اعيش في امريكا عقد من زمان اعرفهم وما يفكرون.
اللهم لا شماة ومكن للمسلمين في ارضك وعز ونصر من نصر دينك.امين.
Salam to all muslim, Iran is the best and know what they doing, allah with them all the time, i ask allah to guide and protect all nation and guide disbelievers to right way.amine.
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

التعليقات مغلقة على هذا المقال