24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

17/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0507:3113:1816:2418:5520:10
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | 24 ساعة | جولة اليوم في أبرز صحف أمريكا الشمالية

جولة اليوم في أبرز صحف أمريكا الشمالية

جولة اليوم في أبرز صحف أمريكا الشمالية

تطرقت الصحف الصادرة اليوم السبت بأمريكا الشمالية إلى المخاوف المتعلقة بالاقتصاد العالمي بعد تراجع مؤشرات البورصات، وتطورات المشهد السياسي ببنما.

وكتبت (نيويورك تايمز) أن مؤشرات البورصات العالمية واصلت التراجع، أمس الجمعة، مهددة بوضع حد لفترة النمو المتميزة التي تشهدها سوق البورصة الأمريكية منذ شتنبر 2011.

وأوضحت أنه بعد الانخفاض الحاد في المؤشرات الرئيسية، دخلت بورصة نيويورك في وضع تصحيحي، في وقت ما زال يتساءل فيه المحللون إن كان هذا الانخفاض مجرد سحابة صيف عابرة أم أنه نهاية لحقبة نمو استمرت لست سنوات ونصف السنة¿.

ولاحظت (نيويورك تايمز) أن "القضية تفرض نفسها لمعرفة إن كان الأمر يتعلق بإجراء تصحيحي في سوق من المنتظر أن يشهد ارتفاعا، أو أن السوق أصبح يتجه فعلا نحو الانخفاض".

من جهتها، اعتبرت (واشنطن بوست) أنه بعد عدة ضربات تحذيرية منذ بداية الصيف، كما هو شأن أزمة الديون اليونانية، عادت المخاوف لتستبد بوول ستريت قادمة هذه المرة من الصين، ثاني أكبر اقتصاد عالمي بعد الولايات المتحدة.

وأضافت الصحيفة ذاتها أن الحكومة الصينة تدخلت بقوة خلال الأسابيع الأخيرة في محاولة لحفز الاقتصاد وكبح نمو فقاعة البورصة والفقاعة العقارية التي كادت أن تنفجر، عبر خفض معدل الفائدة وإعادة تقييم العملة.

وترى الصحيفة أن المخاوف المتأتية من تباطؤ الاقتصاد الصيني والتضخم بالولايات المتحدة تعتبر "جد متدنية"، وهو ما قاد عددا من المستثمرين إلى الرهان على إعادة رفع معدل الفائدة من طرف الخزانة الفيدرالية خلال الشهر القادم.

بخصوص الملف النووي الإيراني، سجلت (بوليتيكو) أنه يبدو أن التفاهمات بين الوكالة الدولي للطاقة الذرية وإيران التي تسمح لطهران بإيفاد بعثاتها التفتيشية الخاصة إلى موقع (بارشين)، الذي تشتبه القوى الغربية في استخدامه لصناعة الأسلحة النووية، أثارت غضب أعضاء الكونغرس الأمريكي.

واعتبرت الصحيفة أن رئيس مجلس النواب، جون بوينر، صرح أن إدارة أوباما "مطالبة بتقديم توضيحات كثيرة"، فيما أكد السيناتور الجمهوري، ليندساي غراهام، أن "السماح للإيرانيين بتفتيش مواقعهم النووية، خاصة المواقع العسكرية، هو بمثابة السماح للسجناء بإدارة السجن".

من جانبها، شددت إدارة أوباما على أن الجدل حول موقع (بارشين) أمر "مبالغ فيه"، لافتة إلى ان الاستخبارات الغربية قدمت مسبقا فكرة واضحة حول الأنشطة السابقة للموقع، معربة عن ثقتها في أن الوكالة الأممية طورت نظام تفتيش "جد فعال" مع الوقت.

وبالمكسيك، كتبت صحيفة (لاخورنادا) أن الرئيس انريكي بينيا نييتو قدم "خالص الاعتذار" للذين شعروا "بالأذى وحتى الغضب" من موضوع البيت الأبيض الذي كانت عقيلته قد اقتنه، مشددا على أن التحقيق الذي أجرته وزارة الوظيفة العمومية خلص إلى أن "تصرفي وسلوك زوجتي كان وفقا للقانون".

وكان بينيا نييتو قد كلف وزير الوظيفة العمومية بيرخيليو أندرادي في فبراير الماضي بإجراء تحقيق لمعرفة هل يوجد هناك تضارب للمصالح في عملية اقتناء زوجته أنخيليكا ريفيرا لمنزل من شركة متعاقدة مع الدولة، وهو التحقيق الذي أثبت عدم وجود هذا التضارب في المصالح.

على الصعيد الاقتصادي، كتبت (ال يونيفرسال) أن الدولار أغلق الأسبوع عند مستويات قياسية في البلاد، متأثرا بانخفاضات قوية في أسعار النفط والمخاوف بشأن تباطؤ الاقتصاد في الصين وأثرها على الاقتصاد العالمي، مشيرة إلى أن تدهور توقعات النمو الاقتصادي في المكسيك وارتفاع معدل المخاطر على عملات الدول الصاعدة واحتمال ارتفاع أسعار الفائدة في شتنبر المقبل في الولايات المتحدة تسارع وتيرة المجازفات ضد البيزو منذ يوم الخميس الماضي.

ببنما، كتبت صحيفة (لا إستريا) أن المشهد الحزبي ببنما ما زال يكتنفه الغموض إن كان سيبقى رهين الثنائية الحزبية أم أنه يسير نحو تعددية تفتح الباب أمام الناخبين للقيام باختيارات أكبر في أفق الانتخابات العامة لسنة 2019، مشيرة إلى أن قدرة حزب التغيير الديموقراطي (معارضة) على تجاوز أزمته الداخلية في ظل متابعة عدد من قياداته امام المحاكم بتهم الفساد ستحدد معالم المشهد السياسي للبلد مستقبلا، علما أن الحزب البنمي (حاكم) والحزب الثوري الديموقراطي (معارضة) ما زالا يستقطبان اهتمام الناخبين.

من جهة أخرى، اعتبرت صحيفة (بنما أمريكا) أن النيابة العامة أساءت تدبير الملفات القضائية البارزة بالبلد مؤخرا وفق شهادات عدد من رجال القانون والقضاء، موضحة ان هذا "التخبط" بدا واضحا في قرارات الاعتقال الاحتياطي "المتسرعة" التي أقرتها النيابة العامة في حق عدد من المتورطين في قضايا الفساد قبل أن تتراجع لتمتعهم بتدابير مراقبة قضائية أقل صرامة كالسراح المشروط.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.